أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

موسوعة الدبابات المقاتلات الروسيات -T

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 موسوعة الدبابات المقاتلات الروسيات -T

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
goste

مـــلازم أول
مـــلازم أول



الـبلد :
العمر : 26
المهنة : Technicien en Reparation des Engins a Mo
المزاج : سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
التسجيل : 16/12/2011
عدد المساهمات : 731
معدل النشاط : 821
التقييم : 28
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: موسوعة الدبابات المقاتلات الروسيات -T   الجمعة 20 يوليو 2012 - 0:05


[size=18]
بسم الله الرحمن الرحيم

... السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...












اقدم لكم موسوعة تدور حول مجموعة الدبابات الروسية المسمات بـ


-T دون إطالة تفضلوا :

















ـــــــ♦{ الدبابة الروسية T-80 }♦ـــــــ





دخلت الدبابة
الروسية T-80 الخدمة عام 1976 ، و تعتبر هذه الدبابة تطوير للدبابة T-64
التي اعتبرت باكورة الجيل الجديد من الدبابات الروسية في تلك الحقبة من
الزمن و قد كانت (أي الـ T-64) أول دبابة في العالم تستخدم فيها الملقمات
الآلية التي سمحت بتقليل أفراد الطاقم من أربعة إلى ثلاثة ، و هكذا اعتبرت
دبابة الـ T-80 تكملة لمسيرة التفوق الروسية في صناعة الدبابات خصوصاً و أن
دبابة الـ T-72 و التي صممت لتصنع بأعداد كبيرة و تكلفة قليلة لم تثبت
جدارتها بين أجيال الدبابات الحديثة .


روعي في تصميم الدبابة الخارجي
عدة مبادئ أهمها بالتأكيد الحجم الصغير نسبياً للدبابة بالمقارنة مع
الدبابات الغربية عملاً بالمبدأ الساري في تصميم الدبابات الروسية بالإضافة
إلى الإهتمام بأيروديناميكية سطوح الدبابة الرئيسية و ذلك للتقليل من تعرض
المحرك للأوساخ و الرمال أثناء العمل في بيئات صحراوية رملية .


مرت
دبابة الـ T-80 بمراحل عديدة من التطوير إذ تختلف النسخ الأولى عن النسخ
التي لحقتها بكثير من الأوجه منها أجيال الدروع التفاعلية و المحرك
المستخدم و غيرها من تجهيزات الدبابة و لعل أشهر هذه النسخ المطورة هي الـ
T80U أو الـ T-80y كما تكتب بالروسية و هو الحرف الأول من كلمة (улучшилось
: أولشيشنيي ) و التي تعني مطورة .



الدبابة T-80U:



بدأ
إنتاج الدبابة T-80U في عام 1986 و قد كان هذا التطوير الأوسع للدبابة إذ
تم تزويدها ببرج جديد بزيادة في سماكة الدرع في سقف البرج للحماية من
الأسلحة التي تستخدم تقنية الـ Top Attack مع إضافات أخرى شملت نظام جديد
للتحكم بالنيران (FCS) و محرك توربيني جديد و شملت التطويرات أيضاً الدروع
الجانبية Side Skirts و تركيب جيل جديد من الدروع التفاعلية قادرة على
التصدي لقذائف الطاقة الحركية (APFSDS) و دخلت الدبابة T-80U مرحلة أخرى من
التطوير في عام 1992 حيث زودت بمحرك جديد أكثر قوة و عملانية و بنظام جديد
للتحكم بالنيران .



التسليح:



دبابة
الـ T-80U هي أول دبابة روسية تستخدم أنظمة التحكم بالنيران المحوسبة و هو
من طراز 1A42 مع محدد للمسافات يعمل بالليزر بقدرة قياس تتراوح بين 50 م –
9999 م وبمجال للخطأ لا يتجاوز + - 5 متر كما يشمل كمبيوتر بالستي من نوع
1V517 يقوم بتعديل الرؤية للرامي بعد حساب التأثيرات البالستية على المقذوف
و خصائص المدفع .


يعمل نظام التحكم بالنيران في دبابة الـ T-80U بنظام
مزدوج يسمح لقائد الدبابة بالإضافة للرامي بإستخدامه و يتم ذلك عبر ضغط زر
في لوحة تحكم قائد الدبابة ما يسمح له التحكم بالبرج و تدمير الأهداف ذات
الأولوية .


سلاح الـ T-80U الرئيسي هو المدفع الأملس الجوف2A46M-1 عيار
125 مم و يتم تثبيت المدفع أثناء الحركة عبر نظام تثبيت و موازنة مزدوج
المحاور (Dual Axis Gun Stabilization System) من نوع2JE42 و قد صمم المدفع
بطريقة تسمح بتبديل السبطانة بشكل سهل و ذلك بفضل مفاصل التثبيت حيث يتم
عزل المفاصل و تبديل السبطانة بدون الحاجة لفك كامل المدفع عن البرج .


يبلغ
وزن المدفع الإجمالي 2350 كغ و يبلغ طوله 6 أمتار و بقابلية ميلان
للسبطانة من -5 إلى +15 درجة و بمدى للرمي يتراوح ما بين 3000 – 3500 متر
حسب الذخيرة المستخدمة .


يستطيع مدفع الدبابة الرئيسي إطلاق مختلف أنواع
الذخائر ( قذائف الطاقة الحركية APFSDS - المتفجرات المضادة للدبابات HEAT
- القذائف المتشظية HEF) بالإضافة إلى قدرته على إطلاق الصواريخ الموجهة
من نوع 9M119 Refleks و المعروف بإسم AT-11 sniper والذي يبلغ مداه 5000
متر و يستخدم للتوجيه تقنية ركوب شعاع الليزر (Beam riding) .


تحمل
الدبابة 45 قذيفة مدفع متنوعة الأصناف منها 28 قذيفة في الملقم
الأوتوماتيكي الذي يسمح للدبابة إطلاق ما معدله 8 قذائف بالدقيقة كما تحمل 5
صواريخ موجهة .


كما أن للدبابة رشاشين أولهما الرشاش NSVT عيار 12.7 مم
مضاد للطيران يمكن التحكم به آلياً من داخل البرج من قبل قائد الدبابة و
بحجم من الذخيرة تبلغ 500 طلقة و الثاني الرشاش PKT عيار 7.62 مم مضاد
للأفراد و بحجم من الذخيرة تبلغ 1250 طلقة .


بالنسبة لأنظمة الرؤية فنسخ
حقبة الثمانينات من الدبابة T-80 كانت تستخدم منظار الرؤية الليلية
Buran-PA بمدى رؤية أقصى يبلغ 1500 متر إلا أنه مع بداية التسعينات و
بالتحديد في عام 1992 بدأ يستخدم في الدبابة T-80U المنظار الحراري Agava-2
بمدى للرؤية يتجاوز الـ 3000 متر في مختلف ظروف الرؤية السيئة و المحدودة .


أما
قائد الدبابة فيستخدم نظام الرؤية مزدوج المهام PNK-4S و يجدر التنويه إلى
أن منظار القائد موازن على المحور العامودي فقط (vertically stabilized
sight) .




التدريع و الحماية :



في
النسخ الأولى من الدبابة T-80 كان الدرع في منطقة البرج من النوع المقولب
أي المصبوب في قوالب جاهزة إلا أنه في النسخ اللاحقة المطورة كما في الـ
T-80U اعتمد في تصميم درع البرج على نفس المبدأ المستخدم في الدبابة T-64
أي الدروع المركبة أو الدروع المتعددة الطبقات حيث باتت تتألف من ثلاثة
طبقات الأمر الذي حسن من قدرتها على التصدي للذخائر المضادة للدبابات بشكل
كبير .


زودت دبابة الـ T-80 بدروع تفاعلية من الجيل الأول Kontakt-1 في
النسخ T-80BV و نسخة القيادة منها T-80BVK إلا أنه بالنسخ الأكثر تطوراً
مثل الـ T-80U زودت الدبابة بالجيل الأحدث من الدروع التفاعلية Kontakt-5
التي زادت من حماية الدبابة في مواجهة قذائف الطاقة الحركية و تغطي علب الـ
Kontakt-5 حوالي %50 من البرج تتركز في مناطق المقدمة و الجوانب و السقف
حيث تم تركيب 8-7 علب (حسب تجهيزات الدبابة) تغطي مقدمة البرج و أطرافه
بالإضافة إلى 22 علبة مثبتة على سقف البرج للحماية من الهجمات العامودية و
الشبه عامودية على البرج كما أن مجموعة أخرى من علب الـ Kontakt-5 تغطي
مقدمة الدبابة أعلى حجرة السائق .


كما زودت الـ T-80U بدروع تفاعلية
جانبية (Side Skirts) تغطي العجلات الثلاثة الأمامية مثبتة على قاعدة من
المطاط المخصص لإمتصاص تأثير إنفجار الدرع و تخفيف أثره على سلسة السير .



من
وسائل الحماية في الدبابة أيضاً الأنظمة الدفاعية من النوعين Hard Kill و
Soft Kill و يندرج تحت الفئة الأولى نظام Arena الذي يعمل على إعتراض و
تدمير الذخائر الموجهة نحو الدبابات و ذلك عبر إطلاق ذخيرة متشظية نحوها
بعد أن يتم رصدها برادار يستخدم النطاق الموجي الملليمتري
Millimeter-wavelength Dopler Radar


كما يندرج تحت هذه الفئة نظام Drozd-2 و الذي يعمل على أساس مشابه للنظام السابق .


أما
بالنسبة للفئة الثانية من وسائل الحماية أي الـ Soft Kill Systems فيندرج
تحتها نظام Shtora-1 و يعمل هذا النظام بطريقتين الأولى بإستخدام ستائر
الدخان أو الـ Smoke Screens حيث تعمل هذه الستائر الدخانية على تشتيت شعاع
الليزر الموجه للذخيرة بحيث يمنع الصاروخ من إلتقاط الشعاع المرتد و
التوجه نحوه .


أما الطريقة الثانية فهي بإستخدام مرسلات كهروبصرية
للأشعة التحت الحمراء تقوم بالتشويش على ا لـIR Flares و التي تقوم بمهمة
السيطرة علىالصاروخ و إبقاءه على المسار بالتواصل مع وحدة القيادة ما يؤدي
لخروج الصاروخ عن مساره على أحد محوري السيطرةو الموازنة و يستخدم هذا
النظام على نسخة القيادة T-80UK و هي نسخة مخصصة للقيادة و تكون عادةً
مزودة بأجهزة إتصالات إضافة و نظام ملاحة من نوع TNA-4 .


كما أن الدبابة
مزودة بنظام مكافحة النيران من نوع 3EJC13 Inei و الدبابة T-80U تعتبر من
الدبابات قليلة الملحوظية و يعود ذلك لصوت المحرك المنخفض و انبعاثاته
الغازية عديمة اللون و نظام التبريد الذي يقلل من البصمة الحرارية للدبابة .


كما
أن الدبابة معزولة بشكل كامل عن المحيط الخارجي و ذلك لحماية الطاقم من
التلوث الكيماوي و البيولوجي و النووي و محمية من الإشعاعات النووية حيث أن
حجرة الطاقم مزودة بفلاتر إلكترونية تعمل بمرحلتين لتنقية الهواء حيث تقوم
بضخ الهواء بقدر يرفع من نسبة ضغط الهواء قليلاً في الحجرة الأمر الذي
يمنع تسرب الغبار النووي المشع و العوامل الكيميائية و البيولوجية الأخرى و
مبدأ التنقية بمرحلتين يقلل من الحاجة لتبديل الفلاتر الرئيسية حيث يمكن
استخدام الفلاتر لقطع مسافة تزيد عن 1000 كم بظروف التلوث الإشعاعي دون
الحاجة لتبديلها.




المحرك و نظام التعليق:



دبابة
الـ T-80 كانت أول دبابة روسية استخدم فيها المحرك التوربيني إذ تم في
النسخ الأولى من هذه الدبابة استخدام المحرك GTD-1000T الذي يولد 1000 حصان
(746KW) و المحرك GTD-1000TF الذي يولد 1100 حصان (820KW) .


أما اليوم و
منذ عام 1992 فيستخدم في النسخة T-80U المحرك الأقوى GTD-1250 حيث يولد
1250 حصان (919KW) بالإضافة إلى مزايا أخرى لهذا المحرك منها توفير أكبر
بإستهلاك الوقود و زيادة في السرعة القصوى للدبابة كما يقلل هذا المحرك
التوربيني من الحاجة لإستخدام علبة التروس لتبديل السرعات في المناطق
الوعرة .


بفضل هذا المحرك تعتبر دبابة الـ T-80U من أكثر الدبابات
نشاطاً و أفضلها أداءاً بالنسبة للحركة إذ تستطيع الدبابة الإنتقال من
الصفر إلى سرعة 50 كم/سا بمدة تتراوح بين 10-15ثانية و يمنح الدبابة سرعة
قصوى تزيد عن الـ 70 كم/سا و يبلغ معدل الأحصنة بالنسبة للوزن Power to
Wight ratio ما يقارب 24.65 حصان لكل طن .


كما تم إدماج مزيل رمال
أوتوماتيكي في المحرك للتخفيف من تأثير الرمال على أداء المحرك الأمر الذي
أدى إلى إطالة عمر المحرك كما أن المحرك مثبت على بدن الدبابة بطريقة تسمح
بتغييره بسرعة و بمدة لا تتجاوز الثلاث ساعات .


كما زودت الدبابة بوحدة
طاقة من نوع GTA-18 تولد طاقة قدرها 18KW ما يسمح بتشغيل كافة الأنظمة
الإلكترونية في الدبابة دون الحاجة لتشغيل المحرك الرئيسي و تستخدم وحدة
الطاقة هذه في الأوضاع الدفاعية التي لا تحتاج لتحرك الدبابة حيث أن عدم
تشغيل المحرك يجعل من الإنبعاثات الحرارية للدبابة معدومة تقريباً ما يصعب
من رصدها و اكتشافها بشكل كبير .


يتصل بالمحرك علبة تروس ميكانيكية لتبديل السرعة تتألف من أربع غيارات للأمام و غيار واحد للخلف .


يتألف
نظام التعليق Suspension من ست محاور يثبت عليها ست عجلات من كل جانب
بقواعد من المطاط و أقراص من الألمنيوم مع ممتصات صدمة هيدروليكية بشكل
تلسكوبي مكونة من مرحلتين للتقليل من الإزعاج للطاقم خصوصاً و أن الدبابة
T-80U ذات قدرة على القيام بحركات حادة و عنيفة بسبب قوة محركها الأمر الذي
يدفع الجميع للتساؤل عما يحدث للطاقم داخل الدبابة إلا أنه بفضل نظام
التعليق الممتاز لا يشعر الطاقم بأي إزعاج يذكر بالإضافة إلى أن مقاعد
أفراد الطاقم مصممة لتمتص الصدمات أثناء السير في المناطق الوعرة .


و تبلغ أبعاد مراكز محاور التعليق في الدبابة T-80U 280 سم عرضياً و 410 سم طولياً .


كما
تجدر الإشارة إلى أن هناك نسخة أخرى من الدبابة T-80U مزودة بمحرك ديزل من
نوع 6TD-1 بست إسطوانات و يولد عزم قدره 1000 حصان (750KW) و تسمى هذه
النسخة من الدبابة T-80UD .



























ـــــــ♦{ الدبابة الروسية T-72 }♦ـــــــ





صممت هذه الدبابة كنسخة رخيصة من الدبابة الممتازة T-64 , لتصنع باعداد كبيرة وتصدر الى اي دولة


صديقة للاتحاد السوفيتي . كانت الفكرة ان تقوم المصانع السوفيتية بتصنيع الالاف من ال T-72 لتملئ


الجبهة اذا نشبت حرب بين حلف وارسو والحلف الاطلسي.



التدريع:



تم البدء في تصنيع ال T-72 في نهاية السبعينات وبالتحديد سنة 1976 تحت اسم T-72 , اما اسم الدبابة في مراحل التصميم كان object.172 .


الطرازات الاولى من ال T-72 امتازت بوجود تدريع عالي الجودة من السراميك المصفح, لكن لاسباب اقتصادية


تم التخلي عن هذا النوع من التدريع الى نوع اخر وهو المعروف باسم SAND BARS, بمعنا انو التدريع


في برج الدبابة(لو نظرت للدبابة من الامام) يتكون من حشوة من الرمال. اثناء صب ابراج الدبابات الاخرى


مثل ال T-64 و ال T-80 يتم وضع الرمال في القالب لتتكون فراغات, بعد اكتمال عملية صب البرج يتم اخراج


الرمال وحشو الفراغات بانواع عديدة من الدروع السيراميكية او غيرها من انواع الدروع. لكن الحال يختلف


بالنسبة للدبابة T-72 , فكما ذكرت في الطرازات الاولى من هذه الدبابة كانت الدروع ممتازة ولكن لاسباب


اقتصادية تم تبديل الدروع, لهذا الشيئ وبعد اكتمال عملية صب برج ال T-72 يتم ترك الرمال في برج الدبابة


وهذه الرمال بدورها تحمي برج الدبابة بشكل جيد ضد قذائف محشوة بحشوات تفجيرية (قذائف شديدة


الانفجار) لكن اداء هذا النوع من الدروع ضد القذائف السهمية ضعيف جدا(APFS) .


الدروع الرملية تعمل بنفس طريقة الدروع السيراميكية ولكن هذه الاخيرة اكثر صلابة من الدروع الرملية


بينما الرملية اقل تكلفة في التصنيع.في البداية استعمل الرمل العادي في حشوة دروع ال تي-72, ولكن


بعد مدة تم استعمال انواع اخرى من الرمال مثل الغرانيت او الرمال الاصطناعية ذات كثافة نوعية اكبر من


الرمل العادي.


لكن في منتصف الثمانينات تم التخلي عن دروع الرمال الى دروع اخرى.



طريقة صد الدروع الرملية لمختلف القذائف:



بالنسبة للقذائف ذات الحشوة المنفجرة , عند انفجار الراس الحربي للقذيفة يتم خرق الدرع الحديدي الخارجي


(بفضل شدة الانفجار, درجة الحرارة العالية والضغط) للبرج بعدها يقوم الرمل بعملية امتصاص شدة الانفجار


بان يمتص الرمل الحرارة العالية وبهذا يتم تفريغ شدة الانفجار على اكبر مساحة ممكنة. هذه العملية


بالطبع لاتشمل كل انواع القذائف ذات الحشوة المنفجرة بل القذائف او الصاواريخ الي تحمل شحنة كبيرة


باستطاعتها خرق هذه الدروع



اما بالنسبة للقذائف السهمية بالدروع الرملية باستطاعتها صد القذائف القديمة وذات السرعات البطيئة والكتلة


القليلة, عندما تخرق القذيفة السهمية الدرع الحديدي الخارجي يتم دفع كتلة من الحديد في مساحة معينة الى


الداخل(مو الى داخل البرج ولكن الى داخل الحشوة الرملية) بفعل سرعة القذيفة ووزنها, لكن بعكس القذائف


ذات الحشوة المنفجرة التي تقوم بفضل القوة الكيميائية بحرق او تدمير الدرع الخارجي والدروع ما بعد الدرع


الخارجي تقوم القذيفة السهمية بدفع كتلة من الرمل الى الامام(يعني امام القذيفة يتم دفع كتلة من الرمال)


هذه
العملية تولد ضغط شديد داخل البرج ويكون هناك حاجة لمساحة اكبر لستيعاب
الضغط النتاج , ولعدم وجود هذه المساحة يزداد الضغط بزدياد دفع القذيفة
لكتل الرمال مما يؤدي بالنهاية الى انو مقدمة القذيفة السهمية تنكسر


وتقل قوة القذيفة في خرق الدروع, وكما وضحت انو هذه العملية لاتشمل كل انواع القذائف السهمية.




المنطقة الاكثر تدريع في برج ال تي-72 هي مقدمة البرج ,بعكس الجوانب ومؤخرة البرج. فالمتوقع ان


تستهدف المقدمة اكثر من الجوانب او مؤخرة البرج (وهذا بالنسبة لمعظم الدبابات في العالم)



بالنسبة لل SIDE SKIRTS كانت هذه الدروع معدومة في الطرازات الاولة وفي الطرازات الاحقة تم استعمال


دروع جانبية لحماية الجنزير من المطاط القوي .




الطرازات للدبابة تي-72:



هنا يتيه الكثير من الكتاب بشان طرازات الدبابات الروسية وخصوصا ال تي-72, لان جرت العادة لدى الاتحاد


السوفيتي ان يصنعوا الدبابة حسم متطلبات المشتري يعني يمكن ال تي-72 السورية تختلف عن التي-72


العراقية والايرانية والجزائرية, وهنا يعطى لكل طراز اسم معين .


ولكن هناك طرازات معروفة وسهل التعرف عليها منها الطرازات التالية



T-72:


هذا الطرا زالاول الذي دخل الخدمةفي الجيش السوفيتي (الجيش الروسي اولا) . هذا النوع لم يحوي دروع


الجنازير وكان يحوي الدروع الممتازة من السيراميك ,بالاضافة الى ان انظمة التحكم بالنيران وقياس المسافات


كانت بدائية


نسخة التصدير من هذه الدبابة تسمى ب T-72M



T-72A:


هذا الطراز نفس الطراز السابق ولكن تم اضافة جهاز ليزر لقياس المسافات ودروع جانبية لحماية الجنزير


ايضا جهزت هذه الدبابة بقواذف دخانية للتمويه


النسخة المخصصة للتصدير يطلق عليها اسم T-72 M1 ,صنعت هذه النسخة في كلا من بولندا و تشيكوسلوفاكيا


تحت نفس الاسم, لكن الجودة كانت اقل وفي بعض الاوقات تم التخلي حتى عن الدروع الرملية ليصبح البرج


فارغ من اي درع, العراق كان المشتري الاكبر لهذا الطراز (خصوصا المصنع في بولندا) لاسباب اقتصادية


واسباب استراتيجية في حينها, حتى بعد نهاية الحرب مع ايران باشر العراق بفتح مصنع في بغداد لتجميع


التي-72 (T-72 M1) , حيث تاتي قطع التي-72 من بولندا او تشيكوسلافاكيا وتجمع في العراق(بعض القطع


تم تصنيعها في العراق) تحت اسم اسد بابل




T-72 AK:



هذه الطراز مخصص لقيادة مجموعة من الدبابات , ومجهز باكثر من راديو



T-72M:



هذا الطراز مجهز بانظمة تحكم بالنيران بمستوى ال T-72A ولكن الدروع من الحشوة الرملية


النسخة للتصدير هي T-72 M1M



T-72 AV



هي نفسة الدبابة بمستوى T-72A ولكن تم اضافة دروع ERA وهذه تتكون من بلوكات مربعة تنشر على


كامل البرج ومقدمة الدبابة بالاضافة الى جانبي الدبابة.




T-72 B


هذه الطراز مجهز بدروع era وامكانية استعمال صواريخ موجهة مثل at-11 snipper


النسخة الخاصة للتصدير هي T-72 S ايران لديها هذه النسخة


اجهزة التحكم بالنيران:



يضم برج الدبابة تي-72 ايضا اجهزة نظر ليلية ونهارية تخص قائد الدبابة والمدفعجي وسائق الدبابة


ال FCS او fire control system كان اقل تعقيد من الانواع الموجودة في دبابات تي-80 وتي-64.


نظام التحكم بالنيران في دبابات تي-80 وتي-64 يتكون من عدة مجسات تغذي الكمبيوتر البالستي لتصويب


المدفع والمساعدة في توزان البرج والمدفع اثناء السير. لكن نظام التحكم بالنيران الخاص بال تي-72 لايحوي


كل هذا التطور الموجود على دبابت تي-80 و64 , بل هو نظام رخيص يعتمد على المدفعجي في قياس المسافة


الى الهدف بالنظر من دون استعمال اي جهاز اخر لقياس المسافات مثل اجهز ة الليزر( هذا الكلام كله يخص


الطرازات الاولى من ال تي-72)هذه العيب ايضا جنب ال تي-72 من استعمال الصواريخ الموجهة اثناء الحركة.



اجهزة الرؤية الليلية تنقسم الى ثلاث اجزاء او ثلاث اجهزة, سائق الدبابة يملك ضوء رؤية ليلية خاص به


قائد الدبابة يملك جهاز رؤية ليلية خاص به من نوع TPN-1-49 بالاضافة الى انو المدفعجي يملك جهاز رؤية


ليلية خاص به ايضا وهو الاكبر موجود على الجانب الايمن(علي اليسار لو نظرت الى الدبابة من الامام)


برج الدبابة متوازن افقيا وعموديا مع انو التوازن العمودي يختل بعدما تصل سرعة الدبابة الى 40 كم




دبابة التي-72 تتمتع كدبابة مقارنة بغيرها بان ارتفاعها قليل , وسرعتها في ميدان المعركة جيدة


هناك ايضا بع العيوب تذكر مثل تصميم الدبابة الداخلي الي لايسمح للطاقم باخذ راحته, وثاني شي هو


مدى رفع المدفع الى الاسفل والاعلى قليل 6 الى الاسفل و 16 درجة الى الاعلى


ولكن العيب الاكبر هو اماكن وجود الذخيرة داخل الدبابة , فالذخيرة مكدسة في مخزن الشحن الالي تحت


البرج وبجانب المحرك وبفي بعض الاحوال يتم ادخال عدد من القذائف الى داخل الدبابة بعدما امتلئت المخازن


مثل الي صار مع الدبابت العراقية اثناء حرب غزو الكويت.



يتالف طاقم الدبابة تي-72 من ثلاث افراد وهم



قائد الدبابة



المدفعجي



واخيرا سائق الدبابة




قائد الدبابة:



هو من يعطي الاوامر, له فتحة في برج الدبابة خاصة به يدخل ويخرج منها , يستطيع التحكم ببرج الدبابة


من خلال زرين موجودين على مقود التحكم, يتطلب تثبيت برج الدبابة في اتجاه معين بكبس الزرين في وقت واحد


لو تعطل هذا النظام يستطيع القائد التحكم ببرج الدبابة يدويا.


لدى القائد ايضا حرية استعمال رشاش عيار12.7 مم يستعمل ضد الطائرات والهليكوبترات ا لمنخفضة


يتمتع قائد الدبابة باربعة اجهزة رؤية منها اثنين موجودات بفتحة الدخول والخروج واثنان موجهان الى الامام


احدهم جهاز الرؤية الليلية والثاني هو جهاز الرؤية الرئيسي ليلي-نهاري يسمى باTKN-3 هذا الجهاز يكبر


خمس مرات حسب الاجواء , فمثلافي النهار يصل مدى الرؤية الى 2000متر اما في اليل فيقل المدى الى 800 متر


لان جهاز الرؤية الليلية يصل مداه فقط 800 متر.


قائد الدبابة يقوم بكل ما يخص اتصالات الراديو وبعض مهام الشحن الالي مثل كبس ازرار الكمبيوتر الخاص


بالشحن الالي




المدفعجي:



لدى المدفعجي منظار من نوع TPD-K1 ويستطيع التكبير-التقريب 8 مرات , مع وجود ناظور اخر يكبر


فقط مرة واحدة لو تعطل المنظار الرئيسي, بالاضافة الى وجود جهاز رؤية ليلية نوع TPN-1-49-23


جهاز الرؤية الرئيسي مربوط في بعض الاحيان بجهاز ليزر لقياس المسافات(في الدبابت المطورة)


جهاز الاشعة تحت الحمراء الخاص بالمدفعجي يعاني من بعض المشاكل منها انه حساس للضوء اوقات


النهار ولهذا يغطاء بغطاء اثناء النهار, دقة الصورة ضعيفة جدا بحيث من الصعب التعرف على هدف على بعد


600 متر



عملية الاشتباك مع هدف تتم كما يلي:



اولا المدفعجي يختار نوع الذخيرة التي ينوي استعمالها بعدين يكبس زر الشحن الالي حتى تشحن القذيفة


المعينة داخل المدفع



من خلال هجاز الرؤية والتصويب الرئيسي يضهر ضوء احمر يدل على انو القذيفة قد شحنت



ثالثا ومن خلال جهز التصويب الرئيسي يقوم المدفعجي بوضع الهدف في منتصف الدائرة لقياس المسافة


بعد قياس المسافة يتم ضرب الهدف



كل هذا يجري خلال 4 او 5 ثواني



سائق الدبابة:



موقع سائق الدبابة هو في مقدمة الدبابة .يوجد على الجانب الايسر والايمن خزانات وقود.


لدى السائق ناظور رؤية عادي وجهاز رؤية ليلي في مقدمة الدبابة.


هناك مقودين لقيادة الدبابة , هالمقودين يسمحان للسائق بان يتحكم بسرعة دوران الجنزير الايمن والايسر


وبهذا اتجاه الدبابة




جهز الشحن الالي:



يختلف هذا الجهاز عن باقي اجهزة الشحن الالي بانه بسيط في الاستعمال و لا يعطل سريعا(في الجيش


الفلندي كان هناك عطل واحد خلال سنة في اجهزة الشحن الاتوماتيكي)


القذائف تخزان افقيا في جهاز يدور بنظام هيدروليكي , وهذا الجهاز يدور بتجاه واحد, يعني لو احتاج


المدفعجي قذيفة معينة لازم ينتضر حتى يكمل الجهاز دور كاملة وهذا راح يحتاج 16 ثانية(وهذا طبعا وقت


ثمين اثناء الاشتباك)


عملية شحن قذيفة واحد تتطلب 6 ثواني, لو تعطل النظام الهيدروليكي فهناك نظام يدوي لدوران مخزن ال


قذائف بس راح تحتاج دورة وحدة لمخزن القذائف دقيقة واحدة



معلومات بسيطة عن الدبابة



وزن الدبابة 41 طن



طاقم الدبابة 3 افراد



الاسلحة مدفع عيار 125 مليمتر بالاضافة الى رشاش 12.7 مم وفي بعض الدبابات رشاش اضافي عيار


6.7 مم , يتم تخزين 30 قذيفة للمدفع و 250 رصاصة للرشاش



المحرك نوع V-46-6 ذو12 اسطوانة مربوط بناقل سرعة (7 سرعات الى الامام و واحدة الى الخلف)



السرعة 50 كم بالساعة (حسب نوعية الارض).






























ـــــــ♦{ الدبابة الروسية T-64 }♦ـــــــ






الدبابه المقاتله الاساسيه t - 64 (روسيا 1967)


اولا ساتحدث عن تاريخ الدبابه



هذه
الدبابه بدات تصميمها في بداية الخمسينات في مصنع رقم 75 في مدينه خاركوف
الاوكرانيه (العاصمه الاقتصاديه ) في مكتب رقم 60 برئاسه المصمم الرئيسي
موروزوف (A . A. Morozov) بدأ العمل على صنع الجديد اساسا . هذه الاله
ستصبح الدبابه السوفياتيه الاولى ما بعد الحرب العالميه الثانيه .



و تعتبر الجيل ت -64 من الدبابه المتوسطه (جسم 430) و قد انتهى من النموزج التجريبي في عام 1975 .


الدبابه
تبنى طبقا لتخطيط التخطيط التقليدي في النمازج الاولى ممتاز كان منليثي و
سلاح الاساسي كان 100 مليمتر و بندقيه D-54ТС و وحده النار {50 vystr} .
بحجم ما بعد درع الدبابه اعد حول 10 [kub]. [m].


بدأ بتعديل الدبابه منذ عام 1964 بشكل مستمر بالتغييرات الكبيره قبلت للتسليح في عام 1967 .


حصل النموزج الجديد على سلاح اساسي 115 ملمتر يصقل ببندقيه ثقب D -68 (بوحدة النار من 40 [vystr].


التحميل المنفصل ) الانسان الالي من تحميل موقد 30 طلقه . الانسان الالي من تحميل كان hydromechanical مع


أ زاويه ثابته من تحميل . البندقيه اقترنت [PKT] (7,62 مليمتر ).


اسكان الدبابه ملحوم بالزاويه الكبيره لمنحدر الصفحة الاماميه العليا (86 درجه من الخط العامودي )


الاسكان
له armoring منليثي باستثناء المكون الامامي الاعلى . و هي عقبه درع متعدد
طبقات مشتركه .اثقل لزياده في القسوه شكل على هيئة U .


المكونات الاماميه للبرج كاماميه عليا لجعل المقرات متعدده الطبقه المشتركه كان هناك متمحور شاشات .


و
تضمن نظام سيطره السلاح مؤسس مدى البصر المستقر البصري لذا ليلا و نهارا
مشاهد و لتوجيه البندقيه استعملت مشغلات electrohydraulic .


اسست الدبابه على اسس المقياس المزدوج اسطوانة خمسه ديزل متعدد وقود 5 (tdf ) بقوة 700 hp


بالمكابس المؤثره المضاد .


المكائن كانت مجهزه بنظام الدفاع الذري باجهزة مكافحة الحرائق الالية .


الدبابه مجهزه بالاجهزه للقياده تحت الماء بعمق 1,8 متر .


الانتاج انتهى في 1987 و قد عدلت 13 مره . هذه المقاتله الفظيعه قادره عمليا على مقاومه كل المقاتلات الاساسيه





تعديلات الدبابه ت - 64



في العام 1967 دبابه ت 64 نموزج اساسي اولي و هو اصدر بكميه محدوده لسبب التحديث الذي الذي اوصل الى المستوى t -64 a


في
العام 1969 دبابه T -64 [a . نتيجة التحديث العميق للنموزج T -64
الاختلافات الاساسيه : مدفع 125 مليمتر يصقل ببندقية ثقب / نظام جديد
للسيطره على الحرائق / شكل جديد للتحميل الالي (الانسان الالي ) / رشاش AA
بجهاز التحكم عن بعد / سترة heatproof لبرميل البندقيه / armoring المركز
للبرج / نظام جديد(ppo) / اجهزة للاستحكام / اجهزة للمركب لي كناس KMT -6,
من المحرك / نظام للتغلب المعبر العميق (الماء ) .


نظام البنود الشغاله للمحرك تحت شروط منطقه الجبل العاليه / نظام اشترة الطريق


في
عام 1973 دبابه T -64 [Ak] زودت دبابه بنظام اللامس المشترك الذي يضمن في
اتصال الاستراحه الاذاعي الى 350 كلم بالرادار النقال الاضافي و بمساعده
الملاجه الذي جعل من الممكن لتقرير موقع فصل مجموعة الدبابه بشكل مستمر .


في
العام 1976 T -64 [b] النسخه العصريه للدبابه T -64 [a الاختلافات
الاساسيه : مركب التسليح المسيطر عليه / نظام السيطره على الحريق / النظام
للحمايه من النابالم / نظام انطلاق " غيمه " قنابل دخان / شاشات /


armoringالمركز للاسكان و البرج/ يفصل تركيب بسرعه انبوب برميل البندقيه بالعقب / زياده في الحركه الديناميه للطريق .


في
عام 1976 دبابه T -64 [Bk] التعديلات : تركيب رادار اضافي من المدى KB
المميزون به / جهاز لامس قابل للفصل و مساعده و ملاحه و ملحق للبطاريه
يعيدان الشحن


عام 1976 T -64 [B 1 نسخة الدبابه T -64 [b] بدون بعض عناصر التسليح المسيطر عليه ( محطة توجيه الصواريخ الموجهه و الاخرون )


عام
1983 دبابه T -64 [Bm] نسخه الدبابه T -64 [b] بمحرك 6 [TD ] بستة
اسطوانات مقياس مزدوج متعدد الوقود( turboporshnevym) ديزل بقوة 735 kW .


و
اخر التعديلات في العام 1985 T -64 [Bv] مسخة الدبابه T -64 [b] بالحمايه
الديناميه الملحقه المجموعه الكامله تشمل 179 حاويه معدنيه , داخل كل منها
في الزاويه لبعضهم البعض يحدد مكان عنصران مستوي التي تحتويان الماده
المتفجره .



الخصائص التكتيكيه التقنيه للدبابه T -64 [a


الوزن :38.5 t


طاقم : 3


الارتفاع عن سقف البرج 2170 مليمتر


مدفع 125 مليمتر


بندقية الثقب 2[A]46-1


وحده النار 37 طلقه


انواع الذخيره [BPS], [BKS], [OFS]


مدى البحث : نظري


مثبت electrohydraulic


تحميل : الي


رشاشات واحد12.7ملم وواحد 7.62 ملم


وحدة النار 300/200 طلقه


حماية الدرع -جمع


السرعه القصوه : 60.5 كلم بالساعه


نصف القطر الفعال على طول الطريق السريع 500-600 كلم


المحرك : ديزل 5 اسطوانات


قوة المحرك 515 kW


(700 hp)



الخصائص التكتيكيه التقنيه للدبابه T -64 [Bv


الوزن 42.4 t


طاقم : 3


بندقيه قاذفه 125 ملم


وحدة النار 36 طلقه


انواع الذخيره [BPS], [BKS], [OFS], صواريخ موجهه


التسلح المسيطر عليه - 9[K]112-1


صاروخ موجه 9 [M 112 [s يستند الى الرادار و التعليقات البصريه


مدى النار (اور ) 100- 4000 متر


احتمال الضربه( اور ) 0.8 على غرض نوع الدبابه من التوقف و التحرك و التسديد


مدى البحث ليزر


مثبت electrohydraulic


الحاسبه البالستيه : الكترونيه


تحميل : الي


رشاشات واحد 12.7 ملم / واحد 7.62 ملم


حماية الدرع : جمع


الحمايه الديناميه: ربط


قنبله دخان


8 كمبيوتر (902[b] “cloud”)


السرعه 60 كلم بالساعه


نصف القطر الفعال على الطريق السريع 500 كلم


المحرك : 5 اسطوانات ديزل


قوه المحرك kw 515 700 hp


ارسال : كوكبي ميكانيكي


تعليق التواء


كاتيربيلر / Caterpillar - with [RMSH]


عمق عقبة الماء 1.8 /5 متر (بالتحضير)






























ـــــــ♦{ دبابة القتال الرئيسية T-90 }♦ـــــــ





دبابة القتال الرئيسية T-90 , هي أحدث دبابات القوات
البرية على مستوى العالم . بدأ انتاجها المنخفض في عام 1993 , وأطلق على
العينة الأولى من الانتاج الجديد T-81 . تعد تلك الدبابة تصميما جديدا ,و
خاصة استخدامها جيلا جديدا من أجيال دروع البرج و الهيكل . أنتجت روسيا
نموذجين مختلفين من الدبابة T-90 : الدبابة T-90S و الدبابة T-90F , و على
الرغم من اشتقاقها من الدبابة T-72 , الا أن جميع أنظمتها بما فيها المدفع
الرئيسي , تمثل تطورا رئيسيا .



الدبابة T-90 مجهزة بالمدفع الرئيسي 2
A 46 عيار 125 ملم , القادر على اطلاق الذخائر خارقة الدروع APDS , و
الذخائر شديدة الانفجار H EAT , و الذخائر شديدة الانفجار ذات الشظايا HF
FRAG , اضافة الى الذخائر SHRAPNEL ذات التأخير الزمني .



الدبابة
مزودة بالصاروخ SNIPER AT-11 , ذي الشحنة الجوفاء و الموجة بأشعة الليزر .
وهو صاروخ فعّال ضد الأهداف المدرعة , و يمكن استخدامة ضد الطائرات
العمودية كذلك . و يتيح مدى هذا الصاروخ للدبابة , أن تدمر الأسلحة التي
تمثل تهديدا لها , قبل أن تصبح تهديدا فعليا . يمكن لهذة الدبابة التعامل
بكفاءة مع الأهداف أثناء الحركة , و في الليل كذلك , بفضل نظام ادارة
النيران , الذي يعمل بواسطة الحاسب الألي , و بواسطة جهاز الرؤية الليلية
AGAVE .



تتميز الدبابة T-90 بانخفاض ارتفاعها , و برج مركزي منخفض
ذي شكل دائري . و هي مزودة بوسائل دفاعية ايجابية و سلبية , تجعل منها أفضل
دبابة قتال رئيسية معاصرة في العالم . و هي تستخدم دروعا متفجرة ناشطة من
الجيل الثاني , لتأمين البرج ضد الهجوم الرأسي على الدبابة . وهي مزودة
بنظام Tshu – 1 – 7 Shtora للاعاقة الكهوبصرية , ليعترض استخدام وسائل
تخصيص الهدف بواسطة الليزر , و يفشل هجمات الصواريخ الموجهة المضادة
للدبابات . كما أنها مزودة بنظام تحذير , ينبة الطاقم عند اضاءة الدبابة
بواسطة أشعة الليزر , بما ينبىء بقرب حدوث هجوم بالصواريخ .



تستخدم
الدبابة T-90 المحرك V- 84 M S رباعي الأشواط , الذي يعمل بوقود الديزل و
يمكنة العمل بواسطة وقود الكيروسين TS-1 , أو البنزين A-72 , قدرة المحرك
840 حصانا , و ينتج نسبة قدرة الى الوزن 18.06 حصانا / طنا , و هي أقل
كثيرا من نسبة الدبابة T-80 . و يمكن لطاقم الدبابة اعدادها في فترة لا
تزيد على عشرين دقيقة , لخوض مجرى مائي يصل عمقة الى 5 أمتار . و هي مزودة
بوسائل ذاتية , للوقاية من أسلحة الدمار الشامل , و معدات لتطهير حقول
الألغام .



1. بلد المنشأ : روسيا .


2. الستخدام : دبابة قتال رئيسية .


3. الدول المستخدمة : روسيا


الهند 310 دبابة من نوع T-90S


الجزائر وقعت عقد يقدّر ب مليار دولار بموجبة يتم استلام 300 دبابة من نوع T-90S عام 2011 .



4. المواصفات العامة والفنية :



المواصفات العامة :



1. الطاقم : 3 أفراد .



2. وزن الدبابة : 50 طنا .



3. وزن الدبابة من دون تجهيزات القتال : 46.5 طنا .



4. القدرة النوعية : 20-18 حصانا / طنا .



5. طول الدبابة . و المدفع الأمامي : 9.53 م.



6. طول الدبابة : 6.86 م.



7. ارتفاع بطن الدبابة : 0.47 م .



8. عرض الدبابة : 3.78 م .



9. أقصى سرعة : 65 كم / م .



10. السعة الكلية لخزانات الوقود : 1600 ليتر .



11. صعود مرتفع , زاوية ميلة : 30 درجة .



قوة النيران :


• التسليح



مدفع رئيسي : عيار 125 مم , ذو سباطانة ملساء .



معدل نيران المدفع الرئيسي : 8-6 طلقات \ د .



أقصى زاوية ارتفاع للمدفع : + 14 درجة .



أقصى زاوية انخفاض للمدفع : -6 درجات .



رشاش متحد المحور مع المدفع : عيار 7.62 مم .



رشاش مضاد للطائرات ذو تحكم على بعد : 12.7 مم



نظام الصواريخ الموجهة المضادة للدبابات : AT-11 SNIPER .



• الذخيرة :



- 43 قذيفة عيار 125 مم .



- 2000 طلقة عيار 7.62 مم .



- 300 طلقة عيار 12.7 مم .



o أجهزة التسديد و الرؤية :



جهاز توازن المدفع : 2 E 42-2 ZHASMIN .



نظام توجية الصواريخ المضادة للدبابات : 9S5 15 .



جهاز الزؤية الليلية ذو مسافة التمييز 2.5 كم : TO1-PO2T .



جهاز الرؤية الليلية ذو مسافة المييز 1.5 كم : TPN-4-49-23 .



o خفة الحركة و المناورة :


محرك ديزل : V-84 MS .



أجهزة نقل الحركة : ناقل حركة ميكانيكي ذا تعليق هيدروليكي وواقي من الصدمات , يتكون من مجموعات مزدوجة من التلاوس و ناقلات الحركة .



النظام الكهربي : AB-1-P28 .



البطاريات : أربعة بطاريات .



o التجهيزات الاضافية :



أجهزة التصال اللاسلكية : R-163-50K , R-165-50U . R-163-50U



جهاز الملاحة : TNA-4-3.



جهاز العاقة الكهروبصرية : SHTORA-1 EOCMDAS .






إذا لم تستطع أن تنظر امامك لأن مستقبلك مظلم ولم تستطع أن تنظر خلفك لأن ماضيك مؤلم فانظر إلى الأعلى تجد ربك تجاهك إبتسم... فإن هناك من... يحبك... يعتنى بك... يحميك ...ينصرك... يسمعك ...يراك...انه

(( الله))
ما أخد منك إلا ليعطيك...وما ابكاك إلا ليضحكك ... وما حرمك الا ليتفضل عليك
...وما إبتلاك إلا لأنه يحبك
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبو فارس

رقـــيب أول
رقـــيب أول



الـبلد :
التسجيل : 09/02/2012
عدد المساهمات : 326
معدل النشاط : 436
التقييم : 32
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: موسوعة الدبابات المقاتلات الروسيات -T   الجمعة 20 يوليو 2012 - 0:41

الله يعطيك الف عافية
موضوع رائع يستحق التثبيت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ahmad oh

جــندي



الـبلد :
التسجيل : 23/08/2012
عدد المساهمات : 1
معدل النشاط : 1
التقييم : 1
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: موسوعة الدبابات المقاتلات الروسيات -T   الخميس 23 أغسطس 2012 - 20:05

شكرا على الموضوع الرائع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
tora

عقـــيد
عقـــيد



الـبلد :
العمر : 22
التسجيل : 22/09/2011
عدد المساهمات : 1445
معدل النشاط : 1325
التقييم : 49
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: موسوعة الدبابات المقاتلات الروسيات -T   الخميس 23 أغسطس 2012 - 20:24

الموضوع مكرر اخي الكريم و لكن لمجهودك ساضمه مع الموضوع الاصلي
و لكن ارجو منك اولا ان تضيف مصادرك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

موسوعة الدبابات المقاتلات الروسيات -T

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: القوات البرية - Land Force :: المدرعات-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين