أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

الجيش يحاصر إرهابيين تسللوا من الحدود الموريتانية

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 الجيش يحاصر إرهابيين تسللوا من الحدود الموريتانية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
lotfi dz

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : الفريق
المزاج : غاضب
التسجيل : 28/01/2012
عدد المساهمات : 5365
معدل النشاط : 6156
التقييم : 418
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: الجيش يحاصر إرهابيين تسللوا من الحدود الموريتانية   الأحد 31 مارس 2013 - 23:51



بدأت وحدات عسكرية برية بالناحيتين العسكرية الرابعة والثالثة، في التحرك
من قواعدها لتنفيذ عملية تمشيط كبرى يشارك فيها أكثـر من ألفي عسكري
سينتشرون بمنطقة العرق الغربي الكبير قبل حلول فصل الصيف.
وقالت مصادر
أمنية، لـ''الخبر''، إن قيادة الجيش أطلقت أمس عملية عسكرية كبيرة حشدت لها
الآلاف من الجنود، من قوات خاصة ووحدات مشاة وطائرات عمودية، لتمشيط العرق
الغربي الكبير، الذي يقع بين الناحيتين العسكريتين الرابعة بورفلة
والثالثة في بشار. وتشترك في إقليم العرق الغربي ولايات بشار وأدرار وتندوف
وغرداية والأغواط والبيض، وهو صحراء رملية شاسعة تتعدى مساحتها 400 ألف
كلم مربع، ما يعني أن عملية التمشيط هذه تعد الأهم التي تمتد عبر العرق
الغربي الكبير، الذي يرتبط بعرق الشاش المحاذي للحدود الجزائرية المالية،
والذي يشهد تسلل الجماعات المسلحة إلى داخل الأراضي الجزائرية.
ويمتد
نطاق العملية العسكرية، التي وصفتها مصادر أمنية بأنها عادية وتدخل في إطار
الإجراءات الروتينية، من وادي الناموس والوادي الغربي شمالا إلى غاية هضبة
اقلاب القريبة من الحدود الموريتانية والمالية وعرق إيقدي. وتبحث الوحدات
العسكرية عن مخابئ الإرهابيين وسط رمال العرق الغربي، تستعمل لإخفاء الوقود
والأسلحة. وتأتي هذه العملية بعد تلقي إخبارية تفيد بوجود نشاط مشبوه
لجماعات إجرامية في أطراف العرق الغربي خاصة في منطقة لروي.
وتحاصر
القوات المشتركة مجموعة مسلحة تسللت من الحدود الجزائرية الموريتانية في
منطقة صحراوية شمالي مدينة تيميمون. وقالت المصادر الأمنية إن المجموعة
تستقل 3 سيارات رباعية الدفع. وبحسب دوي الانفجارات التي سمعت في محيط
المنطقة، فإن الإرهابيين المحاصرين يمتلكون أسلحة متطورة نسبيا. وتشير
المعلومات المتاحة إلى أن الجيش الجزائري بصدد إطلاق عملية عسكرية كبيرة
لتمشيط مناطق شاسعة من صحراء العرق الغربي، الواقع في منطقة تشترك فيه
ولايات تندوف وبشار وأدرار والبيض وغرداية والأغواط، لتطهيره من الإرهابيين
والمهربين والعصابات الإجرامية.
وكان الجيش قد نقل قوات كبيرة إلى
مناطق محاذية للعرق الغربي، وطلب عسكريون جزائريون من البدو الرحل، يومي
الخميس والجمعة الماضيين، عدم استعمال سيارات الدفع الرباعي في التنقل عبر
المسالك غير المعبدة ليلا ونهارا،، وتعمل قوات الجيش على تمشيط بعض المسالك
برا باستعمال مرشدين صحراويين وخبراء في تقفي الأثـر وجوا بمروحيات.
وكشف
شهود عيان من منطقة ''رأس القارة'' الواقعة شمالي تيميمون في اتصال هاتفي،
بأن أصوات إطلاق النار كثيف وانفجارات شديدة ظلت تتردد في الصحراء طيلة
ليلة الخميس إلى الجمعة، واحتشدت قوات برية مكونة من المشاة والدرك والقوات
الجزائرية الخاصة في مناطق شاسعة شمالي ولاية أدرار، وترغب القيادة
العسكرية في إطباق الحصار على العصابات المسلحة والجماعات الإرهابية قبل
حلول الصيف.

الخبر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
JSK

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : صياد
المزاج : الجزائر قبل كل شئ
التسجيل : 22/03/2013
عدد المساهمات : 2736
معدل النشاط : 2675
التقييم : 237
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: الجيش يحاصر إرهابيين تسللوا من الحدود الموريتانية   الإثنين 1 أبريل 2013 - 0:45

ربي يجيب الخير و يكفينا شر مصاصي الدماء و ينصرنا عليهم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الجيش يحاصر إرهابيين تسللوا من الحدود الموريتانية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الأخبـــار العسكريـــة - Military News-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين