أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

محمد رسول الله

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول


شاطر | .
 

 محمد رسول الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
omarkamel73

عريـــف
عريـــف
avatar



الـبلد :
التسجيل : 21/09/2012
عدد المساهمات : 86
معدل النشاط : 92
التقييم : 6
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: محمد رسول الله   الخميس 24 يناير 2013 - 22:09

مــحـــــــــــــــــــــــمد
رســـــــــــــــــــــــــول اللــــــــــــــــــــــــــه
طفل ٌ يسافر مع امه و هو ابن 6 سنوات فتموت الام فى الطريق..
و يدفنها مع مربيته ام ايمن... طفل ٌ يدفن امه فى الصحراء...
كيف كان ؟؟؟... بماذا شعر...
و بعد الرسالة يزور قبرها و معه قرابة ألف ٍ من الناس فيمكث عند قبرها و يبكى حتى أبكى كل من حوله...
رجلٌ يموت كل ابنائه فى حياته ... كيف كان ؟؟
رجل ٌ يرمونه بالحجارة فيناجى ربه فى الصحراء :
" اللهم إنى اشكو إليك ضعف قوتى و قلة حيلتى و هوانى على الناس انت رب المستضعفين و انت ربى الى من تكلنى؟ الى بعيد يتجهمنى ؟ ام الى عدو ملكته امرى؟! ان لم يكن بك على غضب فلا ابالى اعوذ بنور وجهك الذى اضاءت له الظلمات و صلح عليه امر الدنيا و الاخرة من ان تنزل بى غضبك او يحل على سخطك لك العتبى حتى ترضى و لا حول ولا قوة الا بك)...
رجلٌ يموت ابنه فتنكسف الشمس فى هذا اليوم و يقول الناس انها انكسفت لوفاة ابنه ... و كان من مصلحة الرجل ان يترك الشائعة تسرى ليكون ذلك من الخوارق لصالحه.. لكنه فى وسط احزانه يقف ليعلم الناس و يقول (ايها الناس ان الشمس و القمر آيتين من آيات الله لا ينكسفان لموت احد ولا لحياته فان رأيتم ذلك فصلوا )...
رجل ٌ عاداه قومه و قاتلوه .. فلما نصره الل عليهم قال لهم اذهبوا فانتم الطلقاء...
و لما دخل عليه رجل من الاعراب فخاف الرجل من هيبته و ارتعش فقال له ( هون عليك يا اخى فما انا الا ابن امرأة ٍ كانت تأكل القديد بمكة )...
رجل ٌ يقول انما انا عبد .. أأكل كما يأكل العبد و انام كما ينام العبد...
لما دخل عليه احد اصحابه و رأى اثر الحصير له علامة على جنبه و قال له ان اهل الكفر ينامون على الفراش اوثير و انت تنام على الحصير ؟
فقال أوما ترضى ان تكون لهم الدنيا و لنا الآخرة...
فى يوم عظيم الهول يقول كل الناس نفسى نفسى و يقول هو أمتى أمتى....
جاء اليه عكرمة بن ابى جهل بعد الفتح ليعلن اسلامه و وقف أمامه ليقول : أشهد ان لا اله الا الله و انك رسول الله و أنك أبر ّ الناس و ارحم الناس و أكرم الناس... يقول راوى الحديث (يقول ذلك و هو مطأطئ رأسه خجلا من النبى صلى الله عليه و سلم )...
رجل ٌ يكون وحده فى جهة و الدنيا كلها فى الجهة الأخرى ....
يقف وحده..وحده فى جهة لا اله الا الله..و الدنيا كلها فى الجهة الأخرى...
و بعد سنوات تشرق انواره على العالم و يسود اتباعه على الدنيا...
ليقول اليوم ملايين البشر (محمد رسول الله)...
بعد وفاته رفض المؤذن سيدنا بلال أن يؤذن بعده.. و فى عهد عمر لما فتحوا بيت المقدس طلب عمر و الصحابة من بلال أن يؤذن هناك فرحة بالنصر و ليتذكروا ايام النبى صلى الله عليه و سلم و رجوه كثيرا حتى وافق .. فوقف و قال : الله اكبر الله اكبر ..الله اكبر الله أكبر... أشهد ان لا اله الا الله..اشهد ان لا اله الا الله...
أشهد ان محمدا ً .......... فانفجر باكيا و لم يستطع ان يكملها...
و ضج الجيش كله بالبكاء....
أبر ّ الناس
و ارحم الناس
و اكرم الناس..
كل عام و انتم بخير فى ذكرى مولده...
صلى الله عليه و سلم..

محمد ٌ يا رسول الله
يا حبيب الله
يا امين الله...
يا نبى الله
يا محمد يا رسول الله
دعوة ابراهيم......
و نبوءة موسى
ترنيمة داوود..
و بشارة ُ عيسى...
محمد ٌ فى الغيوب...
فى لوحها المكتوب...
بشرى تهز القلوب...
بالرحمة المهداه...
الرسل و الأنبياء صرح ٌ عظيم البناء...
بناه رب السماء... محمد ٌ منتهاه..
صلى الله على محمد... صلى الله عليه و سلم...
اغنية محمد يا رسول الله
http://www.youtube.com/watch?v=RxJ2PmG1ICM
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

محمد رسول الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام الاداريـــة :: الأرشيف :: مواضيع عامة-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2017