أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

تنامي قدرات إيران الدفاعية على مدى 35 عاما

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 تنامي قدرات إيران الدفاعية على مدى 35 عاما

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
هوميروس

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
التسجيل : 30/05/2013
عدد المساهمات : 86
معدل النشاط : 122
التقييم : 6
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: تنامي قدرات إيران الدفاعية على مدى 35 عاما   الخميس 13 فبراير 2014 - 2:17

احدى المجالات التي شهدت تطورا كبيرا في الجمهوية الاسلامية في إيران خلال الاعوام الـ35 الماضية بعد انتصار ثورتها الاسلامية المباركة، هي مجال انتاج وتطوير المعدات والتجهيزات والمنظومات العسكرية، التي تحولت الى قوة راعة لكل التهديدات الاجنبية.
ونشرت وكالة "فارس" الاخبارية تقريرا ذكرت فيه، في الوقت الذي انتصرت الثورة الاسلامية في ايران في فبراير/شباط عام 1979 فان ايران وباعتبارها شرطي المنطقة، قام الاميركيون بتجهيز قواتها المسلحة بجميع المعدات والاجهزة الضرورية (طبعا من اجل حماية المصالح الاميركية) وبشهادة التاريخ فانه كان لايحق لاي عسكري ايراني ان يتعلم او يفهم طريقة صيانة واصلاح هذه المعدات والتجهيزات العسكرية، وكان الضابط الايراني مجرد فني و User لهذه التجهيزات لاغير.
وبانتصار الثورة الاسلامية، انطلقت الشرارة الاولى لتحقيق "الاكتفاء الذاتي" للقوات المسلحة لاسيما وان الآلاف من المستشارين العسكريين الأجانب غادروا ايران قبل بدء الحرب المفروضة. وكما قال الامام الراحل (ره) فان سنين الحرب تحولت الى جامعات للشباب الايراني لتربيتهم الى ضباط متخصصين في المجالات العسكرية المتنوعة.
اليوم وبعد مرور 35 عاما من فبراير عام 1979 فان الجمهورية الاسلامية في ايران ليست فقط اكبر قوة دفاعية اقليمية، بل انها اضحت قادرة على تلبية جميع احتياجاتها العسكرية محليا. ان الذي تقرأه ادناه ليس الا مرورا عابرا لـ 10 انجازات دفاعية إيرانية مهمة خلال هذه السنين، وعلى الرغم من ان المعدات والتجهيزات والمنظومات الدفاعية التي انجزت خلال هذه الفترة ضخمة جدا الا ان التي عرضت منها لحد الان ماهي الا جزء يسير من مجموع هذه الانجازات والتي قد تعرض مستقبلا في ساحة الحرب المحتملة مع الاعداء.    

*"شهاب" السيف الايراني البتار

ان جيل صواريخ شهاب (شهاب1،2،3) اكثر صواريخ ايران شهرة في العالم. ولقد تم انتاج هذه الصواريخ لتصل الى ابعاد مختلفة منها متوسطة المدى وبعيدة المدى، قادرة على ضرب الاراضي الفلسطينية المحتلة بكل سهولة، ولعل هذه الميزة جعلت اسم "شهاب" مفتاحا لمصطلح "الموت" للكيان الصهيوني المحتل في العالم. واطلق صاروخ شهاب بعيد المدى لاول مرة خلال مناورات "النبي الاعظم6" الصاروخية، وذلك من منصات إطلاق الصواريخ البالستية بعيدة المدى من تحت الارض. وبحيازة هذه التقنية المعقدة والمتطورة والتي تم تحقيقها على مدى 15عاما من العمل المتخصص، يمكن اطلاق مجموعة من الصواريخ البعيدة المدى والبالستية ومن قواعدها تحت الارض نحو الاهداف المحددة مسبقا.

ان تحديد الاهداف المختلفة للاعداء، ووجود المستودعات السرية للصواريخ وسرعة امكانية انتاج ايران لمثل لهذه الصواريخ يمكن ان تتحول كلها إلى آليات ايرانية مهمة للرد على الاعداء بشكل حاسم وحازم، ونظرا لان مستودعات هذه الصواريخ يتم اخفاءها تحت الارض، فليس هناك إمكانية تتبع مواقع هذه الصواريخ من قبل الأقمار الصناعية للعدو.   
ويبلغ مدى هذا الصاروخ ذو المرحلة الواحدة، نحو الفي كلم، ومن خصائصه الوقت القصير والسريع لتهيئة الصاروخ للاطلاق مقارنة مع الصواريخ السابقة.   

*  صاروخ "خليج فارس"

صاروخ "خليج فارس" هو صاروخ بالستي اسرع من الصوت مضاد للسفن والاهداف البحرية، ويبلغ مداه " 300 كيلومتر، وسيتم في المستقبل القريب تطوير هذا الصاروخ وانتاج جيل جديد منه لمدى اطول .
ويعمل صاروخ "خليج فارس" بصورة ترکيبية حيث ان الباحث فيه يقفل في المرحلة النهائية على الهدف البحري المعادي الذي لا يمکنه اطلاقا التملص من اصابة الصاروخ الذي يحمل راسا انفجاريا زنته 650 كيلوجراما.
ويستخدم صاروخ "خليج فارس" الوقود الصلب، وقد تم تصميمه من قبل مركز الدراسات البحثية التابع للقوة الجوفضائية لحرس الثورة، فيما تم صناعته من قبل من قبل وزارة الدفاع واسناد القوات المسلحة، كما قام الخبراء المحليون بانتاج جيل جديد من هذا الصاروخ ذو ثلاث مراحل تحول الى كابوس مرعب للاهداف البحرية وبات يؤرق الاعداء.  
* "فطرس" الذراع الطويلة لإيران في المنطقة


بعد أقل من شهرين على كشف طائرة بدون طيار "شاهد 129" الاستراتيجية البعيدة المدى، ازاحت وزارة الدفاع واسناد القوات المسلحة الايرانية الستار عن اضخم واحدث طائرة استراتيجية ايرانية لها قدرات خاصة بدون طيار تحمل اسم "فُطرس".
وعلى الرغم  من أن هذه التقنية كانت حكرا على القوى الكبري بما في ذلك إميركا، ولكن وبجهود الخبراء والعاملين في منظمة الصناعات الدفاعية الجوية التابعة لوزارة الدفاع الإيرانية خلال الاعوام الماضية، استطاعوا التوصل الى هذه التكنولوجيا المتطورة وصناعة عدد من هذه الطائرات بدون طيار بمختلف اشكالها، واستخدمت بعضها خلال الحرب المفروضة على ايران في مجالات مثل عمليات الرصد والمسح الجوي.
ان طائرة "فُطرس" التي تعتبر من احدث اجيال الطائرات بدون طيار الايرانية، تؤكد مقارنة لعدد من النماذج السابقة، ان الجمهورية الاسلامية في إيران ولاجل بلوغ قمم التكنولوجيا المتطورة، تخطو خطوات واسعة وسريعة في هذا المجال.
وتتمتع هذه الطائرة بقدرات خاصة منها ان شعاع عملياتها مع حمولتها يصل الى 2000كيلومتر وسطح تحليقها يبلغ 25 ألف قدم (نحو 7600متر) ويمكنها التحليق لمدة تتراوح مابين 16 و30 ساعة، وتقوم هذه الطائرة باعمال الرصد والمراقبة والمسح الجوي فضلا عن انها قادرة على القيام بعمليات قتالية نظرا لانها مجهزة بانواع الصواريخ والقاذفات.
وتستخدم "فطرس" في مهمات للحفاظ علي الحدود البحرية والبرية وأنابيب نقل النفط والمرور ورصد المناطق المنكوبة بالزلزال والسيول وإندلاع النيرن والحفاظ علي البيئة وإرسال الصور والأفلام المسجلة، وتتميز هذه الطائرة عن النماذج السابقة (اهمها طائرة شاهد 129) بانها قادرة على الطيران اكثر من سابقاتها بـ 300 كيلومتر وفي مدة أقصاها 30 ساعة اي 6 ساعات اكثر من "شاهد 129".
ونظرا لان شعاع تحليق هذا النوع من الطائرات يساعدها على الخروج من نطاق مراقبة العدو بشكل كامل، ولهذا يمكن التحكم بها بواسطة المحطات الارضية بصورة شبه تلقائية او اوتوماتيكية بالكامل. ويمكن في حالة التحليق "شبه التلقائي" لهذه الطائرة عرض معلومات الطيران على صفحة شاشات المحطات الارضية، من اجل التحكم فيها وفقا للمهام الموكلة لها. اما في وضعها "الاتوماتيكي" فيمكن لهذه الطائرة بدون طيار ان تخزن الاحداثيات الجغرافية لمسار الرحلة التي حددت سابقا، عن طريق محطة التحكم الاراضي في ذاكرة التجهيزات الاتوماتيكية للطائرة، كما تستطيع "فطرس" وبالاستفادة من منظومة GPS ونظام تحديد الارتفاع، ان تطوي المسارات التي حددت لها مسبقا، ويمكن للمستخدم تصحيح مسيرة الرحلة حسب توصيات قائد العمليات. يذكر ان هناك مشاريع متنوعة من اجل تطوير هذه الطائرة مستقبلا.

ان القدرات والامكانيات الفنية للصناعات الدفاعية الايرانية في مجال تصنيع الطائرات كانت تقتصر فقط على مجال الصيانة والتعمير بشكل جزئي وغير تخصصي، الا انه وبانتصار الثورة الاسلامية وفرض الغرب حظره التسليحي على ايران وعدم امكانية تأهيل سربها من الطائرات الحربية، بدأت المراكز البحثية والصناعية العسكرية الايرانية جهودها الحثيثة من اجل صناعة طائرة حربية مقاتلة اعتراضية متطورة. وتكللت هذه الجهود اخيرا في عام 1997بصناعة طائرة "آذرخش" في حين تم تصنيع طائرة "صاعقة" اواسط عام 2004، واستمرت هذه الجهود حتى تم اخيرا تصنيع طائرة " F-313 " قاهر. وتتمتع مقاتلة "الصاعقة" بتقنية معقدة ومتطورة جدا ويمكنها، من خلال تحديث برمجيات التسليح، تطويرها الى مستوى SRIIوكما يمكن الاشارة الى ان جميع اجهزتها الميكانيكية والهيدروليكية وقدرتها العالية على المناورة، وتعتبر صناعة هذه الطائرة الحربية انموذجا بارزا لابداع العاملين في الصناعات الدفاعية بوزارة الدفاع .

واعلنت إيران في سبتمبر عام 2006 عن مشاركة طائرة "صاعفة" في مناورة "ذو الفقار" وبذلك انظمت بصورة رسمية الى اسطولها الجوي، وفي عام 2009 اعلن عن اضافة اول سرب من طائرات "صاعقة" المحلية الصنع الى الخدمة في قاعدة تبريز الجوية. ومن الخصائص المهمة لهذه المقاتلة هي امكانية تزويدها واطلاقها انواع الصواريخ والقنابل كما وانها مجهزة بانظمة رادار متطورة جدا، تشكل ميزة خاصة لها.
* مقاتلة "قاهر" مدخل دخول ايران الى عالم السرية

في 3 فبراير عام 2013  تم ازاحة الستار عن مشروع انتاج طائرة "قاهر313 والتي يمكن ان يكون اهم خبر في مجال الصناعات الجوفضائية الايرانية في السنوات الاخيرة، والذي يعتبر خطوة كبيرة في هذا المجال للدخول في عالم التكنولوجيا المتطورة للصناعات الجوية.
ان المقاتلة "قاهر313" هي مقاتلة ذات محرك وحد، وليس لها ذيل افقي، وتتمتع بأنظمة الكترونية حديثة وقادرة على الطيران بمستويات منخفضة كما بامكانها تجنب الرادار.

الطائرة تمتاز بقوة هجومية فائقة وزوايا رادارية صغيرة وقدرة على التحليق والقيام بعمليات حربية بارتفاعات منخفضة للغاية. وانها تمتلك القابلية على حمل اسلحة متطورة مصنعة محليا. ولاتملك هذه المقاتلة سطوح متحركة كثيرة سوى سطوح جناح المقاتلة، وان من المميزات الاخرى لهذه المقاتلة، المقطع العرضي الراداري الضئيل جدا، وکذلك القدرة على انجاز عمليات التحليق في مستويات منخفضة، وان استخدام مواد متطورة في صناعة هذه الطائرة الحربية ومنظومات الكترونية متطورة، من مميزاتها الاخرى، وتمتلك القدرة على استخدام اسلحة متطورة محلية الصنع وتحظى بقوة هجومية عالية، کما ان القدرة على الهبوط و الاقلاع في مدارج قصيرة و الصيانة السهلة و السريعة تعتبر من الخصائص الاخرى للمقاتلة "قاهر 313".
* مدمرة "جماران"

مما لاشك فيه ان مدمرة جماران الوطنية تعد من اهم انجازات ومكاسب الثورة الاسلامية خلال العقود الثلاثة من عمرها المبارك.
والتحقت المدمرة "جماران" التي قام قائد الثورة الاسلامية في ايران برعاية مراسم تدشينها، بالقطع البحرية الايرانية للدفاع عن البلاد. ويبلغ طول هذه المدمرة 94 مترا وتزن نحو 1500 طنا ولها رادارات متطورة وتصل سرعتها 30 عقدة بحرية وطاقمها يتكون من 120 والى 140 ملاحا.

وقال مسؤولون في هذا المشروع البحري المهم، ان "جماران" تتكون من مايقرب عن مليون و400 ألف قطعة، ومنظومة عسكرية. وتمکن خبراء الصناعة الدفاعية في البلاد اخيرا من الانتهاء من صنع المدمرة "جماران 2 " بعد نحو 6 اعوام من الجهود الدؤوبة، حيث تم تدشينها في بحر خزر شمال البلاد. کما يجدر بالذکر، أن الجيل والثالث والرابع من البوارج الإيرانية هو طور التصنيع حاليا، وعلى يد الأخصائيين الإيرانيين في العلوم الدفاعية.
ان هذه المدمرة فضلا عن سرعتها المتميزة التي تستطيع ان تنافس نظيراتها من المدمرات الحديثة، فانها تتمتع بقدرة عالية على المناورة ومقاومة مختلف الظروف البحرية الصعبة. كما انها قادرة من خلال الاستفادة من امكانياتها العالية، اداء ستة مهام في آن واحد، اعطاء معلومات قيمة من خلال انظمتها المعلوماتية المتطورة، والمشاركة في الحروب الالكترونية، والتشويش الالكتروني، وامتلاكها انظمة رادار متطورة، وصواريخ وطوربيدات من فئات مختلفة.
* زورق "سراج 1"


وهو زورق حربي سريع راجم للصواريخ ويعد من القطعات البحرية الهجومية المناسبة للمياه والمناطق الحارة. وقد استخدم في صنع هذه القطعة البحرية احدث انواع التکنولوجيات وهي مزودة بامکانيات اتصالات وملاحة بحرية الکترونية متطورة، كما انها تتمتع بسرعة عالية جدا.
ويتكون الزورق من الالياف الزجاجية المقاومة جدا، وتم تصميم مقصورته العائمة، بشكل لايشعر الاشخاص في داخلها، بارتفاع الامواج والاصوات في الخارج. كما ان التصنيع الوفير لزورق "سراج 1" قد ساعد على تعزيز القدرة الدفاعية وسرعة الرد ومرونة تحرك القوات البحرية الايرانية بشكل ملحوظ.

* غواصة "غدير"

ان غواصة "غدير" المحلية الصنع، هي غواصة خفيفة الوزن، تم تدشينها لاول مرة في مناورات الاتحاد للبحرية الايرانية، وتتمع هذه الغواصة بسرعة عالية لتنفيذ مهامها الحربية، وهي مقاومة جدا تحت الماء، ولها جهاز متطور اتوماتيكي للتحكم في عمق الغواصة، بالاضافة الى امتلاكها منظومات خاصة للملاحة البحرية ونظام هيدروليكي تلقائي ولها قابلية المناورة في المياه الضحلة والتي تعتبر من الخصائص المهمة لهذه الغواصة الايرانية. ومن الخصائص الاخرى لهذه الغواصة، امتلاكها منظومة حديثة لاطلاق الطوربيدات بدرجة عالية من الدقة.      

وتمتلك هذه الغواصة قدرات کبيرة من حيث المدي والسرعة والاسلحة التي زودت بها، كما تتمتع بقدرتها على التخفي في قعر البحر بسهولة، ولا يمكن لاي جهاز من ارضي تحديد مكانها، ولها القدرة على نقل القوات البحرية لاسيما القوات الخاصة ولايمكن لاي رادار رصدها.
* غواصة "فاتح"

ان غواصة "فاتح" القادرة على نقل 600 طن من المعدات والتجهيزات، تعتبر  احدى الغواصات شبه الثقيلة لجيش الجمهورية الاسلامية في إيران، ومن المرجح ان تنظم هذه الغواصة الى الوحدات البحرية تحت السطحية مثل غواصة "غدير" لتنفيذ مهام المحافظة على المياه الاقليمية الايرانية.
ومن خصوصيات هذه الغواصة يمکن الاشارة الي قدرتها الکبيرة للغاية في التنقل والسرعة الجيدة في عمق البحر وتزويدها بالطوربيدات وامکانها زرع الالغام البحرية والکثير من الامتيازات الاخري.
وتتميز هذه الغواصة بتزويدها بجهاز صوتي يمکنه اکتشاف المعدات البحرية المعادية في قاع البحار اضافة الي تزويدها بنظام دفاعي صاروخي حديث متطور للغاية، وبامكان هذه الغواصة ان تعمل في أعماق تتجاوز 200 متر تحت سطح الماء ولمدة 5 أسابيع .

* مروحية "طوفان"

لاشك ان مروحية "طوفان 2" تعتبر من اهم انجازات الثورة الاسلامية في مجال تصميم وتصنيع المروحيات المتطورة، والتي قام وزير الدفاع الايراني العميد "احمد وحيدي" برعاية مراسم تدشين هذه المروحية الحربية المتطورة المحلية الصنع.

لقد تم تصميم وصنع هذه المروحية علي أيدي خبراء موسسة الصناعات الجوية التابعه لوزارة الدفاع وهي جيل جديد من المروحيات الحربية التي تتمتع بتقنية متطورة .
إن مروحية "طوفان 2" مزودة بمجموعة قيمة من التقنيات في مجالات الليزر والالكترونيات والأسلحة الحديثة وانها تتمتع بقدرة هجومية كبيرة ودقة فائقة في إصابة الاهداف.
ان تزويد المؤسسة العسكرية في البلاد باعداد كبيرة من هذه المروحيات، سيعزز القدرات العسكرية لدى القوات المسلحة الايرانية بشكل ملفت.


* رادار "عصر" لمواجهة صواريخ كروز والطائرات بدون طيار


ان الرادارات تعتبر من التجهيزات العسكرية المهمة التي لها استخدامات عدة، وهي تختلف وفقا لنوع ومكان الاستفادة منها. ومن اهم الرادارات واكثرها تطورا هي تلك التي احدثت ثورة في مجال صناعة الالكترونيات الجوية. ان من خصائص هذه الرادارات قدرتها على كشف ورصد الاهداف الجوية بسرعة فائقة، وقابليتها لتوجيه عدة صواريخ بشكل متزامن نحو الاهداف المحددة، إلى جانب مواجهة الحرب الإلكترونية، وصعوبة تحديد مكانها بواسطة الانظمة الالكترونية للعدو، وارسال التحذيرات اللازمة.

وفي هذا المجال يمكن اعتبار رادار "عصر" من احدث الرادارات في سلاح البحر للجمهورية الاسلامية في ايران، وهو من اهم مكاسب الثورة الاسلامية في مجال صناعة الرادارات. ان رادار "عصر" المتطور بامكانه رصد الاهداف ذات المقطع العريضي الراداري 4 امتار والتعرف عليها وهي على بعد نحو 200 كم. ومن ميزات الرادار"عصر" ان هذا الرادار يستخدم لمواجهة الاهداف الجوية ومن ضمنها صواريخ كروز وبالامكان الاستفادة منه في مختلف المهمات وفي مختلف الظروف. ويمكن تركيب هذا الرادار على العوامات لرصد الاعداء الامر الذي سيعزز استخدامه في الوحدات العوامة للبحرية الايرانية بشكل كبير.  
* دبابة ذو الفقار الإيرانية

إن الدبابة تعتبر من أهم الوسائل الحربية في المعارك البرية، وهي تعد كذلك منذ الحرب العالمية الثانية حتى هذا اليوم، احدى المعدات المؤثرة في تحديد نتائج الحروب، وفي إيران فقد بدأت مساع حثيثة لتصميم وصنع دبابة محلية منذ أوائل عام 1994 وذلك استنادا إلى المعرفة والمقدرة المحلية التي انتهت في نهاية المطاف بظهور دبابة ذو الفقار 3، ليتم وضعها في هذه الأيام تحت تصرف قوات المشاة في جيش الجمهورية الإسلامية في ايران.
وربما يمكن اعتبار مشروع دبابة ذو الفقار" أحد أطول المشاريع في التاريخ الدفاعي الإيراني والتي كُللت بالنجاح في الوقت الراهن، وذلك بعد مضي ما يقارب عقدين من الزمن.

وحسب الوثائق الرسمية فانه تم ازاحة الستار رسميا عن اول جيل من دبابة ذو الفقار في عام 1996. تعد دبابة "ذو الفقار 1" خطوة أولى في مسألة تصميم وبناء الدبابة الإيرانية، ولا ينبغي هنا أن ننسى أن السلاح الأساسي لدبابات ذو الفقار السرية هو مدفع عيار 125 ميليمتر الشبيه بالدبابة " 2A46 "  الروسية الصنع. وفي مجال التجهزات الثانوية لهذه الدبابة يمكن الاشارة الى تجهيزها ببندقية رشاش من عيار 7.62ملم ومدفعين من عيار 12.7مم من طراز"دوشكا". من الناحية التقديرية وزن وأبعاد الدبابة "ذو الفقار" لا بد من القول وبشكل واضح إن دبابات ذو الفقار طرازي 1 حتى 3، شهدت زيادة في أبعادها ووزنها حتى أنه يبدو أن إمكانية الطاقة الوزنية تتراوح بين 40 حتى 50 طنا وذلك للطراز الثالث من هذه الدبابة. وفي بحث متقدم للدبابة "ذو الفقار" نجد أنها تستخدم محرك ديزل بطاقة تقدر بـ ألف حصان، ما يجعلها قادرة على بلوغ سرعة 70 كم/سا على الطريق المستوي و40 إلى 45 على الطريق على الطرق الوعرة، في حين أن السرعة السابقة للدبابة تي 72 تصل إلى 60 كيلومترا في الساعة.
أما إحدى النقاط المهمة في بحث تصميم الدبابة "ذو الفقار"، فهي الارتفاع القصير لها. فارتفاع "ذو الفقار" يتراوح بين 2.5 حتى  متر، وبطول 7 وعرضها 3.5 متر وهذا ما يجعلها قادرة على التخفي بشكل مقبول.
وأما الدبابة ذو الفقار طرازي 2و3 فقد صممت بشكل جميل مماثل للدبابة "آبرامز1" فضلا عن عدم تركيب دروع تفاعلية متفجرة (ERA 2) مثل الدبابة تي 72 وكما إن ذو الفقار تتمتع بدروع مركبة وتركيبية شبيهة بالدبابات الحديثة في العالم.
من الأمور المهمة في دبابة "ذو الفقار 3" هو تجهيزها بمنظومة التحكم بالنيران والتي تعرف بـ " EFCS3" وهو نظام ذو أبعاد عدة، ويضع قدرات مهمة تحت تصرف ذو الفقار، من بينها إمكانية أن يقوم بتأمين ثبات رؤية مدفع الدبابة أثناء كل أنواع المناورات والمنعطفات، وكذلك إيجاد إمكانية خوض المعارك مع أهداف ثابتة أو متحركة في الوقت الذي تكون فيه الدبابة متوقفة أو حتى في حالة حركة، وإمكانية نقل المعلومات إلى حاسوب الدبابة وذلك لتقدير الزاوية المطلوبة للإطلاق، وإمكانية التشبيك مع منظومات الرؤية في الليل الموجودة في الدبابة وزيادة احتمالية إصابة الأهداف مع أول عملية إطلاق.
والنقطة المهمة الاخرى هي ان "ذو الفقار3" منتج جاء كثمرة جهود وتصميم استغرق عقدين من الزمن في سبيل تحقيق "جهاد الاكتفاء الذاتي" للقوات البرية في الجيش الإيراني، وهذا ما ساعد على تقديم إيران كبلد وحيد في المنطقة الذي يمتلك تقنيات محلية لإنتاج هذه الدبابة، وهذه الدبابة طبقا لقادة القوات البرية (نزاجا) تتمتع بتوليفة من المزايا والخصائص وذلك بالمقارنة مع الدبابة "ت 72 c"  الروسية التي تعرف في الوقت الراهن على أنها دبابة أساسية للقوات المسلحة الروسية.

http://www.alalam.ir/news/1565013
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
abakar

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
التسجيل : 23/05/2013
عدد المساهمات : 58
معدل النشاط : 74
التقييم : 5
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: تنامي قدرات إيران الدفاعية على مدى 35 عاما   الخميس 13 فبراير 2014 - 4:36

موضوع جيد لا املك تقييم لاسف ،ايران دولة تتحدى الحظر والعقوبات ، وتسير في اتجاه المطلوب مثل الصين )قلد و طور ( ، لكن الغريب هو تصميم مقاتلة القاهر هل بالفعل تستطيع هذه الطائرة الطيران و المناورة ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
samir 1991

عقـــيد
عقـــيد



الـبلد :
المهنة : بكالوريوس علوم حاسبات
المزاج : الحمد لله على نعمته
التسجيل : 14/03/2013
عدد المساهمات : 1236
معدل النشاط : 1462
التقييم : 219
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: تنامي قدرات إيران الدفاعية على مدى 35 عاما   الخميس 13 فبراير 2014 - 8:02

موضوع جيد ومتعوب عليه وما شاء الله ايران تعمل بنظام الموجود وتطوره
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

تنامي قدرات إيران الدفاعية على مدى 35 عاما

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: مواضيع عسكرية عامة - General Topics-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين