أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

اهم الشخصيات الذين تم اغتيالهم على ايدي الموساد و اليهود

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 اهم الشخصيات الذين تم اغتيالهم على ايدي الموساد و اليهود

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الامير الاحمر

رقـــيب أول
رقـــيب أول



الـبلد :
العمر : 35
المهنة : تحري
المزاج : هاديء قابل للأنفجار في أي لحظه
التسجيل : 14/06/2008
عدد المساهمات : 376
معدل النشاط : 224
التقييم : 7
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: اهم الشخصيات الذين تم اغتيالهم على ايدي الموساد و اليهود   الأحد 26 أكتوبر 2008 - 19:31

اخواني الاعزاء لفت انتباهي موضوع مثير جدا ألا و هو اهم الشخصيات الذين تم اغتيالهم على ايدي اليهود قبل تأسيس الموساد و اجهزة الامنيه المعروفه و التابعه له .

و لقد لاحظت ان هنالك بعض الشخصيات الاوروبيه و العربيه و لا تنحصر الاغتيالات على الشخصيات الفلسطينيه فقط بل و تعددت الجنسيات و طبيعة نشاطاتهم منهم السياسيه و المنهم العسكريه و منهم من كانت مهمته سلميه بحته و هذا يدل على ان اي شخص يعترض درب الحياة الاصهوينيه و يعترض مصالحه فمصيره مهما كان عو ( المــــوت ) .
و اليكم اهم الشخصيات التي تم اغتيالها منذ دخول اليهود إلى فلسطين :

• الكونت فولكي برنادوت
في 20/5/1948 عيّن مجلس الأمن الدولي الكونت السويدي فولكي برنادوت كوسيط دولي في الصراع العربي - الإسرائيلي، وقد اغتيل برنادوت في 17/9/1948 في القدس على يد وحدة من حركة ((ليحي)) الصهيونية التي كان إسحق شامير، رئيس الوزراء الصهيوني الأسبق أحد قادتها. وكانت الحركة تأخذ على الدبلوماسي الدولي نيّته تعديل خطة التقسيم لصالح العرب. وقد قتل في عملية الاغتيال هذه أيضاً ضابط فرنسي هو العقيد ((أندريه سيروا)).

• العلماء الألمان
شهدت نهاية الحرب العالمية الثانية سقوط ألمانيا النازية، وفرار عدد من العلماء الألمان إلى القاهرة، وحاول الرئيس المصري جمال عبد الناصر بعد ثورة تموز/يوليو الاستفادة من بعض هؤلاء لبناء مصانع لإنتاج الأسلحة. وقرر الموساد الإسرائيلي القيام بخطوات استباقية لتدمير هذا المشروع في المهد، فأرسل طروداً ملغومة قتلت عدداً من العلماء. وأصيب البروفسور ولفغانغ بيلز بجروح خطيرة، وقُتلت سكرتيرته في انفجار طرد ملغوم، كما قتل خمسة من العمال المصريين في انفجار طرد ملغوم في مصنع صواريخ ((هيليو بوليس)).

• مصطفى حافظ
أرسله الرئيس المصري الراحل جمال عبد الناصر إلى قطاع غزة لتنظيم العمل الفدائي، وقد عُرف الفدائيون فيما بعد بفدائيي مصطفى حافظ. وفي حزيران/يونيو 1956 اغتاله الموساد بواسطة طرد ملغوم.

• غسان كنفاني
عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية والناطق الرسمي باسمها، قُتل بواسطة عبوة ناسفة وضعت في سيارته بمنطقة الحازمية في لبنان بتاريخ 8/7/1972، تسبب الانفجار باستشهاده إضافة إلى ابنة شقيقته لميس.

• أنيس الصايغ
مدير مركز الأبحاث والدراسات الفلسطينية في بيروت، جرت محاولة اغتياله في بيروت بتاريخ 19/7/1972، لكن نجا من عملية الاغتيال بأعجوبة رغم إصابته البليغة.

• بسام أبو شريف
الناطق الرسمي باسم الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، حاولت (إسرائيل) اغتياله بواسطة طرد ملغوم بتاريخ 25/7/1972 في بيروت، ممّا أدّى إلى فقده إحدى عينية وإصابة يديه.

• وائل زعيتر
ممثل منظمة التحرير الفلسطينية لدى إيطاليا، وكاتب فلسطيني معروف. استطاع أن يمدّ جسوراً قوية بين الثورة الفلسطينية ومجموعة من قادة الفكر والسياسة في إيطاليا. نُفذت عملية الاغتيال في العاصمة الإيطالية روما، بإطلاق النار عليه بتاريخ 17/10/1972.

• محمود الهمشري
هو طبيب وممثل منظمة التحرير الفلسطينية لدى الحكومة الفرنسية، اغتيل بالعاصمة الفرنسية باريس من خلال عبوة ناسفة زرعت في منزله بتاريخ 8/12/1972.

• حسين علي أبو الخير
ممثل منظمة التحرير في قبرص، اغتيل يوم 25/1/1973 بعبوة ناسفة في سريره في نيقوسيا.

• وديع حداد
من قادة حركة القوميين العرب، والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، ركز اهتمامه على ضرب العدو عسكرياً، واعتبر العقل المدبر للعديد من العمليات العسكرية وخطف الطائرات. نجح الموساد باغتياله في بغداد من خلال دسّ السم له كما تقول إحدى الروايات، ممّا أدّى إلى إصابته بسرطان الدم، حيث بدأ جسده بالضمور حتى استشهد بتاريخ 28/3/1973.

• باسل رؤوف الكبيسي
عراقي من مواليد بغداد، درس في أمريكا وحصل على شهادة الدكتوراه في العلوم السياسية. تولى عدة مسؤوليات هامة في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين. وبينما كان يسير في أحد شوارع باريس بتاريخ 6/4/1973 تقدّم نحوه شخصان وأطلقا عليه النار فأردوه قتيلاً.

• موسى أبو زياد
قيادي فلسطيني اغتيل في باريس في شهر نيسان/أبريل 1973.

• زياد وشاحي
أحد قيادات منظمة التحرير الفلسطينية، قتل بتفجير سيارته في قبرص بتاريخ 9/4/1973.

• محمد يوسف النجار
قيادي فلسطيني بارز، وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح. استشهد في 10/4/1973 حين داهمت قوة من الموساد، بقيادة إيهودا باراك، منزله في بيروت، واستشهدت معه زوجته رسمية أبو الخير، والقياديان الفلسطينيان كمال ناصر وكمال عدوان، فيما عُرف بـ((عملية فردان)) وهي حي سكني في بيروت.

• كمال عدوان
المسؤول عن العمليات داخل الأرض المحتلة، وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح، استشهد في ((عملية فردان)).

• كمال ناصر
الناطق الرسمي باسم منظمة التحرير الفلسطينية، استشهد في ((عملية فردان)).

• محمود بودية
مواطن جزائري وأحد قادة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين استشهد في 28/6/1973 حين فجّر الموساد سيارة مفخخة في باريس.

• حسين عياد البشير
واحد من رجال الارتباط الرئيسيين بين منظمة التحرير الفلسطينية ودوائر الاستخبارات الروسية، اغتيل في قبرص في العام 1973.

• أحمد بوشيكي
مواطن مغربي، اغتيل في 21/7/1973 في العاصمة النروجية أوسلو اعتقاداً من الموساد بأنه علي حسن سلامة.

• محمود ولد صالح
أحد القادة في الثورة الفلسطينية، اغتيل في باريس يوم 2/2/1977.

• علي حسن سلامة
قائد جهاز الأمن الفلسطيني المعروف باسم ((17)) وهو مقرّب من عرفات، استشهد من خلال عبوة ناسفة وضعت في سيارة تم تفجيرها عن بعد لحظة مرور سيارة سلامة بالقرب منها في بيروت بتاريخ 22/1/1979.

• زهير محسن
أمين عام منظمة الصاعقة، وعضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ومسؤول الدائرة العسكرية فيها، اغتيل في مدينة (كان) جنوب فرنسا بتاريخ 25/7/1979.

• إبراهيم عبد العزيز
أحد قادة فتح، اغتيل في باريس يوم 15/12/1979.

• سمير طوقان
عضو مكتب المنظمة في قبرص، اغتيل يوم 15/12/1979.

• يوسف مبارك
صاحب المكتبة العربية في باريس، اغتيل في 18/2/1980.

• بسام الشكعة
رئيس بلدية نابلس الأسبق، قامت المجموعات الصهيونية بمحاولة اغتياله من خلال تفجير سيارته بتاريخ 2/6/1980، لكنه نجا من محاولة الاغتيال رغم بتر ساقيه. وفي نفس اليوم أصيب كريم خلف رئيس بلدية البيرة، ومحمد الطويل رئيس بلدية رام الله.

• يحيى المشدّ
مصري وأحد أبرز علماء الفيزياء النووية، وكان يدير في باريس صفقة مع ((مصنع سارسيل)) لشراء كمية من اليورانيوم لاستخدامها في بناء المفاعل النووي العراقي، وقد استطاع الموساد الاطلاع على (تيليكسات) تذكر تفاصيل برنامج سفر المشدّ والمكان الذي سينزل فيه، ممّا سهّل عليهم وضع أجهزة تنصت في غرفته قبل وصوله، فتسلل اثنان من عملائهم إلى غرفته وقاما بذبحه في 13/6/1980.

• نعيم خضر
بتاريخ 1/6/1981 نفذت أجهزة الأمن الإسرائيلية في العاصمة البلجيكية عملية تصفية نعيم خضر ممثل منظمة التحرير الفلسطينية لدى الحكومة البلجيكية، وهو في الطريق من منزله إلى مقر البعثة الفلسطينية.

• عزيز مطر
طالب فلسطيني كان يدرس الطب في جامعة روما، اغتيل أمام منزله بتاريخ 16/6/1981 في العاصمة الإيطالية.

• محمد داوود عودة (أبو داوود)
عضو المجلس الثوري لحركة فتح، جرت محاولة فاشلة لاغتياله في وارسو في شهر آب/أغسطس 1981.

• ماجد أبو شرار
بتاريخ 9/10/1981 كان ماجد أبو شرار، مسؤول الإعلام الفلسطيني الموحد بمنظمة التحرير الفلسطينية، على موعد مع قدره، حين انفجرت عبوة ناسفة وضعت تحت سريره بأحد فنادق العاصمة الإيطالية روما ممّا أدّى إلى استشهاده على الفور.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامير الاحمر

رقـــيب أول
رقـــيب أول



الـبلد :
العمر : 35
المهنة : تحري
المزاج : هاديء قابل للأنفجار في أي لحظه
التسجيل : 14/06/2008
عدد المساهمات : 376
معدل النشاط : 224
التقييم : 7
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: اهم الشخصيات الذين تم اغتيالهم على ايدي الموساد و اليهود   الأحد 26 أكتوبر 2008 - 19:32




عبد الوهاب الكيالي
سياسي وكاتب فلسطيني، اغتيل في بيروت بتاريخ 7/12/1981.

محمد طه
ضابط أمن في حركة فتح، اغتيل في ألمانيا في العام 1982.

كمال حسن أبو دلو
نائب مدير مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في روما، اغتيل يوم 17/6/1982، وكان برفقته نزيه مطر.

فضل سعد عناني
نائب مدير مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في باريس، اغتيل في باريس يوم 23/7/1982.

العميد سعد صايل
قائد القوات الفلسطينية المشتركة ورئيس غرفة العمليات الفلسطينية، اغتيل في سهل البقاع اللبناني بتاريخ 29/9/1982.

مأمون مريش الصغير
أحد مساعدي أبو جهاد، كان مكلفاً بتسيير قسم العمليات الخارجية في حركة فتح، اغتيل في أثينا يوم 20/8/1983.

جميل عبد القادر أبو الرب
مدير شركة الملاحة البحرية في اليونان، اغتيل في أثينا يوم 22/12/1983.

راغب حرب
أحد قادة حزب الله في الجنوب اللبناني، اغتيل بتاريخ 16/2/1984 بإطلاق النار عليه من وحدة إسرائيلية في بلدته جبشيت في الجنوب اللبناني.

إسماعيل عيسى درويش
عضو في حركة فتح، عامل في قطاع الأرض المحتلة، اغتيل في روما في 14/12/1984.

خالد أحمد نزال
سكرتير اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية، اغتيل في روما في 9/6/1986.

منذر جودة أبو غزالة
عضو المجلس الثوري والمجلس العسكري الأعلى وقائد القوة البحرية، اغتيل في أثينا في 21/10/1986.

ناجي العلي
فنان ورسام كاريكاتير، اغتيل في لندن واستشهد بتاريخ 29/8/1987، وقد استغل الموساد الصهيوني عداء بعض القيادات الفلسطينية لناجي العلي فأرسل مجموعة اخترقت جهاز الـ(( 17)) وأوحت للمسؤولين بضرورة اغتيال ناجي العلي.

محمد حسن بحيص
من كوادر القطاع الغربي، اغتيل في ليماسول بتاريخ 14/2/1988.

محمد باسم حمدي
من كوادر القطاع الغربي في حركة فتح، اغتيل في ليماسول بتاريخ 14/2/1988 بتفجير سيارة كان فيها كوادر آخرون.

مروان الكيالي
من كوادر القطاع الغربي في فتح، وكان يشارك في الاتصالات مع الداخل اغتيل في ليماسول بتاريخ 14/2/1988 في نفس العملية.

خليل الوزير (أبو جهاد)
نائب القائد العام لقوات الثورة الفلسطينية ومسؤول العمل العسكري في داخل فلسطين. اغتالته قوات خاصة من الموساد في العاصمة التونسية بإطلاق النار عليه بتاريخ 16/4/1988.

صلاح خلف (أبو إياد)
مسؤول الأمن الموحد والرجل الثاني في فتح، اغتيل في تونس بتاريخ 14/1/1991.

هايل عبد الحميد (أبو الهول)
مسؤول في الأمن الموحد، اغتيل في تونس بتاريخ 14/1/1991.

فخري العمري
أحد مساعدي أبو إياد، اغتيل في تونس بتاريخ 14/1/1991.

عباس الموسوي
الأمين العام لحزب الله وأحد مؤسسيه، اغتيل بتاريخ 16/2/1992 بقصف صهيوني استهدف سيارته في قرية (جبشيت) في الجنوب اللبناني.

عماد عقل
أحد مؤسسي الجناح العسكري لحماس، اغتيل في 24/11/1993 بعد ثلاث سنوات من العمل العسكري، قتل خلالها 11 ضابطاً وجندياً صهيونياً وجرح أكثر من 30 آخرين في عمليات نفّذها.

ناصر صلوحة
أحد قيادات حماس، اغتيل في غزة يوم 23/6/1994.

عاطف بسيسو
عمل في الأمن الموحد كضابط ارتباط للتنسيق الأمني مع المخابرات الفرنسية، وفي إحدى مهماته في فرنسا في العام 1994، تقدّم نحوه عملاء الموساد وأطلقوا عليه النار فأردوه قتيلاً. اعتبر جهاز المخابرات الفرنسية عملية الاغتيال موجهة إليه فقام بتسريب معلومات عن شبكة عملاء تعمل مع الموساد في مكتب المنظمة في تونس وعلى رأسهم عدنان ياسين.

هاني عابد
أحد قادة الجهاد الإسلامي، اغتيل بتاريخ 2/11/1994 من خلال عبوة ناسفة وضعت في سيارته بمدينة خانيونس وسط قطاع غزة.

فؤاد مغنية
مسؤول في حزب الله وقريب لعماد مغنية المتهم بخطف الرهائن في لبنان، اغتيل من خلال عبوة ناسفة زرعها العميل أحمد حلاق في الضاحية الجنوبية بتاريخ 21/12/1994، وقد استطاعت المخابرات اللبنانية اختطاف حلاق من المنطقة المحتلة من لبنان ثم إعدامه بعد ذلك.

إبراهيم ياغي
أحد المسؤولين العسكريين في كتائب القسام، اغتيل خارج منزله في مدينة أريحا يوم 22/12/1994.

كمال كحيل
واحد من أبرز قياديي كتائب القسام، اغتيل يوم 2/4/1995، وذلك عن طريق تفخيخ الشقة المتواجد فيها بغزة.

فتحي الشقاقي
الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي ومؤسسها، اغتيل في 26/10/1995 في مالطا على يد مجموعة كوماندوس صهيونية.

يحيى عياش
قائد مجموعات الاستشهاديين في كتائب الشهيد عز الدين القسام. اغتيل بتاريخ 5/1/1996 من خلال عبوة متفجرة وضعت في جهاز الهاتف المحمول الذي كان يستخدمه.

خالد مشعل
بتاريخ 25/9/1997 حاول عميلان للموساد الصهيوني اغتيال رئيس المكتب السياسي لحماس الأستاذ خالد مشعل في عمان من خلال حقنه بالسم، ولكن العملية فشلت وأدّت إلى توتر في العلاقات بين الأردن و(إسرائيل) ثمّ إطلاق سراح الشيخ أحمد ياسين.

محي الدين الشريف
أحد قيادات القسام، تمّ اغتياله من خلال تفجير سيارة مفخخة بتاريخ 29/3/1998.

عادل عوض الله
قائد كتائب القسام في الضفة الغربية، اغتيل هو وشقيقه عماد بتاريخ 10/9/1998.

إبراهيم بني عودة
قائد في كتائب عز الدين القسام في الضفة الغربية، اغتيل بتفجير سيارته بتاريخ 23/11/2000.

ثابت ثابت
أمين سر حركة فتح في طولكرم، اغتيل بتاريخ 31/12/2000.

صلاح دروزة
أحد قياديي حماس البارزين في الضفة الغربية، اغتيل بتاريخ 25/7/2001.

جمال منصور
عضو القيادة السياسية لحركة حماس بالضفة الغربية، وأحد مبعدي مرج الزهور في العام 1992، سجن لسنوات عديدة في السجون الصهيونية ومعتقلات السلطة الفلسطينية. اغتيل بتاريخ 31/7/2001 عندما استهدفته الطائرات الصهيونية عندما كان في أحد المراكز الصحفية.

جمال سليم
عضو القيادة السياسية لحركة حماس في الضفة الغربية، ومن المؤسسين لرابطة علماء فلسطين وأمين سرها، وترأس لجنة التنسيق الفصائلي. اغتيل بتاريخ 31/7/2001 وكان برفقة الشيخ جمال منصور.

أبو علي مصطفى
الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، وكان من المشاركين البارزين في حركة القوميين العرب في الخمسينيات والستينيات، اغتيل في مكتبه برام الله بصاروخين من طائرات الأباتشي يوم 27/8/2001.

أيمن حلاوة
قيادي في كتائب عز الدين القسام في نابلس، اغتيل في 22/10/2001 بواسطة الطائرات الإسرائيلية.

محمود أبو هنود
قائد بارز في كتائب عز الدين القسام في الضفة الغربية، تعرّض لمحاولة اغتيال أولى في 26/8/2000 في قرية (عصيرة) قرب نابلس واستطاع خلالها قتل ثلاثة جنود صهاينة. اغتيل بتاريخ 23/11/2001 بواسطة الطائرات الصهيونية.

رائد الكرمي
قائد كتائب شهداء الأقصى في طولكرم، اغتيل بتاريخ 14/1/2002 في رام الله.

يوسف السوركجي
قائد كتائب عز الدين القسام في الضفة الغربية، كان إماماً وخطيباً في العديد من مساجد نابلس، استشهد بتاريخ 22/1/2002 حين أقدمت وحدة صهيونية خاصة على اقتحام إحدى الشقق في نابلس واغتالته مع عدد من إخوانه.

محمد عطوة عبد العال
قائد في سرايا القدس. اغتيل بتاريخ 2/4/2002.

إياد حردان
قائد في سرايا القدس، اغتيل بتاريخ 5/4/2002.

رائد نزال
قائد كتائب أبو علي مصطفى في مدينة قلقيلية، اغتيل بنيسان/أبريل 2002.

مروان زلوم
قائد كتائب شهداء الأقصى في الخليل، اغتيل بتاريخ 23/4/2002 بصواريخ من الطائرات الصهيونية.

مهند الطاهر
قيادي في كتائب عز الدين القسام في الضفة الغربية، اغتيل بتاريخ 30/6/2002.

جهاد العمارين
مؤسس كتائب شهداء الأقصى في غزة، اغتيل بتاريخ 4/7/2002.

صلاح شحادة
القائد العام لكتائب عز الدين القسام في قطاع غزة، اعتقلته سلطات الاحتلال لأول مرة في العام 1984 بتهمة نشاطه المعادي للاحتلال، ثم أفرجت عنه في العام 1986، قبل أن تعاود اعتقاله في العام 1989 والذي استمر إلى العام 2000. وفي 22/7/2002 كان القائد صلاح شحادة على موعد مع الشهادة حين أطلقت طائرة صهيونية من نوع (أف 16) قنبلة تزن طناً أدت إلى استشهاده إضافة إلى 15 فلسطينياً آخرين.

نصر جرار
أحد قياديي كتائب عز الدين القسام في الضفة الغربية. اغتيل بتاريخ 14/8/2002.

محمد ضيف
قائد كتائب عز الدين القسام، ينجو من محاولة لاغتياله بتاريخ 26/9/2002 وذلك بقصف سيارة كان يستقلّها في غزة. وأدت المحاولة إلى إصابة القائد ضيف.

نضال فرحات
مهندس صواريخ ((القسام))، اغتيل بتاريخ 16/2/2003 بتفجير طائرة مفخخة.

إبراهيم المقادمة
أحد أبرز قادة ومفكري حركة حماس، له العديد من الدراسات والكتب، لقبته الصحف الصهيونية بنووي حماس، اعتقل عدة مرات في السجون الصهيونية ومعتقلات السلطة، وفي 8/3/2003 أطلقت طائرتان صهيونيتان من نوع (أباتشي) خمسة صورايخ باتجاه سيارة المقادمة مما أدى إلى استشهاده مع ثلاثة من مرافقيه.

محمود الزطمة
أحد قادة سرايا القدس، اغتالته يد الإرهاب الصهيونية بتاريخ 1/4/2003.

عبد الله القواسمة
قائد كتائب القسام في الخليل، اغتالته سلطات الاحتلال بتاريخ 21/6/2003.

إسماعيل أبو شنب
عضو القيادة السياسية لحركة حماس في غزة، ومن مؤسسي جمعية المهندسين الفلسطينيين في قطاع غزة في العام 1976، وعضواً مؤسساً للجمعية الإسلامية بغزة، استشهد بتاريخ 21/8/2003 حين أطلقت ثلاث طائرات صهيونية خمسة صواريخ باتجاه سيارته.

إسماعيل هنية
عضو القيادة السياسية لحماس، حاول العدو الصهيوني اغتياله في 6/9/2003 عندما كان برفقة الشيخ أحمد ياسين، وذلك بقصف جوي نجيا منه بأعجوبه.

محمود الزهار
قيادي بارز في حركة حماس، جرت محاولة لاغتياله في 10/9/2003 بقصف جوي على منزله أدى إلى إصابة الدكتور محمود الزهار واستشهاد ابنه خالد.

الإمام أحمد ياسين
مؤسس حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، وأحد أبرز وجوه الصحوة الإسلامية، أسس المجمع الإسلامي في السبعينيات، واعتقل عدة مرات بسبب نشاطه الإسلامي والجهادي، اغتيل بتاريخ 22/3/2004 بواسطة الطائرات الصهيونية.

عبد العزيز الرنتيسي
داعية ومجاهد معروف، وأحد مؤسسي حركة حماس، لُقب بصقر فلسطين، وكان الناطق الرسمي باسم مبعدي مرج الزهور، تسلّم قيادة حماس في غزة بعد استشهاد الشيخ ياسين. اغتيل في 17/4/2004 بقصف جوي صهيوني.

وائل نصار
قائد في كتائب القسام في غزة، اغتيل بتاريخ 30/5/2004.

غالب عوالي
أحد قادة المقاومة الإسلامية في لبنان، اغتيل بتاريخ 19/7/2004 بواسطة تفجير سيارته في الضاحية الجنوبية لبيروت.

فادي عويمر
قيادي في ألوية الناصر صلاح الدين، اغتيل بتاريخ 27/8/2004.

عزّ الدين خليل
قيادي في حماس، اغتيل في 26/9/2004 بسيارة مفخخة في العاصمة السورية دمشق.

عدنان الغول
كبير المهندسين القساميين، اغتيل بتاريخ 21/10/2004 بعد أكثر من 14 عاماً من المطاردة المتبادلة بينه وبين الاحتلال.







64

الامير الاحمر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

اهم الشخصيات الذين تم اغتيالهم على ايدي الموساد و اليهود

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: المخابرات والجاسوسية - Intelligence-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين