أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

جيش جنوب السودان يتهم المتمردين بالتخطيط لهجوم جديد على مدينة " ملكال"

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 جيش جنوب السودان يتهم المتمردين بالتخطيط لهجوم جديد على مدينة " ملكال"

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
TAHK

مشرف سابق
لـــواء

مشرف سابق  لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 29/07/2013
عدد المساهمات : 10280
معدل النشاط : 14429
التقييم : 672
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: جيش جنوب السودان يتهم المتمردين بالتخطيط لهجوم جديد على مدينة " ملكال"   الثلاثاء 18 فبراير 2014 - 14:21



اتهم جيش جنوب السودان اليوم(الإثنين) المتمردين الذين يقودهم رياك مشار النائب السابق لرئيس جنوب السودان بالتخطيط لشن هجوم جديد على مدينة "ملكال" عاصمة ولاية "أعالي النيل" المنتجة للنفط رغم اتفاق لوقف إطلاق النار موقع بين الجانبين.

ونقل موقع "الشروق السودانى" الرسمى عن المتحدث باسم جيش جنوب السودان فيليب أغوير قوله " إن قوات رياك مشار موجودة في مكان اسمه "دونقلي" على بعد " 8 كلم" من "ملكال"، عاصمة ولاية "النيل الأعلى" النفطية في شمال شرق البلاد".

وأضاف " أن الجيش في "ملكال" يتوقع أن يشن المتمردون هجوما اليوم أو غدا"، مؤكدا استعداد الجيش للدفاع عن العاصمة الإقليمية.

ونفى أغوير ما قالته منظمة "هيومان رايتس ووتش "عن استخدام جيش جنوب السودان لقنابل عنقودية فى القتال الدائر فى الدولة الوليدة منذ منتصف ديسمبر الماضي .

وقال " إن قوات الجيش الشعبي ليس لديها القدرات لامتلاك قنابل عنقودية لتستخدمها في تلك المعارك، بالرغم من أن جنوب السودان كدولة لم يكن موقعا على أي اتفاقية دولية، تحرم استخدام تلك الأسلحة".

وتابع "إنها المرة الأولى التي نسمع فيها بالقنابل العنقودية، حتى حلفاؤنا من قوات أوغندا، لا يمكنهم استخدام أي نوع من هذه الأسلحة دون موافقتنا، ونحن لن نسمح بذلك في حربنا الداخلية". ويشهد جنوب السودان منذ منتصف ديسمبر الماضي اشتباكات بين الجيش الحكومى ومنشقين عنه يدينون بالولاء لرياك مشار النائب السابق لرئيس جنوب السودان.

ووقعت حكومة الجنوب والمتمردون وقفا لاطلاق النار في 23 يناير الماضى بالعاصمة الأثيوبية اديس أبابا ، لكن الجانبين يتبادلان اتهامات بخرق الاتفاق.


http://arabic.people.com.cn/31662/8539327.html
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
TAHK

مشرف سابق
لـــواء

مشرف سابق  لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 29/07/2013
عدد المساهمات : 10280
معدل النشاط : 14429
التقييم : 672
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: جيش جنوب السودان يتهم المتمردين بالتخطيط لهجوم جديد على مدينة " ملكال"   الثلاثاء 18 فبراير 2014 - 14:34

متمردو جنوب السودان يهاجمون مدينة ملكال النفطية مجددا

أعلنت حكومة دولة جنوب السودان الثلاثاء 18 فبراير/شباط، أن المتمردين الذين يتزعمهم نائب الرئيس السابق ريك ماشار، هاجموا مجددا مدينة ملكال عاصمة ولاية أعالي النيل الغنية بالنفط. ويعتبر هذا الهجوم أول انتهاك للهدنة الموقعة يوم 23 يناير/كانون الثاني، بين الحكومة والمتمردين. وسبق أن تبادلت الحكومة وقوات المتمردين الاتهامات بشأن انتهاك الهدنة في عدد من مناطق البلاد الأخرى. ونقلت وكالة "رويترز" عن المتحدث باسم إدارة ولاية أعالي النيل فيليب جيبين أن القتال في ملكال مستمر، لكن القوات الحكومية مازالت تسيطر على المدينة. بدوره أكد مسؤول أممي أنه تلقى أيضا تقارير عن اندلاع معارك في ملكال، لكن قال إنه لا يستطيع تأكيد صحتها. يذكر أن المتمردين سيطروا على ملكال عندما بدأ النزاع المسلح في البلاد في منتصف ديسمبر/كانون الأول الماضي، إلا أن القوات الحكومية تمكنت من استعادة المدينة الشهر الماضي. المصدر: RT + "رويترز"

http://arabic.rt.com/news/654527/ :روسيا اليوم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

جيش جنوب السودان يتهم المتمردين بالتخطيط لهجوم جديد على مدينة " ملكال"

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الأخبـــار العسكريـــة - Military News-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين