أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

من إسلام أباد إلى الرباط.. حوار المذاهب ضرورة

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 من إسلام أباد إلى الرباط.. حوار المذاهب ضرورة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Star Wars

عقـــيد
عقـــيد



الـبلد :
التسجيل : 16/04/2012
عدد المساهمات : 1300
معدل النشاط : 1152
التقييم : 51
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: من إسلام أباد إلى الرباط.. حوار المذاهب ضرورة   الثلاثاء 21 أغسطس 2012 - 9:19

علماء ومثقفون يرحبون بمبادرة خادم الحرمين ويصفونها بالخطوة الحكيمة

خادم الحرمين الشريفين متوسطا قادة الدول الإسلامية في ختام قمة مكة أخيرا (رويترز)
إسلام أباد، تونس، الرباط: الوطن، واس 2012-08-20 9:54 PM
رحبت جمعية أهل الحديث المركزية في جمهورية باكستان الإسلامية بدعوة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز خلال مؤتمر قمة التضامن الإسلامي في مكة المكرمة لتأسيس مركز للحوار بين المذاهب الإسلامية ووصفتها بأنها خطوة حكيمة لتوحيد الأمة الإسلامية.
وأوضح نائب رئيس جمعية أهل الحديث المركزية في باكستان الشيخ علي محمد أبو تراب أن الدعوة تعكس المسؤولية الكبيرة التي تستشعرها قيادة المملكة العربية السعودية إزاء قضايا الأمة وحرصها على توحيد الصف الإسلامي، مؤكداً أنها دعوة حكيمة جاءت من خادم الحرمين الشريفين.
وبين في تصريح اليوم "أن هناك ضرورة ملحة وحاجة ماسة إلى إيجاد هذا الحوار بين المذاهب الإسلامية من أجل توحيد وجهات النظر وتعزيز التضامن والتعاون بين الجماعات الإسلامية".
كما نوه الأمين العام لمؤتمر العالم الإسلامي عضو مجلس الشيوخ الباكستاني السيناتور راجا ظفر الحق بدعوة خادم الحرمين خلال قمة التعاون الإسلامي في مكة المكرمة لتأسيس مركز للحوار بين المذاهب الإسلامية يكون مقره الرياض.
وقال: "إن هذه الدعوة جاءت في وقتها المناسب"، مؤكدًا أن هناك ضرورة ملحة إلى إيجاد حوار بين المذاهب الإسلامية من أجل توحيد وجهات النظر وإيجاد انسجام أكبر بين المسلمين فيما يخص قضاياهم الداخلية والخارجية.
كما أشاد عدد من العلماء والسياسيين والأكاديميين التونسيين ورؤساء المنظمات العربية العاملة في تونس بدعوة خادم الحرمين وما حظيت به من ترحيب في مؤتمر القمة الإسلامية بمكة المكرمة وعلى مستوى العالم الإسلامي.
وقال سماحة مفتي الجمهورية التونسية الشيخ عثمان بطيخ: "إن هذه البادرة لا يمكن أن تصدر إلا عن رجل مصلح مخلص لربه ولدينه وناصح لأمته فليس أحوج للمسلمين في هذا الزمان من جمع شملهم ووأد أسباب الفتنة التي أطلت بقرنيها وإطفاء نار الخلافات والأحقاد والصراعات السياسية والمذهبية المقيتة".
من جهته، تفاءل رئيس جامعة الزيتونة التونسية المتخصصة في الدراسات الإسلامية الدكتور عبدالجليل سالم بدعوة خادم الحرمين الشريفين لتأسيس مركز للحوار بين المذاهب الإسلامية وما حظيت به من تأييد على مستوى القمة.
ورأى أن الحوار بين المذاهب هو السبيل الوحيد لبث روح التسامح والتعايش الداخلي، مؤكدا ضرورته في إرساء التفاهم بين المسلمين بما يضع لبنات متينة على صعيد الحوار مع الحضارات والثقافات الأخرى.
إلى ذلك، قال رئيس المركز المغربي للدراسات الاستراتيجية الدكتور محمد بن حمو "إن الدعوة حكيمة وعميقة وتؤكد أن هناك حاجة ملحة لإيجاد حوار بين مختلف المذاهب الإسلامية حتى يتم إنقاص كل تسريبات فتيل الصراع بين المسلمين بمختلف مذاهبهم".
وقال المؤرخ والدبلوماسي المغربي الدكتور عبد الهادي التازي: إن المبادرة لفتة من الطراز الرفيع وخطوة أولى لتوحيد رؤية العالم الإسلامي.
وأضاف الدكتور التازي: إن إنشاء هذا المركز يعتبر من المبادئ الاستراتيجية التي من شأنها مساعدة المسلمين على توحيد الصف، معربًا عن أمله في أن يجد هذا النداء تفاعلا لدى الدول الإسلامية وعلماء الدين.
وأكد الدكتور التازي أن الكل اليوم مدرك بأنه من العبث أن يظل المسلمون مختلفين في قضية المذاهب لاسيما أن الخلافات بين المذاهب ليست خلافات جوهرية ولكنها شكلية.
أما رئيس البنك الإسلامي للتنمية الدكتور أحمد محمد علي، فقال :"إن الجميع قد تأثر بكلمة خادم الحرمين الشريفين في افتتاح قمة مكة المكرمة الاستثنائية ومناشدته قادة الأمة الإسلامية أن يكونوا على قدر المسؤولية أمام الأحداث المؤلمة والتحديات الجسيمة التي تواجه الأمة".
وأوضح في تصريحه اليوم أن مبادرة خادم الحرمين الشريفين بإنشاء مركز للحوار بين المذاهب الإسلامية للوصول إلى كلمة سواء لقيت كل الترحيب من زعماء العالم الإسلامي ومن رجالات الأمة في شتى بقاع الأرض, مشيرا إلى أن إنشاء المركز الذي سيضم كبار الفقهاء من جميع أنحاء العالم الإسلامي سيكون من شأنه إيجاد منبر يتحاور فيه هؤلاء الفقهاء ويتيح لكل منهم فهماً أعمق لما لدى المدارس الفقهية الأُخرى من ثروة فقهية جديرة بالدراسة والتحليل.
وأضاف رئيس البنك الإسلامي للتنمية أن المركز سيسهم في فهم وإدراك وجهة نظر كل جانب مما يؤدي إلى حوارٍ بناء بين مختلف المذاهب الإسلامية وسيؤدي إلى إيجاد أرضية مشتركة لمعالجة الخلافات السابقة والتقريب بينها وإلى جهد مشترك لدراسة الأمور المستجدة في حياة الأمة بحيث يؤدي إلى الوصول إلى حلول مشتركة لهذه المستجدات مما سيسهم في تقليص أو إزالة الخلافات بين المدارس والمذاهب الفقهية بشأن الأمور المستجدة.
وأكد أن التاريخ سيسجل بمداد من ذهب هذه المبادرة الرائدة لخادم الحرمين الشريفين التي تعكس عمق النظرة الثاقبة له - أيده الله - الذي أشاع ثقافة الحوار على جميع المستويات.
وفي ذات السياق، رحب سبعة من أبرز العلماء الشيعة في القطيف، بدعوة العاهل السعودي عبدالله بن عبدالعزيز لتأسيس مركز للحوار بين المذاهب، مؤكدين رفضهم اللجوء إلى العنف أو استهداف الممتلكات والمؤسسات العامة.
وأكد العلماء في بيان نشر أمس "أننا نؤيد وندعم دعوة خادم الحرمين الشريفين ونلتف حول مساعيه الداعية لرفض التقسيمات المذهبية والمناطقية والأيديولوجية التي تفت في وحدة المجتمع وتماسكه".
وأمل العلماء أن "يؤتي المركز ثماره المرجوة تدعيما لأسس الحوار وإرساء لدعائم المجتمع المدني الذي يجب أن يحترم فيه المواطن وتحفظ فيه كرامته وتصان حقوقه"، في إشارة إلى المركز الذي اقترح الملك عبدالله إنشاءه خلال قمة منظمة التعاون الإسلامي في مكة المكرمة الأسبوع الماضي.

الوطن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بطولات العرب

عمـــيد
عمـــيد



الـبلد :
العمر : 27
المهنة : طالب
المزاج : محلل
التسجيل : 12/03/2008
عدد المساهمات : 1520
معدل النشاط : 565
التقييم : 18
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: من إسلام أباد إلى الرباط.. حوار المذاهب ضرورة   الثلاثاء 21 أغسطس 2012 - 9:35

حبدا لو فسر لي الاخوة ما المقصود بالتقريب بين المداهب الاسلامية

هل يعد المدهب الاثنا عشري مدهبا مثلا ؟؟؟؟؟

فهدا امر غريب ....ناس عقيدتهم فاسدة ويقلك مدهب اسلامي !!!!











عدل سابقا من قبل بطولات العرب في الثلاثاء 21 أغسطس 2012 - 9:46 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ماهر

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 22/08/2011
عدد المساهمات : 6159
معدل النشاط : 5614
التقييم : 184
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: من إسلام أباد إلى الرباط.. حوار المذاهب ضرورة   الثلاثاء 21 أغسطس 2012 - 9:44

هو ليس كما تعتقد أخي هو فقط حشد من علماء الازهر والمغرب وتركيا والجزائر واليمن واندونوسيا وماليزيا

وباكستان .. الخ للخروج برد موحد للاخوة في ايران حتى لا يقال هذا الرد وهابي


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بطولات العرب

عمـــيد
عمـــيد



الـبلد :
العمر : 27
المهنة : طالب
المزاج : محلل
التسجيل : 12/03/2008
عدد المساهمات : 1520
معدل النشاط : 565
التقييم : 18
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: من إسلام أباد إلى الرباط.. حوار المذاهب ضرورة   الثلاثاء 21 أغسطس 2012 - 9:49

اتمنى ان تكون كلمة الحق لا ديبلوماسية فيها

مثل تلك الامور لا ليونة فيها ..هدا مصير امة ...






اعدروني لاني لم اكتب حرف

ذ لان لدي مشكلة في الكايبورد العربي




لدلك اكتب د ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ماهر

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 22/08/2011
عدد المساهمات : 6159
معدل النشاط : 5614
التقييم : 184
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: من إسلام أباد إلى الرباط.. حوار المذاهب ضرورة   الثلاثاء 21 أغسطس 2012 - 9:56

على فكرة أخي يتردد ان المقترح هو في الاصل لي د.مرسي وتم عرضه عند الزيارة للمملكة

والله أعلم


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
salih sam

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : College student
المزاج : اللهم سلم السودان و اهل السودان
التسجيل : 09/05/2011
عدد المساهمات : 7924
معدل النشاط : 6293
التقييم : 268
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: من إسلام أباد إلى الرباط.. حوار المذاهب ضرورة   الثلاثاء 21 أغسطس 2012 - 9:58

يرجي عدم تحويل الخبر الي حوار طائفي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

من إسلام أباد إلى الرباط.. حوار المذاهب ضرورة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام غير العسكريـــة :: تواصل الأعضاء-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين