أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

الجيش الأميركي يتوصّل إلى قذيفة دبابات متعددة الوظائف تلائم كل الأهداف

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 الجيش الأميركي يتوصّل إلى قذيفة دبابات متعددة الوظائف تلائم كل الأهداف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ossama zaki

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 06/11/2012
عدد المساهمات : 3263
معدل النشاط : 7222
التقييم : 58
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: الجيش الأميركي يتوصّل إلى قذيفة دبابات متعددة الوظائف تلائم كل الأهداف    الإثنين 25 مارس 2013 - 13:34

الجيش الأميركي يتوصّل إلى قذيفة دبابات متعددة الوظائف تلائم كل الأهداف



في
إطار الخطّة الهادفة لاستبدال المجموعة القديمة من ذخائر الدبابات بقذائف
جديدة، يعمل الجيش الأميركي على تطوير قذائف دبابات عيار120 ملم متطوّرة
ومتعددة الوظائف، تجمع قدرات مختلفة في قذيفة واحدة بحسب بعض المسؤولين
الأميركيين.

وتعتبر هذه القذائف المتطوّرة والمتعددة
المهام (AMP) جاهزة لدخول مرحلة التطوير الهندسي والصناعي بعد إثبات نضوج
هذه التكنولوجيا بمستوى عالٍ عبر عرض برهاني لنموذج أولي ضمن برنامج
للتكنولوجيا والعلوم في منشأة مخزن بينكاتيني العسكري في نيو جيرسي سنة
2006.

من شأن القذيفة الجديدة أن تحتلّ موقع ذخائر
الدبابات التي باتت قديمة، بحسب العقيد بول لافلين، القائد السابع
والأربعين لكلية التدريع وقيادة التدريع في مركز التميّز للمناورة في فورت
بينينغ في جورجيا.

وقال لافلين: "يعتبر مفهوم قذيفة AMP الجديد
متأخراً، إذ عانى مستخدمو الدبابات لسنوات بسبب العدد الكبير للقذائف
الأساسية القادرة على إلحاق الهزيمة بنوع واحد من التهديدات، مما يتطلّب
نقل مجموعة متنوعة من هذه الذخائر على متن الدبابة، الأمر الذي يعتبر مشكلة
دائمة."

وأضاف لافلين: "ليست مسألة لوجستيات فحسب،
بل أنّ الموضوع يخلق مشاكل حياتية وعملانية. فإن أحداً لا يريد الانخراط في
اشتباكات بواسطة دبابة بدون أن يكون لديه الذخيرة المناسبة لإصابة مجموعة
التهديدات التي ستواجهه في ساحة المعركة المستقبلية. وهكذا فإن قذيفة AMP
تعتبر عنصراً مغيّراً لمجرى اللعبة يرفع مستوى الفعالية التي نتمتع بها
بشكل كبير."

"إننا نحتاج إلى تحقيق استثمار متواضع جداً
ومعقول الكلفة، يمتد على فترة ثلاثين عاماً، يهدف لنشر قذائف ذات مستوى
اعتمادية ومرونة عاليين، تتمتع بالقدرات التي نحتاجها خلال معاركنا
المستقبلية."

ستحل قذيفة AMP مكان أربع قذائف موضوعة في
الخدمة حالياً لدى القوات الأميركية، فأول نوعان من القذائف هما قذيفة M830
أو القذيفة الشديدة الانفجار المضادة للدبابات HEAT، وقذيفة M830A1 وهي
الذخيرة المتعددة المهام المضادة للدبابات (MPAT).

يشار إلى أنّه تم استخدام هذه الأخيرة عام
1993 للاشتباك مع مروحيات العدو وإلحاق الهزيمة بها وبخاصة مروحية هيند
(Hind) الروسية. تتضمن قذيفة MPAT صاعق مزدوج الموضع، لإصابة الأهداف براً
وجواً يجب إعداده يدوياً.

أما القذيفة الثالثة التي سيتم استبدالها
فهي قذيفة M1028 التي استخدمها الجيش للمرة الأولى في العام 2005 للاشتباك
مع المشاة الراجلين وإلحاق الهزيمة بهم، وخصوصاً هزيمة موجة اعتداءات بشرية
قريبة خصوصاً.

وتعتبر M908 أو قذيفة خفض العوائق، القذيفة
الرابعة التي ستحل مكانها قذيفة AMP، وقد تم تصميمها للمساعدة في تحطيم
العوائق الكبيرة التي يضعها العدو في الطرقات لوقف تقدّم القوات المؤللة.

كما توفر قذيفة AMP أيضاً قدرتين إضافيّتين
وهما إلحاق الأذى بفرق العدو الراجلة، وخصوصاً الذين يستخدمون الصواريح
الموجهة المضادة للدبابات في البعيد، ولاختراق الجدران والتحصينات دعماً
لعمليات المشاة الراجلة.

وفي هذا الإطار أعلن المقدم براين غروتشاز،
مدير الذخائر ثقيلة العيار في مخزن بيكاتيني العسكري: "تمثل قذيفة AMP
تطوراً كبيراً على مستوى قدرة الذخيرة التي تتميز بها الدبابة." وأردف
غروتشاز قائلاً: "فإنها تستخدم مربط بيانات للذخيرة وصاعق متعدد الأنماط
قابل للبرمجة لتحقيق نتائج مختلفة لا يمكن تحقيقها حالياً سوى عبر اختار
وتلقيم وإطلاق إحدى أربعة انواع من القذائف عيار 120 ملم ستحل مكانها قذيفة
AMP. فإن قذيفة AMP واحدة تستطيع حالياً تحقيق النتائج المرجوة ضد فرق
الصواريخ الموجهة المضادة للدباباتATGM والجدران المعززة والتحصينات
والمدرعات الخفيفة والفرق الراجلة والعوائق، وذلك بفضل القدرتين الإضافيتين
اللتين تتمتع بهما هذه القذيفة."

"تم تحقيق هذه النتائج التكتيكية المبرهنة
عبر قذيفة واحدة نتيجة جهود أفراد مركز هندسة وتطوير أبحاث التسلّح التابع
للجيش في مخزن بيكانتيني العسكري في نيو جيرسي. تم إثبات قدرة قذيفة AMP
باستخدام تقنيتين ناضجتين، وتتمثلان بمربط بيانات ذخيرة وصاعق متعدد
الأنماط قابل للبرمجة." بحسب غروتشاز.

وأضاف:"عبر استخدام هذه التكنولوجيا، يتم
نقل الأمر باختيار التأثير المطلوب في الهدف عبر مربط البيانات إلى الصاعق
في القذيفة. ويحدد الأمر للصاعق ما إذا كانت القذيفة ستنفجر بارتطامها
بالهدف أو بتأخر التفجير لما بعد ذلك، أو بتفجير في الهواء قبل الارتطام."

من شأن قذيفة AMP أن توفر أيضاً للمقاتلين
قدرة دعم قتال محسّنة، بحسب رأي العديد من مطوّري قدرات الجيش ومستخدمي
الدبابات الأميركيين.

تستخدم أطقم الدبابة مفهوم "دعم القتال"
خلال القتال إبّان التحضير للاشتباك مع العدو، إذ يقومون بتلقيم القذيفة
التي يعتقدون أنها مناسبة لإلحاق الأذى بالهدف الذي يشكل تهديداً.

وأنهى لافلين حديثه قائلاً: "لقد استلمت
عدة مراكز قيادية في الجيش ، وكنت أتمنى لو أن كلاً من الوحدات التابعة لي
تتمتع بالقدرات التي توفرها قذيفة AMP. أستطيع حالياً كقائد المدرعات في
الجيش،ة التأثير على النظام لإعطاء مستخدمي الدبابات المستقبليين الذخائر
التي يحتاجونها ليتمتعوا بقدرة فتاكة وبفعالية أكبر وقدرة على البصمود لمدة
أطول."

المصدر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الجيش الأميركي يتوصّل إلى قذيفة دبابات متعددة الوظائف تلائم كل الأهداف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الأخبـــار العسكريـــة - Military News-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين