أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

فشل جهود الإفراج عن الدبلوماسيّ السعوديّ باليمن

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 فشل جهود الإفراج عن الدبلوماسيّ السعوديّ باليمن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبدالله بن عبدالعزيز

مشرف سابق
لـــواء

مشرف سابق  لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 04/04/2012
عدد المساهمات : 9312
معدل النشاط : 9239
التقييم : 729
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: فشل جهود الإفراج عن الدبلوماسيّ السعوديّ باليمن    الإثنين 13 أغسطس 2012 - 2:55





السلام عليكم





الاثنين 25 رمضان 1433 الموافق 13 أغسطس 2012

الإسلام اليوم / رويترز
<P style="TEXT-ALIGN: justify">
فشلَت، اليوم الأحد، جهود الإفراج عن عبد الله الخالدي نائب القنصل بالقنصلية السعوديّة في مدينة عدن الساحليّة المخطوف في اليمن، وذلك إثر رفض متشددين على صلة بتنظيم القاعدة في اللحظة الأخيرة تسليمه للوسطاء.

وقال مصدر يمني لوكالة رويترز إن المفاوضين القبليين فوجئوا في اللحظة الأخيرة عندما أبلغهم الخاطفون بتأجيل عملية التسليم إلى وقت لاحق.

كان متشددون يمنيون قد خطفوا الدبلوماسي السعودي، مطالبين بفدية والإفراج عن النساء المحتجزات في السعوديّة، وذلك في الوقت الذي أفرجت فيه السلطات السعوديّة الشهر الماضي عن خمس محتجزات على صلة بتنظيم القاعدة، لكن منصور التركي المتحدث باسم وزارة الداخليّة أكّد في ذلك الوقت أن هذه الخطوة ليست مرتبطة بمطالب خاطفي القاعدة للدبلوماسي السعودي في اليمن

المصدر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

فشل جهود الإفراج عن الدبلوماسيّ السعوديّ باليمن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام غير العسكريـــة :: تواصل الأعضاء-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين