أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

«باولا برودويل» الكاتبة التي أطاحت بمدير المخابرات الأمريكية

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

  «باولا برودويل» الكاتبة التي أطاحت بمدير المخابرات الأمريكية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المخابرات العامة

عمـــيد
عمـــيد



الـبلد :
العمر : 34
المهنة : ACC
المزاج : سعيد, بعد إنقشاع غيوم الخيانة عن الوطن
التسجيل : 08/11/2010
عدد المساهمات : 1668
معدل النشاط : 2211
التقييم : 106
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: «باولا برودويل» الكاتبة التي أطاحت بمدير المخابرات الأمريكية   الثلاثاء 13 نوفمبر 2012 - 7:10



كشفت وسائل إعلام أمريكية، السبت، هوية المرأة التي ارتبطت بعلاقة غير شرعية مع ديفيد بترايوس، مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية، «سي أي إيه» السابق، والتي أطاحت به من على رأس أقوى جهاز مخابرات في العالم، بعد ما قدم استقالته، الجمعة، وقالت إنها تُدعى باولا برودويل.
وقالت صحيفة «نيويورك تايمز» الأمريكية على موقعها الإلكتروني، إن «بترايوس»، ارتبط بعلاقة عاطفية مع المؤلفة بولا برودويل، متزوجة وأم لطفلين، ويبلغ عمرها 39 عامًا.
وأكد فريد كابلان، الصحفي بموقع «سلايت دوت كوم» الأمريكي، والذي كتب عن «بترايوس» وتأثيره على الاستراتيجيات العسكرية الأمريكية، لشبكة «سي إن إن»، إن الجنرال السابق كان على علاقة بالمؤلفة بولا برودويل.
وكانت «برودويل» قد قضت عامًا تتابع «بترايوس» في أفغانستان قبل أن تنشر سيرته عام 2012 بعنوان «كل شيء: تعليم الجنرال ديفيد بترايوس»، وكانت آخر رسائلها على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» يوم الإثنين الماضي حول «ثوابت القيادة لدى الجنرال بترايوس».
وأشارت صحف أمريكية إلى إن قصة حب «بترايوس» و«برودويل»، قد تكون قد تعززت عندما قضيا وقتًا طويلا لكتابة سيرته عندما كانوا في العاصمة الأفغانية، وهي باحثة في مركز أبحاث «هارفارد» للقيادة العامة.
ولفتت صحيفة «نيويورك تايمز» إلى أن الموقع الرسمي لكتابها عن سيرة « بترايوس» تعطل الجمعة بسبب ضغط الزائرين عليه، وتردد صدى الحدث عبر التعليقات على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتوصف «برودويل» بأنها صاحبة إنجازات متميزة طوال مسارها الأكاديمي والمهني، وهي خريجة جامعة «ويست بوينت» وبطلة رياضية بالجامعة ولاعبة كرة سلة، وحصلت على ماجستير في الإدارة العامة من جامعة هارفارد، ومرشحة لدرجة الدكتوراة في جامعة بريطانية.
ولم تُبدِ «برودويل» خجلاً من التصريح من اقترابها من الجنرال أثناء الترويج لكتابها عن سيرته الذاتية، وقامت بتسجيل مقابلات مطولة معه، وكانت تمارس معه رياضة الجري في جبال أفغانستان.
وأصبحت «برودويل» لاعبا أساسيًا على الساحة الإعلامية في واشنطن بعد نشر كتابها عن «بترايوس» وقادت حلقات نقاش في مراكز بحثية.
وتقول وسائل الإعلام الأمريكية، إنه وبعد كشف علاقة «برودويل» بـ«بترايوس»، توقف موقعها الإلكتروني عن العمل، وغادرت منزلها إلى موقع مجهول.
من جانبها، ذكرت شبكة «سي إن إن» أن مكتب التحقيقات الاتحادي «إف بي أي» أجرى تحقيقًا لتحديد ما إذا كانت هناك أي مخاطر أمنية، بما في ذلك ما إذا كان «بترايوس» قد تعرض لابتزاز من عميل أجنبي. وأفادت الشبكة أيضًا بأن القضية تتعلق بامرأة لم تكن عضوًا في القوات المسلحة ولا من موظفي وكالة الاستخبارات المركزية.

وأُبلغ «بترايوس»، الذي تولى مسؤولية وكالة الاستخبارات قبل 14 شهرًا بعد تقاعده من الجيش الأمريكي وهو برتبة جنرال، موظفي الوكالة في رسالة يوم الجمعة، بأن الرئيس الأمريكي باراك أوباما قبل استقالته.
وكتب «بترايوس» في الرسالة : «بعد زواج لأكثر من 37 عاما.. أبديت سوء تقدير بالغًا عبر الانخراط في علاقة خارج إطار الزواج». وتابع «مثل هذا السلوك غير مقبول، سواء كزوج أو كرئيس لمؤسسة مثل مؤسستنا، الرئيس تفضل بقبول استقالتي».
يشار إلى أن العلاقات الغرامية خارج نطاق الزواج من الأمور التي لها حساسية خاصة لمن يعملون في مجال الاستخبارات حيث أنها يمكن أن تكون بمثابة النهاية المهنية لعناصر الاستخبارات الأمريكية المركزية الذين يشغلون مناصب حساسة.
وقال «بترايوس» إن سبب استقالته يرجع على وجه الدقة إلى تصرف شخصي طائش وليس له صلة بإجراء تحقيق في هجوم سبتمبر على قنصلية الولايات المتحدة في مدينة بنغازي الليبية، حيث قتل السفير الأمريكي وثلاثة أمريكيين آخرين.
وأشار المتحدث باسم البيت الأبيض، جاي كارني، في تصريحات صحفية، إلى أن «الرئيس (أوباما)، قبل استقالة (بترايوس)، وإنه واثق من أن وكالة المخابرات المركزية ستواصل النجاح».
وقال «أوباما» في بيان مكتوب «أثق تماما في أن وكالة المخابرات المركزية ستواصل النجاح وتنفيذ مهمتها الأساسية، ولدي ثقة كاملة في مايكل موريل، القائم بأعمال مدير الوكالة»، مضيفًا «قلبي مع مع بترايوس وزوجته، وأتمنى لهما كل الخير في هذا الوقت العصيب».


المصدر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
tiger707

رقـــيب
رقـــيب



الـبلد :
التسجيل : 24/10/2009
عدد المساهمات : 210
معدل النشاط : 238
التقييم : 3
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: «باولا برودويل» الكاتبة التي أطاحت بمدير المخابرات الأمريكية   الخميس 15 نوفمبر 2012 - 6:21


ترى هل تعمل تلك المرأة مع الموساد ؟
مجرد تخمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

«باولا برودويل» الكاتبة التي أطاحت بمدير المخابرات الأمريكية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: المخابرات والجاسوسية - Intelligence-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين