أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

فضائح التجسس الامريكى على الحلفاء و اشتعال الخلافات مع فرنسا و كلمة السر --- سنودن

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 فضائح التجسس الامريكى على الحلفاء و اشتعال الخلافات مع فرنسا و كلمة السر --- سنودن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
The Challenger

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 19/10/2011
عدد المساهمات : 4835
معدل النشاط : 4610
التقييم : 209
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: فضائح التجسس الامريكى على الحلفاء و اشتعال الخلافات مع فرنسا و كلمة السر --- سنودن   الثلاثاء 22 أكتوبر 2013 - 10:26

فرنسا تستدعي السفير الأمريكي في باريس لمناقشة تهم بالتجسس على ملايين الفرنسيين
آخر تحديث:  الاثنين، 21 أكتوبر/ تشرين الأول، 2013، 13:58 GMT

استدعى وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس السفير الأمريكي في باريس لمناقشة تقرير نشرته صحيفة فرنسية يقول إن الولايات المتحدة تجسست على ملايين المكالمات الهاتفية في فرنسا.
ووصفت فرنسا هذا النوع من الأنشطة بين الحلفاء بأنه "غير مقبول".

روابط ذات صلة

  • استدعاء السفير الأمريكي في فرنسا بشأن مزاعم تجسس
  • المكسيك تدين مزاعم تجسس امريكا على البريد الالكتروني لرئيسها السابق
  • ترشيح سنودن ضمن القائمة القصيرة لجائزة ساخاروف الأوروبية لحقوق الإنسان

وتقول صحيفة لوموند إن المعلومات - التي سربها محلل الاستخبارات الأمريكي السابق إدوارد سنودين - تشير إلى أن وكالة الأمن القومي الأمريكية راقبت هواتف رجال أعمال ومسؤولين وأشخاص آخرين يشتبه بضلوعهم في الإرهاب.
وتضيف الصحيفة الفرنسية أن الوكالة الأمريكية تجسست على 70.3 مليون محادثة هاتفية في فرنسا خلال 30 يوما فقط في الفترة ما بين 10 ديسمبر/كانون الأول من العام الماضي و8 يناير/كانون الثاني من العام الحالي.
ويبدو أن الوكالة تمكنت أيضا من مراقبة ملايين رسائل الهواتف المحمولة.
ولم يتضح إن كان محتوى المحادثات والرسائل قد حفظ، أم أن المراقبة اقتصرت على معرفة تفاصيل من يتكلم مع من.

فرنسا وصفت تجسس الحلفاء على بعضهم بأنه "غير مقبول".
ولم تذكر لوموند إن كانت العملية التي أطلق عليها رمز (الولايات المتحدة-985 د) لا تزال سارية حتى الآن.
وأعلن فابيوس أنه استدعى السفير الأمريكي لمناقشة المزاعم "فورا".
"صادم"
وكان وزير الداخلية الفرنسي مانويل فالس قد طالب في وقت سابق الولايات المتحدة بإيضاحات عقب نشر لوموند لتقريرها.
ووصف فالس ما جاء به التقرير بأنه صادم.
وأضاف "إذا تجسست دولة حليفة على فرنسا، فإن هذا غير مقبول بالمرة".
ويقول مراسل بي بي سي في باريس، كريستيان فرايزر إن نبرة رد الفعل الفرنسي تستهدف الفرنسيين في الداخل، إذ إن الحكومة الفرنسية اتهمت بتنفيذ عملية مماثلة للعملية الأمريكية.
تحليل
كريستيان فرايزر
مراسل بي بي سي - باريس
ليست هذه هي المرة الأولى التي تتهم فيها فرنسا أمريكا بالتجسس على الفرنسيين. فقد أكد قصر الإليزيه العام الماضي أنه اكتشف "فيروسا قويا" في شبكة حواسيب القصر، يمكنه تجميع الملفات الموجودة على الحواسيب، والتقاط صور لما يوجد على شاشاتها، وتشغيل ميكروفون الحاسوب لتسجيل المحادثات.
وقد نفت السفارة الأمريكية في باريس بشدة ضلوع الولايات المتحدة في أي هجوم إلكتروني على الحكومة الفرنسية. لكن وسائل الإعلام الفرنسية توجه أصابع الاتهام إليها.
وكانت صحيفة لوموند قد نشرت في شهر يوليو/تموز الماضي تقريرا يفيد بحفظ الحكومة الفرنسية لكميات ضخمة من المعلومات الشخصية لمواطنيها في حاسوب كبير في مقر وكالة الاستخبارات الفرنسية.
وأفادت الصحيفة بأن الاتصالات داخل فرنسا، وبين فرنسا والدول الأخرى قد روقبت.
وقالت إن رسائل البريد الإلكتروني، ورسائل الهواتف المحمولة ومحادثات الهواتف وسجلات تصفح شبكة الإنترنت حفظت لعدة سنوات.
المكسيك أيضا
ويأتي تقرير لوموند الأخير في أعقاب ما قالته وسائل الإعلام الألمانية عن أن عملاء للولايات المتحدة تمكنوا من الوصول إلى حساب البريد الإلكتروني الشخصي للرئيس المكسيكي السابق فيليبي كالديرون.
وكان إدوارد سنودين، الموظف السابق في وكالة الأمن القومي الأمريكية، هو الذي كشف عمليات تجسس الولايات المتحدة في شهر يونيو/حزيران الماضي.

مزاعم تجسس أمريكا على حلفائها

  • وكالات أمريكية اتهمت بالتجسس على زعماء البرازيل والمكسيك، وقد ألغت الرئيسة البرازيلية ديلما روسيف زيارة للولايات المتحدة، ويقول الرئيس المكسيكي إنريك بينا نييتو إن الولايات المتحدة وعدت ببدء تحقيق في الأمر.
  • قيل إن الولايات المتحدة تراقب بعثات الاتحاد الأوروبي في واشنطن، والسفارات الأوروبية الأخرى، وألغت فرنسا وألمانيا اتفاق مراقبة بينهما وبين الولايات المتحدة وبريطانيا.

وأدت المعلومات التي كشف عنها إلى مزاعم بأن وكالة الأمن القومي الأمريكية، ووكالة الاستخبارات المركزية شاركتا في عمليات تجسس على مستوى العالم.
وتضمنت الأهداف دولا حليفة، مثل دول الاتحاد الأوروبي والبرازيل، ودولا غير حليفة مثل الصين وروسيا.
وقد أجبرت وكالة الأمن القومي الأمريكي على الإقرار بمراقبة حسابات البريد الإلكتروني لملايين الأمريكيين ومحادثاتهم الهاتفية والحصول على معلومات منها.
ويوجد سنودين حاليا في روسيا، حيث منحته السلطات هناك تأشيرة لجوء لمدة عام، عقب تقدمه بطلب للجوء.
وتطلب الولايات المتحدة ترحيله لمحاكمته بتهم تتعلق بالتجسس .



http://www.bbc.co.uk/arabic/worldnews/2013/10/131021_france_us_spying_crisis.shtml


جارى المتابعة بالتفاصيل


استدعاء السفير الأمريكي في فرنسا للاحتجاج على المزاعم..

بوادر خلاف بين باريس وواشنطن على خلفية تجسس أمريكي على فرنسا



لوكسمبورج- باريس – رويترز: 
استدعت فرنسا اليوم الاثنين السفير الأمريكي للاحتجاج على مزاعم نشرتها صحيفة لوموند عن عمليات تجسس على مواطنين فرنسيين على نطاق واسع قامت بها وكالة الأمن القومي الأمريكي.
وتحدث تقرير الصحيفة عن أن الوكالة جمعت عشرات الآلاف من سجلات المكالمات الهاتفية الفرنسية وهو ما يهدد بأن يتحول الأمر إلى خلاف دبلوماسي فيما وصل وزير الخارجية الأمريكي جون كيري إلى باريس ليبدأ جولة أوروبية يبحث خلالها القضية السورية.
وقال وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس للصحفيين على هامش اجتماع للاتحاد الأوروبي في لوكسمبورج “استدعيت على الفور السفير الأمريكي في وزارة الخارجية الفرنسية.”
وكان وزير الداخلية الفرنسي مانويل فالس صرح في وقت سابق بأن ما كشفته الصحيفة عن أن وكالة الأمن القومي الأمريكي سجلت 70.3 مليون بيان للهواتف الفرنسية بين العاشر من ديسمبر 2012 والثامن من يناير 2013″صادم”.
وأضاف فالس لراديو اوروبا1 “إذا تجسست دولة حليفة على فرنسا أو أي دول أوروبية أخرى فإن هذا غير مقبول بتاتاً.”
ورفض السفير الأمريكي في فرنسا تشارلز ريفكين التعليق على نبأ استدعاء وزارة الخارجية له لكنه أكد أن العلاقات الأمريكية الفرنسية وثيقة.
وقال لرويترز فيما وصل كيري إلى باريس “هذه العلاقة على صعيد الجيش والمخابرات والقوات الخاصة… على المستوى الأفضل منذ 30 عاماً.”
وفي يوليو فتح الادعاء الفرنسي تحقيقات أولية في برنامج وكالة الأمن القومي الأمريكي بعد أن كشفت مجلة دير شبيجل الألمانية وصحيفة الجارديان البريطانية عن عمليات تجسس واسعة النطاق تقوم بها الوكالة استناداً إلى تسريبات المتعاقد السابق معها ادوارد سنودن.
وقال فابيوس “تلقينا تحذيراً في يونيو (بشأن البرنامج) وكان رد فعلنا قوياً لكن الواضح أننا بحاجة إلى مزيد من الإجراءات… يجب أن نضمن سريعاً عدم تكرار هذه الممارسات.”
وكتبت لوموند أن وكالة الأمن القومي الأمريكي استهدفت فيما يبدو أفراداً يشتبه في صلاتهم بالإرهاب وكذلك شخصيات مرتبطة بعالم الأعمال والسياسة في فرنسا.
 
من جانبه أكد وزير الخارجية الامريكي جون كيري أن السفير الامريكي  بباريس التقى وزير الخارجية حول ادعاءات التنصت , فيما لم يعلق حول حقيقة المزاعم الفرنسية.




http://www.alweeam.com.sa/231892/%D8%A8%D9%88%D8%A7%D8%AF%D8%B1-%D8%AE%D9%84%D8%A7%D9%81-%D8%A8%D9%8A%D9%86-%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%B3-%D9%88%D9%88%D8%A7%D8%B4%D9%86%D8%B7%D9%86-%D8%B9%D9%84%D9%89-%D8%AE%D9%84%D9%81%D9%8A%D8%A9/




------------------------------------------------------------------------------------------------------------

رابط موضوع اّخر فى نفس السياق

http://www.arabic-military.com/t84013-topic

------------------------------------------------------------------------------------------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
The Challenger

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 19/10/2011
عدد المساهمات : 4835
معدل النشاط : 4610
التقييم : 209
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: فضائح التجسس الامريكى على الحلفاء و اشتعال الخلافات مع فرنسا و كلمة السر --- سنودن   الخميس 24 أكتوبر 2013 - 10:34

أمريكا تسقط فى "فخ الجواسيس".. و"فضيحة التنصت" على حلفائها يفتح عليها الجحيم.. الاتحاد الأوروبى يقرر تعليق اتفاقية نقل البيانات المصرفية لواشنطن.. ومسئول فرنسى سابق: باريس كانت تتجسس على الأمريكيين
الخميس، 24 أكتوبر 2013 - 11:52
باراك أوباما الرئيس الأمريكى
كتبت هند سليمان – وكالات الأنباء

سقطت الولايات المتحدة الأمريكية فى "فخ" لم تحسبه يوما "خطرا حقيقيا" قد يهدد بقاءها على رأس الزعامة الدولية، بعد فضيحة "التنصت" على حلفائها الأوروبيين التى إن لم تثير غضبا على المستوى الرسمى، فإنها تعصف بصورة أمريكا على المستوى الشعبى.

و"الفخ" الذى نصبه إدوارد سنودين لأمريكا، بعدما اكتشف أنها تتجسس على ذاتها، أصاب علاقات الولايات المتحدة بحلفائها بـ"الارتعاش"، حيث سارع جيمس كلابر مدير المخابرات الأمريكية إلى الرد على معلومات أوردتها صحيفة "لوموند" الفرنسية حول تسجيل واشنطن 70 مليون مكالمة هاتفية لفرنسيين، بالقول إنها "غير دقيقة"، وبغض النظر عن عدد التسجيلات فرنسا، لم ينف كلابر مسألة التجسس، كما لم ينف التجسس على المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل والبريد الالكترونى والاتصالات الخاصة بالرئيس المكسيكى انريكى بينيا نييتو وسلفه فيليبى كالديرون، ورئيس الوزراء البريطانى ديفيد كاميرون، والبرازيل، والأتراك.

وردا على الفضيحة والتسريبات الموثقة، استعدت كل من ألمانيا وفرنسا والمكسيك سفراء الولايات المتحدة الأمريكية احتجاجا على فضيحة التجسس، وسط شكوك حول مستقبل العلاقات مع واشنطن.

من جهته، قال توماس دى ميزير، وزير الدفاع الألمانى، إن أوروبا لا يمكن أن تواصل علاقاتها بصورة طبيعية مع واشنطن فى أعقاب مزاعم بأن المخابرات الأمريكية استهدفت هاتف المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، رغم أنه أكد أن العلاقات بين البلدين ستبقى مستقرة.

وقالت الحكومة الألمانية، إن ميركل تحدثت إلى الرئيس الأمريكى باراك أوباما، أمس الأربعاء، هاتفيا فى هذا الأمر بعدما تلقت معلومات بأن هاتفها المحمول قد يكون مرصودا.

وصرح دى ميزير، بأن هذا الأمر سيكون "سيئا فى الحقيقة" إذا تم تأكيده، لكنه أكد، اليوم الخميس، على أن الأمريكيين "لا يزالون أفضل أصدقائنا، لكن هذا ليس صائبا بالمرة"، مضيفا "كنت أتحسب لسنوات من رصد هاتفى المحمول، لكننى لم أكن أتحسب من الأمريكيين".

وبسؤاله عن الآثار المحتملة على العلاقات بين ألمانيا والولايات المتحدة وبين أوروبا والولايات المتحدة، قال دى ميزير "لا نستطيع ببساطة العودة إلى العمل كما هو معتاد.. هناك مزاعم فى فرنسا أيضا".

وفى فرنسا، وبعد استدعاء السفير الأمريكى فى باريس، فجر برنار سكوارسينى، رئيس إدارة الاستخبارات الداخلية الفرنسية السابق مفاجأة، وقال إن بلاده تقوم أيضا بالتجسس على الأمريكيين.

وأضاف سكوارسينى، فى تصريحات لصحيفة "لوفيجارو" الفرنسية، اليوم الخميس، أن الأجهزة تدرك بشكل جيد أن جميع البلدان بما فى ذلك الدول الحليفة منها، حتى لو كانوا يتعاونون فى مجال مكافحة الإرهاب، يرصدون بعضهم البعض، مشيرا إلى أن "أمريكا تتجسس على فرنسا فيما يتعلق بالتجارة والصناعة.. ونحن أيضا نتجسس عليها من أجل الدفاع عن المصلحة الوطنية لشركاتنا.. ولا أحد ينخدع".

وكتبت "لوموند" أن فضيحة التنصت التى قامت بها وكالة الأمن القومى الأمريكية ستفرض نفسها وفى اللحظات الأخيرة على جدول أعمال قمة المجلس الأوروبى التى تنطلق اليوم ببروكسل.

وأشارت الصحيفة إلى أن الرئيس الفرنسى فرانسوا هولاند يعتزم طرح القضية خلال اجتماع رؤساء دول وحكومات أوروبا، ولكن مرة أخرى لا توجد أية مؤشرات حول رد فعل الدول الـ28 الأعضاء بالاتحاد الأوروبى سيكون على مستوى ما أثارته الفضيحة الأمريكية فى داخل الرأى العام الأوروبى.

وأوضحت الصحيفة أن الاتحاد الأوروبى قد يعلق اتفاقا مع الولايات المتحدة بشأن البيانات المصرفية، مشيرة إلى اعتماد البرلمان الأوروبى، أمس الأربعاء، بأغلبية ضئيلة لقرار غير ملزم يدعو إلى تعليق اتفاق نقل بعض البيانات المالية للاتحاد الأوروبى إلى الولايات المتحدة.

 


http://www1.youm7.com/News.asp?NewsID=1310060&SecID=12#.Uml3TUrQhW0
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

فضائح التجسس الامريكى على الحلفاء و اشتعال الخلافات مع فرنسا و كلمة السر --- سنودن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: المخابرات والجاسوسية - Intelligence-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين