أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

آخر رسائل الجيش المصرى السلاح النووى فى مصر - صفحة 4

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 آخر رسائل الجيش المصرى السلاح النووى فى مصر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
raed1992

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
العمر : 24
المهنة : Junior Android Developer
المزاج : جميل ولذيذ طول ما انت بعيد عن مصر...هااك
التسجيل : 17/09/2010
عدد المساهمات : 7248
معدل النشاط : 6826
التقييم : 303
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: آخر رسائل الجيش المصرى السلاح النووى فى مصر    السبت 10 سبتمبر 2011 - 10:48

و الان مع تقاير الاخ فوزى
التقرير الاول

الوكالة الدولية تنتقد مصر لعدم إخطارها عن مواقع ومواد نووية فيينا (رويترز)

انتقدت الوكالة الدولية للطاقة الذرية مصر في تقرير سرى لعدم اخطارها
الوكالة عن مواقع ومواد نووية الا ان الوكالة قالت ان عمليات التفتيش التي
جرت حتى الان لم تكشف عن أي أدلة على أن القاهرة تسعى لاكتساب اسلحة نووية.
وقالت الوكالة التابعة للامم المتحدة في التقرير الذي حصلت رويترز على
نسخة منه ان مصر لم تدرك ان عليها الاخطار عن بعض المواقع والمواد ومنها
محطة لفصل عنصر البلوتونيوم الذي يمكن استخدامه في صنع قنبلة ذرية.
وقالت الوكالة في التقرير الذي وزع على دبلوماسيين قبل اجتماع مجلس محافظي
الوكالة في 28 من شباط الجاري "ان تكرار عدم قيام مصر بابلاغ الوكالة عن
مواد ومنشات نووية في حينه أمر يبعث على القلق."
واضافت الوكالة قولها ان عمليات التحقق لاتزال جارية الا انها استدركت
بقولها ان "المواد والمنشات النووية التي شاهدتها الوكالة حتى الان تتسق
والانشطة التي وصفتها مصر."
وتقول مصر ان ابحاثها النووية تقتصر على الاغراض السلمية.
وبدأت الوكالة الدولية في توجيه انظارها الى مصر في العام الماضي بعد ان
نما الى علمها ان علماء مصريين تعاملوا مع اليورانيوم ومواد اخرى يمكن
استخدامها في صنع اسلحة ذرية.
ومن المنشات التي لم تخطر بها مصر الوكالة محطة تجريبية لمعالجة خامات
المعادن بالسوائل لاستخلاص الفلزات وهي مخصصة لفصل كميات صغيرة من
البلوتونيوم وهي المحطة التي تقول مصر انها لم تكتمل قط.
ووقعت مصر عقودا لبناء المحطة مع شركة اجنبية في اواخر السبعينيات وكان
يتعين عليها ان تخطر الوكالة بذلك بموجب اتفاق ضمانات مع الوكالة بدأ
سريانه عام 1982 .
وقال التقرير ان مصر اجرت تجارب في المحطة عام 1987 وهي تجارب لم يكن ممكنا
أن تنتج البلوتونيوم. واضاف التقرير ان المحطة تستخدم الان في اعمال غير
فصل البلوتونيوم.
وهناك استخدامات مشروعة للبلوتونيوم مثل الاستخدامات داخل المفاعلات ولخفض حجم النفايات النووية في البلاد.
وقال التقرير ان مصر لم تقدم قائمة وافية عن موادها
النووية عام 1982 بما في ذلك فلز اليورانيوم الذي يستخدم في قضبان الوقود
ويمكن ان يستخدم ايضا في صنع اسلحة. وقال التقرير ان كميات من الفلز تم استيرادها وصنعت مصر كميات اخرى.
واضاف التقرير ان القاهرة لم تبلغ عن تجارب نووية جرت على نطاق ضيق للاغراض الطبية في عام 2003 .
ويقول دبلوماسيون ان الانشطة النووية في مصر ليست بدرجة خطورة مثيلتها التي
تجريها كوريا الجنوبية حيث يستخدم باحثون حكوميون تكنولوجيا الليزر لتخصيب
كميات صغيرة من اليورانيوم لتصل الى درجة قريبة من تلك المستخدمة في
الاسلحة الذرية كما تمكنوا من اعادة معالجة كمية صغيرة من البلوتونيوم.
وقال دبلوماسي قريب من الوكالة الدولية للطاقة الذرية ان معظم الانشطة التي
كان يتعين على مصر الاخطار بها جرت منذ أكثر من عشر سنوات الا ان الانشطة
التي جرت في كوريا الجنوبية كانت احدث من ذلك.
وقال الدبلوماسي "يقول التقرير ان ما حدث في مصر يبعث على (القلق) في حين
ان ما جرى في كوريا يثير (بالغ القلق)." وأضاف ان التجارب المصرية سلطت
عليها الاضواء بعد ان نشر العلماء المعنيون ابحاثهم.
وقال "اذا كان برنامجا نوويا بالغا السرية فهل تجروء على نشره."
ورحبت الوكالة بتعاون مصر في التحقيقات وقالت ان مصر تعهدت بألا ترتكب في المستقبل الاخطاء الخاصة بعدم الاخطار.
التقرير التانى
كانت
جريدة "ليبراسيون" التي تصدر في باريس، قد نشرت يوم الثلاثاء6 نوفمبر 2004
مقالاً يحمل عنواناً مثيراً هو "مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية
مُتّهم بالتغطية على برنامج نووي مصري سرّي".
يبدأ بالسؤالين التاليين: "هل تنفّذ مصر برنامجاً نووياً سرّياً، وإذا كان
ذلك هو الحال، فهل يستخدم المدير العام للوكالة الدولية، محمد البرادعي،
نفوذَه للحؤول دون قيام المنظمة التي يرأسها بتحقيقات حول هذا الموضوع
الحسّاس للغاية؟ إن هذه الشكوك، وهي أخطر ما يمكن أن يمسّ رجلاً كان
يُعتَبَر حتى الشهر الماضي مرشّحاً جدّياً للحصول على جائزة نوبل للسلام،
قد بدأت تروج فعلاً في أوساط المنظمة الدولية للطاقة الذرّية".

وتصل الجريدة الفرنسية إلى صلب الموضوع بسرعة:"إن من يقف وراء هذا الإتهام
هو الولايات المتحدة، التي لم تكن في يوم من الأيام مغرمة بهذا الديبلوماسي
المصري السابق، والتي تتّهم البرادعي الذي شغل منصب المدير العام المساعد
للعلاقات الخارجية في وزارة الخارجية المصرية، بالإنحياز لمواقف الجامعة
العربية.وقد أضيف إلى هذه الشكوك، في الآونة الأخيرة، الملفُّ النووي
الإيراني: وهذه المرة، يأخذ الأميركيون على البرادعي ميوعته النسبية. وفي
حين تسعى واشنطن منذ أكثر من عام لوضع إيران في قفص الإتهام أمام مجلس
الأمن الدولي، التي تتّهمها بخروقات متعدّدة لـ"معاهدة حظر الإنتشار
النووي"التي كانت طهران قد وقّعتها، فإن البرادعي يسعى، وبالعكس، للحؤول
دون أية قطيعة مع النظام الإسلامي.وحول هذا الملف الإيراني تحديداً، يلتقي
البرادعي، أو أنه حتى يشجّع سياسة الإعتدال التي تدعو لها فرنسا وألمانيا
وبريطانيا، التي تجري مفاوضات متقدمة مع طهران.وذلك سبب الإنزعاج الأميركي
المتزايد إزاء البرادعي، والذي ظهر إلى العلنفي عدة مناسبات".


وتحت عنوان "ملفات سرية"، تضيف "ليبراسيون" أن "مصدر هذا السجال حول دور البرادعي
هو البرنامج النووي الليبي الذي كان العقيد القذّافي قد تخلّى عنه بصورة
مفاجئة في 19 ديسمبر 2003، الأمر الذي سمح للوكالة الدولية بإقحام أنفها في
ملفّاته السرّية."


وتضيف الجريدة الباريسية أن تمحيص الملفّات الليبية هو "الذي سمح بالتأكّد،
حسب مصادر ديبلوماسية غربية، بأنه كان للبرنامج الليبي السرّي تفرّعات
مصرية.
وكان البرنامج الليبي يقوم أساساً على استيراد ما تبلغ قيمته 500 مليون
دولار من اليورانيوم مع معدات طرد مركزي للأخصاب ، بينها 10 آلاف جهاز طرد
مركزي من نوع "بي 2" (أي "باكستان 2"). ويمثّل ذلك برنامجاً ضخماً لم تكن
ليبيا تقوم بتشغيله لصالحها وحدها، في ما يبدو، بل ولصالح المصريين سرّاً."


وتزعم "ليبراسيون" أن هنالك "منذ انكشاف البرنامج الليبي توتّراً
معيّناً بين البلدان الأعضاء في الوكالة الدولية للطاقة الذرّية من جهة،
ومصر من جهة أخرى، حيث أن هذه الدول تتّهم مصر بالتستّر على نواياها
الحقيقية. والقضية حسّاسة جداً بسبب النتائج التي يمكن أن تترتّب عليها على
مستوى المنطقة كلها، وهذا ما فَرَضَ التعامل معها بدرجة عالية من السرّية.
وفقا لنفس المصادر الديبلوماسية. وفي أي حال، فالشكوك تطال بالنتيجة محمد
البرادعي، الذي يتّهمه بعض الديبلوماسيين باستخدام مركزه على رأس وكالة
الطاقة الذرية للحؤول دون اهتمام وكالته بصورة جدية بهذا الموضوع الحساس.
بل إن بعض الإتهامات تصل إلى أبعد من ذلك، وتأخذ على محمد البرادعي أنه
عنصر أساسي في سياسة مصر الإستراتيجية، وأن مهمّته هي خدمة أهداف القاهرة
عبر نقل المعلومات والتكنولوجيا النووية."


وتلاحظ "ليبراسيون" أن هذه الإتهامات تروج "في حين يسعى المدير العام
للوكالة للتجديد لنفسه لولاية ثالثة على رأس الوكالة الدولية للطاقة الذرية
(انتُخِبَ لأول مرة في العام 1997، وتم التجديد له في العام 2001)." وتقول
أن الإدارة الأميركية "لن تصل إلى حد الإعتراض على التجديد له. ولكن، هل
تسعى لإضعافه أو للضغط عليه قبل أن يحين وقت اتخاذ قرارات مقبلة وصعبة حول
المواضيع الأكثر حساسية، وهي إيران، وربما مصر..؟ وهل هنالك أساس للإتهامات
الموجّهة له؟"


وتنقل "ليبراسيون" عن الخبير الفرنسي في المسائل النووية "برونو تيرتري"
Bruno Tertrais أنه "لا ينبغي أن نبالغ في أهمية محمد البرادعي على رأس
الوكالة الدولية، على الأقل لأن هنالك هيئة أعلى منه وهي مكتب الحكام. وحتى
لو توفّرت له الرغبة، فهو لا يملك القدرة على الحؤول دون التحقيق في
برنامج أي بلد، حتى لو كان ذلك البلد هو مصر".


ومن سخرية الأمور أن تكون مصر هي الضحيّة الثانية للبرنامج الذرّي للعقيد
القذّافي. وكان الضحيّة الأولى هو "أب" البرنامج النووي الباكستاني عبد
القادر خان،
الذي أقاله مشرّف من منصبه و"قبل إعتذاره" في مسرحية إعلامية لم تنطلِ على
أحد. وكان العقيد القذّافي قد اقتنع بالتخلّي عن برنامجه الذرّي بعد بدء
القصف الأميركي للعراق. أي أن العملية الأميركية ضد العراق فشلت في كشف
برنامج صدّام السرّي المزعوم، ولكنها نجحت، بالتداعي، في كشف برنامج سرّي
آخر في ليبيا.......


تقرير عن التسلح النووي المصري

نشاط نووي مصري
واذا كان الباحثون في المركز التعليمي لسياسة حظر انتشار الاسلحة النووية
يحذرون من ان العديد من دول المنطقة قد تسعي الي امتلاك السلاح النووي اذا
اصبح في حوزة الايرانيين فثمة اكثر من دراسة تتحدث عن قدرات بعض دول
المنطقة النووية ومساعيها لتاسيس صناعة نووية ، وثمة تركيز في هذا الشان
علي كل من مصر والمملكة العربية السعودية ،وفي بحثهما المعنون "قدرات
وطموحات جيران ايران" يقول الباحثان واين كيو باون "مدير الابحاث في قسم
دراسات الدفاع في كلية كنجز بلندن، وجونا كيد نائب مدير المركز الدولي
للتحليلات الامنية في الكلية .. فيما يتعلق بطموحات مصر ان المصريين
الذين انضموا لاتفاقية حظر انتشار الاسلحة النووية عام 1981 يعبرون في
تصريحاتهم العلنية عن قلقهم بشان الترسانة الذرية الاسرائيلية اكثر بكثير
من قلقهم بشان الانشطة الذرية الايرانية وزعمت العديد من التقارير الصحفية
في عام 2004 واوائل عام 2005.. ان مصر تعمل في برنامج نووي سري وشملت هذه
المزاعم عدة تقارير عن اتصالات محتملة مع البرنامج النووي الليبي في
الماضي.. واشار احد التقارير الي ان فريقا من المفتشين النوويين
البريطانيين والامريكيين العاملين في ليبيا اكتشف وجود دليل علي "تبادل
تقنية الصواريخ وتقنية نووية في اواخر عام 2003"وقال مسئولون ان ادلة اكدت
الشكوك في
تعاملات سرية امتدت ثلاث سنوات بين القاهرة وطرابلس في الاسلحة
الاستراتيجية التي تم الحصول عليها من كوريا الشمالية ويعتقد ان الاتصالات
المصرية الليبية في المجال النووي تعود الي اوائل السبعينيات، وطبقا
لما كتبه شيام بهاتيا عام 1988 فان هناك اتصالات تطورت بين ليبيا وعلماء
ذرة مصريين مرموقين في اوائل السبعينيات، وان هذه الاتصالات نتج عنها نقل
قوي عاملة ، في هذا المجال وافكار الي لييبا، وثمة مزاعم بأن مصر عرضت
امكانات استخدام الاموال الليبية للمحافظة علي قوي دفع الابحاث والتطوير في
المركز النووي المصري في انشاص ومواقع اخري
وان هذا المشروع حظي بدعم شخصي من قبل كل من الرئيس المصري الراحل جمال
عبد الناصر والعقيد معمر القذافي ،غير ان التعاون الليبي المصري لم يدم
طويلا بسبب تدهور العلاقات بين البلدين في اواسط السبعينيات عندما تبين ان
ليبيا دعمت مؤامرة ضد الرئيس المصري انور السادات، واستعادت هذه الاتصالات
بين البلدين عافيتها فيما بعد بشكل كاف للقيام بابحاث مشتركة في مجالات
الطاقة الذرية بما في ذلك تبادل الخبرات، واضافة الي ما زعم حول وجود علاقة
بين مصر وليبيا ذكرت تقارير في نوفمبر 2004 ان الوكالة الدولية للطاقة
الذرية تبحث في سبب اكتشاف وجود جزئيات من البلوتونيوم بالقرب من منشآت
نووية في مصر.. وعقب ذلك اشار تقرير في يناير عام 2005 الي ان الوكالة
الدولية للطاقة الذرية طبقا لمصادر دبلوماسية وجدت أدلة علي تجارب نووية
سرية في مصر يمكن ان تستخدم في برامج الاسلحة النووية.. وبعد ذلك بفترة
وجيزة أكد تقرير من المدير العام للطاقة الذرية موجه الي مجلس محافظي
الوكالة في 16 نوفمبر عام 2005
وتم تسريبه الي وسائل الاعلام أن مصر امتلكت بالفعل مواد نووية لم يعلن
عنها وانها قامت ايضا بأنشطة لم يعلن عنها في المركز النووي في انشاص.
وطبقا لتقصيات الوكالة الدولية للطاقة الذرية لم تكشف مصر في اول تقرير تقدمه للوكالة في عام 1982
عن 67 كيلوجرام تقريبا من مادة فلوريد اليورانيوم المستوردة (يو أف 4) و3
كيلوجرامات من معدن اليورانيوم ، وحوالي 9.5 كيلو جرام من مركبات الثوريم
المستوردة ، وتفترض الدراسة -بناء علي مستويات التشغيل القياسية - أن
المفاعل الثاني ينتج حوالي 22 جراما من البلوتونيوم في كل يوم تشغيل ,
وأيضا علي افتراض ان المفاعل يعمل 300 يوم في العام (اذا ما تم تشغيله خدمة
شاقة ) فانه سينتج 6.6 كيلو جرام من البلوتونيوم في العام . وتشير الدراسة
الي ان القنبلة الذرية التي فجرتها الولايات المتحدة في عام 1945 استخدمت
6.5 كيلو جرام من البلوتونيوم .
وتتضمن القدرة المحتملة لمصر علي الاطلاق النووي كلا من الصواريخ ذاتية الدفع والطائرات .وتمتلك
مصر منظومة من الصواريخ ذاتية الدفع في كل من تسليحها الفعلي وتحت التطوير
.وطبقا لتقارير تمتلك مصر تسع منصات اطلاق صواريخ سكود-بي وما يزيد قليلا
علي 100 صاروخ سكود بي،كما ان هناك تقارير بأن مصر طورت وحسنت الصاروخ سكود
سي ليصل مداه الي 550 كم وحمولته الي 500 كيلو جرام
و الان مع فقره الساحر من تقديمى
Egypt's quiet weapons build-up



U.S., Russia, others gather data on development of WMDs






NEW YORK — A number of documents NBC News has obtained



from the United States, Russia and Israel — some of it public, some
declassified under the Freedom of Information Act — help shed some
light on Egypt's steady development of several weapons of mass
destruction programs over the past decade and a half, including its
nuclear potential and details of a joint North Korean-Egyptian missile
development agreement.

The overall impression of officials in the United States, as well as

those in Israel and Russia, is that Egypt has quietly been developing
weapons, in particular biological weapons and missiles.
Much of Egypt’s superweapons development, of course, is aimed at
countering Israel's long standing and large-scale superweapons
programs, as well as establishing itself as the leading power in the
Arab world.
Israel's weapons of mass destruction program is daunting, even to
the first Arab state that signed a peace treaty with the Jewish state.
With an estimated 200 nuclear warheads, more than Great Britain, and
100 medium-range missiles, Israel is in a world of diminishing nuclear
programs, a regional superpower, at least.
Still, while Egypt continues to point an accusing finger at Israel's
nuclear weapons capability, there is considerable evidence that Egypt
has been quietly building up its own superweapons programs, including
some evidence of interest in nuclear and radiological weapons.
In other words, Egypt may not have clean hands.
The United States has growing concerns that Egypt is working on
several weapons programs it sees as destabilizing to Middle East peace.




During




the past decade and a half, both the Russian Foreign Intelligence
Service (FIS) and the U.S. Arms Control and Disarmament Agency (ACDA)
have publicly noted the existence of programs previously unknown. The
following is a breakdown of what the documents say about Egypt’s
weapons systems development programs.
Evidence of nuclear build-up

The most revealing document is the Russian intelligence

document, produced by the KGB's successor organization, the Russian
Foreign Intelligence Service or FIS. An extraordinary public document,
it was issued at a time of extraordinary public openness and has not
been updated since.
In the document, "Proliferation of Weapons of Mass Destruction,"
issued on Jan. 28, 1993, the Russians noted that although there is "no
special program of military-applied research in the [Egyptian] nuclear
sphere," there are some developments of note.


  • The development of the 22-MW research reactor at Inshas, north of Cairo, built with help from Argentina;
  • Egypt has contracted with India to upgrade a 30-year-old Soviet research reactor from 2-MW to 5-MW;
  • Egypt has contracted with Russia to supply a MGD-20 cyclotron
    accelerator which would be helpful in exploring uranium enrichment
    technologies;

  • Egypt has begun building a facility at its Inshas research center,
    which the Russians noted "in its design features and engineering
    protection could in the future be used to obtain weapons-grade
    plutonium from the uranium irradiated in the research reactors.”

In addition, NBC News obtained the U.S. Customs Service debriefing
of Abdel Kadr Helmy, an Egyptian spy, jailed in the 1980's for trying
to obtain various missile technologies, including Pershing-II guidance
packages.
Helmy said in the debrief — which he now disavows — that Egypt had
an active nuclear weapons development program that included sending
uranium to Pakistan for enrichment to bomb-grade levels. Helmy said
that an Egyptian Brigadier, Ahmad Nashet, ran both the civilian nuclear
establishment in Cairo, as well as the nascent bomb program.
Development of chemical weapons

The Egyptians are also interested in chemical weapons. The

Russian FIS document specifically noted, "Techniques of the production
of nerve-paralyzing and blister-producing toxic agents have been
assimilated."
Furthermore, the FIS report stated: "There is information to the
effect that Egypt is displaying interest in purchases overseas of
warheads intended for filling with liquid chemical warfare agents. The
stockpiles of toxic substances available at this time are insufficient
for broad-based operations, but the industrial potential would permit
the development of the additional production in a relatively short
time."


It may very well be that the warheads the Russians discussed were ultimately bound for Iraq.


Confirmation of biological weapons program

Similarly, the Egyptians have a biological weapons

program, according to recent statements by the Russian FIS, as well as
the U.S. CIA andArms Control and Disarmament Agency (ACDA).
“At the start of the 1970's," the FIS document stated, "President
Sadat confirmed this, announcing the presence in Egypt of a stockpile
of biological agents stored in refrigerating plants. Toxins of varying
nature are being studied and techniques for their production and
refinement are being developed at the present time in a [unnamed]
national research center."
In response to a question during a U.S. Senate Government Affairs
Committee hearing on Feb. 24, 1993 regarding proliferation concerns,
then CIA Director R. James Woolsey confirmed that Egypt is counted as a
nation with biological weapons capability.

Story continues below


More below




Sponsored links














Advertisement |









ad info









Advertisement |








ad info









Annual U.S. ACDA reports on treaty compliance similarly listed Egypt as a probable biological weapons state.









In three annual reports to the Senate Foreign Relations Committee
since 1995, ACDA has used the same language to assess the Egyptian
program: "The United States believes that Egypt had developed


biological agents by 1972. There is no evidence to indicate that Egypt


has eliminated this capability and it remains likely that the Egyptian
capability to conduct biological warfare continues to exist."
What is also interesting about these subsequent reports is that
unlike a similar report in 1994, ACDA did not include this sentence:
"The United States however has not however obtained recent information
on this program," the implication being that the U.S. did receive
damning information about the program starting in 1995.
The Russian FIS was less circumspect in its 1993 report, stating:
"The country has a program of militarily applied research in the area
of biological weapons, but no data have been obtained to indicate the
creation of biological agents in support of military offensive
programs. The research program in the area of biological weapons date
back to the 1960's."
Strides in missile development, thanks to North Korea

The area where Egypt excels is in missile development.

The Russians FIS report noted: "By 1990, Egypt's missile forces were
armed with a regiment each of Soviet Scud-B [approximately 186 miles]
and Frog 7 [approximately 43 miles] transporter-erector-launchers and
also a certain quantity of Sakr 80 and Sakr 365 Egyptian-Iraqi-North
Korean short-range missiles. It is technically possible to fit the Scud
and Frog warheads with chemical weapons.
“An agreement was concluded in 1990 on military cooperation with
China in accordance with which Beijing is to assist in the
modernization of the Egyptian Sakr plant and help establish the
production of new modifications of the Scud B-class missiles and three
domestic types of Egyptian surface-to-surface missiles."
A 1992 Israeli Defense Force (IDF) memorandum on Mid East missile
programs provided this appraisal of the Egyptian program: "Egypt
attaches great importance to the acquisition of GGM [Ground-to-Ground
Missile] and to the building of a congruent technological
infrastructure. During the 1950s, and aided by German Nazi scientists,
a concerted effort was made to build factories which would manufacture
missiles. This effort continued over the years; at present the Egyptian
army diverts resources to this endeavor.
"Egypt's principal GGM [Ground-to-Ground Missile] focus is on the
Scud, at source a Russian ballistic missile. Cairo would like to build
the infrastructure which would enable it to assemble its own Scuds,
with the aid of foreign countries and companies. North Korea is
Egypt's main ally in this regard.
“At the beginning of the 1980s North Korea bought tens of Scud-B
missiles from the Egyptians. The Scud-B is a medium range missile
(approximately 174 miles), originally Russian, capable of carry a
warhead of up to one ton.
“In return, the North Koreans helped the Egyptians set up the
infrastructure for missile production and assembly. This was done via
North Korean scientists and the transfer of North Korean technology.
Work is continuing in these factories at present; they are said to
begin active production in 1993.”
Similarly, the FIS noted, "Using technology obtained from Egypt the
DPRK [Democratic People's Republic of Korea] is upgrading the
Scud-class missiles purchased earlier in the USSR and exporting them to
countries of the Near and Middle East."

Story continues below


More below




Sponsored links














Advertisement |









ad info









Advertisement |








ad info











Condor-II missile development












In addition, testimony by U.S. Customs Service agent

Daniel Burns before the House Ways & Means Oversight Subcommittee
during an April 18, 1991 hearing about “Administration &
Enforcement of U.S. Export Controls" bolstered the belief in Egypt’s
sophisticated missile development program.
Burns testified about conversations he had with Abdelkader Helmy, an
Egyptian-American rocket scientist who had pleaded guilty to helping
Cairo obtain equipment and material for the Condor-II missile. The
missile was a joint project of Egypt, Argentina and Iraq. In his
testimony, Burns said Helmy discussed with him several projects
including:


  • “The financing of the [Condor-II] program by Iraq and Saudi Arabia, and the roles of Egypt and Argentina and Iraq;"
  • "the Egyptian effort to develop a nuclear warhead, including the Cobalt-60 effort and the purchase of uranium from France;"
  • "the outline of the Scud missile joint development program between Egypt and North Korea;"
  • "the details of an Iraqi chemical warhead and its planned utilization;"
  • "the knowledge of President Mubarak of the Condor program and the fact that he approved it in 1984;" and
  • "the modification of the SCUD and SS-10 missile."
Furthermore, Burns testified that, "I also developed information in
some of the other corporations that he had been in contact with during
this investigation — that he had approached the Coleman Research Corp.,
located down in Huntsville, about obtaining Stinger guidance
systems….early in our wiretap investigation we overheard him being
asked to check on the remotely piloted vehicle, known as the "Scarab"
that was being built by Teledyne Ryan, which is, essentially, for the
lack of a better word, the poor man's cruise missile."
Helmy, in his own testimony that day, discussed the North
Korean-Egyptian Scub-B upgrade program. Helmy said, "The Scud-B, I knew
everything...from the Egyptian official...the other relationship with
the Koreans, I knew it."
The Cobalt-60 comment is particularly revealing since Cobalt-60 is
an ideal warhead for a radiological bomb or "dirty" bomb, that is, a
bomb which disperses a radioactive material on detonation.



Robert Windrem is a senior investigative producer for NBC News' Nightly News with Brian Williams.



مضمون التقرير


هناك عدد من الوثائق من


الولايات المتحدة وروسيا وإسرائيل بعض منها منشور وبعض منها رفع عنها
السرية بموجب قانون حرية المعلومات والتى القت الضوء على تطوير مصر للعديد
من برامج اسلحة الدمار الشامل على مدى العقد ونصف الماضى بما في ذلك
قدرتها النووية واتفاقية التطوير المشتركة بين مصر وكوريا الشمالية فى
مجال الصواريخ.

الانطباع العام من المسؤولين في الولايات المتحدة ، وكذلك في اسرائيل

وروسيا هو أن مصر تطور هذه الاسلحة بهدوء خاصة الاسلحة البيولوجية
والصواريخ.

ويهدف جزء كبير من تطوير هذه الاسلحة فى مصر بطبيعة الحال الى مواجهة

مكانة اسرائيل وبرامجها العسكرية المتطورة فضلا عن وضع نفسها كقوة رائدة
في العالم العربي.

اسرائيل تمتلك اسلحة دمار شامل ومصر هى اول دولة عربية وقعت معاهدة سلام

مع الدولة اليهودية ، ومع امتلاك اسرائيل رؤوس نووية تقدر بحوالى 200 رأس
نووى وهو عدد اكبر مما تمتلكه بريطانيا وصواريخ متوسطة المدى فانها على
الاقل قوة إقليمية عظمى.

في حين أن مصر لا تزال تشير بأصابع الاتهام الى قدرة إسرائيل النووية ،

هناك ادلة كثيرة على ان مصر تطور بهدوء العديد من برامج الاسلحة بما في
ذلك بعض الأدلة على الاهتمام بتطوير الاسلحة النووية والاشعاعية.

بعبارة اخرى ، قد لا تكون مصر تمتلك الايدى النظيفة و الولايات المتحدة

لديها قلق متزايد من أن مصر تعمل حاليا على عدة برامج للاسلحة من شأنها ان
تزعزع الاستقرار و السلام فى الشرق الاوسط.

خلال العقد والنصف الماضى ، كلا من وكالة Foreign Intelligence Service

الروسية ووكالة U.S. Arms Control and Disarmament Agency الامريكية اعلنا
عن وجود برامج غير معروفة من قبل وفيما يلى تفاصيل عن برامج الاسلحة فى
مصر.


ادلة على وجود قدرات نووية


يوجد وثيقة كتبت بواسطة جهاز المخابرات الروسية KGB و لم يتم تحديثها منذ ذلك الحين تتحدث عن ذلك.
سجل الروس فى وثيقة "انتشار اسلحة الدمار الشامل" التى صدرت فى 28 يناير 1993
ان بالرغم من انه لا يوجد برنامج خاص للبحوث العسكرية المطبقة في المجال
النووي المصرى ، الا انه هناك بعض التطورات التى لابد ان تذكر وهى :
- طورت مصر مفاعل بحثي 22 ميجا واط في انشاص شمال القاهرة بمساعدة الارجنتين
- تعاقدت مصر مع الهند لترقية مفاعل ابحاث سوفياتي عمره 30 عام من 2 ميجا واط الى 5 ميجا واط
- تعاقدت مصر مع روسيا لتوريد 20 مليون جالون يوميا مسرع سيكلوترون وهذا سيكون مفيدا في استكشاف تكنولوجيات تخصيب اليورانيوم
- بدأت مصر بناء منشأة في مركز ابحاث انشاص والتى لاحظ الروس انها تمتلك
في معالمها التصميمية والهندسية حماية يمكن أن تستخدم في المستقبل للحصول على البلوتونيوم من اليورانيوم المشع في مفاعلات البحوث

بالاضافة الى ذلك ، عند استجواب الجمارك الأمريكية للبطل المصرى عبد

القادر حلمى الذى سجن في عام 1980 لمحاولة الحصول على تكنولوجيا الصواريخ
المختلفة ، قال عبد القادر حلمى فى الاستجواب أن مصر لديها برنامج نشط لتطوير الاسلحة النووية
شمل ارسال اليورانيوم الى باكستان لتخصيب اليورانيوم لمستويات صنع قنبلة ذرية.

تطوير الأسلحة الكيميائية

اهتم المصريون ايضا بتطوير الاسلحة الكيميائية ففى الوثيقة الروسية الى
تكلمنا عنها من قبل كتب الروس ان مصر تمتلك تقنيات إنتاج غازات شل الاعصاب
والغازات السامة الاخرى

وعلاوة على ذلك ، هناك معلومات مفادها أن مصر تظهر اهتمامها بشراء رؤوس

الحربية مخصصة لملء السائل الكيميائى ، المخزون من المواد السامة المتوفر
في هذا الوقت غير كافى لعمليات واسعة النطاق ، ولكن الطاقات الصناعية
ستتيح تطوير إنتاج إضافى في وقت قصير نسبيا.

تأكيد وجود برامج اسلحة بيولوجية


وبالمثل ، فإن مصر لديها برنامج للاسلحة البيولوجية حسب التصريحات التي

صدرت مؤخرا من قبل وكالة FIS الروسية ووكالة ACDA الامريكية.

في بداية عام 1970 أكد الرئيس السادات ، وأعلن عن وجود مخزون من المواد

البيولوجية مخزنه في محطات تبريد واكد انه يجري حاليا دراسة على السموم
الطبيعية المختلفه لكى يتم تطويرهم وانتاجهم فى مركز قومى للبحوث رفض ان
يحدد اسمه.

وردا على سؤال خلال جلسة فى مجلس الشيوخ الأميركى 24

فبراير 1993 بشأن مخاوف تتعلق بالانتشار النووي ، أكد مدير وكالة
المخابرات المركزية جيمس وولسي ان مصر دولة لديها القدرة لصنع اسلحة
بيولوجية.

وتبعا لتقارير وكالة ACDA السنوية ، تصنف مصر دائما انها من المحتمل ان تملك

بالفعل اسلحة بيولوجية.

في ثلاثة تقارير سنوية ارسلت الى مجلس الشيوخ منذ عام 1995 استخدمت وكالة

ACDA الامريكية نفس اللغة لتقييم البرنامج المصري حيث قالت "ان الولايات
المتحدة تعتقد أن مصر قد بدأت تطوير برنامجها البيولوجى منذ عام 1972 وليس
هناك أدلة تشير إلى أن مصر قد ألغت هذا والمرجح أن القدرة المصرية لإجراء
الحرب البيولوجية لا يزال قائما"

الأمر اللافت أيضا حول هذه التقارير اللاحقة هو على عكس تقرير مماثل في

عام 1994 ، وكالة ACDA لم تضع هذه الجمله " ان الولايات المتحده حصلت على
معلومات حديثه عن البرنامج " ومعنى ذلك أن الولايات المتحدة لم تحصل على
معلومات حول البرنامج ابتداء من عام 1995.

وكانت وكالة FIS الروسية أقل حذرا في تقريرها لعام 1993 حيث قالت ان مصر
لديها برنامج وبحوث تطبيقية وعسكرية في مجال الأسلحة البيولوجية ولكن لم
يتم الحصول على البيانات التي تشير إلى ان هذا البرنامج له دور فى دعم
البرامج العسكرية الهجومية

جديرا بالذكر ان برنامج الاسلحة البيولوجية المصرى يعود الى عام 1960.

خطوات واسعة في تطوير الصواريخ بفضل كوريا الشمالية

اشارت وكالة FIS الروسية ان عام 1990 امتلكت مصر صواريخ Scud-B و

Frog 7 وكميات من Sakr 80 و Sakr 365 وهى صواريخ قصيرة المدى بالمشاركة بين
مصر والعراق وكوريا الشمالية ومن الناحية التقنية تسمح هذه الصواريخ بحمل
رؤوس كيميائية.

وفى اتفاق تم عام 1990 حول التعاون العسكرى مع الصين حيث ساعدت الصين مصر
فى تحديث مصنع الصاروخ المصري صقر و إنتاج تعديلات جديدة من صواريخ Scud-B
وانتاج صواريخ سطح-سطح مصرية.

في عام 1992 قوات الدفاع الإسرائيلية فى مذكرة بشأن برامج الصواريخ في

الشرق الاوسط عن البرنامج المصرى ان مصر تولي أهمية كبيرة لاقتناء صواريخ
ارض-ارض
وبناء البنية التحتية التكنولوجية ، خلال عام 1950 وبمساعدة من العلماء
الألمان النازيين تم بذل الكثير من الجهود لبناء مصانع قادرة على تصنيع
الصواريخ وهذا الجهد تواصل على مدى سنوات ، في الوقت الحالي الجيش المصري
يحول الموارد في هذا المسعى.

ركزت مصر فى صواريخها الارض-ارض على صاروخ Scud-B الروسى فالقاهره ترغب في

بناء البنية التحتية التي تمكنها من تجميع صواريخ سكود بنفسها دون مساعدة
احد وكوريا الشمالية بالطبع هى حليف مصر الرئيسى في هذا الصدد.

في بداية عام 1980 اشترت كوريا الشمالية عشرات من صواريخ Scud-B من مصر

وكما هو معروف ان صواريخ Scud-B هى صواريخ متوسطة المدى قادرة على حمل رأس حربية يصل وزنها إلى طن واحد.

وفى المقابل ساعدت كوريا الشمالية مصر فى اقامة البنية التحتية لانتاج

الصواريخ وتجميعها وقد تم ذلك عن طريق علماء كوريا الشمالية ونقل
التكنولوجيا الكورية الشمالية
ويتواصل العمل في هذه المصانع في الوقت الحاضر وقيل فى الوثائق الروسية إنها ستبدأ إنتاج في عام 1993.

واضافت ايضا وكالة FIS الروسية

فى وثائقها ان استخدام التكنولوجيا التي تم الحصول عليها ساعدت مصر فيما
بعد فى ترقية فئة صواريخ Scud التى اشترتها مصر فى وقت سابق من الاتحاد
السوفيتى.

تطوير الصاروخ Condor-II

دانيال بيرنز الذى القى الضوء فى 18 ابريل 1991 على برنامج الصواريخ المصرى ،
اجرى بيرنز محادثات مع حلمي عبد القادر ، وهو عالم الصواريخ المصري
الأمريكي الذي ساعد القاهرة فى الحصول على المعدات والمواد اللازمة لصاروخ
Condor-II. وكان الصاروخ مشروع مشترك بين مصر والارجنتين والعراق.

واضاف بيرنز انه عرف من عبد القادر حلمى معلومات منها :

- تمويل العراق والمملكة العربية السعودية لبرنامج الصاورخ Condor-II
- الجهود المصرية لتطوير رأس نووى حربي ، بما في ذلك شراء يورانيوم من فرنسا
- تطوير صاروخ Scud بين مصر وكوريا الشمالية
- علم الرئيس حسني مبارك ببرنامجالصاروخ Condor-II وحقيقة انه وافق عليه عام 1984
- التعديل على صاورخ Scud وصاورخ SS-10

التقرير التانى

In March 2004, US and British intelligence officials reported on
evidence found that Libya traded nuclear and missile expertise with
Egypt. It appeared that Egypt could been using Libya as a way-station

for obtaining nuclear and missile technology and components from North

Korea. Earlier, in 2002, Egypt denied US allegations that Cairo was
conducting secret missile and WMD trade with Libya. The allegations were
based on CIA satellite photographs.


ي آذار / مارس


2004 ، والولايات المتحدة ومسؤولين في الاستخبارات البريطانية تقريرا عن
الادلة التي عثر عليها ان ليبيا تداول الخبرات النووية والصاروخية مع مصر.
ويبدو أن مصر قد استخدمت ليبيا كمحطة في اتجاه الحصول على التكنولوجيا
النووية والصواريخ ومكوناتها من كوريا الشمالية. وفي وقت سابق ، في عام
2002 ، تحدثت مزاعم الولايات المتحدة بأن مصر القاهرة تجري سرا تجاره
صواريخ وأسلحة الدمار الشامل مع ليبيا. واعتمدت تلك
المزاعم على صور الأقمار الصناعية وكالة المخابرات المركزية.

Days after, former Mossad chief Ephraim Halevy expressed fears that

Syria, Egypt and Saudi Arabia might have acquired some kind of nuclear
capability via an illicit weapons trafficking network run by Dr Abdul
Qadeer Khan, the chief architect of Pakistan's nuclear bomb. Israeli
military sources recently told The Jerusalem Post that, thanks to Khan,
one of those three Arab states now has the potential to achieve a
"significant nuclear leap.

وأعرب وبعد أيام ،

رئيس الموساد السابق افرايم هاليفي المخاوف من أن سوريا ومصر والمملكة
العربية السعودية قد اكتسبت نوعا من القدرة النووية عن طريق شبكة الاتجار
غير المشروع في الأسلحة التي يديرها عبد القدير خان الدكتور عبد ، كبير
مهندسي القنبلة النووية الباكستانية. وقال مصدر
عسكري اسرائيلي مؤخرا صحيفة جيروزاليم بوست أنه بفضل خان ، واحدة من هذه
الدول العربية الثلاث لديها الآن القدرة على تحقيق "قفزة نوويه كبيرة ."

http://defense-update.com/analysis/analysis_021107_egypt.htm




وتقرير أخر........



http://samsonblinded.org/news/iaea-confirms-egypt-runs-nuclear-program-10854



________________________

دبلوماسى مصرى خاين
GA_googleFillSlot("DU2_Thread_MediumRectangle_Righ t");






VIENNA, Austria -- The U.N. atomic watchdog agency has found evidence of
secret nuclear experiments in Egypt that could be used in weapons
programs, diplomats said Tuesday.







The diplomats told The Associated Press that most of the work was
carried out in the 1980s and 1990s but said the International Atomic
Energy Agency also was looking at evidence suggesting some work was
performed as recently as a year ago.


Egypt's government rejected claims it is or has been pursuing a weapons
program, saying its nuclear program is for peaceful purposes.


"A few months ago we denied these kinds of claims and we do so again,"
Egyptian government spokesman Magdy Rady said. "Nothing about our
nuclear program is secret and there is nothing that is not known to the
IAEA."


But one of the diplomats said the Egyptians "tried to produce various
components of uranium" without declaring it to the IAEA, as they were
bound to under the Nuclear Nonproliferation Treaty. The products
included several pounds of uranium metal and uranium tetrafluoride -- a
precursor to uranium hexafluoride gas, the diplomat said on condition of
anonymity.


المصدر

http://www.democraticunderground.com...pic_id=1120456
مصدر اخر
http://www.democraticunderground.com/discuss/duboard.php?az=show_topic&forum=102&topic_id=11204 56

اما بالنسبه لدكتور البرادعى

IAEA: Egypt's Reporting Failures 'Matter of Concern'


Latest ACA Resources




Nuclear Nonproliferation





  • Probe of Ship Sinking Halts Outreach to N. Korea
    (May 2010)

  • World Leaders Vow to Boost Nuclear Security
    (May 2010)




<!--#include virtual="/linked/head.inc"-->

Paul Kerr
Egypt failed to disclose nuclear facilities, material, and experiments
to the International Atomic Energy Agency (IAEA), according to a Feb. 14
report from agency Director-General Mohamed ElBaradei. There is no
indication, however, that Egypt has a nuclear weapons program, and Cairo
has either ceased the nuclear activities in question or placed them
under IAEA monitoring.

The report labels Egypt’s reporting failures “a matter of concern” but
adds that Egypt has cooperated with the investigation, and the agency’s
findings so far are consistent with Egypt’s account of its nuclear
program.


IAEA safeguards agreements require states-parties to the nuclear
Nonproliferation Treaty (NPT) to disclose certain civilian nuclear
activities. They also allow the agency to monitor the countries’ nuclear
facilities to ensure the facilities are not used to produce nuclear
weapons. Egypt acceded to the NPT in 1981.


Egypt used “small amounts” of nuclear material to conduct experiments
related to producing plutonium and enriched uranium, according to the
report. Irradiating uranium in nuclear reactors produces plutonium,
which then can be separated from the spent nuclear fuel by
“reprocessing” technology. Uranium enrichment increases the
concentration of the uranium-235 isotope to produce both low-enriched
uranium, which is used by most nuclear reactors, as well as highly
enriched uranium (HEU). HEU and plutonium are also the two types of
fissile material used in nuclear weapons.


Egypt, however, does not appear to have made much progress on either
front and does not possess either reprocessing or uranium-enrichment
facilities. (See ACT, January/February 2005.)


Cairo explained its reporting failures in a Jan. 25 press statement,
asserting that the government and the IAEA had “differing
interpretations” of Egypt’s safeguards obligations and emphasizing that
the country’s “nuclear activities are strictly for peaceful purposes.”
Egypt pursued a nuclear weapons option in the 1960s, but its efforts did
not advance far.


According to the report, the IAEA’s investigation began after examining
“open source documents” published by current and former Egyptian Atomic
Energy Authority officials that indicated undeclared nuclear activities.
The agency first raised the issue with Egyptian officials in September
2004 and subsequently conducted several inspections of Egypt’s nuclear
facilities. ElBaradei, an Egyptian national, obliquely referred to the
investigation in a November statement to the agency’s Board of
Governors.


The IAEA is still analyzing environmental samples from relevant Egyptian
facilities, as well as otherwise verifying Egypt’s accounts of its
nuclear activities, the report says.


The agency is also investigating whether Egypt received assistance from a
uranium-enrichment technology procurement network run by former
Pakistani nuclear official Abdul Qadeer Khan, a diplomat in Vienna
familiar with the investigation told Arms Control Today Feb. 19.
The Egypt probe is part of a broader inquiry into whether a number of
other countries—Morocco, Nigeria, Saudi Arabia, Sudan, and Syria—were
involved in the network, the diplomat said. The network’s known
customers include Iran, Libya, and North Korea.


ElBaradei said in a Feb. 4 interview with Arms Control Today that Khan’s
network may have had additional “satisfied or unsatisfied customers,”
but he did not name any specific countries.


The IAEA report contains no evidence that Egypt received any assistance
from the Khan network. Press reports, as well as U.S. and Israeli
officials, have named other countries as possible customers of Khan’s
network, but the publicly available evidence is thin.


Details

ElBaradei’s report does not provide specific dates for all of Egypt’s
nuclear experiments but does say that some nuclear activities took place
“between 15 and 40 years ago.”

Uranium

The report states that Egypt conducted uranium-conversion experiments
before 1982 but does not provide an exact date. Converting uranium oxide
into other uranium compounds is a key step in the uranium-enrichment
process.

Egypt failed to report that it had produced “small amounts” of uranium
compounds, including uranium tetrafluoride, to the IAEA. Converting
uranium tetrafluoride into uranium hexafluoride is the last step to
producing feedstock for uranium enrichment. Although Arms Control Today
previously reported that Egypt had experimented with uranium
hexafluoride, the country apparently did not do so.


The equipment used in the conversion processes has been “largely dismantled,” the report says.


Egypt also failed to include both imported and domestically produced
nuclear material in its 1982 initial declaration to the IAEA, according
to the report. The imported material included 67 kilograms of uranium
tetrafluoride and approximately 9 kilograms of thorium compounds.


Although no nuclear plants currently use thorium, it can be irradiated
to produce uranium-233, which can also be theoretically used as fissile
material in nuclear weapons.


Egypt also failed to declare that it had imported and produced a total
of 3 kilograms of uranium metal. Uranium metal is used as the explosive
core in some nuclear weapons, but the metal Egypt produced could not be
used for that purpose.

Plutonium
Egypt used its two research reactors, which are under IAEA safeguards,
to irradiate “small amounts of natural uranium” between 1990 and 2003,
conducting a total of 16 experiments, the reports says. Egypt also
irradiated thorium in one of its reactors. Egypt dissolved the
irradiated material but did not extract any uranium or plutonium.

Dissolving irradiated nuclear material is a key step in separating fissile material from spent nuclear fuel.


According to ElBaradei’s report, Egypt conducted “similar experiments”
between 1982 and 1988, as well as before 1982, but Egyptian officials
have not been able to locate the relevant documentation. The
“continuing” irradiation experiments will now be under agency
safeguards, the report says. The radioisotopes that could be produced by
such experiments potentially have a number of civilian uses, including
medical treatment.


Egypt also imported nuclear fuel rods containing enriched uranium to
conduct experiments related to plutonium separation, the report says.
Egypt did not report either the material or the experiments, which
occurred prior to 1982, to the IAEA.


ElBaradei’s report also states that Egypt contracted with a “foreign
company” in the late 1970s to build a pilot plant for conducting
experiments involving the separation of plutonium and uranium from
irradiated reactor fuel. Egypt tested the facility in 1987 with
domestically produced nuclear material, but Cairo declared neither the
tests nor the material to the IAEA, the report says. Egypt was unable to
complete the facility, which is now being used for an unrelated
project.


Additionally, the IAEA is also analyzing Egypt’s explanation for
“traces” of nuclear material found in IAEA environmental samples taken
from Egyptian hot cells. Hot cells are shielded rooms useful for
separating plutonium. The IAEA first inquired about the sample results
in 2001. Egypt responded in 2003, telling the agency that the particles
came from contaminated reactor water.


ElBaradei’s report also notes that Cairo failed to disclose relevant
information about its nuclear facilities. Egypt failed to declare the
pilot plant for plutonium and uranium-separation experiments, as well as
failed to provide design information for a new facility under
construction. The latter facility is to be used for separating
radioisotopes from enriched uranium, which is to be irradiated in one of
Egypt’s research reactors. Cairo should have notified the IAEA in 1997
of its decision to build the facility, according to the report.

<!--#include virtual="/linked/foot.inc"-->
و المصدر
http://www.armscontrol.org/act/2005_03/Egypt


تقرير يفيد تعاون مصر مع شبكه عبد القادر خان بواسطه لبيا
http://defense-update.com/analysis/analysis_021107_egypt.htm


وهذا تقرير من مخابرات روسيا الكى جى بى
و امريكا سى اى ايه
واسرائيل الموساد
المختصر فيما يخص مصر
http://www.msnbc.msn.com/id/7206187/print/1/displaymode/1098


و البعض يتكلم عن بناء مفعل نووى صينى بقوه 300 ميجا وات فى التسعينات
A small research reactor was purchased
from the Soviets in the 1960s and efforts may remain focused on
conventional and chemical and biological weapons but a 300MW Chinese
made reactor currently being built will be able to produce 4 nuclear
warheads a month. Egypt is believed to be seeking joint nuclear weapons
research with Syria and Saudi Arabia

http://www.acpr.org.il/publications/policy-papers/pp006-xs.html






مصدر لامتلاك مصر القنبله القذره

cruise missile."
Helmy, in his own testimony that day, discussed the North
Korean-Egyptian Scub-B upgrade program. Helmy said, "The Scud-B, I knew
everything...from the Egyptian official...the other relationship with
the Koreans, I knew it."
The Cobalt-60 comment is particularly revealing since Cobalt-60 is an
ideal warhead for a radiological bomb or "dirty" bomb, that is, a bomb
which disperses a radioactive material on detonation.
Robert Windrem is a senior investigative producer for NBC News' Nightly News with Brian Williams.

http://www.msnbc.msn.com/id/7206187/print/1/displaymode/1098/


مصادر لمواضيع و تقارير مختلفه
http://www.armscontrol.org/act/2005_03/Egypt
http://defense-update.com/analysis/a...1107_egypt.htm
http://samsonblinded.org/news/iaea-c...-program-10854
http://www.michigandaily.com/content...-nuclear-tests
http://www.reuters.com/article/2009/...54543S20090506
تقرير فرنسى
The most revealing document in the trove is a
Jan. 28, 1993, report by the Foreign Intelligence Service, the KGB's
successor organization. The report, titled “Proliferation of Weapons of
Mass Destruction,” was issued at a time of extraordinary public openness
in Russia and has not been updated since.
The report stated that while Egypt had "no special program of
military-applied research in the nuclear sphere" at the time, it had
made significant advances on nuclear technology.




an Egyptian-American spy, Abdel Kadr Helmy. Helmy, who was jailed in
the 1980s for trying to obtain various missile technologies including
Pershing-II guidance packages – said in the interviews that
Egypt had an active nuclear weapons development program that included
sending uranium to Pakistan for enrichment to bomb-grade levels.
He also said that an Egyptian Brigadier General, Ahmad Nashet, ran both
the civilian nuclear establishment in Cairo as well as the nascent bomb
program





المصدر

http://openchannel.msnbc.msn.com/_ne...egypts-arsenal


و بكده يبقى


و انتهى الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العقرب الفتاك

جــندي



الـبلد :
العمر : 25
التسجيل : 29/08/2011
عدد المساهمات : 25
معدل النشاط : 32
التقييم : 3
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: آخر رسائل الجيش المصرى السلاح النووى فى مصر    الأحد 11 سبتمبر 2011 - 1:15

اعتقد ان مصر لو بتفكر تصنع نووى لازم اول خطوه تشترى قنبله نوويه جاهزه عشان تامن الحمايه الكامله لمصر وتمنع تكرار سيناريو العراق  حتى يتم صناعه واحده فى مصر  دا رايى الشخصى وعلى فكره دا ممكن وبسهوله  دا رايى وقابل للنقد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
prog_ahmed

مســـاعد
مســـاعد



الـبلد :
المهنة : عبد الله
التسجيل : 24/09/2011
عدد المساهمات : 492
معدل النشاط : 538
التقييم : 7
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: آخر رسائل الجيش المصرى السلاح النووى فى مصر    السبت 1 أكتوبر 2011 - 16:52

بس هل الجيش بالسزاجه ديه ديه أسلحه أستراتيجيه يعرضوها على التلفزيون عادى كده
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد خليفه

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
التسجيل : 02/12/2011
عدد المساهمات : 75
معدل النشاط : 65
التقييم : 2
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: آخر رسائل الجيش المصرى السلاح النووى فى مصر    الجمعة 2 ديسمبر 2011 - 10:05

اتمني والله ان تمتلك مصر السلح النووي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ريح السموم

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
العمر : 36
المهنة : جهة امنية عليا
التسجيل : 16/09/2010
عدد المساهمات : 44
معدل النشاط : 63
التقييم : 4
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: آخر رسائل الجيش المصرى السلاح النووى فى مصر    الثلاثاء 27 ديسمبر 2011 - 0:22

مصر لا يمكن ولا تسطتيع امتلاك سلاح نووى ولا حته حباية نووى تتاخد بكوباية ميه

مصر والدول العربية جميعا موقعون على اتفاقية منع انتشار السلاح النووى وبذلك انت ملاحق ولا يمكن لاى دولة اى كانت امداد اى دولة عربية بالسلاح النووى والا المصير معروف

اما التسليح الكيماوى والبيولوجى فدول مصر هى الدولة الوحيدة الغير موقعة على اتفاقية من الانتشار وبذلك مصر من حقه امتلاك اسلحة كيماوية وبيلوجية

ومصر هى الدولة الوحيدة فى الدول العربية الى من حقه امتلاك النوعين دول لاننه غير موقعة

انما الاخ الى بيقول ان الرئيس السابق رفض ليه امتلاك سلاح نووى

قلنا انته تدعو لمنع انتشار السلاح النووى بالمنطقة ازاى تتزعم حركة منع انتشار السلاح النووى وانته تمتلك

بجانب انك موقع على منع امتلاك السلاح ده ازاى تجيب

ده مش بعيد يكون فخ مرسوم

زى الى شربه صدام والقذافى

بجانب الى درس تدريب كيماوى يعرف ان الاسلحة الكيماوى والبيلوجية اخطر من السلاح النووى

وارجو ان الى يعلق يكون عن علم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجارح محمد عمر

مســـاعد
مســـاعد



الـبلد :
التسجيل : 19/12/2011
عدد المساهمات : 430
معدل النشاط : 462
التقييم : 11
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: آخر رسائل الجيش المصرى السلاح النووى فى مصر    الثلاثاء 27 ديسمبر 2011 - 7:58

الله اعلم بس لو رجعتو للفيديو تشوفو كيف المقطع بعد ما يطلع الانفجار يحركو الصورة بسرعة معقول يكون من العرض ويحركو الصورة بسرعة ؟؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لوء طيار ابراهيم محمد

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
العمر : 21
المهنة : طالب
التسجيل : 26/08/2011
عدد المساهمات : 75
معدل النشاط : 80
التقييم : 2
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: آخر رسائل الجيش المصرى السلاح النووى فى مصر    الثلاثاء 27 ديسمبر 2011 - 15:44

لو هما معندهمش امال جابو الصوره دي ليه وكمان في التلفزيون وكمان خلوها اخر حته ربنا الموفق بس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Phoenix Bird

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : طالب علم
المزاج : بلدي عرضي لن أسمح لأحد بتدنيسه
التسجيل : 26/12/2011
عدد المساهمات : 3815
معدل النشاط : 3958
التقييم : 261
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: آخر رسائل الجيش المصرى السلاح النووى فى مصر    الثلاثاء 27 ديسمبر 2011 - 18:17

يوجد في مصر عقول هائلة في المجال النووي و لمصر الامكانية التقنية في انتاج قنبلة نووية
لكن هل انتجت . الله اعلم ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Egygeneral

رقـــيب
رقـــيب



الـبلد :
العمر : 24
المهنة : Student
المزاج : unstable
التسجيل : 06/04/2011
عدد المساهمات : 258
معدل النشاط : 247
التقييم : 4
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: آخر رسائل الجيش المصرى السلاح النووى فى مصر    الثلاثاء 27 ديسمبر 2011 - 21:14


كلمة حلوة وكلمتين

حلوة يابلدي

غنوة حلوة غنوتين

حلوة يابلدي


قمر يابلدي ... حلوة يا بلدي
13 9 4 128 128
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ريح السموم

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
العمر : 36
المهنة : جهة امنية عليا
التسجيل : 16/09/2010
عدد المساهمات : 44
معدل النشاط : 63
التقييم : 4
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: آخر رسائل الجيش المصرى السلاح النووى فى مصر    الثلاثاء 27 ديسمبر 2011 - 22:44

مش عارف انتوا مبتركزوش ليه

مستحيل ومش ممكن

وبطلوا تحلموا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
spider man

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : حرامي غسيل في وزارة الدفاع
المزاج : سنريهم اياتنا في الافاق (مسلم)
التسجيل : 20/12/2011
عدد المساهمات : 5125
معدل النشاط : 5155
التقييم : 525
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: آخر رسائل الجيش المصرى السلاح النووى فى مصر    الثلاثاء 27 ديسمبر 2011 - 23:26

@hefny_m كتب:
لحظه ازاي نمتلك النووي من غير ما نجري تفجير نووي واحد تجريبي يوحد ربنا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

مين قال بس ان احنا مجربناش ولا فرقعناش وبعدين انت متسمعش عن التفجير النووي اسفل سطح البحر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اعدام ميت

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المزاج : ربى الله .... وليس امريكا
التسجيل : 05/03/2011
عدد المساهمات : 3728
معدل النشاط : 3221
التقييم : 167
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: آخر رسائل الجيش المصرى السلاح النووى فى مصر    الأربعاء 28 ديسمبر 2011 - 6:39

حتى التفجير تحت سطح البحر او حتى تحت سطح الارض

يكون عليه مؤشرات قوية وتلتقطه الاقمار الغربية

ويكون عبارة عن اشعاع فى المنطقة او تغيرات طقسية

او هزة خفيفة مصدرها تحت الارض بعمق صغير جدا ( مثير للشك )

او طفو ملايين من الاسماك النافقة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
pilot

مـــلازم أول
مـــلازم أول



الـبلد :
المزاج : الحمد لله
التسجيل : 16/10/2011
عدد المساهمات : 763
معدل النشاط : 679
التقييم : 11
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: آخر رسائل الجيش المصرى السلاح النووى فى مصر    الأربعاء 28 ديسمبر 2011 - 11:00

13 13 13
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
raed1992

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
العمر : 24
المهنة : Junior Android Developer
المزاج : جميل ولذيذ طول ما انت بعيد عن مصر...هااك
التسجيل : 17/09/2010
عدد المساهمات : 7248
معدل النشاط : 6826
التقييم : 303
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: آخر رسائل الجيش المصرى السلاح النووى فى مصر    الأربعاء 28 ديسمبر 2011 - 11:16

@اعدام ميت كتب:
حتى التفجير تحت سطح البحر او حتى تحت سطح الارض

يكون عليه مؤشرات قوية وتلتقطه الاقمار الغربية

ويكون عبارة عن اشعاع فى المنطقة او تغيرات طقسية

او هزة خفيفة مصدرها تحت الارض بعمق صغير جدا ( مثير للشك )

او طفو ملايين من الاسماك النافقة

صح جدا على فكره
لكن لو فرضية حصول مصر على قدرات نوويه
مين الى قال اننا هانعمل تفجير تجريبى
على فكره اسرائيل عملت تفجير تجريبى واحد فقط بلتعاون مع جنوب افريقيا من عشرين سنه
واتفضحت
لكن مين اللى قال ان حصولنا على الرادع النووى تم بالبدايه من الصفر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اعدام ميت

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المزاج : ربى الله .... وليس امريكا
التسجيل : 05/03/2011
عدد المساهمات : 3728
معدل النشاط : 3221
التقييم : 167
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: آخر رسائل الجيش المصرى السلاح النووى فى مصر    الأربعاء 28 ديسمبر 2011 - 11:51

ده كان رد جانبى فرعى يا رائد

ومتنساش ان فيه حاجة اسمها التفجير المعملى الصغير


ومين اللى قال ان احنا لو كان عندنا يبقى بدأنا من الصفر ؟!


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
القاتل الشرس

مســـاعد أول
مســـاعد أول



الـبلد :
العمر : 26
المهنة : STUDENT
المزاج : الي العلا في سبيل المجد
التسجيل : 04/01/2012
عدد المساهمات : 506
معدل النشاط : 474
التقييم : 11
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: آخر رسائل الجيش المصرى السلاح النووى فى مصر    الجمعة 27 يناير 2012 - 1:28

لقطة محيرة جدا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fox2000_m

جــندي



الـبلد :
التسجيل : 26/11/2009
عدد المساهمات : 10
معدل النشاط : 10
التقييم : 1
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: آخر رسائل الجيش المصرى السلاح النووى فى مصر    الأحد 29 يناير 2012 - 15:02

مصر لا تمتكل اى نوع من السلاح النواواى خالص مصر كل التسليح تقدليى حتى الغواصات غير قادرة على حمل صواريخ ذات الرؤس النونوية
شكراااااااااا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
alkingamr

مســـاعد
مســـاعد



الـبلد :
العمر : 22
التسجيل : 08/12/2011
عدد المساهمات : 416
معدل النشاط : 539
التقييم : 12
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: آخر رسائل الجيش المصرى السلاح النووى فى مصر    الأحد 29 يناير 2012 - 15:14

الموضوع فى شك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لمين الجزائري

عمـــيد
عمـــيد



الـبلد :
العمر : 33
المهنة : لايهم
المزاج : اجتنبو تغيره فهو مستقر
التسجيل : 06/06/2012
عدد المساهمات : 1896
معدل النشاط : 1694
التقييم : 77
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: آخر رسائل الجيش المصرى السلاح النووى فى مصر    الأربعاء 6 يونيو 2012 - 23:06

السلام عليكم

تخيل معي امريكا تبعت بمساعدات لمصر طبعا عسكرية و مصر تستعمل النقود هادي في تطوير سلاح نووي؟؟؟؟ الا تعتقد ان امريكا و اسرائيل و اروبا راح تحدثلها جلطة دماغية ؟؟؟

مصر كبيرة وهي بتلعب على الجميععععععععععععععععععععععععععععع

انت لم تقل هاد الفيديو ايام الريس مبارك او بعد الثورة ؟؟ارجو التوضيح لانها تغير مجرى الموضوع بالكامل ولي رجعة ؟؟؟ سلامممممممممممممممممممممممممممممم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
FALCON

مشرف سابق
لـــواء

مشرف سابق  لـــواء



الـبلد :
العمر : 33
المهنة : انسان
المزاج : ببساطه مزاج انسان؟؟
التسجيل : 15/02/2012
عدد المساهمات : 6143
معدل النشاط : 5355
التقييم : 452
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: آخر رسائل الجيش المصرى السلاح النووى فى مصر    الأربعاء 6 يونيو 2012 - 23:42

@لمين الجزائري كتب:
السلام عليكم

تخيل معي امريكا تبعت بمساعدات لمصر طبعا عسكرية و مصر تستعمل النقود هادي في تطوير سلاح نووي؟؟؟؟ الا تعتقد ان امريكا و اسرائيل و اروبا راح تحدثلها جلطة دماغية ؟؟؟

مصر كبيرة وهي بتلعب على الجميععععععععععععععععععععععععععععع

انت لم تقل هاد الفيديو ايام الريس مبارك او بعد الثورة ؟؟ارجو التوضيح لانها تغير مجرى الموضوع بالكامل ولي رجعة ؟؟؟ سلامممممممممممممممممممممممممممممم



المساعدات العسكريه الامريكيه ليست اموال سائله بل ترسل لمصر قيمه المعونه

اسلحه وقطع غيار اسلحه اى ان المال يحرج من خزينه وزاره الماليه الامريكيه الى خزينه وزاره الدفاع الامريكيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ahmedsalah95

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
العمر : 20
المهنة : طالب
المزاج : معتدل
التسجيل : 18/06/2011
عدد المساهمات : 3216
معدل النشاط : 2814
التقييم : 77
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: آخر رسائل الجيش المصرى السلاح النووى فى مصر    الخميس 7 يونيو 2012 - 0:36

الموضوع اما ان يكون هذا رساله موجهه ومقصوده ام تكون مجرد عرض وانا اعتقد انها مقصوده
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
البرنس أنا

رقـــيب أول
رقـــيب أول



الـبلد :
المهنة : عاشق لتراب مصر الغاليه
المزاج : عاشق للقوات المسلحه المصريه الباسله
التسجيل : 27/04/2012
عدد المساهمات : 311
معدل النشاط : 366
التقييم : 2
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: آخر رسائل الجيش المصرى السلاح النووى فى مصر    الإثنين 11 يونيو 2012 - 5:05

ياجماعه والله أنا متفائل بمصير مصر أوي بجد....
وحاسس إن مصر قادمة لمحالة وإن مصر سوف تلقن أمريكا وإسرائيل والعالم درسا قاسيا لو حاولوا يفكروا إن هما أقوي مننا ولاحاجه!!!!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Flying wounded

عريـــف أول
عريـــف أول



الـبلد :
المزاج : محب لبلاد الاسلام
التسجيل : 14/09/2011
عدد المساهمات : 132
معدل النشاط : 138
التقييم : 3
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: آخر رسائل الجيش المصرى السلاح النووى فى مصر    الإثنين 11 يونيو 2012 - 11:55

ولله سعات احس انا اعضاء المنتدى سنهم لم يتجاوز الثامنة او ان عقلهم خيالى بحت او انهم يفكرون بمشاعرهم وهذا سبب ضياعنا منذ القرن 14


يا جماعة فكروا بالعقل والمنطق

ما هى الامكانيات التى تمتلكها مصر الان لانتاج سلاح نووى؟؟
صفر

مفاعل انشاص يعمل بالماء الخفييف ومتوقف به العمل منذ2007 والوكالة الدولية الطاقة الذرية ذكرت فى تقريرها ان اجهزة الانزار والامان فى المفاعل عتيقة حيث عند اختبارها لصفارات الانذار وجدتها لا تعمل ووجد ان امكانيات السلامة فى المفاعل هى فى البطاطا

مشروع الضبعة هو مشروع واهالى المنطقة سرقوا الاجهزة واخذوا المواد المشعة علشان ينظفوا اسنانهم بها

ومرة وحدة تقولو اننا نمتلك سلاح نووى بدون ارضية او امكانيات لذلك
هذا هراء هراء هراء هراء هراء هراء هراء هراءهراء هراء هراء هراء.....هل اكتفيتم

ولكن الامل الوحيد وشى الوحيد والعمود الفقرى والنواة وللاساس لاى تقدم فى اى مجال والثروة الحقيقية لمصر واغلى ثرورة تمتلكها مصر واثمن ثروات العالم هو الامكانيات البشرية والعقول المصرية والكوادر المصرية هذه العقول التى بمجرد ان تهرب من مصر تفجر طاقاتها بالاخارج ابداعا وعلما فى كل المجالات

صدق او لا تصدق مصر امتلكت وتمتلك كل العقول التى وصلت بالفعل الى صناعة القنبلة الذرية ان توفرت لهم الامكانات المادية فى مصر وهذه قائمة ببعضهم والموساد شغال لله ينور



سمير نجيب عالم ذرة مصري
اغتيل في مدينة ديترويت فى 13/8/1967

مصطفى مشرفة "أينشتاين العرب"
توفى د . مشرفة في 16 يناير عام 1950 بالسم على يد الموساد الإسرائيلي

يحيي المشد عالم ذرة مصري وأستاذ جامعي
أغتيل في الثالث 13 يونيو عام 1980م ,في حجرة رقم 941 بفندق الميريديان بباريس
.ويؤكد الكثير من زملائه أن الموساد كان وراء عملية الاغتيال

سعيد السيد بدير
عمل
في أبحاث الأقمار الصناعية في جامعة ليزيزع الألمانية الغربية و توصل من
خلال أبحاثه إلى نتائج متقدمة جعلته يحتل المرتبة الثالثة على مستوى 13
عالما فقط في حقل تخصصه النادر في الهندسة التكنولوجية الخاصة بالصواريخ
اغتيل فى القاهرة في 8 يونيو عام 1988م

سميرة موسى أول عالمة ذرة مصرية عربية
اغتيلت فى كاليفورنيا في 15 أغسطس 1952 على يد الموساد الاسرائيلى

نبيـل القليني عالم ذرة مصرى
اختفى فى براغ فى تشيكوسلوفاكيا فى 27/1/1975 ومن المرجح أن يكون قتل على يد الموساد الاسرائيلى




ولو تكلمنا عن كل عالم من هولاء سنحتاج الى مواضيع كاملة وخصوصا سميرة موسى ويحيى المشد ومشرفة

وفى الناهية اقول بلاش خيال وشغلو عقولكم ياعرب وحكموا المنطق ونحوا مشاعركم جانبا لانها تشكل خطر على الامن القومى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Flying wounded

عريـــف أول
عريـــف أول



الـبلد :
المزاج : محب لبلاد الاسلام
التسجيل : 14/09/2011
عدد المساهمات : 132
معدل النشاط : 138
التقييم : 3
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: آخر رسائل الجيش المصرى السلاح النووى فى مصر    الإثنين 11 يونيو 2012 - 12:06

@ريح السموم كتب:
مصر لا يمكن ولا تسطتيع امتلاك سلاح نووى ولا حته حباية نووى تتاخد بكوباية ميه

مصر والدول العربية جميعا موقعون على اتفاقية منع انتشار السلاح النووى وبذلك انت ملاحق ولا يمكن لاى دولة اى كانت امداد اى دولة عربية بالسلاح النووى والا المصير معروف

اما التسليح الكيماوى والبيولوجى فدول مصر هى الدولة الوحيدة الغير موقعة على اتفاقية من الانتشار وبذلك مصر من حقه امتلاك اسلحة كيماوية وبيلوجية

ومصر هى الدولة الوحيدة فى الدول العربية الى من حقه امتلاك النوعين دول لاننه غير موقعة

انما الاخ الى بيقول ان الرئيس السابق رفض ليه امتلاك سلاح نووى

قلنا انته تدعو لمنع انتشار السلاح النووى بالمنطقة ازاى تتزعم حركة منع انتشار السلاح النووى وانته تمتلك

بجانب انك موقع على منع امتلاك السلاح ده ازاى تجيب

ده مش بعيد يكون فخ مرسوم

زى الى شربه صدام والقذافى

بجانب الى درس تدريب كيماوى يعرف ان الاسلحة الكيماوى والبيلوجية اخطر من السلاح النووى

وارجو ان الى يعلق يكون عن علم


توقيع معلق ولا قيمة له لان البرلمان المصرى لم يصدق واذا لم يصدق يعتبر التوقيع غير ملزم ولا قيمة له نهائيا لان شرط ان تكون موقع توقيعا كاملا هو تصديق برلمان الدولة وهذا لم يحدث ما الصين موقعة والولايات المتحدة موقعة لكن ابدا ابدا لن يصدقوا عليها حبر على ورق وخلاص

http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D8%B9%D8%A7%D9%87%D8%AF%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%AF_%D9%85%D9%86_%D8%A7%D9%86%D8%AA%D8%B4%D8%A7%D8%B1_%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B3%D9%84%D8%AD%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%88%D9%88%D9%8A%D8%A9
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
semsem55

مقـــدم
مقـــدم



الـبلد :
العمر : 21
المزاج : متشائم من المستقبل
التسجيل : 09/04/2011
عدد المساهمات : 1115
معدل النشاط : 1165
التقييم : 11
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: آخر رسائل الجيش المصرى السلاح النووى فى مصر    الإثنين 11 يونيو 2012 - 22:03

نقاش الموضوع ده مضياع للوقت فقط
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

آخر رسائل الجيش المصرى السلاح النووى فى مصر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 4 من اصل 5انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الأسلحة الاستراتيجية والتكتيكية - Missiles & WMDs-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين