أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

حقول النفط الجزائرية تجف تقارير غربية تدق ناقوس الخطر

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 حقول النفط الجزائرية تجف تقارير غربية تدق ناقوس الخطر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
::اسد الاطلس::

رقـــيب أول
رقـــيب أول



الـبلد :
التسجيل : 05/12/2012
عدد المساهمات : 324
معدل النشاط : 331
التقييم : 14
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: حقول النفط الجزائرية تجف تقارير غربية تدق ناقوس الخطر    الأحد 16 ديسمبر 2012 - 18:31




أفادت تقارير غربية، من بينها فرنسية، أن مستوى إنتاج المحروقات في عدد من الحقول الجزائرية الهامة، تراجع في الآونة الأخيرة، وهو ما يتقاطع مع المعطيات التي قدمتها منظمة ''أوبك'' أيضا، والتي بيّنت عن انخفاض مستوى إنتاج النفط الجزائري هذه السنة بأكثر من 40 ألف برميل يوميا.
أفادت النشرية الفرنسية المتخصصة ''استعلامات.. إفريقيا للطاقة'' استنادا إلى معطيات استقتها من عدد من شركاء مجمع سوناطراك، أن عدة حقول تعمل فيها بالشراكة مع المجموعة الجزائرية عرفت انخفاضا محسوسا.
ومن بين الحقول المذكورة، حاسي بركين المستغل بالشراكة بين سوناطراك وأناداركو الأمريكية، الذي تدنى مستوى إنتاجه بحوالي 50 ألف برميل يوميا، حيث أضحى ينتج ما مقداره 150 ألف برميل يوميا مقابل أكثر من 200 ألف برميل يوميا سابقا.
بالمقابل، عرف إنتاج حقل ''أورهود'' الذي تعمل به شركة سوناطراك و''سيبسا'' الإسبانية تراجعا، حيث بلغ الإنتاج حاليا أقل من 230 ألف برميل يوميا. ويعرف حقل ''روغد ولاد جمعة'' الذي تعمل فيه شركة ''بي.أش. بي بيليتون'' نفس المنحى التنازلي. وجميع هذه الحقول متواجدة في حوض ''بركين'' أحد أهم المناطق المنتجة للنفط وتم اكتشافها خلال التسعينات وبدأت مرحلة الإنتاج في سنوات .2000 وفي محاولة لدرء النقص المسجل، تراهن الجزائر على تعويض ذلك، من خلال القطب النفطي الجديد ''الميرك'' الذي يتم استغلاله مع ''أناداركو'' والذي يرتقب أن ينتج حوالي 100 ألف برميل يوميا وبئر السبع مع ''بتروفيتنام'' الذي تصل قدرة إنتاجه 36 ألف برميل يوميا ومنزل ''لدمات'' بالشراكة مع ''كونوكو فيليبس'' الذي يصل مستوى الإنتاج به 30 ألف برميل يوميا ومركب النطاق الأوسط مع ''إيني'' الإيطالية والذي ينتج 8530 برميل يوميا، إضافة إلى حقل ''تاكوارت'' الواقع بحوض إليزي بالجنوب الشرقي والذي تعمل فيه شركة ''روسنافت'' بمعدل إنتاج يصل 38 ألف برميل يوميا.
وتضاف هذه الحقول إلى أخرى تستغلها سوناطراك بمفردها على محيط حاسي مسعود، مثل حقل حاسي دزابات وحوض بركاوي بمستوى إنتاج تصل 60 ألف برميل يوميا.
وتوفّر هذه الحقول خلال الثلاث سنوات المقبلة قدرة إضافية بـ 300 ألف برميل يوميا. ومع ذلك، يظل الإشكال قائما سواء بالنسبة للنفط أو الغاز. فقدرات إنتاج الجزائري تظل في حدود 25,1 مليون برميل يوميا. وبلغ الإنتاج الجزائري وفقا لتقديرات منظمة ''أوبك'' مع نهاية السنة الحالية لأول مرة منذ سنوات حدود 19,1 مليون برميل يوميا أي تحت سقف 2,1 مليون برميل يوميا، وبالتالي تحت مستوى حصة الجزائر في المنظمة. كما طال الإنخفاض أيضا الغاز الطبيعي مع مستوى صادرات قدر بحوالي 55 مليار متر مكعب، بينما كان مستوى تصدير الجزائر يتراوح ما بين 62 و63 مليار متر مكعب.
وتواجه الجزائر تحديات، منها وتيرة الارتفاع المعتبر للطلب المحلي، مما يجعل الجزائر عرضة لأن تتحول على غرار السيناريو الأندونيسي إلى بلد غير مصدّر أو على الأقل محدود التصدير. في حالة عدم اكتشاف احتياطات هامة خلال السنوات المقبلة. ولهذا السبب تعمد الجزائر على إعادة بعث الاستكشاف بعد توقف لسنوات بسبب تحفظات الشركات الدولية على قانون المحروقات.
http://www.elkhabar.com/ar/economie/314659.html
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Colonel Abidine

مشرف سابق
لـــواء

مشرف سابق  لـــواء



الـبلد :
المهنة : مرة هنا مرة هناك
المزاج : عقلية DZ
التسجيل : 01/11/2011
عدد المساهمات : 3609
معدل النشاط : 3555
التقييم : 338
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: حقول النفط الجزائرية تجف تقارير غربية تدق ناقوس الخطر    الأحد 16 ديسمبر 2012 - 18:38

يوجد عشرات الحقول غير مستغلة حاليا و اصلا يوجد ضغوط داخلية بايقاف تصدير البترول الجزائري


+ احتياطيات الغاز الطبيعي الهائلة حيث تملك الجزائر 3 اكبر احتياطي غاز على مستوى العالم.....


لا خوف على الجزائر قبل 2070
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
::اسد الاطلس::

رقـــيب أول
رقـــيب أول



الـبلد :
التسجيل : 05/12/2012
عدد المساهمات : 324
معدل النشاط : 331
التقييم : 14
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: حقول النفط الجزائرية تجف تقارير غربية تدق ناقوس الخطر    الأحد 16 ديسمبر 2012 - 18:47

@Colonel Abidine كتب:
يوجد عشرات الحقول غير مستغلة حاليا و اصلا يوجد ضغوط داخلية بايقاف تصدير البترول الجزائري


+ احتياطيات الغاز الطبيعي الهائلة حيث تملك الجزائر 3 اكبر احتياطي غاز على مستوى العالم.....


لا خوف على الجزائر قبل 2070
طبعا رأيك الشخصي :
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
alilooo

رقـــيب
رقـــيب



الـبلد :
التسجيل : 11/11/2012
عدد المساهمات : 266
معدل النشاط : 206
التقييم : 4
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: حقول النفط الجزائرية تجف تقارير غربية تدق ناقوس الخطر    الأحد 16 ديسمبر 2012 - 18:50

معك حق اخي عابدين لكن انا مع الضغط على الحكومة لوقف تصديره نهائيا و ترك الانتاج للاستهلاك المحلي فقط علينا باستغلال قطاعات اخرى خصوصا القطاع الفلاحي و الصناعي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
black shooter

رقـــيب
رقـــيب



الـبلد :
التسجيل : 27/06/2011
عدد المساهمات : 242
معدل النشاط : 214
التقييم : 15
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: حقول النفط الجزائرية تجف تقارير غربية تدق ناقوس الخطر    الأحد 16 ديسمبر 2012 - 18:54

انخفاض 40 ألف برميل من 1.2 مليون برميل أحدث كل هذه الأقاويل والخزعبلات عن جفاف حقول النفط
لاتفرح كثيرا .فلاخوف على الجزائر
هذا الكلام لإجبار الجزائر على فتح مناطق جديدة للتنقيب لصالح الأوروبيين .

اقتباس :
تستغلها سوناطراك بمفردها

انشاء الله كل الإكتشافات الجديدة جزائرية 100%
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Still Hero

رقـــيب أول
رقـــيب أول



الـبلد :
المهنة : Student , Adminstrator
المزاج : الهدايه من عند الله
التسجيل : 10/09/2012
عدد المساهمات : 355
معدل النشاط : 322
التقييم : 12
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: حقول النفط الجزائرية تجف تقارير غربية تدق ناقوس الخطر    الأحد 16 ديسمبر 2012 - 19:13

شكرا لكم فرحتوني بالردود الجميلة

8
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
wolflogic

مســـاعد
مســـاعد



الـبلد :
المهنة : i work hard
المزاج : calm
التسجيل : 23/10/2012
عدد المساهمات : 461
معدل النشاط : 339
التقييم : 23
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: حقول النفط الجزائرية تجف تقارير غربية تدق ناقوس الخطر    الأحد 16 ديسمبر 2012 - 19:40

اذا كانت حقول النفط ستجف ف هذا خبر مفرح لانه سيتم اكتشاف ضعفها



تحياتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
21ابومحمد

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
التسجيل : 22/09/2012
عدد المساهمات : 80
معدل النشاط : 55
التقييم : 2
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: حقول النفط الجزائرية تجف تقارير غربية تدق ناقوس الخطر    الأحد 16 ديسمبر 2012 - 19:59

الخبر ليس خبره انما هو ناقل له و الخبر ليس فيه قدح في الجزائر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
::اسد الاطلس::

رقـــيب أول
رقـــيب أول



الـبلد :
التسجيل : 05/12/2012
عدد المساهمات : 324
معدل النشاط : 331
التقييم : 14
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: حقول النفط الجزائرية تجف تقارير غربية تدق ناقوس الخطر    الأحد 16 ديسمبر 2012 - 20:09

@21ابومحمد كتب:
الخبر ليس خبره انما هو ناقل له و الخبر ليس فيه قدح في الجزائر
نعم الخبر من جريدة جزائرية محترمة وليس كلامي انا نقلت الخبر لا اكثر 36
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
focus-rs

نقـــيب
نقـــيب



الـبلد :
التسجيل : 24/05/2012
عدد المساهمات : 874
معدل النشاط : 749
التقييم : 46
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



متصل

مُساهمةموضوع: رد: حقول النفط الجزائرية تجف تقارير غربية تدق ناقوس الخطر    الأحد 16 ديسمبر 2012 - 21:22

هذه تقارير هي محاولة للضغط على الجزائر لتغير قانون محروقات و تسريع عمليات التنقيب حيت تسعى الدول الغربية لافتكاك تنازلات في قانون محروقات الجديد مثل التي كانت في قانون سابق 2000-2005
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
focus-rs

نقـــيب
نقـــيب



الـبلد :
التسجيل : 24/05/2012
عدد المساهمات : 874
معدل النشاط : 749
التقييم : 46
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



متصل

مُساهمةموضوع: رد: حقول النفط الجزائرية تجف تقارير غربية تدق ناقوس الخطر    الأحد 16 ديسمبر 2012 - 21:24

الجزائر: قدرات غنية من البترول و الغاز



تؤكد مرة أخرى, الاكتشافات الأولى لعام 2010 على قدرات المجال المنجمي الجزائري.

يعرف
عدد الإكتشافات السنوي تناميا, لا سيما, منذ فتح المجال المنجمي على
الشراكة عبر قانون 86- 14 و تعديلاته و القانون رقم 07-05 المتعلق
بالمحروقات.

سمحت الخبرة
المكتسبة من قبل سوناطراك, على مر هذه السنوات الأخيرة, بإدراج مفاهيم
جديدة و تقنيات استكشاف التي يعود لها الفضل في اكتشاف حقول بترولية جديدة
من المحروقات. و سمح من جهة أخرى, خيار الشراكة المتخذ في سياق تقاسم
المخاطر الإستكشافية بتكثيف مجهودات الإستكشاف.

أعطي منذ بداية
سنوات الألفين, دفعا هاما لمجهودات الإستكشاف بفضل جاذبية المجال المنجمي
الجزائري, و تقوي بسن إجراء الإعلان عن المناقصات الذي يضمن شفافية أكبر. و
تم إبرام 36 عقد شراكة ما بين سنوات 2001 و 2005. يعمل مع سوناطراك
بالشراكة أكثر من 20 شركة وشريك على مستوى 24 رقعة للبحث.
تعمل سوناطراك بمجهود ذاتي على 42 مربعا للتنقيب على مساحة تزيد على 500000 كلم مربع.
تستدعي شساعة ثروات
المحروقات تطويرا هاما لأن 66% من المجال المنجمي الجزائري (1553488 كلم
مربع)
يظل غير مستكشف, على اعتبار أن متوسط معدل الآبار المحفورة يقدربـ :
13 في 10000 كلم مربع مقابل 105 في العالم.

صرح السيد
الرئيس المدير العام لسوناطراك خلال الورشة بشأن الأحواض الرسوبية
الجزائرية التي انعقدت بتاريخ 27 و 28 جانفي 2009 بحاسي مسعود بأنه " ثمة
الكثير من البترول و الغاز للإكتشاف، إذ يتعلق الأمر بنزعة تتأكد هنا و
هنالك عبر العالم بفضل التأكدات من الإحتياطات البترولية في مناطق جديدة, و
في الأوساط الجيولوجية, بل وكذلك في الأحواض "المسماة" باليانعة المكتشفة
بفضل مقاربات جديدة".

تتوفر الجزائر
على قدرات بترولية و غازية غنية و متنوعة. يعد تطوير هذه القدرات أمرا
واعدا, في حين يمنح التشريع الجزائري العديد من الإمتيازات للمستثمرين.
سوناطراك القابضة للنشاطات الصناعية الخارجية (ن ص خ) التي تتكفل بالنشاطات خارج المحروقات

http://www.sonatrach.com/ar/articles.html
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
focus-rs

نقـــيب
نقـــيب



الـبلد :
التسجيل : 24/05/2012
عدد المساهمات : 874
معدل النشاط : 749
التقييم : 46
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



متصل

مُساهمةموضوع: رد: حقول النفط الجزائرية تجف تقارير غربية تدق ناقوس الخطر    الأحد 16 ديسمبر 2012 - 21:29

الاحتياطات النفطية المؤكدة لا تعكس حقيقة ما تختزنه الجزائر من احتياطات نفطية، وقد أظهرت عدة دراسات أن هناك مؤشرات إيجابية وواعدة في 50 بالمئة من مساحة الجزائر حسب ما أكده وزير الصناعة والمناجم الأسبق عبد النور كيرامان، وذكر الخبير الدولي مبارك مالك سراي أن “13 بالمئة فقط من الثروات الباطنية في الجزائر مكتشفة” مما يجعل الحديث عن قرب استنفاذ الجزائر لاحتياطاتها النفطية أمرا غير منطقي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Mouath14

مشرف سابق
لـــواء

مشرف سابق  لـــواء



الـبلد :
المهنة : U.S.G.N lTunisian.Special.Forcesl
المزاج : نحن الموت - والويل لمن اعترض طريقنا
التسجيل : 05/09/2009
عدد المساهمات : 4851
معدل النشاط : 5011
التقييم : 659
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: رد: حقول النفط الجزائرية تجف تقارير غربية تدق ناقوس الخطر    الأحد 16 ديسمبر 2012 - 21:30

لذلك من المهم عدم التعويل على النفط وتغيير مصادر الدخل والاعتماد على الطاقات المتجددة لان النفط ممكن يكون سببا لزيادة الدخل الخام ولكنه لن يدوم وعواقب انتهاء النفط دون ايجاد اقتصاد متنوع قوي ومجتمع مبتكر ستكون وخيمة جدا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
focus-rs

نقـــيب
نقـــيب



الـبلد :
التسجيل : 24/05/2012
عدد المساهمات : 874
معدل النشاط : 749
التقييم : 46
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



متصل

مُساهمةموضوع: رد: حقول النفط الجزائرية تجف تقارير غربية تدق ناقوس الخطر    الأحد 16 ديسمبر 2012 - 21:35

المجال المنجمي الجزائري يقدر ب 1.5 مليون كم مربع و للكشف عن ثروات الباطنية به بنسبة 100 ب 100 نحتاج لحفر 16467 بئر استكشافي تتطلب استثمارات قدرها 120 مليار دولار
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الدباح

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
المهنة : مقاتل
المزاج : اخلاق مسلم
التسجيل : 09/04/2008
عدد المساهمات : 58
معدل النشاط : 27
التقييم : 0
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: حقول النفط الجزائرية تجف تقارير غربية تدق ناقوس الخطر    الأحد 16 ديسمبر 2012 - 21:36

ان شاء الله لا خوف على الجزائر فهى تمتلك قيادة واعية على قدر كبير من الحرفية و الوطنية و فى تقدم و ازدهار و ان شاء قريبا نسمع اخبار مفرحه قريبا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الإمبراطور dz

رقـــيب أول
رقـــيب أول



الـبلد :
المهنة : طلاب
المزاج : ديما dz
التسجيل : 05/10/2012
عدد المساهمات : 388
معدل النشاط : 223
التقييم : 14
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: حقول النفط الجزائرية تجف تقارير غربية تدق ناقوس الخطر    الأحد 16 ديسمبر 2012 - 21:42

@Mouath14 كتب:
لذلك من المهم عدم التعويل على النفط وتغيير مصادر الدخل والاعتماد على الطاقات المتجددة لان النفط ممكن يكون سببا لزيادة الدخل الخام ولكنه لن يدوم وعواقب انتهاء النفط دون ايجاد اقتصاد متنوع قوي ومجتمع مبتكر ستكون وخيمة جدا.

اكيد

هذا الخبر سخون منذ قليل فقط



( أول جرار من صنع ماسي فيرغسون يخرج من مصنع قسنطينة يوم الإثنين و سترتفع وتيرة إنتاج المصنع من 3500 جرار في سنة 2013 إلى 5000 جرار سنويا على الأقل ابتداء من السنة الخامسة من شروع المصنع في الإنتاج. )

رابط





ولكن لازالت الطريق امامنا .......................


عدل سابقا من قبل الإمبراطور dz في الأحد 16 ديسمبر 2012 - 21:50 عدل 4 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
focus-rs

نقـــيب
نقـــيب



الـبلد :
التسجيل : 24/05/2012
عدد المساهمات : 874
معدل النشاط : 749
التقييم : 46
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



متصل

مُساهمةموضوع: رد: حقول النفط الجزائرية تجف تقارير غربية تدق ناقوس الخطر    الأحد 16 ديسمبر 2012 - 21:43

اقتباس :
لذلك من المهم عدم التعويل على النفط وتغيير مصادر
الدخل والاعتماد على الطاقات المتجددة لان النفط ممكن يكون سببا لزيادة
الدخل الخام ولكنه لن يدوم وعواقب انتهاء النفط دون ايجاد اقتصاد متنوع قوي
ومجتمع مبتكر ستكون وخيمة جدا.

الجزائر بها 60الف مليار متر مكعب و مساحة قابلة للاستصلاح الزراعي تقدر ب 42 مليون هكتار يعني امكانيات ضخمة
مثلا لو استصلحنا 1.5 مليون هكتار بالصحراء و يتم سقيها بمياه جوفية و قمنا بزراعتها بالخضروات (محصولين بالسنة) و صدرنا محاصيل الى روسيا الصين و الهند سيوفر صادرات بقيمة 96 مليار دولار
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
skyscrapercity

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
التسجيل : 14/12/2012
عدد المساهمات : 30
معدل النشاط : 29
التقييم : 3
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: حقول النفط الجزائرية تجف تقارير غربية تدق ناقوس الخطر    الأحد 16 ديسمبر 2012 - 21:52

@الإمبراطور dz كتب:
@Mouath14 كتب:

لذلك من المهم عدم التعويل على النفط وتغيير مصادر الدخل والاعتماد على الطاقات المتجددة لان النفط ممكن يكون سببا لزيادة الدخل الخام ولكنه لن يدوم وعواقب انتهاء النفط دون ايجاد اقتصاد متنوع قوي ومجتمع مبتكر ستكون وخيمة جدا.


اكيد

هذا الخبر سخون منذ قليل فقط



( أول جرار من صنع ماسي فيرغسون يخرج من مصنع قسنطينة يوم الإثنين و سترتفع وتيرة إنتاج المصنع من 3500 جرار في سنة 2013 إلى 5000 جرار سنويا على الأقل ابتداء من السنة الخامسة من شروع المصنع في الإنتاج. )

رابط





ولكن لازالت الطريق امامنا .......................

الجزائر تصنع جرارات سيرتا مند عقود
لكن هده السراكة مع الماريكان باش نصدرو لافريقيا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
focus-rs

نقـــيب
نقـــيب



الـبلد :
التسجيل : 24/05/2012
عدد المساهمات : 874
معدل النشاط : 749
التقييم : 46
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



متصل

مُساهمةموضوع: رد: حقول النفط الجزائرية تجف تقارير غربية تدق ناقوس الخطر    الأحد 16 ديسمبر 2012 - 21:54

اقتباس :
اكيد

هذا الخبر سخون منذ قليل فقط

(
أول جرار من صنع ماسي فيرغسون يخرج من مصنع قسنطينة يوم الإثنين و سترتفع
وتيرة إنتاج المصنع من 3500 جرار في سنة 2013 إلى 5000 جرار سنويا على
الأقل ابتداء من السنة الخامسة من شروع المصنع في الإنتاج. )


ولكن لازالت الطريق امامنا .......................






خطة جديدة لبعث الإنتاج الصناعي الجزائري


تم عشية أمس الخميس بالجزائر تنصيب مجموعة عمل تضم إطارات من وزارة الاقتصاد في الجزائر
وممثلي الاتحاد العام للعمال الجزائريين وخبراء بغرض دراسة آليات بعث
الإنتاج الصناعي بالجزائر. وأوضح في هذا الإطار وزير الصناعة والمؤسسات
الصغيرة والمتوسطة وترقية الاستثمار السيد شريف رحماني خلال إشرافه على
تنصيب المجموعة أن عملها "سيرتكز على ترقية وتفعيل الإنتاج الصناعي الوطني
من أجل تغطية السوق الجزائري ووضع حد لحالة الجمود التي يعرفها القطاع فضلا
عن تقليل التبعية للواردات".


وستقوم مجموعة العمل بتنظيم عدة لقاءات جهوية مع ممثلي المؤسسات الصناعية
تحضيرا لعقد ملتقى وطني يهدف إلى إرساء قواعد عمل لترقية "مستدامة" للقطاع
الصناعي حسبما علم لدى الوزارة.

وستقوم المجموعة بتحديد العراقيل والمشاكل التي تعترض الإنتاج الصناعي داخل
الوحدات الاقتصادية وخارجها مثل المسائل التنظيمية للمؤسسات لاسيما ما
يتعلق بعدم ملاءمة التجهيزات والتسيير السيئ وكذا محيط الأعمال في جوانبه
المادية والإدارية وغيرها بحسب الوزير.

وسيرتكز عمل المجموعة على جلسات الاستماع والنقاش التي سوف تديرها أفواج
محلية على مستوى مختلف مناطق الوطن لنقل انشغالات مختلف الفاعلين في
المؤسسات الاقتصادية ومختصين وخبراء على مستوى الولايات من اجل التوصل إلى
حلول "متجانسة".

وسيتم من خلال هذا النقاش الاتفاق على أرضية تلتقي فيها مطالب وتصورات
العمال وأصحاب المؤسسات وفق منهج علمي قصد إعطاء دفعة قوية للإنتاج الصناعي
الوطني.
وسيتوج هذا الجهد بملتقى وطني يهدف إلى إرساء قواعد عمل لترقية "مستدامة"
للإنتاج الصناعي مع وضع آليات للمتابعة "المستمرة" لنمو القطاع الصناعي.

وصرح الوزير أن هذا المسعى جاء كنتيجة للقاء الثلاثية الأخير الذي جمع
الوزير الأول السيد عبد المالك سلال مع الاتحاد العام للعمال الجزائريين
وممثلي جمعيات أرباب العمل بالجزائر.

واعتبر الخبير الاقتصادي السيد مصطفى مقديش أن اللقاءات التي سوف تنظمها
المجموعة تهدف إلى التوصل إلى رؤية "براغماتية" تعتمد في بنائها على تصور
محلي وجهوي ومحاولة الخروج بخريطة طريق تمنح فعالية أكبر مقارنة بما تم في
الماضي".
وشدد الخبير على دور الدعم الاقتصادي للسلطات العمومية قائلا "لا يمكننا أن
نتصور أن يتم النهوض بالقطاع الصناعي من دون دعم عمومي. لا زال للدعم
العمومي دور هام لا سيما في القطاعات الإستراتيجية والعودة للاستثمار
فيها".

وقال من جهته ممثل الاتحاد العام للعمال الجزائريين السيد عمر طاكجوت أن
هذه المجموعة تأتي في سياق مطالب النقابة لتعميق التشاور حول إنعاش
الاقتصاد المنتج. وأضاف أن "مشاركة اتحاد العمال تهدف لمرافقة مختلف
القرارات والتوصيات التي تتخذها اللجنة وترجمتها ميدانيا من خلال العمال
الذين ينبغي عليهم أن يفهموا أن أمامهم فرصة لا تعوض لتحسين أوضاع المؤسسات
وتنشيط الاستثمار".

وتابع بالقول "الهدف الأول بالنسبة لنا هو الحفاظ على مناصب العمل الحالية
والعمل على تنمية المؤسسة وخلق مناصب عمل جديدة وهو ما ينتح عنه تحسين
أوضاع العمال داخل المؤسسات وينعكس على قدرتهم الشرائية".


http://www.nuqudy.com/%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%88%D9%82_%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A8%D9%8A%D8%A9/%D8%B4%D9%85%D8%A7%D9%84_%D8%A3%D9%81%D8%B1%D9%8A%D9%82%D9%8A%D8%A7/%D8%AE%D8%B7%D8%A9_%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF%D8%A9_%D9%84%D8%A8%D8%B9%D8%AB_%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%86-20675
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
focus-rs

نقـــيب
نقـــيب



الـبلد :
التسجيل : 24/05/2012
عدد المساهمات : 874
معدل النشاط : 749
التقييم : 46
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



متصل

مُساهمةموضوع: رد: حقول النفط الجزائرية تجف تقارير غربية تدق ناقوس الخطر    الأحد 16 ديسمبر 2012 - 22:02

اكتشافات عديدة للبترول بولايات تبسة، البيض، أم البواقي وخنشلة





كشفت مصادر محلية بالمديرية الولائية
للطاقة والمناجم بأم البواقي لـ''الفجر'' أن الشركة الصينية "بيجبي اينك"،
المختصة في التنقيب عن الحقول البترولية، بالتنسيق مع مجمع سوناطراك،
تتواجد منذ أواخر العام الماضي بولاية أم البواقي، وبالضبط بدائرة مسكيانة،
إثر اكتشاف مؤشرات إيجابية بوجود البترول بمنطقة "مجاز التباسة" ببلدية
البلالة، وهي العملية التي كانت محل زيارة لجنة ولائية تتكون من مختلف
القطاعات، خلال نهاية الأسبوع الماضي، خاصة أن مساحة الموقع المستكشف تبلغ
1500 متر مربع. تجدر الاشارة إلى أن مكان الاستكشاف هو قطعة أرض ترجع
ملكيتها إلى أحد مواطني المنطقة، والذي طلب منه أعضاء اللجنة الولائية
تسهيل مهمة الشركة الصينية في التنقيب عن البترول مقابل تعويضات مالية ضخمة
قد تبلغ في حال وجود كميات كبيرة من النفط الـ50 مليار سنتيم حسب ذات
المصادر.

يأتي هذا الاكتشاف، الذي يعد مؤشرًا على
أهمية الاحتياط الطاقوي بالأحواض المتواجدة بشمال الجزائر، بعد أن تم أواخر
سنة 2011 تحقيق أولى الاكتشافات للبترول في شمال الجزائر، حيث أكد وزير
الطاقة والمناجم، يوسف يوسفي، أن الجزائر حققت سنة 2011 أول اكتشافاتها
للبترول والغاز في شمال البلاد، وهي منطقة يفترض أن تكون غنية بالمحروقات
ولكنها غير مستغلة بعد.

وصرح يوسفي للصحافة، على هامش جلسة علنية
بالمجلس الشعبي الوطني خصصت للأسئلة الشفوية، أن نتائج الاستكشاف التي جرت
في شمال البلاد كانت جد مشجعة، موضحا أنه تم اكتشاف حقلين للبترول سنة
2011، واحد بشمال البلاد في ولاية تبسة والثاني واقع بين ولايتي البيض
وبشار في الجنوب الغربي.

وتم تحقيق اكتشافين آخرين غازيين في منطقة
تلمزاية الواقعة بين البيض وبشار وجبل درمون في جنوب تبسة. وقال يوسفي إن
دائرة الطاقة ستقوم، خلال الثلاثي الأول من السنة الجارية 2012، بتقييم
الاكتشافات الجديدة التي حققت سنة 2011 قصد تحديد نسبة إعادة تشكيل مخزونات
المحروقات. وأوضح الوزير أيضا أن حوالي 20 اكتشافًا جديدًا حققوا سنة
2011، وفي سنة 2010 حققت الجزائر 29 اكتشافًا للمحروقات أغلبها واقع في
أحواض جنوب البلاد وبالتحديد في بركين وإليزي. كما أن 27 من هذه الاكتشافات
حققتها سوناطراك بمجهودها الخاص.

ويبقى شرق الصحراء المنطقة البترولية
الرئيسية للجزائر، حيث مازالت تحتوي احتمالات كبيرة من الاكتشافات، حسب
معطيات نشرتها وزارة الطاقة والمناجم من قبل. وفي شمال البلاد، وعلى الرغم
من اكتشافات الزيت والغاز بكميات قليلة، فإن الطاقة البترولية لم يتم الكشف
عنها بعد نظرًا للجيولوجيا الوعرة، حسب نفس المعطيات. وتبعث الصحراء
الوسطى التي تعد منطقة غازية الأمل في اكتشافات أخرى، في حين أن موارد
الصحراء الغربية تبقى غير معروفة تقريبًا.

وقد تميّز قطاع المحروقات في الجزائر منذ
بداية 2010 ببحوث وتنقيبات جديدة واسعة النطاق، حيث سطرت وزارة الطاقة
والمناجم برنامجا للتنقيب عن المحروقات بالمناطق الشمالية للجزائر خلال
العامين 2010 و2011، باستخدام تكنولوجيات جديدة ملائمة للتنقيب بمناطق
الشمال، علاوة على إنجاز التنقيب من حفر صغيرة القطر. ويشمل البرنامج
ولايات مستغانم وغليزان وتيارت وتلمسان، باستثمار قدره 500 ألف دولار
أمريكي، ومن شأن الاكتشافات الحديثة أن تدعم احتياطي ومكانة الجزائر
عالمياً في هذا المجال، حيث تعد رابع أكبر مصدر للغاز الطبيعي وثامن أكبر
مصدر للخام.

خبراء يؤكدون أن شرق البلاد يحتوي ثروة من البترول والغاز الطبيعي

أفاد مصدر مسؤول بمديرية الطاقة والمناجم
بولاية خنشلة لـ''الفجر''، أن عملية اكتشاف أخرى تمت منذ أسابيع قليلة
ببلدية الرميلة بولاية خنشلة، وأن الدراسات والأشغال جارية حاليًا لتحديد
احتياطي المحروقات بالمنطقة، ومن ثم مباشرة أشغال التنقيب بصفة رسمية.

وأوردت مديرية الطاقة والمناجم لولاية خنشلة
أنه تم اكتشاف البترول سنة 1996، لأول مرة، بخنشلة، وبالضبط بمنطقة "رأس
طمب" بصحراء بابار جنوب الولاية، وقد قامت آنذاك شركة سوناطراك بالتنسيق مع
الشركة الكويتية "الخليج للبترول" بأعمال تنقيب لكن تم التوصل إلى أن
النوعية كانت رديئة جدًا، لكن الأشغال توقفت نتيجة الظروف الأمنية آنذاك،
ليتم غلق البئر. أما مديرية الطاقة والمناجم لولاية سوق أهراس فقد كشفت
لـ''الفجر'' أنه في إطار برنامج البحث عن المحروقات بالولاية، فقد شرعت
أواخر سنة 2011 شركة سوناطراك وبالشراكة مع المؤسسة الصينية "بيجبي اينك"
بعملية البحث والتنقيب عن المحرقات، حيث توصلت النتائج الأولية إلى اكتشاف
مؤشرات بوجود البترول ببلدية سدراتة.

وتأتي هذه المؤشرات التي توحي بوجود كميات
هامة ومعتبرة من المحروقات سواء بترول أو غاز طبيعي، لتؤكد ما ذهب إليه عدد
من الخبراء في المحروقات والجيولوجيا، والذين كشفوا لـ''الفجر''، أن منطقة
الشرق الجزائري خاصة ولايات: تبسة، أم البواقي، خنشلة، سوق أهراس وباتنة،
يُعتقد أن بواطنها تنطوي على كميات معتبرة من البترول والغاز الطبيعي.

الغاز الطبيعي أيضًا تم اكتشافه في شمال البلاد

كما سبق أن أعلنت وزارة الطاقة والمناجم سنة
2010، عن تحقيق أول اكتشاف تاريخي وهام للغاز الطبيعي بعمليات التنقيب
والبحث البترولي، مفيدة أن هذا الاكتشاف تم في منطقة الرحوية في ولاية
تيارت. ووصفت الوزارة المعنية أن الاكتشاف يعتبر مؤشرًا على أهمية احتياطي
الطاقة بأحواض الشمال، مؤكدة ومجددة عزم الحكومة على العمل من أجل تطوير
الوسائل للاستغلال الجيد لهذه الثروات في شمال البلاد خدمة للصناعة
والاقتصاد الوطني، وحققت الجزائر كافة اكتشافاتها من الغاز في جنوب البلاد
في الصحراء.

ويعتبر هذا الاكتشاف الأول من نوعه بالنسبة
للحوض الغازي الجديد بالمنطقة، والذي جاء بعد ثلاث عمليات تنقيب في هذا
الحقل الذي دخل نشاط البحث منذ 3 أشهر فقط. وأوضحت الوزارة أن هذا الاكتشاف
قد تم عن طريق أول استخدام لتكنولوجيا جديدة تتمثل في التنقيب عن طريق
البئر الضيقة التي قالت إنه سيتم تعميمها على باقي أحواض البحث الطاقوي
مستقبلا، على غرار "الحضنة" و"تليوانت"، إلى جانب جنوب شرق قسنطينة وسوق
أهراس.

وأشارت إلى أن هذه الاكتشافات ستوجه نحو مجال الإنتاج بمشروع المركب الصناعي لمصفاة البترول بمنطقة سيدي عابد بشرق ولاية تيارت.

يذكر أن اكتشاف الغاز الطبيعي بالبئر الأولى
قد تم على عمق 628 مترًا، حيث بلغ عمق عمليات البحث منذ بداية نشاط
التنقيب بهذا الحوض حوالي 1643 متر. ومعروف أن الجزائر من أهم البلدان في
النفط والغاز، منذ تحقيق أول اكتشاف عام 1956 في جنوب البلاد في الصحراء.
وتحتل الجزائر المرتبة الثامنة من حيث احتياطي الغاز الطبيعي في العالم،
وهي رابع مصدر للغاز عالميا، وتحتل المرتبة الـ14 من حيث احتياطي النفط.

400 مليون دولار للتنقيب عن البترول في شمال الجزائر

شرعت وزارة الطاقة والمناجم في تنفيذ برنامج
البحث والتنقيب عن المحروقات في عدة مناطق في شمال البلاد، خلال الفترة
الممتدة إلى ما بعد عام 2011، وأشار مصدر عليم لـ''الفجر'' إلى أن الحكومة
خصصت غلافًا ماليًا قدره 400 مليون دولار كاستثمارات مباشرة لتنفيذ هذا
البرنامج، الذي سيشمل ولايات تيارت سعيدة والبيض غربًا، وولايتي الجلفة
والأغواط جنوبًا، تبسة وخنشلة وأم البواقي شرقًا، إلى جانب حقل الحضنة
الشرقية بولاية البويرة امتدادًا إلى السواحل البحرية.

وشرعت شركة سوناطراك في تنفيذ هذا
البرنامج من حقل "قتريني" جنوب ولاية البويرة، الذي يعتبر أول حقل بترولي
في الجزائر، حيث يعود تاريخ اكتشافه إلى سنة 1949. وقد رُصد لهذا المشروع
الاستثماري مبلغ مالي قدره 30مليونًا و800 ألف دولار. وأكد وزير الطاقة
والمناجم على ضرورة استخدام جميع التكنولوجيات والوسائل الحديثة في استغلال
المناجم البترولية القديمة، مشيرًا إلى أنه بفضل التقنيات الحديثة لم
ينخفض مخزون الجزائر من البترول منذ ثلاثة عقود، رغم أن الجزائر لم توقف
الإنتاج خلال هذه المدة الزمنية ولو مرة واحدة.

وزير القطاع يكشف عن تكنولوجيا للتنقيب خارج الصحراء

أعلن وزير الطاقة والمناجم السابق، شكيب
خليل، أن اكتشاف احتياطات للنفط والغاز يعتبر الأول من نوعه خارج الصحراء
الجزائرية، وأردف قائلا:''هناك المزيد من الاحتياطات الطاقوية شمال
البلاد''.

وجاء تصريح الوزير خلال الزيارة التي قادته
سنة 2009 إلى تيارت، على خلفية اكتشاف حقل للغاز يبعد بـ30 كيلومترًا عن
ولاية تيارت وبـ313 كيلومتر جنوب الجزائر العاصمة، وهو اكتشاف جاء بعد مرور
ثلاثة أشهر من البحث والتنقيب. وفي زيارة أخرى قادته إلى ولاية غليزان،
بتاريخ 7 فيفري 2009، أعلن وزير القطاع عن برنامج للبحث والتنقيب عن
المحروقات شمال البلاد، وأشار إلى تكنولوجيا ستطبق على طريقة حفر الآبار،
وهي تكنولوجيا كلفت الخزينة صرف 41 مليون دج من أجل استغلال المحروقات
بولايات مستغانم، غليزان وتيارت، على أن يتم تطبيقها في حفر آبار أخرى
بولايتي سوق أهراس وقسنطينة. إلى جانب ذلك، أشار الوزير إلى مشروع إنجاز
مصفاة للبترول بمنطقة سيدي العابد بولاية تيارت، ليتم تحويل منتجات الولاية
من المحروقات إلى هذه المصفاة. يذكر أن اكتشاف الغاز الطبيعي بالبئر الأول
قد تم بعمق يقدر بنحو 628 متر، حيث بلغ عمق عمليات البحث منذ بداية نشاط
التنقيب بهذا الحوض حوالي 1643 مترًا.

أولى كميات بترول الجزائر استفادت منه فرنسا وحققت به قوتها الاقتصادية

تاريخيًا تعود أولى عمليات التنقيب عن
البترول في الجزائر إلى الربع الأخير من القرن الـ19 في عهد الاستعمار
الفرنسي، مع الاستكشافات الأولى في الشمال سنة 1877، بمنطقة عين الزفت،
بولاية غليزان غرب الجزائر. فيما بدأ الاهتمام ببترول الهڤار والصحراء مع
أبحاث كونراد كيليان، بين 1922 و1928، وبعدها من نيكولا مانشيكوف. وفي سنة
1946 تم إنشاء الشركة الوطنية للبحث والتنقيب البترولي في
الجزائر"أسانريبال"، وفي 1948 تم اكتشاف واد قطريني، واد القطران، بمنطقة
سيدي عيسى ولاية المسيلة. وخلال سنة 1953 تم إنشاء شركة التنقيب
والاستغلال بالصحراء "كريبس"، وفي سنة 1954 تم اكتشاف برقة، أول حقل للغاز،
جنوب عين صالح. وفي سنة 1956 تم اكتشاف حقل حاسي مسعود 850 كلم بالجنوب
الشرقي للجزائر بمساحة قدرها 2500 كلم2. ويعتبر واحدًا من الحقول الكبرى في
العالم، يتكون من حقول: حاسي مسعود، القاسي العقرب، زوتي، البرمة، مسدار،
رورد شقة وحاسي قطار. وفي ذات السنة تم اكتشاف حقل حاسي الرمل، 500 كلم
بالجنوب الشرقي للجزائر، بمساحة قدرها 2100 كلم2. أظهر تنقيب آبار "أش أر
1" وجود محروقات "مكثفات الغاز"، قبل أن يتم اكتشاف حلقة للنفط سنة 1979.
وكانت سنة 1958 شاهدة على أول شحن للخام بميناء بجاية باتجاه لافيرا في
مدينة مارسيليا الفرنسية، وفي 30 نوفمبر 1959 تم استخدام أول خط أنابيب في
الجزائر: حاسي مسعود -بجاية، تم أول شحن على متن ناقلة البترول "ريغل".
والواضح أن أولى كميات البترول الجزائري استفادت منه فرنسا أثناء استعمارها
للجزائر، وبفضله حققت قوتها الاقتصادية، قبل أن تستنجد بالطاقة النووية
بعد خروجها مرغمة من الجزائر.

رصد 63 مليار دولار لتجديد احتياطي الطاقة في الجزائر حتى 2019

أعلنت الحكومة عن برنامج استثماري طموح فاقت
قيمته 63 مليار دولار في الصناعة النفطية يمتد حتى سنة 2019، وذلك بعد
دعوة الرئيس، عبد العزيز بوتفليقة، الحكومة إلى تجديد احتياطي الطاقة في
البلا، بعد أن نجح برنامج للتنقيب عن النفط والغاز في شمال البلاد في
اكتشاف غاز طبيعي وبترول. وبلغت قيمة استثمارات الجزائر في قطاع النفط
والغاز 7.6 مليار دولار عام 2008، مقابل 5.78 مليار دولار عام 2007. وتبلغ
الطاقة الإنتاجية للجزائر نحو 1.45مليون برميل يوميًا من البترول،
و152مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي سنويًا، وهو ما يعادل 234 مليون طن من
الغاز والنفط ومشتقاته سنويا، تصدر منها 135 مليون طن سنويًا. وتصنف
الجزائر في المرتبة الثامنة في احتياطي الغاز الطبيعي في العالم والـ14 في
احتياطي البترول، كما تصنف شركة سوناطراك في المرتبة الـ 12 عالمياً.

اكتشاف المحروقات في الشمال يبدد المخاوف من مرحلة ما بعد البترول

بالنظر إلى عمليات اكتشاف البترول بشمال
الجزائر، بعد أن باشرت شركة سوناطراك أشغال التنقيب عن المحروقات في بعض
ولايات شرق وغرب البلاد، إثر بروز مؤشرات تؤكد وجود البترول في عدة مناطق
بشمال الجزائر، فإن ذلك سيبدد المخاوف من مرحلة ما بعد البترول التي طالما
حذر منها الخبراء الإقتصاديون الذين تنبأوا بنضوب البترول خلال الـ50 سنة
المقبلة، وأن الجزائر ستضطر في آفاق 2030 إلى استيراد البترول، لتتحول بذلك
من دولة منتجة ومصدرة للذهب الأسود إلى دولة مستوردة له، ويؤكد أن تلك
التحذيرات هي مجرد تخوفات، وإن كانت مشروعة ولها ما يبررها.

http://www.al-fadjr.com/ar/economie/202497.html?print
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ثوار طرابلس

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : جندي في خدمة الوطن
المزاج : ننتصر أو نستشهد
التسجيل : 08/09/2011
عدد المساهمات : 3291
معدل النشاط : 2886
التقييم : 90
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: حقول النفط الجزائرية تجف تقارير غربية تدق ناقوس الخطر    الإثنين 17 ديسمبر 2012 - 5:34

اسعار الغاز أليه للهبوط بعد تطوير تقنية استخراج الغاز الصخري

اليوم امريكا دولة مصدره للغاز بعد ان كانت في عام 2006 تستورد الغاز بنسبة 60 % من احتياجياتها
وامريكا ايضا بفضل الثورة النفطية في تقنية استخراج النفط الصخري بشكل افقي ستصبح دولة متكفية ذاتيا من النفط بحلول عام 2018 وستكون مصدره للنفط في عام 2020 ولكن ستبدأ امريكا بأستيراد النفط مع عام 2030 مع زيادة الاستهلاك المحلي وتراجع قدرة الابار علي الانتاج بسبب نضوب سريع للابار


أي أنه الدول النفطية بشكل عام قد تمر بأزمات لهذا يجب استغلال الـ 5 سنوات القادمة لأستثمار اموال النفط في مشاريع بديله ..

بخصوص مشاريع الطاقة الشمسية والنووية فهي مشاريع استثمارية ضخمة عوائدها طفيفة وتكلفة التشغيل والصيانة واقامة هذه المشاريع مقارنة بالمردود قد يكون اقل

فاقامة مفعل نووي مثلا يتطلب المليارات وتشغيله يتطلب المليارات ولاتنسي انك تستورد في كل شيء من قطع الغيار والخبراء وحتي المواد المشعة مثل اليورانيوم تستوردها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
focus-rs

نقـــيب
نقـــيب



الـبلد :
التسجيل : 24/05/2012
عدد المساهمات : 874
معدل النشاط : 749
التقييم : 46
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



متصل

مُساهمةموضوع: رد: حقول النفط الجزائرية تجف تقارير غربية تدق ناقوس الخطر    الإثنين 17 ديسمبر 2012 - 11:03

اقتباس :
اليوم امريكا دولة مصدره للغاز بعد ان كانت في عام 2006 تستورد الغاز بنسبة 60 % من احتياجياتها
وامريكا
ايضا بفضل الثورة النفطية في تقنية استخراج النفط الصخري بشكل افقي ستصبح
دولة متكفية ذاتيا من النفط بحلول عام 2018 وستكون مصدره للنفط في عام 2020
ولكن ستبدأ امريكا بأستيراد النفط مع عام 2030 مع زيادة الاستهلاك المحلي
وتراجع قدرة الابار علي الانتاج بسبب نضوب سريع للابار



أي أنه الدول النفطية بشكل عام قد تمر بأزمات لهذا يجب استغلال الـ 5 سنوات القادمة لأستثمار اموال النفط في مشاريع بديله ..

بخصوص
مشاريع الطاقة الشمسية والنووية فهي مشاريع استثمارية ضخمة عوائدها طفيفة
وتكلفة التشغيل والصيانة واقامة هذه المشاريع مقارنة بالمردود قد يكون اقل

فاقامة
مفعل نووي مثلا يتطلب المليارات وتشغيله يتطلب المليارات ولاتنسي انك
تستورد في كل شيء من قطع الغيار والخبراء وحتي المواد المشعة مثل
اليورانيوم تستوردها

انا متفق معك بخصوص تطوير الصناعة و الزراعة و قطاع الخدمات
اما بخصوص الملون بالاحمر يقدر حجم المخزونات من الغاز الصخري في الولايات المتحدة بنحو 862 تريليون
قدم مكعب، القابل للاستخراج منها 60.6 تريليون قدم مكعب أو ما يشكل 6.9 في
المائة فقط من تلك المخزونات

كما ان مخزونات النفط الصخري بامريكا تقدر 169 بليون برميل قالقابل للاستخراج منها هو 4 بليون برميل فقط اي 2.4 في مائة من تلك مخزونات
اذا كان سعر برميل نفط فوق 70 دولار يكون استخراج النفط الصخري مجدي اقتصاديا لان تكلفة استخراج برميل نفط صخري تقدر ب 70 دولار عكس نفط عادي حيت تقدر ب 17 دولار لاستخراج برميل واحد




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
alilooo

رقـــيب
رقـــيب



الـبلد :
التسجيل : 11/11/2012
عدد المساهمات : 266
معدل النشاط : 206
التقييم : 4
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: حقول النفط الجزائرية تجف تقارير غربية تدق ناقوس الخطر    الإثنين 17 ديسمبر 2012 - 11:15

ثوار طرابلس
احتياطات الغاز الصخري في الجزائر تفوق نظيرتها في امريكا حسب المعلومات المتوفرة احتياطي الغاز الصخري في الجزائر يساوي حوالي 4 اضعاف احتياطي الغاز العادي الحالي

المشكل ليس في انخقاض او ارتفاع الاسعار حتى مع انخفاض الاسعار سوف يكون هناك فائدة

المشكل هو في عدم الاهتمام بكثرة بقكاع المحروقات و الاهتمام بقطاعات اخرى التي لا تزال عذراء و غير مستغلة كما يجب

بخصوص البترول سوناطراك لوحدها اكتشفت 11 بئر جديدة العام الماضي هذه التقارير الغربية تريد ان تعمل تنقيب في الجزائر فقطو الجزائر تريد انقاص تواجد الشركات العاملة في المجال لهذا تجد هذه التضاربات

على فكرة سوناطراك اكتشفت ابار في ليبيا و مصر ايضا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
focus-rs

نقـــيب
نقـــيب



الـبلد :
التسجيل : 24/05/2012
عدد المساهمات : 874
معدل النشاط : 749
التقييم : 46
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



متصل

مُساهمةموضوع: رد: حقول النفط الجزائرية تجف تقارير غربية تدق ناقوس الخطر    الإثنين 17 ديسمبر 2012 - 11:55

اقتباس :
ثوار طرابلس
احتياطات
الغاز الصخري في الجزائر تفوق نظيرتها في امريكا حسب المعلومات المتوفرة
احتياطي الغاز الصخري في الجزائر يساوي حوالي 4 اضعاف احتياطي الغاز العادي
الحالي

المشكل ليس في انخقاض او ارتفاع الاسعار حتى مع انخفاض الاسعار سوف يكون هناك فائدة

المشكل هو في عدم الاهتمام بكثرة بقكاع المحروقات و الاهتمام بقطاعات اخرى التي لا تزال عذراء و غير مستغلة كما يجب

بخصوص
البترول سوناطراك لوحدها اكتشفت 11 بئر جديدة العام الماضي هذه التقارير
الغربية تريد ان تعمل تنقيب في الجزائر فقطو الجزائر تريد انقاص تواجد
الشركات العاملة في المجال لهذا تجد هذه التضاربات

على فكرة سوناطراك اكتشفت ابار في ليبيا و مصر ايضا

احتياطات امريكا من الغاز الصخري تفوق احتياطات الجزائر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ثوار طرابلس

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : جندي في خدمة الوطن
المزاج : ننتصر أو نستشهد
التسجيل : 08/09/2011
عدد المساهمات : 3291
معدل النشاط : 2886
التقييم : 90
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: حقول النفط الجزائرية تجف تقارير غربية تدق ناقوس الخطر    الثلاثاء 18 ديسمبر 2012 - 7:29

أخواني الكرام

تقنية استخراج النفط الصخري والغاز الصخري في تطور مستمر بفضل التقنية الافقية ...
وهذه التقنية في تطور مستمر .. فأرتفاع اصعار النفط مؤخرا جعل شركات النفط تستثمر في تطوير هذه التقنيات وهي نجحت وقطعت شوط كبير في السنتين الماضيتين ... ومع حلول عام 2015 ستصبح ذات جدوي اقتصادية ..والأن اصبح استخراج النفط الصخري هو ذا جدوي اقتصادية


العالم يمر بثورة !! المسألة أصبحت مسألة وقت لا اكتر ولا أقل


لربما في عام 2030 نري تقنية جديدة لاستخراج النفط الرملي بطريقة ذو جدوي اقتصادية وبهذا تصبح كندا المرتبة الاولي عالميا لانه احتياطياتها من النفط الرملي ترليون برميل... والعالم سيستثمر في النفط الرملي مع نفاذ مخزونات النفط المؤكدة وتتشجع الشركات للاستثمار في هذه القطاعات غصبا عنها لتلبية الاحتياجات العالمية


العالم يتطور بسرعة لايجب ان ننسي هذا خاصة في مجال التكنولوجيا.. التحول التكنولوجي لازال مستمر وسيستمر طيلة القرن الحادي والعشرين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

حقول النفط الجزائرية تجف تقارير غربية تدق ناقوس الخطر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام غير العسكريـــة :: تواصل الأعضاء-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين