أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

روسيا: تحويل قنابل يدوية إلى حديد خام

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 روسيا: تحويل قنابل يدوية إلى حديد خام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Ali niss

المشرف العام
فريق

المشرف العام  فريق



الـبلد :
المهنة : كاتب
المزاج : عصبى جدا
التسجيل : 30/06/2011
عدد المساهمات : 9143
معدل النشاط : 9960
التقييم : 597
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



متصل

مُساهمةموضوع: روسيا: تحويل قنابل يدوية إلى حديد خام   الإثنين 30 سبتمبر 2013 - 8:36

من المقرر تدمير أكثر من 350 ألف قنبلة يدوية من نوع "أف-1" التي تخلص الجيش الروسي منها وأفادت صحيفة "ازفستيا" بأن وزارة الدفاع الروسية قررت التخلص من قنابل "أف-1" اليدوية، وهي القنابل التي سُحبت من الخدمة منذ حوالي 25 عاما ونُقلت إلى مخازن الجيش.
ويُعتقد أن مخازن الجيش الروسي تحتوي على أكثر من 350 قنبلة من نوع "أف-1" الآن. وسيتم تدميرها وتحويلها إلى مواد أولية.
ويقول يوري جيلونيتسين، نائب رئيس شركة "تكنولوجيا التفجير" التي يقع مقرها في مدينة سامارا ويمكن أن تتعاقد وزارة الدفاع معها لتدمير قنابل "أف-1" إن قنبلة "أف-1" تحتوي على حوالي نصف الكيلوغرام من حديد الزهر.
وبالتالي فإن مصانع الصلب والحديد الروسية ستستعيد 182.8 طنّ من حديد الزهر إثر تدمير قنابل "أف-1" البالغ عددها 365681 قنبلة.


http://anbamoscow.com/russia/20130930/386036221.html
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

روسيا: تحويل قنابل يدوية إلى حديد خام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الأخبـــار العسكريـــة - Military News-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين