أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

الإمارات تشرع في بناء مفاعلين نوويين من أصل أربعة لتوليد الطاقة الكهربائية

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 الإمارات تشرع في بناء مفاعلين نوويين من أصل أربعة لتوليد الطاقة الكهربائية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
comanda

رقـــيب أول
رقـــيب أول



الـبلد :
العمر : 19
التسجيل : 27/01/2012
عدد المساهمات : 389
معدل النشاط : 668
التقييم : 40
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: الإمارات تشرع في بناء مفاعلين نوويين من أصل أربعة لتوليد الطاقة الكهربائية   الخميس 19 يوليو 2012 - 20:41

1






وافقت السلطات المسؤولة عن قطاع الطاقة النووية في الإمارات على البدء فورا بأعمال إنشاء أول مفاعلين، من أصل أربعة تنوي الإمارات بناءها على الساحل الغربي لإمارة أبوظبي.

وأكدت "الهيئة الاتحادية للرقابة النووية"، وهي الهيئة الرسمية التي أسستها الإمارات لتنظيم القطاع النووي، في مؤتمر صحافي في أبوظبي، أنها "منحت "مؤسسة الإمارات للطاقة النووية" رخصة لتشييد مفاعلين للطاقة النووية في الموقع المقترح في براكة في المنطقة الغربية".

ومؤسسة الإمارات للطاقة النووية هي الكيان الذي أسسته الإمارات لإقامة البرنامج النووي المدني السلمي وتشغيل المفاعلات على أسس تجارية، وفي إطار سلمي، على أن لا تتم أي عمليات تخصيب لليورانيوم في الإمارات، ويتم شراء الوقود على أسس تجارية في السوق.

وقال المدير العام لهيئة الرقابة، وليام ترافرز، إن الرخصة هي "موافقة نهائية للإنشاء في الموقع المحدد" في براكة، متوقعا أن تتقدم مؤسسة الإمارات للطاقة النووية بطلب لترخيص بناء المفاعلين الآخرين قبل نهاية السنة الحالية.

وذكر ترافرز أن المؤسسة أبلغت هيئة الرقابة "بأنها ستبدأ أعمال صب الخرسانة.

والرخصة التي منحتها الهيئة لا تشمل تشغيل المفاعلات، إذ إن التشغيل يتطلب رخصة منفصلة في وقت لاحق.

وسبق أن قالت مؤسسة الإمارات للطاقة النووية إنها تأمل أن تبدأ بناء أول محطة لتوليد الكهرباء بالطاقة النووية في البلاد في الربع الأخير من العام، إذا حصلت على موافقة الجهات التنظيمية في الربع الثالث.

وتخطط الإمارات العربية المتحدة لبناء أربعة مفاعلات نووية بحلول عام 2020، لتلبية الطلب المحلي المتنامي على الطاقة.

وقال الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات للطاقة النووية، محمد الحمادي، إن "المؤسسة تأمل أن تحصل على الموافقة التنظيمية على المحطة بحلول الربع الثالث".

وكانت الإمارات قد أرست عقد بناء المفاعلات على اتحاد شركات كورية جنوبية، بقيادة شركة الطاقة الكهربائية الكورية "كيبكو"، في كانون الأول/ ديسمبر 2000.

وكانت مؤسسة الإمارات للطاقة النووية أعلنت أنها اختارت موقعا قرب الحدود مع المملكة العربية السعودية، لبناء أول محطة نووية ستدخل حيز الخدمة في غضون سبعة أعوام.

وأوضحت المؤسسة "أنها تقدمت بطلبي ترخيص لاستخراج إذن البدء في الأعمال الأولية للموقع الذي اختارته المؤسسة لإنشاء أولى محطات الطاقة النووية في الدولة، بالإضافة إلى التقييم البيئي".

وأضافت: "يقع الموقع الذي تفضله مؤسسة الإمارات للطاقة النووية في منطقة براكة في المنطقة الغربية في إمارة أبوظبي، على الخليج العربي، على بعد نحو 53 كيلومترا جنوب غرب مدينة الرويس".

ويضم هذا الكونسورتيوم "كيبكو" وشركات كورية جنوبية منها "سامسونغ" و"هيونداي" و"دوسان هيفي انداستريز"، وكذلك المجموعتين الأميركية "وستنغهاوس" واليابانية "توشيبا".

وينص على أن يقوم فريق الشركة الكورية للطاقة الكهربائية "بتصميم وبناء والمساعدة في تشغيل أربع محطات للطاقة النووية السلمية، بقدرة 1400 ميغاواط لكل محطة".

وتصل قيمة أعمال الإنشاء والإطلاق والوقود النووي لأربع محطات إلى 75 مليار درهم (20.4 مليار دولار)، وهي تكلفة ثابتة بمعظمها خلال تنفيذ العقد.

وستبدأ المحطة الأولى بتوفير الطاقة الكهربائية في 2017، على أن يتم استكمال إنشاء المحطات الثلاث الأخرى بحدود العام 2020.

واعتمدت الإمارات الإطار القانوني لإنتاج واستخدام الطاقة النووية، متخلية تماما عن تخصيب اليورانيوم على أرضها؛ على عكس الجارة الخليجية الكبيرة إيران التي تخوض مواجهة محتدمة مع المجتمع الدولي بسبب إصرارها على امتلاك تقنيات الدورة الكاملة للوقود النووي.

وتم تأسيس "الهيئة الإتحادية للرقابة النووية"، وهي هيئة إماراتية اتحادية رقابية وتنظيمية مستقلة، تنظم القطاع النووي في الإمارات ،وتهتم خصوصا بحماية الأمن النووي والوقاية من الإشعاعات.

كما أسس رئيس دولة الإمارات وحاكم أبوظبي "مؤسسة الإمارات للطاقة النووية" التي تقوم بإرساء العقود وإدارة البرنامج النووي الإماراتي.

يُذكر أن دول مجلس التعاون الخليجي أطلقت مجتمعة، في نهاية 2006، برنامجا مشتركا للطاقة النووية السلمية؛ إلا أن الإمارات سرّعت الخطى لتدخل مرحلة إنتاج الطاقة النووية السلمية، ولتغطية احتياجاتها المتزايدة من الطاقة.

وتعد الإمارات من أغنى دول العالم بالنفط، وهي ثالث منتج في منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك"، وتنتج حاليا أكثر من 2.2 مليون برميل من الخام يوميا، كما تعوم على عشر الاحتياطي النفطي العالمي تقريبا.

وقال المدير والرئيس التنفيذي للشركة الكورية للطاقة الكهربائية، انغ سو كيم، إن التحالف الذي يقوده ملتزم "بتوفير الطاقة الكهربائية إلى دولة الإمارات من خلال استخدام طاقة نووية آمنة وصديقة للبيئة".


المصدر : http://sdarabia.com/preview_news.php?id=26910&cat=1
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الإمارات تشرع في بناء مفاعلين نوويين من أصل أربعة لتوليد الطاقة الكهربائية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الأخبـــار العسكريـــة - Military News-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين