أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

روسيا تجدد مطلبها بإغلاق سجن غوانتانامو

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 روسيا تجدد مطلبها بإغلاق سجن غوانتانامو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
TAHK

مشرف سابق
لـــواء

مشرف سابق  لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 29/07/2013
عدد المساهمات : 10280
معدل النشاط : 14429
التقييم : 672
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: روسيا تجدد مطلبها بإغلاق سجن غوانتانامو   الجمعة 27 ديسمبر 2013 - 11:30

صرح مسؤول في وزارة الخارجية الروسية بأن موفدي روسيا سيزورون سجن غوانتانامو الأميركي في الشهر المقبل ليبحثوا الإفراج عن الروسي المحتجز هناك ويطالبوا بإغلاق هذا السجن


"أنباء موسكو"

يعتزم وفد روسي زيارة سجن غوانتانامو الأميركي في كوبا ليلتقي مواطناً روسياً يبقى حبيس هذا السجن منذ ما يزيد على 10 أعوام.

وأوضح مفوض وزارة الخارجية الروسية لحقوق الإنسان، كونستانتين دولغوف، في حديث إلى وكالة "نوفوستي" للأنباء أنهم يريدون أن يلتقوا "راوي المينغازوف" ويبحثوا مع إدارة السجن ترتيبات الإفراج عنه.

وحددت السلطات الأميركية يوم 17 كانون الثاني/يناير 2014 موعدا لزيارة الوفد الروسي إلى سجن غوانتانامو.

وقال مفوض الخارجية الروسية إن المينغازوف أكد استعداده للقاء الوفد الروسي.

وأضاف أنهم سيؤكدون لإدارة سجن غوانتانامو مطلبهم بإغلاق هذا السجن.



http://anbamoscow.com/russia/20131227/388355124.html
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

روسيا تجدد مطلبها بإغلاق سجن غوانتانامو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام غير العسكريـــة :: تواصل الأعضاء-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين