أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

مصر و أكثر من دولة عربية في خطر

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 مصر و أكثر من دولة عربية في خطر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابن الخضراء

مراقب
المحكمة العسكرية

مراقب  المحكمة العسكرية



الـبلد :
العمر : 26
التسجيل : 22/11/2012
عدد المساهمات : 2665
معدل النشاط : 3167
التقييم : 267
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: مصر و أكثر من دولة عربية في خطر    الخميس 22 نوفمبر 2012 - 21:42

استمراراً للسياسة الصهيونية التى تساندها قوى الشر فى العالم والتى من خلالها تضرب بقانون حظر الأسلحة النووية فى الشرق الأوسط الذى ينص على جعل المنطقة خالية من أسلحة الدمار الشامل التى تهدد الشعوب، عرض الحائط، حيث يناقش الكنيست الاسرائيلي مشروع قانون جديد يطالب بإغلاق مفاعل ديمونة في صحراء النقب قرب الحدود المصرية، بعد ثبوت تقادمه.. حيث أصبح مفاعل ديمونة الاسرائيلي يشكل تهديدا خطيرا للدول العربية المجاورة.

تم انشاء المفاعل عام 1963 بمعونة فرنسا التي كانت تربطها علاقات تعاون وثيقة ومولت الانشاء الولايات المتحدة وشملت هذه المساعدات يورانيوم مخصب. ومفاعل ديمونة مكون من تسعة مبان ويخصص كل مبنى من تلك المباني التسع في إنتاج نوع معين من المواد التي تستعمل في انتاج الأسلحة النووية كالبلوتونيوم والليثيوم والبريليوم بالإضافة لانتاج اليورانيوم المشع والترينيوم. وقد أفادت صحيفة الوفد تحت عنوان تسرب نووى إسرائيلى يهدد مصر أن أعضاء الجبهة العربية بالكنيست عصام مخول ومحمد بركة وأحمد الطيبي تقدموا بمشروع حول هذه الكارثة النووية حيث وصف الأعضاء في مشروعهم مفاعل ديمونة بأنه أصبح قنبلة موقوتة تهدد المنطقة بأكملها، وأكدوا ان مشروع القانون الذي تقدموا به يستند علي وثائق وتقارير فنية تقطع بانتهاء العمر الافتراضي للمفاعل، وانه اصبح يمثل تهديدا خطيرا علي المنطقة ويعاني مفاعل ديمونة من تردي خدماته الوقائية وتسرب في بعض مواده المشعة إلى جانب دفن الكيان الصهيوني لمخلفاته ومواده الخطرة في مناطق غير معروفة مع عدم استبعاد دفنها في الأراضي الفلسطينية، وأشار التقرير أن طريقة الإسرائيليين في التخلص من النفايات النووية لمفاعل ديمونة لا يزال يشوبها الكثير من السرية إلا أن البعض يؤكد بأنها تقوم بدفنها في صحراء النقب وفي البحر الأحمر. وتشير الأوساط الدولية إلى الخطر الذي يمثله مفاعل ديمونة الذي شيد عام 1963 بسبب تسريب بعض مواده المصنعة، الأمر الذي قد يؤدي إلى كارثة جديدة تعيد تمثيل مأساة تشيرنوبيل في الاتحاد السوفييتي ونوه التقرير إلى أن المفاعلات النووية تشكل خطراً داهماً بمجرد وجودها لأنها تتعامل مع المواد المشعة وتنتج النفايات النووية التي تهدد حياة البشر والبيئة الطبيعية وليس فقط الأمن والسلام الدوليين. ويكمن خطر مفاعل ديمونة أيضاً في عدم تزويد السلطات الإسرائيلية لمفاعل ديمونة بأبراج تبريد جديدة منذ عام 1971 مما يشير إلى أن قوة تشغيل المفاعل لم تتغير كثيراً منذ ذلك الحين.
وتقول رابطة العلماء الأميركيين أن تقديرات المخابرات لقدرات "إسرائيل" النووية في عام 1990 كانت تشير إلى امتلاكها ما يتراوح بين 75 ـ 130 سلاحاً نووياً ويبلغ المعدل السنوي لإنتاج البلوتونيوم في المفاعل «20» كيلوغراماً حيث أن الدولة العبرية في الوقت الراهن هي الدولة الوحيدة التي تمتلك أسلحة نووية لكنها ترفض الاعتراف بملكية هذه الأسلحة. ورفضت باستمرار السماح لإجراء تفتيش دولي على مفاعل ديمونة كما أنها ترفض التوقيع على معاهدات حظر الانتشار النووي. وأنشأت دولة الكيان مفاعل ديمونة عام 1963 بمعونة من فرنسا التي كانت تربطها بها آنذاك علاقات تعاون وثيقة وبتمويل من الولايات المتحدة ومساعدات متعددة من بينها نقل بعض اليورانيوم المخصب. وهو مكون من تسعة مبان بما فيها مبنى المفاعل وتخصص كل مبنى من تلك المباني التسع في إنتاج نوع معين من المواد التي تستعمل في إنتاج الأسلحة النووية كمواد البلوتونيوم والليثيوم والبريليوم التي تستخدم في صناعة القنبلة النووية هذا بالإضافة لإنتاج اليورانيوم المشع والترينيوم.
ويعد المفاعل أحد أكبر أسرار الحياة النووية في العالم حيث ظلت "إسرائيل" منذ بداية نشأتها وتشييدها المفاعل رافضة تماماً عمليات التفتيش الدورية التي تخضع لها الدول الأخرى. كما ترفض الزيارات التي تقوم بها وكالة الطاقة الذرية الدولية لمثل هذه المواقع في العالم وهي حتى يومنا هذا ترفض التوقيع على اتفاقية حظر انتشار الأسلحة النووية والتي وقعتها الدول العربية وحاولت الولايات المتحدة نفسها إرسال بعض المسئولين فيها عن البرنامج النووي للتفتيش على مفاعل ديمونة بعيداً عن العاملين بوكالة الطاقة النووية الدولية لكن الكيان رفضهم كما رفض ممثلي الوكالة الدولية وهكذا فإن مفاعل ديمونة لم يدخله أحد من خارج "إسرائيل" منذ إنشائه. وتعتبر دولة "إسرائيل "القوة النووية الخامسة في العالم فبالإضافة إلى القنابل النووية التي يمكن إلقاؤها من الجو. تتضمن الترسانة النووية الصهيونية أيضا رؤوساً نووية يمكن إطلاقها إلى مسافات تصل حتى «1500» كيلومتر باستخدام صواريخ «أريحا» الإسرائيلية الصنع.
وتشير التقديرات إلى أن الكيان يمتلك «2000» قنبلة نووية إلا أن بعض المصادر العربية تشير إلى امتلاك "إسرائيل" لكميات كبيرة من اليورانيوم والبلوتونيوم تسمح لها بإنتاج «100» قنبلة نووية أخرى. وتسعى "إسرائيل" في الوقت الراهن لزيادة الكفاءة الإنتاجية لمفاعل ديمونة إلى نحو ثلاث أضعاف كفاءته الحالية من 28 إلى 100 ميغاوات. وأوضح التقرير أن صحيفة «يديعوت أحرونوت» العبرية نشرت مؤخراً ولأول مرة مقتطفات من سجلات محاكمة مردخاي فعنونو الذي كان يعمل فنياً ! في مفاعل ديمونة والمتهم يكشف أسرار البرنامج النووي الصهيوني لصحيفة «صنداي تايمز» البريطانية لكن المخابرات الصهيونية أغرته عن طريق عميلة لها بمغادرة بريطانيا إلى إيطاليا حيث اختطفته من هناك إلى "إسرائيل" وحكم على فعنونو عام 1986 بالسجن لمدة «18» عاماً. وهدف فعنونو من نشر تلك الأسرار إلى التأكيد على حقيقة كانت معروفة لدى الجميع وهي امتلاك الكيان الصهيوني لأسلحة نووية والضغط على الكيان من أجل إخضاع برنامجه النووي للرقابة الدولية. كما نشرت الصحيفة نفسها في عام 2001 حديثاً مع عالم صهيوني آخر كان يعمل بمفاعل ديمونة واسمه عوزي ايبان قال فيه إن مفاعل ديمونة لم يعد آمناً وطالب بضرورة إغلاقه قبل أن يتسبب في وقوع كارثة. فعند بداية إنشائه كان العمر الافتراضي للمفاعل هو «30» عاماً وقد مضى على هذا التاريخ الآن عشر سنوات كاملة دون أن يتم إغلاقه. وأضاف ايبان للصحيفة أن الخطر يكمن من استمرار عمل المفاعل لمدة تتجاوز العمر الافتراضي له في أن مادة النيوترونيوم التي ينتجها المفاعل وهي مادة يصعب السيطرة عليها تتسبب في إحداث شقوق في الإسمنت والحديد وهكذا يمكن للمبنى أن يتداعى وأن تتسرب بالتالي الكثير من مواده المشعة إلى الخارج. وذكرت «يديعوت أحرونوت» في عددها الصادر في 27 فبراير 2002م أن ايفي ايتام وزير البنية التحتية أصدر تعليمات للشروع في بناء مفاعل نووي جديد في صحراء النقب جنوب "إسرائيل" يخصص للأغراض المدنية وأضافت الصحيفة أن المسئولين يتوقعون بدء إنشاء محطة الطاقة النووية بعد سبع سنوات على أن يتم تشغيلها عام 2020م بفرض توليد الطاقة بكلفة نصف مليار دولار على الأقل. وقال الوزير ايتام «إن إنشاء محطة الطاقة النووية سيكون بالنسبة لإسرائيل بمثابة صعود درجة إضافية فيما يتعلق بقدرتها على ضمان استقلاليتها في توليد الكهرباء». وكشفت «بديعوت أحرونوت» عن دراسة أجرتها وزارة البيئة الإسرائيلية أظهرت أن فرنسا وروسيا هما الدولتان الوحيدتان اللتان تنتجان محطات الطاقة الذرية ويحظر عليهما حالياً بيع محطات ذرية لإسرائيل كونها لا تشكل طرفاً في الميثاق الدولي لحظر استخدام الأسلحة النووية. وبالنسبة لآثار المفاعل النووي على البيئة فتشير التقارير الصادرة إلى أن هناك اعتقاداً بأن المفاعل النووي الإسرائيلي استهلك خلال الثلاثين عاما الماضية «1400» طن من اليورانيوم الخام ولا يتم تحضير القنبلة النووية في مفاعل ديمونة بل يتم نقل المادة الجاهزة بسرية تامة إلى مركز تجميع الرؤوس النووية شمال حيفا وتشير التقديرات إلى أن "إسرائيل" تنتج نحو «40» كغم من البلوتونيوم سنوياً مما يدل على أن قوة تشغيل المفاعل قد تصل إلى «150» MW.
كما تشير بعض التقارير إلى ! أن المفاعل أصبح قديماً بحيث تآكلت جدرانه العازلة مما قد يؤدي إلى تسرب بعض الإشعاعات من المفاعل وهو ما قد يحدث أضراراً بيئية وصحية جمة لسكان المنطقة بشكل عام. وحسب التقارير الداخلية التي صيغت في ديمونة فإن المفاعل النووي يعاني من ضرر خطير ينبع من إشعاع نيتروني ويحدث هذا الإشعاع أضراراً بالمبنى فالنيترونات تنتج فقاعات غازية صغيرة داخل الدعامات الخرسانية للمبنى وهو ما يجعله هشاً وقابلاً للتصدع. وتؤكد التقارير أنه بالرغم من استبدال بعض الأجزاء فإن هناك خلافاً جدياً يدور حول ما إذا كان من الأفضل وقف العمل في المفاعل بشكل تام قبل وقوع الكارثة. ويشكل إنتاج البلوتونيوم إحدى أخطر العمليات حيث أن إنتاج كل كيلوغرام واحد منه يصنع «11» لتراً من سائل سام ومشع لم يتمكن أحد حتى الآن من شل فاعليته ومن مخاطر مفاعل ديمونة هو التخلص من النفايات النووية حيث لا توجد معلومات عن أماكن دفنها ولا يستبعد أن تتخلص دولة الاحتلال من تلك النفايات في الأراضي الفلسطينية أو في عمق البحر حيث كشفت عدة محاولات للتخلص من مواد خطرة عن طريق دفنها في المناطق الفلسطينية. وكشف تقرير للقناة الثانية للتلفزيون الإسرائيلي أن العاملين في المفاعل لم يسلموا من المواد الخطرة، وقال إن العشرات من عمال المفاعل النووي ماتوا جراء إصابتهم بالسرطان في وقت ترفض فيه إدارة المفاعل الاعتراف بالإصابات وعدد الوفيات جراء تعرضهم لإشعاعات المفاعل. وذكر التقرير للقناة الثانية للتلفزيون الإسرائيلي أن العشرات من أصل «100» عامل في المفاعل أصيبوا بالسرطان قد ماتوا وبحسب التقرير فقد وقعت في المفاعل حوادث عمل كثيرة من ضمنها احتراق مواد خطيرة وسامة دون أن يتم تزويدهم بمعدات وقائية مناسبة وأصيب عشرات العمال وتوفى قسم منهم لكن إدارة المفاعل ودولة "إسرائيل" ترفض الاعتراف بهم كمتضررين من إشعاعات نووية ويطالب قسم منهم الجهة المختصة بالتأمين الاعتراف بهم كمصابي عمل.
وكشف التقرير الإسرائيلي عن قضية أخرى تتعلق بتسرب المياه الثقيلة المشبعة بالإشعاعات والنفايات النووية إلى جرن جغرافي طبيعي متصل بامتداده مع المفاعل واتهم أحد العاملين المصابين إدارة المفاعل في حينه بأنها قامت قبل سنوات ولدى إحاطتها علماً بزيارة وشيكة لوزير البيئة الإسرائيلي يوسي سريد للتحقيق من الأمر بإخفاء النفايات. وروى أحد العمال لقد نزلت إلى ذلك الجرن الجغرافي ومهدت الأرضية وسترت النفايات والتلوثات السامة بطبقة ترابية ثم زرعنا الأشتال لكي يبدو المنظر جميلاً وبعد أن قمنا بهذا جاء الوزير ورأى كل شيء نظيفاً.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابن الخضراء

مراقب
المحكمة العسكرية

مراقب  المحكمة العسكرية



الـبلد :
العمر : 26
التسجيل : 22/11/2012
عدد المساهمات : 2665
معدل النشاط : 3167
التقييم : 267
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: مصر و أكثر من دولة عربية في خطر    الخميس 22 نوفمبر 2012 - 22:00

لا ردود ؟؟؟؟ 24
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد الصقر

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المزاج : احب التدمير
التسجيل : 19/11/2012
عدد المساهمات : 2718
معدل النشاط : 2427
التقييم : 123
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: مصر و أكثر من دولة عربية في خطر    الخميس 22 نوفمبر 2012 - 22:11

موضوع ممتااز
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
خلف ابوخضير

جــندي



الـبلد :
العمر : 34
المهنة : مقاتل
المزاج : صعيدى
التسجيل : 13/10/2011
عدد المساهمات : 24
معدل النشاط : 26
التقييم : 2
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: مصر و أكثر من دولة عربية في خطر    الأربعاء 28 نوفمبر 2012 - 20:21

بصراحه اول المتضررين من مفاعل ديمونه هو مصر لذا وجب على المسؤلين فى مصر التحرك لاغلاق هذا المفاعل خاصة وانه مفاعل قديم
موضوع جميل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابن الخضراء

مراقب
المحكمة العسكرية

مراقب  المحكمة العسكرية



الـبلد :
العمر : 26
التسجيل : 22/11/2012
عدد المساهمات : 2665
معدل النشاط : 3167
التقييم : 267
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: مصر و أكثر من دولة عربية في خطر    الأربعاء 28 نوفمبر 2012 - 20:32

@خلف ابوخضير كتب:
بصراحه اول المتضررين من مفاعل ديمونه هو مصر لذا وجب على المسؤلين فى مصر التحرك لاغلاق هذا المفاعل خاصة وانه مفاعل قديم
موضوع جميل
شكرا أخي 3
بالفعل يجب ان تلتفت مصر بجدية الى هذا الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Mouath14

مشرف سابق
لـــواء

مشرف سابق  لـــواء



الـبلد :
المهنة : U.S.G.N lTunisian.Special.Forcesl
المزاج : نحن الموت - والويل لمن اعترض طريقنا
التسجيل : 05/09/2009
عدد المساهمات : 4851
معدل النشاط : 5011
التقييم : 659
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: رد: مصر و أكثر من دولة عربية في خطر    الأربعاء 28 نوفمبر 2012 - 20:40

لا اضن ان القيادات المصرية ستهمل اهم موضوع يهدد الامن العربي قبل المصري الا وهو المفاعل الاسرائيلي، لكننا لن ننجح في تدمير اسرائيل دون تلقى ضربات نووية وهنا المعادلة الصعبة...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
rafik pilote

عمـــيد
عمـــيد



الـبلد :
العمر : 20
المهنة : طالب
المزاج : غيور على الدين و الأمة
التسجيل : 21/07/2009
عدد المساهمات : 1712
معدل النشاط : 1653
التقييم : 104
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: مصر و أكثر من دولة عربية في خطر    الأربعاء 28 نوفمبر 2012 - 21:08

فات الأوان لأن المفاعل أدى دوره و 2000 قنبلة يعني 100 قنبلة لكل دولة عربية وهنا سواء توقف ديمونة أم لا فلا شيء يتغير .
الحل الوحيد هو القيام بشراء القنبل النووية بسرية من باكستان أو الهند لمواجهة التهديد بالتهديد.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابن الخضراء

مراقب
المحكمة العسكرية

مراقب  المحكمة العسكرية



الـبلد :
العمر : 26
التسجيل : 22/11/2012
عدد المساهمات : 2665
معدل النشاط : 3167
التقييم : 267
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: مصر و أكثر من دولة عربية في خطر    الأربعاء 28 نوفمبر 2012 - 21:50

@Mouath14 كتب:
لا اضن ان القيادات المصرية ستهمل اهم موضوع يهدد الامن العربي قبل المصري الا وهو المفاعل الاسرائيلي، لكننا لن ننجح في تدمير اسرائيل دون تلقى ضربات نووية وهنا المعادلة الصعبة...

هناك حل أخي معاذ وان كنت أستبعده شخصيا و هو حصول العرب بطريقة ما على القنبلة الكهرومغناطيسية
ضربة واحدة منها كفيلة باعادة اسرائيل للعصر الحجري
ههههههههه لكنه احتمال أكثر من بعيييييد 30
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابن الخضراء

مراقب
المحكمة العسكرية

مراقب  المحكمة العسكرية



الـبلد :
العمر : 26
التسجيل : 22/11/2012
عدد المساهمات : 2665
معدل النشاط : 3167
التقييم : 267
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: مصر و أكثر من دولة عربية في خطر    الأربعاء 28 نوفمبر 2012 - 21:50

@rafik pilote كتب:
فات الأوان لأن المفاعل أدى دوره و 2000 قنبلة يعني 100 قنبلة لكل دولة عربية وهنا سواء توقف ديمونة أم لا فلا شيء يتغير .
الحل الوحيد هو القيام بشراء القنبل النووية بسرية من باكستان أو الهند لمواجهة التهديد بالتهديد.
بالفعل الحل هو توازن الرعب النووي لكن الامر ليس على هذه البساطة أخي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
abdo_lamp

رقـــيب أول
رقـــيب أول



الـبلد :
المهنة : محاسب
المزاج : اتمنى حسن الخاتمه
التسجيل : 17/11/2012
عدد المساهمات : 310
معدل النشاط : 215
التقييم : 12
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: مصر و أكثر من دولة عربية في خطر    الخميس 29 نوفمبر 2012 - 19:07

اسرائيل لن تستخدم السلاح النووى لقرب المسافه بينه وبين مصر ؟

-

فى اسلحه افتك واخطر من النووى ويمكن التحكم فى مساحات الاصابه غير النووى لانك ببساطه لاتأمن اتجاه الريح فى اى وقت ؟



ولكن يجب ان نمتلك صناعة القنبله النوييه وهذا حق؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد الصقر

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المزاج : احب التدمير
التسجيل : 19/11/2012
عدد المساهمات : 2718
معدل النشاط : 2427
التقييم : 123
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: مصر و أكثر من دولة عربية في خطر    الخميس 29 نوفمبر 2012 - 20:58

@rafik pilote كتب:
فات الأوان لأن المفاعل أدى دوره و 2000 قنبلة يعني 100 قنبلة لكل دولة عربية وهنا سواء توقف ديمونة أم لا فلا شيء يتغير .
الحل الوحيد هو القيام بشراء القنبل النووية بسرية من باكستان أو الهند لمواجهة التهديد بالتهديد.
ازاي بتقول الهند الهند ازاي الهند اقوي حليف لاسرائيل بعد امريكا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المعلم الكبير

مســـاعد أول
مســـاعد أول



الـبلد :
التسجيل : 18/11/2010
عدد المساهمات : 508
معدل النشاط : 535
التقييم : 34
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: مصر و أكثر من دولة عربية في خطر    الخميس 29 نوفمبر 2012 - 23:19

خسارة !!!!!!!!! كنت اتمنى ان يتركوه الى ان نقصفه فهو بمسابة سلاح نووى فى ايدينا لكن مازال
مازال مفاعل ناحال سوريك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
The Southern

نقـــيب
نقـــيب



الـبلد :
العمر : 44
المزاج : هادىء
التسجيل : 31/10/2012
عدد المساهمات : 822
معدل النشاط : 859
التقييم : 15
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: مصر و أكثر من دولة عربية في خطر    السبت 1 ديسمبر 2012 - 22:05

@خلف ابوخضير كتب:
بصراحه اول المتضررين من مفاعل ديمونه هو مصر لذا وجب على المسؤلين فى مصر التحرك لاغلاق هذا المفاعل خاصة وانه مفاعل قديم
موضوع جميل



اتفق معك تماما اى تسرب ستتاثر به مصر اولا لقربه من الحدود المصرية.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

مصر و أكثر من دولة عربية في خطر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: مواضيع عسكرية عامة - General Topics-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين