أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

اول درس فى علم التكتيك العسكرى

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 اول درس فى علم التكتيك العسكرى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
امبراطورالميكانيكا

رقـــيب أول
رقـــيب أول



الـبلد :
المهنة : مهندس عسكرى
المزاج : متزن
التسجيل : 16/02/2010
عدد المساهمات : 353
معدل النشاط : 430
التقييم : 10
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: اول درس فى علم التكتيك العسكرى   الأربعاء 1 أغسطس 2012 - 18:32

اول درس فى علم التكتيك العسكرى


التكتيك في حرب العصابات

يتخذ التكتيك في حرب العصابات شكلين رئيسيين، هما الكمين والإغارة،

ورغم تباين الكمين والإغارة في بعض التفصيلات الفنية، إلا أن كلا

منهما يخضع لقواعد عامة لابد من مراعاتها في تكتيك العصابات أيا كان


الشكل المتخذ فيه.

وسنشير فيما يلي إلى القواعد العامة التي تحكم تكتيك العصابات ثم

نتناول بعد ذلك كلا من الكمين والإغارة.

أولا: القواعد العامة التي تحكم تكتيك العصابات

وهذه القواعد هي :

- الهدف التكتيكي هو المقاومة لا تحقيق النصر، ولذا يجب ترك العناد

والإصرار إلا عند عدم التمكن من الفرار فحسب، ولهذا قال ماوتسي

تونج: « على رجال العصابات أن يكونوا خبراء في الفرار ».

- يجب الحذر دائما من حصار العدو، والتملص فورا من القتال عند

بادرة ذلك.

- يراعى في الهجوم الحذر التام، مع مراعاة الضجة في الشرق والهجوم

في الغرب.

- يجب الاعتماد التام على التخفي بالاندساس والاختلاط بالسكان

المحليين.

- يجب أن تكون قواعد الانطلاق محصنة تحصينا طبيعيا، ومجهزة

هندسيا للدفاع عنها عند اللزوم، كما يجب فضلا عن ذلك أن تكون

متمتعة بممرات خفية سهلة للفرار.

- يراعى عدم ترك أية آثار عند الانتقال أو التوقف للراحات.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امبراطورالميكانيكا

رقـــيب أول
رقـــيب أول



الـبلد :
المهنة : مهندس عسكرى
المزاج : متزن
التسجيل : 16/02/2010
عدد المساهمات : 353
معدل النشاط : 430
التقييم : 10
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: اول درس فى علم التكتيك العسكرى   الأربعاء 1 أغسطس 2012 - 18:33

- يجب القيام ببث قواعد صغيرة حسنة الإخفاء حول منطقة الأهداف قبل
الهجوم عليها حتى يمكن استخدام هذه القواعد في إخفاء المصابين توطئة

لنقلهم إلى مناطق أكثر أمنا.

- تحل مسائل الإعاشة والذخيرة باستخدام مخازن صغيرة مخفاة لا

يعرف طريقها إلا عدد محدود، وتوضع المواد المطلوب تخزينها في

أوعية من البلاستيك أو الصفيح أو الزجاج حتى لا يفسد بالمياه

والرطوبة.

- يراعى السرية التامة، فخطط التحرك، وقواعد الانطلاق الفرعية

والتبادلية، فضلا عن الرئيسية بالطبع، لا يجب أن يعرفها إلا نفر قليل.

- يراعى تجنب النمطية والتكرار عند تنفيذ العمليات التكتيكية المختلفة.

- الاندفاع والتهور مرفوضان تماما في تكتيك العصابات.

- المفاجأة والسرعة والحسم، أمور مهمة في تكتيك العصابات.

- يفضل مهاجمة العدو وهو في حالة التحرك، لسهولة الإيقاع به في هذه

الحالة.

- يفضل الهجوم على المنشآت المنعزلة لأثرها السيكلوجي، فضلا عما

تؤدي إليه من إجبار العدو على الانتشار وتوزيع قواته، بالإضافة إلى

توفر المؤن والسلاح بها بكميات كبيرة نسبيا.

- يجب سحب أسلحة ووثائق القتلى من رجال العصابات.

يجب أن يعتمد رجال العصابات على جهودهم الذاتية للتعيش،
-
فيتفرقون للحياة ويجتمعون للقتال.
-
ثانيا: الكمين

والكمين - كتكتيك قتالي - تعرفه القوات النظامية كذلك، بل وتستخدمه

القوات الخاصة بكثرة في الجيوش النظامية وذلك بغرض الحصول على

أسير أو وثائق.

ولا يختلف الكمين سواء لدى رجال العصابات أو لدى القوات النظامية

في أسسه الفنية، إلا أن الكمين عند رجال العصابات ينفرد بميزات

معينة أهمها، الاعتماد على الدعم المحلي للسكان في الإخفاء والتمويه

والانسحاب وتكديس الأسلحة والمعدات المطلوبة، وكذا تعويض

الإمكانيات المادية المطلوبة بالروح المعنوية العالية والذكاء المحلي.

ويقصد بالكمين، الاختفاء في موقع جيد ينتظر تقدم العدو تحت سيطرته،

حيث تقتحمه قوات الكمين بغرض إبادة العدو أو الحصول منه على

أسرى أو وثائق أو أسلحة أو معدات، فضلا عن إزعاج العدو وإثارته

وإرهابه بالطبع.

ولنجاح الكمين بهذا المعنى، تعمد قوات العصابات إلى تقسيم الكمين إلى

ثلاث مجموعات، هي مجموعات الملاحظة، والاقتحام، والوقاية وستر

الانسحاب.

ويرى أرنستو شي جيفارا أن من الممكن أن يتم الكمين بطريقة أخرى

سماها هو « الرقصة الموسيقية » وفيها ينقسم رجال الكمين إلى أربع

مجموعات تحتل كل منها اتجاها جغرافيا معينا وتقبع فيه انتظارا للعدو.

فاذا ما جاء العدو وتوسط هذه المجموعات عمدت إحداها إلى إطلاق

النار عليه، فإذا ما هجم عليها: انسحبت هي من أمامه بينما تطلق

مجموعة أخرى النار عليه، وهكذا تتبادله المجموعات الأربع هجوما
وانسحابا حتى تنهار روحه المعنوية ويتجمد في مكانه ثم يقع فريسة

سهلة للكمين في النهاية.

ولا يهم الوقت في تنفيذ هذه المناورة، فقد يكون ليلا أو نهارا، إلا أنه

يراعي تقصير الأبعاد فيما لو نفذت هذه المناورة ليلا.

كما يرى كل من ماوتسي تونج، والجنرال نيجوين فوق جياب قائد جيش

التحرير الفيتنامي - فيما سبق - أن من الممكن تنفيذ الكمين بطريقة

مركبة يطوق فيها العدو مجموعة صغيرة ثم يكتشف بعد فوات الأوان

أنه كان خاضعا لخدعة ماكرة حيث تكون مجموعات كبيرة قد طوقته هو

أيضا.

ولا تعليق لنا على هذه الطرق، فكلها صالحة للتطبيق إذا ما روعي فيها

تجنب النمطية والتكرار والبلادة في التنفيذ.

ثالثا : الإغارة

والفارق الفني بين الكمين والإغارة يكمن في أن الكمين انتظار وترقب

في موقع جيد، بينما الإغارة تقدم مدروس إلى هدف مختار بعناية.

ففي الإغارة تتقدم القوة المغيرة مراعية الاختفاء التام على طريق تقدمها

نحو الهدف المختار من قبل، ئم تقوم هذه القوة باقتحام هذا الهدف

بالأسلوب الذي يناسب المعلومات عنه.

وبالطبع فإن الهدف العام لكل إغارة، هو إزعاج العدو وإرهاقه وإرهابه،

إلا أن لكل إغارة أهدافا خاصة أخرى قد تكون الحصول على الأسرى

أو الوثائق أو الأسلحة أو المؤن أو المعدات أو حتى مجرد تدمير الغرض

المستهدف ونسفه.

وجدير بالذكر إن الانسحاب في الإغارة يعتبر من أهم مراحلها، فالعدو

لن يبخل بالمطاردة اللازمة إذا ما تيسرت له طرقها، بينما لا تتمتع القوة

المغيرة بأي ستارات من النيران الثقيلة لأن هذا البذخ لا يتوافر لرجال

العصابات غالبا، ولهذا يعمد رجال العصابات إلى تعويض ذلك

بالانسحاب من الطرق الوعرة الصعبة، مع تلغيم هذه الطرق بالإشراك

الخداعية الصغيرة التي تعوق تقدم العدو خلف القوات المنسحبة.

وفي ختام الكمين والإغارة نذكر بأن كلا منهما قد يجري تنفيذه من قواعد

مبثوثة بين تشكيلات العدو، كما قد يجري تنفيذه بأسلوب التسرب

والانتشار داخل خطوط العدو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
FALCON

مشرف سابق
لـــواء

مشرف سابق  لـــواء



الـبلد :
العمر : 33
المهنة : انسان
المزاج : ببساطه مزاج انسان؟؟
التسجيل : 15/02/2012
عدد المساهمات : 6143
معدل النشاط : 5355
التقييم : 452
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: اول درس فى علم التكتيك العسكرى   الأربعاء 1 أغسطس 2012 - 18:36

اهلان بك اخى العزيز فى منتدى الجيش العربى

ارجو وضع مصدر للموضوع عمل بالقواعد المنظمه للمنتدى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد رجب

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : مصمم المنتدى
التسجيل : 03/07/2012
عدد المساهمات : 3629
معدل النشاط : 3500
التقييم : 274
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: اول درس فى علم التكتيك العسكرى   الأربعاء 1 أغسطس 2012 - 22:45

موضوع رائع بس المصدر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المحارب 13

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
التسجيل : 29/07/2012
عدد المساهمات : 66
معدل النشاط : 88
التقييم : 2
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: اول درس فى علم التكتيك العسكرى   الخميس 2 أغسطس 2012 - 1:19

موضوع جميل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

اول درس فى علم التكتيك العسكرى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: مواضيع عسكرية عامة - General Topics-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين