أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

الإندبندنت: إسرائيل مدمنة استيطان وعلى أوباما منعها من تدمير نفسها

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 الإندبندنت: إسرائيل مدمنة استيطان وعلى أوباما منعها من تدمير نفسها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
The Challenger

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 19/10/2011
عدد المساهمات : 4835
معدل النشاط : 4610
التقييم : 209
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: الإندبندنت: إسرائيل مدمنة استيطان وعلى أوباما منعها من تدمير نفسها   الأربعاء 27 مارس 2013 - 14:10

الإندبندنت: إسرائيل مدمنة استيطان وعلى أوباما منعها من تدمير نفسها


الأربعاء، 27 مارس 2013 - 03:15






الرئيس الأمريكى باراك أوباما

لندن (أ.ش.أ)







وصفت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية إسرائيل بأنها "مدمنة
استيطان" داعية الرئيس الأمريكى باراك أوباما إلى الحيلولة بين إسرائيل
وبين تدمير نفسها.

واعتبرت الصحيفة - فى مستهل تعليق بثته على موقعها الإلكترونى أمس الثلاثاء
- أن الخطر الأكبر الذى يهدد مستقبل إسرائيل لا ينبع من صواريخ القسام أو
برنامج إيران النووى، إنما ينبع من سياساتها الخاصة بالاستيطان.

ورأت الصحيفة وصف أوباما خلال زيارته إسرائيل للمستوطنات بأنها "تأتى
بنتائج عكسية"، وتأكيده على ضرورة تجميد النشاط الاستيطانى قبل استئناف
المحادثات بأنه مثل إخبار المدمن بأن تعاطى الهيروين يأتى بنتائج عكسية.

وعلقت الصحيفة على قول أوباما "إنه من الأهمية بمكان أن يكون المرء أمينا
لا سيما مع الأصدقاء"، قائلة إن الأمانة وحدها لا تكفى، والأصدقاء
الحقيقيين لا يسعهم الاكتفاء بالمشاهدة من بعيد والابتسام أمام الكاميرات
تاركين من يحبونهم يدمرون أنفسهم ببطء.

وأشارت الصحيفة إلى الثناء الذى حققه أوباما خلال زيارته الأخيرة لإسرائيل
وافتتان الإسرائيليين بشخصيته على مدار ثلاثة أيام، مسجلة استجابة الحضور
بالتصفيق الحار لدعوة أوباما إسرائيل للاعتراف بحق الفلسطينيين فى الحرية
على أرضهم، ومعتبرة ذلك بمثابة دليل على أن معظم الإسرائيليين يرغبون فى
السلام، لكن التعنت يكمن فى القادة.

وقالت "الإندبندنت" إن وجهة النظر التى قامت على أساسها زيارة أوباما هى أن
إسرائيل لكى تذهب إلى محادثات السلام، تحتاج أولا إلى الاطمئنان إلى الدعم
الأمريكى الكامل، قائلة إن المرء يستطيع أن يتفهم هذا المنطق؛ أن اليهود
على مر التاريخ يعانون "رهاب الفناء" ولن يثنيهم عن تلك المعاناة امتلاك أى
عدد كان لطائرات الـ "إف-16" أو الرؤوس النووية السرية، مشيرة إلى أن
العديد من الإسرائيليين يرون فى الفلسطينيين تجسيدا جديدا لمضطهديهم عبر
التاريخ ممن يتحينون الفرص للانقضاض عليهم من خلال أول ثغر يظهر لهم، وعليه
فإن الإسرائيليين يعتبرون الحديث عن التسوية أو إظهار اللين بمثابة
المخاطرة بالوجود والتعريض للفناء.

وقالت "الإندبندنت" إن إسرائيل قد تساوم على الأرض أو السلام لكن ليس على
الاثنين معا، مشيرة إلى قول أوباما خلال خطابه إنه باعتبار الوضع
الديموجرافى الراهن غرب نهر الأردن يبقى طريق واحد أمام إسرائيل لكى تحيا
وتزدهر كدولة يهودية وديمقراطية، هذا الطريق هو الاعتراف بدولة فلسطين
المستقلة والقادرة على الحياة.

وعليه فإن إسرائيل، تقول الصحيفة البريطانية، قد تضطر مع نمو المستوطنات
بالضفة الغربية إلى الاختيار بين اليهودية أو الديمقراطية، موضحة أنه حال
استمرار تشبث إسرائيل بالأراضى المحتلة، فإن ذلك سيترتب عليه مستقبلا أن
تتحكم أقلية يهودية فى أغلبية عربية محرومة من حقوقها وهو ما يتنافى مع
الديمقراطية.

ووصفت الصحيفة أمس الذى ستختار فيه إسرائيل بين اليهودية أو الديمقراطية
بيوم نجاح إسرائيل وفشل حركة "حماس" وجماعة "حزب الله" اللبنانية، معتبرة
هذا أمس بمثابة وضع حد للحلم الصهيونى إلى الأبد.

وأكدت "الإندبندنت" قدرة أوباما على استخدام نفوذه الهائل على إسرائيل إذا
هو اختار ذلك، مشيرة إلى أن إسرائيل -التى تعانى بالفعل عزلة عن المجتمع
الدولى- لن تملك سوى تغيير وجهتها حال تهديدها بفقدان التأمين الأمريكى
اقتصاديا وسياسيا وعسكريا.

وقالت إذا كان أوباما جادا فى إنهاء الاحتلال، فما عليه سوى إعادة النظر فى
مختلف أشكال الدعم الذى توجهه أمريكا لحليفتها إسرائيل من معونة مالية
وتأييد مطلق بالمؤسسات التابعة لهيئة الأمم المتحدة، والتنسيق اللصيق فى
مجالات التجارة والاستخبارات والعمليات العسكرية.

ورأت الصحيفة البريطانية أن على أوباما أن يشعر القادة فى إسرائيل بأن
الصبر الأمريكى له حدود، وأنه ما لم تتخذ إسرائيل خطوات حقيقية لإنهاء
الاحتلال والاعتراف بالدولة الفلسطينية،
فإنه لن يكون بإمكانها التعويل بعد ذلك على الدعم الأمريكى غير المشروط.

واختتمت تعليقها بالقول أن طمأنة أوباما للإسرائيليين بوقوفه إلى جانبهم
أمر جيد للغاية، ولكن ما لم يستخدم نفوذه لإجبار إسرائيل مدمنة الاستيطان
على تغيير سلوكها، فإنه فى واقع الأمر إنما يمكنها من مزيد من الأراضى
الفلسطينية.





المصدر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الإندبندنت: إسرائيل مدمنة استيطان وعلى أوباما منعها من تدمير نفسها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: قسم فلسطين الحبيبة - Palestine Dedication-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين