أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

أحداث و عمليات مالي ـــــ موضوع موحد - صفحة 26

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 أحداث و عمليات مالي ـــــ موضوع موحد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1 ... 14 ... 25, 26, 27, 28, 29  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
JSK

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : صياد
المزاج : الجزائر قبل كل شئ
التسجيل : 22/03/2013
عدد المساهمات : 2736
معدل النشاط : 2675
التقييم : 237
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: أحداث و عمليات مالي ـــــ موضوع موحد   الجمعة 12 أبريل 2013 - 1:38

قال‮ ‬إن‮ ‬حركة‮ ‬أنصار‮ ‬الدين‮ ‬خادعتها‮.. ‬لوران‮ ‬فابيوس‮:‬

وصف وزير الخارجية الفرنسية، لوران فابيوس، طريقة تعاطي الجزائر مع العملية العسكرية الفرنسية في شمال مالي "بشكل جدير بالاحترام وإيجابي"، وأوضح أن "الجزائر لا تملك مقاتلين في الميدان ولكن تقوم بما تقوم به أي دولة ديمقراطية متمسكة بالحرب على الإرهاب".

وذكر وزير خارجية فرنسا في حوار مع قناة "الجزيرة"، أن التعاطي الإيجابي مع العملية العسكرية الفرنسية في مالي مرده اكتواء الجزائر بالإرهاب، حيث قال: "إن الجزائر نفسها عانت من الإرهاب في التسعينيات... ربما تجاوز قتلاها المائة ألف أو أكثر بسبب الإرهاب، وهي تعرف ماذا يعني الإرهاب"، وسجل مسؤول الدبلوماسية الفرنسة أن "الجزائر قالت إنه ليس ممكنا أن نسمح للإرهابيين بالاستيلاء على السلطة في مالي، ومن ناحية حرست الجزائر حدودها، وإذا رأيتم الخريطة فإن الإرهابيين كان بإمكانهم اختراق الحدود الجزائرية لو لم تقم الجزائر بغلقها‮".‬

وبحسب لوران فابيوس، فإن الجزائر قد خـُدعت من طرف جماعة أنصار الدين، التي دافعت عنها الجزائر ورفعت عنها شبهة الإرهاب واستقبلت العديد من قيادييها في الجزائر، في الوقت الذي كانت تصنفها فرنسا بالجماعة الإرهابية وهو أحد أوجه الخلاف بين الجزائر وباريس، حول الأزمة في مالي، وقال فابيوس في نفس الحوار: "إن الجزائر أصيبت بالصدمة لأن إحدى المجموعات، مجموعة أنصار الدين، كانت الجزائر تعتقد أن هذه المجموعة تخلت عن الإرهاب، ولكن هذه المجموعة قامت بالتحالف مع مجموعتين أخريين إرهابيتين، أي مع مجموعة القاعدة ومجموعة توحيد الجهاد‮ ‬في‮ ‬غرب‮ ‬إفريقيا‮. ‬والمجموعات‮ ‬الثلاث‮ ‬كانت‮ ‬تهدد‮ ‬مجتمعة‮ ‬بالاستيلاء‮ ‬على‮ ‬باماكو‮".‬

وجدد فابيوس التأكيد على مواقف فرنسا حيال العملية العسكرية في مالي، ومنها أن العملية تمت بعد طلب الحكومة المركزية في مالي، ولولا العملية الفرنسية لسيطرت الجماعات المسلحة على كافة التراب المالي، وهو ما يشكل خطرا على دول الجوار حسب فابيوس، مضيفا أن استفحال ظاهرة‮ ‬الإرهاب‮ ‬بمنطقة‮ ‬الساحل‮ ‬مرده‮ ‬تدفق‮ ‬السلاح‮ ‬التي‮ ‬خلفه‮ ‬سقوط‮ ‬نظام‮ ‬معمر‮ ‬القذافي‮.‬

http://www.echoroukonline.com/ara/articles/161527.html
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ossama zaki

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 06/11/2012
عدد المساهمات : 3263
معدل النشاط : 7222
التقييم : 58
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: أحداث و عمليات مالي ـــــ موضوع موحد   الجمعة 12 أبريل 2013 - 13:13

مقتل ثلاثة جنود تشاديين فى تفجير انتحارى شمال مالى



قال مسئول بالجيش التشادى، وثلاثة شهود، إن انتحاريا قتل ثلاثة جنود تشاديين صباح اليوم "الجمعة"، فى سوق ببلدة كيدال بشمال مالى.

ويتمركز جنود تشاديون وفرنسيون فى البلدة الصحراوية، منذ أواخر يناير
الماضى، لمحاربة متمردين إسلاميين يختبئون فى المناطق الحدودية الجبلية.

وقال أحد السكان بالهاتف لـ"رويترز": "فجر نفسه بجوار مجموعة من الجنود التشاديين. قتل ثلاثة فى التفجير وأصيب آخرون".

وفقدت تشاد نحو 30 جنديا فى مالى، وهو أكبر عدد من الخسائر البشرية تمنى به أى من الحكومات الأجنبية الحليفة لها.

وزادت موجة من التفجيرات والهجمات التى يشنها مقاتلون إسلاميون مرتبطون
بتنظيم القاعدة المخاوف من فشل باماكو فى إعادة تأكيد سيطرتها على بلدات
شمال مالى، بعد أن دفعت القوات الفرنسية المتشددين للفرار إلى الصحراء
ومخابئ جبلية.

ولا يزال الانفصاليون الطوارق، الذين يزعمون أنهم يساعدون فى قتال
المتمردين الإسلاميين، مسيطرين على كيدال قرب الحدود مع الجزائر، مما يعقد
خططا لإعادة توحيد البلاد الواقعة فى غرب أفريقيا، بعد انقلاب فى العام
الماضى وانتفاضة فى الشمال.

المصدر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
JSK

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : صياد
المزاج : الجزائر قبل كل شئ
التسجيل : 22/03/2013
عدد المساهمات : 2736
معدل النشاط : 2675
التقييم : 237
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: أحداث و عمليات مالي ـــــ موضوع موحد   الجمعة 12 أبريل 2013 - 15:34

تفجير انتحاري بمالي يودي بـ3 جنود تشاديين

لقي ثلاثة جنود تشاديين مصرعهم اليوم الجمعة في تفجير انتحاري نفذه مسلحان ينتميان إلى تنظيم القاعدة الإرهابي في مدينة كيدال في شمال مالي.
ونقلت مصادر إعلامية عن عمدة مدينة كيدال آبدا آج كازينا تصريحه أن "مفجرين انتحاريين قاما بشن هذا الهجوم وأن كلاهما قتل في التفجير".
وحسب شهود عيان فإنه قد "تم استهداف الجنود التشاديين الثلاثة خلال توجدهم في أحد الأسواق".
ووفقا للمصدر، فقد "أصيب عدد من المدنيين أيضا خلال الهجوم".

http://www.elkhabar.com/ar/autres/dernieres_nouvelles/331325.html
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
JSK

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : صياد
المزاج : الجزائر قبل كل شئ
التسجيل : 22/03/2013
عدد المساهمات : 2736
معدل النشاط : 2675
التقييم : 237
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: أحداث و عمليات مالي ـــــ موضوع موحد   الجمعة 12 أبريل 2013 - 15:35

مجموعة الثماني تدعم وحدة مالي الترابية

جدد وزراء خارجية مجموعة الدول الثماني، الخميس، التأكيد على دعمهم للوحدة الترابية لمالي معربين عن إدانتهم لأعمال العنف التي ترتكبها المجموعات الانفصالية والإرهابية بمنطقة الساحل.
وعبر وزراء خارجية المجموعة في بيان ختامي صدر في أعقاب اجتماعهم بالعاصمة البريطانية لندن عن "دعمهم للجهود الحثيثة التي تبذلها فرنسا وشركاؤها الأفارقة من أجل تمكين السلطات المالية من إحكام مراقبتها على مجموع أراضيها".
وأشاروا في هذا السياق إلى التوافق الدولي القوي ولاسيما على مستوى مجلس الأمن من أجل دعم هذه الجهود.
وأشاد البيان الختامي بقرار سلطات مالي اعتماد خارطة طريق وبرنامج عمل بخصوص الانتقال نحو الديمقراطية وإجراء انتخابات في جويلية المقبل.
وأضاف المصدر أنه بالموازاة مع التحضير لهذه الانتخابات، فإنه يتعين تحقيق تقدم على مستوى الإصلاح الدستوري والنهوض بحقوق الانسان وحمايتها والحوار والمصالحة.

http://www.elkhabar.com/ar/autres/dernieres_nouvelles/331304.html
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
JSK

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : صياد
المزاج : الجزائر قبل كل شئ
التسجيل : 22/03/2013
عدد المساهمات : 2736
معدل النشاط : 2675
التقييم : 237
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: أحداث و عمليات مالي ـــــ موضوع موحد   السبت 13 أبريل 2013 - 1:15

مقتل 5 جنود ماليين في تحطم مروحية



قتل خمسة جنود ماليين في حادث تحطم مروحية للجيش المالي في وسط البلاد جراء مشكلة تقنية ، وفق ما افادت مصادر امنية، واكد مسؤول في الادارة المحلية لمدينة موبتي ان تحطم مروحية للجيش المالي اسفر عن مقتل الركاب الخمسة، وهم جنود ماليون ، واكد مصدر عسكري مالي الحادث عازيا اياه الى مشكلة تقنية ، واضاف ان تحطم المروحية تسبب الجمعة بمقتل خمسة عسكريين بينهم عقيد في الجيش المالي على مسافة غير بعيدة من (مدينة) سيفاري.



رابط الموضوع : http://www.ennaharonline.com/ar/world_news/155890-%D9%85%D9%82%D8%AA%D9%84-5-%D8%AC%D9%86%D9%88%D8%AF-%D9%85%D8%A7%D9%84%D9%8A%D9%8A%D9%86-%D9%81%D9%8A-%D8%AA%D8%AD%D8%B7%D9%85-%D9%85%D8%B1%D9%88%D8%AD%D9%8A%D8%A9.html#ixzz19lXEGhnz
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
JSK

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : صياد
المزاج : الجزائر قبل كل شئ
التسجيل : 22/03/2013
عدد المساهمات : 2736
معدل النشاط : 2675
التقييم : 237
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: أحداث و عمليات مالي ـــــ موضوع موحد   السبت 13 أبريل 2013 - 1:39

الثمانية الكبار يقررون مساعدات لتقييد انتشار السلاح في الساحل

عبر وزراء خارجية مجموعة الـ 8 في بيان ختامي صدر في أعقاب اجتماعهم بالعاصمة البريطانية لندن، عن ''دعمهم للجهود الحثيثة التي تبذلها فرنسا وشركاؤها الأفارقة من أجل تمكين السلطات المالية من إحكام مراقبتها على أراضيها''. ووردت في البيان الذي نقلته وكالة الأنباء الجزائرية الإشارة إلى التوافق الدولي القوي، ولاسيما على مستوى مجلس الأمن من أجل دعم هذه الجهود.
وأشاد البيان الختامي بقرار سلطات مالي اعتماد خارطة طريق وبرنامج عمل بخصوص الانتقال نحو الديمقراطية وإجراء انتخابات في جويلية المقبل. وأضاف المصدر أنه بالموازاة مع التحضير لهذه الانتخابات، فإنه يتعين تحقيق تقدم على مستوى الإصلاح الدستوري والنهوض بحقوق الإنسان وحمايتها والحوار والمصالحة. وبعد أن ذكر وزراء خارجية دول مجموعة الثماني بإحداث الحكومة المالية لمجلس وطني للحوار والمصالحة، في مارس الماضي، طالبوا جميع الماليين بالانخراط في هذا الحوار باعتباره الوسيلة الوحيدة لتحقيق الاستقرار الدائم.
وبخصوص الوضع في منطقة الساحل، دعا البيان الختامي إلى اعتماد موقف إقليمي موحد تجاه التحديات الأمنية في هذه المنطقة، مشددا على ضرورة تعزيز محاربة تنامي الاتجار غير المشروع في الأسلحة والتصدي للجريمة المنظمة. كما دعا وزراء خارجية دول مجموعة الثماني إلى تعزيز الأمن على الحدود والنهوض بعلاقات الشراكة بين بلدان المنطقة في مجال التصدي للإرهاب والتطرف.
وأيد وزراء الخارجية على وجه التحديد الحاجة إلى استجابة إقليمية واسعة لتقييد الانتشار والاتجار غير المشروع بالأسلحة التقليدية، بما في ذلك الأسلحة الصغيرة والأسلحة الخفيفة ومنظومات الدفاع الجوي المحمولة، ووقف التدفقات المالية غير المشروعة الناتجة عن الجريمة المنظمة، وبناء القدرات في قطاعي الأمن والعدالة، وتحسين أمن الحدود والطيران، والشراكات لمكافحة الإرهاب.
لكن الثمانية الكبار حثوا الحكومة المالية أيضا على أن تتعاون مع المحكمة الجنائية الدولية وخبير الأمم المتحدة المستقل المعني بمالي، وفي نفس الوقت التشجيع على الحوار والمصالحة.


http://www.elkhabar.com/ar/politique/331388.html
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
JSK

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : صياد
المزاج : الجزائر قبل كل شئ
التسجيل : 22/03/2013
عدد المساهمات : 2736
معدل النشاط : 2675
التقييم : 237
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: أحداث و عمليات مالي ـــــ موضوع موحد   السبت 13 أبريل 2013 - 1:41

فابيوس وصف تصرفها في مالي بأنه جدير بالاحترام وإيجابي


أشاد وزير الخارجية الفرنسي، لوران فابيوس، بموقف الجزائر إزاء الوضع في مالي. وقال إنها ''تصرفت بشكل جدير بالاحترام وإيجابي''. وأوضح فابيوس: ''صحيح أن الجزائر لا تملك مقاتلين في الميدان، ولكنها تقوم بما تقوم به أي دولة ديمقراطية متمسكة بالحرب على الإرهاب''.
وذكر وزير الخارجية الفرنسي، لوران فابيوس، ردا على سؤال إن كانت الجزائر تشارك بشكل ما في العمليات الجارية في مالي ولو من باب الاستخبارات، أن ''الجزائر نفسها عانت من الإرهاب في التسعينيات. ربما تجاوز قتلاها المائة ألف أو أكثـر بسبب الإرهاب، وهي تعرف ماذا يعني الإرهاب''. وأكد فابيوس، في حوار مع قناة الجزيرة، أن ''الجزائر أصيبت بالصدمة لأن إحدى المجموعات، مجموعة أنصار الدين، كانت الجزائر تعتقد أنها تخلت عن الإرهاب. ولكن هذه المجموعة قامت بالتحالف مع مجموعتين أخريين إرهابيتين، أي مع مجموعة القاعدة ومجموعة توحيد الجهاد في غرب إفريقيا. والمجموعات الثلاث كانت تهدد مجتمعة بالاستيلاء على باماكو''. وأشار رئيس الدبلوماسية الفرنسية أن ''الجزائر قالت ليس ممكنا أن نسمح للإرهابيين بالاستيلاء على السلطة في مالي''، في تلميح إلى أن الجزائر لم تعارض التدخل العسكري الفرنسي في شمال مالي. من جانب آخر، قال فابيوس إن الجزائر أمّنت حدودها، وإذا رأيتم الخريطة فإن الإرهابيين كان بإمكانهم اختراق الحدود الجزائرية لو لم تقم الجزائر بغلقها''، في إشارة إلى مساهمة الجزائر ودورها المحوري في محاربة المجموعات الإرهابية في شمال مالي.
وبخصوص الوضع في ليبيا وما انجر عنه من انفلات أمنى وتهريب للأسلحة باتجاه دول الجوار، اعترف وزير الخارجية الفرنسي بالخطأ الذي وقعت فيه حكومة ساركوزي، عراب الحرب في ليبيا. وقال: ''يمكنني القول، دون أن أتسبب في إثارة جدل، كان ربما الأولى أن نرافق ونراقب الوضع عن كثب، وبسبب عدم المرافقة أو المتابعة للمتغيرات فلتت الأمور، وكانت هناك كميات كبيرة من السلاح بحوزة القذافي، وصل بعضها إلى دول أخرى''، وهو ما سجله التقرير الأخير الصادر عن الأمم المتحدة الذي تحدث عن تهريب الأسلحة الليبية التي استفادت منها المجموعات الإرهابية التي تقف وراء ما حدث في مالي. وبشأن تسليح المعارضة في سوريا، أشار فابيوس: ''ففي ليبيا، رأينا كيف أن السلاح الذي كان في الأساس موجهاً لليبيا قد وصل إلى دول أخرى، إذن لابد من تفادي هذا الانفلات وهذا ما نسميه الضمانات''.
http://www.elkhabar.com/ar/politique/331389.html
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
JSK

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : صياد
المزاج : الجزائر قبل كل شئ
التسجيل : 22/03/2013
عدد المساهمات : 2736
معدل النشاط : 2675
التقييم : 237
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: أحداث و عمليات مالي ـــــ موضوع موحد   السبت 13 أبريل 2013 - 2:25

ماذا يحدث قرب حدود الجزائر؟



* مدلسي: "الماليون يواجهون مشاكل عديدة"
مع توجه حلبة الصراع إلى شمال مالي وتحديدا إلى المناطق الحدودية مع الجزائر، تشهد عدة مناطق هناك إرتكاب جرائم حرب وانتهاكات لحقوق الإنسان، وما يعزز من مخاوف المتتبعين إعلان الناطق باسم قيادة أركان الجيش الفرنسي الكولونيل تيري بوركار أمس الأحد أن القوات الفرنسية شنت (غارات جوية كبيرة) ليلة السبت إلى الأحد على شمال كيدال بمالي وذلك بعد ساعات من زيارة الرئيس فرنسوا هولاند إلى (تمبوكتو) والعاصمة (باماكو)·
وقال الكولونيل تيري بوركار أمس إن عمليات القصف على شمال (كيدال) وفي منطقة (تيساليت) مستهدفة مستودعات لوجيستية ومراكز تدريب (للمجموعات المسلحة)· وأوضح أن (ثلاثين طائرة شاركت بين مقاتلات وطائرات تزويد بالوقود في الجو وطائرات استطلاع)·
وقد أصبح النزاع كابوسا حقيقيا بالنسبة لسكان بلدة سيجو، جارة مدينة ديابالي التي اتخذ مئات من جنود الجيش المالي منها مخيما لهم· كانت هذه المدينة بين الأهداف الأولى التي قصفها الطيران الفرنسي· وغادرت القوات الفرنسية هذه النقطة الاستراتيجية المهمة بعد تحولها إلى ركام من القمامة والرماد، لكن هذا يمثل إصابات سطحية مقارنة بما عاناه المدنيون·
وواصلت جهات دولية عدة تعبيرها عن قلقها بسبب الأنباء المتواترة عن انتهاكات مستمرة لحقوق الإنسان -من بينها جرائم اغتصاب- يرتكبها جنود ماليون بحق السكان العرب والطوارق، أثناء الحملة الجارية··
واصلت جهات دولية عدة تعبيرها عن قلقها بسبب الأنباء المتواترة عن انتهاكات مستمرة لحقوق الإنسان -من بينها جرائم اغتصاب- يرتكبها جنود ماليون بحق السكان العرب والطوارق، أثناء الحملة الجارية التي تقودها فرنسا لاستعادة أراضي شمالي البلاد الذي تسيطر عليه جماعات إسلامية·
وعلى هامش اجتماعات قمة الاتحاد الإفريقي في أديس أبابا، أعرب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون عن قلقه بسبب التقارير الواردة عن انتهاكات حقوق الإنسان في مالي، ودعا رئيس مالي المؤقت ديونكوندا تراوري إلى (ضمان احترام حقوق الإنسان والتقاليد الإنسانية) من قبل القوات الوطنية والقوات الدولية في مالي·
وفي السياق نفسه، قال مدير مراقبة حقوق الإنسان في الأمم المتحدة فيليب بولبيون إن منظمته وثقت العديد من الأدلة على ارتكاب الجيش المالي (جرائم خطيرة)، ومن بينها مزاعم بارتكاب جرائم اغتصاب·
ومن جانب آخر، قال شهود عيان في مالي إنهم عثروا على جثث في قعر بئر في مدينة سيفاري تعود لأشخاص قتلهم الجيش المالي للاشتباه في أنهم كانوا على صلة بالجماعات المسلحة في الشمال·
وأفاد شهود العيان بأن الجنود أطلقوا الرصاص على الضحايا بينما كانوا في محطة للحافلات، وألقوا بجثثهم في البئر· وأضاف الشهود أن الجنود صبوا البنزين في البئر وأضرموا النار في الجثث·
كما اتهم حقوقيون فرنسيون الجيش المالي بتنفيذ إعدامات ضد من يشتبه في تعاونه مع الجماعات المسلحة في الشمال·
وقد تعهد متحدث عسكري في مالي بإجراء تحقيقات في حالات الانتهاكات التي اتهم الجيش المالي بارتكابها· وقال المتحدث إن الجيش سيحدد أولا ما إذا كانت هناك أدلة على حدوث تلك الانتهاكات·
وكانت منظمات حقوقية دولية قد اتهمت الجيش المالي بقتل 33 مدنيا منذ بدء العمليات العسكرية في العاشر من هذا الشهر·
وقال الاتحاد الدولي لحقوق الإنسان إنه تحقق من أن سلسلة تصفيات تعسفية نُفذت بأيدي عناصر من القوات المسلحة، اعتباراً من العاشر من الشهر الجاري· خصوصاً في سيفاريه وموبتيونيورو، وبلدات أخرى تقع في مناطق المواجهات·
وفي باماكو، ندد الاتحاد الدولي لحقوق الإنسان بأعمال نهب وتخويف أثناء عمليات تفتيش قام بها الجيش في نحو عشرة منازل للطوارق قبل أيام·
وفي سياق ذي صلة، صرح وزير الشؤون الخارجية السيد مراد مدلسي أمس الأحد بالجزائر العاصمة أن هناك مشاكل لا زالت تعترض الماليين وكل من يقدم لهم المساعدة لاستتباب الأمن والاستقرار في هذا البلد·
وقال السيد مدلسي في تصريح للصحافة على هامش مراسم اختتام الدورة الخريفية لمجلس الأمة أن الوضع في مالي (وإن كان يبعث على التفاؤل) فهو (لازال يعرف مشاكل تعترض الماليين وكل الذين يقدمون لهم المساعدة لعودة الاستقرار والأمن) لهذا البلد حتى (يبني دولته ويطمح إلى النمو)·
وأضاف بأن الوضع في مالي (يخص الماليين) مسجلا أن هؤلاء (يقومون بجهود كبيرة للخروج من الأزمة) التي يمر بها بلدهم·

http://www.akhbarelyoum.dz/ar/200243/200290
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
JSK

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : صياد
المزاج : الجزائر قبل كل شئ
التسجيل : 22/03/2013
عدد المساهمات : 2736
معدل النشاط : 2675
التقييم : 237
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: أحداث و عمليات مالي ـــــ موضوع موحد   السبت 13 أبريل 2013 - 2:40

باريس تشرع في سحب جنودها

سحبت قيادة القوات الفرنسية أمس، أول دفعة من جنودها المنتشرين في دولة مالي ضمن عملية “سيرفال” التي شرعت فيها منذ الحادي عشر جانفي الماضي، وجندت لها قرابة أربعة آلاف عسكري بمهمة القضاء على عناصر التنظيمات الإرهابية التي سيطرت على مناطق شمال هذا البلد.
وأكدت قيادة الجيش الفرنسي، أن عملية السحب هذه تبقى رمزية بدليل أنها شملت فقط حوالي مائة عسكري من مجموع أربعة آلاف عسكري.
ولكن السلطات الفرنسية أكّدت، أنّ التزامها بمواصلة مهمتها في تمكين السلطات المالية من استعادة سيادتها على أجزاء شاسعة من أقاليمها الشمالية، سيتواصل إلى غاية إحلال السلم والاستقرار فيها، من خلال القضاء على عناصر التنظيمات الإرهابية الناشطة تحت إمرة تنظيم القاعدة، وهو ما جعل السلطات الفرنسية تؤكد أن مهمتها قد تتواصل لمدة أطول.
ويذكر، أنّ مختلف المسؤولين الفرنسيين أكدوا مباشرة بعد بدء عملية التدخل أنهم سيبدؤون في سحب قواتهم شهر مارس، ثم أجّلوها إلى غاية الشهر الجاري، قبل أن يعيدوا تكييف توقعاتهم، حسب الواقع الذي وقفوا عليه في ظل عملية ملاحقة عناصر هذه التنظيمات حتى داخل المدن التي تم تأكيد تحريرها منها.
ووجدت باريس مبررات أخرى لهذا التأجيل وربطته بالوضع السياسي الغامض في البلاد، في ظل عدم تمكن السلطات المالية الانتقالية تحديد رزنامة واضحة لمواعيد العملية السياسية وخاصة ما تعلق بالمواعيد الانتخابية، لوضع حد لحالة الفراغ الدستوري في البلاد.
ومازال الغموض قائما أيضا حول حقيقة ما تم إنجازه من خلال عملية التدخل العسكري، وخاصة ما تعلق بقوة التنظيمات الإرهابية وقدرتها على إلحاق الضرر بالهيئات الرسمية والقوات النظامية المالية.
وفي آخر حصيلة، أكدت قيادة القوات الفرنسية أنها تمكنت من القضاء على أكثر من 600 إرهابي من مجموع حوالي ألفي عنصر موزع بين تنظيمات القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي وحركة التوحيد والجهاد وكذا حركة أنصار الدين، بالإضافة إلى استعادة كميات كبيرة من الذخيرة الحربية والأسلحة المختلفة.
وهو ما يعني أنّ أكثر من ثلثي تعداد مقاتلي هذه التنظيمات مازال حرا في معاقلهم ولم يتم تحييدهم رغم مرور ثلاثة أشهر على انطلاق العملية العسكرية.
وبنظر العديد من المتتبعين، فإن بداية سحب القوات العسكرية الفرنسية من المستنقع المالي لا يعدو أن يكون مجرد قرار سياسي، حتى تؤكد باريس أنها على استعداد تام لتسليم المشعل للقوات الإفريقية لضمان الأمن في مالي بداية شهر جويلية القادم.

http://www.el-massa.com/ar/content/view/70443/44/
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
JSK

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : صياد
المزاج : الجزائر قبل كل شئ
التسجيل : 22/03/2013
عدد المساهمات : 2736
معدل النشاط : 2675
التقييم : 237
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: أحداث و عمليات مالي ـــــ موضوع موحد   السبت 13 أبريل 2013 - 2:46

اتفاق لإنشاء تنظيم سياسي يمثل عرب شمال مالي

توصّلت مختلف الحركات والشخصيات العربية في شمال مالي، أمس، إلى اتفاق لإنشاء تنظيم سياسي يمثل العرب ويدافع عن مصالحهم في هذا البلد. وأكد بيان عن لجنة المؤسسين على اتفاق تم بين الحركات والجمعيات العربية من أجل الوحدة والتنمية في الأزواد تم تأسيسها، على إثر اجتماع عقده ممثلوها بالعاصمة الموريتانية نواقشوط يومي الخامس والسادس أفريل الجاري.
وأضاف البيان، أن التجمع الجديد يضم قياديين وإطارات وأعيان ومسؤولين من حركات وجمعيات عربية في منطقة الأزواد، بالإضافة إلى ممثلين عن التوارق في دول النيجر وموريتانيا وبوركينا فاسو والجزائر.
وقال أبو بكر ولد طالب الناطق باسم التجمع، أن هذا الأخير سيكون بمثابة الإطار التمثيلي الذي سيدافع عن تطلعات مصالح العرب في شمال مالي.
وتزامن ذلك، مع مواصلة القوات الفرنسية في مالي لعملية التمشيط التي شرعت فيها في مدينة غاو وينتظر أن تتواصل لعدة أيام أخرى، في محاولة لملاحقة عناصر التنظيمات الإرهابية التي تكون قد أعادت انتشارها مباشرة، بعد انتهاء "عملية التحرير" التي نفذتها القوات المالية والفرنسية المشتركة شهر فيفري الماضي.
وذكرت مصادر عسكرية فرنسية، أن العملية التي أطلق عليها اسم "غوستاف"، تعدّ الأكبر من نوعها من حيث تعداد الجنود المشاركين فيها، تقوم بها الوحدات الفرنسية في هذه المدينة من خلال إشراك أكثر من ألف جندي وعشرات العربات المدرعة والطائرات المروحية والمدفعية وطائرات بدون طيار.
وتعد مدينة غاو من أكبر مدن شمال مالي، وتقع على بعد 1200 كلم إلى الشمال من العاصمة باماكو، وقد اتخذتها حركة التوحيد والجهاد الإرهابية معقلا لها منذ الإطاحة بنظام الرئيس المالي السابق امادو توماني توري في مارس من العام الماضي وإلى غاية الحادي عشر جانفي، حيث بدأت عملية التدخل العسكري الفرنسي.
ويؤكد لجوء القوات الفرنسية إلى تنفيذ عملية التمشيط هذه، أنّ "عملية التحرير" لم تكن ناجحة وأنّ تأمين المدينة لن يكون نهائيا، بالنظر إلى حركة مقاتلي التنظيمات الإرهابية وسرعة تكيّفها مع الأوضاع الميدانية الجديدة.
وكانت عملية التفجير الانتحاري التي هزت المدينة قبل أسبوعين، بمثابة إنذار أخذته قيادة القوات الفرنسية في مالي محمل الجد، وخاصة بعد مقتل سبعة أشخاص في أعنف المواجهات التي تلتها.
ورغم أن عملية "غوستاف" لم تسمح بالعثور على أي إرهابي، إّلا أنّ وحدات الهندسة العسكرية تمكّنت من العثور على طول ضفة نهر النيجر على مئات القذائف الصاروخية والقنابل والذخيرة الحربية، بما لا يستبعد أن تكون المنطقة تحتوي على مخابئ أرضية.
وقال الجنرال برنارد باريرا قائد القوات البرية لعملية "سيرفال" إن تواجد القوات العسكرية الفرنسية على هذا الوادي تحديدا لاقتناع قيادتها أنها قاعدة لوجيستية للمجموعات الإرهابية.
وشملت عملية التمشيط منطقة ممتدة على طول 20 كلم طولا وكيلومترين عرضا، ضمّت الأحراش وكذا بيوت السكان الرحل في المنطقة، للاشتباه في علاقة قاطنيها مع التنظيمات الإرهابية.

http://www.el-massa.com/ar/content/view/70403/44/
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
lotfi dz

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : الفريق
المزاج : غاضب
التسجيل : 28/01/2012
عدد المساهمات : 5365
معدل النشاط : 6156
التقييم : 418
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: مقتل خمسة مسلحين على الحدود بين الجزائر ومالي   الأحد 14 أبريل 2013 - 16:43


قتل خمسة مسلحين من حركة التوحيد والجهاد بغرب أفريقيا في عملية نوعية للقوات الجزائرية المشتركة على الحدود مع مالي .

ذكرت صحيفة "وقت الجزائر" في عددها الصادر اليوم الأحد أن وحدة
عسكرية متخصصة في مكافحة الإرهاب، تابعة للناحية العسكرية السادسة، كانت
مدعمة بمروحيتين حربيتين، تمكنت أمس السبت من تدمير سيارتين رباعيتي الدفع
كان بداخلهما خمسة مسلحين تم القضاء عليهم من طرف القوات الأمنية
المشتركة بالمنطقة المسماة "واد غوينين" الرعوي بولاية ادرار / 1430 كم
جنوب غرب الجزائر/.

وقالت الصحيفة إنه تم خلال هذه العملية العثور على ثلاث قذائف
من نوع "آربيجي"، بالإضافة لـ خمسة أسلحة كلاشينكوف وكمية هائلة من
الذخيرة.

وأوضحت أن المجموعة المسلحة كانت تهدف لتأمين عملية نقل شحنة
سلاح كبرى من مدينة سبها الليبية لمدينة الخليل المالية، عبر مسلك صحراوي
صعب، ينطلق من البوابة الحدودية تين الكوم بدائرة جانت، مرورا بمنطقة
ايمقزي التاريخية في مالي.

الراية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
JSK

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : صياد
المزاج : الجزائر قبل كل شئ
التسجيل : 22/03/2013
عدد المساهمات : 2736
معدل النشاط : 2675
التقييم : 237
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: أحداث و عمليات مالي ـــــ موضوع موحد   الإثنين 15 أبريل 2013 - 3:07

اللاجئون الماليون في موريتانيا يرفضون العودة قبل فتح حوار بين الأزواد وباماكو

دعا بيير بويويا، الممثل الخاص لرئيسة مفوضية الاتحاد الإفريقي ورئيس بعثة الدعم الدولية في مالي (أفيسما)، إلى تحويل تبعية هذه البعثة إلى الأمم المتحدة من أجل التغلب على الصعوبات التي تواجهها. وقال بويويا، في بيان أصدره الاتحاد الإفريقي، إن تحويل هذه البعثة إلى الأمم المتحدة سوف يسهم بشكل كبير في حل هذه المشاكل. وأضاف البيان أن ''قوات (أفيسما) التي بدأت انتشارها في شمال مالي أواخر جانفي الماضي وصلت الآن إلى 6300 جندي، وهي متواجدة في ثلاث مناطق بشمال البلاد''. مؤكدا أن ''نشر البعثة شهد نجاحا كبيرا رغم الظروف التي تنطوي على تحديات كبيرة''.
من جهة أخرى، تظاهرت مئات النساء اللاجئات الماليات في مخيم امبره، شرقي موريتانيا، مساء أول أمس، لرفض العودة إلى شمال مالي ما لم يتم التوصل، كما طالبن، إلى اتفاق بين حكومة باماكو والحركة الوطنية لتحرير أزواد المستقرة في مدينة كيدال. وجابت هذه المظاهرة، الأولى من نوعها في المخيم، عددا من شوارع وأحياء المخيم، ورفعت علم الأزواد التي أعلنت استقلالها العام الماضي من جانب واحد، فيما رددت المتظاهرات شعارات ترفض العودة والمشاركة في الانتخابات التي تخطط لها الحكومة المالية.
وجاء في بيان لهن وزع خلال المظاهرة ونشر بعض مقاطعه موقع ''صحرا ميديا'': ''إننا نحن النساء اللاجئات في مخيم امبره، نعلن باسم كافة المجموعات التي تنحدر من منطقة تمبكتو، رفضنا لكافة مظاهر التدخل والمؤامرات التي رحنا ضحيتها''، معبرات عن أسفهن لما قالوا إنه ''صمت الرأي العام الدولي أمام التأخر في استئناف المفاوضات بين الحركة الوطنية لتحرير أزواد والسلطة المركزية في مالي''. ونددت المتظاهرات بما اعتبرنه ''خرق الطرف المالي لاتفاق المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا، عبر رفضه تشكيل لجنة للحوار مع المجموعات المسلحة في الشمال''. وأكدن رفضهن لأي نتائج يتمخض عنها ''أي لقاء أو منتدى أو حوار في قضيتنا، قبل الشروع في حوار بين الحركة الوطنية لتحرير أزواد والحكومة المالية''.

http://www.elkhabar.com/ar/politique/331682.html
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
JSK

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : صياد
المزاج : الجزائر قبل كل شئ
التسجيل : 22/03/2013
عدد المساهمات : 2736
معدل النشاط : 2675
التقييم : 237
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: أحداث و عمليات مالي ـــــ موضوع موحد   الإثنين 15 أبريل 2013 - 4:02

فرنسا استنفدت غطاء تدخلها في مالي بدحر الجماعات المسلحة



قرأ سياسيون وحقوقيون وأكاديميون قرار السلطات الفرنسية بالإبقاء على ألف جندي بمالي، خطوة على طريق ترسيم استعمار هذا البلد، ودعوا هيئة الأمم المتحدة إلى التدخل لإنهاء التواجد الفرنسي واستبداله بقوة حفظ سلام أممية، كما هو معمول به في الكثير من البلدان.

وتقاسم هذا المطلب، كل من وزير العدل المالي السابق، الشيخ دياباتي، ورئيس المجلس الإسلامي الأعلى في مالي، محمود ديكو، والمستشار لدى رئاسة الجمهورية المكلف بالشؤون الأمينة، كمال رزاق بارة، ومحند برقوق، الباحث في الشؤون الاستراتيجية، وذلك في حصة "زوايا الأحداث"، التي تبثها القناة الأولى بالإذاعة الوطنية.

وكان الرئيس الفرنسي فرانسوا هولوند، قد أكد أن بلاده ستخفض عدد قواتها في مالي إلى 2000 جندي بحلول شهر جويلية المقبل، ثم إلى 1000 جندي بحلول نهاية العام، وذلك من مجموع 4000 جندي كانت باريس قد أرسلتهم إلى مالي في بداية العام الجاري، لمحاربة الجماعات المسلحة التي سيطرت على شماله، بعد سقوط نظام الرئيس المطاح به، حمادو توماني توري.

واتفق المتدخلون في الحصة، على أن شروع فرنسا في تجهيز قاعدتين جويتين بمالي، إنما ينم عن توجه يصب في خيار البقاء لمدة أطول في هذه المستعمرة السابقة، في وقت توجد فيه الحرب ضد الجماعات المسلحة، في آخر أيامها، بعد أن تمكن التحالف العسكري المساند للجيش المالي، من دحر هذه الجماعات من كافة المدن الشمالية التي وقعت تحت قبضتها في وقت سابق.

وقال كمال رزاق بارة: "لقد تحقق الغطاء الذي كان وراء تدخل الجيش الفرنسي في مالي، وهو تدمير البنية التحتية للجماعات الإرهابية التي كانت تسيطر على المدن الشمالية لمالي، وبالتالي فلم يتبق أمام باريس غير سحب قواتها، وإلا فهم الأمر على أن هناك نوايا أخرى لاستمرار بقاء الجيش الفرنسي في هذه الدولة". ودعا بالمناسبة الأمم المتحدة لاستلام المهمة وإيفاد بعثة لحفظ السلام في المنطقة.

كما دعا الوزير المالي السابق، الشيخ دياباتي، المجموعة الدولية إلى التجنّد من أجل وقف الحرب في مالي، وإحلال الحل السلمي التفاوضي محلها، وهذا لن يتم، كما قال، إلا إذا تدخلت الأمم المتحدة بثقلها لفرض هذا المسعى، الذي كانت الجزائر من أشد الداعين إليه، وهو الموقف الذي أثنى عليه رئيس المجلس الإسلامي الأعلى في مالي، محمد ديكو، ووصفه بـ "موقف شرف وكرم".

من جهته، ذكر مدير المدرسة العليا للعلوم السياسية بجامعة الجزائر، محند برقوق، أن نوايا فرنسا الحقيقية في مالي، كشف عنها وزير خارجيتها، لوران فابيوس، عندما أكد أن ألف جندي فرنسي سيبقون في مالي لمدة طويلة، مشيرا إلى أن قرارا من هذا القبيل، "يندرج في إطار الاستراتيجية الفرنسية الرامية إلى تعزيز تواجدها في مستعمراتها الإفريقية السابقة، ومنها مالي، بعد إحساسها بضعف قبضتها عليها ببروز نفوذ قوى عظمى في المنطقة، فضلا عن تراجع نفوذ باريس في أوربا والبحر المتوسط".

وأوضح محند برقوق أن الاستراتيجية الفرنسية الراهنة في مالي، تنطلق من القاعدة الذهبية التي أرساها الجنرال الفرنسي، شارل دو غول، في الحرب العالمية الثانية، والتي مفادها أن "فرنسا لا يمكنها أن تكون قوية إلا بحفاظها على امتدادها في إفريقيا".


http://www.echoroukonline.com/ara/articles/161782.html
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد ضعيف

مســـاعد أول
مســـاعد أول



الـبلد :
التسجيل : 16/07/2011
عدد المساهمات : 513
معدل النشاط : 716
التقييم : 21
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: تشاد تعلن سحب قواتها من مالي لتزايد عدد قتلاها   الإثنين 15 أبريل 2013 - 13:13

تشاد تعلن سحب قواتها من مالي لتزايد عدد قتلاها

Monday 15 April 2013
























مفكرة الاسلام: صرح الرئيس إدريس ديبي بأن تشاد سوف تسحب قواتها من مالي؛ حيث تواجه خطر الانجرار إلى حرب عصابات.

وحارب حوالي 2000 تشادي
جنبًا إلى جنب مع القوات الفرنسية ضد الإسلاميين في البلدات والجبال
والصحاري الشمالية النائية التي كانوا يسيطرون عليها.


وقال ديبي لوسائل الإعلام
الفرنسية: "انتهى القتال وجهًا لوجه مع الإسلاميين، والجيش التشادي لا
يملك المهارات اللازمة لخوض حرب غامضة على غرار حرب العصابات التي تجري في
شمال مالي".


وأضاف في المقابلة: "سوف يعود جنودنا إلى تشاد، لقد أنجزوا مهمتهم، سحبنا بالفعل كتيبة ميكانيكية".

وقال ديبي: إن "القوات
التشادية ستكون متاحة في قوة تابعة للأمم المتحدة سيتم نشرها في نهاية
المطاف ويبلغ قوامها 10 آلاف جندي بمجرد أن تهدأ العمليات القتالية".


وأمضت القوات التشادية والفرنسية أسابيع تجوب الوديان في نطاق سلسلة جبار أدرار دي افوغاس لمطاردة الإسلاميين.

وتكبدت تشاد أعلى عدد من الضحايا في القتال بعد أن فقدت نحو 30 جنديًّا.








http://www.islammemo.cc/akhbar/arab/2013/04/15/170123.html
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Mouath14

مشرف سابق
لـــواء

مشرف سابق  لـــواء



الـبلد :
المهنة : U.S.G.N lTunisian.Special.Forcesl
المزاج : نحن الموت - والويل لمن اعترض طريقنا
التسجيل : 05/09/2009
عدد المساهمات : 4851
معدل النشاط : 5011
التقييم : 659
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: رد: أحداث و عمليات مالي ـــــ موضوع موحد   الإثنين 15 أبريل 2013 - 13:16

لماذا ترسل التشاد جنودها
وهل لديها القدرة اللوجستية والمادية لتمويل حرب؟
حتى تسيطر على اراضيها الاول... تارة لا افهم كيف تفكر هذه الدول
الفقيرة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
lotfi dz

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : الفريق
المزاج : غاضب
التسجيل : 28/01/2012
عدد المساهمات : 5365
معدل النشاط : 6156
التقييم : 418
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: أحداث و عمليات مالي ـــــ موضوع موحد   الإثنين 15 أبريل 2013 - 13:21

تشاد تسحب جنودها وهذا متوقع
وستواصل دول اخرى سحب جنودها
دخلوا حربا ليست حربهم
وهذا مااكتشفوه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
YUGY

مقـــدم
مقـــدم



الـبلد :
العمر : 22
المزاج : تمام
التسجيل : 27/07/2011
عدد المساهمات : 1025
معدل النشاط : 1065
التقييم : 20
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: أحداث و عمليات مالي ـــــ موضوع موحد   الإثنين 15 أبريل 2013 - 14:07

أظن انه كانت حمله فشله وزج قوات فى تلك البقعه بتحديد كان امرا خطاء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
chinatown

عريـــف أول
عريـــف أول



الـبلد :
التسجيل : 08/04/2013
عدد المساهمات : 108
معدل النشاط : 103
التقييم : 6
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: أحداث و عمليات مالي ـــــ موضوع موحد   الإثنين 15 أبريل 2013 - 14:24

بل عملية ناجحة
كان مخططهم الاصلي تعفين الوضع
وتشاد اكبر عميل لفرنسا في المنطقة
وانسحابها مخطط له وليس بسبب تزايد عدد القتلى
لكن هيهات هيهات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شعلة ليبيا

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
التسجيل : 08/04/2013
عدد المساهمات : 71
معدل النشاط : 76
التقييم : 6
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: أحداث و عمليات مالي ـــــ موضوع موحد   الإثنين 15 أبريل 2013 - 17:53

تشاد دولة مسلمة وبعض التمويل تحملته الدولة الليبيية للقضاء على الاسلاميين الارهابيين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Mouath14

مشرف سابق
لـــواء

مشرف سابق  لـــواء



الـبلد :
المهنة : U.S.G.N lTunisian.Special.Forcesl
المزاج : نحن الموت - والويل لمن اعترض طريقنا
التسجيل : 05/09/2009
عدد المساهمات : 4851
معدل النشاط : 5011
التقييم : 659
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: رد: أحداث و عمليات مالي ـــــ موضوع موحد   الإثنين 15 أبريل 2013 - 20:39

@شعلة ليبيا كتب:
تشاد دولة مسلمة وبعض التمويل تحملته الدولة الليبيية للقضاء على الاسلاميين الارهابيين
القضاء على الارهاب ليس بتمويل الجيوش على الحرب..
هناك طرق أخرى تبدأ بتعليم وتوعية مجتمعاتهم وتعليهم تعاليم الدين السمحة فأغلب المنضمين لتلك الجماعات هم من ابناء تلك الدول.
ثانيا وكما قلت، فليتكفلوا بالارهاب في بلدهم ويسيطرون على حدودهم الاول.
اشارك الاخ chinatown الرأي واضح ان فرنسا هي التي تسير هذه الدول كلها في مخطط قذر، لذلك اتأسف لمساندة الجزائر لهذه الحرب. نعلم ان الارهاب هو عدونا جميعا، ولكن فرنسا هي الارهابي الاول وتأتي بعد الجماعات الارهابية.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
hich86

عمـــيد
عمـــيد



الـبلد :
التسجيل : 22/07/2012
عدد المساهمات : 1656
معدل النشاط : 1525
التقييم : 29
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: أحداث و عمليات مالي ـــــ موضوع موحد   الإثنين 15 أبريل 2013 - 21:13

التشاد شأنها شأن باقي الدول المشاركة في الحرب بشكل او بأخر تتسابق لإرضاء من احتلهم في السابق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
JSK

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : صياد
المزاج : الجزائر قبل كل شئ
التسجيل : 22/03/2013
عدد المساهمات : 2736
معدل النشاط : 2675
التقييم : 237
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: أحداث و عمليات مالي ـــــ موضوع موحد   الثلاثاء 16 أبريل 2013 - 1:53

مشروع قرار لنشر قوة للامم المتحدة في مالي ابتداء من اول جويلية



عرضت فرنسا على شركائها في مجلس الامن الدولي تبني قرار يسمح بنشر قوة لحفظ السلام في مالي في الاول من جويلية المقبل اذا اتاحت الظروف الامنية هذا الامر، وستضم قوة الامم المتحدة لارساء الاستقرار في مالي 11 الفا ومئتي جندي كحد اقصى بينهم كتائب احتياط قادرة على الانتشار سريعا اضافة الى 1440 شرطيا، وستحل في هذا الموعد محل القوة الافريقية لفترة اولية من 12 شهرا ، كذلك، يسمح مشروع القرار الذي حصلت فرانس برس على نسخة منه للقوات الفرنسية بالتدخل دعما لعناصر القوة (الدولية) في حال تعرضوا لخطر كبير ووشيك وبناء على طلب الامين العام للامم المتحدة بان كي مون، ويحدد مشروع القرار بعض المعايير المتصلة بالامن في منطقة عمليات الجنود الدوليين، وذلك للسماح بانتشار فعلي للقوة، بينها التراجع الواضح لقدرة القوات الارهابية على تشكيل خطر كبير ، ويلفت المشروع الى انه اذا راى مجلس الامن ان هذه المعايير غير متوافرة فسيتم اعادة النظر في موعد انتشار القوة.



رابط الموضوع : http://www.ennaharonline.com/ar/world_news/156457-%D9%85%D8%B4%D8%B1%D9%88%D8%B9-%D9%82%D8%B1%D8%A7%D8%B1-%D9%84%D9%86%D8%B4%D8%B1-%D9%82%D9%88%D8%A9-%D9%84%D9%84%D8%A7%D9%85%D9%85-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%A9-%D9%81%D9%8A-%D9%85%D8%A7%D9%84%D9%8A-%D8%A7%D8%A8%D8%AA%D8%AF%D8%A7%D8%A1-%D9%85%D9%86-%D8%A7%D9%88%D9%84-%D8%AC%D9%88%D9%8A%D9%84%D9%8A%D8%A9.html#ixzz19nKYAy00
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ossama zaki

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 06/11/2012
عدد المساهمات : 3263
معدل النشاط : 7222
التقييم : 58
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: أحداث و عمليات مالي ـــــ موضوع موحد   الثلاثاء 16 أبريل 2013 - 11:59

الأمم المتحدة تدرس نشر 12 ألف جندي في مالي في أول يوليو





يدرس مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة مشروع قرار للموافقة على تشكيل
قوة لحفظ السلام تابعة للمنظمة الدولية تتألف من 12600 فرد في مالي ابتداء
من أول يوليو/تموز سيكون بمقدورها أن تطلب من القوات الفرنسية المساندة عند
الحاجة لمواجهة تهديدات المتطرفين الإسلاميين.
ومن المقرر أن يلتقي
خبراء من الدول الخمس عشرة الأعضاء في مجلس الأمن اليوم الثلاثاء لمناقشة
مشروع القرار الذي صاغته فرنسا، وحصلت رويترز على نسخة منه.
ويقضي
المشروع بتفويض قوات حفظ السلام والقوات الفرنسية استخدام "كل الوسائل
الضرورية" لحماية المدنيين وتحقيق استقرار المدن الرئيسية ولاسيما في شمال
مالي.
ويأمل مجلس الأمن تبني مشروع القرار الذي قد يتم تعديله خلال
المفاوضات بنهاية أبريل نيسان. وقال مسؤول رفيع في الأمم المتحدة، طالبا
ألا ينشر اسمه إن العملية ستكون رابع أكبر عملية لحفظ السلام تقوم بها
الأمم المتحدة وستبلغ تكاليفها 800 مليون دولار سنويا.
وكانت فرنسا
قد بدأت بمساعدة نحو 2000 جندي من تشاد هجوما عسكريا في يناير/كانون الثاني
لطرد المقاتلين الإسلاميين الذين خطفوا تمردا لمتمردي الطوارق في مالي
واستولوا على ثلثي هذه الدولة الواقعة في غرب إفريقيا.
وبدأت فرنسا
سحب مفرزتها المؤلفة من 4000 جندي وتعتزم ان تستبقي ألف جندي فحسب بنهاية
العام. وقالت تشاد الأحد إنها ستسحب أيضا قواتها من مالي بعد أن ساعدت
الفرنسيين في طرد المقاتلين الإسلاميين من شمال مالي.
وقال دبلوماسي
رفيع في مجلس الأمن طالبا ألا ينشر اسمه "القوات الفرنسية ستكون جاهزة
لتقديم الدعم (لقوات حفظ السلام). فلا يجوز أن تطلب من قوات حفظ السلام
الانخراط في مكافحة الإرهاب".
ويقترح مشروع قرار مجلس الأمن أن
تتولى قوة تابعة للأمم المتحدة لحفظ السلام مقاليد الأمور ابتداء من أول
يوليو تموز من قوة إفريقية تساندها المنظمة الدولية في مالي وكانت قد أرسلت
إلى

هناك لتحل محل القوات الفرنسية.



المصدر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
lotfi dz

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : الفريق
المزاج : غاضب
التسجيل : 28/01/2012
عدد المساهمات : 5365
معدل النشاط : 6156
التقييم : 418
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: المتحدث باسم ''أنصار الدين'' يستعد لتسليم نفسه للجزائر   الخميس 18 أبريل 2013 - 0:23



أعلن سنده ولد بوعمامة، المتحدث باسم حركة ''أنصار الدين'' في أزواد، أمس،
انسحابه من الحركة وعزمه على تسليم نفسه للسلطات الجزائرية، مطالبا بترحيله
إلى موريتانيا ومحاكمته فيها محاكمة عادلة.
وقال ولد بوعمامة، في اتصال
هاتفي مع وكالة نواقشوط للأنباء، إنه سار مسافة تزيد على ثمانين كيلومترا
على قدميه من أجل الوصول إلى الحدود الجزائرية لتسليم نفسه. وقد تعرض، مساء
أمس، لمحاولة اغتيال من جهة مجهولة، حسب قوله، مضيفا أنه يوجد حاليا على
مقربة من مدينة برج باجي مختار الجزائرية، حيث ينوي تسليم نفسه للجيش
الجزائري هناك.
وناشد سنده ولد بوعمامة الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد
العزيز والحكومة الموريتانية العمل من أجل ترحيله في أسرع وقت ممكن إلى
موريتانيا لمحاكمته هناك، مضيفا أنه مواطن موريتاني وحاصل على الجنسية
الموريتانية ويريد أن يحاكم فيها.

المصدر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
lotfi dz

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : الفريق
المزاج : غاضب
التسجيل : 28/01/2012
عدد المساهمات : 5365
معدل النشاط : 6156
التقييم : 418
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: أحداث و عمليات مالي ـــــ موضوع موحد   الخميس 18 أبريل 2013 - 19:19

الجزائر والهند تبحثان آخر التطورات فى مالى



بحث مراد مدلسى وزير خارجية الجزائر اليوم مع وزير الدولة للشئون الخارجية
الهندى إذاب باكاث أحمد، الذي يزور الجزائر حاليا - آخر التطورات فى مالى
وشمال إفريقيا والشرق الأوسط.


وذكرت الإذاعة الجزائرية اليوم الخميس أن المباحثات بين الجانبين تناولت
سبل تطوير العلاقات الثنائية فى كافة المجالات، بالإضافة إلى بحث القضايا
الدولية ذات الاهتمام المشترك.
وكان وزير الدولة للشئون الخارجية الهندى قد أجرى أمس عقب وصوله إلى
العاصمة الجزائرية مباحثات مع الوزير الأول الجزائرى عبدالمالك سلال،
تناولت سبل تعزيز التعاون بين البلدين.

المصدر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

أحداث و عمليات مالي ـــــ موضوع موحد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 26 من اصل 29انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1 ... 14 ... 25, 26, 27, 28, 29  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الأخبـــار العسكريـــة - Military News-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين