أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

الجيش السوداني ينفي اندلاع حرب مع الجنوب

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 الجيش السوداني ينفي اندلاع حرب مع الجنوب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ossama zaki

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 06/11/2012
عدد المساهمات : 3263
معدل النشاط : 7222
التقييم : 58
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: الجيش السوداني ينفي اندلاع حرب مع الجنوب   الخميس 14 فبراير 2013 - 8:12

الجيش السوداني ينفي اندلاع حرب مع الجنوب



نفى الجيش السوداني
اندلاع حرب ومعارك بين دولتي السودان وجنوب السودان أو أي اشتباكات عسكرية
بين جيشي البلدين، وقطع بعدم نشر قوات عسكرية تابعة له قبالة الشريط
الحدودي بين البلدين، كما زعمت وزارة الدفاع بدولة الجنوب. وقال المتحدث
الرسمي باسم الجيش، العقيد الصوارمي خالد سعد، إنه "لا صحة لاتهام جنوب
السودان بحشد قواتنا على امتداد المنطقة الحدودية ولا توجد معارك مسلحة
بيننا وبينهم، بل هناك تدخلات قبائلية موجودة هي التي أثارت النزاع المسلح
الأخير".

وأكد أن ذلك النزاع كان
صراعاً قبلياً محضاً ولا علاقة للجيش السوداني به على الإطلاق. وجاءت
تصريحات سعد رداً على اتهامات من وزارة دفاع دولة جنوب السودان للسودان
بحشد قوات على امتداد حدودهما وقيامه بعدد من العمليات وقصف بعض المناطق
الحدودية. إلى ذلك صعد حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان من لهجته تجاه
دولة جنوب السودان ووصفها بعدم الجدية في تنفيذ الاتفاقات المبرمة بين
البلدين وانتقد تقديم جوبا شكوى ضد الخرطوم إلى مجلس الأمن الدولي بسبب
مزاعم قصف الجيش السوداني لمناطق في جنوب السودان. وقال المتحدث باسم الحزب
الحاكم بدر الدين أحمد أبراهيم، إن دولة الجنوب تضمر النوايا لإحالة
القضايا العالقة بين البلدين إلى مجلس الامن الدولي وأكد بأنها لا ترغب في
تنفيذ اتفاق التعاون مشددا على أن تصرفات حكومة الجنوب ليست في مصلحة
البلدين ومن شأنها إشعال فتيل الحرب مجددا. كما ذكر أن حكومة دولة جنوب
السودان تعمل على تصعيد القضايا وتبييت النية لإحالة القضايا لمجلس الأمن
وقطع بأن الجنوب وصل لقناعة بأنه "لا يريد الاستمرار في الاتفاقات الموقعة
مؤخرا بينه وبين السودان" وجزم بأنها ليست في مصلحة البلدين وستكون خصما
على واقع الممارسة السياسية.


وقلل بدر الدين أحمد
إبراهيم من شأن شكوى جوبا المقدمة إلى مجلس الأمن وعدها بلا قيمة. وأشار
إلى أن جوبا تشكو السودان بسبب بعض الضربات بينما تحتل هي الأراضي
السودانية بقواتها وكامل عتادها العسكري. وقال إبراهيم إن على حكومة الجنوب
تقديم شكواها للجنة الوساطة والاتحاد الافريقي وليس مجلس الأمن وأن تسعى
لتقوية انتمائها الأفريقي وزاد "أي تحركات أخرى ليس لها مبرر" مؤكدا أن
جوبا ترمي لتصعيد القضايا لمجلس الأمن ظنا في انحيازه إليها وأضاف "الحق حق
طالما ارتضى الطرفان حل القضايا عبر القمم والمفاوضات وتصعيد المواقف لا
يفيد.


وجدد المتحدث حرص
حكومته على إنفاذ الاتفاقات الموقعة مع حكومة الجنوب وقال "نحن حريصون علي
ذلك ولن نتخلي عنها إلا إذا تخلت حكومة الجنوب عنها وحينها يعلم المجتمع
الدولي أي الطرفين نكص عن الاتفاقات" إلى ذلك وجه رئيس دولة الجنوب سلفا
كير ميارديت بنشر قوات الجيش الشعبي وقوات الشرطة في المواقع الدفاعية
تحسبا لما ستسفر عنه الأوضاع على طول الحدود مع ولايات أعالي النيل وولاية
الوحدة وولاية شمال بحر الغزال بحسب تلفزيون جنوب السودان، جاء ذلك في
اللقاء الذي جمعه مع رئيس هيئة أركان الجيش الشعبي جيمس هوث ومدير عام قوات
الشرطة في جنوب السودان ووالي ولاية الوحدة تعبان دينق، ومن جانبه قال
نائب وزير الدفاع الفريق مجاك اقوت في مؤتمر صحفي بجوبا: "الشهران الاخيران
شهدا تراكما غير عادي للقوات على طول الحدود المشتركة مع جمهورية السودان
وان قواتنا في حالة تأهب قصوى لصد أي هجوم من قبل الخرطوم. سنبقى في
مواقعنا الحالية، وسنظل ملتزمين بالاتفاقات الموقعة في شهر سبتمبر من العام
الماضي".


وأوضح الفريق مجاك اقوت
أن بلاده قامت بإخطار عدد من الدول الافريقية والاتحاد الافريقي ومجلس
الأمن بالأمم المتحدة بما وصفه بانتهاكات السودان على الحدود وقال "إننا
نشعر بالقلق مرة أخرى حول هذه العقلية المتشددة، من النخبة الحاكمة في
الخرطوم الذين يريدون تصعيد الوضع على طول الحدود وإثارة ربما حرب بين
البلدين" وكان رئيس جمهورية جنوب السودان سلفا كير ميارديت كشف وجود حشود
عسكرية لجمهورية السودان على الحدود مع بلاده في شمال وغرب أعالى النيل
وولاية شمال بحر الغزال وولاية غرب بحر الغزال وقال في خطابه لحظة وداع
القيادات العسكرية من الجيش الشعبي التي أحيلت من الخدمة العامة إلى قوات
الاحتياط " أود إبلاغكم عن وجود حشود عسكرية لدولة السودان المجاورة على
الحدود مع بلادنا في ولايات أعالي النيل وبحر الغزال وواراب ولا أعلم ماهو
السبب من هذه الحشود وماهو الغرض منها ولكننا جاهزون لكل الاحتمالات بما في
ذلك الحرب "وعن المفاوضات مع دولة السودان قال "نحن وصلنا لاتفاقيات
للتعاون مع السودان لكن الخرطوم أتت إلينا بشروط جديدة وبدلا من تنفيذ هذه
الاتفاقات أصبحنا نتفاوض حول هذه الشروط وأنا شاركت في اكثر من اجتماع مع
البشير لوضع حلول لهذه القضايا لكننا لم نتوصل إلى أي نتيجة حتى الآن "،
وعن ترسيم الحدود قال الرئيس سلفا كير "نحن نود أن يتم ترسيم ووضع الحدود
بين البلدين بدون حرب ونريد أن يتم الترسيم للحدود عبر المفاوضات والتعاون
حتى لانحتاج للدخول في المحاكم".

المصدر:
http://www.raya.com/news/pages/82bf6ee3-b1b9-48f7-b739-7a52ede16dd8


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الجيش السوداني ينفي اندلاع حرب مع الجنوب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الأخبـــار العسكريـــة - Military News-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين