أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

أزمة بين أركان الجيش وفصائل بليبيا

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 أزمة بين أركان الجيش وفصائل بليبيا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ILYUSHIN

عمـــيد
عمـــيد



الـبلد :
المزاج : Cheb Khaled-C'est La Vie
التسجيل : 04/01/2012
عدد المساهمات : 1781
معدل النشاط : 1742
التقييم : 29
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: أزمة بين أركان الجيش وفصائل بليبيا    الإثنين 22 أبريل 2013 - 20:46



رئيس الأركان متهم بالفشل في تأسيس جيش وطني وإهدار ميزانية كبيرة



خرجت إلى العلن
بداية هذا الأسبوع بوادر أزمة ليبية خانقة بين رئاسة أركان الجيش وفصائل
عسكرية وثورية
، عقب اجتماع ممثلين عن 43 كتيبة ولواء بمدينة
البريقة الواقعة على بعد نحو 200 كلم شرقي مدينة سرت يوم الجمعة الماضي.




الاجتماع الذي حصلت الجزيرة نت على معلومات بشأنه لم يكتف
بطلب إقالة رئيس الأركان اللواء يوسف المنقوش، بل رفع سقف مطالبه إلى حد
سجنه ومحاكمته بعد فشله في تأسيس جيش وطني، وإهدار ميزانية كبيرة تصل إلى
ثلاثة مليارات دينار ليبي (نحو 2.35 مليار دولار).

لعب بالنار
وتكمن
خطورة الموقف في أن أطراف الأزمة داخل المؤسسة العسكرية الناشئة تمتلك
القوات والعتاد والأموال حيث ولاء المجموعات المسلحة في الوقت الحالي
لأمراء الكتائب والفصائل، وهو ما اعتبره المراقبون للمشهد بأنه لعب بالنار.


واللافت هو حضور شخصيات عسكرية من الوزن الثقيل، أبرزهم
القائد العسكري إبان حرب ليبيا مع تشاد مطلع ثمانينيات القرن الماضي خليفة
حفتر الذي قالت معلومات استخباراتية خاصة إنه يتفق مع بقية الضباط بأن
المنقوش وحاشيته ليست لديهم نوايا "حسنة" لتأسيس جيش وطني.


وفي ردها على تجمع "الضباط الأحرار"، اعتبرت رئاسة أركان الجيش الاجتماع بأنه "غير شرعي".

وقد اكتفى الناطق الرسمي باسم الرئاسة العقيد علي الشيخي
بالقول للجزيرة نت إنه يخالف المادة 169 من قانون العقوبات العسكري والتي
تمنع اجتماع العسكريين بدون إذن رسمي.


المؤتمر الوطني فشل حتى الآن في طرح ملف إقالة رئيس الأركان يوسف المنقوش


وتأسف الشيخي على حضور أعضاء من المؤتمر الوطني للاجتماع،
مؤكدا أن الاختلاف قائم الآن على طريقة تقديم المطالب، وأشار إلى تسلسل
إداري لتقديم الطلبات بالجيش، أو تقديم تقارير عن أوجه قصور برئاسة
الأركان.

وقال إنه "حتى طلبهم إيداع المنقوش السجن لا يأتي بهذا
الشكل، إذا كانت لديهم أدلة عن تورطه في قضايا عليهم اللجوء إلى القضاء"،
وأوضح أن المؤتمر الوطني هو من يملك حق إقالة رئيس الأركان.
وكان المؤتمر الوطني العام قد فشل حتى الآن في طرح ملف إقالة اللواء يوسف المنقوش، دون توضيح الأسباب.
إقالة لا انقلاب

من
جانبه رد رئيس لجنة الدفاع بالمؤتمر الوطني جمعة السائح على اتهامات رئاسة
الأركان بأن اجتماعهم غير رسمي بقوله إنها تقول ما تشاء.


وقال إن اللواء المنقوش غير قادر على إعادة بناء الجيش،
وإنه لأكثر من عامين لم يتمكن من تأسيس كتيبة واحدة، مضيفا أنه يريد البقاء
في منصبه، وأنه على استعداد للقتال من أجله، لكنه أكد حرصهم على إقالته من
منصبه.

وجاءت أشد الانتقادات للمنقوش على لسان القائد العسكري
حامد الحاسي الذي اتهم الأول بسفك دماء الليبيين في مدن الكفرة وزوارة وبني
وليد، والتستر على أزلام العقيد الراحل معمر القذافي، وقتل أربعين ضابطا في بنغازي واغتيال العقيد موسى رزق الله العوامي في سبها مؤخرا.

وقال الحاسي للجزيرة نت إن تحركاتهم لإقالة المنقوش من
منصبه بدأت منذ 30 نوفمبر/تشرين الثاني 2012، وذلك بالاجتماع في عدة مدن
ليبية شرقا وغربا وجنوبا تحت إشراف وزير الدفاع محمد البرغثي.


وكشف عن بديل لرئاسة الأركان، وذلك بإنشاء مجلس عسكري
أعلى -يتكون من 15 ضابطا موزعين بالتساوي على الأقاليم الثلاثة: طرابلس
وبرقة وفزان- يشرف على الجيش إلى حين الانتهاء من الانتخابات الرئاسية
نهاية العام 2014.


ونفى الحاسي بشدة توصيف تحركاتهم بأنها انقلاب عسكري على
الشرعية، مؤكدا أن الانقلاب يبدأ باعتقال المنقوش وإيداعه السجن، وينتهي
بنشر الدبابات في الشوارع.


وأكد أن الاجتماع أمهل المؤتمر الوطني عشرة أيام لتنفيذ
المطالب، مشيرا إلى خيارات أخرى مطروحة -لم يكشف عنها- أخف وطأة من الخيار
العسكري.

بدوره شن رئيس هيئة محاربي برقة علي العمروني هجوما لاذعا
على اللواء المنقوش، مؤكدا أن تحركاتهم تكتسب الشرعية من الثورة والمؤتمر
الوطني.

من جهته كشف أحد مؤسسي المخابرات الليبية وهو عبد الباسط الشهيبي عن رفض مختلف فصائل الجيش أوامر رئاسة الأركان.

وقال الشهيبي للجزيرة نت إن أغلب فصائل الجيش ترفض بشكل قاطع التعاطي مع تعليمات اللواء المنقوش.

مصدر http://www.aljazeera.net/news/pages/531ddf6b-de7e-4f7a-a108-c2001dcf466b?GoogleStatID=9
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ILYUSHIN

عمـــيد
عمـــيد



الـبلد :
المزاج : Cheb Khaled-C'est La Vie
التسجيل : 04/01/2012
عدد المساهمات : 1781
معدل النشاط : 1742
التقييم : 29
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: أزمة بين أركان الجيش وفصائل بليبيا    الإثنين 22 أبريل 2013 - 21:06

وزير الداخلية الليبي يكشف النقاب عن عمليات تنصت تطال المسؤولين

كشف وزير الداخلية الليبي عاشور شوايل النقاب عن عمليات تنصت على
الاتصالات الهاتفية في ليبيا تطال مسئولين حكوميين في البلاد، نافيا في
الوقت نفسه أي علاقة لوزارته في هذه العمليات .

وأضاف في مقابلة تلفزيونية مع قناة العاصمة الليبية الفضائية ، أن
"الحكومة الانتقالية ناقشت الأمر في اجتماع عقدته قبل يومين بمقرها في
العاصمة طرابلس"، نافيا أن يكون لوزارة الداخلية "أي علاقة بالتنصت على
الهواتف والاتصالات التليفونية في داخل البلاد".

و أوضح " التنصت
مسألة خطيرة جدا وهي مرتبطة بالحرية الشخصية، الآن كل جهة سواء معروفة أو
غير معروفة تتنصت على الهواتف وهاتفي قد يكون مراقبا"، مشيرا إلى أن
"التنصت يشمل مسؤولين حكوميين وصحافيين"، قائلا " طلبنا من وزارة
الاتصالات إعطاء تصور لضبط الأمور حتى يكون الأمر للمصلحة العامة وبأمر من
القاضي فقط"، مضيفا "الأمور لم تضبط نتمنى أن نضع لها حدا قريبا".

على الجانب الآخر قال رئيس لجنة الدفاع بالمؤتمر الوطني العام جمعة
السائح في تصريحات لصحيفة "الشرق الأوسط" إنه "لا دليل على تعرض
الاتصالات الهاتفية للتجسس"، مضيفا " لا أعتقد أن الشعب الليبي كله مراقب،
ربما بعض العينات مراقبة وهذا صحيح، شخصيا ليس لدى ما أخفيه ولا أظن أن
هاتفي مراقب".

وتابع "ليس لدي دليل على أن الهواتف مراقبة ولكن في الوقت الحالي ليس لدي دليل على تعرض الاتصالات لعملية مراقبة من أي جهة".

وكشف السائح وهو أيضا عضو في لجنة الاتصالات بالمؤتمر الوطني عن اجتماع
عقدته اللجنة مع وزير الاتصالات قبل نحو ثلاثة أشهر حيث سألت اللجنة الوزير
صراحة هل هواتف الليبيين تحت المراقبة.

ونقل السائح عن وزير
الاتصالات نفيه حدوث عمليات تجسس من قبل الحكومة، مضيفا: "الوزير قال إن
هناك بعض الهاكرز المحليين لديهم أجهزة تمكنهم من التنصت بالإضافة إلى جهات
خارج ليبيا، لكن الحكومة ليست لديها أي نية للتجسس على المواطنين".

يشار إلى انه قبل سقوط نظام القذافي حصل الكثير من كتائب الثوار على أجهزة
تجسس وفرتها الدول التي شاركت في الحملة العسكرية التي قادها حلف شمال
الأطلنطي (الناتو) لإسقاط النظام السابق بغرض التنصت على الاتصالات الخاصة
بأعوانه ومساعديه ومعرفة تحركاتهم الميدانية.

لكن وعلى الرغم من
مرور عامين على سقوط القذافي ومقتله في شهر أكتوبر (تشرين أول) عام 2011 ،
فان هذه الكتائب ما زالت تحتفظ بهذه الأجهزة وتدير لحسابها الشخصي عمليات
تنصت واسعة النطاق على معظم الاتصالات الهاتفية في العاصمة الليبية.

وتسعى الحكومة الانتقالية برئاسة الدكتور علي زيدان إلى وضع حد لهذا
الاختراق الأمني الذي يمثل لها تحديا جديدا في فرض هيبة الدولة ونفوذها في
مواجهة ميلشيات مسلحة لا تخضع لأي سيطرة حكومية أو رسمية.

http://anbamoscow.com/aworld/20130422/381830765.html
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الليث الليبي

رقـــيب
رقـــيب



الـبلد :
العمر : 25
المهنة : طالب جامعي
المزاج : مزاجي
التسجيل : 28/09/2012
عدد المساهمات : 207
معدل النشاط : 289
التقييم : 16
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: أزمة بين أركان الجيش وفصائل بليبيا    الإثنين 22 أبريل 2013 - 21:23

الميليشيات لا تزال تسيطر على البلاد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
desperate fighter

مســـاعد
مســـاعد



الـبلد :
المهنة : Student
المزاج : capricious
التسجيل : 10/02/2012
عدد المساهمات : 419
معدل النشاط : 387
التقييم : 27
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: أزمة بين أركان الجيش وفصائل بليبيا    الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 4:09

ان شاء الله يتوحد الجيش الليبي ويبدأ العمل البنّاء لإقامة جيش قوي ولكن حتى يحين هذا الوقت
نحتاج إلى الصبر.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ILYUSHIN

عمـــيد
عمـــيد



الـبلد :
المزاج : Cheb Khaled-C'est La Vie
التسجيل : 04/01/2012
عدد المساهمات : 1781
معدل النشاط : 1742
التقييم : 29
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: أزمة بين أركان الجيش وفصائل بليبيا    الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 17:07

مؤتمر إنقاذ الجيش الليبي في ختام أعماله يطالب بإقالة المنقوش ومعرفة مصير الأموال التي تم صرفها إلى رئاسة الأركان


اختتمت مساء أمس السبت بمدينة البريقة أعمال مؤتمر إنقاذ الجيش الليبي الذي نظمه عدد من ضباط الجيش والثوار
العسكريين والمدنيين تحت شعار " معا من أجل بناء المؤسسة العسكرية " . وأكد المشاركون في بيان لهم على وحدة الجيش
والتراب الليبي وواجبه في الدفاع عن الوطن وحماية حدوده ، وإيقاف كل من ثبت تورطه في قتل أو اعتقال أو ترويع الليبيي
وساهم في القتال في صفوف الطاغيه عن العمل برئاسة الأركان وغيرها من الإدارات العسكريه وإحالتهم إلى التحقيق ومساءلتهم
. كما دعوا إلى إقالة رئيس الأركان العامة من منصبه وتشكيل هيئة مستقلة لرئاسة الأركان العامه تضم القادة العسكريين والمدنيين
المشهود لهم بالكفاءة والوطنية والذين ساهموا بشكل بارز في ثورة السابع عشر من فبراير. وأكدوا في بيانهم على أنه
لايحق لأحد انتزاع صفة القائد الأعلى من أعضاء المؤتمر الوطني العام ككل وذلك وفقا للإعلان الدستوري ..محملين
في الوقت نفسه المؤتمر الوطني المسؤولية الوطنية والتاريخية إلى اتخاذ قرار وطني شجاع وتاريخي والإسراع في تأسيس
وتفعيل الجيش الليبي درءا ً للأخطار المحدقه بالبلاد. ودعوا في بيانهم ديوان المحاسبة إلى اتخاذ الاجراءات القانونية لمعرف
مصير الأموال التي تم صرفها إلى رئاسة الأركان العامة وأوجه صرفها. وكانت محاور المؤتمر قد تضمنت الظروف التي
يمر بها الجيش الليبي في الوقت الحاضر "عيوب .. أسباب " والمقترحات الواجب تنفيذها من أجل بناء المؤسسة العسكرية
. وحضر ختام المؤتمر ..الدكتور جمعة السائح رئيس لجنة الدفاع بالمؤتمر الوطني ، وتوفيق الشهيبي
عضو المؤتمر الوطني العام وعدد من ضباط الجيش والثوار العسكريين والمدنيين وممثلو مؤسسات المجتمع المدني .

http://www.alwatan-libya.com/more-27500-1-%D9%85%D8%A4%D8%AA%D9%85%D8%B1%20%D8%A5%D9%86%D9%82%D8%A7%D8%B0%20%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%8A%D8%B4%20%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%8A%D8%A8%D9%8A%20%D9%81%D9%8A%20%D8%AE%D8%AA%D8%A7%D9%85%20%D8%A3%D8%B9%D9%85%D8%A7%D9%84%D9%87%20%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%84%D8%A8%20%D8%A8%D8%A5%D9%82%D8%A7%D9%84%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D9%82%D9%88%D8%B4%20%D9%88%D9%85%D8%B9%D8%B1%D9%81%D8%A9%20%D9%85%D8%B5%D9%8A%D8%B1%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85%D9%88%D8%A7%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%8A%20%D8%AA%D9%85%20%D8%B5%D8%B1%D9%81%D9%87%D8%A7%20%D8%A5%D9%84%D9%89%20%D8%B1%D8%A6%D8%A7%D8%B3%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B1%D9%83%D8%A7%D9%86
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شعلة ليبيا

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
التسجيل : 08/04/2013
عدد المساهمات : 71
معدل النشاط : 76
التقييم : 6
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: أزمة بين أركان الجيش وفصائل بليبيا    الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 17:34

@الليث الليبي كتب:

الميليشيات لا تزال تسيطر على البلاد



هذد ليست مليشيات لان برقة تريد اقامة جيش وطنى ولكن للاسف هناك اشخاص لديهم نوايا خبيثة وتريد برقة ان تنصاغ للمركزية وهذا من رابع المستحيلات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ILYUSHIN

عمـــيد
عمـــيد



الـبلد :
المزاج : Cheb Khaled-C'est La Vie
التسجيل : 04/01/2012
عدد المساهمات : 1781
معدل النشاط : 1742
التقييم : 29
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: أزمة بين أركان الجيش وفصائل بليبيا    الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 17:46

@شعلة ليبيا كتب:
@الليث الليبي كتب:



الميليشيات لا تزال تسيطر على البلاد



هذد ليست مليشيات لان برقة تريد اقامة جيش وطنى ولكن للاسف هناك اشخاص لديهم نوايا خبيثة وتريد برقة ان تنصاغ للمركزية وهذا من رابع المستحيلات

بصفة عامة جيش يوجد به مركزية مقيتة استبدادية اوامر فقط هذا هو جيش

وشئ اخر اي قوة ليست منظمة لرئاسة اركان علي مستوي ليبيا أسمها ( مليشية) لانها تتبع اشخاص معينة
يملكون ايدلوجيات معينة ولاتتبع دولة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ILYUSHIN

عمـــيد
عمـــيد



الـبلد :
المزاج : Cheb Khaled-C'est La Vie
التسجيل : 04/01/2012
عدد المساهمات : 1781
معدل النشاط : 1742
التقييم : 29
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: أزمة بين أركان الجيش وفصائل بليبيا    الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 18:15

لو استمر هذا تفكير عنصري غوغائي مريض بربري جهلي حقير عقلية غنائم ونهب وسرقة

لن تكون دولة في ليبيا

خيار امامكم والعالم يراقبكم ماذا سوف تفعلون
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Mouath14

مشرف سابق
لـــواء

مشرف سابق  لـــواء



الـبلد :
المهنة : U.S.G.N lTunisian.Special.Forcesl
المزاج : نحن الموت - والويل لمن اعترض طريقنا
التسجيل : 05/09/2009
عدد المساهمات : 4851
معدل النشاط : 5011
التقييم : 659
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: رد: أزمة بين أركان الجيش وفصائل بليبيا    الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 18:26

يجب على الليبيين القيام بمخطط لتكوين جيش عصري وكل هذه التجاذبات ليست في مصلحتكم بل هي اضاعة للوقت، عدم وجود جيش، مساحة ضخمة من الصحراء دون مراقبة، ميليشيات تتقاتل فيما بينها، تفجيرات ارهابية من الحين للآخر، اطراف يريدون الانفصال عن المركز وآخرون يعارضون...
كل هذا سيجعل من تكوين جيش موحد امرا شبه مستحيل.

بالتوفيق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ILYUSHIN

عمـــيد
عمـــيد



الـبلد :
المزاج : Cheb Khaled-C'est La Vie
التسجيل : 04/01/2012
عدد المساهمات : 1781
معدل النشاط : 1742
التقييم : 29
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: أزمة بين أركان الجيش وفصائل بليبيا    الثلاثاء 23 أبريل 2013 - 18:36

محمد البرغثي: أعداء ليبيا يعرقلون بناء الجيش.. وعهد الانقلابات العسكرية انتهى

وزير الدفاع الليبي أكد لـ «الشرق الأوسط»: أن المنقوش باق في منصبه رئيسا لهيئة الأركان



قال وزير الدفاع الليبي محمد البرغثي إن عهد الانقلابات
العسكرية في ليبيا قد انتهى، نافيا أي اتجاه لإقالة اللواء يوسف المنقوش
رئيس أركان الجيش الليبي، من منصبه. واعتبر البرغثي، في حواره مع «الشرق
الأوسط» عبر الهاتف من العاصمة الليبية، طرابلس، أن الحديث عن إقالة
المنقوش غير صحيح، وليس واردا، مشيدا بالدور الذي يلعبه المنقوش لمصلحة
الوطن والجيش. وقال إن من
وصفهم بأعداء ليبيا في الداخل والخارج هم من يعرقلون مساعي الحكومة
الليبية الانتقالية، برئاسة الدكتور علي زيدان، لبناء جيش وطني قوي، مشيرا
إلى أنه تم تشكيل لجنة للنزاهة وإصلاح الجيش بهدف التخلص من القيادات
التي لا تعمل لصالح الجيش.


وكشف البرغثي عن اتجاه بلاده لبناء
جيش محترف صغير العدد ومسلح بشكل فعال لسيطرة على الحدود مترامية الأطراف
في البلاد، لكنه أكد في المقابل عدم رضاه شخصيا عن الميزانية المخصصة
للجيش هذا العام.

وقال البرغثي إن الظروف الحالية
التي تمر بها ليبيا حتمت منح الأولوية لصالح المواطن، عبر بناء البيوت
التي تهدمت خلال حرب التحرير، ودفع تكاليف علاج الجرحى في الخارج. وهذا نص
الحوار:
* ما حقيقة ما تردد عن إقالة اللواء يوسف المنقوش من منصبه رئيسا للأركان؟
- هذا الخبر عارٍ تماما عن الصحة.
* لكن جمعة السائح رئيس لجنة الدفاع بالمؤتمر الوطني أعلنه لقناة محلية؟
- هذا الكلام يُسأل فيه الشخص الذي أدلى به، لكن هذا الكلام غير صحيح وغير وارد وغير موجود.
* لكن يبدو أن هناك تململا لدى بعض الضباط في الجيش من وجود المنقوش؟
- بالنسبة للواء المنقوش؛ فأداؤه
جيد جدا بالنسبة لي كوزير للدفاع، وأرى أن هذه المحاولات هي محاولات فردية
وشخصية أو عداء شخصي أو شيء من هذا القبيل، لكن ليس من مصلحة الجيش أو
مصلحة الوطن.

* خلافا لما كان الأمر عليه مع وزير الدفاع السابق؛ هل علاقتك مع المنقوش على ما يرام وليس هناك أي خلاف؟
- بالنسبة للواء المنقوش لم أكن
أعرفه شخصيا، وعرفته بعد تقلدي لمنصبي، وأداؤه في الفترة الماضية كان
جيدا؛ فهو ضابط قدير وكفء ووطني لا ينتمي إلى أي جهة أو أي طائفة، كما أنه
هو مستقل في أفكاره ويعمل لمصلحة بناء الجيش والوطن.

* إلى أين وصلت جهودكم لبناء الجيش؟
- نحن جاهزون لبناء الجيش على أسس
سليمة وصحيحة، لكن هناك أعداء لليبيا في الداخل من النظام السابق ما زالت
لهم نشاطات في زعزعة الوضع الداخلي والتأثير على بعض القيادات، ونحن
اتخذنا إجراءات للتخلص من بعض منها، فقد قمنا بإنشاء هيئة تسمى «النزاهة
وإصلاح الجيش»، وبالتالي كل القيادات التي تعرقل بناء الجيش ستزاح عن
الساحة.

* سيخرج إذن المئات من الضباط والقيادات؟
- ليس المئات، ولكن ستخرج بعض القيادات المعرقلة.
* في رأيك مَن مصلحته عرقلة الجيش؟

- هؤلاء الأشخاص عرقلتهم تأتي من
تأثيرات داخلية وخارجية، أحيانا نزاعات قبلية جهوية، وأحيانا تابعة لجهات
أخرى تعمل من الخارج في اتجاهات لا تراعى فيها مصلحة بناء الجيش في ليبيا.
* هل تميل إلى بناء جيش صغير؟ وهل حسمت الأمر مع الأمم المتحدة؟
- بكل تأكيد استعنا بعدة خبرات من
دول مختلفة، منها كندا وأستراليا والهند وباكستان والأردن، وبالدرجة
الأولى مصر؛ فرئيس أركان الجيش المصري كان يزورنا في طرابلس مؤخرا برفقة
بعض قيادات الجيش المصري، وفي الحقيقة مصر فتحت الأبواب أمام التدريب
الممتاز وتبادل الخبرات في هذا المجال، ونحن نمضي بخطوات ممتازة.
وكذلك لدينا اعتبار خاص للهيكلية

والورقة البيضاء التي قدمت إلى الأمم المتحدة باعتبار أننا نسعى لبناء جيش
يتناسب تعداده مع تعداد السكان، على الرغم من سعة الخريطة الليبية
والأرض، لكن بطرق تؤدي إلى تكوين تشكيلات في مستوى صغير في حجمها، لكن
ستكون مجحفلة ومزودة بأسلحة خاصة، ويستخدم فيها الطيران بصفة خاصة.
* هل تعاني من قرارات مجلس الأمن الدولي والأمم المتحدة بمنع تصدير الأسلحة إلى بلادكم؟
- البند السابع لا يزال موجودا،
وتم تمديده لعام، مؤخرا، لكن هذا لا يمنع، كما وعدت بعض الدول، باتخاذ
استثناءات خاصة بتزويدنا بهذه الأسلحة للسيطرة على حدودنا ومنع الهجرة غير
الشرعية والتهريب.. إلى آخره، لكن السلاح الفعال، الذي نصبو إليه بمجرد
السيطرة على كامل التراب الليبي من ناحية منع الميليشيات والتكوينات التي
تعتبر متطرفة نوعا ما، سيعطي لنا بالتأكيد الفرصة لاقتناص سلاح متقدم،
ونحن ننتظر بعد انتهاء العام الذي تم تمديده لأن تكون ليبيا قادرة على
استيراد الأسلحة، خاصة من الدول التي تساعدها في هذا الإطار.

* ما زالت هناك ميليشيات خارج سيطرتكم؛ هل يعرقل بعض الثوار بناء الجيش؟
- طبعا ليس هناك شك، لكن هؤلاء لا
نستطيع أن نطلق عليهم لقب «ثوار» على الإطلاق، لأن الثوار حقيقة معنا قلبا
وقالبا، دخلوا الجيش بأعداد جيدة وممتازة، وتخرج عدد فيهم مؤخرا، وأوفدنا
المئات في دورات لدول خارجية وعربية، الثوار متعاونون معنا إلى أبعد
حدود، وحتى لدينا تشكيلات لغير عسكريين مدربين جيدا وشاركوا في معارك
التحرير، وهم الآن تحت مظلة الجيش وسيلتحقون بالجيش ويُدربون.
لكن هناك أشخاصا لا علاقة لهم
بالثوار على الإطلاق، فلدينا عصابات خرجت من السجون، ولدينا أطراف أخرى
مناوئة لبناء الدولة والحكومة، والآن نحن بصدد تعقبهم والسيطرة على
الأماكن التي يوجدون بها وتجريدهم من سلاحهم.
* هل خطوات بناء الجيش سارية على الرغم من المعوقات التي يمثلها هؤلاء؟
- طبعا، بكل تأكيد، فنحن قفزنا
قفزة جيدة جدا، ومسيطرون سيطرة كلية على البلاد، وليست لدينا مشكلات على
الإطلاق؛ سواء مع الجيران أو في الداخل، من وقت لآخر هذه الزمر التي نتحدث
عنها تفاجئنا ببعض التهجمات على معسكراتنا أو معسكرات الشرطة، لكن فشلت
كل هذه المحاولات، واستطعنا حتى اعتقال مجموعات كبيرة منهم، وهم الآن في
السجن.

* ما المهمة الأولى التي اعتزمتها كوزير للدفاع؟
- هي بناء جيش محترف، مثل بقية
جيوش العالم، وليس كما كان الجيش في ظل النظام السابق، الذي كان في حقيقته
ضحك على الذقون، كما يقولون، عبر ما يسمى «جيش الشعب المسلح»، والكيفية
التي نراها هي بناء جيش مدرب بشكل جيد ومسلح بسلاح حديث، والعقيدة الأولى
الخاصة به هي حبه للوطن واحترامه للدستور واحترامه السلطة المدنية
المتمثلة في الحكومة والمؤتمر الوطني، وبسط الديمقراطية، وما نطمح إليه هو
بناء جيش مهمته الأولى هي الدفاع عن أرض الوطن واحترام السلطة المدنية
التي هي سلطة الشعب.

* هل يعني ذلك انتهاء عهد الانقلابات العسكرية في ليبيا؟
- إن شاء الله تعالى، بكل تأكيد، الآن لا مجال للتفكير في خلق دولة يحكمها ديكتاتور.
* ما رسالتك للمواطن الليبي في هذه المرحلة؟
- أن يعتز بثورة 17 فبراير (شباط)،
وأن يعمل من أجل بناء الوطن، وأن ينعم بخيرات الوطن والبلاد في ظل الحرية
والديمقراطية.
* حضرت مؤخرا اجتماعا للحكومة؛ ماذا ناقشتم فيما يخص الجيش؟
- تحدثنا في واجبات الحاكم العسكري
في الجنوب، وعن إعطائه المزيد من الميزانيات للسيطرة على الحدود، وبالذات
الهجرة غير الشرعية والتهريب.
* ما الخطوات التي اتخذتموها لمنع عمليات تهريب السلاح؟
- طبعا، الآن هناك دوريات استطلاع
بواسطة السيارات، وأخرى بواسطة الطائرات، لا يوجد هناك تهريب فيما يخص
السلاح، هذا أمر مؤكد، ربما كان ذلك في المدة الماضية، لكن تمت السيطرة
عليها كلية، سواء من جانبنا أو من جانب الدول المجاورة والصديقة مثل
الشقيقة الجزائر، كانت هناك بعض العصابات تستغل الفراغ الأمني والعسكري
لتهريب السلاح، لكن الآن ولله الحمد قضينا عليها ونسيطر عليها تماما.
* كيف ترى الجدل حول تصريحات منسوبة لرئيس الحكومة عن الاستعانة بقوات أجنبية لفرض الأمن؟
- في الواقع هذا الكلام فُهِم خطأ،
وتم التعامل معه بطريقة خاطئة، هو لم يقل هذا صراحة، نحن نؤكد لكل العالم
أنه لا يوجد على الأرض الليبية أي وجود عسكري أجنبي على الإطلاق، كل
العسكريين الذين لدينا هم موظفون في السفارات كملحقين عسكريين، لكن ليس
لدينا تجمع عسكري أجنبي على الإطلاق، نحن يمكن أن نستعين في المستقبل بجلب
بعض العناصر ذات الأعداد المحدودة جدا جدا، بهدف التدريب الراقي من الدول
الصديقة، وعلى رأسها مصر.
* ما العلاقة الآن مع حلف شمال الأطلسي (الناتو)؟
- نحن وعدنا منذ ثورة 17 فبراير
بأننا سنتعاون مع الدول التي وقفت معنا خلال حرب التحرير، بحيث إنها تأخذ
الأولوية فيما يخص استيراد الأسلحة والتعاون العسكري، هذا وعد وعدناه
للدول التي ساهمت معنا في تلك الحرب، ونحن سنفي بوعدنا.

* هل أنت راض عن ميزانية بناء الجيش؟
- لا، الميزانية المخصصة لبناء
الجيش لست راضيا عنها بكل تأكيد، لأنها لا تمثل الاحتياجات التي نحتاجها
الآن، وفي ظروفنا الحالية، لكن هناك مشاريع أخرى قد تكون في الأهمية
ذاتها، مثل بناء بيوت للمواطنين التي هدمت خلال حرب التحرير في مدن مثل
مصراتة وأجدابيا، وهناك أولويات نتيجة لحرب التحرير، فهناك أسبقية فيما
يخص مصلحة المواطن طبعا، وأيضا الشيء نفسه بالنسبة لما يتم الآن من دفع
أموال للجرحى وعلاجهم في الخارج، وكلها تتطلب ميزانيات كبيرة ربما أثرت في
تحديد الميزانية المخصصة لوزارة الدفاع هذه السنة.
* البرغثي في سطور:
* يبلغ من العمر 71 عاما، وتقول
سيرته الذاتية الرسمية إنه خريج الدفعة الرابعة بالكلية العسكرية الملكية
عام 1962، كما حصل على شهادة الأكاديمية الجوية الأميركية عام 1965.
عمل طيارا مقاتلا وملحقا عسكريا
وآمرا لركن الدفاع الجوي، واستقال من الخدمة العسكرية سنة 1994. كان من
أوائل الموجودين بمطار بنينة في أول أيام ثورة 17 فبراير. وهو أب وجد
ولديه 10 أبناء؛ 3 ذكور و7 بنات.



مصدر http://www.aawsat.com/details.asp?section=4&article=725718&issueno=12565#.UXbUiEqpdGc


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

أزمة بين أركان الجيش وفصائل بليبيا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام غير العسكريـــة :: تواصل الأعضاء-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين