أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

حاضر ومستقبل الأمة : أحداث آخر الزمان

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 حاضر ومستقبل الأمة : أحداث آخر الزمان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الجاثوم

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
المزاج : انا لله وانا اليه راجعون
التسجيل : 03/10/2012
عدد المساهمات : 49
معدل النشاط : 81
التقييم : 4
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: حاضر ومستقبل الأمة : أحداث آخر الزمان   الأحد 7 أكتوبر 2012 - 19:56


ارجو من المشرف حذف الموضوع بالكامل لوجود موضوع آخر
عن نفس الفكرة بالمنتدى
الجاثوم


السلام عليكم


فى العديد من الكتب والمواقع اجد الكثير من محاولات فهم الحاضر واستلهام
المستقبل بالاستعانة بالاحاديث النبوية الشريفة المتحدثة عن احداث اخر الزمان وعلامات الساعة الصغرى والكبرى

فأحببت ان اجمع الأحاديث نفسها التي توضح ما نحن فيه الان وما سيحدث للأمة في قادم الايام :


مراحل الحكم :
قال رسول الله (ص) (تكون النبوة فيكم ما شاء الله أن
تكون، ثم يرفعها الله إذا شاء أن يرفعها، ثم تكون خلافة على منهاج النبوة
فتكون ما شاء الله أن تكون، ثم يرفعها الله إذا شاء أن يرفعها، ثم تكون
ملكًا عاضًا فيكون ما شاء الله أن تكون، ثم يرفعها إذا شاء الله أن
يرفعها، ثم تكون ملكًا جبرية فتكون ما شاء الله أن تكون، ثم يرفعها الله
إذا شاء أن يرفعها، ثم تكون خلافة على منهاج النبوة، ثم سكت ).

قال (ص) (............... ثم قال : قال رسول الله صلى الله صلى الله عليه و سلم :
يكون في آخر أمتي خليفة يحثي المال حثياً لا يعده عداً ).


الضعف والهوان :
قال (ص) (توشك الأمم أن تداعى عليكم كما تداعى الأكلة
إلى قصعتها. فقال قائل : أو من قلة نحن يا رسول الله ؟ قال : بل أنتم
يومئذ كثير، ولكنكم غثاء كغثاء السيل،
ولينزعن الله من صدور عدوكم المهابة منكم، وليقذفن الله في قلوبكم الوهن.
فقال قائل : يا رسول الله وما الوهن؟ قال : حب الدنيا وكراهية الموت)
قال (ص) (يوشك أهل العراق ألا يجبى إليهم قفيز و لا درهم . قلنا : من أين ذلك ؟ .
قال : العجم يمنعون ذلك . ثم قال : يوشك أهل الشام ألا يجبى إليهم دينار و
لا مدي . قلنا : من أين ذاك ؟ قال : من قبل الروم ؟ ثم سكت هُنيهة ، ثم
قال : قال رسول الله صلى الله صلى الله عليه و سلم : يكون في آخر أمتي
خليفة يحثي المال حثياً لا يعده عداً ) .


النزاع مع الكيان :
بسم الله الرحمن الرحيم
{ وقضينا إلى بني إسرائيل في
الكتاب لتفسدن في الأرض مرتين ولتعلن علوا كبيرا
( 4 ) فإذا جاء وعد
أولاهما بعثنا عليكم عبادا لنا أولي بأس شديد فجاسوا خلال الديار وكان
وعدا مفعولا ( 5 ) ثم رددنا لكم الكرة عليهم وأمددناكم بأموال وبنين
وجعلناكم أكثر نفيرا ( 6 ) إن أحسنتم أحسنتم لأنفسكم وإن أسأتم فلها فإذا
جاء وعد الآخرة ليسوءوا وجوهكم وليدخلوا المسجد كما دخلوه أول مرة
وليتبروا ما علوا تتبيرا }
صدق الله العظيم


صلح مع الروم :
قال (ص) ( تصالحون الروم صلحا آمنا حتى تغزوا أنتم وهم عدوا من ورائهم فتنصرون وتغنمون وتنصرفون حتى تنزلوا بمرج ذي تلول ..........)
قال (ص) (اعدد ستاً بين يدي الساعة: موتي، ثم فتح بيت المقدس، ، ............ثم هدنة تكون بينكم وبين بني الأصفر ........... ).


غدر الروم وبدأ الملحمة الكبرى :
قال (ص) ( تصالحون الروم صلحا آمنا ............. فيقول
قائل من الروم غلب الصليب ويقول قائل من المسلمين بل الله غلب فيثور
المسلم إلى صليبهم وهو منهم غير بعيد فيدقه وتثور الروم إلى كاسر صليبهم
فيضربون عنقه ويثور المسلمون إلى أسلحتهم فيقتتلون فيكرم الله تلك العصابة
من المسلمين بالشهادة فتقول الروم لصاحب الروم كفيناك حد العرب فيجتمعون
للملحمة فيأتونكم تحت ثمانين غاية تحت كل غاية اثنا عشر ألفا)

قال (ص): (اعدد ستاً بين يدي الساعة: موتي، ثم فتح بيت المقدس،
............فيغدرون فيأتونكم تحت ثمانين غاية، تحت كل غاية اثني عشر ألفا ).


ونصر الله للمسلمين عليهم :
(ص) قال ( لا تقوم الساعة حتى ينزل الروم بالأعماق أو
بدابق فيخرج إليهم جيش من المدينة من خيار أهل الأرض يومئذ فإذا تصافوا
قالت الروم خلوا بيننا وبين الذين سبوا
منا نقاتلهم فيقول المسلمون لا
والله لا نخلي بينكم وبين إخواننا فيقاتلونهم فينهزم ثلث لا يتوب الله
عليهم أبدا ويقتل ثلث هم أفضل الشهداء عند الله ويفتتح الثلث لا يفتنون
أبدا فيفتتحون قسطنطينية ..........).

قال ‏(ص) (‏سمعتم بمدينة جانب منها في البر وجانب منها
في البحر قالوا نعم يا رسول الله قال لا تقوم الساعة حتى يغزوها سبعون
ألفا من بني ‏ ‏إسحق ‏ ‏فإذا جاءوها نزلوا فلم يقاتلوا بسلاح ولم يرموا
بسهم قالوا لا إله إلا الله والله أكبر فيسقط أحد جانبيها قال ‏ ‏ثور ‏
‏لا أعلمه إلا قال الذي في البحر ثم يقولوا الثانية لا إله إلا الله والله
أكبر فيسقط جانبها الآخر ثم يقولوا الثالثة لا إله إلا الله والله أكبر ‏
‏فيفرج ‏ ‏لهم فيدخلوها ................).


خروج المسيح الدجال :
قال (ص) ( لا تقوم الساعة حتى ينزل الروم
بالأعماق............فبينما هم يقتسمون الغنائم قد علقوا سيوفهم بالزيتون
إذ صاح فيهم الشيطان إن المسيح قد خلفكم في أهليكم فيخرجون وذلك باطل فإذا
جاؤوا الشام خرج ..............)

قال ‏(ص) (‏سمعتم بمدينة جانب منها في
البر...............فيغنموا فبينما هم يقتسمون المغانم إذ جاءهم الصريخ
فقال إن ‏ ‏الدجال ‏ ‏قد خرج فيتركون كل شيء ويرجعون )‏.
قال (ص) (‏يخرج ‏ ‏الدجال ‏ ‏في ‏ ‏خفقة ‏ ‏من الدين ‏ ، ‏وإدبار ‏ ‏من
العلم فله أربعون ليلة يسيحها في الأرض ، اليوم منها كالسنة واليوم منها
كالشهر واليوم منها كالجمعة ، ثم سائر أيامه كأيامكم هذه ، وله حمار يركبه
عرض ما بين أذنيه أربعون ذراعاً ، فيقول للناس : أنا ربكم وهو أعور وإن
ربكم ليس بأعور مكتوب بين عينيه كافر ‏ ‏ك ‏ ‏ف ‏ ‏ر ، مهجاة يقرؤه كل مؤمن
كاتب وغير كاتب يرد كل ماء ومنهل إلاّّ ‏ ‏المدينة ‏ ‏ومكة ‏ ‏حرمهما
الله عليه ، وقامت الملائكة بأبوابها ومعه جبال من خبز والناس في جهد
إلاّّ من تبعه ومعه نهران ، أنا أعلم بهما منه نهر يقول : الجنة ونهر يقول
: النار فمن إدخل الذي يسميه الجنة فهو النار ومن إدخل الذي يسميه ‏
‏النار فهو الجنة ، قال : ويبعث الله معه شياطين تكلم الناس ومعه فتنة
عظيمة يأمر السماء فتمطر فيما يرى الناس ويقتل نفساً ثم ‏ ‏يحييها فيما
يرى الناس لا يسلط على غيرها من الناس ، ويقول : أيها الناس هل يفعل مثل
هذا إلاّّ الرب عز وجل ، قال : ‏فيفر ‏ ‏المسلمون إلى جبل الدخان ‏
‏بالشام ‏ ‏فيأتيهم فيحاصرهم فيشتد حصارهم ويجهدهم جهدا شديداًً
............).


نزول سيدنا عيسى من السماء وقتله للدجال :
قال رسول الله ‏‏(ص) ‏: (‏كيف أنتم إذا نزل ‏ ‏إبن مريم ‏ ‏فيكم وإمامكم منكم )
قال رسول الله (ص) (والذي نفسي بيده ليوشكن أن ينزل فيكم ابن مريم حكما مقسطا فيكسر الصليب ويقتل الخنزير ويضع الجزية ويفيض المال حتى لا يقبله أحد )
(ص) قال ( لا تقوم الساعة حتى ينزل الروم بالأعماق ..........فبينما هم
يعدون للقتال يسوون الصفوف إذ أقيمت الصلاة فينزل عيسى بن مريم صلى الله
عليه وسلم فأمهم فإذا رآه عدو الله ذاب كما يذوب الملح في الماء فلو تركه
لانذاب حتى يهلك ولكن يقتله الله بيده فيريهم دمه في حربته ).

قال (ص) (‏يخرج ‏ ‏الدجال ‏ ‏في ‏ ‏خفقة ‏ ‏من الدين
...........ثم ينزل ‏ ‏عيسى إبن مريم ‏ ‏فينادي : من ‏ ‏السحر ‏ ، ‏فيقول :
يا أيها الناس ما يمنعكم أن تخرجوا إلى الكذاب الخبيث ، فيقولون : هذا
رجل جني فينطلقون فإذا هم ‏ ‏بعيسى إبن مريم ‏ (ص) ‏فتقام الصلاة فيقال له
: تقدم يا روح الله فيقول ليتقدم إمامكم فليصل بكم ، فإذا صلى صلاة الصبح
خرجوا إليه قال : فحين يرى الكذاب ينماث كما ينماث الملح في الماء
فيمشي
إليه فيقتله ...........).

القضاء النهائي علي اليهود بعد مقتل الدجال

بسم الله الرحمن الرحيم
{ إن أحسنتم أحسنتم لأنفسكم وإن أسأتم فلها فإذا جاء وعد الآخرة ليسوءوا وجوهكم وليدخلوا المسجد كما دخلوه أول مرة وليتبروا ما علوا تتبيرا }
صدق الله العظيم


قال (ص) ( .........حتى إن الشجرة ، والحجر ينادي يا روح الله هذا يهودي فلا يترك ممن كان يتبعه أحداً إلاّ قتله ).
قال (ص) ( لا تقوم الساعة حتى يقاتل المسلمون اليهود، فيقتلهم المسلمون حتى يختبئ اليهودي من وراء الحجر والشجر، فيقول الحجر أو الشجر: يا مسلم، يا عبد الله، هذا يهودي خلفي، فتعال فاقتله. . إلا الغرقد، فإنه من شجر اليهود ).

خروج يأجوج ومأجوج وهلاكهم:
قال (ص) (........ثم يأتي عيسى ابن مريم قوم قد عصمهم الله
منه . فيمسح عن وجوههم ويحدثهم بدرجاتهم في الجنة . فبينما هو كذلك إذ
أوحى الله إلى عيسى : إني قد أخرجت عبادا لي ، لا يدان لأحد بقتالهم .
فحرز عبادي إلى الطور . ويبعث الله يأجوج ومأجوج . وهم من كل حدب ينسلون .
فيمر أوائلهم على بحيرة طبرية . فيشربون ما فيها . ويمر آخرهم فيقولون :
لقد كان بهذه ، مرة ، ماء .ثم يسيرون حتى ينتهوا إلى جبل الخمر . وهو جبل
بيت المقدس . فيقولون : لقد قتلنا من في الأرض . هلم فلنقتل من في السماء .
فيرمون بنشابهم إلى السماء . فيرد الله عليهم نشابهم مخضوبة دما ويحصر
نبي الله عيسى وأصحابه . حتى يكون رأس الثور لأحدهم خيرا من مائة دينار
لأحدكم اليوم . فيرغب نبي الله عيسى وأصحابه . فيرسل الله عليهم النغف في
رقابهم . فيصبحون فرسى كموت نفس واحدة ......).

تمكين الله امة الاسلام من الارض كلها
بسم الله الرحمن الرحيم
{
بل رفعه الله إليه وكان الله عزيزا حكيما (158) وإن من أهل الكتاب إلا
ليؤمنن به قبل موته ويوم القيامة يكون عليهم شهيدا }
صدق الله العظيم

قال (ص) ( كموت نفس واحدة........ ثم يهبط نبي الله عيسى وأصحابه
إلى الأرض . فلا يجدون في الأرض موضع شبر إلا ملأه زهمهم ونتنهم . فيرغب
نبي الله عيسى وأصحابه إلى الله . فيرسل الله طيرا كأعناق البخت . فتحملهم
فتطرحهم حيث شاء الله . ثم يرسل الله مطرا لا يكن منه بيت مدر ولا وبر .
فيغسل الأرض حتى يتركها كالزلفة . ثم يقال للأرض : أنبتي ثمرك ، وردي
بركتك . فيومئذ تأكل العصابة من الرمانة . ويستظلون بقحفها . ويبارك في
الرسل . حتى أن اللقحة من الإبل لتكفي الفئام من الناس . واللقحة من البقر
لتكفي القبيلة من الناس . واللقحة من الغنم لتكفي الفخذ من الناس ......)
قال (ص)
( والذي نفسي بيده ليوشكن ان ينزل فيكم ابن مريم حكما عدلا واماما مقسطا فيكسر الصليب ويقتل الخنزير ويضع الجزية لا يقبلها من كافر ويفيض المال حتى لا يقبله احد حتى تكون السجدة الواحدة خير من الدنيا وما فيها ).

الله يرفع الاسلام من الارض ويقبض ارواح المؤمنين قبل قيام الساعة
قال (ص) (
لتكفي الفخذ من الناس ........ فبينما هم كذلك إذ بعث الله ريحا طيبة . فتأخذهم تحت آباطهم . فتقبض روح
كل مؤمن وكل مسلم . ويبقى شرار الناس ،
يتهارجون فيها تهارج الحمر ،
فعليهم تقوم الساعة )
قال (ص) ( يخرج الدجال .......... ثم يرسل الله عز وجل
ريحا باردة من قبل الشام، فلا يبقى على وجه الأرض أحد في قلبه مثقال ذرة
من خير أو إيمان إلا قبضته، حتى لو أن أحدكم في كبد جبل لدخلت عليه حتى
تقبضه، قال: سمعته من رسول الله صلى الله عليه (وسلم) قال: فيبقى شرار
الناس في خفة الطير وأحلام السباع لا يعرفون معروفا ولا ينكرون منكرا
فيتمثل لهم الشيطان فيقول: ألا تستجيبون؟ فيقولون : فماذا تأمرنا؟ فيأمرهم
بعبادة الأوثان، وهم في ذلك دار رزقهم حسن عيشهم، ثم ينفخ في الصور فلا
يسمعه أحدهم إلا أصغى ليتا ورفع ليتا، قال: فأول من يسمع رجل يلوط حوض
إبله، قال: فيصعق ثم يصعق الناس ).

غربة الاسلام فى الدنيا:
قال (ص) (بدأ الإسلام غريبا وسيعود غريبا كما بدأ فطوبى للغرباء).

تحياتي



عدل سابقا من قبل الجاثوم في الأحد 7 أكتوبر 2012 - 23:23 عدل 4 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لمين الجزائري

عمـــيد
عمـــيد



الـبلد :
العمر : 33
المهنة : لايهم
المزاج : اجتنبو تغيره فهو مستقر
التسجيل : 06/06/2012
عدد المساهمات : 1896
معدل النشاط : 1694
التقييم : 77
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: حاضر ومستقبل الأمة : أحداث آخر الزمان   الأحد 7 أكتوبر 2012 - 22:26

سلام
ياسفني ان اقول موضوع مكرر سبق وكتب مدير المنتدى موضوع عن هاد الامر تجده في المنتدى الاسلامي
ومع هاد شكرا لك على الموضوع وفعلا الاحداث تتسارع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجاثوم

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
المزاج : انا لله وانا اليه راجعون
التسجيل : 03/10/2012
عدد المساهمات : 49
معدل النشاط : 81
التقييم : 4
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: حاضر ومستقبل الأمة : أحداث آخر الزمان   الأحد 7 أكتوبر 2012 - 23:11

@لمين الجزائري كتب:




سلام
ياسفني ان اقول موضوع مكرر سبق وكتب مدير المنتدى موضوع عن هاد الامر تجده في المنتدى الاسلامي
ومع هاد شكرا لك على الموضوع وفعلا الاحداث تتسارع





اشكرك على تنبيهي بوجود موضوع مشابه بالمنتدى
ارجو من المشرف حذف موضوعي هذا
تحياتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

حاضر ومستقبل الأمة : أحداث آخر الزمان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: مواضيع عسكرية عامة - General Topics-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين