أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

حرب العراق فرضت واقعا عسكريا جديدا في المنطقه

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 حرب العراق فرضت واقعا عسكريا جديدا في المنطقه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mi-17

مشرف
لـــواء

مشرف  لـــواء



الـبلد :
المزاج : الحمد لله
التسجيل : 23/02/2013
عدد المساهمات : 20420
معدل النشاط : 24894
التقييم : 960
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: حرب العراق فرضت واقعا عسكريا جديدا في المنطقه   الأحد 17 مارس 2013 - 13:02

حتى بداية تسعينيات القرن الماضي، كان الجيش العراقي أحد مكونات القوات العربية
التي شاركت في جميع الحروب ضد إسرائيل منذ نشأتها أواخر النصف الثاني من نفس القرن،
باستثناء حرب 1956، وكانت الدولة العبرية تواجه تهديدات جدية من ثلاث دول تحيط بها،
تمتلك قوات عسكرية قادرة على توجيه ضربات مؤثرة في العمق الإسرائيلي.

وبعد الحرب على العراق، التي كانت إسرائيل إحدى الدول المحرضة عليها، بحسب كثير
من المراقبين، والتي أدت إلى تفكك أحد أكثر الجيوش العربية قوة في المنطقة، أصبحت
الدولة العبرية في مأمن من التعرض، ولو على الأقل في المستقبل القريب، لتهديد من
دول الجوار، خاصةً بعدما أسقطت القوة العسكرية السورية من حساباتها، إثر دخولها في
تحالف "غير مستقر" مع تركيا.

وبحسب وزير الإعلام المصري الأسبق، أسامة هيكل، فإن "كل ما يحدث في المنطقة
العربية حالياً، ابتداءً من حرب العراق، لا يصب إلا في صالح إسرائيل.. من حيث القوة
العسكرية"، لافتاً إلى أنه "بعد حرب العراق، ونتيجة تفتيت القوة العسكرية للعراق،
وكذلك تفكك الجيش السوري، في ضوء الأحداث الراهنة، لم يعد أمام إسرائيل سوى القوات
المسلحة المصرية."

وفضلاً عن "تفتيت" الجيش العراقي، قال هيكل، في تصريحات لـCNN بالعربية، إن
"هناك أبعاد اقتصادية واجتماعية وسياسية أخرى، تلعب دورها في تشكيل موازين القوى
العسكرية.. وعند النظر إلى المجتمع العراقي، نرى أن هناك انهيار كبير في الداخل
العراقي، يتمثل في غياب الترابط الاجتماعي، وارتفاع معدلات البطالة، وانهيار
التعليم، بالإضافة إلى انتشار جرائم الفساد والرشوة."

وعما إذا كان خروج العراق من معادلة توازن القوى في المنطقة قد ساعد على تصاعد
قدرات إيران عسكرياً، قال المحلل السياسي المصري إنه "رغم سعي إيران لزيادة قدرتها
العسكرية بشكل كبير، إلا أن هذا الأمر جاء على حساب قدراتها السياسية والاقتصادية
والاجتماعية للجمهورية الإيرانية، التي أصبحت تعيش في عزلة شبه كاملة، الأمر الذي
ينعكس سلبياً على القدرة الشاملة لإيران."

وعن تأثير حرب العراق على الإستراتيجية العسكرية في مصر، لفت هيكل إلى أنه "من
حسن الحظ، أن الجيش المصري استفاد من الدروس في العراق، وفي سوريا حالياً، ولم
ينخرط في مواجهات مع الشعب، وحافظ على قدرته من خلال الإبقاء على علاقات ودية مع
الشعب.. وكان المنطق العام في المؤسسة العسكرية المصرية.. لن نطلق الرصاص على
مصري."

أما الدكتور عبد الخالق عبد الله، أستاذ العلوم السياسية بجامعة الإمارات، فيرى
أن من أبرز التداعيات العسكرية التي خلفتها الحرب على العراق، تمثلت في "خروج
العراق كلياً ونهائياً من ميزان القوى العسكرية في المنطقة"، بينما تمثل أبرز
التحولات في "التمدد والصعود الإيراني، الذي امتد إلى الكثير من دول المنطقة."

وعما إذا كانت حرب العراق قد فرضت واقعاً جديداً على نطاق التسلح في المنطقة،
خاصةً بين دول الخليج العربية، قال المحلل السياسي الإماراتي لـCNN بالعربية، إن
الحرب دفعت بالفعل إلى "بروز سباق تسلح في المنطقة"، إلا أنه شدد على قوله إن
"إيران هي التي دفعت المنطقة نحو هذه الموجة الجديدة من التسلح."

وبالنسبة لتداعيات حرب العراق على القدرات العسكرية لإسرائيل، قال عبد الله إن
"إسرائيل مطمئنة نسبياً، ولديها تفوق نوعي عسكري منذ نشأة هذا الكيان"، وتابع
بقوله: "الإسرائيليون وجدوا في انهيار العراق تحقيق حلم من أحلامهم.. فقد تحقق
لإسرائيل ما لم تكن تتوقعه، بتفكيك القوة العسكرية العراقية، التي كانت تشكل ركيزة
القوات العربية."

وليس خافياً أن غزو الجيش العراقي لدولة الكويت في العام 1990، كان بداية
"استدراج القوات المسلحة العراقية وتركيعها، ومن ثم التمهيد لاحقاً لاحتلال
العراق"، بحسب اللواء محمد علي بلال، قائد القوات المصرية في حرب الخليج الثانية
"تحرير الكويت"، في العام التالي، أي قبل نحو 12 عاماً على غزو الجيش الأمريكي
للعراق، بمشاركة قوات من نحو 16 دولة.

ورغم أن الولايات المتحدة وحلفاءها روجوا لأن نظام الرئيس العراقي الراحل، صدام
حسين، كان يمتلك أسلحة نووية، الأمر الذي أثار قلقاً كبيراً لدى إسرائيل، فقد اعتبر
اللواء بلال، في مقابلة مع صحيفة "الشرق الأوسط"، نشرت مؤخراً، إن "صدام وقع في
الفخ الأمريكي، الذي نُصب له فعلياً.. فالعراق كان الشوكة الرئيسية في حلق إسرائيل،
وقوته العسكرية كان يُعمل لها ألف حساب."

في المقابل، يرى المحلل السياسي والمؤرخ الإسرائيلي، مارتن فان غريفيلد، أن
التفوق الإسرائيلي، بحسب موازين القوى في المنطقة، لن ينجح في حصول الدولة العبرية
على الأمن، طالما تمارس "سياسة الاحتلال التعسفية ضد الفلسطينيين، وتتهرب من
التنازل عن حقوقهم التي سلبتها"، وفق ما نقلت عنه عدة تقارير إعلامية عربية
وعبرية.




المصدر
http://arabic.cnn.com/2013/iraq.2013/3/17/iraqWar.powerBalance/
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رجال زايد

عقـــيد
عقـــيد



الـبلد :
التسجيل : 23/12/2012
عدد المساهمات : 1484
معدل النشاط : 1565
التقييم : 71
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: حرب العراق فرضت واقعا عسكريا جديدا في المنطقه   الأحد 17 مارس 2013 - 13:06

احتلال العراق وتدميرة بشكل كامل كان من اجل اسرائيل وايران وتدمير الاسلام واخراج العراق من الواقع ووضعة تحت يد ايران
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

حرب العراق فرضت واقعا عسكريا جديدا في المنطقه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الأخبـــار العسكريـــة - Military News-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين