أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

الاعداد الاستراتيجية العسكرية

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 الاعداد الاستراتيجية العسكرية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
General Abdelrahman

عمـــيد
عمـــيد



الـبلد :
المهنة : A Top Secret, Highly Classified Location
المزاج : عصبى
التسجيل : 13/05/2012
عدد المساهمات : 1761
معدل النشاط : 2702
التقييم : 204
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: الاعداد الاستراتيجية العسكرية   الخميس 5 يوليو 2012 - 1:32


إعداد الإستراتيجية العسكرية التحديات والصعوبات
01 المقدمة .
إعداد الإستراتيجية العسكرية لأي دولة تعد من أهم الوثائق التي تضع خطوط واضحة للقوات المسلحة في تلك الدولة ، وعلى الرغم من تلك الأهمية إلا أن إعدادها صعب جداً ويعد مهمة شاقة للجهات المعنية بعملية الإعداد . كما هو معلوم أن القوات المسلحة لأي دولة هي إحدى عناصر القوة الوطنية ، وتحتاج إلى وضوح تام في وقت ومكان إستخدام تلك القوة . أما صعوبة الإعداد فإن الحاجة إلى جهات حكومية أخرى أثناء التنفيذ يتطلب مشاركتهم أيضاً في عملية الإعداد ، لضمان النجاح الكامل لسياسة الدولة ومن خلال تسخير كامل المصادر الممكنة في الدولة للقوات المسلحة . تزداد صعوبة إعداد الإستراتيجية العسكرية لبعض الدول لعوامل أخرى منها اجتماعية وثقافية والحساسيات السياسية للدول المجاورة ، وضبابية كيفية التعامل مع القوات المسلحة للحفاظ على الأمن الوطني وضمان إستقرار البلد . وبلد كالمملكة الحبيبة مترامية الأطراف (1.960.582 كلم) بحدودها الطويلة (4.431 كلم) ، حيث يحدها سبع دول مختلفة بالاضافة الى (2640 كلم) من السواحل البحرية ، ولها اهميتها الكبيرة في العالم الاسلامي فهي مقر الحرمين الشريفين ، يزورها سنوياً أكثر من مليوني نسمة لأداء فريضة الحج ، ومتواجدة في منطقة ساخنة جداً في عالم اليوم ، وبها أكبر إحتياطي من البترول المؤكد( 262) بليون برميل يمثل 26% من الاحتياطي العالمي ، و(6.646) بليون من الامتار المكعبة من الغاز ، وأكبر منتج يومي للبترول والاكثر مساهمة وتاثيراً في حركة الإقتصاد العالمي ، مع توفر قوات مسلحة بذل كثير من الجهد والمال لبناءها . لهذا فهي بحاجة إلى إستراتيجية عسكرية فاعلة للإستفادة من تلك القوات وقت الحاجة .

02 أهمية الإستراتيجية العسكرية .
الحاجة إلى تركيز الجهود والمصادر لتحقيق السياسيات الوطنية والأهداف المحددة للقوات المسلحة ، ومع ذلك فإنه يوجد أهمية قصوى للإستراتيجية ومنها ما يلي : أ. توضيح تهديدات الأمن الوطني : يعد هذا العنصر من أصعب العناصر التي تواجه المعدين للإستراتيجية ، وحتى تكون فاعلة فلابد ان تعد على وضوح كامل في طبيعة وأنواع التهديد للمصالح الوطنية للدولة ،التي تعد بدورها من أعلى سلطة في الدولة . ب. تحديد أهداف القوات المسلحة . يعد الهدف الأهم والأوضح لأي قوات مسلحة في أي دولة هو حماية حدود تلك الدولة وترابها من اي اعتداء خارجي ، والمحافظة على إستقرارها وسيادتها ، ومساعدة قوات الأمن الداخلي في بسط الأمن في الدولة ، والمشاركة في دعم ومساندة أي جهة يتطلب مساعدتها ودعمها ، وبالأخص عند الأزمات والكوارث الطبيعية مثل الزلازل والفيضانات وغيرها . ج. بيان بيئة عمل القوات المسلحة . الاستراتيجية تقوم بإيضاح أهمية الموقع الجغرافي للدولة بالنسبة للدول المجاورة وبقية العالم ، والمخاطر المحيطة بها ، والتهديدات الوطنية والظروف العدائية والبيئية والمناخية التي ستعمل القوات المسلحة تحت تأثيرها .

03 عوامل رئيسية تحتم إيجاد إستراتيجية عسكرية سعودية .
أ. وجود أنظمة ديكتاتورية في المنطقة ولها أهدافها واجندتها الخاصة ، كما أن الإيديولوجيات المختلفة لتلك الأنظمة عاملاً محفزاً للقيام بأي أعمال غير محمودة على الدولة نفسها أو على الدول المجاورة لها ، ولعل النظام العراقي السابق أحد الأدلة على ما يمكن أن تقوم به مثل تلك الدول . ب. رغبة دول مثل إيران في الهيمنة على منطقة الخليج ، وعلى الممرات المائية الهامة في المنطقة مثل مضيق (هرمز) . ج. عدم وجود حل جذري للمشكلة الفلسطينية - الإسرائيلية ، وإستمرار حالة اللاسلم واللاحرب القائمة ، وإمتلاك إسرائيل لجميع المقومات والوسائل التي تساعدها على إرتكاب حماقات معينة ، بهدف دفع بعض دول المنطقة للجلوس على طاولة التفاوض ، كما أن الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة على الشعب الفلسطيني وأرضه تزيد من ضغط بعض الجهات المتشددة على حكوماتهم ، لإتخاذ خطوات معينه لدعم ذلك الشعب ، والقضية برمتها عامل مزعزع للأمن والإستقرار في كامل المنطقة . د. مسئوليات المملكة في حماية الحرمين الشريفين ، وحجاج بيت الله الحرام ومنع أي تدخلات أجنبية (إسلامية أو دولية ) في هذا الشأن الداخلي البحت ، ان المهمة الأساسية هي لجهات حكومية أخرى (أمنية وغيرها) ، إلا أن وجود الإستراتيجية العسكرية الوطنية يوضح مسئوليات القوات المسلحة بكل جلاء في هذا الجانب . هـ. طبيعة تركيب المجتمع (عرقياً) وتعددها وتشابهها مع دول مجاورة في التركيبة الإجتماعية ، يحتم وجود إستراتيجية عسكرية للمساهمة في حفظ الأمن والإستقرار مع الجهات المعنية الأخرى ، علما انه لا يوجود أي إشكاليات عرقية سابقة او مذهبية ، مما جعل كامل القبائل والجماعات في تلاحم فريد من نوعه مع الدولة واجهزتها المختلفة ، إلا أنه لا يجب ترك الباب مفتوحاً لأي إحتمالات تهدد أمن الدولة . و. وجود تهديدات فكرية وإيديولوجيات متعددة وجماعات متشددة تحتم أيضاح الطريقة التي يجب على القوات المسلحة العمل في ظلها ، حيث ان الإستراتيجية العسكرية تبين جوانب التهديدات وطرق المحافظة على أمن الدولة ضمن أي تهديدات محتملة . ز. تقلبات الأحوال الإقتصادية العالمية وعدم استقرارها تؤثر على وضع الإقتصاد المحلي ، كما أن وجود بطالة بين فئة الشباب الأكثر عدداً بين السكان ، وعدم ثبات أسعار البترول ، وحاجة البلد للتوسع في مشاريع الخدمات والبنى التحتية المختلفة ، تسبب ضغطاً على الدولة وتعد تهديدات أمنيةً خطيرة يلزم القوات المسلحة معرفتها والمساهمة في التغلب عليها ومنع أي تهديدات أمنية تأتي من قبلها . ح. الارهاب . لا يوجد اتفاق عالمي موحد لتعريف الارهاب ، فهناك اختلاف كبير بين تعريف الامم المتحده ، وتعريف الولايات المتحدة ، وتعريف وزراء الداخلية العرب ،ولكن تختلف الدول في التعامل مع هذه الظاهرة ،فحينما تناط محاربة الارهاب باجهزة الامن المختلفة في كثير من الدول ،الا ان بعض الدول جعلت مهمة محاربته للقوات المسلحة ، ويتم تحديد ذلك في سياسة الامن الوطني للدوله ، لذا فان الاستراتيجية العسكرية توضح ما هي الادوار المطلوبة من القوات المسلحة في دعم الاجهزة المختصة لمكافحة الارهاب .

04 متطلبات إعداد الإستراتيجية العسكرية الوطنية .
أ. وضوح السياسة العسكرية الوطنية . وهي التي تحدد الأهداف الوطنية ومصالح الدولة التي تقررها القيادة العليا ، وهي التي تبين مهمة القوات المسلحة في حمايتها أو تحقيقها . ب. وضوح الطريقة التي يجب أن تعمل بها عناصر القوة الوطنية (السياسية ، الإقتصادية ، الإعلامية ، والعسكرية) ، يمكِّن للقوات المسلحة من إعداد نفسها وتجهيزها للمساهمة في تحقيق المصالح الوطنية للدولة ، والعمل على تحقيق الأمن ودعم إستقرار المنطقة والمساهمه في الامن العالمي .

05 صعوبات إعداد الإستراتيجية .
أ. عدم وجود سياسة عسكرية مكتوبة ، توضح الخطوط العريضة للقادة والمسئولين العسكريين . ب. البيئة المحيطة (ثفاقياً ، إيدليولوجياً ، عرقياً ، إقتصادياً) مما يسبب في ضبابية كبيرة في دور ومهمة القوات المسلحة . ج. عدم توفر إستراتيجيين متخصصين في اعداد الاستراتيجيات المطلوبة في جميع المواقع . د. التغير السريع في نوع وطبيعة التهديدات الأمنية الوطنية والتوجهات الدولية المعتمدة على المصالح ، وكذلك تغير التحالفات السياسية إقليمياً و دولياً . هـ . الحاجة إلى الشفافية والوضوح من قبل الجهات الحكومية الأخرى ، فيما يتعلق بأي معلومات مطلوبة لبناء الإستراتيجية ، والحاجة على التغلب على مقاومات بعض الجهات من خلال بيان المخاطر الأمنية المفترضة . ز. طبيعة أفرع القوات المسلحة نفسها ، والتي لها عاداتها وطرقها في تنفيذ مهامها وعدم الرغبة في التغيير ، يصعّب من بناء الإستراتيجية العسكرية . ح. سرعة التغير التكنولوجي في التجهيزات والمعدات العسكري التي تحتم التغيير على الإستراتيجيات العسكرية المختلفة ، حيث انه يتغير معها كيفية شن الحروب والأسلحة ، وتزداد الصعوبة للدول غير المصنعة لآلتها العسكرية . ط. عدم توفر المصادر اللازمة لبناء الإستراتيجية مثل (المعلومات ، الأفراد ، الدعم المادي) .

6.الخلاصة .
جميع الدول التي لا تزال في مراحل تطوير وبناء هياكلها الاقتصادية والعسكرية وبناها الأخرى ، تواجه صعوبات جمة في بناء إستراتيجية عسكرية واضحة المعالم ، وتزداد تلك الصعوبات مع تنوع التركيبة السكانية إجتماعياً وثقافياً ودينياً . أن حجم الدولة ومسئولياتها الداخلية والاقليمية والدولية ، وحجم قواتها المسلحة تعد عوامل محفزة لإعداد الإستراتيجية العسكرية ، وسيتم ذلك إنشاء الله في قواتنا المسلحة بالعمل الجماعي والحرص الناتج من رغبة وطنية صادقة، وسنكون قادرين مع الوقت على التغلب على أي صعوبات مهما كانت . نحن ولله الحمد تتوفر لدينا العزيمة والإرادة والتصميم المستمدة من أعلى الهرم في قيادتنا العسكرية لتجاوز وتخطي العقبات.

العميد الركن محمد بن يحيى الجديعي
قيادة قوات الدفاع الجوي

المصدر
http://www.rsadf.gov.sa/Pub_mqlT.asp?ID=6
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
General Abdelrahman

عمـــيد
عمـــيد



الـبلد :
المهنة : A Top Secret, Highly Classified Location
المزاج : عصبى
التسجيل : 13/05/2012
عدد المساهمات : 1761
معدل النشاط : 2702
التقييم : 204
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الاعداد الاستراتيجية العسكرية   الخميس 5 يوليو 2012 - 1:34

الصراحة جمل وكلمات رائعة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الاعداد الاستراتيجية العسكرية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: مواضيع عسكرية عامة - General Topics-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين