أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

معلقون إسرائيليون: أوباما كرر الرواية الصهيونية

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 معلقون إسرائيليون: أوباما كرر الرواية الصهيونية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الدول العربية المتحدة

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
العمر : 25
المهنة : مهندس شبكات اتصال وتقني كمبيوتر
المزاج : اكره الديكتاتورية العربية
التسجيل : 21/05/2011
عدد المساهمات : 2324
معدل النشاط : 2652
التقييم : 23
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: معلقون إسرائيليون: أوباما كرر الرواية الصهيونية   الخميس 22 سبتمبر 2011 - 8:42

عجت صحف اليوم والمواقع الإسرائيلية، بالعديد من التعليقات الساخرة على خطاب أوباما في الأمم المتحدة والذي تجاوز من حيث مضامينه السياسية المتماهية مع إسرائيل مركز الخارطة السياسية الاسرائيلية، ليتموضع إلى يمين ليبرمان الذي لم يخف تأييده المطلق للخطاب.
وفي هذا السياق، اقتبس موقع "يديعوت أحرونوت" على الشبكة جملا طويلة من خطاب أوباما، وصفها بأنها تبدو كانها وصلت عن طريق الفاكس من مكتب نتنياهو. ونقل على لسان أوباما، مستغربا حديثه عن إسرائيل الصغيرة المحاطة بالاعداء الذين يهددون بمحوها عن الخارطة، وعن الشعب اليهودي الذي يحمل على ظهره مئات السنوات من المطاردة والنفي، والذكرى الطازجة لستة ملايين قتلوا بسبب هويتهم.

الكاتب الصحفي المعروف ايتان هابر اختار لمقالته عنوانا ساخرا "كانت تنقص المشهد صورة هرتسل فقط"، في إشارة إلى "صهيونية أوباما" التي نضحت من خطابه. وأضاف هابر قائلا: "أحيانا خيل لي أنه ينسخ كلمات وفقرات من خطاب نتنياهو".

في السياق ذاته، نقل موفدا صحيفة "يديعوت أحرونوت" إلى نيويورك، ناحوم بارنيع وشمعون شيفر، تحت عنوان"سفيرنا في الأمم المتحدة"، عن رون درمر، مستشار نتنياهو للأمن القومي، استنادا إلى معلق يهودي أمريكي أن منصة الأمم المتحدة لم تسجل في تاريخها مثل هذا الخطاب المؤيد لإسرائيل. وقال إن أوباما لم يتبن جميع الادعاءات الإسرائيلية ضد الاعتراف بالدولة الفلسطينية في الأمم المتحدة فحسب، بل تبنى الرواية الإسرائيلية الأساسية، حول الأعداء الذين يحيطون بالدولة الصغيرة المسالمة، وحول الشعب الملاحق والمطارد منذ مئات السنين ويبحث عن الأمان.

شيفر وبارعام كتبا، أن أوباما لم يجد حاجة لإحداث نوع من الموازنة مع الفلسطينيين والعرب، كما هي عادة الرؤساء الأمريكيين، عندما يظهرون بموقف مؤيد لإسرائيل وليس صدفة، يقولان، إن أبو مازن أمسك رأسه بيديه الاثنتين خلال الخطاب، إما تعبيرا عن الدهشة أو عن الخيبة العميقة.

السلام بين إسرائيل والفلسطينيين أصيب في نيويورك أمس، كتب هابر، دون أن يشير إلى رصاص أوباما وهو يرقد –السلام- للعلاج الطويل في مستشفى هداسا عين كارم والمقاصد في القدس. فرح كبير لن يخرج من هذه الجنازة"، أضاف هابر "فرئيس الولايات المتحدة أوضح للفلسطينيين أن يده ممدودة لإسرائيل وليس لهم".

أوباما كان شفافا والصوت اليهودي هو الذي حسم الموقف، على حد قول المعلقين، صحيح أنه بقي زعيم العالم، ولكن براك أوباما فقد بريقه وهو بعيد عن أن يكون زعيما بعد، يقول ايتان هابر.

أما الثمن فقد كان على مرمى الخطاب، حيث توالت ردود الأفعال المرحبة من اللوبي اليهودي والايباك، وفي هذا السياق أفردت مجلة "نيويورك مغازين" الأسبوعية تحقيقا تحت عنوان "أوباما الرئيس اليهودي الأول" ضمنته صورة أوباما وهو يعتمر قبعة المتدينين اليهود (كيباه)، وعنونته بأنه الرئيس الأفضل لإسرائيل اليوم.

التحقيق يحاول الإجابة على سؤال، لماذا يسود الاعتقاد بأن أوباما الرئيس الأمريكي الأسوأ لإسرائيل منذ جيمي كارتر، رغم أنه وقف إلى جانب الدولة اليهودية في قضية أسطول الحرية ومؤتمر ديربان والسفارة الإسرائيلية في القاهرة، ويساهم في تعزبز التعاون معها في مجالات استخبارية وأمنية غير مسبوقة، مثل تطوير منظومة صواريخ مضادة للصواريخ وغيرها.

الجواب يكمن، على حد استنتاج التقرير، في كون أوباما ورث جورج بوش الابن، الذي كان شغوفا بإسرائيل وليس أبوه وأنه يبدي حبا صارما تجاه إسرائيل، وهو يرى في إيجاد تسوية للصراع مع الفلسطينيين إنقاذا للمشروع الصهيوني وليس العكس.

المصدر:- http://www.arabs48.com/?mod=articles&ID=85345
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الدول العربية المتحدة

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
العمر : 25
المهنة : مهندس شبكات اتصال وتقني كمبيوتر
المزاج : اكره الديكتاتورية العربية
التسجيل : 21/05/2011
عدد المساهمات : 2324
معدل النشاط : 2652
التقييم : 23
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: معلقون إسرائيليون: أوباما كرر الرواية الصهيونية   الخميس 22 سبتمبر 2011 - 8:44

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
shapah Egypt

رقـــيب أول
رقـــيب أول



الـبلد :
العمر : 24
المهنة : طالب هندسة إتصالات
المزاج : غير مبالى
التسجيل : 14/08/2011
عدد المساهمات : 313
معدل النشاط : 311
التقييم : 51
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: معلقون إسرائيليون: أوباما كرر الرواية الصهيونية   الخميس 22 سبتمبر 2011 - 9:06

أوباما يفعل هذا لمصلحته أولا..

بدون الدعم الصهيوني في الإنتخابات..

لن يحصل حتي علي ربع الأصوات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
lali loukmane

رقـــيب أول
رقـــيب أول



الـبلد :
التسجيل : 20/12/2010
عدد المساهمات : 323
معدل النشاط : 339
التقييم : 18
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: معلقون إسرائيليون: أوباما كرر الرواية الصهيونية   الخميس 22 سبتمبر 2011 - 19:01

للأسف عندما تعمل الآلة الصهيونية


تحيا فلسطين حرة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فـآرسَ

مـــلازم أول
مـــلازم أول



الـبلد :
العمر : 32
المهنة : محامى
المزاج : احمد الله
التسجيل : 10/05/2011
عدد المساهمات : 758
معدل النشاط : 845
التقييم : 18
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: معلقون إسرائيليون: أوباما كرر الرواية الصهيونية   الخميس 22 سبتمبر 2011 - 19:08

الخطاب جميع دول العالم علقت عليه .. بالسخرية
لاكن مالا كنت اتوقعه .. ان تسخر المواقع و الجرائد الاسرائليه من الخطاب .
نظرا للتايد المطلق لاسرائيل فى الخطاب ..
وذهبو الى ابعد من ذلك قائلين .. لو نتنياهو نفسو هو الذى القى الخطاب .. ما كان ليقولوه بنفس الحماس الذى كان مصاحب اداء اوباما فى القائه للخطاب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد علام

مشرف سابق
لـــواء

مشرف سابق  لـــواء



الـبلد :
المزاج : كلنا من اجل مصر
التسجيل : 20/02/2010
عدد المساهمات : 12009
معدل النشاط : 11382
التقييم : 863
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: معلقون إسرائيليون: أوباما كرر الرواية الصهيونية   الخميس 22 سبتمبر 2011 - 23:58

اوباما يشتري اصوات اليهود في امريكا ، هو يعرف ان الانتخابات قاب قوسين او ادني ، ويعرف ان اصوات اليهود مهمة جدا لحسم سباق الانتخابات ويعرف ايضا ان اليهود يتحكمون تماما بالاعلام " الصحافة والتليفزيون في الولايات المتحدة " كما يمتلكون اكبر المؤسسات الاقتصادية المثير للحسرة ان العرب يمكنهم تكوين لوبي اقوي ولكننا كلنا في واد ، وطالما لن نتحد فلن يكون لنا وجود .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الدول العربية المتحدة

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
العمر : 25
المهنة : مهندس شبكات اتصال وتقني كمبيوتر
المزاج : اكره الديكتاتورية العربية
التسجيل : 21/05/2011
عدد المساهمات : 2324
معدل النشاط : 2652
التقييم : 23
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: معلقون إسرائيليون: أوباما كرر الرواية الصهيونية   الجمعة 23 سبتمبر 2011 - 7:10

اخي علام كالامك صحيح .... لقد قلتها اسرائيل تتحكم بالعالم
يجب ان تكون مظاهرات في الدول العربية للضغط على الحكومات او مثل الدول العربية التي تحررت من الفراعنة للتوحد اعتقد ان هذا هو الوقت المناسب ؟؟

شو رايك ؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المحجوب

عقـــيد
عقـــيد



الـبلد :
المزاج : الاستخبارات
التسجيل : 09/06/2008
عدد المساهمات : 1482
معدل النشاط : 1397
التقييم : 58
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: معلقون إسرائيليون: أوباما كرر الرواية الصهيونية   الجمعة 23 سبتمبر 2011 - 7:19

وأمريكا تنظر إلى الشرق القريب وتجد أن الأمر يتبدل

ومسز كلنتون التي تهدد المصريين الشهر الماضي ــ في زيارة للقاهرة ــ تجد أن زياراتها تفجر أنابيب الغاز وتفتح المعابر إلى غزة وتطلق دعوة فلسطين لعضوية الأمم المتحدة و... و....

وأمريكا إذن إن هي رفضت عضوية فلسطين في الأمم المتحدة نظرت صباح اليوم التالي لتجد أن قواعدها في العالم العربي قد أصبحت شيئاً يشبه السفارة الإسرائيلية في القاهرة.. الأسبوع الاسبق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

معلقون إسرائيليون: أوباما كرر الرواية الصهيونية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: قسم فلسطين الحبيبة - Palestine Dedication-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين