أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

الرئيس الأسد: نرغب في طاقة ذرية للأغراض السلمية في إطار مشروع عربي جماعي

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 الرئيس الأسد: نرغب في طاقة ذرية للأغراض السلمية في إطار مشروع عربي جماعي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
geo14rche

رقـــيب
رقـــيب



الـبلد :
المزاج : يتنكرز عندما اسمع من يتكلم بطائفية
التسجيل : 16/04/2008
عدد المساهمات : 217
معدل النشاط : 13
التقييم : 0
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: الرئيس الأسد: نرغب في طاقة ذرية للأغراض السلمية في إطار مشروع عربي جماعي   الأربعاء 4 يونيو 2008 - 14:09

قال الرئيس بشار الأسد إن "سورية لا تسعى لامتلاك أسلحة نووية لكنها ترغب في طاقة ذرية لاستخدامها في أغراض سلمية في إطار مشروع عربي جماعي".



ونقلت صحيفة "جلف نيوز" التي تتخذ من دبي مقرا لها في عددها الصادر الثلاثاء عن الرئيس الأسد قوله إن "الحصول على طاقة نووية للأغراض السلمية هو توجه دولي من حق كل الدول انتهاجه", مضيفا أن "سورية تريد أن تفعل ذلك داخل إطار عربي وهو ما تمت مناقشته ووافقت عليه القمة العربية في الرياض".

واتخذت الجامعة العربية قرارا في حزيران 2006 بشأن تنمية الاستخدامات السلمية للطاقة النووية في الدول العربية يدعو الدول العربية إلى الدخول سوية في مجال الاستخدامات السلمية للطاقة النووية، واتخاذ خطوات تنفيذية محددة تتعلق بالبحث العلمي في المجالات النووية ومراكز البحث والتعاون الإقليمي في المجالات النووية.

وجاء كلام الرئيس الأسد بعد ما أعلنه المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي عن موافقة سورية على زيارة فريق الوكالة في الفترة من 22 إلى 24 من حزيران الجاري للتحقيق في مزاعم أمريكية المتعلقة بإقامة دمشق مفاعلا نوويا سريا.

ونشرت الولايات المتحدة في نيسان الماضي صورا لمبان قيد الإنشاء قالت إنها للمفاعل السوري المزعوم والذي يتم بناؤه بالتعاون مع كوريا الشمالية.

وفي نفس السياق, أشار الأسد إلى انه "إذا كان احد يملك ملفا عن منشآت نووية في سورية بمساعدة كورية فلماذا انتظروا سبعة أشهر قبل أن تدمر الغارة الإسرائيلية منشأة عسكرية عادية", ومتسائلا في الوقت نفسه "لماذا لم يلجؤوا إلى الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة للقيام بتفتيش".

وشنت إسرائيل في أيلول الماضي غارة على موقع عسكري سورية زاعمة أنه موقع نووي عسكري.

يذكر أن جميع الدول العربية موقعة على معاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية, والتي يسمح بموجبها بامتلاك برامج نووية سلمية.

المصدر:

http://syria-news.com/readnews.php?sy_seq=77625
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الطراد كريستا

أدميرال
أدميرال



الـبلد :
العمر : 39
المهنة : محاسب
المزاج : هادئ
التسجيل : 04/04/2008
عدد المساهمات : 997
معدل النشاط : 144
التقييم : 26
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الرئيس الأسد: نرغب في طاقة ذرية للأغراض السلمية في إطار مشروع عربي جماعي   الأربعاء 4 يونيو 2008 - 14:44

ومع من سوف تتعامل سوريا في مشروع نووي للاستخدمات السلميه؟
هل تنفذه شركه فرنسيه؟
ام ان الروس سيقدمون الدعم لهذا المشروع؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
geo14rche

رقـــيب
رقـــيب



الـبلد :
المزاج : يتنكرز عندما اسمع من يتكلم بطائفية
التسجيل : 16/04/2008
عدد المساهمات : 217
معدل النشاط : 13
التقييم : 0
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الرئيس الأسد: نرغب في طاقة ذرية للأغراض السلمية في إطار مشروع عربي جماعي   الأربعاء 4 يونيو 2008 - 20:36

@الطراد كريستا كتب:
ومع من سوف تتعامل سوريا في مشروع نووي للاستخدمات السلميه؟
هل تنفذه شركه فرنسيه؟
ام ان الروس سيقدمون الدعم لهذا المشروع؟؟؟

على الاغلب مع روسيا لانوا في اتفاق موقع بشان هل التعاون احتمال اذا رجعت الاعلاقات مع فرنسا يوقع اتفاق تاني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الرئيس الأسد: نرغب في طاقة ذرية للأغراض السلمية في إطار مشروع عربي جماعي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: مواضيع عسكرية عامة - General Topics-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين