أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

الطائرات دون طيار صنع باكستان، ما هو معلن وما هو سرّي

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 الطائرات دون طيار صنع باكستان، ما هو معلن وما هو سرّي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ماهر

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 22/08/2011
عدد المساهمات : 6159
معدل النشاط : 5614
التقييم : 184
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: الطائرات دون طيار صنع باكستان، ما هو معلن وما هو سرّي   الإثنين 26 نوفمبر 2012 - 20:15

الطائرات دون طيار صنع باكستان، ما هو معلن وما هو سرّي
7:10 PM 2012-11-26




بعد الرفض الأميركي الصريح، تدرس باكستان التي تعد حليفاً مقرّباً من الولايات المتحدة الأميركية في ما يسمّى الحرب على الإرهاب، احتمال قبول عرض مقدّم من الصين حليفتها العسكرية والإستراتيجية من أجل إنتاج طائرات دون طيار قادرة على تحقيق ضربات عسكرية وتنفيذ عمليات التجسس في وقت واحد.

ويمكن الاستنتاج من خلال مقابلات أجريت مع مسؤولين عسكريين رفيعي المستوى وآخرين يعملون في مجال الدفاع في باكستان على هامش معرض الدفاع الدولي المنعقد من 7 حتى 11 تشرين الثاني/نوفمبر في مدينة كراتشي، التي تعد محور باكستان الاقتصادي، أن باكستان هي على أهبة الاستعداد للانضمام إلى نادي النخبة من الدول التي تمتلك تكنولوجيا طائرات القتال غير المأهولة (CUAV).

يعتقد حالياً أنّ الولايات المتحدة الأميركية وإسرائيل فقط هما الدولتان اللتان تمتلكان القدرة على إنتاج طائرات دون طيار قادرة على إطلاق الصواريخ. بينما تعمل الصين وتركيا أيضاً على تطوير طائرات قتال غير مأهولة كبيرة.

وبحسب محللين في مجال الأمن والدفاع، فإنّ باكستان تستخدم في تطوير طائرات قتال دون طيار التكتيك نفسه الذي كانت قد اعتمدته لتطوير برنامجها النووي بين العامين 1970 و1980، عبر الإبقاء على الصمت والسرية التامة.

خرجت التقارير حول الخطط المقترحة لصناعة طائرات القتال دون طيار إلى العلن بسبب "زلّة لسان" أحد المسؤولين العسكريسن الرفيعي المستوى التابعين لائتلاف حلول الدفاع والصناعة الشاملة الخاص بالدولة والذي يعمل على تطوير الطائرات دون طيار الصغيرة للقوات المسلّحة الباكستانية. وقد أعلم المسؤول قناة تلفزيونية خاصة ضمن شريط مسجل أنّ باكستان قد طوّر طائرتها دون طيار الخاصة.

ولكن خلال ساعات، وبعد أن نشرت وسائل الإعلام مزاعم المسؤول على أنها خبر عاجل، نفى المسؤولون المختصون هذا الادعاء معتبرين أنّ الإعلام قد حرّف كلامه.

وقد أشارت باكستان علناً إلى أنّها طوّرت طائرات استطلاع دون طيار تم عرضها في معرض الدفاع ويتم استخدامها من قبل الجيش وسلاح الجو الباكستاني. ويستخدم الجيش الباكستاني هذه الطائرات دون طيار بشكل أساسي لأغراض استطلاعية في مناطق شمال وجنوب وزيرستان المضطربة للاطلاع على نشاطات طالبان.

إنّ هذه الطائرات دون طيار المصنّعة محلياً هي هوما-1 (Huma-1) وشابور (Shahpur) والنسخة الخاصة بها من عقاب (Uqaab)، بالإضافة إلى برافو+ (Bravo+) التي يستخدمها سلاح الجو الباكستاني. يشار إلى أنّ معدل مدى طيران هذه الطائرات هو 250 كيلومتر.

وبعيداً عن القطاع العام، فإنّ القطاع الخاص الباكستاني نشط أيضاً في مجال صناعة الطائرات دون طيار. وقد زعم مسؤولون باكستانيون أنّ الطائرات دون طيار الباكستانية ليست محدودة بالسوق المحلية، بل يتم أيضاً تصديرها إلى العديد من الدول بما فيها أستراليا وإسبانيا وكوريا الجنوبية وليبيا.


تصميم حازم
على الرغم من محاولة باكستان إخفاء خططها لصناعة الطائرات دون طيار، فإن المقابلات خلف الكواليس كشفت أنّها أعلمت سرّاً بعض حلفاءها المقربين بجهودها لتطوير الطائرة دون طيار الخاصة بها.

وقد صرّح مسؤول كبير في وزارة الدفاع الباكستانية لموقع الأمن والدفاع العربي - SDA بشرط عدم الكشف عن اسمه نظراً لحساسية المسألة أنّ "مسؤولين من الصين وتركيا كانوا متحمسين للاطلاع على ما قد حققناه في هذا الصدد."

وقال أيضاً إنّه قد تم إطلاع مسؤولين صينيين وأتراك على طائرة دون طيار يمكن تسليحها وتكون قادرة على حمل الأسلحة.

وأضاف أنّ الصين قدّمت لباكستان شراكة مشتركة تهدف إلى مساعدة هذه الأمة النووية المسلمة الواقعة في جنوب آسيا في تطوير طائرات قتال دون طيار خاصة بها.

"نحن ندرس هذا العرض بجدية، إذ بعد رفض الولايات المتحدة لم يبق أمامنا سوى هذا الخيار" حسب تعبير المسؤول نفسه.

وفي حديث إلى الإعلاميين في المعرض، لمّح رئيس الوزراء رجا برويز أشرف إلى البحث في اعتماد طلب المساعدة من الصين لتلبية حاجات باكستان الدفاعية "في حال رفضت أميركا ذلك."

ونظراً لكون الصين أكبر حليف عسكري لباكستان، فهي قد انخرطت أصلاً في عدد من المشاريع المشتركة في مجال الدفاع والتي تتفاوت بين صناعة مقاتلات جي إف-17 ثاندر (JF-17 Thunder) لسلاح الجو الباكستاني وصناعة السفن للبحرية الباكستانية، ومن صناعة دبابات الخالد (Al-Khalid) إلى استيراد مركبات الكمائن المضادة للألغام للجيش الباكستاني خلال العقود الثلاثة الماضية.

لكن المسؤول الباكستاني رفض إعطاء أي معلومات إضافية حول الطائرة دون طيار المقترحة قائلاً إنّه لا يستطيع الإفصاح عن أي معلومات إضافية بسبب مسائل السرية.

شكوك الخبراء
تحدث خبراء الأمن من جهتهم عن شكوك حول قدرة باكستان على ترجمة خططها إلى أفعال إزاء اكتفاء ذاتي في مجال التكنولوجيا التي أحدثت ثورة في مجال الحرب التقليدية والتي تسيطر عليها بعض الدول ولا تتشاركها في ما بينها.

وقد ورفضت الولايات المتحدة الأميركية نقل تكنولوجيا الطائرات دون طيار الخاصة بها إلى حليفتها المقرّبة خوفاً من أن تصل إلى أيدي المجموعات المتطرّفة.

وفي هذا الإطار أعلن عبد الخالق علي، محلل دفاع متمركز في كراتشي: "أشك في قدرة باكستان على تخطي طائرات الاستطلاع الأساسية الصغيرة الحجم في حال لم توقع على عقد مع الولايات المتحدة الأميركية."

كما يرى علي فرصاً لامعة لشراكة مشتركة في ما يتعلّق بصناعة طائرات القتال دون طيار في باكستان، ولكنّه يشك بقدرة الصين على التنافس مع طائرات القتال دون طيار الأميركية الصنع نظراً لأنّ المسألة تتعلق بالفعالية والقدرة التي تحقق نتائج ملموسة.

وقال علي: "تحتاج باكستان بشدّة إلى امتلاك طائرات قتال دون طيار نظراً لأنّ عدد الطائرات الصغيرة التي تمتلكها حالياً غير كاف، كما أنّ هذه الأخيرة غير متوافرة دائماً عند الحاجة إليها. ولكن نقل أحدث تكنولوجيا في هذا المجال على الأقل في هذه المرحلة يعدّ مسألة صعبة."

وأضاف: "لا شك في أنّ الصين تقدمت في مجال تكنولوجيا الطائرات دون طيار، ولكنها لا تزال بعيدة جداً عن امتلاك قدرات تكنولوجيا الطائرات دون طيار الأميركية."

ويختلف رأي سلطام محمد هالي، محلل أمن متمركز في إسلام آباد مع علي.

ليس هناك مصدر واحد أو اثنين (الولايات المتحدة وإسرائيل) يمكن الاعتماد عليهما، فباكستان تمتلك أصلاً تكنولوجيا الطائرات دون طيار، وبحسب معلوماتي، فإنّها تمتلك قدرة الأبحاث المطلوبة لطائرات القتال دون طيار، وهي بصدد صناعتها" حسبما أفاد هالي، وهو عميد بحري سابق في سلاح الجو الباكستاني، لموقع الأمن والدفاع العربي."

وأضاف قائلاً:"من شأن التعاون المرتقب مع الصين أن يسرّع بالتأكيد أن يسرّع هذه العملية."

*مراسل موقع الأمن والدفاع العربي في آسيا

http://www.sdarabia.com/preview_news.php?id=28185&cat=4
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الطائرات دون طيار صنع باكستان، ما هو معلن وما هو سرّي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الأخبـــار العسكريـــة - Military News-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين