أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

الجيش الجزائرى يجهض صفقة سلاح بين ثوار ليبيا والقاعدة - صفحة 2

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 الجيش الجزائرى يجهض صفقة سلاح بين ثوار ليبيا والقاعدة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
الجزائري الأصيل

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : طالب علم
المزاج : عقلية dz عقلية DANGER
التسجيل : 17/05/2011
عدد المساهمات : 2237
معدل النشاط : 1769
التقييم : 38
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الجزائرى يجهض صفقة سلاح بين ثوار ليبيا والقاعدة   الخميس 1 ديسمبر 2011 - 17:15

لدي سؤال تقولون ان العسكر يقتل الشعب ليس الارهاب

العسكر المقتولون من قتلهم؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
AAMRAMSKI

مقـــدم
مقـــدم



الـبلد :
المهنة : طالب
التسجيل : 30/04/2011
عدد المساهمات : 1065
معدل النشاط : 1017
التقييم : 43
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الجزائرى يجهض صفقة سلاح بين ثوار ليبيا والقاعدة   الخميس 1 ديسمبر 2011 - 17:17

@الجزائري الأصيل كتب:
لدي سؤال تقولون ان العسكر يقتل الشعب ليس الارهاب

العسكر المقتولون من قتلهم؟؟؟
لا تناقشه , اتركه , كما ان كلامه يثير ال 16 16 16 16
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
red1

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 28/08/2011
عدد المساهمات : 2116
معدل النشاط : 1843
التقييم : 60
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: الجيش الجزائرى يجهض صفقة سلاح بين ثوار ليبيا والقاعدة   الخميس 1 ديسمبر 2011 - 17:19

أخي هو يشاهد التلفاز كثيرا فظن نفسه عبقري ومحلل استراتيجي وأنا صراحة متجاهله منذ مدة
هي نشوة النصر ليس الا مع احترامي للأخوة الليبيين الثوار الذين حتى بعد انتصارهم بقوا هم هم لأن معدنهم أصيل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجزائري الأصيل

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : طالب علم
المزاج : عقلية dz عقلية DANGER
التسجيل : 17/05/2011
عدد المساهمات : 2237
معدل النشاط : 1769
التقييم : 38
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الجزائرى يجهض صفقة سلاح بين ثوار ليبيا والقاعدة   الخميس 1 ديسمبر 2011 - 17:20


الرئيس مرسوم دائما يرسم هل عوقبت الخبر قال لا يوجد حرية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
AAMRAMSKI

مقـــدم
مقـــدم



الـبلد :
المهنة : طالب
التسجيل : 30/04/2011
عدد المساهمات : 1065
معدل النشاط : 1017
التقييم : 43
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الجزائرى يجهض صفقة سلاح بين ثوار ليبيا والقاعدة   الخميس 1 ديسمبر 2011 - 17:21

@red1 كتب:
أخي هو يشاهد التلفاز كثيرا فظن نفسه عبقري ومحلل استراتيجي وأنا صراحة متجاهله منذ مدة
هي نشوة النصر ليس الا مع احترامي للأخوة الليبيين الثوار الذين حتى بعد انتصارهم بقوا هم هم لأن معدنهم أصيل
كما قال الاخ شهاب , لقد ثبت ظننا وظهر معدنه.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
AAMRAMSKI

مقـــدم
مقـــدم



الـبلد :
المهنة : طالب
التسجيل : 30/04/2011
عدد المساهمات : 1065
معدل النشاط : 1017
التقييم : 43
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الجزائرى يجهض صفقة سلاح بين ثوار ليبيا والقاعدة   الخميس 1 ديسمبر 2011 - 17:23

@الجزائري الأصيل كتب:

الرئيس مرسوم دائما يرسم هل عوقبت الخبر قال لا يوجد حرية
لا , لا تعطه ادلة و اثباتات , اتركه في حاله , فكلامه يجيب عليه.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجزائري الأصيل

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : طالب علم
المزاج : عقلية dz عقلية DANGER
التسجيل : 17/05/2011
عدد المساهمات : 2237
معدل النشاط : 1769
التقييم : 38
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الجزائرى يجهض صفقة سلاح بين ثوار ليبيا والقاعدة   الخميس 1 ديسمبر 2011 - 17:23

الجزائر نعم نظام جنرالات نظام 36 مليون جنرال
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
AAMRAMSKI

مقـــدم
مقـــدم



الـبلد :
المهنة : طالب
التسجيل : 30/04/2011
عدد المساهمات : 1065
معدل النشاط : 1017
التقييم : 43
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الجزائرى يجهض صفقة سلاح بين ثوار ليبيا والقاعدة   الخميس 1 ديسمبر 2011 - 17:24

@الجزائري الأصيل كتب:
الجزائر نعم نظام جنرالات نظام 36 مليون جنرال
+ 1
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
red1

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 28/08/2011
عدد المساهمات : 2116
معدل النشاط : 1843
التقييم : 60
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: الجيش الجزائرى يجهض صفقة سلاح بين ثوار ليبيا والقاعدة   الخميس 1 ديسمبر 2011 - 17:32

@الجزائري الأصيل كتب:
الجزائر نعم نظام جنرالات نظام 36 مليون جنرال


أخي لا تتعب نفسك وتجلب له الأدلة
هو أخذ الفكرة من الاعلام التي روجته المخابرات.........
و يظننا نخاف بوتفليقة أو الجيش أو..........
رغم أني أقولها بصراحة على الدولة أن تكون حازمة

الحرية ليست الديموقراطية خاصة الحرية بالمفهوم العربي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجزائري الأصيل

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : طالب علم
المزاج : عقلية dz عقلية DANGER
التسجيل : 17/05/2011
عدد المساهمات : 2237
معدل النشاط : 1769
التقييم : 38
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الجزائرى يجهض صفقة سلاح بين ثوار ليبيا والقاعدة   الخميس 1 ديسمبر 2011 - 17:34

@red1 كتب:
@الجزائري الأصيل كتب:
الجزائر نعم نظام جنرالات نظام 36 مليون جنرال


أخي لا تتعب نفسك وتجلب له الأدلة
هو أخذ الفكرة من الاعلام التي روجته المخابرات.........
و يظننا نخاف بوتفليقة أو الجيش أو..........
رغم أني أقولها بصراحة على الدولة أن تكون حازمة

الحرية ليست الديموقراطية خاصة الحرية بالمفهوم العربي
راسو خشين يعرف لطريقة
يضرب ويهرب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
colonel TsoTso

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
المهنة : agent de la drs
المزاج : الدم سخون فالعروق
التسجيل : 26/11/2010
عدد المساهمات : 74
معدل النشاط : 80
التقييم : 4
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الجزائرى يجهض صفقة سلاح بين ثوار ليبيا والقاعدة   الخميس 1 ديسمبر 2011 - 20:02

-الشكر موصول لصاحب الموضوع.

-تحية الى كل الاخوة في المنتدى بدون استثناء وخاصة ولاد بلادي .

-ليس من عادتي التعليق بكثرة على المواضيع لكني حين ارى الاعوجاج ولو ان لكل شخص رايه وقناعاته وهدا حق مشروع لكن اريد فقط الاقناع اقنعوني فقط بوجهة نظركم وسوف اكون من اول المؤيدين .
-ابدا اولا بالرد على الاخ اليبي وهو على تعليقه مشكور يقول الاخ ان الداخل الجزائري محتقن فاجيبه يااخ الفاضل الداخل الجزائري لا هو محتقن ولا هم يحزنون نحن شعب اقسم لك ان ما يتوفر عليه الجزائري لن تجده في اي بلاد عربية حتى قطر وما تمله من مال .....لكن عقلية الجزائري مختلفة تبحد دائما عن الافضل ولا يعجبها العجب العجاب وهدا من شانه ان يدفع بالمسؤولين الى تحسين ظروف العيش حتى من غير علمهم.
-ثانيا يتحدث الاخوة عن الصحف الجزائرية وكانهم يقرؤون جلها . انا اقول لكم انكم ما دمتك تتكلمون عن الشروق فقط فانتم لا تقرؤون سواها وانتم مغلوطون مثلها ......مع ملاحظة ان الشروق التي تنتقدونها ليست بدالك السوء او منعدة المصداقية . لكن في الجزائر هنالك صحف ناطقة بالعربية والله عندما تقرا صفحاتها يخيل لك ان لها صلاحيات في الكتابة لا حصر لها فمثلا صحيفة الخبر وهي صحيفتي المفضل بالعربية فلها من المصداقية وحرية النقد البناء الهادف ما لاي صحيفة اخرى في الوطن العربي تتحدث وتنتقد المسؤولين والوزراء وحتى الرئيس ......اعطوني فقط صحيفة عربية تستطيع انتقاد السلطة اما الصحف الناطقة بالفرنسية وانا افضل الوطن لما لها من وزن في كل الميادين سواءا السياسة ....ولها كتاب يعتبرون من الطبقة المثقفة في الجزائر ينتقدون الرئيس والوزير والمخابرات وكل اعوجاج حاصل وهدا يومية فكيف تقارن هده الصحيفة مثلا بما تثرثرون به مع احترامي لكم .تتحدثون عن بلد يالف فيه الشباب عبارات معادية للنظام تتماشى والمشاكل التي يعايشنها وهم داخل الملعب والامن محاط بهم والله على ما اقول شهيد حتى ان قناة فرانس 24 ومند حوالي شهر فقط تطرقت في احد روبوتاجاتها عن هده الظاهرة وسالت احد الانصار كيف لهم ان ينتقدوا الرئيس والنظام وهم داخل الملعب والامن يراقب فقال لها ان الامر يعتبر عاديا في الجزائر ولكم ان تحكموا بانفسكم. في الختام وحتى لا اطيا مشاركتي اشكركم على التواصل ومن له راي اخر فنحن جاهزون للنقاش.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
drsidrsi

مقـــدم
مقـــدم



الـبلد :
التسجيل : 02/10/2011
عدد المساهمات : 1195
معدل النشاط : 1038
التقييم : 23
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الجزائرى يجهض صفقة سلاح بين ثوار ليبيا والقاعدة   الخميس 1 ديسمبر 2011 - 20:09

((((((((((((((نقطة مثيرة
للاهتمام

نراجعها معا سبب كثرة المهاجرين الى فرنسا
اولا هي اقرب البلدان الكبرى الى الجزائر
ثانيا بدات الهجرة الى فرنسا قبل الاستقلال بسنوات و هو السر الاكبر
في عدد الجزائريين الكبير هناك "معظمهم هاجرو قبل الاستقلال
"
ثالثا في الفترة الاخيرة ظهرت ظاهرة الحراقة و هم متاثرون بالاساس
بانتفاضة 88 و العقوبات و الدول الخونة التي ساندت الارهاب لهذا لا سبيل لهم الا
الذهاب الى الخارج و هم ليسو بالاعداد التي يتوهمها البعض و لا يقصدون فرنسا بنفس قصدهم
لايطاليا و اسبانيا التي صارت هدفهم اكثر من فرنسا و هم نتائج طبيعية لحرب اهلية
دمرت الاقتصاد الجزائر و نحن راينا مثال قريبا و هم اخوتنا التونسييون حاليا حيث
تحت تاثير الازمة هاجرو الى ايطاليا بقوة و لان الليبيين اصلا يعدون على رؤوس
الاصابع لم يهاجرو بقوة لكن هاجر من كان يعيشون معهم و هم الاغلبية اما الى
بلدانهم او الى اوروبا

اي انك تتحدث عن امر طبيعي جدا طبقا لهذه الظروف)))))))))))))))))))


تداول اللغة الفرنسية بشكل واسع في الإدارات العمومية والهيئات الحكومية، لسيطرة الجيل
القديم
(الجيل الذي تعلم في عهد الاحتلال الفرنسي) على المناصب الحساسة في
الدولة وهيئاتها،



فرنسا، بلد الاستقبال الرئيسي
للمغتربين الجزائريين


إذا كانت الهجرة
المغربية تتميز بأنها موزعة بشكل كبير في أنحاء أوروبا، فإن الهجرة الجزائرية
تتركز بشكل رئيسي في فرنسا (3). يعيش على الأرض الفرنسية
85% من
الجزائريين المغتربين، بينما يعيش 8% منهم فقط في دول أوروبية أخرى، مع بعض
التركيز في اسبانيا وإيطاليا (4
).
وتجدر الإشارة إلى أن
العديد من الجزائريين المستقرين في فرنسا مزدوجي الجنسية، وهو ما يفسر على الأرجح الفرق
الضخم بين الإحصائيات الجزائرية (1,3 مليون) والفرنسية (477000 ، طبقا لدراسة محمد
صائب موزيت التي سبق ذكرها
(

من ناحية أخرى، يكشف هذا
المستند أن 3% من المغتربين الجزائريين يعيشون في إحدى دول المغرب و2
% في
أمريكا الشمالية. ولا يستقبل كل من الشرق الأوسط والقارة الأفريقية سوى
1% فقط. لقد
قدر عددهم في أمريكا الشمالية، في تقرير لحسين خلفاوي (5) ما بين 40 ألفا و60 ألف
شخص، يقيم ثلثهم في الولايات المتحدة، بينما يقيم الثلثان في كندا، لاسيما في
الكيبيك، الإقليم الناطق بالفرنسية
.
إن تنوع بلدان
استقبال المغتربين الجزائريين أكبر مما كان عليه في السابق. ففي الانتخابات
التشريعية لعام 2007، كانت الأعداد المسجلة على قوائم الانتخابات في دول أوروبا
الغربية ودول المغرب كما يلي: 19 ألف و 997 في بريطانيا، 14 ألفا في اسبانيا،
11الف و284 في دولة المغرب، 12 ألفا في تونس، خمسة آلاف في إيطاليا، وألفان في مصر
( صحيفة "لاتربيون" التي تصدر باللغة الفرنسية، عدد 13 مايو 2007
).

وماذا عن الهجرة غير الشرعية؟
نظرا لعدم وجود أرقام
رسمية لعدد الجزائريين المقيمين بشكل غير شرعي في الخارج، يكون المتاح فقط هو
أرقام تقديرية. يقدر عددهم بـ3% من العدد الإجمالي للمهاجرين، أي 40 ألف شخص (6).
في الواقع، الأرقام الرسمية الوحيدة هي أرقام عمليات إعادتهم عند الحدود وعمليات
الحجز الإداري التي تقوم بها شرطة دول الاستقبال (7
).
يؤكد محمد صائب موزيت
أن الوسيلة الرئيسية للهجرة غير الشرعية كانت تجاوز مدة الإقامة الشرعية. أما
حاليا، فهناك أيضا الهجرة بالقوارب "هاراجاس" (8) التي تصل عن طريق
البحر إلى السواحل الاسبانية أو الإيطالية. ولا يمكن معرفة عدد هذه القوارب بدقة،
حيث تحاول الحكومة دائما التقليل من اتساع هذه الهجرة الجماعية الغريبة. إلا أن
عدد عمليات التوقيف في عرض البحر تعطي فكرة تقريبية عن هذا النوع من الهجرة. تذكر
البيانات المقدمة من قوات خفر السواحل الجزائرية 336 حالة اعتقال في عام 2005،
وألف و16 حالة في عام 2006، وألف و335 حالة في عام 2008. كما تذكر هذه البيانات وفاة
232 مهاجرا في البحر وفقد 99 آخرين ما بين عامي 2006 و2008 (9
).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجينرال

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : جامعي
المزاج : DZ
التسجيل : 12/05/2010
عدد المساهمات : 2718
معدل النشاط : 2702
التقييم : 113
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الجزائرى يجهض صفقة سلاح بين ثوار ليبيا والقاعدة   الخميس 1 ديسمبر 2011 - 20:12

ارجوكم يا ولاد بلادى قولوا نعم واتركوهم فالساعة تدور وسنرى ماسيحدث فى ليبيا تفضلوا بعض المواضيع من موقع روسيا اليوم :
ليبيا.. هموم الانتقال من الثورة إلى الدولة


وزير الخارجية البريطاني: الاتحاد الأوروبي يخطط لعملية محدودة في منطقة الساحل الافريقي


تقرير الأمم المتحدة.. انتهاكات حقوق الانسان في ليبيا








اتهام نائب رئيس وزراء ليبي سابق بالتورط في مقتل عبدالفتاح يونس


انباء عن محاولة فاشلة لاغتيال رئيس الوزراء الليبي

فاريد ان اسال اليبين هل تعرفوا صدام حسين الله يرحم بالطبع تعرفونه فبعد 3 سنوات على الاكثر سوف ترون الزعيم معمر القدافى الله يرحم مثل صدام حسين وتدكروا وتدكروا والايام تحكم علينا وسترون.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمدبدركامل

مـــلازم أول
مـــلازم أول



الـبلد :
المهنة : مدرس تاريخ
المزاج : رايق
التسجيل : 15/11/2010
عدد المساهمات : 778
معدل النشاط : 788
التقييم : 8
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الجزائرى يجهض صفقة سلاح بين ثوار ليبيا والقاعدة   الخميس 1 ديسمبر 2011 - 20:13

نحنح كلنا عرب واخوة فلاداعى لهذا الكلام فا الجزائر دولة عربية شقيقة ذات سيادة وليبيا هكذا ايضاااا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجينرال

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : جامعي
المزاج : DZ
التسجيل : 12/05/2010
عدد المساهمات : 2718
معدل النشاط : 2702
التقييم : 113
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الجزائرى يجهض صفقة سلاح بين ثوار ليبيا والقاعدة   الخميس 1 ديسمبر 2011 - 20:26

@محمدبدركامل كتب:
نحنح كلنا عرب واخوة فلاداعى لهذا الكلام فا الجزائر دولة عربية شقيقة ذات سيادة وليبيا هكذا ايضاااا
ياخى نحن اخوة فهل الاخوة يقتحمون سفارة ممثلة دولة باكملها ويحرقون العلم الجزائرى ويشتمون الرئيس الجزائرى الدى يمثل كل الجزائرين فهل الاخوة هكدا يفعلوا فهل الاسلام علمنا هكدا ولك الرد ياخى.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
drsidrsi

مقـــدم
مقـــدم



الـبلد :
التسجيل : 02/10/2011
عدد المساهمات : 1195
معدل النشاط : 1038
التقييم : 23
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الجزائرى يجهض صفقة سلاح بين ثوار ليبيا والقاعدة   الخميس 1 ديسمبر 2011 - 20:30



من ارتكب
المجازر في الجزائر؟..فضح الجنرالات المجرمين

مؤلف كتاب " الحرب
القذرة" يفضح جنرالات الجزائر


- فوجئت بالضباط وقد لبسوا الجلاليب
وأرسلوا لحاهم

-
اقتادوا الأب وعلى مرأى من جميع
العسكريين بال عليه قائد الكتيبة


منذ عام ونصف أصدر الضابط
السابق في الجيش الجزائري (حبيب سويدية) كتابه

"
الحرب القذرة " الذي فضح
فيه جنرالات الجزائر، ورصد وقائع المجازر والجرائم المنكرة التي ارتكبها الجنرالات
ضد الأبرياء والجزائريين العزل، ومشاهد الاغتصاب للنساء في محاولة دنيئة لتشويه
التيارات الإسلامية، فلم يجد جنرالات الجزائر ردًا على (سويدية) سوى التهديدات
والمحاكمات لإصداره كتابه
.
السجن عشرون عامًا

منذ أسابيع أصدرت محكمة
جزائرية حكمًا غيابيًا بمعاقبة الضابط السابق (حبيب سويدية) الموجود في فرنسا
حالياً، بالسجن عشرين عامًا؛ لإصداره الكتاب الذي كان بمثابة فضيحة لجنرالات
الجيش، وعلى رأسهم وزير الدفاع الجزائري
(خالد نزار) فقد أحدث منذ صدوره ضجة في عدة دول، تأتي فرنسا والجزائر
في صدارتها، حيث أكد فيه الملازم (سويدية): أن الجيش الذي كان يعمل في صفوفه وقوات
الأمن الجزائرية قد ارتكبت الكثير من المذابح التي اتَّهمت عناصر الجماعات
الإسلامية –هناك- بارتكابها ضد الريفيين في الجزائر
.

ووجّهت المحكمة الجزائرية
اتهامات للملازم (حبيب سويدية) بأنه "سعى لإضعاف معنويات الجيش الوطني، وبث
البلبلة في صفوف القوات المسلحة، من خلال توجيه اتهامات مختلقة ضده
".

لم يكتف جنرالات الجزائر بهذا
الحكم ولم يشف غليلهم من (سويدية) بل تم ملاحقته قضائيًا في فرنسا، حيث أقام وزير
الدفاع الجزائري السابق (خالد نزار) دعوى قضائية ضده اتهمه فيها بالقذف والتشهير
والمساس بشرف الجيش الجزائري ، في محاكمة فريدة من نوعها في تاريخ القضاء الفرنسي
.

مقارنة بين ماسو الفرنسي ونزار
الجزائري


والغريب أن (سويدية) لا يحاكم
حاليًا بسبب مضمون الكتاب، وإنما بسبب تصريحات أدلى بها السنة الماضية للقناة
التلفزيونية الفرنسية الخامسة ، التي تبث برامجها في الدول الناطقة بالفرنسية ،
واتّهم فيها -صراحة - بعض العسكر الجزائريين بأنهم مسؤولون عن الحرب الأهلية التي
تمزّق البلاد منذ عام 1992 وبأنهم ضالعون في مذابح جماعية راح ضحيتها آلاف
المدنيين العزّل
.

وقارن (سويدية) في تصريحاته
بين ما حدث بعد إلغاء الانتخابات العامة في
1992
وما حدث خلال الثورة الجزائرية
ضد الاستعمار الفرنسي (1954 ـ 1962
) ، قائلاً
:" لا أستطيع العفو عن الجنرال (ماسو) والجنرال (أوساريس) بسبب ما ارتكباه من
جرائم أثناء حرب الاستقلال، ولا أستطيع العفو عن (نزار) أيضا
" .

ومن بين الشهود لصالح (نزار)،
حضر رئيس الوزراء الأسبق (سيد أحمد غزالي
) وشخصيات مقربة من نظام الحكم الجزائري، بينهم صحفيون ومثقفون ، بينما
حضر وزير الاقتصاد الجزائري الأسبق (غازي حيدوسي) الذي يقيم بباريس منذ أوائل
التسعينات والعقيد (محمد سمرواي) وهو ضابط منشق يقيم بألمانيا ويُعتقد أنه أحد
مؤسسي الحركة الجزائرية للضباط الأحرار ، للشهادة لصالح (سويدية
).

وحضر الجلسلة (نزار) ، الذي
يوصف على نطاق واسع بأنه الرجل القوي في النظام الجزائري –سابقًا- و صانع الرؤساء
، فضلاً عن أنه المسؤول الرئيس عن انقلاب شتاء 1992، باعترافه في تصريحات سابقة
.

سويدية شاهد عيان على المجازر

مما لاشك فيه أن كتاب (الحرب
القذرة) أثار صدمة كبيرة، وموجة غضب عارمة داخل الجزائر والوطن العربي،إذ كشف فيه
(حبيب سويدية) عمليات نفذتها مجموعات من الجيش للتخلص من الإسلاميين، ويروي فيه ما
شاهده من جرائم ضد المدنيين من قتل وحرق دبرت، حيث يبدو أن متشددين إسلاميين هم
الذين ارتكبوها
.

وقد أعطى الكتاب وما أثير حوله
من ضجة إعلامية في فرنسا ثقلاً لمطالب جماعات حقوق الإنسان في الجزائر للتحقيق في
عمليات القتل
.

وفي طيات كتابه المثير يروي
(سويدية) في شهادته جزءًا من هذه المأساة فيقول: (رأيت زملاء لي في الجيش الجزائري
يحرقون صبيًا عمره 15 سنة، ورأيت جنودًا يتنكرون في زي إسلاميين ويذبحون المدنيين،
ورأيت ضباطًا يقتلون
ببرودة- متهمين بسطاء، وضباطًا يعذبون - حتى الموت- المعتقلين
الإسلاميين، والكثير من الأشياء، ما يكفي لإقناعي بتحطيم جدار الصمت
).

التخفي في جلابيب؛ لارتكاب
المذابح


وكان من أبرز العمليات القذرة
التي زرعت الشك في قلب (سويدية) أثناء عمله في بلدة الأخضرية ذات الميول الإسلامية
لغالبية سكانها ما حصل في إحدى ليالي آيار من ذلك عام 1994م حين تلقى أمرًا بأن
يواكب رجاله في مهمة عسكرية، وقد فوجئ بأولئك الضباط يرتدون جلابيب، وقد أرسلوا
لحاهم كما لو أنهم إسلاميون، وفي الحال أدرك أن مهمة قذرة ستنفذ، لا سيما وأنهم
كانوا يحملون معهم قوائم أسماء، وبالفعل اتَّجه الضباط الأربعة بحراسة الدورية
التي يترأسها إلى قرية مجاورة، وقرعوا أبواب بعض الأكواخ ثم عادوا ومعهم خمسة من
الرجال وقد أوثقت أيديهم خلف ظهورهم، وألبسوا أقنعة حتى لا يروا شيئًا، وعند
الرجوع إلى موقع القيادة في بلدة الأخضرية تبين (لسويدية) أن زملاء آخرين له قاموا
بمهمة مماثلة، وعادوا أيضًا ببعض الأسرى من القرى المجاورة
.

عمليات قتل وتعذيب بشعة

وتم اقتياد الأسرى إلى سجن
الثكنة حيث بدأت عمليات تعذيب دامت بضعة أيام، ثم انتهت بقتل الأسرى رميًا بالرصاص
أو ذبحًا أو حتى حرقًا، ورميت جثثهم في ضواحي بلدة الأخضرية، وقد حضر (سويدية)
عملية تعذيب وحرق لاثنين من الأسرى، رجل في الخامسة والثلاثين، وفتى في الخامسة
عشرة . وهو وقد سمى في كتابه الضابط الذي سكب عليهما صفيحة النفط وأضرم فيهما
النار، وكذلك الضباط الذين كانوا يتفرجون على العملية. وبلغ الاشمئزاز ذروته عندما
أذاعت القيادة العسكرية على أهالي الأخضرية بيانًا يفيد أن الإرهابيين داهموا بعض
القرى المجاورة وقتلوا العشرات من رجالها وألقوا بجثثهم في الطرق
.

وقد دعت القيادة الأهالي إلى
التعرف على جثث القتلى في مشرحة مستشفى الأخضرية وإلى استردادها لدفنها، أما الجثث
التي أُحرِق أصحابها فقد تعذَّر التعرف على هوياتهم، فقد وعُدَّ أصحابها من
المفقودين الذين لا يزال أهاليهم يبحثون عنهم إلى اليوم
.

وإلى هؤلاء الأهالي يوجه
(سويدية) الكلام فيقول: (إنني أورد هنا أسماء بعض الأسرى ممن لا تزال عائلاتهم
تعدهم من المفقودين، أو من الذين قتلوا على أيدي الإسلاميين، وهم في الواقع ما قتلوا
إلا على أيدي عسكر الأخضرية بناءً على أوامر صادرة من الجنرالات وهؤلاء هم
الشقيقان بريطى والشقيقان بيرى وفريد قاضى وفاتح عزراوى وعبد الواهب بوجمعة ومحمد
مسعودي ومحمد متاجر وجماد مخازنى ) ويؤكد: (أن هذين الأخيرين كانا بريئين تمامًا،
وأنه كان يعرفهما معرفة شخصية وأنهما لا علاقة لهما البتة بالإسلاميين، فالأخ
الأكبر منهما كان رب عائلة مسالمًا، يعمل في مصنع للدهان تابع للدولة، وأصغرهما
كان فنانًا رسامًا، أما محمد متاجر فكان رجلاً في الستين من العمر وكان له ابنان
هما – بالفعل- من المطلوبين، لذلك عُذَّب ثم اقتيد إلى ساحة الموقع، وعلى مرأى من
جميع العسكريين الحاضرين بال عليه قائد الكتيبة
).

ولما اعترض (سويدية) على هذه
القذارة فوجئ بتوقيفه قيد التحقيق بتهمة سرقة قطع غيار، وتلك -كما يقول- كانت
بداية نزوله إلى الجحيم، حيث قضى في الزنزانة أربع سنوات تعرض في أثنائها للإهانة
والضرب المبرح، ولمحاولة اغتيال وعندما أطلق سراحه. في عام 1999 قرر النجاة بجلده
والهرب من معسكر الاعتقال الكبير جزائر الكولونيلات) بأي ثمن كان، وهكذا كان لجؤوه
إلى فرنسا
.

وأخيراً .. من هو سويدية

(
سويدية) ضابط شاب، ومظلي سابق
في الجيش الوطني الشعبي الجزائري، تخرج في الكلية الحربية، وعمل في صفوف القوات
النظامية ابتداءً من عام 1989، وشارك
- على نطاق واسع- في ملاحقة الجزائريين وكاد أن يقتل، ورأى رفاقًا
يسقطون، ومدنيين يذبَّحون، ومعتقلين يعذَّبون حتى الموت، وأبدى (سويدية) اعتراضًا
على هذه الحرب القذرة، وتهرّب من تنفيذ عمليات قتل المدنيين، فأطاحت به الشبهات
ولفقت له الأجهزة تهمة السرقة، فقضى أربع سنوات في السجون ثم عبر البحر إلى فرنسا
حيث طلب اللجوء السياسي، وكتب خلال العام الماضي كتابه هذا، عن الحرب القذرة
الدائرة منذ عشر سنوات بين الجنرالات والإسلاميين، والتي تسببت - في تقديره- في
سقوط 150 ألف قتيل، ودمرت البنية الاجتماعية والاقتصادية والأخلاقية معًا للمجتمع
الجزائري
.

وخطورة الاتهامات التي يوجهها
مؤلف الحرب القذرة إلى جنرالات الجيش الجزائري تعود إلى أنه يسميهم بأسمائهم،
ويقدَّم وصفًا دقيقًا للعمليات القذرة التي سمع بوقوعها، أو تولى هو تنفيذها بناء
على الأوامر الصادرة من الأعلى
.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
drsidrsi

مقـــدم
مقـــدم



الـبلد :
التسجيل : 02/10/2011
عدد المساهمات : 1195
معدل النشاط : 1038
التقييم : 23
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الجزائرى يجهض صفقة سلاح بين ثوار ليبيا والقاعدة   الخميس 1 ديسمبر 2011 - 20:50

من جواهر الإمام :
أبو عبد الله محمد بن إدريس الشافعيّ رحمه الله


إذا رُمتَ أنْ تَحيا
سَليماً مِن الأذى *** وَ دينُكَ مَوفورٌ وعِرْضُكَ صَيِنُّ

لِسـانُكَ لا
تَذكُـرْ بِهِ عَورَةَ امرئٍ *** فَكُلُّكَ عَوراتٌ وللنّاسِ ألسُنُ

وعَيناكَ إنْ
أبــدَتْ إليكَ مَعايِب** فَدَعها وَقُلْ يا عَينُ للنّاسِ أعيُـنُ

وعاشِرْ بِمَعروفٍ
وسامِحْ مَن اعتَدى ** ودَافع ولكن بالتي هِيَ أحسَنُ


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجزائري الأصيل

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : طالب علم
المزاج : عقلية dz عقلية DANGER
التسجيل : 17/05/2011
عدد المساهمات : 2237
معدل النشاط : 1769
التقييم : 38
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الجزائرى يجهض صفقة سلاح بين ثوار ليبيا والقاعدة   الخميس 1 ديسمبر 2011 - 20:53

drsidrsi
نتا *** تاع صح
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجينرال

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : جامعي
المزاج : DZ
التسجيل : 12/05/2010
عدد المساهمات : 2718
معدل النشاط : 2702
التقييم : 113
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الجزائرى يجهض صفقة سلاح بين ثوار ليبيا والقاعدة   الخميس 1 ديسمبر 2011 - 21:20

الجيش هو من كان يقتل هو من كان يقتل فقل لى من هم الدى قتلوا الجيش وتفضل الدليل




وتفضل هدا الفيديو مباشر هجوم على شاحنة عسكرية وقتل كل من كان فيها
http://www.dailymotion.com/video/x1fsr2_attaque-terroriste_news
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
red1

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 28/08/2011
عدد المساهمات : 2116
معدل النشاط : 1843
التقييم : 60
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: الجيش الجزائرى يجهض صفقة سلاح بين ثوار ليبيا والقاعدة   الخميس 1 ديسمبر 2011 - 22:01

السوايدية يذكر في كتابه أن القوات التي أوصلها كنت تقتل من كانوا يساعدون الارهابيين
الدولة لن تفعلها علانية لأن ذلك سيبب لها مشكال
نعم حدثت تجاوزات من طرف الدولة وهناك العديد من المفقودين ولكن لا تنسوا أن الدولة كانت على وشك الزوال ...الناس كانت تذبح في الطرق فقط لأنهم انتخبوا أو أن أحدهم قريب لشرطي أو عسكري (انظر فتوى أبوقتادة الفلسطيني في أهل الطاغوت)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
red1

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 28/08/2011
عدد المساهمات : 2116
معدل النشاط : 1843
التقييم : 60
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: الجيش الجزائرى يجهض صفقة سلاح بين ثوار ليبيا والقاعدة   الخميس 1 ديسمبر 2011 - 22:05

اخوة والله لو تروا مجازر التسعينات التي كانت ضد الشعب الأزعل لما نمتم الليلة
قتل العديد من جيراني لأنهم شرطة ذبحت قرى بأكملها
ثم تستغربون وجود تجاوزات من الدولة
ثم حتى الذي ذيح وقتل في التسعينات تم العفو عن بعضهم فبالله عليكم ماذا نفعل
لذلك ثمن المصالحة الوطنية التي أنقذت البلاد كان كبيرا ولكن الجزائر أكبر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
THE EGYPTION GHOST

مســـاعد أول
مســـاعد أول



الـبلد :
المزاج : مغلق للتحسين
التسجيل : 02/08/2011
عدد المساهمات : 589
معدل النشاط : 472
التقييم : 9
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الجزائرى يجهض صفقة سلاح بين ثوار ليبيا والقاعدة   الجمعة 2 ديسمبر 2011 - 0:41

127 131
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الطير الحر

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 25/06/2011
عدد المساهمات : 2832
معدل النشاط : 2897
التقييم : 310
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الجزائرى يجهض صفقة سلاح بين ثوار ليبيا والقاعدة   الجمعة 2 ديسمبر 2011 - 2:14

@drsidrsi كتب:


من ارتكب
المجازر في الجزائر؟..فضح الجنرالات المجرمين

مؤلف كتاب " الحرب
القذرة" يفضح جنرالات الجزائر


- فوجئت بالضباط وقد لبسوا الجلاليب
وأرسلوا لحاهم

-
اقتادوا الأب وعلى مرأى من جميع
العسكريين بال عليه قائد الكتيبة


منذ عام ونصف أصدر الضابط
السابق في الجيش الجزائري (حبيب سويدية) كتابه

"
الحرب القذرة " الذي فضح
فيه جنرالات الجزائر، ورصد وقائع المجازر والجرائم المنكرة التي ارتكبها الجنرالات
ضد الأبرياء والجزائريين العزل، ومشاهد الاغتصاب للنساء في محاولة دنيئة لتشويه
التيارات الإسلامية، فلم يجد جنرالات الجزائر ردًا على (سويدية) سوى التهديدات
والمحاكمات لإصداره كتابه
.
السجن عشرون عامًا

منذ أسابيع أصدرت محكمة
جزائرية حكمًا غيابيًا بمعاقبة الضابط السابق (حبيب سويدية) الموجود في فرنسا
حالياً، بالسجن عشرين عامًا؛ لإصداره الكتاب الذي كان بمثابة فضيحة لجنرالات
الجيش، وعلى رأسهم وزير الدفاع الجزائري
(خالد نزار) فقد أحدث منذ صدوره ضجة في عدة دول، تأتي فرنسا والجزائر
في صدارتها، حيث أكد فيه الملازم (سويدية): أن الجيش الذي كان يعمل في صفوفه وقوات
الأمن الجزائرية قد ارتكبت الكثير من المذابح التي اتَّهمت عناصر الجماعات
الإسلامية –هناك- بارتكابها ضد الريفيين في الجزائر
.

ووجّهت المحكمة الجزائرية
اتهامات للملازم (حبيب سويدية) بأنه "سعى لإضعاف معنويات الجيش الوطني، وبث
البلبلة في صفوف القوات المسلحة، من خلال توجيه اتهامات مختلقة ضده
".

لم يكتف جنرالات الجزائر بهذا
الحكم ولم يشف غليلهم من (سويدية) بل تم ملاحقته قضائيًا في فرنسا، حيث أقام وزير
الدفاع الجزائري السابق (خالد نزار) دعوى قضائية ضده اتهمه فيها بالقذف والتشهير
والمساس بشرف الجيش الجزائري ، في محاكمة فريدة من نوعها في تاريخ القضاء الفرنسي
.

مقارنة بين ماسو الفرنسي ونزار
الجزائري


والغريب أن (سويدية) لا يحاكم
حاليًا بسبب مضمون الكتاب، وإنما بسبب تصريحات أدلى بها السنة الماضية للقناة
التلفزيونية الفرنسية الخامسة ، التي تبث برامجها في الدول الناطقة بالفرنسية ،
واتّهم فيها -صراحة - بعض العسكر الجزائريين بأنهم مسؤولون عن الحرب الأهلية التي
تمزّق البلاد منذ عام 1992 وبأنهم ضالعون في مذابح جماعية راح ضحيتها آلاف
المدنيين العزّل
.

وقارن (سويدية) في تصريحاته
بين ما حدث بعد إلغاء الانتخابات العامة في
1992
وما حدث خلال الثورة الجزائرية
ضد الاستعمار الفرنسي (1954 ـ 1962
) ، قائلاً
:" لا أستطيع العفو عن الجنرال (ماسو) والجنرال (أوساريس) بسبب ما ارتكباه من
جرائم أثناء حرب الاستقلال، ولا أستطيع العفو عن (نزار) أيضا
" .

ومن بين الشهود لصالح (نزار)،
حضر رئيس الوزراء الأسبق (سيد أحمد غزالي
) وشخصيات مقربة من نظام الحكم الجزائري، بينهم صحفيون ومثقفون ، بينما
حضر وزير الاقتصاد الجزائري الأسبق (غازي حيدوسي) الذي يقيم بباريس منذ أوائل
التسعينات والعقيد (محمد سمرواي) وهو ضابط منشق يقيم بألمانيا ويُعتقد أنه أحد
مؤسسي الحركة الجزائرية للضباط الأحرار ، للشهادة لصالح (سويدية
).

وحضر الجلسلة (نزار) ، الذي
يوصف على نطاق واسع بأنه الرجل القوي في النظام الجزائري –سابقًا- و صانع الرؤساء
، فضلاً عن أنه المسؤول الرئيس عن انقلاب شتاء 1992، باعترافه في تصريحات سابقة
.

سويدية شاهد عيان على المجازر

مما لاشك فيه أن كتاب (الحرب
القذرة) أثار صدمة كبيرة، وموجة غضب عارمة داخل الجزائر والوطن العربي،إذ كشف فيه
(حبيب سويدية) عمليات نفذتها مجموعات من الجيش للتخلص من الإسلاميين، ويروي فيه ما
شاهده من جرائم ضد المدنيين من قتل وحرق دبرت، حيث يبدو أن متشددين إسلاميين هم
الذين ارتكبوها
.

وقد أعطى الكتاب وما أثير حوله
من ضجة إعلامية في فرنسا ثقلاً لمطالب جماعات حقوق الإنسان في الجزائر للتحقيق في
عمليات القتل
.

وفي طيات كتابه المثير يروي
(سويدية) في شهادته جزءًا من هذه المأساة فيقول: (رأيت زملاء لي في الجيش الجزائري
يحرقون صبيًا عمره 15 سنة، ورأيت جنودًا يتنكرون في زي إسلاميين ويذبحون المدنيين،
ورأيت ضباطًا يقتلون
ببرودة- متهمين بسطاء، وضباطًا يعذبون - حتى الموت- المعتقلين
الإسلاميين، والكثير من الأشياء، ما يكفي لإقناعي بتحطيم جدار الصمت
).

التخفي في جلابيب؛ لارتكاب
المذابح


وكان من أبرز العمليات القذرة
التي زرعت الشك في قلب (سويدية) أثناء عمله في بلدة الأخضرية ذات الميول الإسلامية
لغالبية سكانها ما حصل في إحدى ليالي آيار من ذلك عام 1994م حين تلقى أمرًا بأن
يواكب رجاله في مهمة عسكرية، وقد فوجئ بأولئك الضباط يرتدون جلابيب، وقد أرسلوا
لحاهم كما لو أنهم إسلاميون، وفي الحال أدرك أن مهمة قذرة ستنفذ، لا سيما وأنهم
كانوا يحملون معهم قوائم أسماء، وبالفعل اتَّجه الضباط الأربعة بحراسة الدورية
التي يترأسها إلى قرية مجاورة، وقرعوا أبواب بعض الأكواخ ثم عادوا ومعهم خمسة من
الرجال وقد أوثقت أيديهم خلف ظهورهم، وألبسوا أقنعة حتى لا يروا شيئًا، وعند
الرجوع إلى موقع القيادة في بلدة الأخضرية تبين (لسويدية) أن زملاء آخرين له قاموا
بمهمة مماثلة، وعادوا أيضًا ببعض الأسرى من القرى المجاورة
.

عمليات قتل وتعذيب بشعة

وتم اقتياد الأسرى إلى سجن
الثكنة حيث بدأت عمليات تعذيب دامت بضعة أيام، ثم انتهت بقتل الأسرى رميًا بالرصاص
أو ذبحًا أو حتى حرقًا، ورميت جثثهم في ضواحي بلدة الأخضرية، وقد حضر (سويدية)
عملية تعذيب وحرق لاثنين من الأسرى، رجل في الخامسة والثلاثين، وفتى في الخامسة
عشرة . وهو وقد سمى في كتابه الضابط الذي سكب عليهما صفيحة النفط وأضرم فيهما
النار، وكذلك الضباط الذين كانوا يتفرجون على العملية. وبلغ الاشمئزاز ذروته عندما
أذاعت القيادة العسكرية على أهالي الأخضرية بيانًا يفيد أن الإرهابيين داهموا بعض
القرى المجاورة وقتلوا العشرات من رجالها وألقوا بجثثهم في الطرق
.

وقد دعت القيادة الأهالي إلى
التعرف على جثث القتلى في مشرحة مستشفى الأخضرية وإلى استردادها لدفنها، أما الجثث
التي أُحرِق أصحابها فقد تعذَّر التعرف على هوياتهم، فقد وعُدَّ أصحابها من
المفقودين الذين لا يزال أهاليهم يبحثون عنهم إلى اليوم
.

وإلى هؤلاء الأهالي يوجه
(سويدية) الكلام فيقول: (إنني أورد هنا أسماء بعض الأسرى ممن لا تزال عائلاتهم
تعدهم من المفقودين، أو من الذين قتلوا على أيدي الإسلاميين، وهم في الواقع ما قتلوا
إلا على أيدي عسكر الأخضرية بناءً على أوامر صادرة من الجنرالات وهؤلاء هم
الشقيقان بريطى والشقيقان بيرى وفريد قاضى وفاتح عزراوى وعبد الواهب بوجمعة ومحمد
مسعودي ومحمد متاجر وجماد مخازنى ) ويؤكد: (أن هذين الأخيرين كانا بريئين تمامًا،
وأنه كان يعرفهما معرفة شخصية وأنهما لا علاقة لهما البتة بالإسلاميين، فالأخ
الأكبر منهما كان رب عائلة مسالمًا، يعمل في مصنع للدهان تابع للدولة، وأصغرهما
كان فنانًا رسامًا، أما محمد متاجر فكان رجلاً في الستين من العمر وكان له ابنان
هما – بالفعل- من المطلوبين، لذلك عُذَّب ثم اقتيد إلى ساحة الموقع، وعلى مرأى من
جميع العسكريين الحاضرين بال عليه قائد الكتيبة
).

ولما اعترض (سويدية) على هذه
القذارة فوجئ بتوقيفه قيد التحقيق بتهمة سرقة قطع غيار، وتلك -كما يقول- كانت
بداية نزوله إلى الجحيم، حيث قضى في الزنزانة أربع سنوات تعرض في أثنائها للإهانة
والضرب المبرح، ولمحاولة اغتيال وعندما أطلق سراحه. في عام 1999 قرر النجاة بجلده
والهرب من معسكر الاعتقال الكبير جزائر الكولونيلات) بأي ثمن كان، وهكذا كان لجؤوه
إلى فرنسا
.

وأخيراً .. من هو سويدية

(
سويدية) ضابط شاب، ومظلي سابق
في الجيش الوطني الشعبي الجزائري، تخرج في الكلية الحربية، وعمل في صفوف القوات
النظامية ابتداءً من عام 1989، وشارك
- على نطاق واسع- في ملاحقة الجزائريين وكاد أن يقتل، ورأى رفاقًا
يسقطون، ومدنيين يذبَّحون، ومعتقلين يعذَّبون حتى الموت، وأبدى (سويدية) اعتراضًا
على هذه الحرب القذرة، وتهرّب من تنفيذ عمليات قتل المدنيين، فأطاحت به الشبهات
ولفقت له الأجهزة تهمة السرقة، فقضى أربع سنوات في السجون ثم عبر البحر إلى فرنسا
حيث طلب اللجوء السياسي، وكتب خلال العام الماضي كتابه هذا، عن الحرب القذرة
الدائرة منذ عشر سنوات بين الجنرالات والإسلاميين، والتي تسببت - في تقديره- في
سقوط 150 ألف قتيل، ودمرت البنية الاجتماعية والاقتصادية والأخلاقية معًا للمجتمع
الجزائري
.

وخطورة الاتهامات التي يوجهها
مؤلف الحرب القذرة إلى جنرالات الجيش الجزائري تعود إلى أنه يسميهم بأسمائهم،
ويقدَّم وصفًا دقيقًا للعمليات القذرة التي سمع بوقوعها، أو تولى هو تنفيذها بناء
على الأوامر الصادرة من الأعلى
.




اولا نحن لم ننكر ان تجاوزات وقعت خلال هاته المرحلة و رغم اننى كنت اؤدي الخدمة الوطنية في التسعينات وفي عز لهيب المجازر الا انني لم ارى اي تورط لقوات الجيش وهذا في اسخن مكان جبال الشريعة البليدة وكنت شاهدا على مجزرة سيدي الكبير التى فاق عددهم 60 قروية و هي تقع على اطراف مدينة البليدة تشتهر بمياهها
حيث ان خنازير الجيا تم استقبالهم من طرف سكان المنطقة وحظر لهم الطعام واكلوا وعندما حل الظلام ونام الجميع , كانوا يحاصرونكل بيت وتدخل ثلاثة نساء لتذبح من فيه ولما اكتشف الامر هربوا ووصلنا بعد ان تم اخبارنا بدورية وكانت صدمة لي رؤية عزل مذبوحين واردنا تتبع واقتفاء اثر الخنازير ودلنا اهالي الحي لكنهم وجهونا الى السبيل الخطأ وفهمنا متأخرين انه تم خداعنا من طرف سكان المنطقة

وقد قدمت لك هاته الحادثة حتى تفهم ان الحرب كانت طاحنة ولا رحمة فيها لكن الشيئ الوحيد الذي أؤكده لك ان الجيش بريئ من هاته المجازر براءة الذئب من دم سيدنا يوسف عليه السلام وانما هناك اطراف اخرى استغلت سلطتها والحكاية معقدة ويصعب شرحها في سطرين

النصيحة التى اقدمها لك لا تفرح كثيرا بخنازير القاعدة فهم لا صاحب لهم وشيمتهم الغدر ولكم في اللواء عبد الفتاح يونس ذكرى 8
وسأذكرك بها قريبا وستندم يوم لا ينفع الندم وقد نصحت من اعتبرهم وطنيين من الليبيين
وهم اصدقاء لي ان يأخذو حذرهم وكما يقول المثل المصري ( ياخبر اليوم بفلوس بكرة بلاش )
ولعلمك اتمنى كل الخير و الاستقرار لليبيا وشعبها لكن تجربتي وما رأته عيني تجعلني لا أثق فيهم حتى و لو اتو بايديهم بيضاء من الجنة

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فيصل16

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
المهنة : Transporteur
التسجيل : 04/08/2012
عدد المساهمات : 52
معدل النشاط : 50
التقييم : 5
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الجزائرى يجهض صفقة سلاح بين ثوار ليبيا والقاعدة   الإثنين 20 أغسطس 2012 - 17:16

اولا دعونا نركز على مجموعة من النقاط الهامة التي اصبحت راسخة في فكر الجزائريين وعرفا في وجهة نظرهم

سب الرئيس و الدولة و الحكومة هذا الامر يدل على شيئين اساسيين اولهما
متعلق بالجانب الاجتماعي والذي عرف ضربات متتالية زادت حدتها في ثمانينات القرن الماضي لما كان العديد من الاعضاء غير موجودين في هذا العالم ويترجم ايضا واقعا اخلاقيا

وثانيهما ويعود للثمنينات وهو اضعاف واسقاط هيبة السلطة
فالشعب لم يكن يتجرا على مواجهة الشرطة والدرك وكان يخشى المصالح الامنية لكن وبمجرد ان وضعا وجها لوجه تغير كل شي.

بخصوص الصحافة فوضع كريكاتيرات للرئيس ليس مانريده وانما نريد نقذ وحل القضايا الهامة

السلطة في الجزائر اعطت لبعض الصحف حرية كتابة بعض المقالات ونشر الكاريكاتير ولكن اين الفائدة؟

بخصوص الخبر وبدون الفتوى وتهم القاعدة اتمنى كل الخير للاخوة الليبين
واتمنى ان يتخلى العرب عن جنون العظمة التي بفضلها صار الجزائري في نظره الافضل
وكذلك بالنسبة للمصري والمغربي والسعودي
مع احترامي للجميع لكن وهذا مااراه وترونه ويراه كل من يرى

شي اخر انزعو من عقلولكم ملف ما يسمى الاسلاميين لانكم بهذا تساهمون في تشويه صورة الاسلام

اما عن العسكر ياجماعة فرحيل جنرال لايعني رحيل مؤسسة

هذا مايجب ان نفهمه وتسجلونه في عقولكم فقد سبق لي في مشاركة (تم حذفها) ان كتبت ان علاقة الجيش بالسياسة تعود لفترة ثورة التحرير ولم تتوقف عند الاستقلال ولا بعد انقلاب 1965 ولابتعيين فخامة طاب جنانو في سنة 1999...تريدون التغير....اليكم نصيحة توقفو عن مخادعة انفسكم اولا.

كما اتمنى لمن يخالفنا الراي ويدرك جيدا اننا لانخالف القانون ان يناقشنا ولايعتبر كل مشاركة مخالفة لرايه مالها الحذف,لان ذلك سيخفي مشاركة ....وليس فكرا
ودمتم في رعاية الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مخبر عسكري

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
المهنة : أداوي العقول
المزاج : هادئ دوما
التسجيل : 02/08/2012
عدد المساهمات : 70
معدل النشاط : 82
التقييم : 2
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الجزائرى يجهض صفقة سلاح بين ثوار ليبيا والقاعدة   الإثنين 20 أغسطس 2012 - 22:04

بغض النظر عن ان كان الخبر صحيح أو كاذب
فاللهم ابعد هذه المشاكل عن بلدي الحبيب الجزائري وربي يحمي شعبنا والله يوفق جيشنا لابعاد كل المصائب عن بلدنا الظروف تغيرت كثيرا والحدود لم تعد آمنة وكل من تسول له نفسه المساس بأمن البلد بعمل كصفقات نقل الأسلحة فأتمنى له الحرق قبل ذلك
ملاحظة: نرجوا من بعض الاخوان عدم الحديث بمبالغة ومزايدة بدون التاكد مما يقولون عنه بخصوص الظروف والوضع الحالي أوحتى السابق للجزائر
والسلام عليكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الجيش الجزائرى يجهض صفقة سلاح بين ثوار ليبيا والقاعدة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 3انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الأخبـــار العسكريـــة - Military News-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين