أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

الشهرستاني : شركات عالمية تستعد لانفاق 25 مليار دولار في حقولنا العملاقة والهجمات المسلحة لا تضر النفط

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 الشهرستاني : شركات عالمية تستعد لانفاق 25 مليار دولار في حقولنا العملاقة والهجمات المسلحة لا تضر النفط

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
s400

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
العمر : 22
المهنة : طالب جامعي
المزاج : عصبي
التسجيل : 11/02/2013
عدد المساهمات : 2058
معدل النشاط : 1986
التقييم : 167
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: الشهرستاني : شركات عالمية تستعد لانفاق 25 مليار دولار في حقولنا العملاقة والهجمات المسلحة لا تضر النفط   الجمعة 1 نوفمبر 2013 - 18:53



المدى برس / بغداد

أعلن نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني، اليوم الجمعة، استعداد الشركات العالمية الكبرى لانفاق 25 مليار دولار لتعزيز الإنتاج في حقول النفط العراقية العملاقة رغم الوضع الأمني، وفيما بيّن أن حقول النفط الجنوبية ستضيف 500 الف برميل يوميا الى الانتاج العام المقبل، توقع عدم تضرر منظومة النفط الستراتيجية العراقية بالهجمات المسلحة، وأكد توفير الحماية الامنية لحقول النفط في محافظتي الأنبار ونينوى.

 وقال نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني في حديث لوكالة رويترز إطلعت عليه (المدى برس)، إن "شركات النفط الكبرى مستعدة لإنفاق أكثر من 25 مليار دولار خلال العام القادم وذلك لتعزيز الانتاج النفطي في الحقول النفطية العملاقة لتصل الى المعدلات القياسية رغم الوضع الامني الحالي".

وأضاف الشهرستاني أن"من المتوقع ان تضيف حقول النفط الجنوبية ما مقداره 500 الف برميل باليوم من النفط الى الانتاج خلال العام 2014"، مبينا أن "الحقول العملاقة في الجنوب تقع في منطقة آمنة في حين يتم تعزيز الحماية أكثر في حقول المنطقة الغربية نجمة والكيارة الاصغر حجما في نينوى والذي تديره شركة سونانغول الانغولية وكذلك في حقل عكاز الغازي في الانبار الواقع قرب الحدود السورية والذي تديره الشركة الكورية الجنوبية كوكاز".

وبيّن نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة أن "من الطبيعي أن نقلق إزاء إزدياد معدل العنف وقلقنا يشمل جميع العراقيين في كل انحاء البلد والعراق يبذل ما بوسعه لمحاربة الارهاب لكن الوضع الأمني لم يؤثر على حقول النفط في جنوب العراق ووسطه ولم نلحظ اي تردد او تباطؤ بالاستثمار من قبل الشركات".

وتوقع الشهرستاني "عدم إلحاق المسلحين أي ضرر دائمي بمنظومة النفط الستراتيجية للعراق التي ساهمت بتوفير ما يقارب من 60 مليار دولار من عوائد خلال هذا العام"، مؤكدا "وبكل صراحة ليس لدي بشأن تأثير الأعمال الإرهابية على خططنا للانتاج النفطي أو توليد الطاقة فنحن ماضون في تقدمنا بهذا المجال الى الامام والأنشطة الارهابية غالبا ما تستهدف الاماكن السهلة حيث المدنيين العزل والاسواق والجوامع والمدارس".

وبشأن تأمين الحقول النفطية والغازية الواقعة في الموصل والانبار أكد الشهرستاني "لقد طلبنا من وزارة الدفاع ووزارة الداخلية والقوات الامنية أن تركز على حماية هذه المنشات وقد أرسلنا تعزيزات الى حقل عكاز في الانبار الذي تعرض لهجمات مسلحة ، إذ غادر المتعاقدون الاجانب بشكل مؤقت ولكنهم رجعوا فيما بعد والعمل يشهد تقدم في الحقل هناك حيث الوحدات الاولى جاهزة للتشغيل الان".

وكان نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني اعلن في 17 تشرين الاول 2013، أن العراق سيكون "المزود الرئيس " للنفط الخام في العالم من خلال تطوير حقوله النفطية وزيادة الاستثمارات الاجنبية رغم عدم الاستقرار السياسي في المنطقة والذي يشكل مصدر قلق عالمي بشأن تجهيز النفط.

ويحتاج العراق إلى استثمارات بقيمة 15-20 مليار دولار في استثمارات لإنشاء أربعة مصافي جديدة وتوسيع قطاع الطاقة.

ويعتمد العراق في موازناته المالية بشكل شبه تام على النفط وبنسبة تصل إلى أكثر من 90% حيث أعلنت الحكومة العراقية عن موازنة عام 2013 وبموازنة بلغت 138 ترليون دينار، اعتمدت من خلالها صادرات بنسبة 2.9 مليون برميل وبمعدل 90 دولارا للبرميل الواحد.

المصدر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mohammed m.mohammed

مســـاعد
مســـاعد



الـبلد :
العمر : 26
المزاج : مزاج حربي
التسجيل : 11/09/2013
عدد المساهمات : 409
معدل النشاط : 493
التقييم : 19
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الشهرستاني : شركات عالمية تستعد لانفاق 25 مليار دولار في حقولنا العملاقة والهجمات المسلحة لا تضر النفط   الجمعة 1 نوفمبر 2013 - 19:40

ذي قار : حقل الغراف سوف ينتج 100 الف برميل يوميآ نهاية العام الحالي.


أعلنت محافظة ذي قار، الجمعة، أن سقف الإنتاج من حقل الغراف النفطي سيرتفع بـ40 ألف برميل يوميا نهاية العام الحالي ليصل الإنتاج إلى أكثر من 100 ألف برميل يوميا، مبينة ان عمليات تطوير الحقل ستستمر للوصول بسقف الإنتاج إلى 230 ألف برميل خلال عام 2017.

وقال محافظ ذي قار يحيى محمد باقر الناصري في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "ائتلاف شركتي بتروناس الماليزية وجابكس اليابانية، والذي فاز بعمليات تطوير إنتاج حقل الغراف النفطي بذي قار، سترفع مانتاج الحقل من 60 ألف برميل يوميا إلى 90 ألف برميل خلال تشرين الثاني الجاري ومن ثم إلى أكثر من 100 ألف برميل في نهاية العام الحالي".

واضاف الناصري أن "عمليات تطوير الإنتاج، ستستمر للوصول بسقف الإنتاج إلى 230 ألف برميل في عام 2017"، مشيرا الى ان "دعم الحكومة المحلية للشركات الاستثمارية العاملة في المحافظة ولاسيما الشركات العاملة في القطاع النفطي، أسهم بهذا التطور في الإنتاج".

يذكر ان شركتي (بتروناس) الماليزية و(جابكس) اليابانية قد فازتا بعقد تطوير حقل الغراف في محافظة ذي قار، الذي يتضمن حفر وتطوير 11 بئراً لإنتاج النفط الخام في المرحلة الأولى، ليستكمل فيما بعد ليبلغ 240 بئراً عام 2017، إذ أنه من المقرر أن يرتفع سقف الإنتاج النفطي في حقل الغراف خلال العام المذكور إلى 230 ألف برميل يوميا.




المصدر
http://www.alsumaria.tv/mobile/news/85384/%D8%B0%D9%8A-%D9%82%D8%A7%D8%B1-%D8%A5%D9%86%D8%AA%D8%A7%D8%AC-%D8%AD%D9%82%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%BA%D8%B1%D8%A7%D9%81-%D8%B3%D9%8A%D8%B5%D9%84-%D9%84%D8%A3%D9%83%D8%AB%D8%B1-%D9%85%D9%86-10
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الشهرستاني : شركات عالمية تستعد لانفاق 25 مليار دولار في حقولنا العملاقة والهجمات المسلحة لا تضر النفط

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام غير العسكريـــة :: تواصل الأعضاء-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين