أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

الخطر القادم من الاعلام صاحب التمويل الاجبنى كما هو الخاطر القائم من الجماعات ذات التمويل الاجنبى

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 الخطر القادم من الاعلام صاحب التمويل الاجبنى كما هو الخاطر القائم من الجماعات ذات التمويل الاجنبى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الدرع المصرى

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 14/06/2010
عدد المساهمات : 5977
معدل النشاط : 6723
التقييم : 438
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: الخطر القادم من الاعلام صاحب التمويل الاجبنى كما هو الخاطر القائم من الجماعات ذات التمويل الاجنبى   الأحد 3 يوليو 2011 - 20:00

يشهد
فضاء الإعلام صراعًا محمومًا، بشكل بات ملحوظًا، حتى بات هذا الصراع جزءًا
من معادلة الصراع السياسي الراهن، وأحد الأدوات التي يتم استخدامها من قبل
الفرقاء السياسيين، ودخلت هذه القنوات في سباق على استقطاب النخبة المصرية
من لكتاب ومثقفين وسياسيين، وهو الأمر الذي يعيد فتح ملف التمويل، خاصة مع
ضخامة الإنفاق ومصادر الدعم التي يتم تقديمها، في الوقت الذي لا يعرف فيه
هوية مؤسسي تلك الفضائيات، ما يثير المخاوف من حدوث اختراقات أجنبية
للإعلام المصري، خاصة في ظل هذه الأجواء المضطربة، وحالة الاستقطاب الحادة.


وعبر الكاتب الصحفي سليم عزوز رئيس تحرير جريدة "الأحرار" لـ
"المصريون" عن خشيته مما يحدث، خاصة في حالة الفوضى الحاصلة في مصر وأن يصل
بنا الحال، كما حصل في لبنان عندما اجتمع أحد رؤساء الوزراء السابقين وقال
للصحفيين اللبنانيين: "مرحبًا بكم في وطنكم الثاني لبنان"، لأنه كان من
المعلوم في تلك الفترة أن لكلا منهم ولاء لدولة أخري من دول المنطقة ولبنان
بالنسبة لهم الوطن الثاني.

وقال إنه يتم حاليا تداول "معلومات" وإن
كان بشكل غير رسمي عن عمليات تمويل ضخمة من قبل "قوى خارجية" في مجال
الإعلام علي وجه التحديد، وأن الولايات المتحدة الأمريكية قامت بتمويل بعض
الصحف في مصر، لكننا لا نملك علي ذلك المستندات الكافة، مؤكدا أن المشهد
الراهن يثير الخوف، حيث أن هناك صحيفة مرصود لها 30 مليون جنية قبل أن تصدر
عددا واحدا فضلا عن القنوات الفضائية الكثيرة التي انطلقت.

وأكد أن
هناك حالة ارتياب شديد تجاه ضخ الأموال بشكل مبالغ فيه لإطلاق قنوات
فضائية وتأسيس صحف، لأن الإعلام وإن كان صناعة ثقيلة لكن ربحها ليست
مضمونًا، مشيرا إلى أنه لا يعقل أن تكون الأسماء التي تقوم بهذا الإنفاق
الضخم من أجل قناة فضائية.

وأشار إلى أنه كان بالإمكان التعامل مع
هذه الظاهرة، باعتبارها ظاهرة صحية إذا تمكنا بالفعل من إثبات أن هذه
الأموال هي أموال مصرية خالصة، وليست أموالاً خارجية بهدف التأثير في الرأي
العام المصري، واصفًا المشهد التونسي بأنه أكثر شفافية من الوضع في مصر،
نظرًا لأن فرنسا تقوم بتمويل بعض الأحزاب وبعض القنوات الفضائية والصحف
بشكل معلن وبغرض الوقوف في وجه القوي الإسلامية والقوى الوطنية التونسية
بشكل عام.

واعتبر أن المشكلة في انعدام الشفافية، وينبغي على
السلطات المعنية في مصر أن تكشف للرأي العام مصادر تلك الأموال التي يتم
ضخها "حتى يتبن لنا الخيط الأبيض من الأسود"، مشددا على ضرورة التصدي
لمحاولات اختراق المال الأجنبي التي لا نعرف حقيقة دوافعه من خلال تفعيل
القانون، والذي يظل حبيس الأدراج ولا يتم تطبيقه إلا وقت اللزوم أو مع
شخصيات معينة يراد التخلص منها.

وحث الرأي العام المصري على ضرورة
التيقظ وأن يطالب بالكشف عن هوية أصحاب هذه القنوات وأصحاب كافة وسائل
الإعلام الحقيقيين، بعيدا عن الأسماء الظاهرة، لأن مثل هذه الأسماء لا
يستطيع في واقع الأمر تمويل صحيفة أقلية فضلا عن قناة فضائية.

وربط
الدكتور محمد سيف الدولة الكاتب والمفكر السياسي، التحولات على صعيد المشهد
الإعلامي في مصر كجزء من منظومة الإعلام العربي بالاحتلال الأمريكي للعراق
في عام 2003 حيث أطلقت الولايات المتحدة مشروعًا تحت اسم تجميل وجه
أمريكا، وتم ضخ ملايين الدولارات في دول عربية منها مصر، لتأسيس قانون
فضائية وصحف منها جريدة شهيرة، بهدف الترويج بأن احتلال العراق كان بهدف
تطبيق الديمقراطية، وليس هناك سبب آخر لذلك.

ولاحظ أنه في أعقاب ذلك
حدث انقلاب في الخطاب الإعلامي، حيث تراجع الحديث عن القضايا القومية
وقضية فلسطين على وجه الخصوص وبدأ يركز فقط على فكرة التغيير الداخلي وفق
الرؤية الأمريكية، إلا أنه ومع الثورات العربية توصلت الولايات المتحدة بعد
دراسة الموقف إلى أن أكثر التيارات المرشحة للوصول إلي السلطة إذا ما
أجريت انتخابات حرة هو التيار الإسلامي، الذي يهدد المصالح الأمريكية لكونه
معاديًا لإسرائيل وداعمًا للمقاومة المشروعة للفلسطينيين.

وأضاف:
لذا قررت الولايات المتحدة أن تدعم تيارات بديلة من أجل أن تنافس التيارات
الإسلامية على "الكعكة"، لذا فهي تعمل على فرملة أي "خارطة طريق" تبلور أي
فكرة قد تحمل مشروعًا مناهضًا للمصالح الأمريكية، واضعًا في هذا الإطار رفض
التعديلات الدستورية والمطالبة "الدستور أولاً" ،والهجوم على المرجعية
الإسلامية والتشهير بعدد من القيادات الإسلامية.

وقال إن من يقف
كرأس حربة لتحقيق تلك الأهداف أشخاص معروفون لا يتعدون أصابع اليدين لديهم
جريدتان أو ثلاث وعدد من القنوات الفضائية ويقررون كل مساء ماذا سيكون
إفطار الشعب المصري من الإخبار صباحًا، واصفًا إياهم بأنهم رجال الولايات
المتحدة وأصحاب توكيلات بها أسسوا صحفهم وقنواتهم بأموال وثيقة الصلة بها،
وذكر أن من بين تلك الأسماء رجلي الأعمال نجيب ساويرس وصلاح دياب وآخرين
غيرهما يفرضون سيطرتهم على الإعلام في مصر.

إلا أنه في المقابل يرى
أن الخطأ الذي يقع فيه التيار الإسلامي أنه يصدق أن الهجوم علي الإسلام
فيدافع عن الإسلام، مشددا على أن هذا الموقف بحاجة إلى مراجعة بأن يدرك أن
الهجوم ليس على الإسلام وإنما علي التوجه الاستقلالي للتيار الإسلامي من
قبل الغرب، وبالتالي فعليه أن يعيد طرح نفسه باعتباره حامي حمى الوطن
والاستقلال، الذي يهدف لإخراج مصر من التبعية للولايات المتحدة والحفاظ علي
هويتها الحضارية المستقلة عن الحضارة الغربية.

في حين رفض الدكتور
محمود علم الدين وكيل كلية الإعلام جامعة القاهرة التخويف من ظاهرة السباق
على إنشاء الصحف وإطلاق الفضائيات، واصفا هذا بأنه "أمر ايجابي ولا يجب
الانزعاج منه"، مدللا بأنه في دولة مثل تركيا يوجد 2500 جريدة ما بين يومي
وأسبوعي ومئات القنوات الفضائية، وأنه من المعلوم لدي الجميع مصدر تمويل كل
تلك المؤسسات الإعلامية وهيكلها التنظيمي أو من السهل معرفتها.

وأضاف:
لابد أن يكون لدينا قدرة على أن نقبل بالتعددية في القنوات الفضائية
والدخول في تنافس فيما بينها، لأن هناك الآن سوقًا مفتوح للتنافس والرابح
هو من يستطيع الاستمرار وكسب الجمهور ومعلنين، معتبرا أن الأجواء التي
تعيشها مصر الآن هي فرصة للمنافسة والعمل الإعلامي الذي به قدر كبير من
التنوع والتعددية، فقد كانت شكوانا دائما أن هناك صوتا واحدا وليس هناك
تنوع.

وأوضح أن هذه الظاهرة الإيجابية من شأنها إتاحة الفرص
للإبداع، لكنه يدعو للتأمل فيما ستقدمه تلك القنوات الجديدة وهل ستكون لها
قدره المنافسة والتواصل مع الجماهير والاستمرار في السوق.
http://almesryoon.com/news.aspx?id=67657
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الدرع المصرى

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 14/06/2010
عدد المساهمات : 5977
معدل النشاط : 6723
التقييم : 438
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الخطر القادم من الاعلام صاحب التمويل الاجبنى كما هو الخاطر القائم من الجماعات ذات التمويل الاجنبى   الأحد 3 يوليو 2011 - 20:07


تم التخلص منها عقب إعادة فتح البورصة.. دراسة: 10 مليارات دولار حجم الأموال اليهودية في مصر قبل الثورة

<table border="0" cellpadding="0" cellspacing="0" width="544">
<tr>
<td class="textheightLeft2" dir="rtl">





كتبت سارة عبد المنعم (المصريون):
|
21-06-2011 01:56



كشفت
دراسة صادرة عن مركز الدراسات الاقتصادية برئاسة صلاح جودة، أن حجم
الأموال اليهودية في مصر بلغت 10 مليار دولار تقريبا قبل الثورة، متوزعة
على مجموعة من الشركات كشركات التأمين وشركات الغزل وشركات التنقيب عن
البترول والبنوك.

وأضافت أنه بمراجعة مشتريات الأجانب سواء في
البورصة المصرية أو شرائهم للشركات المصرية التي تعرض للبيع تحت ما يسمى
سياسة الخصخصة يتضح أن الأموال اليهودية متغلغلة، وذلك عن طريق شركات
المالتى ناشيونال أو الشركات العربية وخاصة الشركات القطري.

وأشارت
إلى ما تم اكتشافه مؤخرا من أن هناك مجموعة من رجال الأعمال القطريين كانوا
يستعدون لشراء أراض سياحية بمنطقة شرم الشيخ وسيناء لكن انتشر هذا الأمر
حينها وتكاثر الأقوال حول أن هؤلاء يعملون على شراء هذه الصفقة ثم بيعها
مرة أخرى عن طريق بيع أسهم هذه الشركات لرجال أعمال يهود.

وأكدت
الدراسة أن هناك استثمارات لليهود داخل مصر سواء عن طريق أنفسهم أو عن طريق
شركات عالمية أو عن طريق شركات أجنبية ذات جنسيات أوروبية، وذكرت أن أشهر
الاستثمارات المالية الإسرائيلية في مصر شركة ميدور للبترول.

وهذه
التي يبلغ رأس مالها حوالي 3 مليارات دولار يمتلك الجانب الإسرائيلي حوالي
40% من رأس المال بهذه الشركة والباقي ملك لمجموعة من رجال الأعمال
المصريين والإسرائيليين، وعلى رأسهم حسين سالم الرجل الأول لمبارك وصاحب
فنادق موفنبيك في شرم الشيخ.

وأوضحت الدراسة أن معظم الشركات
الأجنبية متعددة الجنسيات و شركات المالتى ناشيونال هاجرت من مصر عقب
الثورة وبعد أن تم إغلاق البورصة لمده 55 يوما، حيث أن معظم صناديق
الاستثمار قامت بعد افتتاح البورصة في البيع بصوره جماعية وكبيرة مما أدى
إلى حدوث هزات اقتصاديه بالبورصة، حيث خسرت مصر خلال أسبوع وتحديدا من 16
ابريل وحتى 22 ابريل الماضي ما يقرب من 12 مليار جنيه من السعر السوقي
للأسهم.

وقالت الدراسة إنه حتى نهاية الثمانينات وبداية التسعينات
لم يكن هناك أي تواجد للأموال الأجنبية وخاصة اليهودية في مصر، لأنه حتى
ذلك التاريخ لم تكن الشركات التي تقوم مصر ببيعها أو خصخصتها سوى عدد قليل
من الشركات وعلى رأسها شركة الكوكاكولا وشركة المراجل التجارية وعدد قليل
من الشركات وكان المشترى يخضع للفحص والتمحيص من قبل الجهات الأمنية
والجهات المعنية في مصر.

لكن مع صدور قانون سوق رأس المال رقم 95
لسنة 1992 والذي أقر فيه تدشين البورصة المصرية بدأت الأموال الأجنبية
تتسرب شيئا فشيئا" إلى الأسهم والشركات المصرية، بحسب الدراسة.
http://almesryoon.com/news.aspx?id=65896

</td>
</tr>
</table>

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو بنغل

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
التسجيل : 06/06/2008
عدد المساهمات : 53
معدل النشاط : 50
التقييم : 0
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الخطر القادم من الاعلام صاحب التمويل الاجبنى كما هو الخاطر القائم من الجماعات ذات التمويل الاجنبى   الأحد 3 يوليو 2011 - 22:51

اخي العزيز الدرع المصري اشكرك على الموضوع الجميل .

قناة الجزيرة تمويل اسرائيلي وهذا امر معروف لدى الدوائر المخابراتية.

وقناة العربية والحرة تمويل امريكي .

اذن العربية والجزيرة وجهان لعملة واحدة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ArabForces

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
المهنة : طالب لغات
المزاج : متقلب و مليش امان بقلب في لحظه
التسجيل : 18/03/2011
عدد المساهمات : 93
معدل النشاط : 53
التقييم : 3
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الخطر القادم من الاعلام صاحب التمويل الاجبنى كما هو الخاطر القائم من الجماعات ذات التمويل الاجنبى   الأحد 3 يوليو 2011 - 23:47


السلام عليكم ورحمه الله وبركاته.
في وجهه نظري الاعلام اصبح مصيبه وكارثه علي الدول العربيه و الاعلام فعلا يستقطب شخصيات بعينها في اتجاه كل ما يخدم الغرب وامريكا لذلك فعلا لابد من كشف طبيعه التمويل دا في كل الدول العربيه بلا استثناء اما علي النظير الداخلي معروف مين راس الحربه في الاعلام الان طبعا اولهم الثلاثي المرح عمرو حمزاوي و نجيب ساويرس الحرامي و البرادعي معاهم في خانه واحده وطبعا وراهم شله الاعلامين الي معندهمش لا ضمير ولا اخلاق ولا دين و الممثلين الهابطين الي ضيعو الشباب والكبار دنيا واخره و كل الشله العلمانيه و الليبراليه اتباع النظام العالمي الجديد والي اصبح الاعلام للاسف يسميهم التيار المعتدل وهما اكثر ناس ممارسه للدكتاتوريه والاستقطاب انا من كتر الغيظ اصبحت لا اشاهد اي قناه خلاص هيجيلي الضغط وكل القنوات الي احنا شايفينها دي تمويل صهيو امريكي غربي الا النادر.


عدل سابقا من قبل ArabForces في الإثنين 4 يوليو 2011 - 13:40 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو بنغل

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
التسجيل : 06/06/2008
عدد المساهمات : 53
معدل النشاط : 50
التقييم : 0
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الخطر القادم من الاعلام صاحب التمويل الاجبنى كما هو الخاطر القائم من الجماعات ذات التمويل الاجنبى   الإثنين 4 يوليو 2011 - 6:46

@ArabForces كتب:

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته.
في وجهه نظري الاعلام اصبح مصيبه وكارثه علي الدول العربيه و الاعلام فعلا يستقطب شخصيات بعينها في اتجاه كل ما يخدم الغرب وامريكا لذلك فعلا لابد من كشف طبيعه التمويل دا في كل الدول العربيه بلا استثناء اما علي النظير الداخلي معروف مين راس الحربه في الاعلام الان طبعا اولهم الثلاثي المرح عمرو حمزاوي و نجيب ساويرس الحرامي و البرادعي معاهم في خانه واحده وطبعا وراهم شله الاعلامين الي معندهمش لا ضمير ولا اخلاق ولا دين الحقائق و الممثلين الهابطين الي ضيعو الشباب والكبار دنيا واخره و كل الشله العلمانيه و الليبراليه اتباع النظام العالمي الجديد والي اصبح الاعلام للاسف يسميهم التيار المعتدل وهما اكثر ناس ممارسه للدكتاتوريه والاستقطاب انا من كتر الغيظ اصبحت لا اشاهد اي قناه خلاص هيجيلي الضغط وكل القنوات الي احنا شايفينها دي تمويل صهيو امريكي غربي الا النادر.

الله اكبر صدقت اخي العزيز لقد استخدمت الولايات المتحدة حسني مبارك لكتم انفاس الشعب المصري وتعذيبه طواال عشرات السنين وهاهو تقاعد بأمر من امريكا ولم يحكم عليه وعلى من قااموا بتعذيب وتفقير الشعب المصري بالاعداام .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
HarPooN

رقـــيب أول
رقـــيب أول



الـبلد :
العمر : 29
المهنة : التكنولوجيا
المزاج : الحمد لله كويس
التسجيل : 08/02/2011
عدد المساهمات : 366
معدل النشاط : 296
التقييم : 2
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الخطر القادم من الاعلام صاحب التمويل الاجبنى كما هو الخاطر القائم من الجماعات ذات التمويل الاجنبى   الإثنين 4 يوليو 2011 - 9:22

وقنوات التحرير والامل ومعظم هذه القنوات الي بتستضيف العيال الي زي اسماء محفوظ و6 ابريل كل دول ممولين وعملاء وهدفهم هو نشر العلمانيه والليبراليه . ربنا يستر علي مصر بجد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الدرع المصرى

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 14/06/2010
عدد المساهمات : 5977
معدل النشاط : 6723
التقييم : 438
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الخطر القادم من الاعلام صاحب التمويل الاجبنى كما هو الخاطر القائم من الجماعات ذات التمويل الاجنبى   الإثنين 4 يوليو 2011 - 20:54

المهم الحذر من هذه القنوات و كل منا عليه دور فى توعية غيره من خطرها لان الامريكان و الصهاينه يركزون عليها بعد ما سببته مثل هذه القنوات فى اثارة و الهاب مشاعر الناس ستستخدمها لكن فى سبيل اهداف تخدم مصالحهم و تخرب مصالحنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
gad 7

مســـاعد أول
مســـاعد أول



الـبلد :
المزاج : لا اله الا الله محمد رسول الله
التسجيل : 14/05/2011
عدد المساهمات : 559
معدل النشاط : 534
التقييم : 18
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الخطر القادم من الاعلام صاحب التمويل الاجبنى كما هو الخاطر القائم من الجماعات ذات التمويل الاجنبى   الأحد 10 يوليو 2011 - 22:42

فعلا خطير فاليهود عندما ملكوا الاعلام ملكوا الرأى العام فملكوا امريكا فقط انظروا لامبراطور الاعلام روبرت ميردوخ الذى سيطر على الاعلام فى بريطانيا وامريكا بشكل شبه كلى على الرغم من اننى فرحان فيه بعد فضيحه تجسسه على شخصيات هامه فى بريطانيا 37
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ذابح المجوس

عريـــف أول
عريـــف أول



الـبلد :
التسجيل : 31/05/2011
عدد المساهمات : 146
معدل النشاط : 156
التقييم : 6
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الخطر القادم من الاعلام صاحب التمويل الاجبنى كما هو الخاطر القائم من الجماعات ذات التمويل الاجنبى   الأحد 10 يوليو 2011 - 23:43

@ابو بنغل كتب:
اخي العزيز الدرع المصري اشكرك على الموضوع الجميل .

قناة الجزيرة تمويل اسرائيلي وهذا امر معروف لدى الدوائر المخابراتية.

وقناة العربية والحرة تمويل امريكي .

اذن العربية والجزيرة وجهان لعملة واحدة.


عيني عليك بارده نعم كلهم وجهان لعملة واحدة (تابعوووووووووووووووووو قناة وصال الفضائيه وراح تبان لكم الحقيقه كامله)تحياتي لكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الخطر القادم من الاعلام صاحب التمويل الاجبنى كما هو الخاطر القائم من الجماعات ذات التمويل الاجنبى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الأخبـــار العسكريـــة - Military News-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين