أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

الجبهة الثورية تتسلم (25) جراراً محملة بأسلحة من الجنوبالسودان

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 الجبهة الثورية تتسلم (25) جراراً محملة بأسلحة من الجنوبالسودان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المحجوب

عقـــيد
عقـــيد



الـبلد :
المزاج : الاستخبارات
التسجيل : 09/06/2008
عدد المساهمات : 1482
معدل النشاط : 1397
التقييم : 58
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: الجبهة الثورية تتسلم (25) جراراً محملة بأسلحة من الجنوبالسودان    الأحد 27 يناير 2013 - 8:08

تم توصيلها عبر ميناء ممبسا بمستندات الجيش الشعبي
01-27-2013 08:21 AM
[تحرك (25) جرار وشاحنة تحمل كميات ضخمة من الأسلحة الثقيلة والخفيفة ودبابات من منطقة طمبرة (غرب الإستوائية ) بدولة الجنوب تتبع للجبهة الثورية قادمة عبر ميناء ممبسا توجهت صوب الحدود السودانية المتاخمة لولاية شمال بحر الغزال ، وفيما إستلم قائد الفرقة التابعة للجيش الشعبي بمنطقة غرب الإستوائية الجرارات ، وأشرف فور تسلمه لها بتسليمها لقيادات تتبع للجبهة الثورية ، ترتدي زي الجيش الشعبي .

وقال القيادي المنشق عن الجيش الشعبي الفريق " توبي مادوت " إن الأسلحة جزء من دعم حكومة الجنوب للجبهة الثورية ، وأكد على ان السلاح تم توصيله لميناء ممبسا ومن ثم لدولة الجنوب بمستندات تتبع للجيش الشعبي .

وأشار الى أن القوات التي تتبع للجبهة الثورية التي إستلمت السلاح ترتدي زي الجيش الشعبي للتمويه أمام المنظمات الأجنبية ، وأكد على أن السلاح وصل الحدود مع دولة السودان .

وأبان أن مصادرهم بالجيش الشعبي أكدت لهم أن الهدف من هذا الدعم الكبير إحتلال الجبهة الثورية إحدى المدن الكبرى القريبة لولايتي شمال وغرب بحر الغزال ، مرجحاً أن تكون الضعين هي المستهدفة ، ونفى أن تكون دولة الجنوب قد أوقفت الدعم المقدم لمتمردي جبال النوبة والجبهة الثورية ، وقال ساخراً " كيف مر السلاح للحدود إذا لم تكن دولة الجنوب ضالعة في الأمر "[/size]

[/size]صحيفة الإنتباهة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المحجوب

عقـــيد
عقـــيد



الـبلد :
المزاج : الاستخبارات
التسجيل : 09/06/2008
عدد المساهمات : 1482
معدل النشاط : 1397
التقييم : 58
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجبهة الثورية تتسلم (25) جراراً محملة بأسلحة من الجنوبالسودان    الأحد 27 يناير 2013 - 8:24







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
vipersoviper

مـــلازم
مـــلازم



الـبلد :
التسجيل : 01/09/2009
عدد المساهمات : 690
معدل النشاط : 728
التقييم : 71
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجبهة الثورية تتسلم (25) جراراً محملة بأسلحة من الجنوبالسودان    الأحد 27 يناير 2013 - 9:23

هذه الأعمال الحربية العدائية التي تقوم بها المستعمرة الصهيونية المسماة دولة جنوب السودان لا تلقى اي ادانة دولية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
salih sam

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : College student
المزاج : اللهم سلم السودان و اهل السودان
التسجيل : 09/05/2011
عدد المساهمات : 7924
معدل النشاط : 6293
التقييم : 268
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجبهة الثورية تتسلم (25) جراراً محملة بأسلحة من الجنوبالسودان    الأحد 27 يناير 2013 - 9:27

صبرا صبرا .. اين سلاح الجو هذه المره ؟؟ هل بدأو يتعودون علي كراسي اديس ابابا ؟؟



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Ali niss

المشرف العام
فريق

المشرف العام  فريق



الـبلد :
المهنة : كاتب
المزاج : عصبى جدا
التسجيل : 30/06/2011
عدد المساهمات : 9143
معدل النشاط : 9960
التقييم : 597
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجبهة الثورية تتسلم (25) جراراً محملة بأسلحة من الجنوبالسودان    الأحد 27 يناير 2013 - 9:47

كشف تقرير نشرته صحيفة " مترو " الهولندية بعنون " المليشيات في جنوب السودان تلقي بالأطفال في لهيب النيران " كشف عن مآس يعيشها مواطنو جونقلي جراء إعتداء قوات الشعبي على المواطنين وقال التقرير إن منظمة أطباء بلا حدود تدق ناقوس الخطر عن موجو عنف قادمة في الأشهر القادمة بدولة الجنوب خاصة ولاية جونقلي .

وأشار التقرير الى انه في الفترة من يناير 2011 حتى سبتمبر 2012 تم حرق وتقريب " 4 " عيادات من جملة " 6 " في جونقلي سبق وأن عالجت (1466) من المواطنين الذين تعرضوا لإطلاق نار ، ومن بين من اورد التقرير شهادتهم :

مُسن من منطقة ويك (55) عاماً قال : لقد أضرموا النار في الأكواخ وألقوا بالأطفال في النيران ، وهربت مع (3) من أبنائي ، وسقط إثنان بالرصاص وأصيب الثالث بجراح .

فيما قالت شاهدة (24) عاماً أطلقوا النار على المواطنين وأصبت وسقطت على الأرض وسددوا طعنات لإبني (4) سنوات وركلوا طفلي الرضيع .


المصدر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
salih sam

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : College student
المزاج : اللهم سلم السودان و اهل السودان
التسجيل : 09/05/2011
عدد المساهمات : 7924
معدل النشاط : 6293
التقييم : 268
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجبهة الثورية تتسلم (25) جراراً محملة بأسلحة من الجنوبالسودان    الأحد 27 يناير 2013 - 10:09

اما زالنا نحاول ان نثبت ان اسرائيل تدعمهم و نتهمهم بالصهيونيه !!

المره السابقه تكلم سلاح الجو وزمجر .. لماذا لم نسمع صوته هذه المره !!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المحجوب

عقـــيد
عقـــيد



الـبلد :
المزاج : الاستخبارات
التسجيل : 09/06/2008
عدد المساهمات : 1482
معدل النشاط : 1397
التقييم : 58
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجبهة الثورية تتسلم (25) جراراً محملة بأسلحة من الجنوبالسودان    الأحد 27 يناير 2013 - 11:23

@salih sam كتب:


اما زالنا نحاول ان نثبت ان اسرائيل تدعمهم و نتهمهم بالصهيونيه !!

المره السابقه تكلم سلاح الجو وزمجر .. لماذا لم نسمع صوته هذه المره !!



الكلام له ما وراه





المراه دي يا صالح سام شكلو في زول ادههههههههههههههها شاكوش من ناس السودان او يكون طلبت من البشير ان تكون الزوجه الثالثه والبشير رفض



اقراء



ســـــوزان رايـــس وقُطّـــاع الـــطـــرق الســــيـاســـيـة ..!




ماذا تعني دعوة سوزان رايس مندوبة واشنطون الدائمة بالأمم المتحدة ومطالبتها للحكومة السودانية بالتفاوض بدون شروط مع قطاع الشمال بالحركة الشعبية؟
أليس ذلك تطاولاً وتدخلاً لا مبرر له وليس مقبولاً مهما كان، في شؤوننا الداخلية؟، وصفاقة سياسية من المسؤولة الأمريكية الأشدّ حِقدًا على السودان، يجب التصدي لها بقوة ورفضها من أساسها وإدانة سلوك رايس المتحيزة باستمرار للحركة الشعبية في دولة الجنوب وعملائها من قطاع الشمال والجبهة الثورية.
ومعروف أن رايس من غلاة المعادين للسودان في الإدارة الأمريكية وظلت تتعامل بتطرُّف لا حدود له مع السودان وتحيك المؤامرات ضده وتتبنى مشروعات القرارات داخل مجلس الأمن الدولي لفرض العقوبات ضد بلدنا وتأليب المجتمع الدولي للضغط علينا وإضعاف مواقفنا وإعاقة مسيرتنا نحو الاستقرار والسلام والتنمية.
ووقفت رايس بشراسة وكراهية وراء كل ما صدر ضدنا وعملت بحماس كبير في إعداد وصياغة وتمرير القرار «2046» من مجلس الأمن ومحاولة استصدار غيره من القرارات، وهي تمثل تياراً متشدداً من الناشطين السياسيين في الولايات المتحدة يعمل ضد السودان، ويسعى لتأمين بقاء وحياة دولة جنوب السودان ومنع انهيارها وسقوطها، كما يعمل على إبقاء مشروع السودان الجديد على قيد الحياة حتى يستطيع أن يتسلل من جديد إلى حياتنا السياسية ويحقق أهدافه.
وحرص سوزان رايس وإصرارها والتيار الذي تمثله على ضرورة موافقة حكومة السودان على الحوار مع ما يسمى بقطاع الشمال في الحركة الشعبية، هو محاولة لإيجاد تسوية سياسية تضمن إضفاء شرعية على هؤلاء العملاء ودمجهم في الحياة العامة وفي السلطة مرة أخرى ومقاسمتهم المواقع التنفيذية والسياسية ووضع ترتيبات لقواتهم على نسق ما جاءت به الاتفاقية المشؤومة «نيفاشا» وإعطائهم أفضلية في تخصيص المواقع في ولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق وإرجاع الأوضاع فيها كما كانت، بما يعزز من وجود الحركة الشعبية قطاع الشمال وقوات الجيش الشعبي ومن ثم الإعداد لمرحلة أخرى معلومة لدى رايس وجوبا والجبهة الثورية وكل القوى الدولية المعادية للسودان.
مثل هذه الدعوات ليست من أجل السلام والاستقرار في السودان أو لإنهاء حالة الحرب والصراع، ولا رغبة في تهدئة الأوضاع التي صنعتها الأحلام الزائفة لعملاء واشنطون في المنطقة التي من أهدافها تدمير السودان وسلخه عن هويته وتاريخه واستبداله بمشروع استعماري مصطنع صاغته وأنتجته الدوائر الأمريكية المتطرفة، فكل ما في الأمر أن واقعاً وتوجهاً لا ترضى عنه رايس وأخفقت في تغييره، لا تريد نسيان خيباتها المتكررة فتحمل أعواد ثقاب في كل مرة وتشعل النار في كل اتجاه وتصبُّ مزيداً من الزيت على النيران الملتهبة .!
على حكومتنا التعامل مع هذه القضايا بشيء من الحسم وإبلاغ واشنطون رسالة مفادها أن مثل هذه التصريحات والإملاءات لا تفيد في إزالة كل العقبات أمام العلاقات المتوقفة أصلاً في محطة واحدة بين البلدين، ولم تلفح كل المحاولات لتطبيعها بسبر غلبة التيارات المتشددة ومنها التيار المعادي للسودان في كل شيء وتمثله سوزان رايس.
أما قِطَاع الشمال أو قُطّاع طرق السياسة الإقليمية والدولية، فليس هناك ما يدفع الحكومة ويشجعها ويحفزها للحوار معه، فقيادات هذا القطاع لا تمثل المنطقتين جنوب كردفان والنيل الأزرق، فلا الحلو أو عقار أو عرمان، لهم علاقة بقضايا هاتين الولايتين، هم يمثلون رؤية دولة أجنبية هي جنوب السودان وهم جزء من الحزب الحاكم في هذه الدولة، يأتمرون بأوامرها ويتحركون بتوجيهاتها وأموالها ويعتاشون من فتات ما تلقيهم في أياديهم السفلى.
المطلوب من الإدارة الأمريكية أن تعبِّر عن موقف يتطابق مع الحقائق المجردة على الأرض فليس هناك علاقة بين قطاع الشمال بالحركة الشعبية بقضايا المواطنين في المنطقتين المتأثرتين بالحرب، فقطاع الشمال والحركة الشعبية في الجنوب تستغل هذه الأوضاع والحرب الدائرة هناك لتضخيم صورة قطاع الشمال والترويج لرغبة مجنونة من قيادات القطاع للمشاركة في السلطة من جديد وتنفيذ ما عجزوا عنه خلال الفترة قبل الانفصال.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Ali niss

المشرف العام
فريق

المشرف العام  فريق



الـبلد :
المهنة : كاتب
المزاج : عصبى جدا
التسجيل : 30/06/2011
عدد المساهمات : 9143
معدل النشاط : 9960
التقييم : 597
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجبهة الثورية تتسلم (25) جراراً محملة بأسلحة من الجنوبالسودان    الأحد 27 يناير 2013 - 15:45

@salih sam كتب:
اما زالنا نحاول ان نثبت ان اسرائيل تدعمهم و نتهمهم بالصهيونيه !!

المره السابقه تكلم سلاح الجو وزمجر .. لماذا لم نسمع صوته هذه المره !!

ديل يا صالح لمن الطيارن يضربهم فى ارضنا الامم المتحدة تجتمع مجلس الامن يجتمع الاتحاد الافريقى يجتمع حقوق الانسان تجتمع هيومن رايتش تجتمع الاتحاد الاوربى تجتمع ابليس واعوانة يجتمع حقوق الحيوان تجتمع
اتخيل لو ضربناهم جوة دولتهم وفى عاصمتهم92
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الجبهة الثورية تتسلم (25) جراراً محملة بأسلحة من الجنوبالسودان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الأخبـــار العسكريـــة - Military News-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين