أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

الجيش التركي يتسلح برشاشات "ميهميتسيك" الجديدة

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 الجيش التركي يتسلح برشاشات "ميهميتسيك" الجديدة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Mouath14

مشرف سابق
لـــواء

مشرف سابق  لـــواء



الـبلد :
المهنة : U.S.G.N lTunisian.Special.Forcesl
المزاج : نحن الموت - والويل لمن اعترض طريقنا
التسجيل : 05/09/2009
عدد المساهمات : 4851
معدل النشاط : 5011
التقييم : 659
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: الجيش التركي يتسلح برشاشات "ميهميتسيك" الجديدة    السبت 22 مارس 2014 - 23:26

جيش تركيا يتسلح بأول دفعة من الرشاشات الحديثة



أفادت وكالة ديفانس نيوز" أن وزارة الدفاع التركية أنجزت اختبارات حكومية للرشاش الجديد "ميهميتسيك" ( Mehmetcik) ) عيار 5.56 ملم.

وقد بدأ تجميع أول دفعة مؤلفة من 200 رشاش. وستقوم شركة "أم كي إي" التركية بالإنتاج التجاري للرشاشات.

ويتوقع تسليح القوات الخاصة والجيش النظامي التركي برشاش "ميهميتسيك. ويجب أن تحلّ الرشاشات الجديدة محل 500 ألف بندقية آلية قديمة من طراز "Heckler Koch g 3".

يذكر أن تصميم الرشاش جرى بناءً على الاتفاقية الموقعة عام 2009 مع أمانة الصناعة الدفاعية التركية. يقوم التصميم على أساس رشاش "HK 416 " الألماني. ويزود الرشاش بمخزن سعته 30 طلقة. وتوجد فيه لوحات تركب عليها أجهزة التسديد وأجهزة الليزر ومقبض. 

المصدر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الجيش التركي يتسلح برشاشات "ميهميتسيك" الجديدة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: قسم الجيوش الإقليمية :: الجيش التركي-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين