أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

هادي يفتح أبواب روسيا على اليمن هوامير الروس يتدفقون على صنعاء وثلاث قطاعات استثمارية تجتذب كبار مستثمريهم

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 هادي يفتح أبواب روسيا على اليمن هوامير الروس يتدفقون على صنعاء وثلاث قطاعات استثمارية تجتذب كبار مستثمريهم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
السيف البتار اليماني

مقـــدم
مقـــدم



الـبلد :
المهنة : طبيب
المزاج : عال بذكر الله والصلاة على النبي الكريم
التسجيل : 09/11/2012
عدد المساهمات : 1029
معدل النشاط : 1027
التقييم : 39
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: هادي يفتح أبواب روسيا على اليمن هوامير الروس يتدفقون على صنعاء وثلاث قطاعات استثمارية تجتذب كبار مستثمريهم   السبت 8 يونيو 2013 - 13:05




وصل إلى العاصمة
صنعاء وفد تجاري روسي رفيع المستوى برئاسة (ليخاتشوف ألكسي يفغينيتشفي)
نائب وزير الاقتصاد الروسي بهدف الوقوف على طبيعة الفرص الاستثمارية
المتاحة في اليمن وتعزيز أطر التعاون بين مؤسسات القطاع الخاص في كل من
اليمن وروسيا الاتحادية.




ويضم الوفد الذي
يزور بلادنا حالياً عدد من ممثلي كبرى شركات النفط والغاز والكهرباء
والروسية ومستثمرين ورجال اعمال روس وتأتي هذه الزيارة استجابة للدعوة التي
كان قد وجهها رئيس الجمهورية القائد الاعلى للقوات المسلحة المشير عبد ربه
منصور هادي عند لقاءه بالمستثمرين ورجال الاعمال وقيادات شركات النفظ
الروسية وذلك اثناء زيارته الاخيرة إلى موسكو ودعاهم العودة إلى التنقيب عن
النفط والغاز في القطاعات التي كانوا يعملون بها ..معلنا عن تقديم كل
التسهيلات لهم.




وقال الدكتور نجيب
الحكيمي الملحق التجاري في روسيا الاتحادية في تصريح لـ" مأرب برس" إن
المتابع للسياسة الروسية سيرى انها ترتبط بثلاثة قطاعات رئيسية وهي النفط
والغاز والتعاون التقني في المجالات الصناعية والتنموية والتعاون العسكري
حيث يحتل التعاون والتنسيق في مجال الطاقة قمة أولويات السياسة الروسية مع
الجمهورية اليمنية.




وقال الحكيمي أن
التعاون الدبلوماسي الروسي والتقارب الروسي مع اليمن يتمحور في أوجه
التعاون اليمني الروسي سواء في المجال التقني أو الاقتصادي أو الاستراتيجي
العسكري فقطاع الطاقة يمثل أحد المجالات الأساسية التي تتلاقي فيها المصالح
اليمنية والروسية وهو جوهر الشراكة اليمنية – الروسية في المستقبل
والدعامة الأساسية لها.




وأوضح الملحق
التجاري في روسيا الاتحادية أن روسيا اليوم تمتلك التكنولوجيا والخبرة
اللازمة في مجال الكشف والتنقيب عن البترول واستخراجه وكذلك في مجال
الصناعات البتروكيماوية وهو ما مكنها من أن تكون في مصاف أكبر منتجي
البتروكيماويات في العالم .. مشيراً إلى أن لدى روسيا اكثر 15 شركة كبري
بفروعها المنتشرة في مختلف أنحاء العالم .




واعتبر الحكيمي
الشركات الروسية ومنها " لوك أويل " و" غاز بروم " من كبريات الشركات
العالمية العاملة في مجال الطاقة.. مؤكداً أن روسيا تنفذ العديد من
المشروعات التي بدأت بالفعل بين روسيا وعدد من الدول العربية والتي تعد
نواة التطوير التعاون في هذا المجال .




واعتبر بلادنا على
الصعيد الاقتصادي سوقا مهمة تمتلك قوة استيعابية كبيرة للصادرات الروسية
من السلع الإستراتيجية والمعمرة مثل الآلات والمعدات والأجهزة والشاحنات
والحبوب وغيرها .




وأوضح أن اليمن
تعقد امالها في تفعيل اتفاقيات الصداقة والتعاون لما يحقق طموحات ومصالح
البلدين والشعبين الصديقين وأن عزم روسيا دفع علاقاتها مع اليمن قدما يستند
في الأساس إلى رؤيتها لليمن باعتباره صديقا مهما ترتبط معه بعلاقات صداقة
تقليدية واحترام متبادل ووجود خلفية تاريخية راسخة من التواصل الحضاري
والتعاون الاستراتيجي على مدي عقود طويلة , تمشيا مع المثل الشعبي الروسي "
صديق قديم خيرا من صديقين جديدين وإن تنامي العلاقات بين روسيا واليمن
بمرور الوقت يشكل قاعدة راسخة لتحقيق المصالح المشتركة بين البلدين والدفع
بالعلاقات الاقتصادية ذات الآفاق الواسعة إلى واقع متميز خاصة وأن اليمن
تشكل أرضاً خصبة لاستثمارات روسية في مجالات متعددة من النفط والغاز
والصناعات النفطية ومشاريع الطاقة وغيرها من المشاريع الاستثمارية الضخمة
والاستراتيجية التي تمثل ركيزة وتطوراً لليمن وتعود على الجميع بالمصالح
والمنافع المشتركة التي تخدم كلا البلدين , كما أن الموقع الاستراتيجي
والجغرافي المتميز لليمن المطل على البحرين الأحمر والبحر العربي وعلاقاتها
الوثيقة والمطردة مع دول المنطقة وعلى وجه الخصوص دول القرن الافريقي
يكسبها أهمية كبيرة ويجعلها من الأصدقاء المميزين لروسيا الاتحادية والتي
تدرك أيضا أن من الطبيعي أن اليمن يواجه تحديات مستمرة .




وكان الدكتور
الحكيمي تحدث في مستهل تصريحاته عن اهمية الشراكة بين روسيا واليمن تنطلق
اساسا من وجود آفاق رحبة للتعاون الروسي – اليمني في مجالات عدة ومنها
تطوير البنية الصناعية اليمنية , وهو التعاون الذي بدأ بالفعل على نطاق
محدود منذ 85 عام..معرباً عن شكره وتقديره للجهود التي بذلتها حكومة الوفاق
ممثلة بوزيري التخطيط والتعاون الدولي والتجارة والصناعة على ما قدماه من
تسهيل الإجراءات لهذه الزيارة.




وكان الدكتور محمد
السعدي وزير التخطيط والتعاون الدولي ناقش مع السفير الروسي بصنعاء سيرجي
كوزولوف قبل أيام جملة من القضايا المتصلة بالتعاون الثنائي بين اليمن
وروسيا الاتحادية وسبل تعزيزها وتطويرها وبما يخدم المصالح المشتركة
للبلدين الصديقين.




كما ناقش الجانبان
التفاصيل المتعلقة بسبل تفعيل اللجنة اليمنية – الروسية المشتركة وفي هذا
الصدد أكد وزير التخطيط والتعاون الدولي حرص حكومة الوفاق الوطني على تعزيز
وتطوير مجالات التعاون الثنائي مع روسيا الاتحادية منوها الى ضرورة تفعيل
اللجنة اليمنية – الروسية المشتركة.

http://marebpress.net/news_details.php?sid=56409&lng=arabic
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
hnh_75

عمـــيد
عمـــيد



الـبلد :
التسجيل : 17/04/2011
عدد المساهمات : 1779
معدل النشاط : 1441
التقييم : 25
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: هادي يفتح أبواب روسيا على اليمن هوامير الروس يتدفقون على صنعاء وثلاث قطاعات استثمارية تجتذب كبار مستثمريهم   السبت 8 يونيو 2013 - 19:30

روسيا تفكر كثير لدخول اسواق الدول العربية والاستثمار به عكس الصين التي لا تنتظر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

هادي يفتح أبواب روسيا على اليمن هوامير الروس يتدفقون على صنعاء وثلاث قطاعات استثمارية تجتذب كبار مستثمريهم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام غير العسكريـــة :: تواصل الأعضاء-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين