أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

الاوروبيون يتسابقون لبيع الاسلحة للقوات الليبية رغم قلق الليبيين

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 الاوروبيون يتسابقون لبيع الاسلحة للقوات الليبية رغم قلق الليبيين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
pacfa

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
التسجيل : 09/04/2012
عدد المساهمات : 54
معدل النشاط : 70
التقييم : 1
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: الاوروبيون يتسابقون لبيع الاسلحة للقوات الليبية رغم قلق الليبيين   الإثنين 18 فبراير 2013 - 22:51

طرابلس، لندن – – تقول صحيفة "ذي غارديان" البريطانية في عددها الصادر اليوم الاثنين ان هناك سباقا خفيا بين شركات صناعة الاسلحة الاوروبية لاعادة تزويد القوات المسلحة الليبية باحتياجاتها من الاسلحة، الا ان هذا التسابق يثير قلقا بين السكان المحليين، جاء ذلك في تقرير بعث به من طرابلس مراسل الصحيفة كريس ستيفن، وشاركه الصحافي في لندن نيك هوكينز في اعداد تقريره. وفي ما يلي نص التقرير:"تحاول بريطانيا تعزيز مبيعاتها من المعدات العسكرية الى ليبيا، بارسال احدى سفنها الحربية الى طرابلس لتشكيل معرض عائم لشركات الامن، وذلك في خضم مشاعر قلق لدى الحكومة البريطانية من ان فرنسا وايطاليا تحصلان على عقود التسليح في اعقاب سقوط معمر القذافي.الا ان تلك الرحلة المقرر ان تجري في نيسان (ابريل) اثارت القلق بين السياسيين ودعاة السيطرة على السلاح في ليبيا الذين يريدون معرفة الشركات التي ستكون على ظهر تلك السفينة ونوع المعدات التي سيحاولون بيعها.وقد رفضت "المنظمة البريطانية للتجارة والاستثمار" وهي الهيئة الحكومية البريطانية التي تتولى تنظيم معارض الاسلحة، الكشف حتى الان عن مصالح الاعمال التجارية التي يحتمل ان يشملها المعرض، قائلة ان ذلك سيتيح فرصة ينفذ منها المنافسون الاوروبيون لمصلحتهم.وقالت المنظمة البريطانية للتجارة والاستثمار ان المعرض لن يفتح الباب لبيع اسلحة، وان الليبيين لن يتمكنوا الا من مشاهدة المعدات المتخصصة التي تساعد في عمليات أمن المواني واعمال الصيانة، اضافة الى القوارب المضلعة القابلة للنفخ لغايات دوريات المواني والى الازياء العسكرية.غير ان بعض الليبيين البارزين اثاروا مخاوف من ان السباق للحصول على عقود دفاعية، قد يؤدي الى وصول معدات الى الايدي الخطأ في بلد تضعف فيه قبضتها على شؤون الامن.وقال حسن الأمين، عضو المجلس الوطني المستقل الذي عاش في المنفى في بريطانيا لـ28 سنة ويرأس لجنة الاتصالات في المجلس "لا ارى فائدة من هذا النوع من المعارض في ليبيا في الوقت الحاضر، اذ ان انتشار السلاح في كل مكان يمثل احدى المشاكل التي نواجهها. ولا ارى اي معنى لاقامة معرض للسلاح الان".الا انه يبدو ان المعرض جزء من استراتيجية الحكومة البريطانية في مجال التواصل الدفاعي، الذي يهدف الى تعزيز العلاقات في مجالات تكون لبريطانيا فيها مصالح أمنية وتجارية.واكدت وزارة الدفاع البريطانية ان الفرقاطة البحرية الملكية ستقوم بالرسو في ميناء طرابلس في الربيع، الا انها لم تكشف عن المزيد من التفصيلات المتعلقة بالدواعي الامنية. على ان المنظمة البريطانية للتجارة والاستثمار قالت في موقعها الالكتروني انها تسعى وراء التأكد من مشاركة شركات الاسلحة البريطانية في "يوم صناعة الاسلحة والامن" في طرابلس خلال نيسان (ابريل).ووصفت المنظمة البريطانية تلك الزيارة بانها "فرصة للمعدات الدفاعية والامنية البريطانية لعرض المعدات والخدمات على البحرية الليبية على ظهر السفينة الحربية البريطانية في طرابلس. "وسوف تجتذب كبار الشخصيات العسكرية في الحكومة الليبية".اقفل باب التسجيل في 12 شباط (فبراير) غير ان المنظمة البريطانية للتجارة والاستثمار، التي تقول انها "توفر الابعاد الرئيسية بين الحكومات لمساعدة شركات السلاح والامن البريطانية"، ان قائمة الشركات المشاركة في المعرض لم تكتمل.ونتيجة الحظر الدولي على الاسلحة واعتبار الخارجية البريطانية لليبيا على انها "دولة مثيرة للقلق" بشأن الاساءة الى حقوق الانسان، فان بريطانيا تخضع لقيود في ما يتعلق بمبيعاتها من الاسلحة. وقال السير جون ستانلي، رئيس لجان مراقبة تصدير الاسلحة، انه يتوقع من الوزراء الالتزام بالمعايير الخاصة بهم عند النظر في تراخيص تصدير السلاح.وقال وزير الخارجية البريطاني ويليام هيغ انه اذا "كانت هناك مخاطر واضحة من احتمال ان تؤدي عملية تصدير الى استفزاز او اطالة أمد نزاع اقليمي او داخلي، او يمكن ان تستخدم في اعمال الكبت الداخلي"، فانه يجب رفض منح الترخيص.وقال ستانلي ان "السياسة ليس مشروطة. فالسياسة واضحة ونتوقع من الحكومة الالتزام بها".وبامكان لجانه ان تراجع التراخيص الممنوحة. واضاف ان "شركات السلاح تستطيع ان تعرض ما تشاء عرضه، ولكنها ستظل ملزمة بالحصول على تراخيص تصدير سارية المفعول قبل ان يخرج اي شيء من المملكة المتحدة".وقالت "الحملة ضد تجارة الاسلحة" انها قلقة بشأن البعثة التجارية واستخدام سفينة حربية كمنصة لتجارة تلك الاسلحة. وقال الناطق بلسانها: "كنا نفضل لو ان الامر لم يحدث قط. ولكن اذا كان سيحدث، فان على المنظمة البريطانية للتجارة والاستثمار ان تتسم بمزيد من الشفافية في ما يتعلق بمن سيذهب الى هناك وما الذي سيحاولون بيعه".هناك بالفعل سباق اسلحة غير معلن بين شركات السلاح الاوروبية لاعادة تجهيز القوات الليبية المسلحة، التي منيت بالهزيمة في انتفاضة الربيع العربي العام 2011 بدعم من حلف "ناتو". وقال كريس بيكر، مدير عمليات الاسلحة الدفاعية في المنظمة البريطانية للتجارة والاستثمار، ان بريطانيا تعتبر ان لليبيا "افضلية" في ما يتعلق بالصادرات المستقبلية. وقال خلال معرض فارنبرة الجوي ان المنظمة البريطانية تدرس الوضع الامني على حدود ليبيا وفي البحرية الليبية، وكذلك "اعادة بناء بنيتهم التحتية الدفاعية ووقوف سلاح الجو لديهم على قدميه بعد انهياره".قامت ايطاليا هذا الشهر بتسليم وزارة الدفاع الليبية 20 سيارة "بوما" مدرعة، وفي كانون الثاني (يناير) باعت شركة "سيلينغر" الفرنسية الى ليبيا 50 قاربا قابلا للنفخ.وقال محمد البركاتي، وزير الدفاع الليبي، ان ليبيا ستمنح ايطاليا "الافضلية في مجال الاسلحة الجديدة"، رغم ان تلك السياسة تواجه مصاعب نتيجة استمرار الحظر الدولي على الاسلحة المفروض على ليبيا.وما زال انتشار الاسلحة يسبب صداعاً لليبيا، مع اذكاء اسلحة ليبية الصراع في مالي، حسبما يقال. وقالت وزيرة الخارجية الاميركية السابقة هيلاري كلينتون ان لا شك لديها في ان اسلحة ليبية قد استخدمت في الهجوم على محطة غاز عين امناس في الجزائر والذي خلف 39 قتيلاً من الرهائن.وقالت: "صندوق عجائب الاسلحة التي تخرج من بلدان الشرق الاوسط وشمال افريقيا هو مصدر احد اكبر التهديدات لنا. لا شك في ان الارهابيين الجزائريين كانت عندهم اسلحة من ليبيا".قال بلال بتامر، وهو محام في بنغازي وناشط مؤيد للديموقراطية: "ليس سراً ان الاسلحة الليبية تذهب الى كل مكان. قد تجدها مستخدمة ضد جنود بريطانيين. آمل ان تذهب هذه الاسلحة الى الجيش الرسمي، الى الناس الموثوقين".وكانت بعثة سابقة من وزارتي التجارة والدفاع البريطانيتين الى ليبيا في نيسان (ابريل) 2012 ضمت ممثلين عن "بي ايه اي سيستمز" و"كاي"، "جي دي"، و"كيه بي آر" و"ناتس"، و"33 دي ال" و"سيليكس غاليليو"، و"ساري ساتيلايت تكنولوجي"، وفقاً لجواب عن سؤال من عضو مجلس العموم آن كلويد يوم 24 ايار (مايو).واخذت بريطانيا دوراً طليعيا في عرض تدريب الجيش والشرطة الليبيين، ويقدم الاتحاد الاوروبي مساعدةً خلال سعي ليبيا الى مراقبة حدودها المسامية وسط مخاوف من ان الجماعات الجهادية تستطيع اجتيازها كما يحلو لها.وكانت الـ"غارديان" قد ذكرت في آذار (مارس) 2011 ان شركات بريطانية حصلت على رخص لتصدير اسلحة لقوات القذافي بقيمة 72،2 مليون يورو (62 مليون جنيه استرليني) في اعقاب رفع حظر تصدير الاسلحة الدولي في تشرين الاول (اكتوبر) 2004. وعندما اندلعت الثورة الليبية، الغت الحكومة 158 رخصة تصدير الى ليبيا كانت قد اعطيت لشركات بريطانية.وفي مقال في الـ"غارديان" في 17 ايلول (سبتمبر) 2012، دعا النائبان داغلاس الكساندر وجيم ميرفي الى قيود اشد على مبيعات الاسلحة الى ليبيا، محذرين من انه "اذا كان الربيع العربي قد اثبت اي شيء، فهو ان الاستقرار المتصور في الماضي ليس ضماناً لنا ضد عدم الاستقرار في المستقبل
http://www.alquds.com/news/article/view/id/418811
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ILYUSHIN

عمـــيد
عمـــيد



الـبلد :
المزاج : Cheb Khaled-C'est La Vie
التسجيل : 04/01/2012
عدد المساهمات : 1781
معدل النشاط : 1742
التقييم : 29
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الاوروبيون يتسابقون لبيع الاسلحة للقوات الليبية رغم قلق الليبيين   الإثنين 18 فبراير 2013 - 23:03

انا مع تسليح قوات بحرية جوية دفاع جوي

برية لا لا لا لا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
pacfa

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
التسجيل : 09/04/2012
عدد المساهمات : 54
معدل النشاط : 70
التقييم : 1
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الاوروبيون يتسابقون لبيع الاسلحة للقوات الليبية رغم قلق الليبيين   الإثنين 18 فبراير 2013 - 23:06

انا معك اخي ليوشن يجب اعطاء الاولوية لسلاح الجو والبحرية في عقود التسليح القادمة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
5A-ALI

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
العمر : 29
المهنة : AIRCRAFT MAINTENANCE ENGINEER
المزاج : صعقاوي للنخاع
التسجيل : 31/08/2012
عدد المساهمات : 88
معدل النشاط : 101
التقييم : 4
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الاوروبيون يتسابقون لبيع الاسلحة للقوات الليبية رغم قلق الليبيين   الإثنين 18 فبراير 2013 - 23:13

علي القوات المسلحة الليبية اقتناء مايناسبها من الاسلحة و المعدات العسكرية دون التوقيع علي اتفاقيات قد تورطها لعشرات السنين القادمة و تعرض الامن القومي الليبي للخطر !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ILYUSHIN

عمـــيد
عمـــيد



الـبلد :
المزاج : Cheb Khaled-C'est La Vie
التسجيل : 04/01/2012
عدد المساهمات : 1781
معدل النشاط : 1742
التقييم : 29
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الاوروبيون يتسابقون لبيع الاسلحة للقوات الليبية رغم قلق الليبيين   الإثنين 18 فبراير 2013 - 23:16

سلاح جو والبحرية ودفاع جوي لهم موقف مشرف

ويمكن وثوق فيهم وتسلحهم

اما برية هي التي اساسان غير موجود الي علي ورق

يجب ان تبني وفي مستقبل بعيد يتم تسليحها باسلحة خفيفة

دبابات ومدرعات BTR BMB روسية يمكن تحذيثها وتعمل حتي 20 سنة اخري في جيش بمرتاح

الي ان نتضبط هذه قوات بعدها للكل حاذث حذيث
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
pacfa

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
التسجيل : 09/04/2012
عدد المساهمات : 54
معدل النشاط : 70
التقييم : 1
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الاوروبيون يتسابقون لبيع الاسلحة للقوات الليبية رغم قلق الليبيين   الإثنين 18 فبراير 2013 - 23:25

يبدو ان بعض الصفقات ستري النور في الاشهر القليلة القادمة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ثوار طرابلس

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : جندي في خدمة الوطن
المزاج : ننتصر أو نستشهد
التسجيل : 08/09/2011
عدد المساهمات : 3291
معدل النشاط : 2886
التقييم : 90
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الاوروبيون يتسابقون لبيع الاسلحة للقوات الليبية رغم قلق الليبيين   الثلاثاء 19 فبراير 2013 - 0:12

تسليح القوات البحرية والجوية بطائرات التايفون والبوارج .. اي أيادي خطأ هذه يلي يتكلمون عنها...........

مع العلم انه حتي الاسلحة الخفيفة والمتوسطة الجيش الليبي بحاجة لشراء منها.. معدات جديدة ومتطورة وهناك نقص حاليا في الجيش الليبي من هذه المعدات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ILYUSHIN

عمـــيد
عمـــيد



الـبلد :
المزاج : Cheb Khaled-C'est La Vie
التسجيل : 04/01/2012
عدد المساهمات : 1781
معدل النشاط : 1742
التقييم : 29
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الاوروبيون يتسابقون لبيع الاسلحة للقوات الليبية رغم قلق الليبيين   الثلاثاء 19 فبراير 2013 - 0:18

@ثوار طرابلس كتب:
تسليح القوات البحرية والجوية بطائرات التايفون والبوارج .. اي أيادي خطأ هذه يلي يتكلمون عنها...........

مع العلم انه حتي الاسلحة الخفيفة والمتوسطة الجيش الليبي بحاجة لشراء منها.. معدات جديدة ومتطورة وهناك نقص حاليا في الجيش الليبي من هذه المعدات

تايفون وميراج 2000-9الاتشعر بوجود شئ ما5
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
pacfa

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
التسجيل : 09/04/2012
عدد المساهمات : 54
معدل النشاط : 70
التقييم : 1
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الاوروبيون يتسابقون لبيع الاسلحة للقوات الليبية رغم قلق الليبيين   الثلاثاء 19 فبراير 2013 - 10:04

هل تمت صفقة الميراج 2000-9 ام هناك كلام اخر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
hich86

عمـــيد
عمـــيد



الـبلد :
التسجيل : 22/07/2012
عدد المساهمات : 1656
معدل النشاط : 1525
التقييم : 29
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الاوروبيون يتسابقون لبيع الاسلحة للقوات الليبية رغم قلق الليبيين   الثلاثاء 19 فبراير 2013 - 10:15

على الليبيين ان يعلمو ان الغرب كله يتسابق لبيع الاسلحة لهم
و على الليبيين ان لا يتسرعو في الشراء بل يجب ان يكون عن دراسة فعلية و البداية بالأولويات اي ما يحتاجها الجيش الليبي فقط و لا داعي لمحاملة اي طرف في صفقات كهذه
و حذاري كل الحذر من خردة فرنسا مثل الميراج و غيرها
اعمل صفقة قوية او لا تعمل شيء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الاوروبيون يتسابقون لبيع الاسلحة للقوات الليبية رغم قلق الليبيين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الأخبـــار العسكريـــة - Military News-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين