أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.
التسجيل
القوانين
قائمة الأعضاء
أفضل 20 عضو
الدخول

هدير السماء ... موسوعة المدفعية والمدفعية الصاروخية الشاملة *ذئاب البحر*

حفظ البيانات؟
الرئيسية
لوحة التحكم
الرسائل الخاصة
القوانين
الدردشة
البحث فى المنتدى



 
الرئيسيةالتسجيلدخول
 
هدير السماء ... موسوعة المدفعية والمدفعية الصاروخية الشاملة *ذئاب البحر* 5 5 12
شاطر | .
 

 هدير السماء ... موسوعة المدفعية والمدفعية الصاروخية الشاملة *ذئاب البحر*

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3, 4, 5  الصفحة التالية

ما هو تقييمك للموضوع؟
20
0%
 0% [ 0 ]
40
0%
 0% [ 0 ]
60
0%
 0% [ 0 ]
80
0%
 0% [ 0 ]
100
100%
 100% [ 12 ]
مجموع عدد الأصوات : 12
 

كاتب الموضوعرسالة
Field marshal

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المزاج: عصبى
التسجيل: 07/03/2011
عدد المساهمات: 2143
معدل النشاط: 2567
التقييم: 407
الدبـــابة:
الطـــائرة:
المروحية:




مُساهمةموضوع: هدير السماء ... موسوعة المدفعية والمدفعية الصاروخية الشاملة *ذئاب البحر*   السبت 24 مارس 2012 - 20:37



سلاح المدفعية ((شامـــــل))
المدفعية
artillery صنف رئيسي من صنوف القوات يملك الوسائل النارية التدميرية
الأساسية المعدة لدعم أعمال قتال الصنوف الأخرى بنيرانها. ومصطلح المدفعية
يشمل المدافع وقواعد إطلاق القذائف الصاروخية الموجهة من مختلف الأنواع
والحجوم والعيارات، إلى جانب القوات المتخصصة باستخدام هذه الأسلحة.
والسلاح المدفعي أو قطعة المدفعية artillery piece سلاح أكبر وأثقل بكثير
من أن يُصنَّف سلاحاً صغيراً أو خفيفاً. ويختلف الحد الأدنى للحجم والعيار
باختلاف تسليح القوات المعنية، لكن المصطلح يطلق عموما على أي مدفع أو قاذف
يستخدم ذخيرة يزيد عيارها على 25.4مم (1 بوصة) وغير مخصص للرمي يدوياً أو
من الكتف.

لمحة تاريخية
عدت
المدفعية من حيث مفهومها العام، ومنذ أن وجدت «إلهة الحرب» لقوتها النارية
الكبيرة وتأثيرها الفعّال على أهدافها. وكانت القذائف المُحرقة تُقذف
قديماً بالمنجنيق إلى مسافات محدودة إلى أن اخترع البارود وطُورِّت
وسائط القذف. ويتفق معظم المؤرخين على أن اختراع البارود كان على يد
الصينيين، وأنهم استخدموه أول الأمر في الألعاب النارية. كما استخدم
البارود في نوع من الصواريخ والمقذوفات والشهب النارية منذ القرن السابع
(القرن الثالث عشر الميلادي). ومن المؤرخين من يعطي العرب دوراً أساسياً في
تطوير البارود واستخدامه في الأسلحة النارية، ولا شك في أنه انتقل إلى
أوربا عن طريق المغرب والأندلس، وعن طريق الحروب الصليبية في أواخر ذلك
القرن. وهناك مخطوطات عربية تفيد أن عرب الأندلس استخدموا المدافع منذ
أوائل القرن الثامن الهجري (الرابع عشر الميلادي). وقد سبقت المدافع
الأسلحة النارية الأخرى إلى تسليح القوات المتحاربة.

ومع تطور
وسائل التعدين وتزايد الاعتماد على الأسلحة النارية ظهر نوعان من المدافع
الأساسية؛ الأول مركب على عجلة لها دواليب لمرافقة الجيوش في الميدان،
والثاني ثقيل جداً ولا يرمي إلا من على قاعدة ثابتة، ويُستخدم أساساً لدك
الحصون والأسوار. وقد أطلق على هذين النوعين من المدافع فيما بعد اسم
مدفعية الميدان. وكان أول استخدام فعال لمدفعية الميدان وبكثافة في حرب
المئة عام (1337-1453). ويُعد ملك فرنسا شارل السابع أول من نظم إدارة خاصة
بالمدفعية في الجيش يرأسها «كبير المدفعيين» master of artillery. وكان
للمدفعية العثمانية دور كبير في سقوط القسطنطينية وإنهاء الامبراطورية
البيزنطية على يد السلطان العثماني محمد الثاني سنة 1453م.

المدفع

كانت
المدافع في بادئ الأمر تصنع من النحاس أو البرونز، ثم صارت من الحديد
الصب. وكانت تتألف أساساً من أنبوب معدني مجوف ومفتوح من الفوهة فقط، ويشبه
البرميل الأسطواني التقليدي في تلك الأزمنة، وإليه تنسب تسمية السبطانة
بالإنكليزية barrel. أما التسمية العربية للسبطانة (الماسورة) فتعني قناة
مجوفة من قصب كانت تستعمل لرمي البندق. وكانت قذائف المدافع مجرد كرات من
الحجارة أو من الحديد تلقّم في المدفع من فوهته بعد وضع شحنة كافية من
البارود، ثم صارت تصنع من قذيفة مجوفة تملأ بكريات صغيرة أو قطع معدنية
وتنفجر في الهواء أو عند اصطدامها بالأرض، وكان تأثيرها شديداً في الفرسان
والمشاة المكشوفة.

في القرن السابع عشر للميلاد طرأ تطور
كبير على استخدام المدفعية بوضع أنظمة الرمي وتوحيد مواصفات المدافع
والقذائف والتدريب. ويعد البلجيكيون (الفلمنغ) والألمان خاصة أصحاب اليد
الطولى في تطوير صناعة المدافع وتحسين مواصفاتها حتى غدت سلاحاً فعالاً
يملك قوة تدميرية شديدة. وتحول استخدام المدافع والقذائف إلى علم قائم
بذاته منذ القرن التاسع عشر يدعى «القِذافة» أو علم المقذوفات ballistics،
ومايزال في تطور إلى اليوم.


قذاف ذاتي الحركة م.109 أمريكي من عيار 155مم
تنوعت
المدافع بحسب أهدافها واستخداماتها وأنواع قذائفها، ورُكِّبت على عجلات،
وصارت تلقم من مؤخرتها عن طريق كتلة المغلاق، وأضيف إليها المغلاق وموانع
الارتداد ومواسك الفوهة، وأدخلت الحلزنة على قناة السبطانة لإحكام ضغط
غازات البارود خلف القذيفة، زيادة في المدى. وعدل شكل القذيفة وبنيتها
ونوعية الحشوة المتفجرة لتناسب الغرض منها، فصارت أسطوانية متطاولة ذات
نطاقات إحكام من المعدن الطري لإحكام الضغط وتسهيل دوران القذيفة داخل
السبطانة لتحافظ على توازنها في الهواء. وزودت القذيفة بصمامة متفجرة
موقوتة أو تصادمية تنفجر عند الهدف، وتنوعت أشكالها ومبادئ عملها
واستخداماتها بحسب الغاية منها. وصُنِّفت المدافع في أنواع ثلاثة هي:
الهواوين والقذّافات والمدافع. وزيد في تخصصها فظهرت المدفعية المضادة
للدبابات والمضادة للطائرات ومدافع الاقتحام ومدافع التخريب ومدفعية السفن
ومدافع الطائرات، إضافة إلى المدفعية الصاروخية.

استخدمت
الهواوين والأسلحة المضادة للدبابات والمدفعية الصاروخية إبان الحرب
العالمية الثانية على نطاق واسع، وفي نهاية تلك الحرب وما بعدها ظهرت
الصواريخ أرض ـ أرض التي أخذت على عاتقها تنفيذ مهام المدفعية لمسافات
بعيدة تجاوزت مدى المدافع.

الوظيفة العامة للمدفعية وخصائصها القتالية
تعد
المدفعية القوة النارية الضاربة الأساسية للقوات البرية، وهي قادرة على
التأثير في مختلف الأهداف المكشوفة والملتجئة (ضمن مساتر)، وكذلك الأهداف
الثابتة والمتحركة، الأرضية والعائمة، المرئية (المرصودة) وغير المرئية.



المدفع الطويل السوفييتي م- 46 عيار 130مم

يُحدد
دور المدفعية ومكانها في المعركة المشتركة الحديثة استناداً إلى المهام
التي تنفذها، وهي مرهونة أساساً بمواصفاتها وخواصها القتالية، التي تتلخص
في سرعة الرمي المقدّرة بعدد الطلقات التي يطلقها المدفع في الدقيقة
الواحدة، ومدى الرمي الكبير، والقوة النارية، والمرونة في المناورة
بالنيران ونقل الرمي من هدف إلى آخر وتركيزها، مع دقة الإصابة، إضافة إلى
القدرة الكبيرة على التنقل والمناورة في حقل المعركة، وتنوع التأثير في
الأهداف وطول مدته، وتنسيق نيران المدفعية ومناورتها مع وحدات الصنوف
الأخرى وقطعاتها، ودعمها نارياً في أي وقت وفي جميع أحوال الطقس.

مبادئ استخدام المدفعية
تستخدم
الكتلة الأساسية من المدفعية ونيرانها على الاتجاهات الأكثر أهمية في
ميدان القتال، وهي قادرة على فتح رمايات فورية وفعّالة على أهم الأهداف
المعادية، وتقديم الدعم الناري للقوات العاملة في الميدان والتعاون معها
ومع الطيران ونيران الأسطول البحري.

تصنيف المدفعية
1ـ بحسب المهام ونوع العتاد:
تصنف
المدفعية على أساس المهام التي تكلف بها ونوعية الوسائط التي تستخدمها،
ولمّا كان من المتعذر تنفيذ تلك المهام بنوع واحد من المدافع وبنوع واحد
من الذخيرة فقد صُنفت المدافع في أنواع رئيسية لكل منها خصائصه وميزاته
الفنية:

أ- العتاد ذو السبطانة المحلزنة ويقسم إلى:
- المدافع:
وتتميز بسبطانات طويلة، ورمي متوتر (محرك القذيفة شبه مستقيم) أو رمي سابح
(مِحرَك القذيفة شبه منحنٍ)، وسرعة ابتدائية كبيرة للقذيفة تراوح بين
600-1000م/ثا للمدافع المضادة للدبابات والطائرات ومدافع الميدان الكبيرة
العيار، ومدى رمي كبير. أما عيار المدفع (قطر الجف) فيراوح بين 37-155مم.


- القذّافات: وتتميز
بسبطانات قصيرة، ترمي رمياً منحنياً (مِحرَك القذيفة منحنٍ)، السرعة
الابتدائية للقذيفة غير كبيرة (تراوح بين 100- 600م/ثا)، ومدى الرمي صغير
نسبياً.

- المدافع القذَّافة: وهي مدافع تجمع بين خصائص المدافع الطويلة والقذَّافات من حيث شكل محرك القذيفة والمدى والسرعة الابتدائية.


قذاف بريطاني إيطالي مشترك ف هـ 70 عيار 155مم

ب - العتاد ذو السبطانة الملساء:
- الهاون:
ويتميز بجف أملس، وسبطانة قليلة السماكة، خفيف الوزن نسبياً، سهل الصنع
والاستعمال. مِحرَك قذائفه منحنٍ، وسرعتها الابتدائية قليلة. يستخدم الهاون
للرمي على الأهداف غير المرصودة، والموجودة خلف المساتر كالأودية والخنادق
وغيرها.



الهاون السوفييتي الثقيل عيار 240مم

وتراوح عيارات الهواوين بين 61مم (في تسليح جماعات المشاة) و240مم للهواوين الثقيلة.

- المدافع عديمة الارتداد:
وهي عادة مدافع ملساء السبطانة ونادراً ما تكون محلزنة السبطانات، خفيفة
الوزن ترمي قذائف صاروخية، وتستخدم في الرمي المباشر للصراع ضد الدبابات
والأهداف المدرعة، وتجمعات المشاة المكشوفة.


المدفع الصيني م/د عديم الارتداد عيار 82 مم
ج- المدفعية الصاروخية:
وهي
نوع من المدفعية يعمل وفق مبدأ الدفع الارتكاسي النفاث (الفعل ورد الفعل).
وتتميز غالباً بتعدد سبطانات القذف. وهذا النوع من المدفعية سريع
المناورة، غزير النيران، كبير مدى الرمي، ويعتمد على مساحة التناثر الكبيرة
في التدمير لقلة دقة الإصابة.



القاذف الصاروخي الوفييتي ب م21

2- بحسب العيار والقدرة النارية:
- مدفعية صغيرة العيار (أقل من 80 مم).
- مدفعية خفيفة العيار (81-122مم).
- مدفعية كبيرة العيار (ثقيلة) (122-155مم).
- مدفعية من عيارات استثنائية (أكبر من 155مم).

3- بحسب الغاية المخصصة لها:
- مدفعية ميدان: تعمل لمصلحة القوات البرية في ميدان المعركة.
- مدفعية ساحلية: تستخدم لحماية السواحل ضد القطع البحرية والإنزالات البحرية المعادية، وتعمل غالباً من مرابض وقواعد ثابتة.
- مدفعية بحرية: وهي المدفعية المحمولة أو المركبة على سفن السطح والمراكب البحرية.
-
مدفعية مضادة للطائرات: وهي مخصصة أساساً للرمي على الأهداف الجوية،
ومزودة بالعتاد المناسب لإدارة الرمي وكشف الأهداف وتمييزها، وغالباً ما
تكون ذاتية الحركة ومؤتمتة.

- مدفعية مضادة للدبابات: هي مخصصة أساساً للصراع مع الأهداف المدرعة.



قذائف المدفعية:
تختلف قذائف المدفعية وعياراتها ومبادئ عملها باختلاف الغاية منها وهي نوعان:

- القذائف الأساسية:
وأهمها
القذائف المتفجرة المتشظية، وتستخدم للتأثير في القوى الحية والوسائط
النارية المكشوفة أو ضمن المساتر الخفيفة. والقذائف الشديدة الانفجار
وتستخدم لتخريب المنشآت الدفاعية وتدمير القوات الملتجئة فيها. والقذائف
الخارقة للدرع وهي على أنواع، فمنها القذائف الخارقة المصمتة، ومنها
القذائف ذات الحشوة الجوفاء أو المخففة العيار. وهناك أيضاً القذائف
الخارقة للخرسانة، التي تستخدم لتخريب المنشآت المحصنة. والقذائف الحارقة،
وهي تحوي حشوة حارقة لنشر الحرائق على مساحات كبيرة.

- القذائف ذات الوظيفة الخاصة:
ومنها
القذائف المضيئة لإنارة أرض المعركة. والقذائف الدخانية التي تستخدم لنشر
الستائر الدخانية وإعماء العدو. والقذائف الملغمية والموقوتة وتستخدم لزرع
الألغام في عمق العدو. ومنها أيضاً قذائف الدعاية وتستخدم لبث المنشورات
التي تحث جنود العدو على التخاذل وتثبط من إرادة القتال لديهم.


الرمايات التي تنفذها المدفعية
تختلف
رمايات المدفعية وأساليب تنفيذها وأنواع القذائف التي تستخدمها بحسب بعد
العدو وقربه وإمكانية رصد الأهداف المعادية ونوعية تلك الأهداف والغاية من
الرمي. وتصنف في نوعين أساسيين: رمي مباشر ورمي غير مباشر.

يتم
الرمي الأول بالتسديد إلى الهدف المرئي من الرامي بالعين المجردة
وبالاستعانة بمنظار التسديد أو بأجهزة التسديد المطورة مع مراعاة المسافة
التي تفصل الهدف وطبيعته وحركته واتجاه الريح وسرعتها.

أما النوع
الثاني فيتم على أهداف مرئية أو غير مرئية بعد حسابات معقدة لتحديد مسافة
الهدف ونوعيته واتجاه حركته وسرعة تحركه وسرعة الريح واتجاهها وشروط الطقس
وارتفاع المِحرَك عن الأرض وعن أعلى عائق على اتجاه الرمي وغير ذلك.

رمايات الدعم المدفعي:
وهي
نيران منسَّقة وبتوقيتات محددة تنفذها المدفعية بالرمي غير المباشر لدعم
أعمال قتال القوات ومناورتها في الميدان، ومن أنواعها الرمي المعاكس ورمي
المنع ورمي الإيقاف لتدمير قوات العدو وأسلحته وعتاده أو إبطالها أو
تحييدها.


- تصنف رمايات المدفعية بحسب تأثيرها إلى رمي
تدمير، والغاية منه تدمير الأهداف المنيعة وتخريبها كالمدرعات والمواقع
المحصنة وغيرها. ورمي تحييد أو إيقاف أو منع، والغاية منه حرمان العدو من
القدرة على استعمال أسلحته ووسائطه ومن إبداء مقاومة فعالة. ورمي إبطال،
والغاية منه الحد من مقدرة العدو على المقاومة أو إعاقة حركته ونشاطه في
المنطقة المستهدفة.

- يصنف الرمي غير المباشر بحسب طريقة
التنفيذ إلى رمي مرصود، ورمي غير مرصود. فالرمي المرصود هو الرمي المنفذ
بتوجيه من رصاد يرون الهدف وينقلون المعلومات عنه إلى الوحدات المنفذة
لتحكم رماياتها على ذلك الأساس. أما في حال عدم إمكانية رصد الرمي، فيتم
الحصول على المعطيات الأساسية الضرورية من الخرائط وتنفيذ الرمي بالاعتماد
على الحسابات التقديرية.

- يصنف الرمي المدفعي بحسب الغاية
التكتيكية إلى رمي دعم قريب، للاشتباك مع قوات العدو على الاتجاهات التي
تهدد القوات الصديقة أو يمكن أن تهددها في الهجوم والدفاع. ورمي التمهيد،
وهو رمي دعم قريب ينفذ قبل بدء الهجوم مباشرة ويهدف إلى تحييد العدو في
مواقعه وتسهيل تقدم القوات الصديقة. ورمي معاكس التمهيد، ويخصص للصراع مع
وسائط الرمي غير المباشر المعادية وإبطال مقرات قيادة العدو ومراصده. ورمي
المنع، الذي يهدف إلى منع العدو من استخدام قواته غير الموجودة على تماس
مباشر مع القوات الصديقة. ورمي التركيز ، وتنفذه مجموعة مدفعية (أكثر من
مدفع) على هدف واحد لتدميره. ورمي كثيف، وتنفذه مجموعات مدفعية على هدف
كبير ذي أهمية (تجمعات مشاة أو دبابات أو أهداف خطيرة) بغزارة وإيقاع رمي
كبيرين لتدميره. ورمي إزعاج، وهو رمايات إيقاعية تنفذ على فترات لمنع العدو
من الراحة وإجباره على البقاء متيقظاً. ورمي تخريب، وهو رمايات مدفعية من
عيارات ثقيلة لتدمير تحصينات العدو ومنشآته الإسمنتية ومواقعه الدفاعية
ومقرات قياداته وغيرها. ورمي الدعم، وهو رمايات المدفعية المخصصة لدعم تقدم
القوات الصديقة وتدمير الأهداف التي تعترض طريقها. والسد الناري، وهو نوع
من رمايات الإيقاف ينفذ على خطوط لمنع العدو من التقدم وقطع الطريق عليه،
أو إجباره على تبديل اتجاه هجومه.

تنظيم قوات المدفعية
تتألف
قوات المدفعية من وحدات وقطعات وتشكيلات تدخل في قوام قطعات وتشكيلات
وجحافل المشاة والمدرعات أو في احتياط القيادة العامة. ومن الناحية
التنظيمية تتألف قوات المدفعية من سرايا (بطاريات) وكتائب وأفواج وألوية.
وقد يكون عتاد هذه القوات مقطوراً أو ذاتي الحركة.

تعد
السرية (البطارية) أصغر وحدة نارية تكتيكية، وتتألف من عدة فصائل رمي،
ووحدة قيادة، ويمكن أن تعمل مستقلة أو تدخل في قوام كتيبة المدفعية.

والكتيبة
هي الوحدة النارية التكتيكية الأساسية للمدفعية، وتتألف من قيادة وأركان،
وعدد من سرايا المدفعية، مع وحدات استطلاع ورصد وتصحيح نيران وإشارة. و
يمكن أن تعمل الكتيبة مستقلة، أو تدخل عضوياً في قوام الفوج أو اللواء.

أما
الفوج فيعد قطعة مستقلة إدارياً ويتألف من قيادة وأركان وعدد من كتائب
مدفعية مسلحة بمدافع من عيارات مختلفة، مع وحدات استطلاع ورصد وتصحيح نيران
وإشارة وتأمين إداري وفني. ويدخل الفوج عادة في قوام الفرقة (مشاة أو
مدرعات أو مدفعية) أو يكون مستقلاً تابعاً للقيادة العامة.

وأما
اللواء فتشكيل مدفعي مستقل إدارياً وتدريبياً، ويضم في قوامه قيادة
وأركاناً وعدداً من كتائب المدفعية من عيارات مختلفة، ووحدات استطلاع ورصد
وتصحيح نيران وإشارة وتأمين كاملة، ويكون دائماً من احتياط القيادة العامة.

المهام التي تنفذها المدفعية
تعدّ
المعركة الحديثة معركة مشتركة لايمكن بلوغ النصر فيها إلا بالاستخدام
المشترك والمنسق لجميع صنوف القوات حيث تحتل المدفعية مكاناً مرموقاً
لقدرتها على تنفيذ المهام النارية الضرورية في المعركة المشتركة الحديثة،
وأهمها تدمير الأهداف والأغراض المعادية. واستناداً إلى ذلك فالمدفعية
يمكن أن تنفذ مايلي:

- تدمير وإبطال سرايا المدفعية والهاون ووسائط الدفاع الجوي وغيرها من الوسائط النارية المعادية.
-
تدمير وإبطال القوى الحية المعادية المكشوفة والمتوضعة في مختلف المساتر،
ومنع مناورة القوى الحية والوسائط النارية المعادية وعرقلة تنفيذ الأعمال
الهندسية.

- تخريب المنشآت المعادية الدفاعية الدائمة والميدانية.
- الصّراع ضد الدبابات والأهداف المدرعة.
- تدمير محطات الرادار والوسائط اللاسلكية والفنية المعادية ومقرات الرصد والقيادة وشل عملها.
- التأثير في احتياطات العدو ومنعها من التدخل في القتال.
- إضاءة أرض المعركة وإعماء العدو.

تعاون المدفعية مع صنوف وأنواع القوات:
إن
الحركية العالية التي تتمتع بها القوات البرية الحديثة في ميادين القتال
تتيح لها القدرة على الاندفاع والمناورة السريعة بالنار والحركة، وهذا ما
يفرض توافر السرعة والمرونة في قيادة القوات، وتنظيم التعاون فيما بينها،
والمحافظة عليه إبان كامل المعركة.

ينظم قائد القوات
المشتركة التعاون بين صنوف القوات المختلفة بما فيها المدفعية، فينسق
نيرانها ومناورتها بحسب المهام والاتجاهات والخطوط، وبحسب توقيت عمل المشاة
والدبابات والإنزالات الجوية والطيران والحوامات، ومع القوى البحرية عند
العمل على الاتجاهات الساحلية لمصلحة تنفيذ المهام القتالية بنجاح.

ولتحقيق التعاون بنجاح لابد من وجود اتصال مستمر ومضمون، ونظام موحد للدلالة على الأهداف والإشارات، وتبادل المعلومات.

الآفاق المستقبلية
يشهد
العالم اليوم قفزات متسارعة في تطور التسليح عامة، والمدفعية خاصة، من حيث
البنية التنظيمية والعتاد المتطور ووسائط الاستطلاع والقيادة. والاستخدام
الأمثل لما هو موجود ومتوافر وتطويره لتحسين دقة الإصابة، وزيادة المدى،
وتطوير منظومات قيادة النيران وأتمتتها وتزويدها بمنظومات استطلاع متطورة.
والتوجه نحو استخدام الأسلحة الصاروخية المتطورة والمقذوفات الموجهة الذكية
للتوفير من استخدام الذخيرة والعتاد، وتحقيق دقة عالية في الإصابة. وكذلك
استخدام العتاد الموجه بالليزر.

وفي الوقت نفسه تجرى دراسات متأنية لتطوير البنية التنظيمية للقوات، وتعميم خبرات الاستخدام والتعاون والقيادة.



المدفعية التلقائية الدفع والمقطورة



تسعى القوات العسكرية التي تقتني نظما جديدة وتحدث قدرات النيران غير
المباشرة الحالية لقواتها المناورة، بشكل متزايد لحيازة الحلول للمدفعيتين
الذاتية الحركة والمقطورة الخفيفة الوزن للنشر السريع حول العالم.
ولا يتعلق الامر بالمدفعية الانبوبية التقليدية فحسب، بل تنضم اليها
المدافع الصاروخية ومدفعية الهاون. وقد احيلت هذه الاخيرة التي تعتبر
مدفعية الفقراء. الى دور دعم المشاة، وهي تنعم حاليا بنهضة مع تطوير مجموعة
منها الى نظم ذاتية الحركة، باتت راسخة جدا في السوق وتجمع بين المدى
والدقة المحسنين.

رغم اننا نعيش في عصر طائرات القصف النفاثة السريعة والطوافات الهجومية ذات
الاسلحة الموجهة الدقيقة، فان الجيوش في الخطوط الامامية تأبى التنازل عن
مدفعية الانبوب، ويستمر الاستثمار كبيرا في متطلبات تحسين وتعزيز هذا
السلاح القوي. كما لا تزال بعض الجيوش الحديثة تعتبر المدفعية التقليدية
للدعم الناري غير المباشر جزءا مهما من ترسانتها، نظرا لجدارة الاعتماد
عليها وردها السريع ودقتها. ورغم انتهاء الحرب الباردة والنزعة نحو الرد
السريع والعمليات الخاطفة، لم تخمد بعد الحماسة على استخدام المدفعية بين
الجيوش حول العالم.
هذا، وما زال مبدأ الرمي والابتعاد اساس عقيدة سلاح المدفعية من حيث اطلاق
عدد قليل من القذائف قبل الانتقال بسرعة الى موقع آخر لاعادة الكرة، قبل
التعرض لنيران المدفعية المضادة شرط الاحتفاظ بالقدرة على الانطلاق السريع
كعامل استراتيجي لبلوغ ساحة المعركة.

في صميم الاهتمام المتواصل بالمدفعية التقليدية انه يمكن لقادة القوات
البرية ان تتحكم بمدافعها مباشرة باستخدام نيرانها من دون ان يترتب عليها
المرور عبر المطارات الرئيسية البعيدة لسلاح الجو لطلب الدعم الناري من
الطائرات.
ولما كانت بعض الصواريخ الموجهة الذكية تمنح دقة اكبر من المدفعية
التقليدية، فانها لا تؤمن بطبيعتها الكثير من النتائج التي تؤمنها نيران
المدفعية في ميدان المعركة. اذ يمكن اصابة قوات العدو بالصدمة والرعب
بقصفها بشكل متواصل بالمدفعية مما قد يؤدي الى انهيار معنوياتها. كما قد
تدفع نيران المدفعية العدو بأن يتخذ غطاء مما يعرقل قدرته كثيرا على العمل
في ميدان المعركة.

واثر انتهاء الحرب الباردة وعلى مدى ال ١٥ سنة الماضية، تقدمت الحاجة الى
حركية استراتيجية الى الامام، وقد نجم عن ذلك زيادة الاهتمام بالمدفعية
المقطورة، اذ تسعى قوات مسلحة عديدة لشراء مدفعية خفيفة نسبيا تستطيع نشرها
في مواقع بعيدة حول العالم بواسطة طائرات نقل من فئة "C-031" او معلقة تحت
الطوافات. وكان اكبر عيار يمكن نقله هكذا وبهذه السرعة هو ال ١٠٥ ملم.
ولكن زيادة استعمال المواد الجديدة الخفيفة الوزن مثل "التيتانيوم"، ساعد
على تطوير اسلحة مدفعية خفيفة الوزن عيار ١٥٥ ملم تستطيع الطوافات
الميدانية من فئة "Chinook" نقلها معلقة. وقد غير هذا التطور في نظرة جيوش
عديدة للمدفعية المقطورة كما زاد لدرجة كبيرة من قوة النار المتاحة لقوات
الرد السريع.



ولاهمية هذا السلاح، سوف نتناوله من حيث الحركية وقوة النيران، بحسب عياره،
مع ما أُدخل عليه وعلى ذخيرته من التحسين والتطوير حتى الآن.

المدافع الذاتية الحركة
هذه المدافع هي اما مدولبة او مجنزرة او مثبتة على شاحنات مثل مدفع
"Caesar" الفرنسي الذي يمثل المبادرة في الابتكار، وما يذكر ان المدافع
المدولبة، مقارنة بالنظم المجنزرة، تقدم تكاليف شراء ومصاريف خدمة مخفضة
إبان عمرها العملي، وهي قادرة على الانتشار على مسافات كبيرة، ربما ايضا
عبر الجو، باستخدام طائرات C-130 Hercules او A400M.
اختارت اوستراليا مزيجا من المدفعية الذاتية الحركة الثقيلة والمقطورة
الخفيفة السريعة النشر لبرنامجها البري "Land 71" بقيمة ٤٠٠ مليون دولار،
وقد دخل في المنافسة على هذا العقد المدفع K9 Thunder من "Samsung Techwin"
الذي التزمته شركة Raytheon Australia، والمعروف محليا باسم AS-9،


k9 thunder

والمدفع PzH2000 من KMW الذي تترأس برنامجه كل من "KMW" وBAE Systems
Australia. وكلاهما مجنزران تقليديان.


pz2000

وبالنسبة للنظام المقطور علم ان
المدفع الوحيد المعروض هو M777A2 من BAE Systems، والذي بموجب الشرط
الاساسي المطلوب لا يمكن ان يتعدى وزنه ال ٥٠٠٠ كلغ لضمان قدرة نقله معلقا
بطوافة "CH-74 Chinook".




تستعد الهند لتبنّي الحلول المدولبة تلبية لمطلب النيران غير المباشرة.
وقبل اصدار طلب استدراج العروض بقليل اعلنت عن مطلب ل ١٤٠ قطعة مدفعية
مقطورة عيار ١٥٥ ملم ويتوقع ان يكون في صلب المنافسة المدفع M777 من "BAE
Systems" بمدى يتراوح بين ٢٤ و٣٠ كلم باستخدام الذخائر المعززة بالدفع
الصاروخي ومدفع الهاوتزر الخفيف الوزن Pegasus عيار ١٥٥ ملم ويزن ٥٤٠٠ كلغ
فقط من Singapore Technologies Kinetics Pegasus.


المدافع المقطورة


كانت الحاجة الى استراتيجية حركية الى الامام في اساس زيادة الاهتمام
بالمدفعية المقطورة الخفيفة الوزن فبرزت على الفور ميزات بعض المدافع
المعروفة مثل المدفع "LG" المتعدد المؤهلات عيار ١٠٥ ملم، انتاج شركة "BAE
Systems" تستعمله خصوصا افواج المظليين والمغاوير في وحدات مدفعية الميدان
في الجيش البريطاني اضافة الى ١٨ جيشا آخر. ويمكن قطره بمركبة متوسطة الوزن
مثل مركبة Pinzgauer TUM/HD على كل الاراضي او نقله حول ميدان المعركة
معلقا تحت طوافة Puma او Chinook. اما المدفع الخفيف "L811" فمجهز بنظام
تصويب اوتوماتيكي "APS"، ويمكن فك المدفع من العربة القاطرة ووضعه في العمل
خلال ٣٠ ثانية. ويعتمد نظام التصويب "APS" على نظام ملاحة يعمل بالقصور
الذاتي عبر شاشة بينية. ويستطيع المدفع "L811" اطلاق قذائف على مسافة
اقصاها ٢،١٧ كلم.

ومن جهة اخرى صممت شركة "NEXTER" في فرنسا "GIAT" سابقا مدفعا مقطورا خفيف
الوزن عيار ١٠٥ ملم لحلف "NATO" مخصص للقوات السريعة الانتشار يطلق الذخيرة
القياسية على مسافة ما بين ٥،١٨ - ٥،١٩ كلم باستعمال قذائف "HE-ERG2"
والقذائف الاميركية فئة "M319".
وفي جنوب افريقيا تتولى شركة "Denel" تطوير مدفع عيار ١٠٥ ملم بموجب مشروع
تجربة تكنولوجيا جديدة لمدفعية خفيفة الوزن. ويمكن نقل المدفع بالطوافة كما
يمكن قطره بمركبة ٤٤ تزن ٥ اطنان.
وتقول شركة "Denel" ان تطوير مدفعها عيار ١٠٥ ملم الجديد سوف يلبي متطلبات المستعملين للحرب الحديثة حاليا.

صمم نظام "Archer" ليستخدم المدفع "FH77BW5L25" متصلا بمخزن تلقيم ذاتي مع
نمط رمي لتسع طلقات في الدقيقة. وستشمل هذه الطلقات قذيفة "Excalibur"
الدقيقة كذلك يمكنه حمل ٢٠ طلقة اخرى خارج المدفع ليعاد تلقيمها بواسطة
طاقم نظام "Archer" المؤلف من ثلاثة افراد. يستند نظام "Archer" الى شاسيه
"Volvo A03D 6x6" وقد خضع لتحسينات كبيرة لحماية السائق في الداخل، بحيث
يستطيع تحمل قوة انفجار لغم يزن ٦ كلغ. وهو مجهز بمحطة السلاح الموجهة عن
بعد "Lemur" للدفاع الذاتي. يبلغ مدى المركبة ٥٠٠ كلم، اما مدى القذيفة
فيبلغ ٦٠ كلم باستخدام قذائف "Excalibur". ويتخذ نظام "Archer" موقعه في
المنافسة في الهند واوستراليا والعديد من الدول الاخرى.


G6 howitzer

تم تصميم المدفع "G6-52" الفريد حول شاسيه خاص به بدلا من مركبة تكتيكية
جاهزة. وقد شكلت "Rheinmetall" فريقا مع "Denel" لعرضه للهند وغيرها من
الدول. كذلك شكلت "Denel" فريقا مع "General Dynamics" لدمج مدفعها LEO
عيار ١٠٥ ملم في برج ليكون مدفعا ذاتي الحركة مثبتا على مركبات من نوع
"Piranha". عرض هذا الائتلاف كذلك باستخدام المدفع L75، الذي يصل مداه الى
٣٠ كلم باستخدام القذائف المعززة بالدفع الصاروخي، ويهدف تطويره لايصال
وزنه النهائي الى ٢٥٠٠ كلغ بنموذجه المقطور.

وتخطط راينمتال لتطوير نظام للجيل الجديد تحت عنوان "MOUT 2020""العمليات
العسكرية في المناطق المأهولة، ٢٠٢٠"، يتمثل ببرج للنيران متعدد الادوار
القتالية غير المباشرة والمباشرة لحرب الشوارع. تتوقع الشركة ان يكون
المدفع من عيار ٩٠ الى ١٠٥ ملم، وهو يتطلب حشوة وذخيرة مزدوجة القطب ويوصف
النظام بأنه يملك امكانية خفض السبطانة لاطلاق النار المباشرة.

روسيا


طورت روسيا مدفعا تلقائي الدفع جديد مزدوج السبطانية عيار ١٥٢ ملم يعرف تحت
اسم "Koalitsiya - SV" لكنه ما زال في مراحله الاولية ولم تعلن روسيا عن
اي خطط لانتاجه بالجملة كما لم تقم بأي تسويق لهذا النظام الجديد حتى الان
مكتفية بالتركيز على تسويق مدفعها التلقائي الدفع المشهور عيار ١٥٢ ملم
2S91 (MSTA-S) في سوق التصدير.

اما اهم مواصفات المدفع "Coalition-SV" عيار ١٥٢ ملم فهي:
الوزن ٥٥ طنا
الذخيرة٣٠٠ ٧٠
وتيرة الاطلاق١٦ قذيفة"دقيقة
المدى٤٠ كلم

الصين


هي الدولة الثالثة من حيث عدد نظم المدفعية التي تستخدمها بعد روسيا وكوريا
الشمالية. وحسب المعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية، لدى الصين ما يزيد
عن ١٧٧٠٠ قطعة مدفعية مقطورة ومدفعية تلقائية الدفع وراجمات صواريخ كما
لديها ٥٦ نظاما في الخدمة الفعلية او تحت التطوير او متاحة حاليا للتصدير.
ولعل مدفعها الاحدث الذي ظهر في العام ٢٠٠٥ وهو ال PLZ-50، ويشبه بدرجة
كبيرة جدا المدفع الروسي 2S91MSTA" وهو يطلق ذخائر "Krasnopol" الموجهة
ليزريا والقذائف المعززة صاروخيا لمسافة ٥٠ كلم.

فرنسا


بدأ برنامج "Caesar" احدث مدفع ميدان فرنسي عيار ١٥٥ ملم في منتصف العام
٢٠٠٤ حيث طلبت منه القوات المسلحة الفرنسية ٧٧ مدفعاً كدفعة اولى. يتوافق
المدفع الجديد مع مواصفات مدافع قوات حلف شمال الاطلسي NATO. الفكرة جديدة
ذات هندسة مبتكرة ثبت بموجبها مدفع عيار ١٥٥ ملم على هيكل شاحنة مدولبة ٦ x
٦ ذات مقصورة مصفحة لحماية الطاقم. وسوف يحل المدفع الجديد محل المدفع
تلقائية الدفع الفرنسية طراز M901 الاميركية الصنع والمدافع "AUF1"
الفرنسية. وقد طورته بتمويل ذاتي شركة "Nexter Systems". اما مميزات مدفع
"Caesar" فهي مداه الكبير، ودقة الاصابة، وسرعة الاطلاق، والانسحاب، وحركته
التكتيكية وسهولة نقله جواً لا سيما في طائرات C - 130 وأخيراً سهولة دمجه
في شبكة "ATLAS" لتوجيه النيران. يخدمه طاقم من خمسة افراد، يصل مداه الى
٤٠ كلم باستخدام ذخيرة ذات كعب مشقوق، سرعته على الطرق التقليدية تزيد عن
٨٠ كلم"ساعة ويعمل باستقلالية لمسافة ٥٠٠ كلم وتبلغ وتيرته في اطلاق النار
٣٦ قذيفة في ٥٠ دقيقة.

نظم المستقبل
هناك حالياً سلسلة واسعة من نظم المدفعية الخفيفة الوزن في السوق لسد
الحاجة لعمليات انتشار سريعة وحرب العمليات الخاطفة. وان سرعة التطور في
هذا المجال المهم من التكنولوجيا العسكرية تتقدم بوتيرة كبيرة. مما يشكل
دليلاً على الطلب المتواصل على هذا الطراز من الأسلحة المهمة، ومن المتوقع
ان تنضم في المستقبل القريب الى سوق المدفعية المكتظة سلفاً منتوجات جديدة
مبتكرة.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Field marshal

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المزاج: عصبى
التسجيل: 07/03/2011
عدد المساهمات: 2143
معدل النشاط: 2567
التقييم: 407
الدبـــابة:
الطـــائرة:
المروحية:




مُساهمةموضوع: رد: هدير السماء ... موسوعة المدفعية والمدفعية الصاروخية الشاملة *ذئاب البحر*   السبت 24 مارس 2012 - 20:39

اولاً: مدفعية الميدان

تنسب مدفعیة المیدان إلى المنجنیق، الذي استخدم في العصور الوسطى،
في قذف الأحجار وقذائف اللهب والمتفجارت نحو قوات وحصون العدو في أول
الأمر، صمم المنجنیق لإطلاق الرماح إلى مسافة تزید على قدرة العضلات
البشریة. ثم تطورت القذائف، لتكون أكثر تأثیارً على العدو. ومع اكتشاف
البارود، واستغلال الطاقة المتولدة من الانفجار لدفع القذائف المختلفة نحو
العدو، ظهر إلى الوجود، في منتصف القرن الربع عشر، أول أجیال مدافع المیدان
المعروفة حالیا.ً

تحتل المدفعیة مكانة كبرى بین مختلف أسلحة أيّ قوات مسلحة حدیثة؛
لكونها سلاحا رئیسیا لإسناد المشاة والمدرعات في المعركة؛ وعنصار مكملا
للوحدات الأخرى في مختلف العملیات وفي مختلف الظروف.
فهي السلاح الذي یوصل النار إلى الهدف، قبل أن یصل إلیه أفارد
المشاة؛ بالإضافة إلى اضطلاعها بالقصف التمهیدي والتأثیر في دفاعات
وتحصینات وأجهزة ومعدات العدو.

تتنوع أنواع واستخدامات المدافع في المعركة الحدیثة تنوعا كبیراً،
فتشمل المدفعیة المضادة للطائارت، والمضادة للدبابات، والهاوتزر ذا
السبطانة القصیرة نسبیا،ً ومسار منحنٍ للمقذوف وتشمل مدفعیة المیدان كذلك
الهاونات والصواریخ التكتیكیة، إضافة إلى ارجمات الصواریخ بعياراتها
المختلفة. إن التطور الحدیث في تكنولوجیا التسلیح، یسیر نحو تأكید فلسفة
الأسلحة المشتركة، وأصبح إدماج مصادر المدفعیة المختلفة في خطة موحدة
للنیران، هو أحد أهم مهام قائد الأسلحة المشتركة. اسلحة المدفعیة الحدیثة
لها مدى أكبر، ومعدل نیارن أعلى، وزمن استعداد قتالي أقلّ، وآلیات تعمير
وامداد بالذخیرة أسرع. وتتمتع بأجهزة إلكترونیة مساعدة، لاكتشاف الأهداف
ودقة التسدید؛ مع استخدامها أنواعا متنوعة من الذخائر، تتیح التعامل مع
أنواع مختلفة من الأهداف، كلّ بما یناسبه. إن توفیر خفة الحركة للمدافع
ذاتیة الحركة هدف رئیسي لتطویر أسلحة المدفعیة؛ وأوضح مثال هو النظام
الأمریكي Paladin عیار 155 مم، المزود بآلیات خاصة لامتصاص رد فعل
السبطانة.

نبذة عن المدفع عيار 100 مم، M 53


بلد المنشأ: الاتحاد السوفيتي (سابقاً) , وصنعه التشيك.
الاستخدام: يستخدم كمدفع ميدان، وكذلك مدفع مضاد للدبابات.

المواصفات العامة
العيار 100 مم
الطاقم 6 أفراد
أقصى مدى 21000 م
طول السبطانة 6.735 م
أقصى زاوية ارتفاع + 42 درجة
أقصى زاوية انخفاض - 6 درجة
أقصى زاوية دوران للمدفع، في الاتجاه الأفقي 30 درجة
أقصى معدل لرماية المدفع 8-10 قذائف، في الدقيقة
الوزن في وضع التحرك 4210 كجم
الوزن في وضع الرماية 4280 كجم
طول المدفع في وضع التحرك 9.1 م
عرض المدفع في وضع التحرك 2.36 م
الارتفاع أثناء التحرك 2.606 م
العرض، عند محور العَجَل 1.98 م
مسافة الارتداد للمدفع، عند زاوية صفر درجة 1.135 م

نبذه عن مدفع الميدان الخفيف عيار 105 مم، L 118


بلد المنشأ: المملكة المتحدة.
الاستخدام: مدفع ميدان خفيف مقطور.
المواصفات العامة
العيار 105 مم
الطاقم 6 أفراد
أقصى مدى 17200 م
طول السبطانة 3.169 م
أقصى زواية ارتفاع للمدفع + 70 درجة
أقصى زاوية انخفاض للمدفع - 5.5 درجات
أقصى زاوية دوران للمدفع، في الاتجاه الأفقي 11 درجة
أقصى زاوية دوران للمدفع في الاتجاه الأفقي، باستخدام المصطبة الدائرية 360 درجة
أقصى معدل لرماية المدفع 8 قذائف، في الدقيقة
الوزن في وضع التحرك 1860 كجم
الوزن في وضع الرماية 1860 كجم
وزن الكتلة المتحركة، فوق الغنداق 1066 كجم
وزن العربة والمعدات المساعدة 794 كجم
الحمولة على حلقة الشبك 168 كجم
الطول، والمدفع إلى الأمام 6.629 م
طول المدفع، في وضع التحرك 4.876 م
طول المدفع، والغنداق مقفول والسبطانة إلى الأمام في وضع صفر درجة 7.01 م
العرض، في وضع التحرك 1.778 م
العرض، أثناء الرماية 1.778 م
الارتفاع، والمدفع إلى الأمام 2.63 م
الارتفاع، والمدفع إلى الخلف 1.371 م
العرض، عند محور العَجَل 1.4 م
مقاس الإطارات 9.00 × 16
مسافة الارتداد للمدفع، عند زاوية صفر درجة 1.07 م
مسافة الارتداد للمدفع، عند زاوية 70 درجة 0.33 م

أجهزة التسديد:
يجرى التسديد بواسطة جهاز شامل الرؤية، يسمى الدايلسايت، وهو من
النوع المنفصل، وكذا جهاز لقياس زوايا الارتفاع، والجهازان مثبتان على
الجانب الأيسر على المدفع.

نبذه عن المدفع عيار 122 مم، D-74


بلد المنشأ: الاتحاد السوفيتي (سابقاً).
الاستخدام: مدفع ميدان مقطور.

المواصفات العامة
العيار 121.92 مم
الطاقم 10 أفراد
أقصى مدى 24000 م
طول السبطانة 6.450 م
المدى المؤثر للرمي المباشر 1070 م
أقصى معدل لرماية المدفع 6-7 قذائف في الدقيقة
أقصى معدل رماية في الساعة الأولى حوالي 75 قذيفة
أقصى زواية ارتفاع للمدفع + 45 درجة
أقصى زاوية انخفاض للمدفع - 5 درجات
قوس الاتجاه للمدفع 58 درجة
وزن المدفع، في وضع التحرك 5550 كجم
وزن المدفع، في وضع الرماية 5500 كجم
طول المدفع، في وضع التحرك 9.875 م
عرض المدفع، في وضع التحرك 2.350 م
عرض المدفع، عند محور العَجَل 2.030 م
ارتفاع المدفع، في وضع التحرك 2.745 م
ارتفاع بطن المدفع، عن الأرض 0.4 م
مقاس الإطارات 1200×16

أجهزة التسديد:
- مجهز باسطوانة مسافات لربط زوايا الارتفاع حيث يتطابق مؤشر
اسطوانة المسافات مع مؤشر السبطانة، وبذلك تكون السبطانة على زاوية
الارتفاع المحددة.

- مزود بجهاز دايلسايت لربط زوايا الانحراف للمدفع.
- مزود بجهاز لضبط بيانات الرمي المباشر للمدفع.
- وتتواجد أجهزة التسديد على الجانب الأيسر للمدفع.

نبذه عن الهاوتزر عيار 122 مم، D- 30


بلد المنشأ: الاتحاد السوفيتي "سابقاً".
الاستخدام: الهاوتزر مدفع ميدان خفيف، يستخدم مع القوات خفيفة الحركة، مقطور.

المواصفات العامة
ـ الهاوتزر D – 30 A:
العيار 121.92 مم
أقصى مدى 15300 م
أقصى معدل لرماية المدفع 6 ـ 8 قذائف في الدقيقة
أقصى زواية ارتفاع للمدفع + 70 درجة
أقصى زاوية انخفاض للمدفع - 7 درجة
أقصى زاوية دوران للمدفع، في الاتجاه الأفقي 360 درجة
طول المدفع، في وضع التحرك 5.4 م
عرض المدفع، في وضع التحرك 2.2 م
ارتفاع المدفع، في وضع التحرك 1.8 م
ارتفاع بطن المدفع، عن الأرض 0.325 م
العرض، عند محور العجل 1.85 م
أقصى سرعة، لجر للمدفع 80 كم / ساعة

- الهاوتزر D-30:
العيار 121.92 مم
الطاقم 7 أفراد
أقصى مدى 15400 م
طول السبطانة 4.875
زاوية الارتفاع للمدفع + 70 درجة
زاوية الانخفاض للمدفع - 7 درجة
المدى بذخيرة الدفع الصاروخي 21900 م
الوزن، في وضع الرماية 3150 كجم
الوزن، في وضع التحرك 3210 كجم
الطول، في وضع التحرك 5.4 م
العرض، في وضع التحرك 1.95 م
ارتفاع المدفع، في وضع التحرك 1.66 م
ارتفاع بطن المدفع عن الأرض 0.325 ـ 0.345 م
العرض عند محور العجل 1.85 مم
مقاس الإطارات 900 × 20
زمن التحول، من التحرك إلى الرمي 1.5 ـ 2 دقيقة
زمن التحول، من الرمي إلى التحرك 1.5 ـ 2 دقيقة
أقصى زاوية دوران للمدفع في الاتجاه الأفقي 360 درجة
أقصى معدل لرماية المدفع 7 ـ 8 قذائف في الدقيقة
أقصى معدل ثابت، في الساعة الأولى حوالي 75 طلقة
الوحدة النارية للمدفع 80 طلقة

أجهزة التسديد:
- مزود بجهاز دايلسايت لربط زوايا الانحراف للمدفع.
- مزوَد باسطوانة مسافات لربط زوايا الارتفاع للمدفع.
- مزود بتلسكوب للرمي المباشر.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Field marshal

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المزاج: عصبى
التسجيل: 07/03/2011
عدد المساهمات: 2143
معدل النشاط: 2567
التقييم: 407
الدبـــابة:
الطـــائرة:
المروحية:




مُساهمةموضوع: رد: هدير السماء ... موسوعة المدفعية والمدفعية الصاروخية الشاملة *ذئاب البحر*   السبت 24 مارس 2012 - 20:40

نبذه عن المدفع عيار 130 مم، M – 46


بلد المنشأ: الاتحاد السوفيتي "سابقاً".
الاستخدام: يستخدم كمدفعية ميدان متوسطة على مستوى الفرق.

المواصفات العامة
العيار 130 مم
الطاقم 9 أفراد
أقصى مدى 27150 م
طول السبطانة 7.6 م "طول عيار 55"
أقصى زاوية ارتفاع للمدفع + 45 درجة
أقصى زاوية انخفاض للمدفع - 2.5 درجة
قوس الاتجاه 50 درجة
أقصى معدل لرماية المدفع 5 - 6 قذائف في الدقيقة
الوزن، في وضع التحرك 8450 كجم
الوزن، في وضع الرماية 7700 كجم
طول، المدفع في وضع التحرك 11.73 م
عرض، المدفع في وضع التحرك 2.55 م
ارتفاع بطن المدفع عن الأرض 0.4 م
العرض بين العجل 2.06 م
مسافة الارتداد للسبطانة 1.38 م عند زاوية صفر درجة
مقاس الإطارات 13.50 × 38

أجهزة التسديد:
يجرى التسديد بواسطة جهاز شامل الرؤية، واسطوانة مسافات لربط زوايا
الارتفاع للرمي الغير مباشر، ومزود بتلسكوب للرمي المباشر ضد الدبابات.

نبذه عن المدفع الهاوتزر عيار 152 مم، ML - 20


بلد المنشأ: الاتحاد السوفيتي "سابقاً".
الاستخدام: مدفع هاوتزر مقطور.

المواصفات العامة
العيار 152.4 مم
الطاقم 9 فرد
أقصى مدى 17280 م
طول السبطانة 4.239 م
أقصى زواية ارتفاع للمدفع + 65 درجة
أقصى زاوية انخفاض للمدفع - درجتان
أقصى زاوية دوران للمدفع، في الاتجاه الأفقي 58 درجة .
أقصى معدل لرماية المدفع 4 قذائف في الدقيقة
الوزن في وضع الرماية 7129 كجم

أجهزة التسديد:
يجرى التسديد بوساطة جهاز شامل الرؤية يسمى الدايلسايت، وهو من
النوع المنفصل، وجهاز لقياس زوايا الارتفاع يعرف باسم "اسطوانة المسافات"،
مثبت في المدفع على الجانب الأيسر له. كما يوجد تلسكوب للضرب المباشر.

نبذه عن المدفع الذاتي الحركة عيار 155 مم، MK F3


بلد المنشأ: فرنسا.
الاستخدام: مدفع ميدان ذاتي الحركة متوسط.

المواصفات العامة
العيار 155 مم
الطاقم 10 أفراد
أقصى مدى 20000 م ويصل بالدفع الصاروخي إلى 25300 م
طول السبطانة 5.735 م
أقصى زوايا ارتفاع للمدفع + 67 درجة

أقصى زوايا انحراف للمدفع
- لليمين 20 درجة، ولليسار 30 درجة، في حالة زاوية الارتفاع، من صفر حتى 67 درجة.
- ولليمين 30 درجة، ولليسار 16 درجة، في حالة الارتفاع، من 51 حتى 67 درجة.

وزن المدفع مع تجهيزات القتال "الوزن بالشدة القتالية" 17400 كجم

القدرة النوعية
14 حصاناً/ طناً، باستخدام محرك البنزين
16 حصاناً/ طناً، باستخدام محرك ديزل

ضغط المدفع على الأرض "الضغط النوعي" 0.84 كجم/ سم2
الطول الكلي للمدفع 6.22 م
الارتفاع في وضع التحرك 2.085 م
ارتفاع بطن الدبابة عن الأرض 0.48 م
العرض الكلي للمدفع 2.7 م
عرض الجنزير 0.350 مم
العرض بالجنزير 2.51 م
العرض بين الجنزير 2.16 م
طول الجزء من الجنزير الملامس للأرض 2.997 م

أقصى سرعة
60 كم/ ساعة باستخدام البنزين
64 كم/ ساعة باستخدام الديزل

أقصى مدى على الطرق
300 كم باستخدام البنزين
450 كم باستخدام الديزل

السعة الكلية لخزانات الوقود 450 لتر

معدل الاستهلاك
1.4 لتر لكل كيلومتر باستخدام محرك البنزين.
لتر واحد لكل كيلومتر باستخدام محرك الديزل

اجتياز مانع مائي لا يزيد عمقه عن 1 م
صعود مرتفع زاوية ميله 40 %

اجتياز حاجز رأسي بارتفاع
0.6 م عند تحرك المدفع للأمام
0.4 م عند تحرك المدفع للخلف

عبور خندق حاد الحواف بعرض 1.5 م

نبذه عن الهاوتزر المقطور عيار 155 مم FH - 70


بلد المنشأ: تعاون مشترك بين بريطانيا، ألمانيا، إيطاليا.
الاستخدام: هاوتزر مقطور.

المواصفات العامة
العيار 155 مم
الطاقم 8 أفراد
المدى 24000 م، وبالقاعدة الباثقة يصل المدى إلى 31500 م
طول السبطانة 6.022
أقصى زاوية ارتفاع للمدفع + 70 درجة
أقصى زاوية انخفاض للمدفع - 4.5 درجة
أقصى زوايا دوران في الاتجاه الأفقي 56 درجة
الوزن والمدفع في وضع التحرك 9300 كجم
الوزن والمدفع في وضع الرماية 9300 كجم
الطول في وضع التحرك 9.8 م
الطول في وضع الرماية 12.43 م
العرض في وضع التحرك 2.58 م
العرض في وضع الرماية 7.5 م
الارتفاع في وضع التحرك 2.45 م
الارتفاع في وضع الاشتباك 2.192 م
مسافة الارتداد للمدفع 1.525 م
ارتفاع بطن المدفع عن الأرض 0.3 م
العرض بين العَجَل 2.195 م
نصف قطر الدوران 9.25 م
مقاس الإطارات 14.00× 20
أقصى معدل رماية للمدفع "العادي" ستة قذائف، في الدقيقة
أقصى معدل رماية للمدفع "السريع" ثلاث قذائف، في 13 ثانية
أقصى معدل رماية للمدفع "البطئ" قذيفتان في الدقيقة في الساعة الأولى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Field marshal

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المزاج: عصبى
التسجيل: 07/03/2011
عدد المساهمات: 2143
معدل النشاط: 2567
التقييم: 407
الدبـــابة:
الطـــائرة:
المروحية:




مُساهمةموضوع: رد: هدير السماء ... موسوعة المدفعية والمدفعية الصاروخية الشاملة *ذئاب البحر*   السبت 24 مارس 2012 - 20:42

نبذه عن المدفع المقطور عيار 155 مم، TR


بلد المنشأ: فرنسا.
الاستخدام: مدفع مقطور، يعمل مع فرقة المشاة الآلية الفرنسية.

المواصفات العامة
العيار 155 مم
الطاقم 7أفراد
أقصى مدى باستخدام القذيفة القياسية 24000 م
أقصى مدى باستخدام القاعدة الباثقة 32000 م
طول السبطانة 6.2 م
أقصى زاوية ارتفاع للمدفع + 66 درجة
أقصى زاوية انخفاض للمدفع - 6 درجة
أقصى زاوية دوران للمدفع في الاتجاه الأفقي لليمين 38 درجة، ولليسار 27 درجة
أقصى معدل رماية للمدفع 3 قذائف في 18 ثانية الأولى، 6 قذائف في الدقيقتين الأوليتين.
عمر السبطانة 3000 قذيفة
وزن المدفع في وضع التحرك 10750 كجم
الطول في وضع التحرك 8.75 م
الطول في وضع الرماية 10 م
العرض في وضع التحرك 3.09 م
العرض في وضع الرماية 8.4 م
الارتفاع 1.65 م
ارتفاع بطن العربة عن الأرض 0.4 م
صعود مرتفع زاوية ميله 60 %
اجتياز مانع مائي بدون تجهيزات لا يزيد عمقه عن 1 م
اجتياز مانع مائي بالتجهيزات لا يزيد عمقه عن 1.50 م
سرعة الجر على الطرق الممهدة 80 كم/ ساعة
سرعة الجر على الطرق الغير ممهدة 30 كم/ ساعة

نبذه عن الهاوتزر عيار 155 مم، M 198


بلد المنشأ: الولايات المتحدة الأمريكية.
الاستخدام: مدفع ميدان متوسط مقطور.

المواصفات العامة
العيار 155 مم
الطاقم 10 أفراد
أقصى مدى، بذخيرة الدفع الصاروخي 30000 م
طول السبطانة 6.096
أقصى زواية ارتفاع للمدفع + 72 درجة
أقصى زاوية انخفاض للمدفع - 5 درجات
أقصى زاوية دوران للمدفع، في الاتجاه الأفقي 45 درجة
الوزن أثناء الرماية 6804 كجم
الوزن أثناء التحرك 7163 كجم
الطول في وضع التحرك 12.34 م
الطول في وضع الرماية 11 م
العرض في وضع التحرك 2.794 م
العرض في وضع الرماية 8.534 م
الارتفاع في وضع التحرك 2.9 م
الارتفاع في وضع الاشتباك 1.803 م
ارتفاع بطن المدفع عن الأرض 0.33 م
العرض، بين العَجَل 2.362 م
مقاس الإطارات 16.5×19.5
أقصى معدل لرماية المدفع أربع قذائف في الدقيقة
سرعة الجر، عبر الأراضي 8 كم/ ساعة
سرعة الجر، على الطرق الممهدة 72 كم/ ساعة
سرعة الجر، على الطرق الغير ممهدة 40-48 كم/ ساعة

أجهزة التسديد:
يجرى التسديد بوساطة جهاز خط البصر المستقل، مع وجود مُسدد على
الجانب الأيسر، حيث يستخدم جهاز الرؤية لربط الانحراف وتحريك السبطانة،
بمنجلة الاتجاه حتى يظهر خط البصر في جهاز الكيلومتر، وبذلك تصبح السبطانة
موجهه في اتجاه الهدف المطلوب الاشتباك معه، ويقف مساعد المُسدد على زاوية
الارتفاع على الجانب الأيمن لربط زاوية الارتفاع.

نبذه عن الهاوتزر الذاتي الحركة عيار 155 مم، M 109


بلد المنشأ: الولايات المتحدة الأمريكية.
الاستخدام: هاوتزر محمل على جنزير ذاتي الحركة.

المواصفات العامة:
العيار 155 مم
الطاقم 6 أفراد ويستطيع حمل 11 فرداً منهم 9 أفراد بكامل أسلحتهم
أقصى مدى 18100 م
أقصى زاوية ارتفاع للمدفع + 75 درجة
أقصى زاوية انخفاض للمدفع - 3 درجات
أقصى زاوية دوران للمدفع في الاتجاه الأفقي 360 درجة
معدل رماية المدفع ثلاث قذائف، في الدقيقة
وزن المدفع مع تجهيزات القتال (الوزن بالشدة الكاملة) 24948 كجم
وزن المدفع من دون تجهيزات 21110 كجم
الطول والمدفع إلى الأمام 9.12 م
طول الجسم 6.19 م
العرض 3.15 م
الارتفاع شامل الرشاش المضاد للطائرات 3.280 م
الارتفاع من دون الرشاش 2.8 م
ارتفاع بطن المركبة عن الأرض 0.46 م
العرض بين الجنزير 2.788 م
عرض الجنزير 0.381 مم
طول الجزء من الجنزير الملامس للأرض 3.960 م
أقصى سرعة 56.3 كم/ ساعة
أقصى مدى على الطرق 349 كم
السعة الكلية لخزانات الوقود 511 لتراً
اجتياز مانع، لا يزيد عمقه على 1.07 م
صعود مرتفع، زاوية ميله 60 %
السير على ميل جانبي، زاويته 40 %
عبور خندق حاد الحافة، عرضه 1.83 م
زُوْدَّت العربة برشاشات مضاد للطائرات من عيار 12.7 أو 7.62 مم.

نبذه عن المدفع الهاوتزر الذاتي الحركة عيار 155 مم، GCT


بلد المنشأ: فرنسا.
الاستخدام: ‏مدفع هاوتزر ميدان متوسط ذاتي الحركة.

المواصفات العامة
العيار 155 مم
الطاقم 4 أفراد
أقصى مدى 29000م
أقصى زواية ارتفاع للمدفع + 66 درجة
أقصى زواية انخفاض للمدفع - 4 درجات
معدل الدوران في الارتفاع 5 درجة في الثانية
قوس الاتجاه 360 درجة
معدل الدوران في الاتجاه 10 درجات في الثانية
القدرة النوعية 17.4 حصاناً/ طناً
معدل الرماية حوالي 6 طلقات في 45 ثانية
وزن المدفع مع تجهيزات القتال (الوزن بالشدة الكاملة) 42 طناً
وزن المدفع بدون تجهيز 38 طن
الطول والمدفع في الأمام 10.25م
الطول والمدفع في الخلف 9.51م
طول المدفع 6.7 م
الارتفاع حتى قمة البرج 3.25 م
ارتفاع بطن العربة عن سطح الأرض 0.42م
العرض بالجنزير 3.15 م
العرض بين الجنزير 2.53 م
عرض الجنزير 570 مم
طول الجزء من الجنزير الملامس الأرض 3.9 م
أقصى سرعة على الطرق 60 كم/ساعة
أقصى مدى على الطرق 450 كم عند سرعة 40 كم/ساعة
اجتياز مانع مائي لا يزيد عمقه على 2.1 م
صعود مرتفع زاوية ميله 60%
السير على ميل جانبي زاويته 30%
اجتياز حاجز رأسي ارتفاعه 0.93 م والمدفع متحرك في الأمام
اجتياز حاجز رأسي ارتفاعه 0.48 م والمدفع متحرك من الخلف
عبور خندق حاد الحواف عرضه 1.9 م
وزودت العربة، برشاش مضاد للطائرات عيار 7.62 أو 12.7 مم.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Field marshal

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المزاج: عصبى
التسجيل: 07/03/2011
عدد المساهمات: 2143
معدل النشاط: 2567
التقييم: 407
الدبـــابة:
الطـــائرة:
المروحية:




مُساهمةموضوع: رد: هدير السماء ... موسوعة المدفعية والمدفعية الصاروخية الشاملة *ذئاب البحر*   السبت 24 مارس 2012 - 20:44

نبذه عن الهاوتزر ذاتي الحركة عيار 155مم PZH 2000


بلد المنشأ: ألمانيا.
الاستخدام: مدفع ذاتي الحركة. يعمل مع فرق المشاة.

المواصفات العامة
الطاقم: 5 أفراد.
الوزن، مع تجهيزات القتال: 55 طناً.
القدرة النوعية: 13.4 حصاناً / طناً.
الطول الكلي: 11.7 م.
طول البدن: 7.9 م.
العرض: 3.6 م.
الارتفاع: 3.1 م.
أقصى سرعة على طريق ممهد: 60 كم / س.
أقصى سرعة على طريق غير ممهد: 45 كم / س.
المدى: 420 كم.

أجهزة التسديد والرؤية:
جهاز التسديد للرمي غير المباشر: PERI-RTNL 80.
جهاز الرؤية الليلية: PzF TN 80.
حاسب إلى للتحكم في النيران: MICMOS

نبذه عن نظام المدفعية ذاتي الحركة عيار 155مم CAESAR


بلد المنشأ: فرنسا.
الاستخدام: مدفع ذاتي الحركة. يعمل مع فرق المشاة.

المواصفات العامة:
الطاقم: 6 أفراد.
الوزن، مع تجهيزات القتال: 18.5 طناً.
الوزن للنقل الجوي: 16.2 طناً.
القدرة النوعية: 13 حصاناً / طناً.
الطول: 10 م.
العرض: 2.5 م.
الارتفاع أثناء الحركة: 3.86 م.
أقصى سرعة على طريق ممهد: 100 كم / س.
أقصى سرعة على طريق غير ممهد: 50 كم / س.
المدى: 600 كم.
صعود مرتفع، ميله: 50 درجة.
عبور خندق، عرضه: 3 م.

أجهزة التسديد والرؤية
جهاز التسديد للرمي غير المباشر: مزود بأجهزة تسديد للرمي غير المباشر.
جهاز التسديد للرمي المباشر: مزود بأجهزة تسديد للرمي المباشر.
رادار تصحيح الرمي: ROB4.
حاسب إلى للتحكم في النيران: FAST-Hit.

نبذه عن الهاوتزر ذاتي الحركة عيار 152 مم 2S19 MSTA-S


بلد المنشأ: روسيا.
الاستخدام: مدفع هاوتزر ذاتي الحركة. يعمل مع الفرق الروسية.

المواصفات العامة:
الطاقم: 5 أفراد.
الوزن: 42 طناً.
القدرة النوعية: 20 حصاناً / طناً.
الطول: 11.91 م.
العرض: 3.58 م.
الارتفاع: 2.98 م.
أقصى سرعة على طريق ممهد: 60 كم / س.
أقصى سرعة على طريق غير ممهد: 25 كم / س.
المدى: 500 كم.
صعود مرتفع، ميله: 47 درجة.
السير على طريق، ميله الجانبي: 36 درجة.
اجتياز مانع رأسي، ارتفاعه: 0.5 م.
عبور خندق، عرضه: 2.8 م.
عبور مانع مائي، عمقه: 1.5 م.

أجهزة التسديد والرؤية
جهاز التسديد للرمي غير المباشر: IP22 PANTEL.
جهاز التسديد للرمي المباشر: IP23.
جهاز الرؤية الليلية: K-1.
حاسب إلى للتحكم في النيران: في النموذج MSTA-M1.

نبذه عن الهاوتزر ذاتي الحركة عيار 155مم AS 90


بلد المنشأ: المملكة المتحدة.
الاستخدام: مدفع هاوتزر ذاتي الحركة.

المواصفات العامة
الطاقم: 4 أفراد.
الوزن: 42 طناً.
القدرة النوعية: 15.7 حصاناً / طناً.
الطول: 9.7 م.
العرض: 3.3 م.
الارتفاع: 3 م.
ارتفاع بطن العربة عن سطح الأرض: 0.4 م.
السرعة: 55 كم / س.
مدى العربة: 350 كم.
صعود مرتفع، ميله: 60 درجة.
اجتياز مانع رأسي، ارتفاعه: 0.75 م.
عبور خندق، عرضه: 2.8 م.
عبور مانع مائي، عمقه: 1.5 م.

نبذه عن الهاوتزر ذاتي الحركة عيار 155مم M 109 A6 Paladin


بلد المنشأ: الولايات المتحدة الأمريكية.
الاستخدام: هاوتزر ذاتي الحركة متطور.

المواصفات العامة
الطاقم: 4 أفراد.
الوزن: 32 طناً.
الطول: 9.75 م.
العرض: 3.15 م.
الارتفاع: 3.23 م.
ارتفاع بطن العربة عن سطح الأرض: 0.46 م.
السرعة: 64.5 كم / س.
مدى العربة: 344 كم.
نبذه عن الهاوتزر عيار 155مم FH2000


بلد المنشأ: سنغافورة.
الاستخدام: مدفع هاوتزر مقطور.

المواصفات العامة
الطاقم: 6 أفراد.
الطول، في وضع القطر: 10.905 م.
العرض، في وضع القطر: 2.870 م.
الارتفاع، في وضع القطر: 2.280 م.
اتساع قاعدة الدواليب: 2.3 م.
الوزن: 13.5 طناً.
الحمل على حلقة القطر: 60 كجم.
ارتفاع بطن المدفع عن سطح الأرض: 0.35 م.
صعود مرتفع، ميله: 45 درجة.
عبور مانع مائي، عمقه: 0.76 م.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Field marshal

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المزاج: عصبى
التسجيل: 07/03/2011
عدد المساهمات: 2143
معدل النشاط: 2567
التقييم: 407
الدبـــابة:
الطـــائرة:
المروحية:




مُساهمةموضوع: رد: هدير السماء ... موسوعة المدفعية والمدفعية الصاروخية الشاملة *ذئاب البحر*   السبت 24 مارس 2012 - 20:45

نبذه عن مدفع الميدان عيار 155 مم M-389


بلد المنشأ: روسيا.
الاستخدام: مدفع ميدان خفيف الوزن.

المواصفات العامة
الوزن: 1300 كجم.
أقصى مدى: 15.2 كم.
أدني مدى: 3.9 كم.
معدل النيران: 6-8 قذائف / د.
وزن القذيفة: 45.5 كجم.
زاوية الحركة الأفقية: 360 درجة.
أقصى زاوية ارتفاع: + 70 درجة.
أقصى زاوية انخفاض: - 5 درجات.

نبذه عن الهاوتزر عيار 155 مم XM777


بلد المنشأ: الولايات المتحدة الأمريكية.
الاستخدام: هاوتزر مقطور خفيف الوزن. يمكن نقله بالطائرات العمودية أو طائرات النقل الخفيفة.

المواصفات العامة
الطاقم: 8 أفراد.
الطول، في وضع القطر: 9.275 م.
الطول، في وضع الرمي: 10.210 م.
العرض، في وضع القطر: 2.770 م.
العرض، في وضع الرمي: 3.720 م.
الارتفاع، في وضع القطر: 2.260 م.
الارتفاع، في وضع الرمي: 0.650 م.
اتساع قاعدة الدواليب: 2.3 م.
الوزن: 3.745 كجم.
الحمل على حلقة القطر: 60 كجم.
ارتفاع بطن المدفع عن سطح الأرض: 0.66 م.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Field marshal

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المزاج: عصبى
التسجيل: 07/03/2011
عدد المساهمات: 2143
معدل النشاط: 2567
التقييم: 407
الدبـــابة:
الطـــائرة:
المروحية:




مُساهمةموضوع: رد: هدير السماء ... موسوعة المدفعية والمدفعية الصاروخية الشاملة *ذئاب البحر*   السبت 24 مارس 2012 - 20:47

ثانياً: الهاونات


تتميز
المعارك الحديثة بحدة وعمق المناورة، التي يحتاج القائد لإنجاحها إلى
استخدام النيران غير المباشرة. وتُعد الهاونات مصدراً فريداً لتلك النيران،
يحقق كلّ مطالب وخطط العمليات. وأثبت التاريخ المرة تلو الأخرى فاعليتها
وتأثيرها، فنيرانها السريعة، ذات المسار المرتفع، لها تأثير بالغ على
القوات الموجودة داخل الخنادق أو التي تحتمي خلف ساتر طبيعي، يمنع وصول
الرمي المباشر إليها.

يوفر مدفع الهاون للقائد إمكانية توجيه
النيران غير المباشرة، إلى مواقع وأهداف العدو أياً كان موقعها. وتستخدم
القوات المدرعة الثقيلة مدافع هاون مجهزة على حاملات خاصة، قادرة على
مواكبة حركة القوات التي تعمل معها. أما القوات الخفيفة، فتستخدم مدافع
هاون مجهزة على عربات خفيفة، أو مقطورة أو محمولة بواسطة الأفراد. وفي
الجيوش الحديثة، تنظم وحدات الهاون، بحيث تتميز بالمرونة، وتكون قادرة على
تلبية المطالب السريعة للمعركة البرية الجوية.

تنقسم مدافع الهاون
إلى مدافع خفيفة ومتوسطة وثقيلة. الهاون الخفيف يوفر النيران غير المباشرة
لوحدات المظلات ووحدات الاقتحام الجوي، والقوات الخاصة، ووحدات المشاة
الخفيفة؛ ويمكن التغلب على قصر مدى هذه الفئة بالتخطيط الجيد والاستخدام
الأمثل لقدراتها. أما الهاون المتوسط، فيعد مرحلة انتقالية بين الهاون
الخفيف والثقيل، فهو يتمتع بقوة نيران تفوق الهاون الخفيف؛ ولكن حجم ووزن
المدفع يسمح بنقله بواسطة الأفراد إلى مسافات مناسبة. أما مدافع الهاون
الثقيلة، فتحتاج إلى ناقلات ذات جنزير أو ذات دواليب، ليمكن تحريكها في
ميدان القتال؛ ومع ذلك، فهي أخف وزنا من قطع مدفعية الرمي المباشر، وتفوق
فئات الهاون الأخرى بمدى ووزن المقذوف.

نبذة عن الهاون الخفيف عيار 60 مم، Mo – 60- 63


بلد المنشأ: فرنسا.
الاستخدام: هاون خفيف.

الموصفات العامة
العيار 60.7مم
الطاقم 3 أفراد
المدى 2000 م
طول السبطانة 0.724 م
الوزن الإجمالي 14.8 كجم
وزن السبطانة 3.8 كجم
وزن الركيزة "السبية" 5 كجم
وزن القاعدة 6 كجم

الذخيرة:
يمكن للهاون إطلاق أنواع متعددة من الذخيرة هي
النوع وزن القذيفة
قذائف شديدة الانفجار علامة 60/61 1.65 كجم
قذائف شديدة الانفجار علامة 72 1.73كجم
قذيفة دخان 1.65 كجم
قذيفة إضاءة 1.55 كجم

نبذة عن الهاون بعيد المدى عيار 60 مم


بلد المنشأ: فرنسا.
الاستخدام: هاون خفيف بعيد المدى، ويمكن حمله بواسطة الأفراد.

المواصفات العامة
العيار 60.7 مم
الطاقم 3 أفراد
المدى 5000 م باستخدام القذيفة LR
طول السبطانة 1.35 م
الوزن الإجمالي 23 كجم
وزن السبطانة 8.4 كجم
وزن الركيزة 5.8 كجم
وزن القاعدة 8.4 كجم

الذخيرة:
تتميز
القذائف الجديدة LR بأنها أطول، وأثقل، وأكثر انسيابية من القذائف 60 مم
العادية، ويمكن أيضاً استخدام القذائف العادية من هذا الهاون ذو السبطانة
الطويلة.

وقد
زيد وزن المادة القاذفة، وزودت بصمامة تعمل بالتأثير الاحتكاكي، مما يجعل
حشوة القذيفة، تنفجر على أية زاوية صدم. كما صممت عبوة القذيفة لتعطي نفس
تأثير القذيفة العادية عيار 81 مم.

نبذة عن الهاون عيار 60 مم M224


بلد المنشأ: الولايات المتحدة الأمريكية.
الاستخدام: مدفع هاون خفيف. يستخدم بواسطة وحدات المشاة الخفيفة.

المواصفات العامة
العيار: 60 مم.
الطاقم: 3 أفراد.
الوزن الكلي: 21 كجم.
وزن مجموعة المدفع: 8.1 كجم.
وزن الحامل: 6.9 كجم.
وزن القاعدة: 1.6 كجم.
وزن وحدة التسديد: 1.14 كجم.
أقصى مدى: 3500 م.
أقلّ مدى: 70 م.
أقصى معدل نيران: 33 قذيفة / د.
معدل النيران المستمر: 16 قذيفة / د.
أقصى زاوية ارتفاع: + 85 درجة.
أقلّ زاوية ارتفاع: + 45 درجة.
أنواع الذخيرة: شديدة الانفجار، دخان، إضاءة.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Field marshal

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المزاج: عصبى
التسجيل: 07/03/2011
عدد المساهمات: 2143
معدل النشاط: 2567
التقييم: 407
الدبـــابة:
الطـــائرة:
المروحية:




مُساهمةموضوع: رد: هدير السماء ... موسوعة المدفعية والمدفعية الصاروخية الشاملة *ذئاب البحر*   السبت 24 مارس 2012 - 20:48

نبذة عن الهاون الخفيف عيار 81 مم، L - 16


بلد المنشأ: المملكة المتحدة.
الاستخدام: يستخدم لتدمير القوة البشرية للعدو ووسائل نيرانه.

المواصفات العامة
العيار 81 مم
الطاقم 3 أفراد
المدى 5600 م أو أكثر
طول السباطة 1.28 م
الوزن الإجمالي أثناء الاستعمال 36.7 كجم
وزن السبطانة 12.28 كجم
وزن الركيزة 11.8 كجم
وزن القاعدة 1.36 كجم
وزن وحدة التسديد 1.25 كجم

الذخيرة:
وزن القذيفة شديدة الانفجار: 4.47 كجم
وزن قذيفة الدخان: 4.49 كجم

والقذائف
المستخدمة مع هذا الهاون ذات تصميم متقدم، ومصانع "رويال أوردناس"
البريطانية تنتج نوعية من القذائف لهذه الهاونات، وهي الشديدة الانفجار،
وقذائف الدخان، أما القذائف المضيئة التي يستخدمها هذا الهاون فهي من نوع
"تومسون براندت" 68، ولهذه القذائف خاصة غير اعتيادية، حيث أن حولها حلقة
من شريط يساعد في عملية الدفع، يتألف من دائرة من مادة لدائنية صنعت خصيصاً
لذلك، وعندما تعمر القذيفة في السبطانة، تكون هذه الشرائط مشدودة تماماً
حول جسم القذيفة الانسيابي الشكل، وعندما تشتعل العبوات الدافعة فإن
الغازات الناتجة تندفع إلى أعلى وعلى الجوانب الخارجية للقذيفة، وتجبر
الشرائط على البروز حول القذيفة , مما يقفل جوانب القذيفة قفلاً محكماً
أمام الغازات المارة، ويتيح هذا للغازات أن تؤثر تأثيراً أكبر على جسم
القذيفة، فتندفع إلى مدى أكبر. والذي من شأنه أيضاً أن يعطي القذيفة المزيد
من الاستقرار أثناء طيرانها بقوة الدفع الذاتية.

نبذة عن الهاون عيار 81 مم M 252


بلد المنشأ: الولايات المتحدة الأمريكية.
الاستخدام: يستخدم لتدمير القوة البشرية للعدو ووسائل نيرانه.

المواصفات العامة
العيار: 81 مم.
الطاقم: 4 أفراد.
الوزن الكلي: 40.4 كجم.
وزن مجموعة المدفع: 15.89 كجم.
وزن الحامل: 11.8 كجم.
وزن القاعدة: 11.58 كجم.
وزن وحدة التسديد: 1.14 كجم.
أقصى مدى: 5700 م.
أقلّ مدى: 80 م.
أقصى معدل نيران: 33 قذيفة / د.
معدل النيران المستمر: 16 قذيفة / د.
أقصى زاوية ارتفاع: + 85 درجة.
أقلّ زاوية ارتفاع: + 45 درجة.
أنواع الذخيرة: شديدة الانفجار، دخان، إضاءة.

نبذة عن الهاون عيار 82 مم M-48


بلد المنشأ: التشيك (سابقاً).
الاستخدام: الهاون التشيكي القياسي يستخدم مع القوات المحمولة ويستخدم لاسكات وتدمير القوة البشرية للعدو ومصادر نيرانه.

المواصفات العامة
العيار 82 مم
المدى 3700 إلى 4000 م
الطاقم 3 أفراد
طول السبطانة 1.35 مم
الوزن الإجمالي 63.5 كجم

الذخيرة:
الهاون
‎M - 48 هو الهاون التشيكي القياسي، ويستخدم الذخيرة القياسية عيار 82 مم ،
أما العيار 81 مم وهو مخصص لأغراض التصدير، ويمكن مبادلة قذائف هذا الهاون
بقذائف الهاونات السوفيتية عيار 81 مم.

نبذة عن الهاون المحسن عيار 82 مم PM - 37


بلد المنشأ: الاتحاد السوفيتي (سابقاً).
الاستخدام: يستخدم لاسكات وتدمير القوة البشرية للعدو ومصادر نيرانه.

المواصفات العامة
العيار 82 مم
الطاقم 5 أفراد
أقصى مدى 3.040 كم
أقل مدى ألف متر
الوزن في وضع الرماية 56 كجم
الطول في وضع التحرك 1.22م
أقصى معدل للرماية 15 إلى 25 قذيفة في الدقيقة
حدود الارتفاع من + 45 إلى + 85 درجة
زاوية الانحراف الأفقي 6 درجات
نوع الذخيرة WP, HE, F – 833

وزن الذخيرة
3.5 كجم HE
3.04 كجمWP

السرعة الابتدائية 211 م/ث
الوحدة النارية 120 قذيفة

الذخيرة:
وزن القذيفة شديدة الانفجار طبقاً للعلامة المميـزة هـو: (3.1كجم، 3.2 كجم، 3.4 كجم).

وأكثر
القذائف استخداماً مع النموذج PM 37 هي القذائف المتشظية، التي تعتمد
فعاليتها على تفتيت القذيفة المصنوعة من الصلب لدى تفجيرها ضد الأفراد.
وهناك ثلاثة أنواع رئيسية من هذه القذيفة تختلف فيما بينهما فقط من حيث
عبوتها، وتقع تحت التصنيف (0.832 جرام) كما تتوفر أيضا قذائف الدخان.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Field marshal

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المزاج: عصبى
التسجيل: 07/03/2011
عدد المساهمات: 2143
معدل النشاط: 2567
التقييم: 407
الدبـــابة:
الطـــائرة:
المروحية:




مُساهمةموضوع: رد: هدير السماء ... موسوعة المدفعية والمدفعية الصاروخية الشاملة *ذئاب البحر*   السبت 24 مارس 2012 - 20:49

نبذة عن الهاون عيار 120 مم MH-38 * MH-43


بلد المنشأ: الاتحاد السوفبتى سابقاً
الاستخدام: يستخدم مع سرايا المدفعية، الملحقة بفرق المشاة السوفيتية، ويستخدم لتدمير
القوة البشرية للعدو ووسائل نيرانه والتحصينات الدفاعية الخفيفة، ويمكن
العمل على جميع أنواع الأراضي.

المواصفات العامة
العيار 120 مم M-1943
الطاقم 6 أفراد
أقصى مدى 5.70 كم
أقل مدى 4.60 كم
أقصى معدل للرماية 15 - 12 قذيفة / الدقيقة
الوزن في وضع الرماية 274.8 كم
الطول في وضع التحرك 3.519 م
زاوية الارتفاع من + 45 إلى + 80 درجة
معدل النيران 100 قذيفة في الساعة
زاوية الانحراف الأفقي 8 درجات
نوع الذخيرة Smoke, WP, FA 43 HE
وزن الذخيرة 15.4 كجم HE
السرعة الابتدائية 272 م/ث
الوحدة النارية 50-80 قذيفة HE42 ، WP 8

الذخيرة
وزن القذائف شديدة الانفجار ذات الشظايا 16 كجم إلى 16.4 كجم

والقذيفة
الرئيسية التي يستخدمها النموذج HE43 هي القذيفة ذات الشظايا الشديدة
الانفجار ولكن تتوفر أيضاً قذائف دخان، ويمكن رماية القذائف بواسطة إبرة
ضرب النار ، أو بواسطة جهاز للرمي يتم تشغيله بواسطة حبل.

نبذة عن الهاون عيار 120 مم M120


بلد المنشأ: الولايات المتحده الامريكية
الاستخدام: مدفع هاون ثقيل. يستخدم بواسطة وحدات المشاة الميكانيكية.

المواصفات العامة
الطاقم: 5 أفراد.
الوزن الكلي: 144.7 كجم.
وزن مجموعة المدفع: 49.8 كجم.
وزن الحامل: 31.7 كجم.
وزن القاعدة: 61.7 كجم.
وزن الجرار: 180 كجم.
أقصى مدى: 7200 م.
أقلّ مدى: 200 م.
أقصى معدل نيران: 16 قذيفة / د.
معدل النيران المستمر: 4 قذائف / د.
ذخيرة المدفع المقطور: 36 قذيفة.
ذخيرة المدفع المحمول: 69 قذيفة.
أنواع الذخيرة: شديدة الانفجار، دخان، إضاءة.

نبذة عن الهاون عيار 120 مم MO 120 RT


بلد المنشأ: الولايات المتحده الامريكية
الاستخدام: مدفع هاون ثقيل. يستخدم بواسطة وحدات المشاة الميكانيكية.

المواصفات العامة
العيار: 120 مم.
الطاقم: 3 أفراد.
الوزن الكلي: 582 كجم
طول السبطانة: 2.8 م.
أقصى مدى بقذيفة ذات دفع صاروخي: 13 كم.
أقصى مدى بقذيفة عادية: 8 كم.
أقلّ مدى: 1100 م.
معدل النيران: 6-10 قذائف / د.
أقصى زاوية ارتفاع: 85 درجة.
أقلّ زاوية ارتفاع: 30 درجة.
أنواع الذخيرة: STANAG 4110

نبذة عن الهاون عيار120 مم Type 86


بلد المنشأ: الصين
الاستخدام: مدفع هاون ثقيل. يستخدم بواسطة وحدات المشاة الميكانيكية.

المواصفات العامة
العيار: 120 مم.
الطاقم: 3 أفراد.
الوزن الكلي: 206 كجم.
وزن السبطانة: 88 كجم.
وزن الحامل ثنائي الأرجل: 27 كجم.
أقصى مدى: 7700 م.
أقلّ مدى: 400 م.
معدل النيران: 20 قذيفة / د.
أقصى زاوية ارتفاع: 80 درجة.
أقلّ زاوية ارتفاع: 45 درجة.
الزاوية الأفقية: 8 درجات.
سرعة القذيفة عند مغادرة الفوهة: 341 م / ث.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Field marshal

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المزاج: عصبى
التسجيل: 07/03/2011
عدد المساهمات: 2143
معدل النشاط: 2567
التقييم: 407
الدبـــابة:
الطـــائرة:
المروحية:




مُساهمةموضوع: رد: هدير السماء ... موسوعة المدفعية والمدفعية الصاروخية الشاملة *ذئاب البحر*   السبت 24 مارس 2012 - 20:51

نبذة عن الهاون عيار 120 مم ذاتي الحركة 2S9 Anona


بلد المنشأ: الاتحاد السوفيتى سابقاً
الاستخدام: هاون ذاتي الحركة للقوات المحمولة جواً.

المواصفات العامة
الطاقم: 4 أفراد.
الوزن: 8.7 أطنان.
الطول: 6.02 م.
العرض: 2.63 م.
الارتفاع الكلي: 2.3 م.
ارتفاع بطن العربة عن سطح الأرض: 0.45 م.
أقصى سرعة برية: 60 كم / س.
السرعة في الماء: 9 كم / س.
اجتياز عائق رأسي، ارتفاعه: 80 سم.
السير على طريق، ميله الجانبي: 19 درجة.
صعود مرتفع، ميله: 31 درجة.
عبور خندق، عرضه: 200 سم.

قوة النيران
المدفع الرئيسي: هاون 120 مم.
المدى القياسي: 8.8 كم.
المدى الممتد: 12.8 كم.
مدى الرمي المباشر: 0.8 كم.
أقصى زاوية ارتفاع: + 80 درجة.
أقصى زاوية انخفاض: - 4 درجات.
أقصى زاوية دوران أفقي: 70 درجة.
أقصى معدل للنيران: 10 قذائف / د.
معدل الرمي المستمر: 4 قذائف / د.

الذخيرة: 40-60 قذيفة 120 مم

نبذة عن الهاون عيار 120 مم ذاتي الحركة 2S23 NONA-SVK


بلد المنشأ: روسيا
الاستخدام: هاون ذاتي الحركة، برمائي، لقوات المشاة الميكانيكية

المواصفات العامة
الطاقم: 4 أفراد.
الوزن: 14.5 طن.
القدرة النوعية: 18 حصاناً / طناً
الطول: 7.55 م.
العرض: 2.95 م.
الارتفاع الكلي: 2.41 م.
ارتفاع بطن العربة عن سطح الأرض: 0.48 م.
أقصى سرعة برية: 70 كم / س.
السرعة في الماء: 10 كم / س.
اجتياز عائق رأسي، ارتفاعه: 50 سم.
السير على طريق، ميله الجانبي: 19 درجة.
صعود مرتفع، ميله: 31 درجة.
عبور خندق، عرضه: 200 سم.

قوة النيران
المدفع الرئيسي: 2A60 عيار 120 مم.
المدى القياسي: 8.8 كم.
المدى الممتد: 12.8 كم.
مدى الرمي المباشر: 0.8 كم.
أقصى زاوية ارتفاع: + 80 درجة.
أقصى زاوية انخفاض: - 4 درجات.
أقصى زاوية دوران أفقي: 70 درجة.
أقصى معدل للنيران: 10 قذائف/ د.
معدل الرمي المستمر: 4 قذائف/ د.

الذخيرة: 30 قذيفة 120 مم.

نبذة عن الهاون عيار 120 مم ذاتي الحركة M1064 A3


بلد المنشأ: الولايات المتحدة الامريكية
الاستخدام: هاون ثقيل ذاتي الحركة، لمرافقة القوات المدرعة.

المواصفات العامة
الطاقم: 6 أفراد.
الوزن، مع تجهيزات القتال: 12.8 طناً.
الوزن، من دون تجهيزات القتال: 10.6 أطنان
القدرة النوعية: 19.5 حصاناً / طناً.
الطول: 7.55 م.
العرض: 2.95 م.
الارتفاع الكلي: 2.41 م.
ارتفاع بطن العربة عن سطح الأرض: 0.48 م.
أقصى سرعة برية: 70 كم / س.
السرعة في الماء: 10 كم / س.
اجتياز عائق رأسي، ارتفاعه: 50 سم.
السير على طريق، ميله الجانبي: 19 درجة.
صعود مرتفع، ميله: 31 درجة.
عبور خندق، عرضه: 200 سم.

قوة النيران
المدفع الرئيسي: 2A60 عيار 120 مم.
المدى القياسي: 8.8 كم.
المدى الممتد: 12.8 كم.
مدى الرمي المباشر: 0.8 كم.
أقصى زاوية ارتفاع: + 80 درجة.
أقصى زاوية انخفاض: - 4 درجات.
أقصى زاوية دوران أفقي: 70 درجة.
أقصى معدل للنيران: 10 قذائف / د.
معدل الرمي المستمر: 4 قذائف / د.

الذخيرة: 30 قذيفة 120 مم.

نبذة عن الهاون عيار 120 مم ذاتي الحركة M 121 BMS


بلد المنشأ: الولايات المتحدة الامريكية
الاستخدام: هاون ثقيل لوحدات المشاة الميكانيكية، والوحدات المدرعة.

المواصفات العامة
الطاقم: 3 أفراد.
الوزن، مع تجهيزات القتال: 12 طناً.
القدرة النوعية: 17.9 حصاناً / طناً.
الطول: 4.68 م.
العرض: 2.68 م.
الارتفاع: 2.52 م.
ارتفاع بطن العربة عن سطح الأرض: 0.43 م.
أقصى سرعة برية: 60.8 كم / س.
السرعة في الماء: 5.8 كم / س.
اجتياز حاجز رأسي، ارتفاعه: 0.61 م.
عبور خندق، عرضه: 1.7 م.

قوة النيران
الهاون: M289
العيار: 120 مم.
أقصى مدى: 7.2 كم.
أقلّ مدى: 0.2 كم.
أقصى معدل للنيران: 16 قذيفة / د.
معدل الرمي المستمر: 4 قذائف / د.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

هدير السماء ... موسوعة المدفعية والمدفعية الصاروخية الشاملة *ذئاب البحر*

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 5انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3, 4, 5  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: القوات البرية - Land Force-

جميع ما يكتب في هذا المنتدى لا يعبر بالضرورة عن رأي الادارة و إنما يعبر عن رأي صاحبه
جميع الحقوق محفوظة منتديات الجيش العربي
Powered by Dr Nad ® www.arabic-military.com
حقوق الطبع والنشر © 2013 - 2014
شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين