أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

Operation Michael علي الجبهة الغربية فيWW1..

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 Operation Michael علي الجبهة الغربية فيWW1..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابوالبراء10

مســـاعد أول
مســـاعد أول



الـبلد :
العمر : 33
المهنة : طالب جامعى
المزاج : Cool
التسجيل : 20/09/2007
عدد المساهمات : 586
معدل النشاط : 89
التقييم : 11
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: Operation Michael علي الجبهة الغربية فيWW1..   الأحد 15 مارس 2009 - 0:01

بسم الله الرحمن الرحيم
........................

توطئة:

في 11 نوفمبر 1917 باشرت القيادة العليا الألمانية في الإعداد لهجوم ضخم كانت تعول عليه آمال كبيرة في الإنتصار بالحرب علي الجبهة الغربية ، وكان في مواجهتهم الجيش البريطاني الذي إعتقدوا إنه إستنزف بالمعارك عام 1917 في Arras و Messines و Passchendaele و Cambrai ، وفي عام 1918 ، كادت المجاعة توشك أن تضرب الشعب الألماني بسبب قلة الطعام وطول أمد الحرب ، ورأي الجنرال الألماني Erich Ludendorff بأن لديه فرصة سانحة لربح الحرب وإنهاء تلك المعاناة ، فقام بنقل 50 فرقة من الجبهة الشرقية بعد توقيع الروس لمعاهدة Brest Litovsk مما أعطاهم ميزة التفوق العددي علي الحلفاء وتراحت عديد الفرق الألمانية الموجودة بالجبهة الغربية ما بين 177 و 190 فرقة من مجموع 241 فرقة لديها ، منها 110 فرقة بالخطوط الأمامية للجبهة ..


ولكن كل ذلك التفوق كان علي وشك الإنتهاء مع وصول القوات الأمريكية التي كانت بطريقها لأوروبا ، وكان من المقرر أن يتمركز بفرنسا قرابة 318000 جندي بحلول شهر مايو بالإضافة إلي مليون جندي بحلول شهر أغسطس ، وقد أدرك الألمان خطورة ذلك الموقف فكانوا يسابقون الزمن لشن هجوم ساحق يمكنهم من الإنتصار قبل وصول الإمدادات الأمريكية ، فقاموا بالتخطيط لما سمي بهجوم الربيع أو معركة القيصر Kaiserschlacht التي تشتمل في خطوطها العريضة علي سلسلة من الهجمات التي تهدف للوصول إلي تحقيق إختراق شامل للخطوط البريطانية إلي ماقبل بداية الحرب ..

وخطط لهجوم الربيع أن يشتمل علي 4 هجمات ، وكانت أسمائها الرمزية كما يلي Michael مايكل و Georgette و Gneisenau و Blücher-Yorck ، و الهجوم الرئيسي كما خطط له الجنرال Ludendorff سيكون العملية مايكل Michael في السوم ، بالإضافة إلي هجمات ضد البريطانيين في Lys و Ypres بهدف صرف أنظارهم عن الهجوم الرئيسي ..

وعلي الرغم من ذلك ، تمكنت المخابرات البريطانية من معرفة خطط ونوايا الألمان التي أدهشت قادة الحلفاء بسبب إفراط الألمان في مدي المكاسب التي من الممكن أن يتحصوا عليها من هجومهم هذا ، فكان هدف الجنرال Ludendorff بتحقيق إختراق للخطوط البريطانية علي نهر السوم ثم الزحف نحو المنطقة الشمالية الغربية بهدف قطع خطوط الإتصال بجبهة Artois و وقوات البعثة البريطانية بمنطقة Flanders مما يمكنهم من إبعادهم عن موانئ القناة التي كانت ضرورية لإمداد البريطانيين وبالتالي يقع الجيش البريطاني بين كماشة الرحي ويدفعه ذلك للإستسلام ، وعلي الرغم من وضوح أهداف تلك الخطة وبساطتها إلا أنها واجهت صعوبات عدة عند تطبيقها علي أرض الواقع ..

ويبدو أن الألمان قد أفرطوا في الإعتقاد بمدي نجاعة وسائلهم وخططهم التي إنتصروا بها علي الجبهة الشرقية وخصوصا معركة ريغا التي قاموا فيها بتشكيل وحدات خاصة stormtroopers "قوات العاصفة" من النخبة تتبع تكتيكات الجنرال فون هوتيير الذي يعد واحداً من أفضل الجنرالات الألمان في WW1 ، والتي تقوم علي أساس تحقيق تلك القوات الخاصة لإختراق خطوط العدو الأمامية ، وبمجرد نجاح قوات العاصفة في إنجاز مهامهما تندفع قوات المشاة الرئيسية لإستغلال ذلك النجاح والإندفاع عبر الفجوات والدفاعات الضعيفة ، اما دفاعات العدو القوية فسيتم التعامل معها بموجات متتابعة من المشاة والتي ستتمكن بالنهاية من قطع خطوط الإتصال للعدو..

وكان تكتيك قوات العاصفة مبنيا علي السرعة في تنفيذ المهام وقطع خطوط إتصال العدو مما يفقده السيطرة علي قواته بالإضافة إلي القيام بمهاجمة مؤخرة العدو ومرابض مدفعيته ، ولأهمية دور تلك القوات فقد تم تشكيلها من أفضل العناصر بالجيش الألماني مما جعل نوعية قوات الإحتياط علي غير كفاءة تلك القوات ..


رشقات المدفعية الألمانية ضد قوات الحلفاء

ولمجاراة تلك التكيتكات كان لابد من تغيير تكتيكات المدفعية فبدلاً من القصف العنيف والمكثف ضد خنادق العدو الأمامية يتم التحول لقصف خطوط إتصال وإمداد قوات العدو ، وكان ذلك القصف يتم علي 3 مراحل ، فقصف عنيف ضد مراكز قيادة وإتصال العدو ثم تدمير مرابض مدفعية العدو ثم قصف عنيف ضد قوات مشاة العدو بخطوط الجبهة الأمامية ، وقد إبتكر ذلك التكتيك المقدم الألماني Bruchmüller الذي أطلق عليه إسم Feuerwalze ، وقد ساعد علي تنفيذ ذلك التكتيك بهجوم الربيع وفرة بطاريات المدفعية التي تتميز بالدقة في إصابة أهدافها علي مسرح عمليات الجبهة الغربية ..
..................
يتبع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابوالبراء10

مســـاعد أول
مســـاعد أول



الـبلد :
العمر : 33
المهنة : طالب جامعى
المزاج : Cool
التسجيل : 20/09/2007
عدد المساهمات : 586
معدل النشاط : 89
التقييم : 11
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: Operation Michael علي الجبهة الغربية فيWW1..   الأحد 15 مارس 2009 - 0:02

الخطوط الألمانية والبريطانية قبل الهجوم:

ببداية عام 1918 كانت أوضاع قوات البعثة البريطانية BEF غير مطمئنة فمثل تلك الهجمات قد يشكل خطراً داهماً عليها ، بالإضافة إلي إنخفاض الروح المعنوية للجنود البريطانيين في كثير من الخطوط الأمامية للجبهة بسبب الخسائر الفادحة التي عانوا منها إبان معركة السوم الأولي والظروف الصعبة التي إكتنفت معركة Passchendaele ، كل ذلك ولّد لديهم شعوراً بالإحباط من نجاح الألمان في هجومهم هذا الأمر الذي سيجعل نجاحاتهم التي كسبوها في معركة Cambrai تتلاشي بالهواء ، فبريطانيا العظمي الآن متورطة في حرب منذ 3 سنوات وحالة جنودها تدعو للرثاء ، فتعييناتهم لاتكفي والمرض يتفشي بينهم ويحصد أرواحهم ..

الهجوم الألماني الرئيسي الوحيد علي الجبهة الغربية تم خلال معركة يبيريس Ypres الثانية عام 1915 ضد القوات الفرنسية بجبهة Verdun الأمر الذي أعطي البريطانيين خبرة قليلة في كيفية تنظيم الدفاعات في مواجهة الألمان ، ودفعت التكتيكات الألمانية المتقدمة في نظام دفاعات الخنادق البريطانيين إلي تبني تلك التكتيكات التي أثبتت نجاعتها عام 1917 ، وكان ذلك النظام " الدفاع العميق " يشتمل علي 3 مناطق ، منطقة الخط الأمامي للمعركة ومنطقة المعركة ومنطقة الخطوط الخلفية ، وبالتالي يستطيع منطقة الخط الأمامي الصمود بوجه العدو مع قيام منطقة ساحة المعركة بتدعيم تلك القوات وخلف ذلك منطقة الخطوط الخلفية التي تعمل علي معالجة أي اخطاء تظهر أثناء القتال ، عند حدوث أي إختراق في أي قطاع من الجبهة تندفع قوات الإحتياط لشن هجوم مضاد لغلق منطقة الإختراق ، هذا النظام "الدفاع العميق" قد أتاح للقوات المدافعة خفض نسبة القوات بالخطوط الأمامية والتي عادة ما تتحمل إصابات فادحة ، وبالتالي أصبح تشكيل فرقة المشاة البريطانية تبعاً لأسلوب الدفاع السابق والتي تضم 9 كتائب مشاة ، 3 كتائبمشاة في منطقة الخطوط الأمامية و 4 كتائب في منطقة المعركة و2 كتيبة في منطقة الخطوط الخلفية ..

وإختار الألمان مهاجمة قطاع مدينة St Quentin الذي سبق وأخذه البريطانيين منهم بعد قيامهم بالإنسحاب إلي خط هيدنبرج ربيع عام 1917 ، عقب تنفيذهم للإنسحاب أعطي رئيس الوزراء البريطاني اوامره بالإستيلاء علي تلك المنطقة وذلك خلافاً لرأي القادة العسكريين الذي رأو أن ذلك مضيعة للجهد خصوصا وأن مسئلة تحصينه تتطلب كثير من الرجال وهو ما لم يكن متوافراً حينها ..

وكانت ألمانيا قد قامت ببناء خط سيغفريد" يطلق عليه خط هيدنبرج" أثناء معركة السوم عام 1916 وإمتد من القناة حتي نهر موسيل Moselle بطول أكثر من 300 ميل وأشرف علي تصميمه العقيد فون لوسبرج von Lossberg وبني بواسطة الأسري البلجيكيين والروس ، وكانت أقوي خطوطه القريبة من مدينة St. Quentin بين Arras و Soissons ، وكانت نهاية الخط عبارة عن نظام الخنادق المتطور "الدفاع العميق" وكان كل خندق بعمق ميل ومحاط بسلك شائك لمسافة 50 قدم متعرجة ويحمي كما أشرنا سابقاً 3 مناطق ، وترتبط تلك الخنادق مع بعضها البعض بأنفاق ، وبمؤخرة نظام الخنادق هذا كان يوجد نظام دفاع من الخرسانة كملجأ للإحتياط وتم إخفاء بطاريات المدفعية علي المنحدرات الخلفية للخط ..

وبعد قيام الألمان بالإنسحاب من تلك الخطوط فيما سمي بعملية Alberich والتي إستمرت لمدة 5 أسابيع وإتبعت خلالها القيادة العليا الألمانية سياسة حرق الأرض وتخريب كل شئ ..

وفي شتاء العام 1917/1918 تم إنشاء الخط البريطاني الدفاعي حول المنطقة والذي تشكل علي هيئة قوس حول St Quentin والقري المجاورة المخربة ، وإختلف الخط البريطاني بتلك المنطقة عن خطوطهم الأخري بالجبهة ، حيث لم يتم إكمال بناء نظام الخنادق الدفاعية بالإضافة إلي وجود العديد من النقاط المعزولة بمنطقة الخط الأمامي ، وقد حاول البريطانيين تعويض ذلك النقص بأسلوب "الدفاع العميق" التي تقسم ميدان المعركة لـ3 مناطق كما ذكر آنفاً ، وبحلول شهر مارس 1918 كان إنشاءات مناطق الخطوط الأمامية وساحة المعركة قد تم إكمالها فيما كانت لاتزال إنشاءات منطقة الخطوط الخلفية يجري إستكمالها ..
..................
يتبع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابوالبراء10

مســـاعد أول
مســـاعد أول



الـبلد :
العمر : 33
المهنة : طالب جامعى
المزاج : Cool
التسجيل : 20/09/2007
عدد المساهمات : 586
معدل النشاط : 89
التقييم : 11
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: Operation Michael علي الجبهة الغربية فيWW1..   الأحد 15 مارس 2009 - 0:03

خطة الهجوم:

وبالإضافة إلي المشكلات السابقة التي عاني منها الجيش البريطاني ، مر أيضا بعملية إعادة تنظيم صارمة لتعويض النقص الواضح بقوته البشرية ، ففرقة المشاة البريطانية أصبحت 3 ألوية بدلاً من 4 وينتظم في كل لواء 3 كتائب قوية ، ولتفادي خسارة أفضل التشكيلات ، فتم إعادة التنظيم تلك بإستخدام قوات الإحتياط بسبب فقدان بعض الكتائب للكثير من رجالها اثناء المعارك ..

وسيتم نشر الجيوش الألمانية المهاجمة بطول 43 ميل بطول الجبهة من آراس وسانت كوينتن وصولاً إلي لافري ، وكان قد توافر لدي الجنرال Ludendorff قرابة 74 فرقة و 6600 قطعة مدفعية و3500 مدفع هاون و 326 طائرة مقاتلة ، وتم تنظيم تلك القوات في الجيوش التالية ، الجيش السابع عشر بقيادة الجنرال فون بلو والجيش الثاني بقيادة الجنرال ماوزتز " وهما جزء من مجموعة الجيوش التي يقودها ولي العهد الألماني Rupprecht" ، والجيش الثامن عشر بقيادة الجنرال فون هوتيير "جزء من مجموعة الجيوش التي يقودها ولي العهد ويليلهم" ، والجيش السابع ..

وكان ثقل الهجوم الرئيسي سيكون بإتجاه في المنطقة بين آراس وجنوب سانت كوينتن ، ولذلك فقد إتخذ الجنرال فون هوتيير قائد الجيش الثامن عشر مدينة Guise مقراً لقيادته وبإمرته 27 فرقة ، وكان متوسط قوة الفرقة الألمانية خلال عام 1918 يتراوح بين 12300 جندي و 3000 حصان و 48 قطعة مدفعية و 120 قطعة هاون و 78 رشاش ثقيل و 144 رشاش خفيف و من 6 إلي 12 شاحنة إمداد ...

وفي شمال الجبهة ، سيقوم جيشين ألمانيين بالهجوم علي النتوء الموجود بمنطقة Flesquieres الذي كانت لهم به معرفة سابقة من معركة Cambrai ، وسيقوم الجيش الثامن عشر "النشيط" بالهجوم علي جانبي مدينة سانت كوينتن لقطع خطوط الإتصال البريطانية مع الخطوط الفرنسية ، وسيقوم الجيشين الألمانيين الشماليين بمهاجمة الموقع البريطاني حول آراس قبل التقدم نحو الشمال الغربي للجبهة لتقطيع أوصال قوات البعثة البريطانية BEF الموجودة بـ Flanders ، ثم الزحف جنوبا للوصول إلي نهر السوم والتمسك به في وجه أي هجمات مضادة تشنها القوات الفرنسية الموجودة بالمنطقة ..

وكان من المقرر ان يواجه الهجوم في الشمال ، جيشين بريطانيين هما الجيش الثالث بقيادة الجنرال Julian Byng والذي يتولي مهمة الدفاع عن جنوب آراس وصولاً إلي نتوء Flesquieres ، وإلي جنوبه كان يوجد الجيش الخامس بقيادة الجنرال Hubert Gough ، وإنضم إلي الجنرال Byng مجموعة الجنود الكنديين الذين إستولوا علي Vimmy Ridge فقد كان جيشه أقل قوة من الجيش الخامس ، فكان يتشكل من 12 فرقة و 1650 مدفع و 119 دبابة و 357 مقاتلة ، وكانت متوسط قوة الفرقة البريطانية خلال عام 1918 يتراوح بين 11800 جندي و 3670 حصان و 48 قطعة مدفعية و 36 مدفع هاون و 144 رشاش خفيف و 360 دراجة بخارية و 14 شاحنة و 21 سيارة إسعاف متحركة ..

إكتشاف النوايا الألمانية:

قبل منتصف مارس 1918 كان قد وصل لعلم المخابرات البريطانية أنباء عن إستعداد الألمان لشن هجوم ، وتأكد الحلفاء من تلك الأنباء عندما تمكنت طئرة إستطلاع تابعة لهم من التحليق فوق الخطوط الألمانية ورؤية التحضيرات الألمانية للهجوم مثل قيامهم بإنشاء طرق جديدة لتسهيل عمل قواتهم والقيام بأعمال تمويه لبطاريات مدفعيتهم ، عربات الإمداد التي تتجه نحو سانت كوينتن ، وقيام ضباط المسافة الألمانية بدراسة الخطوط البريطانية ، وقد ردّ البريطانيين علي تلك الإستعدادات بقصف ليلي عنيف ضد مناطق الخطوط الأمامية و الخلفية والأماكن المحتملة لتعبئة القوات..

وإضافة إلي ماسبق ، وقبل أيام قليلة من الهجوم الألماني المرتقب ، قام جنديان ألمانيين بالهرب من خطوطهم وسلموا أنفسهم للواء 107 البريطاني ، ونجح البريطانيين في إستخلاص معلومات هامة حول أماكن حشد بطارياتهم ، وأخبروهم عن قيام الألمان بوضع قرابة 36 مدفع هاون قبالة الفرقة 36 البريطانية لقصف خطوط الإتصالات الخاصة بهم ، وعن أنهم "أي الألمان" سيقومون بقصف مدفعي لعدة ساعات قبيل هجومهم البري ، وكان البريطانيين قد نجحوا من قبل في الحصول علي معلومات ثمينة من عدة سجناء ألمان حول مقر قيادة الفيلق 18 ، وبالإجمال كان البريطانيين قد حصلوا علي معلومات ثمينة تفيد بقرب هجوم الربيع الألماني المرتقب ومع ذلك كانت أوضاع الجيش الخامس غير منظمة وبعض الدفاعات لم تكتمل ..
...........................
يتبع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابوالبراء10

مســـاعد أول
مســـاعد أول



الـبلد :
العمر : 33
المهنة : طالب جامعى
المزاج : Cool
التسجيل : 20/09/2007
عدد المساهمات : 586
معدل النشاط : 89
التقييم : 11
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: Operation Michael علي الجبهة الغربية فيWW1..   الإثنين 16 مارس 2009 - 9:51

العملية مايكل (21 مارس -5 إبريل)..

معركة سانت كوينتن من 21 مارس إلي 23 مارس

اليوم الأول 21 مارس:

بدأت المعركة بقصف مدفعي ألماني عنيف في تمام الساعة 2 صباحاً ضد المواقع البريطانية جنوب غرب سانت كوينتن وبعمق من 4 إلي 6 كلم ، وبحلول الساعة 4.35 صباحاً سقط وابل كثير من القصف الألماني المركز بطول الجبهة التي تبلغ 40 ميلاً من الهاونات والغازات السامة (مثل غاز الخردل و غاز الكلور وعلب الدخان والغاز المسيل للدموع ) وبخاصة علي منطقة الخطوط الأمامية ، بينما تقوم البطاريات الثقيلة بقصف منطقة الخطوط الخلفية لتدمير مرابض مدفعية الحلفاء ووسائل الإمداد والتعيينات الأخري ، مما سبب خسائر فادحة بوسائل النقل الخاصة بالحلفاء ونتج عنها تضرر الخيول ووسائل النقل الأخري بشدة حيث سقط قرابـة مليون ومائة ألف قذيفة علي خطوط الحلفاء طوال 5 ساعات من القصف العنيف في مساحة قدرها 150 ميل مربع وطال ذلك القصف جبهة الجيش الخامس بالكامل وجزء كبير من جبهة الجيش الثالث وبعض من جبهة الجيش الأول البريطاني وخسر البريطانيين من جراء ذلك القصف المركز قرابة 7500 شخص وتم تدمير منطقة الخط الأمامي وعرقلة إتصالاتهم بالمنطقة الخلفية التي تضررت أيضا ، وبالرغم من معرفة البريطانيين بموعد وموقع الهجوم الألماني المحتمل إلا أنهم فوجئوا بمدي عنف القصف الألماني الذي شكل لهم مفأجاة غير سارة ..

ومع شروق الشمس في الساعة 5 صباحاً وبالرغم من سوء مدي الرؤية التي بلغت 10 ياردات في الأفق بسبب الدخان الناتج عن القصف الألماني المركز ، قرر الألمان دفع قوات العاصفة stormtroopers لإختراق المواقع البريطانية وبالفعل نجحوا في الإستيلاء ومحاصرة كامل المواقع البريطانية بالخطوط الأمامية للجبهة ولم تستطع المدفعية البريطانية تقديم الدعم لمنطقة الخطوط الامامية في مواجهة قوات العاصفة الألمانية بسبب فقدان الإتصالات معهم ..!!

ومع مرور الوقت ، تقهقرت الخطوط البريطانية للوراء بسبب شدة الهجوم الألماني ، وكان يتم التبليغ عن حدوث إختراقات متعاقبة لخنادقهم الدفاعية بشكل مستمر ، وإتسم الزحف الألماني بالسرعة الأمر الذي جعلهم خارج مدي المدفعية البريطانية التي لم تكن بنفس كفاءة الزحف الألماني ، وقامت وحدات الدعم الألمانية بمحاصرة المعاقل البريطانية المعزولة طبقاً للخطة الموضوعة ، وبحلول الظهر حقق الألمان إختراقاً كبيراُ بالمنطقة الجنوبية الغربية لسانت كوينتن وفي تمام الساعة 2.30 ظهراً كانوا علي بعد 3 كلم من Essigny وجزء كبير مما حدث يرجع إلي الجنرال Gough قائد الجيش الخامس البريطاني ، وسقطت غالبية القوات البريطانية في الخطوط الأمامية أسري بيد الألمان مع وجود عدة نقاط معزولة رفض جنودها رفع راية الإستسلام وأصرت علي المقاومة وأدت إلي إيقاع خسائر كثيرة بالألمان وإلا أن الألمان ردوا عليهم بشن هجوم بقاذفات اللهب ضد خنادقهم الأمر الذي زاد من آلامهم وقرروا في النهاية الإستسلام لنفاذ ذخيرتهم والإصابات البالغة التي كانت بصفوفهم ، وبالرغم من أن الجنرال Gough ماتزال لديه مشكلة في إقناع قادته الآخرين بخطورة الموقف الذي هم فيه ، فقد قرر وضع فوج Hertfordshire الأول قرب Gurlu Wood لتدعيم الفرقة 16 التي كانت تتراجع تحت وطأة شراسة هجوم العدو ..

وفي قطاع الجيش الثالث البريطاني حدثت عدة إختراقات هامة منها إخترقا بطول طريق Cambrai-Bapaume وآخر خلال الدفاعات الهشة للفرقة 59 القريبة من Bullecourt ، وبإنتهاء ذلك اليوم تمكن الألمان من إختراق الخطوط البريطانية الدفاعية الأولي والثانية خلال جبهة الهجوم المواجهة لهم ، فيما كانت أعداد كبيرة من جنود الجيش الخامس البريطاني تقوم بالتراجع ، وأجبر الجنرال Gough علي الرغم من وضعه السيئ علي القتال وهو في حالة التراجع علي أمل وصول تعزيزات تعيد الأمور لنصابها ، وفي سبيل ذلك امر كافة النقاط البريطانية المعزولة بالإنسحاب والإنضمام إليه ونتج عن ذلك تراجع الجناح الأيمن للجيش الثالث البريطاني تفاديا لوقوعه في كمين التطويق ، ومنع الضباب بالمنطقة من إستخدام الطائرات لكن بنهاية اليوم تمكنت 36 من الأسراب المقاتلة البريطانية من المشاركة وخسرت أثناء ذلك 16 طائرة مقابل 14 طائرة للعدو ...

وعلي الرغم من ذلك ، كان اليوم الأول من المعركة بالنسبة للألمان مشهوداً فقد عانوا من 40 ألف إصابة بين قتيل وجريح معظمها خلال هجموهم علي قوات البعثة البريطانية BEF ، ولم ينجح هجومهم بشمال الجبهة في تحقيق المراد بعزل نتوء Flesquieres ، وما سبق يشير إلي إتخاذ الألمان لمنحي خاطئ في المعركة ...
.....................
يتبع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابوالبراء10

مســـاعد أول
مســـاعد أول



الـبلد :
العمر : 33
المهنة : طالب جامعى
المزاج : Cool
التسجيل : 20/09/2007
عدد المساهمات : 586
معدل النشاط : 89
التقييم : 11
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: Operation Michael علي الجبهة الغربية فيWW1..   الخميس 19 مارس 2009 - 8:29

اليوم الثاني 22 مارس :

وفي اليوم الثاني من الهجوم الألماني ، واصلت القوات البريطانية تراجعها وفقدت خلالها أخر موطئ لأقدامهم بمنطقة الخط الأمامي ، فقد كان القتال عنيفاً لدرجة خسارة الفريقين عدة كتائب من قواتهم ، وظل الضباب الكثيف يلف سماء المعركة ، وأخذ الألمان يبذلون قصاري جهدهم لتضييق الخناق علي البريطانيين فيما يحاول البريطانيين الصمود والتمسك بأماكنهم ، ولذلك كان يعد يوماً من أيام البطولة والصمود بالنسبة للكتائب والفصائل البريطانية التي شاركت فيه ...

وأصبحت حالة الجيش الخامس البريطاني مريعة فالجيش الآن في حالة تراجع وفي طريقه للإنهيار التـام ، وكانت أخطر المواقف خلال ذلك اليوم إمكانية عزل الجيشيين البريطانيين "الثالث والخامس" وقطع طرق مواصلاتهما ، ولكي يحول الجنرال Byng دون ذلك كان لا بد من التمسك بنتوء Flesquieres بأي كلفة كانت ، وإصدار أوامر إلي الجنرال Haig بالمحافظة علي إتصاله مع الجنرال Gough حتي ولو تطلب ذلك منهما القيام بإنسحاب للمحافظة علي ذلك ، وشهد اليوم أيضا أول إنخراط للقوات الفرنسية في المعركة وبالتحديد بمنطقة جنوب الخط الأخضر ..

وفيما يبدو أنه سوء فهم لتعليمات الجنرال Gough ، قام قائد الفيلق 18 الذي يقوده الجنرال Ivor Maxse بتراجع كبير عن كامل الطريق المؤدي إلي السوم ، وخلال ذلك جلب الألمان مدفعيتهم الثقيلة إلي منطقة Artemps والتي قامت بدور كبير في إجبار كتائب اللواء 108 البريطاني علي الإنضمام للواء 109 المتمركز في Happencourt ، وفي ذلك الجو من سوء التعاون بين الجنرال Gough و Maxse ، قام الجنرال Nugent بإختيار Sommette علي الضفة الجنوبية لقناة سانت كوينتن ، والتي تشهد قتالاً ضاريا ، لإنشاء خط دفاعي جديد ، وقد تطلب القيام بذلك عبور فرقة الجنرال Nugent للقناة وذلك يعني الإنسحاب والتراجع لمسافة 9 أميال وتم تنفيذ ذلك في وضح النهار ، الأمر الذي كبدهم خسائر فادحة في سبيل إنشاء خط دفاعي لم يكن له أي أهمية حيوية خلال المعركة ، وخلال ساعات كان الألمان يعبرون القناة بأعداد هائلة ، وحققوا بذلك إختراق 10 أميال وراء الخطوط البريطانية ..

اليوم الثالث 23 مارس :

وبحلول صباح اليوم الثالث ، تمكن الجنود الألمان من تحقيق إختراق لخطوط البريطانية بقطاع الفرقة 14 المتمركزة في Jussy ، وتشير سجلات أحد ألوية الفرقة "اللواء 54" من أن أحوال الطقس كانت مواتية في صالح الألمان فقد كان الضباب سميكاً عند الأنهار والوديان الصغيرة الأمر الذي يجعلهم بمثابة الأشباح عند هجومهم علي مواقعهم ، وللخروج من تلك الأزمة حاولوا إنشاء مركز للإنذار المبكر بمنطقة Jussy ولكنه علي مايبدو كان متاخراً فقد كانت قواتهم في حالة تراجع تام أمام القوات الألمانية التي عبرت قناة Crozat في عدة نقاط وسقطت كل خطوط الدفاع ، فلاشيئ الآن يستطيع وقف التقدم الألماني ...

وعلي ضوء تلك الأحداث ، كان علي الجنرال الألماني Ludendorff تطبيق المرحلة الثانية من خطته وذلك بعد إختراق الخطوط البريطانية ، ولذلك أصدر تعليماته بإستمرار القتال حتي الوصول إلي خط Bapaume - Peronne - Ham ، ووزع الادوار كذلك ، حيث يقوم الجيش السابع عشر بالهجوم علي Arras - St Pol والتي تعتبر الجناح الأيسر لمنطقة Miraumont ، الجيش الثاني سيأخذ Miraumont - Lihons كإتجاه له أثناء تقدمه ، الجيش الثامن عشر سيأخذ Chaulnes - Noyon كإتجاه أثناء التقدم ، وفور تحقيق المهام السابقة يقوم الجيش السابع عشر بتطويق القوات البريطانية الموجودة شماله ، يقوم الجيش الثاني بالهجوم من ناحية الغرب بطول نهر السوم وصولاً إلي مركز Amiens ..

ويقوم الجيش الثامن عشر بفرض سيطرته علي المنطقة الجنوبية الغربية وتحطيم أي تعزيزات فرنسية تصل إلي باريس ، ثم يقوم الجيش الثاني والجيش الثامن عشربالإستمرار في ذلك حتي نهاية شهر مارس ولكن الأمور لم تجري علي مايرام فقد تحمل المشاة الألمان خسائر عنيفة من مدفعية البريطانيين الثقيلة ...
....................

يتبع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Le sage

عقـــيد
عقـــيد



الـبلد :
المزاج : Good
التسجيل : 16/03/2009
عدد المساهمات : 1446
معدل النشاط : 1460
التقييم : 32
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: Operation Michael علي الجبهة الغربية فيWW1..   الخميس 19 مارس 2009 - 22:44

و الله موضوع تحفة واصل!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
SS-Brigaderfuhrer

مســـاعد
مســـاعد



الـبلد :
العمر : 29
المهنة : طالب كلية الهندسة المعمارية -في اي مكان يحتاجني فيه الاسلام
المزاج : جييييييد ومسيطرين على الوضع
التسجيل : 02/02/2009
عدد المساهمات : 426
معدل النشاط : 95
التقييم : 11
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: Operation Michael علي الجبهة الغربية فيWW1..   الجمعة 20 مارس 2009 - 0:50

شكرا على الموضوع سيف العدل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
SS-Brigaderfuhrer

مســـاعد
مســـاعد



الـبلد :
العمر : 29
المهنة : طالب كلية الهندسة المعمارية -في اي مكان يحتاجني فيه الاسلام
المزاج : جييييييد ومسيطرين على الوضع
التسجيل : 02/02/2009
عدد المساهمات : 426
معدل النشاط : 95
التقييم : 11
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: Operation Michael علي الجبهة الغربية فيWW1..   الجمعة 20 مارس 2009 - 1:06


المارشال بول فون هندنبيرج القائد العام للقوات الالمانية في الحرب العالمية الاولى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
SS-Brigaderfuhrer

مســـاعد
مســـاعد



الـبلد :
العمر : 29
المهنة : طالب كلية الهندسة المعمارية -في اي مكان يحتاجني فيه الاسلام
المزاج : جييييييد ومسيطرين على الوضع
التسجيل : 02/02/2009
عدد المساهمات : 426
معدل النشاط : 95
التقييم : 11
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: Operation Michael علي الجبهة الغربية فيWW1..   الجمعة 20 مارس 2009 - 1:16



وهنا صورة الجنرال لدندورف مع هيندنبيرج
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
SS-Brigaderfuhrer

مســـاعد
مســـاعد



الـبلد :
العمر : 29
المهنة : طالب كلية الهندسة المعمارية -في اي مكان يحتاجني فيه الاسلام
المزاج : جييييييد ومسيطرين على الوضع
التسجيل : 02/02/2009
عدد المساهمات : 426
معدل النشاط : 95
التقييم : 11
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: Operation Michael علي الجبهة الغربية فيWW1..   الجمعة 20 مارس 2009 - 1:22



وهنا صورة للجنرال اريك لدندورف رئيس هيئة الاركان الالمانية خلال الحرب العالمية الثانية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
SS-Brigaderfuhrer

مســـاعد
مســـاعد



الـبلد :
العمر : 29
المهنة : طالب كلية الهندسة المعمارية -في اي مكان يحتاجني فيه الاسلام
المزاج : جييييييد ومسيطرين على الوضع
التسجيل : 02/02/2009
عدد المساهمات : 426
معدل النشاط : 95
التقييم : 11
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: Operation Michael علي الجبهة الغربية فيWW1..   الجمعة 20 مارس 2009 - 1:30



الجنرال فون كلوك القائد العام الالماني للجبه الغربية خلال الحرب العالمية الثانية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
SS-Brigaderfuhrer

مســـاعد
مســـاعد



الـبلد :
العمر : 29
المهنة : طالب كلية الهندسة المعمارية -في اي مكان يحتاجني فيه الاسلام
المزاج : جييييييد ومسيطرين على الوضع
التسجيل : 02/02/2009
عدد المساهمات : 426
معدل النشاط : 95
التقييم : 11
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: Operation Michael علي الجبهة الغربية فيWW1..   الجمعة 20 مارس 2009 - 1:31

تقبلوا اضافتي اخوتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابوالبراء10

مســـاعد أول
مســـاعد أول



الـبلد :
العمر : 33
المهنة : طالب جامعى
المزاج : Cool
التسجيل : 20/09/2007
عدد المساهمات : 586
معدل النشاط : 89
التقييم : 11
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: Operation Michael علي الجبهة الغربية فيWW1..   الجمعة 20 مارس 2009 - 8:46

جزيل الشكر للإخوة الكرام SS-Brigaderfuhrer و Le sage علي التعقيب الطيب ..وبإذن الله سأكمل الموضوع وإعذروني لأنه يأخذ مني جهداً شاقاً بالترجمة ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابوالبراء10

مســـاعد أول
مســـاعد أول



الـبلد :
العمر : 33
المهنة : طالب جامعى
المزاج : Cool
التسجيل : 20/09/2007
عدد المساهمات : 586
معدل النشاط : 89
التقييم : 11
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: Operation Michael علي الجبهة الغربية فيWW1..   الثلاثاء 24 مارس 2009 - 8:36

الأحداث التي أعقبت عبور الألمان نهر السوم

معركة Bapaume الأولي (24 - 25 مارس)


اليوم الرابع 24 مارس:

في ذلك الوقت كان من الصعب علي فرق الجيش الخامس إنشاء منطقة الخط الأمامي نظراً لحالتها الصعبة مع ما تعانيه من فقد في قوتها البشرية ، وفي بادئ الأمر تقدمت بعض الوحدات الألمانية للأمام دون نظام الأمر الذي جعل بعض القوات الوحدات البريطانية خلف خطوط العدو الألماني مما جعل مسئلة الدعم اللوجيستي لتلك القوات صعبة للغاية ، وبينما كان يتم التخطيط لكي يشن اللواء 109 البريطاني هجوماً مضادا في الساعات الأولي من صباح يوم 24 مارس إذ سبقهم الألمان وقاموا بإحتلال Golancourt الواقعة شمال غرب منطقة Villeselve ، الأمر الذي أجبر القوات البريطانية علي البقاء بمواقعهم الدفاعية ، فيما كان ميدان المعركة بذلك الوقت محصورة بين Cugny و جنوب Golancourt....


طوابير الإمدادت الألمانية تتحرك بالقرب من E'tricourt-Manancourt

وتم وضع بقايا اللواء البريطاني 54 بعد إعادة تنظيمه ، في الغابة الواقعة شمال Caillouel وذلك في تمام الساعة 10 صباحا ، وإستمر القتال العنيف علي كافة الجبهات ، وبحلول الساعة 11 صباحا تم إصدار أمر إلي الفرقة 14 البريطانية بالإنسحاب جنوباً وصولاً إلي بلدة Guiscard ، جيث سبق أن قامت القوات الألمانية بالمنطقة بسلسلة من الهجمات الصغيرة مما أنهك قوات الفرقة 14 وتسببت في إيجاد فجوة بين صفوف الفرقة الأمر الذي دعا القيادة البريطانية إلي الطلب من الفرقة التراجع حتي يتم إعادة التنظيم لها ، وفي قطاع الفرقة 54 أوشك خطها علي الإنهيار بفعل هجمات ألمانية تشن عليه من المنطقة الشمالية الشرقية والمنطقة الشمالية الغربية ، مما دفعهم للتراجع نحو Villeselve ، وقد حاول البريطانيين بتلك المنطقة بالتعاون مع بعض المشاة الفرنسيين شن هجوم علي الألمان إلا أن القصف الألماني من البطاريات الألمانية جعلتهم يلغون ذلك ، حيث تلقي الفرنسيون اوامر بالإنسحاب نحو الخلف وهو أمر لو نفذ دون تراجع البريطانيين معهم سيجعلهم لقمة سائغة في حركة تطويق تقوم بها القوات الألمانية ضدهم ، وأثناء تراجعهم كانت البطاريات الألمانية تصب قذائفها علي البلدتين التي يتراجع نحوها القوات البريطانية والفرنسية حتي تمكنوا من الإنسحاب بسلام في عتمة الظلام ..


وبعد ذلك ، أصاب التقدم الألماني السريع العثرة عقب 3 أيام من الزحف المستمر وهو الأمر الذي إستنزف مشاته بصورة كبيرة وكان من الصعب تحريك البطاريات وطوابير الإمدادات نحو ميدان المعركة التي شهدت سابقاً معركة السوم الأولي عام 1916 ومعركة wasteland عام 1917 التي أفضت إلي إنسحاب الألمان نحو خط هيدنبرغ ، وعقب وصول الوحدات البريطانية والإسترالية الجديدة إلي ساحة الميدان قامت بالتحرك نحو سكة حديد Amiens الحيوية وبذلك أخذت دفاعات البريطانيين تشتد صلابـة ..

وبالنسبة لمسئلة الإختراق الألماني للخطوط البريطانية فبالنظر إليه نظرة شاملة نجد أنه حدث فقط في منطقة شمال boundary بين الجيوش الفرنسية والبريطانية ، وكان الألمان يهدفون إلي قطع التواصل بين البريطانيين والفرنسيين وأجبر البريطانيين علي الإبتعاد شرقاً ، الأمر الذي جعل موقف الإمداد بالنسبة للفرنسيين غاية في الخطورة فكان لا بد من إمدادهم بشكل سريع حتي يستطيعوا الصمود وإلا تعرضوا للإنهيار ، ويتحدث السير دوغلاس Haig الذي أقر بالخسائر الجسيمة التي أصابت قواته " بحلول الليل كان العدو قد تمكن من الوصول إلي Transloy و Combles ، وفي الشمال حيث Transloy كانت قواتنا تواجه قتالا صعبا للغاية ، حيث تصدت قواتنا لكل الهجمات المضادة وتمسكت باماكنهم الدفاعية " ...

وكان لدي الجنرال Haig قلقه الخاص النابع من أعداد الإحتياط الفرنسي وإلتزامهم بإمداد البريطانيين بالاعداد الكافية لمساعدته علي الخروج من المأرق الذين هم فيه ، ولذلك قام الجنرال Haig بالسفر ليلاً إلي Dury لمقابلة الجنرال Petain في تمام الساعة 11 مساءً ، وكان لدي الجنرال Petain قناعته عن هزيمة الجيش الخامس البريطاني ، وان الهجوم الرئيسي الألماني بعد ذلك سيكون نحو القوات الفرنسية الموجودة بـ Champagne ، وقد مارست الحكومة الفرنسية ضغوط كبيرة علي الجنرال Petain تحثه علي سحب القوات لحماية العاصمة باريس والتي اضحت عرضة لقصف البطاريات الألمانية بعيدة المدي ، ولذلك قام الجنرال Petain بإبلاغ الجنرال Haig بان الجيوش الفرنسية تستعد للتراجع نحو Beauvais لحماية باريس من الزحف الألماني ...

وذلك لو حدث سيحدث خللا وفجوة كبير بين الجيوش البريطانية والفرنسية ، ولكي يتفادي البريطانيين قيام الألمان بعمليات تطويق لجيوشهم ، قروروا الإنسحاب إلي موانئ القنال ..
...............
يتبــع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابوالبراء10

مســـاعد أول
مســـاعد أول



الـبلد :
العمر : 33
المهنة : طالب جامعى
المزاج : Cool
التسجيل : 20/09/2007
عدد المساهمات : 586
معدل النشاط : 89
التقييم : 11
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: Operation Michael علي الجبهة الغربية فيWW1..   الخميس 26 مارس 2009 - 14:11

اليوم الخامس 25 مارس:

كانت التحركات العسكرية للفرق والكتائب البريطانية علي درجة كبيرة من الغموض في ذلك الوقت حتي ان ظابط بريطاني يتحدث عن ذلك اليوم قائلاً " ما بقي من ذكرياتي عن ذلك اليوم يتعلق بالتصديق علي أماكن التمركز الجديدة للوحدات البريطانية والتي تلت أوامر سابقة بالإنسحاب ، مشاكل كثيرة تصادفك أثناء السير علي الطرقات ، وإذا كنت محظوظاً فستنجو من القصف العنيف والمحظوظ للغاية من ينجو من القصف ويجد طعاماً ليأكله " ..!!

وشيئا فشيئا ، بدأ ثقل المعركة يتجه شمالاً حيث الفرقة 54 البريطانية والتي تقاتل جنباً إلي جنب مع الفرنسيين وبقايا الفرقة 18 البريطانية ، وبحلول الساعة 10 صباحاً من صباح يوم 25 مارس تعرض الجناح الأيسر للفرقة السابعة Bedfordshire Bn للتطويق بعد إنسحاب الفرنسيين من مواضعهم ، وصدر أمر أخر بالإنسحاب إلي ما بعد Mont Du Grandu جنوباً ، وفي منتصف اليوم إتخذوا أماكن دفاعية أفضل مما مكنهم من تدعيم مراكزهم لدرجة ان القوات الفرنسية المتواجدة بالمنطقة أطلقت عليهم النار خطأ ظناً منهم أنهم جنود ألمان ، الأمر الذي أجبر البريطانيين مرة أخري علي التراجع للمنطقة المرتفعة غرب Grandu ، وتم إصدار تعليمات إلي بقايا الفرقة البريطانية Ulster بالتراجع وإعادة التنظيم لكي تتمكن من تقديم الدعم والمعونة للقوات الفرنسية والمتمركزة علي بعد 15 ميلاً إلي الغرب منهم ، ونالت بقايا فرقة Ulster خلال فترة منتصف اليوم قسطاً من الراحة بالقرب من Avricourt ..


وبينما هم كذلك ، تلقوا أوامر بالتوجه نحو خط دفاعي جديد يتم بناءه بين Bouchoir وGuerbigny ، وإستطاعت المفارز المتقدمة من الجيش الألماني إلتقاط تحركاتهم والتي كانت تتم بوتيرة كبيرة وملفتة نظراً لتواجد عربات نقل تابعة للحلفاء تقوم بنقل الجنود والمدنيين مما جعل جنوب وغرب الطريق مزدحما للغاية ، وقام الألمان بالتقدم عن طريق Libermont وشمال قناة du Nord وأثناء زحفهم واجهوا مقاومة شرسة من قبل الفرنسيين ، وإلي الشمال قليلاً نجح الألمان في الإستيلاء علي مدينة Nesle ..


وقام الجيش البريطاني الخامس خلال ذلك اليوم بأداء مدهش ورائع ، وسنأخذ كتائبِ Bedfordshire كمثال علي ذلك " أصدرت إليهم أوامر في الساعة 3 مساء بالتحرك إلي Varesnes علي الضفة الجنوبية لنهر Oise وأثناء سيرهم إذا فوجئوا بإلغاء الأوامر السابقة والطلب منهم شن هجوم مضاد وإسترداد قرية Babouef ، وبسرعة كبيرة أكمل اللواء إستعداداته لشن الهجوم ، وفي الساعة 5 مساءً إنتظم تشكيل اللواء القتالي فأصبحت كتيبة Fusiliers في الميمنة وكتيبة Bedfords في الميسرة وكتيبة Northamptons في الإحتياط ، وإتخذ اللواء إتجاه Babouef علي طريق Compeigne ، الأمر الذي شكل للألمان مفاجئة غير سارة لعدم توقعهم هجوم بقوات بريطانية بتلك المنطقة نظراً لعدم تواجد قوات فرنسية ذات قدرة علي مواجهتهم ، وزادهم إستغراباً صغر قوة الهجوم البريطانية التي تألفت من 3 كتائب فقط وإستطاعت القوات البريطانية بعد معركة قصيرة دامت لمدة 20 دقيقة من الإستيلاء علي القرية وأسر 220 جندي ألماني والإستحواذ علي 10 رشاشات ثقيلة وذلك كله في مقابل خسائر ضئيلة تكاد لاتذكر الأمر الذي جعل تلك المعركة بمثابة "سجل الشرف" بالنسبة لذلك اللواء ..


وخلال ذلك اليوم ، قامت الأسراب الجوية البريطانية المقاتلة RFC بشن غارات ضد القوات الألمانية من علي إرتفاعات منخفضة مما عرقل التقدم الألماني ، وكانت أعنف الغارات غرب Bapaume ..

وفي قطاع الجيش الثالث ، نجحت وحدات سلاح الفرسان في إبطاء تقدم الألمان ، ولكن عند الساعة 6 مساءً طلب الجنرال Byng "قائد الجيش الثالث" التراجع نحو لما بعد Ancre ، وأثناء ليل ذلك اليوم إنكب جنود الجيش الثالث في تحصين أماكنهم إلا أنهم لم يقوموا بسد الفجوة التي كانت تفصل بين الفيلق V والفيلق VI في الخط الدفاعي ..

وحدث أثناء صباح يوم 25 مارس ، أن قام الجنرال Haig بإرسال برقية إلي مقر القائد العام الفرنسي يشرح فيها اوضاع الجيوش البريطانية بعد عبور الألمان لنهر السوم ، وأبلغ الجنرال Haig قيادته بحاجته لنحو 20 فرقة فرنسية لكي يستطع الصمود ويدافع عن Amiens وسلم محتوي تلك الرسالة شخصياً إلي رئيس الوزراء الفرنسي Clemenceau ، لكي يجذب إنتباهه لمسئلة ان قرارته ستحدد مصير الحرب ..
..................
يتبع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابوالبراء10

مســـاعد أول
مســـاعد أول



الـبلد :
العمر : 33
المهنة : طالب جامعى
المزاج : Cool
التسجيل : 20/09/2007
عدد المساهمات : 586
معدل النشاط : 89
التقييم : 11
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: Operation Michael علي الجبهة الغربية فيWW1..   السبت 18 أبريل 2009 - 4:30


معركة Rosieres "في الفترة من 26-27 مارس"..

اليوم السادس 26 مارس :

في صباح ذلك اليوم ، عقد إجتماع هام في Doullens بناءً علي طلب من الجنرال Haig ، وحضره 10 من كبار سياسي الحلفاء ، من بينهم الرئيس الفرنسي و رئيس وزرائه ووزير ذخيرته بالإضافة إلي الجنرالات Pétain وFoch و Haig و Wilson "هيئة أركان الحلفاء" ، وقد أسفر الإجتماع عن تولي الجنرال Foch مسئولية القيادة العامة بالجبهة الغربية ، وفور توليه مهام منصبه أعلن عن موافقته علي خطط تثبيت القوات الألمانية شرق Amiens وإمداد الجيش البريطاني الخامس بمزيد من التعزيزات الفرنسية ..

وقام الجنرال Ludendorff بإصدار 3 أوامر جديدة خلال ذلك اليوم ، فأعطي لجيوشه الثلاثة أهداف طموحة تمثلت في الإستيلاء علي Amiens والزحف نحو Compiègne "القريبة من مقر الجنرال الفرنسي Foch" ، لكن أي من تلك الأهداف لم تتحقق ، بل إستولي الألمان علي Montdidier بحلول يوم 27 مارس .

وقد دوّن العميد البريطاني James E Edmonds عدة ملاحظات حول العمليات العسكرية خلال ذلك اليوم ، فتحدث قائلاً " في ذلك اليوم ، كان الإتجاه العام لهجوم الجيشيين الألمانيين (الثاني والسابع عشر) بالشمال ما زال يركز علي الغرب ، الجيش الثامن عشر نجح في الإستيلاء علي fanwise ، الجيش السابع عشر واجه مقاومة ضعيفة الذي إجتمع مع الجيش الثاني الذي إصطدم بكثير من العقبات خلال تقدمه ، وبالتالي أصبح الجيش السابع عشر قادراً علي البدء ثانية بالعمليات " ..


قام البريطانيين بسد فجوة في خطهم الدفاعي قرب Colincamps بإعادة تمركز وحدات نيوزيلاندية تم نقلها من خط Hamel-Serre لغلق الثغرة ، وتم إمدادهم بالدبابات البريطانية نوع Whippet التي كانت أخف وأسرع من الدبابة Mark IVs ، وتم إنزال تلك الدبابات إلي ساحة القتال ، عندما وصلت 12 دبابة Whippet من كتيبة الدبابات الثالثة ظهر يوم 26 مارس إلي الموقع Colincamps ، والتي ظهر أن لها تأثير كبير خلال القتال ، فبتشكيل مكون من تلك الدبابات ووحدات صغيرة من المشاة ، أدي إلي تشتيت أكثر من 300 جندي ألماني وأنزلت في نفوسهم الخوف الشديد وإستسلم بعضهم إلي وحدات المشاة البريطانية ..

وعلي الرغم من نجاح الألمان في إبقاء جناح الجنرال البريطاني Byng في حالة إنكماش ، إلا أن سوء التعاون بين القادة الألمان ، أدي إلي إخلاء المعابر الجنوبية لنهر السوم ، وفي جنوب السوم كانت وحدة 1/1 st Herts البريطانية تتقدم مخترقة CHUIGNES وصولاً إلي خط CHUIGNES-FOUCACOURT ولم تستطع التقدم عن ذلك .

كان ذلك اليوم سيئ الحظ أيضا بالنسبة للقوات الفرنسية التي كانت تحت إمرة الجنرال Fayolle ، فكان واضحاً ان الخط الدفاعي لهم كان يعاني من فجوات كثيرة ووجود مجموعات منسحبة ، ففي الجبهة الممتدة بين Oise وSomme كان للفرنسيين مسافة 18 ميل ليدافعوا عنها مقابل 19 ميلاً للبريطانيين ، وإتضح وجود فجوة قدرها 3 أميـال بين يسار الفرنسيين في Roye ويمينهم المتمثل في الفيلق XIX المتمركز بـ Fransart ، ولسد ذلك الفراغ أمر الجنرال Maxse بقايا الفرق "20 و 36 و 30 و 61" من الفيلق XVIII بالإنتشار في المنطقة الشمالية الغربية لـRoye لكي يحافظ علي إتصاله مع فيلق Robillot و فيلق XIX ، في حالة ما إذا نجح الألمان في إختراق خطوطهم .

اليوم السابع ، 27 مارس :

تم التخلي عن مدينة Albert ليل يوم 26/27 مارس ، بعدما تمت المفاضلة بين خيار الإحتفاظ بالمواقع الدفاعية القديمة شرقي المدينة أو خيار التراجع إلي المرتفعات غرب المدينة ، وإستقر رأيهم علي الخيار الثاني ، ودخل الجنود الألمان المدينة وإستولوا عليها .

شهد يوم 27 مارس ، سلسلة من التحركات والعمليات التي أظهرت شدة مقاومة الجيش الخامس البريطاني بوجه الهجمات الألمانية المستمرة عليهم "التي إمتدت من الشمال وحتي المنطقة الشمالية الغربية لمواقعهم " حول Rosieres ، وكان ذلك نتيجة مباشرة لإنسحاب تشكيلات بريطانية من الجيش الثالث عن مدينة Bray ، وخسر الفرنسيون أيضا مركز هاماً لإتصالاتهم بإستيلاء الألمان علي مدينة Montdidier .
.............
يتبع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابوالبراء10

مســـاعد أول
مســـاعد أول



الـبلد :
العمر : 33
المهنة : طالب جامعى
المزاج : Cool
التسجيل : 20/09/2007
عدد المساهمات : 586
معدل النشاط : 89
التقييم : 11
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: Operation Michael علي الجبهة الغربية فيWW1..   السبت 25 أبريل 2009 - 7:37

نهاية العملية مايكل

اليوم الثامن ، 28 مارس :

وفي هذا اليوم ، قام الألمان بتغيير ثقل هجومهم وذلك في محاولة لتصحيح إتجاه الهجوم نحو الجيش البريطاني الثالث المتمركز حول آراس Arras والذي سيكون هدفاً لعملية ستنفذ ضده تسمي " Operation Mars" ، وبالفعل قامت 29 فرقة ألمانية بالهجوم علي الجيش البريطاني الثالث ولكن البريطانيين إستطاعوا الصمود في وجههم وهزموهم .

فيما نجحت قوات الجنرال Ludendorff في التقدم بإتجاه St. Quentin وإستطاعت تحقيق إختراق قدّر بـ 40 ميلاً للخطوط البريطانية وبذلك وصل الألمان إلي مدينة Montdidier ، وفي محاولة لعلاج الفشل البريطاني في تلك الجبهة ، تم إقالة الجنرال Gough وتعيين الجنرال Rawlinson بدلاً منه الذي أصلح إلي حد ما من وضعية قواته .

وكان الجيش الخامس البريطاني قد تم نشره علي جبهة بطول 42 ميل ، ثم مالبث أن تولي أمر تلك الجبهة الجنود الفرنسيين المنهكين ، وهنا يطرح سؤال نفسه لماذا لم يستطع الألمان إختراق تلك الخطوط والزحف نحو باريس ؟ ، فالعقل والمنطق يقولان بإمكانية تحقيق الألمان لذلك ، إلا أن ذلك لم يتم بسبب الدفاع البطولي للجيش البريطاني الخامس ورفضه المطلق للهزيمة والإنكسـار عن أي قرية أو حتي حديقة ..!! ، فمما يسجل من بطولات للجيش الخامس ، صموده في وجه 80 فرقة ألمانية خلال معركة السوم 1918 في حين أن قوته كانت 50 فرقة فقط وإستطاعوا إيقاف تقدم الألمان عند Ancre .

فيما كان الهجوم الألماني ضد الجيش الثالث البريطاني أقل نجاحاً مما حققه أمام الجيش الخامس البريطاني ، حيث لم يحقق الجنرال Below وجيشه السابع عشر المتمركز شرقي Arras أي تقدم سوي ميلين خلال مراحل هجومه ، وعلي الرغم من تحقيق الجنرال Below لتقدم جنوب آراس إلا أن ذلك لم يكن ليشكل تهديداً ضد الجيش الثالث البريطاني ، الأقوي من الجيش الخامس ، وذلك يرجع لنظام الخنادق الدفاعي الذي كان أفضل بكثير جهة الشمال وتضاريس جبهة معركة السوم أكثر صعوبة بالنسبة للألمان ، أي أن بعد النجاحات الألمانية في يوم الهجوم الأول ، أخفق الجنرال Ludendorff في الإستفادة من إمكانات قوات العاصفة stormtroopers والتي تعتبر من قوات النخبة لدي الجيش الألماني والتي تتبع تكتيك التقدم من خلال النقاط الضعيفة للخطوط الدفاعية البريطانية وبالتالي يصبحوا خلف الخطوط البريطانية بشكل سريع ، وعلي ضوء ذلك التكتيك ، توقعّ الجنرال Ludendorff بأن ذلك سيتيح له التقدم مسافة 5 أميـال في يوم الهجوم الأول ، لكنه تكتيكه هذا إفتقر إلي الوسائل المناسبة لتحقيقه ، وهو ما جعله يعلق علي ذلك الأمر ، قائلا " نشق فتحة والبقية تأتي لاحقاً We chop a hole ، The rest follows" .

كانت العقبة الرئيسة أمام الجنرال Ludendorff تتمثل في الخطوط الدفاعية القوية للحلفاء ، ففي حين أن التقدم الألماني أنجز بشكل سريع وكلنه أيضا كان يسير في إتجاه خاطئ ، حيث دفاعات الجيش الخامس الضعيفة ، في حين أن المناطق الإستراتيجية دافع عنها البريطانيون بقواتهم الأفضل والأقوي " الجيش الثالث " ، وأثناء محاولة الجنرال Ludendorff تصحيح إتجاه هجومه ، أهدر مجهود قواته في مهاجمة خطوط دفاعية بريطانية قوية ، بتنفيذه لعملية هجومية ضد الجيش الثالث تدعي Operation Mars والتي إنتهت بفشل كبير .

اليوم التاسع ، 29 مارس :

تنحدث مفكرة الحرب البريطانية عن ذلك اليوم بالقول " الهدوء يسيطر علي الجبهة ، سوي بعض النيران من المدافع الرشاشة للعدو " .

اليوم العاشر ، 30 مارس :

أطلق الألمان أخر هجماتهم الرئيسة في ذلك اليوم ، حيث جدّد الجنرال Hutier هجومه علي القوات الفرنسية المتمركزة جنوب نتوء Somme ، بينما شن الجنرال Marwitz هجوماً مزامناً تجاه Amiens ، وحقق الألمان بعض التقدم ، لكن زخم هجومهم ضعف مع إصاباتهم الهائلة خلال الهجوم ، وفي قطاع آخر من جبهة الهجوم كان تباطئ الهجوم الألماني يرجع لإنصراف نخبة قواتهم الجائعة في نهب مستودعات طعام الحلفاء .

تتحدث مفكرة الحرب البريطانية عن ذلك اليوم بالقول " تم مشاهدة العدو يتقدم علي الجانب الأيمن لنهر LUCE ، وحصل تبادل للقصف المدفعي بين الطرفين ، أعقبه هجوم قوي للعدو علي جبهتنا ، وتحت وطأة هجوم العدو ، إضطرت قواتنا للتراجع نـحو BOIS DE HANGARD .
.....................
يتبع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابوالبراء10

مســـاعد أول
مســـاعد أول



الـبلد :
العمر : 33
المهنة : طالب جامعى
المزاج : Cool
التسجيل : 20/09/2007
عدد المساهمات : 586
معدل النشاط : 89
التقييم : 11
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: Operation Michael علي الجبهة الغربية فيWW1..   الأربعاء 13 مايو 2009 - 18:45

اليوم الحادي عشر ، 31 مارس :

تتحدث مفكرة الحرب لفوج Hertfordshire البريطاني عن ذلك اليوم بالقول " تم تجديد كفاءة الفوج القتالية ودفعه إلي الأمام نحو قرية Longeveux الواقعة علي أطراف Amiens ، وتم إسناد قيادة تلك القوات للنقيب A.G. GRINLING " الضابط الوحيد المتبقي في الفوج " ، وحدث ذلك نتيجة الخسائر البريطانية المرتفعة في الرتب العليا .
اليوم الرابع عشر ، 4 إبريل :

في ذلك اليوم تم إطلاق الهجوم الألماني الأخير علي مدينة Amiens ، حيث قامت 15 فرقة ألمانية بالهجوم علي 7 فرق للحلفاء متواجدة شرقي خط Amiens وشمال مدينة Albert ، حيث ركز الجنرال Ludendorff في هجومه علي الدفاعات الشرقية البعيدة عن مدينة Amiens وبالتحديد نحو Villers-Bretonneux حيث أمل من تركيزه هذا علي تأمين تلك المدينة والأراضي المحيطة بهـا ، والذي يستطيع من خلالها جعل القصف المدفعي الألماني المرتقب لـAmiens مدمراً لقوات الحلفاء .

وقد كان القتال خلال تلك المعركة مميزاً ، حيث شهدت تلك المعركة إستخدام الطرفين للدبابات لأول مرة ، ففي منتصف ذلك اليوم شنت القوات الإسترالية والبريطانية هجوماً خاطفاً علي Villers-Bretonneux وإستطاعت إستراداها من أيدي الألمان وأوقفوا الهجوم الألماني بشكل ملحوظ ، وقد كان شمال وجنوب خط Amiens محمياً بواسطة قوات بريطانية وأخري من الكومنولث البريطاني ، وبشكل محدد بواسطة الفرقة 14 البريطانية والفرقة 18 والكتيبة 35 الإستراليتين ، وبحلول 4 إبريل تراجعت الفرقة 14 البريطانية تحت وطأة هجوم الفرقة 228 الألمانية ، وإستطاعت الفرقتين البفارية و 18 البريطانيتن تعطيل تحركات الفرقتين الألمانيتين Ersatz و 19 .


وفي صباح يوم 24 إبريل ، إستغل الألمان الضباب الكثيف ، وقاموا بقصف عنيف علي الخطوط الدفاعية لمدينة Villers Bretonneux ، وبحلول الساعة 6 صباحاً تقدم المشاه الألمان مدعومين بالدبابات ، وإستطاعوا إجتياح الخطوط البريطانية وعمل فجوة كبيرة في الخط الدفاعي البريطاني بالمنطقة ، وإستولي الألمان علي Villers Bretonneux مرة أخري ، وإضطرت قوات الحلفاء المدافعة عن المدينة للإنسحاب مع تراجع الفرقة 14 البريطانية .


وأصر البريطانيين علي ضرورة إستعادة المدينة ، فقاموا بالإستعداد لشن هجوم مضـاد ، ففي مساء تلك الليلة ، وبدون قصف تمهيدي من المدفعية ، تم دفع الألوية الإسترالية 13 و 15 واللواء 54 البريطاني وقاموا بشن هجوم مضاد ، تمكنوا من خلاله من دفع الفرقتان الألمانيتين للتراجع عن المدينة .


اليوم الخامس عشر ، 5 إبريل :


وخلال ذلك اليوم ، جرت محاولة ألمانية لإعادة الإستيلاء علي المدينة إلا أن البريطانيين كانوا مستعدين بشكل جيّد ، وأجبروهم علي التراجع للخلف ، وعلي ضوء ذلك الفشل ، أعلــن الجنرال Ludendorff إيقاف الهجوم ..!
........................
تم بحمد الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
sniper-man

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
المهنة : Sniper
المزاج : عصبي بعض الشئ
التسجيل : 06/10/2009
عدد المساهمات : 60
معدل النشاط : 64
التقييم : 1
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: Operation Michael علي الجبهة الغربية فيWW1..   السبت 31 أكتوبر 2009 - 16:21

يا رب فإبعث لنا من مثلهم نفراً ... يشيدون لنا مجداً أضعناه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

Operation Michael علي الجبهة الغربية فيWW1..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: التاريخ العسكري - Military History-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين