أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

اهم الاسلحة و الطائرات الاستراتيجية والصواريخ الروسية

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 اهم الاسلحة و الطائرات الاستراتيجية والصواريخ الروسية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الجزائر الكبيرة

مقـــدم
مقـــدم



الـبلد :
المهنة : طالب
المزاج : عقلية DZ
التسجيل : 22/05/2013
عدد المساهمات : 1128
معدل النشاط : 1447
التقييم : 197
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: اهم الاسلحة و الطائرات الاستراتيجية والصواريخ الروسية   الخميس 30 مايو 2013 - 23:12

الصواريخ الإستراتيجيه
الصاروخ البالستي العابر القارت توبل – م:
يعد الصاروخ البالستي "توبول - م" صاروخا عابرا للقارات، وقد بدأ العمل على تصميمه في اواخر الثمانينات . واجري اول اختبار له في ديسمبر/كانون الاول عام 1994 . ويمكن استخدام الصاروخ "توبل – م" سواء كان في المنصات الثابتة او المجاميع الصاروخية المتحركة. وبلغ عدد الصواريخ من هذا النوع في الجيش الروسي في مطلع عام 2009 حوالي 50 صاروخا منصوبا في المنصات الثابتة و15 صاروخا منصوبا في المنصات المتحركة. ويبلغ مدى اطلاقه 11000 كم. ويتألف الصاروخ من 3 مراحل. ويبلغ طوله 22 متر. ويسير المجمع الصاروخي المتحرك بسرعة 45 كم في الساعة. ويبلغ احتياطي الحركة لعربة المجمع الصاروخي المتحرك 500 كم.
مواصفات فنية تكتيكية للصاروخ "توبل – م"
مدى الاطلاق الاقصى 11000 كم
وزن الصاروخ عند الاطلاق 47.1 طنا
عدد المراحل 3
الوزن المنقول 1.2 طن
طول الصاروخ 22.7 متر
قطر جسم الصاروخ 1.86 متر
قوة الحشوة القتالية 0.55 ميغاطن
الانحراف المسموح به 200 متر
صاروخ "فويفودا" (ساتانا)
يعتبر صاروخ "فويفودا" او "أر أس – 20" او "ساتانا" حسب تصنيف الناتو صاروخا بالستيا عابرا للقارات ذو المرحلتين.
وقد بدأ تصميمه في مكتب "يوجنوي" للتصاميم في مدينة دبيبروبيتروفسك الاوكرانية تحت اشراف اكاديمي أوتكين عام 1983 ، وذلك عن طريق تطوير صاروخ "ار – 36 ام" البالستي العابر للقارات. وانتهت اختباراته في مارس/آذار عام 1988 . وبدأ الصاروخ في مناوبته القتالية منذ ديسمبر/كانون الاول عام 1988.
ويتصف الصاروخ بصمودها في وجه العوامل المدمرة للانفجار النووي. ويقضي تصميم الصاراخ بامكانية اطلاقه حتى بعد تعرضه للضربة النووية.
بموجب معاهدة تقليص الاسلحة الاستراتيجية الهجومية (ستارت– 2) فان كافة انواع الصاروخ " أر اس –20 فويفودا" المزودة برأس متشاطرة بصفتها صواريخ ثقيلة تتم تصفيتها في حال ابرام المعاهدة من قبل البرلمان الروسي. و لا يمكن استئناف صنعها في اراضي اوكرانيا.
وقد تم توقيع الاتفاقية بين حكومتي روسيا واوكرانيا حول مشاركة المؤسسات الاوكرانية في الصيانة وتمديد فترة الخدمة لصواريخ "ار اس – 20 بي فويفودا" الامر الذي مكن وزارة الادفاع الروسية من متابعة الاطلاقات القتالية التدريبية لهذا الصاروخ .
والجدير بالذكر ان الصاروخ هو قيد الخدمة منذ مدة تزيد عن 21 سنة. وتقول وزارة الدفاع الروسية ان نجاح الاطلاقات اصبح ممكنا بفضل الجهود التي تذلها قيادة وزارة الدفاع وقيادة قوات الصواريخ الاستراتيجية على مدى سنين في اطار برنامج تمديد فترة خدمة الصواريخ، وذلك بالتعاون مع مؤسسات الصناعة الحربية الروسية والاوكرانية.
مواصفات فنية تكتيكية للصاروخ
عدد المراحل 2
المدى الاقصى للاطلاق بالنسبة لصاروخ مزود برأس متشاطر ثقيل 11 الف كم
المدى الاقصى للاطلاق بالنسبة لصاروخ مزود برأس خفيف 15 الف كم
وزن الاطلاق الاقصى 211 طن
وزن الرأس المدمرة 8.8 طن
عدد الاقسام المدمرة 10
قدرة القسم القتالي 0.5 ميغاطن
طول الصاروخ 34.3 متر
قطر جسم الصاروخ 3 امتار
فترة التخزين المحددة وقت التصميم 15 سنة
ويزود صاروخ "ار اس – 20 بي فويفودا" بمنظومات خاصة لتجاوز الدرع الصاروخية المعادية.
تدخل صواريخ "ار اس – 24 بي فويفودا" في حوزة فرقة دومباروفسكايا" للصواريخ الواقعة في مقاطعة اورينبورغ.
الصواريخ المضادة للسفن
صاروخ "براموس" المجنح الروسي الهندي

يعد صاروخ "براموس" صاروخا فوق صوتيا مضادا للسفن. وتم تصميمه بالتعاون بين مؤسسة "ماشينوسترويينيه" الصناعية العلمية الروسية ومؤسسة الابحاث الدفاعية الهندية. واطلق عليه "براموس" نسبة الى نهر براهمابوترا الهندي ونهر موسكو الروسي.
تم تصميم "براموس" على اساس صاروخ "ياخونت" الذي قامت بتصنيعه مؤسسة "ماشينوسترويينيه" الصناعية العلمية في الثمانينات. وبوسع صاروخ "براموس" ان يبلغ سرعة 2.5 – 2.8 ماخ، وهو أكثر بـ3 اضعاف مما هو عليه عند صاروخ توموهوك الامريكي الصنع. ويمكن اطلاق صاروخ "براموس" من المنصات الساحلية او من على ظهر السفن او من الغواصة او الطائرة. وقد تم تصميم نسختين من هذا الصاروخ اولها للقوات البحرية وثانيها للقوات البرية.
المواصفات الفنية التكتيكية للصاروخ
مدى الاطلاق حتى 300 كم
سرعة التحليق 750 متر في الثانية
ارتفتع التحليق 14000 متر
وزن الصاروخ عند الاقلاع 3000 كغ
وزن الرأس المدمرة 200 كغ
مؤسسة"براموس" الروسية الهندية المشتركة
وتم اول اطلاق للصاروخ من المنصة الساحلية في 12 يونيو/حزيران عام 2001. ثم ادخل الصاروخ حيز الاستخدام في القوات المسلحة الهندية.
تأسست شركة "براموس" الروسية الهندية المشتركة بناء على اتفاقية موقعة بين الحكومتين الروسية والهندية. ويتم تجميع الصواريخ من هذا النوع في معمل شركة "براموس – ايرو سبيس" الواقع في مدينة " حيدر آباد الهندية ومؤسسة "ستريلا" الواقعة في مدينة اورينبورغ الروسية. ومن المتوقع ان يتم قبل عام 2016 تصنيع 1000 صاروخ من طراز "براموس" يخطط لان يباع نصفها الى دول اجنبية. غير ان ادارة المؤسسة المشتركة الخاصة بتصنيع "براموس" اعلنت ان اولويتها هي تزويد القوات البحرية والبرية والجوية الهندية ثم بيع الصواريخ الى الخارج، وذلك على الرغم من ان الصاروخ يحظى باهتمام فائق في دول الشرقين الاوسط والادنى.
من ناحية اخرى اقترحت القوات البحرية الهندية في اغسطس/آب عام 2009 على مؤسسة "براموس" الهندية الروسية المشتركة دراسة امكانية نصب الصواريخ المجنحة من طراز "براموس" في غواصات الديزل الهندية . لكن مثل هذه الامكانية لا تتوفر في الوقت الحاضر.
وقد تم لحد الآن 20 تجربة اطلاق لهذا الصاروخ من على ظهر السفن والمنصات الارضية. وتعد كافة الاطلاقات تقريبا ناجحة. وتستمر في الوقت الحاضر تجارب اختبارية لهذا الصاروخ من على منصة عمودية منصوبة على ظهر سفينة بحرية. وقد تم تصميم هذه المنصة من قبل فريق المصممين الهندي- الروسي المشترك. ويجرى حاليا الانتاج التسلسلي لهذه الصواريخ لتنصب في 9 سفن حربية تابعة للقوات البحرية الهندية. ويعمل حاليا الخبراء الروس والهنود في هذا المجال على جعل الصاروخ "براموس" مهيئا للاستخدام على متن الطائرات والغواصات.
الصاروخ الروسي المجنح "ياخونت" - مدمر للسفن
يستخدم صاروخ "اونيكس – ياخونت" الروسي لتدمير السفن البحرية في ظروف عمليات التشويش اللاسلكية الالكترونية المعادية. وقد بدأ العمل على تصنيع هذا الطراز من الصواريخ في مطلع ثمانينات القرن الماضي في مؤسسسة " ماشينوستروينيه" الانتاجية العلمية تحت اشراف كبير المصممين يفريموف.
ومن مميزات الصاروخ ما يلي:
- مدى الاطلاق الى ما وراء الافق
- الذاتية التامة للاستخدام القتالي (أطلق وانس)
- تغيير ارتفاع التحليق من المنخفض الى العالي ثم الى المنخفض
- امكانية الاطلاق من على شتى الوسائل بما فيها السفن بكافة انواعها والغواصات والمنصات الارضية والطائرات
- صعوبة اكتشافه من قبل الرادارات الحديثة ( تكنولوجية "ستيلس").
ومن اهم صفات الصاروخ هي سرعته التي تفوق سرعة الصوت بمقدار 2.6 مرة مما يقلل من تعرضه للاعتراض والتدمير من قبل وسائل الدفاع الجوي الحديثة. ويزود هذا الصاروخ البالغ وزنه ثلاثة اطنان برأس راداري يوجه ذاتيا يزن 200 – 300 كيلوغرام . وبوسع صاروخ "ياخونت" تدمير الطرادات الحديثة على مدى يصل الى 300 كيلومتر. اما عدة صواريخ من هذا النوع فبوسعها تدمير حاملة طائرات بكاملها.
وجرى نصب اول دفعة من صواريخ "ياخونت" على ظهر غواصة ذرية ضمن مشروع "ياسين" تنتمي الى الجيل الرابع للغواصات. وقد انجز بناء اول غواصة من هذا المشروع عام 2001 واطلق عليها "سيفيرودفينس".
وتشكل منظومة صواريخ "اونيكس – ياخونت" اساسا لاسلحة الزوارق حاملة الصواريخ من طراز "سكوربيون" التي يحمل الواحد منها 12 صاروخا من هذا النوع.
ويفترض استخدام هذه الصواريخ ضمن منظومة الصواريخ الساحلية " باستيون ".
كما تم صنع نموذج لصاروخ "ياخونت" تزود به طائرات من طراز " ميغ – 29" و "سو – 30" و"سو – 33" و"تو – 142".
ولا يتوقع الخبراء ان يشهد الصاروخ مثيلا له في العالم خلال السنوات العشر القادمة على اقل تقدير. وقد اهتمت به عدد من دول منطقة آسيا والمحيط الهادي والشرق الاوسط التي كانت قد اشترت السفن والزوارق الروسية المزودة بالصواريخ المجنحة. كما يمكن ان يحل صاروخ "ياخونت" محل صاروخ "غاربون" الامريكي الصنع في سفن تلك الدول.
وتجري مؤسسة "براموس" الروسية الهندية المشتركة منذ عام 1998 ابحاثا لتطوير هذا الصاروخ.
المواصفات الفنية التكتيكية
مدى الاطلاق 300 كم
ارتفاع التحليق في المسار الرئيسي 14 – 15 كيلومترا
ارتفاع التحليق في المسار المنخفض 10 – 15 مترا
ارتفاع التحليق بالقرب من الهدف 5 – 15 مترا
سرعة التحليق على ارتفاع 15 كم 750 مترا في الثانية، اي 2.6 ماخ (سرعة الصوت)
طول الصاروخ البحري 8 امتار
طول الصاروخ الجوي 6.1 متر
عرض الجناح 1.7 متر
وزن الصاروخ الجوي لدى الاقلاع 2500 كغ
وزن الصاروخ البحري لدى الاقلاع 3000 كغ
وقت الاستعداد للاطلاق 4 دقائق
الدفاع الجوي
منظومة الدفاع الجوي الصاروخية" اس ـ 300"
منظومة الدفاع الجوي الصاروخية (فافوريت) او المجمع الصاروخي المضاد للجو "اس ـ 300" المتوسط المدى مخصص لحماية المواقع والمؤسسات الصناعية والادارية والقواعد العسكرية ومراكز المراقبة والادارة من ضربات وسائل الهجوم الجوي الفضائي للعدو. وهي قادرة على تدمير الاهداف البالستية، ولديها امكانية نظرية لإنزال ضربات بمواقع أرضية. وفي الوقت الحاضر تشكل منظومة" اس ـ 300" أساسا للدفاع الجوي في روسيا . وهي تباع على نحو ناجح في السوق العالمية حيث اقتنتها دول عديدة مثل بيلوروسيا وكازاخستان وسلوفاكيا وبلغاريا واليونان ( في جزيرة كريت) والصين. وقد حصلت الولايات المتحدة في التسعينات على بعض عناصر هذه المجموعة من أجل دراستها.
تم تصميم المنظومة في شركة "ألماس – أنتاي". وبدأ تصنيعها على دفعات في سنة 1975. وانتهى اختبار المجمع في عام 1978 . و ادخلت المنظومة حيز الاستعمال عام 1979. وشهدت المنظومة عدة تطويرات. ووقع آخرها في عام 1993 حيث اصبح بمقدور المنظومة "اس -300 بي أم او" متابعة 100 هدف وضرب 10 أهداف في آن واحد على مسافة من 5 كم حتى 150 كم وارتفاع حتى 27 كم.
مواصفات فنية تكتيكية
مدى تدمير الاهداف 5- 150 كم
ارتفاع تدمير الاهداف 100 متر – 27 كم
احتمال تدمير الطائرات 90%
سرعة الاهداف القصوى حتى 2800 كم في الساعة
الاحتياطي القتالي 96 - 288 صاروخا
سرعة اطلاق الصواريخ 3 ثان
زمن النشر والطي 5 دقائق
منظومة الصواريخ المضادة للجو" اس- 400 "
تتصف منظومة الصواريخ الحديثة المضادة للجو" اس- 400 " (تريؤومف) خلافا عن سابقتها "اس 300 بي ام" بقدرتها على تدمير كافة انواع الاهداف الجوية، بما في ذلك الصواريخ المجنحة التي تحلق بمحاذاة سطح الارض، وطائرات صغيرة الحجم دون طيار وحتى رؤوس مدمرة للصواريخ السائرة بالمسار البالستي بسرعة حتى 5000 متر في الثانية. وليس بمقدور اي مجمع آخر متابعة مثل هذا المسار.
تعتبر منظومة "اس 400 " الاكثرَ تطورا في العالم وهي قادرة ٌعلى التصدي لجميع أنواع الطائرات الحربية، بما فيها طائرة الشبح الشهيرة، كما تستطيع اعتراض الصواريخ المجنحة وتدميرها.
تم تصميم المنظومة في شركة "ألماس – أنتاي". وبدأ تزويد الجيش الروسيى بمنظومات " اس- 400 " (تريؤومف) بدءا من أغسطس /آب عام 2007 حيث بدأت اول كتيبة مزودة بمثل هذه المنظومات في مناوبتها القتالية في ضواحي موسكو.
مواصفات فنية تكتيكية
مدى اكتشاف الاهداف 600 كم
عدد الاهداف الجاري متابعتها في آن واحد حتى 300
مدى تدمير الاهداف الايرودينامية 3 – 240
مدى تدمير الاهداف البالستية 5- 60 كم
الارتفاع الاقصى للهدف المضروب 27 كم
الارتفاع الادنى للهدف المضروب 100 متر
السرعة القصوى للهدف المدمر 4800 كم
عدد الاهداف المدمرة في وقت واحد 36
عدد الصواريخ الموجهة في وقت واحد 72
زمن نشر المنظومة من الحركة 5 دقائق
مجمع "بانتسير" المضاد للجو قاتل الاسلحة الذكية:
تم تصميم منظومة المدفعية- الصاروخية القصيرة المدى المضادة للجو "بانتسير" خصيصا للامارات العربية المتحدة في مكتب التصاميم "بريبوروستروينيه"، على قاعدة المجمع الصاروخي المدفعي "تونغوسكا" الذي تزود به حاليا وحدات الدفاع الجوي الروسية، و تعتبر منظومة لا مثيل لها في العالم، اذ انها قادرة على تدمير كافة وسائل الهجوم الجوي الحديثة والمستقبلية، وبالدرجة الاولى الاسلحة الذكية، وذلك على مدى حتى 20 كم وارتفاع حتى 15 كم. وتبلغ سرعة الصاروخ 1300 متر في الثانية. ويمكن ان تصيب المنظومة 4 اهداف في آن واحد.
كما يمكن استخدام المنظومة لتدمير الاهداف البرية والبحرية المصفحة بشكل خفيف. ويمكن ان تطلق المنظومة النيران اثناء الحركة ومن موضع ثابت، او خلال وقفات قصيرة.
الصواريخ التكتيكية
المجمع الصاروخي التكتيكي العملياتي أسكندر- م:
يعد المجمع الصاروخي التكتيكي العملياتي "أسكندر- م" منظومة ذكية في القوات البرية، وتخصص المنظومة لتدمير الاهداف الصغيرة الحجم والاهدافة المرابطة في العراء. ويمكن ان يزود المجمع بصواريخ بالستية ومجنحة. في 30 مايو/آيار عام 2007 انتهى اختبار الصاروخ المجنح المخصص للمجمع الصاروخي التكتيكي العملياتي "أسكندر- كا". ويرجح ان يدخل هذا الصاروخ حيز الاستخدام في عام 2009 . ويعد مدى اطلاق الصاروخ المجنح اكبر مما هو عليه لدى الصاروخ البالستي ويبلغ 500 كم. وتبلغ سرعة الصاروخ الجديد 230 – 260 متر في الثانية. وتساوي حمولته القتالية 500 كغ.
مواصفات فنية تكتيكية
طاقم المجمع 3 أفراد
احتياطي الحركة 650 كم.
وزن الصاروخ 3800 كغ
نوع الصواريخ المستخدمة بالستية متحكم فيها ومجنحة
المدى الاقصى لاطلاق الصاروخ 500 كم
المدى الادنى لاطلاق الصاروخ 50 كم
عدد الصوارخ المنصوبة في المنصة صاروخان
قاذفات القنابل
توبوليف تي يو-160
هي قاذفة قنابل إستراتيجية أسرع من الصوت، صممت من قبل الاتحاد السوفييتي. وعلى الرغم من أن هناك العديد من الطائرات المدنية والعسكرية الأكبر حجما إلا أن هذه الطائرة تعد الأكبر من حيث قوة الدفع، والأثقل من ناحية وزن الإقلاع بين الطائرات المقاتلة، كما أنها أكبر طائرة ذات سرعة أعلى من الصوت وأكبر طائرة ذات أجنحة متعددة زوايا انحناء الأجنحة.
كانت هذه الطائرة آخر قاذفة إستراتيجية صممت من طرف الإتحاد السوفييتي، ولا تزال هذه الطائرة تحت الإنتاج ولو بنسبة محدودة. كما يوجد على الأقل 16 قاذفة من هذا الطراز في خدمة سلاح الجو الروسي.
التصميم العام
تعد طائرة توبوليف تي يو 160 من الطائرات متعددة زوايا انحناء الأجنحة، حيث يمكن للطيار اختيار درجة انحناء الجناحين من 20° وحتى 65°. تصميم الجناحين مرتبط بالتصميم الكلي للطائرة، كما أن هناك شرائح متصلة بالأطراف الأمامية على طول الجناحين، ولوحات تحكم مزدوجة على الأطراف الخلفية للجناحين. كما أن نظام التحكم بالطائرة هو نظام الطيران-عبر-الأسلاك fly-by-wire أو نظام رقمي (عكس نظام التحكم الهيدروليكي).
الصفات العامة
الطاقم: 4 (طيار، مساعد طيار، فني أسلحة، وفني أنظمة دفاعية)
باع الجناح:
منتشر (انحناء 20°): 55.70 متر (189 قدم 9 بوصة)
مضموم (انحناء 65°): 35.60 متر (116 قدم 10 بوصة) ()
الارتفاع: 13.10 متر (43 قدم 0 بوصة)
مساحة الأجنحة:
منتشر: 400 متر مربع (4,310 قدم مربع)
مضموم: 360 متر مربع (3,875 قدم مربع)
الوزن فارغة: 110 طذ(242,000 باوند)
الوزن محملة: 267 طن(590,000 باوند)
الأداء
السرعة القصوى: ماخ 2.05(2,220 كيلو متر/ساعة, 1,380 ميل/ساعة) على علو شاهق
المدى: 12,300 كيلو متر(7,643 ميل) طواف دون عملية التزود بالوقود في الجو، 0.77 ماخ وتحمل 6 × صواريخ -55 عند اسقاطها في منتصف النطاق، يوفر 5 ٪ احتياطي الوقود
المدى القتالي: 7,300 كيلو متر(4,536 ميل)
سقف الطيران 16,000 متر(49,200 قدم)
معدل الصعود: 70 متر/ثانية (13,860 قدم/دقيقة)
حمل الجناح: 743 كيلوجرام/متر مربع بالأجنحة مضمومة بالكامل (152 باوند/قدم مربع)
نسبة الرفع إلى السحب: 18.5-19, حين تجاوز حد سرعة الصوت 6.
تسليح
2 مخازن داخلية 40,000 كيلوجرام (88,185 باوند) من الذخائر، وتشمل الخيارات:
2 قاذفات متحركة داخلية تحمل كل منها 6 × صاروخ جوال كي اتش-55 (التسليح الأساسي) أو 12× كي اتش-15 صواريخ نووية قصيرة المدى.
توبوليف تي يو-22 إم
هي قاذفة قنابل إستراتيجية أسرع من الصوت بعيدة المدى، صممت من قبل الاتحاد السوفييتي لاستهداف وضرب الأساطيل البحرية.ولا تزال أعداد كبيرة منها في الخدمة مع القوات الجوية الروسية.
التصميم الرئيسي لهذه الطائرة كان في طائرة توبوليف تي يو-22 التي لم يثبت نجاحها بصورة عملية، في بعض الأحيان ظهرت على أنها أقل شأنا من سابقتها من طراز تى يو - 16، المدى والاقلاع كانت نقاط الضعف الواضحة وعلى وجه الخصوص،، وكانت القوات الجوية السوفيتية قد بدأت فعليا في تطوير توبوليف تي يو-22 إم حتى قبل أن تبدأ توبوليف تي يو-22في الخدمة.
كما هو الحال مع مشاريع ميكويان جيروفيتش ميج 23 وسوخوي اس يو 17، كانت مزايا هندسة الأجنحة المتحركة تبدوا خيالية، مما يتيح الجمع بين الاقلاع القصير والكفاءة في التحليق، والسرعة العالية، والطيران على مستويات منخفضة. وكانت النتيجة تحولا جديدا في صناعة الاجنحة المتحركة وتمثل بإنتاج الاجنحة من طراز Samolët 145، المستمدة من طراز تى يو 22، مع بعض الميزات التي اقترضت من طراز تى يو98 الفاشل.
الصفات العامة
الطاقم: 4 (طيار, مساعد طيار, مدفعي, مشغل أنظمة دفاعية)
باع الجناح:
منتشر (انحناء 20°): 34.28 متر (189 قدم 9 بوصة)
مضموم (انحناء 65°): 23.30 متر (76 قدم 5 بوصة)
الارتفاع: 11.05 متر (36 قدم 3 بوصة)
مساحة الأجنحة:
منتشر: 183.6 متر مربع (1,976 قدم مربع)
مضموم: 175.8 متر مربع (1,892 قدم مربع)
الوزن فارغة: 58 طن (172,000 باوند)
الوزن محملة: 112 طن (247,000 باوند)
الأداء
السرعة القصوى: ماخ 2.05 (2,327 كيلو متر/ساعة)
المدى: 7,000 كيلو متر (4,971 ميل)
المدى القتالي: 2,410 كيلو متر (1,500 ميل)
سقف الطيران 13,300 متر (40,635 قدم)
معدل الصعود: 15 متر/ثانية (91 قدم/ثانية)
حمل الجناح: 688 كيلوجرام/متر مربع (147 باوند/قدم مربع)
تسليح
المدافع: 1 × 23 مم جي.إس.إتش-23 مدفع متحرك في الذيل ويتحكم به آليا عن بعد
القواعد: في الأجنحة وجسم الطائرة ومخازن ذخائر داخلية تسع القواعد 21,000 كيلوجرام (46,300 باوند) من
حتى 3 × من صواريخ كيه اتش-22 أو يمكن ان تحمل ستة صواريخ على ام كيه يو - 6 - 1 على قاذفة القنابل المتحركة, بلإضافة إلى أربعة صواريخ أسفل الأجنحة بإجمالس عشرة صواريف لكل طائرة.أو قنابل السقوط الحر متنوعة - 69 × اف ايه بي-250 أو 8 × اف ايه بي-1500 قياسيه.
تم اختبار صاروخ كيه اتش-55 بعيد المدى على طائرة توبوليف تي يو-22 إم [1] ولكن يبدو أنها لم تستخدم في الخدمة.
توبوليف تو-95
هي قاذفة قنابل استراتيجية ضخمة ذات أربع محركات عنفية من تصميم مكتب توبوليف في الإتحاد السوفيتي. دخلت الخدمة في عام 1956 وما زالت تخدم في القوات الجوية الروسية حتى الآن ويتوقع أن تظل في الخدمة حتى عام 2040.
الصفات العامة (تو-95 MS)
الطاقم: 7.
الطول: 49.5 متر.
المسافة بين الجناحين: 51.10 متر.
الارتفاع : 12.12 متر.
مساحة الأجنحة: 310 متر².
الوزن فارغة: 90.000 كجم.
الوزن محملة: 171,000 كجم.
أقصى وزن: 188,000 كجم.
المحرك: أربع محركات مروحة توربينية من نوع كوزينتسوف إن.كيه-12 يعطي كل منهم قوة دفع 11,000 كيلو واط.
الأداء
السرعة القصوى: 920 كم/ساعة.
المدى: 15,000 كم دون الحاجة لإعادة التزود بالوقود.
أقصى ارتفاع: 13,760 متر.
معدل الصعود: 10 متر/ثانية.
الحمل على الأجنحة: 606 كيلوجرام/متر².
النسبة قدرة-وزن: 235 واط/كجم.
التسليح
مدفع أو اثنين من نوع نودلمان-ريختر إن.أر-23 23 مم، في ذيل الطائرة.
ما يصل إلى 15,000 كجم من الأسلحة بما فيها عدة صواريخ جو-أرض مختلفة.












المصادر
روسيا اليوم
http://airwar.ru/enc/bomber/tu22m3.html
http://red-stars.org/spip.php?article85
http://www.avionslegendaires.net/avion-militaire/tupolev-tu-95-bear/
http://secretdefense.blogs.liberation.fr/defense/2007/08/s-400-le-super-.html
http://rpdefense.over-blog.com/tag/Iskander-M/
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
hnh_75

عمـــيد
عمـــيد



الـبلد :
التسجيل : 17/04/2011
عدد المساهمات : 1779
معدل النشاط : 1441
التقييم : 25
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: اهم الاسلحة و الطائرات الاستراتيجية والصواريخ الروسية   الجمعة 31 مايو 2013 - 0:12

مجهود مشكور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

اهم الاسلحة و الطائرات الاستراتيجية والصواريخ الروسية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين