أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

تقرير جديد يتحدث عن قدرات مصر الصاروخيه البيلوجيه و الكميائيه

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 تقرير جديد يتحدث عن قدرات مصر الصاروخيه البيلوجيه و الكميائيه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
3z000z-24

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : طآلب
المزاج : رآيق على طول
التسجيل : 18/04/2011
عدد المساهمات : 3501
معدل النشاط : 3811
التقييم : 333
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: تقرير جديد يتحدث عن قدرات مصر الصاروخيه البيلوجيه و الكميائيه    الأحد 19 يونيو 2011 - 21:51

Egypt's quiet weapons build-up



U.S., Russia, others gather
data on development of WMDs



NEW YORK — A number of documents
NBC News has obtained
from the United States, Russia and Israel — some of it
public, some
declassified under the Freedom of Information Act — help shed
some
light on Egypt's steady development of several weapons of
mass
destruction programs over the past decade and a half, including
its
nuclear potential and details of a joint North Korean-Egyptian
missile
development agreement.

The overall impression of officials in
the United States, as well as
those in Israel and Russia, is that Egypt has
quietly been developing
weapons, in particular biological weapons and
missiles.
Much of Egypt’s superweapons development, of course, is aimed
at
countering Israel's long standing and large-scale
superweapons
programs, as well as establishing itself as the leading power in
the
Arab world.
Israel's weapons of mass destruction program is daunting,
even to
the first Arab state that signed a peace treaty with the Jewish
state.
With an estimated 200 nuclear warheads, more than Great Britain,
and
100 medium-range missiles, Israel is in a world of diminishing
nuclear
programs, a regional superpower, at least.
Still, while Egypt
continues to point an accusing finger at Israel's
nuclear weapons capability,
there is considerable evidence that Egypt
has been quietly building up its
own superweapons programs, including
some evidence of interest in nuclear and
radiological weapons.
In other words, Egypt may not have clean hands.
The
United States has growing concerns that Egypt is working on
several weapons
programs it sees as destabilizing to Middle East peace.





During
the past decade and a half, both the Russian
Foreign Intelligence
Service (FIS) and the U.S. Arms Control and Disarmament
Agency (ACDA)
have publicly noted the existence of programs previously
unknown. The
following is a breakdown of what the documents say about
Egypt’s
weapons systems development programs.
Evidence of nuclear
build-up

The most revealing document is the Russian
intelligence
document, produced by the KGB's successor organization, the
Russian
Foreign Intelligence Service or FIS. An extraordinary public
document,
it was issued at a time of extraordinary public openness and has
not
been updated since.
In the document, "Proliferation of Weapons of Mass
Destruction,"
issued on Jan. 28, 1993, the Russians noted that although there
is "no
special program of military-applied research in the [Egyptian]
nuclear
sphere," there are some developments of note.


  • The development of the 22-MW research reactor at Inshas, north of Cairo,
    built with help from Argentina;

  • Egypt has contracted with India to upgrade a 30-year-old Soviet research
    reactor from 2-MW to 5-MW;

  • Egypt has contracted with Russia to supply a MGD-20 cyclotron
    accelerator
    which would be helpful in exploring uranium enrichment
    technologies;

  • Egypt has begun building a facility at its Inshas research center,
    which
    the Russians noted "in its design features and engineering
    protection could
    in the future be used to obtain weapons-grade
    plutonium from the uranium
    irradiated in the research reactors.”

In addition, NBC News obtained
the U.S. Customs Service debriefing
of Abdel Kadr Helmy, an Egyptian spy,
jailed in the 1980's for trying
to obtain various missile technologies,
including Pershing-II guidance
packages.
Helmy said in the debrief —
which he now disavows — that Egypt had
an active nuclear weapons development
program that included sending
uranium to Pakistan for enrichment to
bomb-grade levels. Helmy said
that an Egyptian Brigadier, Ahmad Nashet, ran
both the civilian nuclear
establishment in Cairo, as well as the nascent bomb
program.
Development of chemical weapons

The Egyptians are
also interested in chemical weapons. The
Russian FIS document specifically
noted, "Techniques of the production
of nerve-paralyzing and
blister-producing toxic agents have been
assimilated."
Furthermore, the
FIS report stated: "There is information to the
effect that Egypt is
displaying interest in purchases overseas of
warheads intended for filling
with liquid chemical warfare agents. The
stockpiles of toxic substances
available at this time are insufficient
for broad-based operations, but the
industrial potential would permit
the development of the additional
production in a relatively short
time."


It may very well be that
the warheads the Russians discussed were ultimately bound for
Iraq.
Confirmation of biological weapons program

Similarly,
the Egyptians have a biological weapons
program, according to recent
statements by the Russian FIS, as well as
the U.S. CIA andArms Control and
Disarmament Agency (ACDA).
“At the start of the 1970's," the FIS document
stated, "President
Sadat confirmed this, announcing the presence in Egypt of
a stockpile
of biological agents stored in refrigerating plants. Toxins of
varying
nature are being studied and techniques for their production
and
refinement are being developed at the present time in a
[unnamed]
national research center."
In response to a question during a
U.S. Senate Government Affairs
Committee hearing on Feb. 24, 1993 regarding
proliferation concerns,
then CIA Director R. James Woolsey confirmed that
Egypt is counted as a
nation with biological weapons capability.

Story continues below
More
below





Sponsored
links










Advertisement | ad
info










Advertisement | ad info









Annual
U.S. ACDA reports on treaty compliance similarly listed Egypt as a probable
biological weapons state.
In three annual reports to the Senate Foreign
Relations Committee
since 1995, ACDA has used the same language to assess the
Egyptian
program: "The United States believes that Egypt had developed



biological agents by 1972. There is no evidence to indicate that
Egypt
has eliminated this capability and it remains likely that the
Egyptian
capability to conduct biological warfare continues to
exist."
What is also interesting about these subsequent reports is
that
unlike a similar report in 1994, ACDA did not include this
sentence:
"The United States however has not however obtained recent
information
on this program," the implication being that the U.S. did
receive
damning information about the program starting in 1995.
The
Russian FIS was less circumspect in its 1993 report, stating:
"The country
has a program of militarily applied research in the area
of biological
weapons, but no data have been obtained to indicate the
creation of
biological agents in support of military offensive
programs. The research
program in the area of biological weapons date
back to the
1960's."
Strides in missile development, thanks to North Korea


The area where Egypt excels is in missile development.
The
Russians FIS report noted: "By 1990, Egypt's missile forces were
armed with a
regiment each of Soviet Scud-B [approximately 186 miles]
and Frog 7
[approximately 43 miles] transporter-erector-launchers and
also a certain
quantity of Sakr 80 and Sakr 365 Egyptian-Iraqi-North
Korean short-range
missiles. It is technically possible to fit the Scud
and Frog warheads with
chemical weapons.
“An agreement was concluded in 1990 on military
cooperation with
China in accordance with which Beijing is to assist in
the
modernization of the Egyptian Sakr plant and help establish
the
production of new modifications of the Scud B-class missiles and
three
domestic types of Egyptian surface-to-surface missiles."
A 1992
Israeli Defense Force (IDF) memorandum on Mid East missile
programs provided
this appraisal of the Egyptian program: "Egypt
attaches great importance to
the acquisition of GGM [Ground-to-Ground
Missile] and to the building of a
congruent technological
infrastructure. During the 1950s, and aided by German
Nazi scientists,
a concerted effort was made to build factories which would
manufacture
missiles. This effort continued over the years; at present the
Egyptian
army diverts resources to this endeavor.
"Egypt's principal GGM
[Ground-to-Ground Missile] focus is on the
Scud, at source a Russian
ballistic missile. Cairo would like to build
the infrastructure which would
enable it to assemble its own Scuds,
with the aid of foreign countries and
companies. North Korea is
Egypt's main ally in this regard.
“At the
beginning of the 1980s North Korea bought tens of Scud-B
missiles from the
Egyptians. The Scud-B is a medium range missile
(approximately 174 miles),
originally Russian, capable of carry a
warhead of up to one ton.
“In
return, the North Koreans helped the Egyptians set up the
infrastructure for
missile production and assembly. This was done via
North Korean scientists
and the transfer of North Korean technology.
Work is continuing in these
factories at present; they are said to
begin active production in 1993.”

Similarly, the FIS noted, "Using technology obtained from Egypt the
DPRK
[Democratic People's Republic of Korea] is upgrading the
Scud-class missiles
purchased earlier in the USSR and exporting them to
countries of the Near and
Middle East."

Story continues below
More
below





Sponsored
links










Advertisement | ad
info










Advertisement | ad
info












Condor-II
missile development

In addition, testimony by U.S. Customs Service
agent
Daniel Burns before the House Ways & Means Oversight
Subcommittee
during an April 18, 1991 hearing about “Administration
&
Enforcement of U.S. Export Controls" bolstered the belief in
Egypt’s
sophisticated missile development program.
Burns testified about
conversations he had with Abdelkader Helmy, an
Egyptian-American rocket
scientist who had pleaded guilty to helping
Cairo obtain equipment and
material for the Condor-II missile. The
missile was a joint project of Egypt,
Argentina and Iraq. In his
testimony, Burns said Helmy discussed with him
several projects
including:


  • “The financing of the [Condor-II] program by Iraq and Saudi Arabia, and the
    roles of Egypt and Argentina and Iraq;"

  • "the Egyptian effort to develop a nuclear warhead, including the Cobalt-60
    effort and the purchase of uranium from France;"

  • "the outline of the Scud missile joint development program between Egypt and
    North Korea;"

  • "the details of an Iraqi chemical warhead and its planned utilization;"

  • "the knowledge of President Mubarak of the Condor program and the fact that
    he approved it in 1984;" and

  • "the modification of the SCUD and SS-10 missile."
Furthermore,
Burns testified that, "I also developed information in
some of the other
corporations that he had been in contact with during
this investigation —
that he had approached the Coleman Research Corp.,
located down in
Huntsville, about obtaining Stinger guidance
systems….early in our wiretap
investigation we overheard him being
asked to check on the remotely piloted
vehicle, known as the "Scarab"
that was being built by Teledyne Ryan, which
is, essentially, for the
lack of a better word, the poor man's cruise
missile."
Helmy, in his own testimony that day, discussed the
North
Korean-Egyptian Scub-B upgrade program. Helmy said, "The Scud-B, I
knew
everything...from the Egyptian official...the other relationship
with
the Koreans, I knew it."
The Cobalt-60 comment is particularly
revealing since Cobalt-60 is
an ideal warhead for a radiological bomb or
"dirty" bomb, that is, a
bomb which disperses a radioactive material on
detonation.



Robert Windrem is a senior investigative producer
for NBC News' Nightly News with Brian Williams.
مضمون التقرير



هناك عدد من الوثائق من
الولايات المتحدة
وروسيا وإسرائيل بعض منها منشور وبعض منها رفع عنها
السرية بموجب قانون حرية
المعلومات والتى القت الضوء على تطوير مصر للعديد
من برامج اسلحة الدمار الشامل
على مدى العقد ونصف الماضى بما في ذلك
قدرتها النووية واتفاقية التطوير المشتركة
بين مصر وكوريا الشمالية فى
مجال الصواريخ.

الانطباع العام من المسؤولين
في الولايات المتحدة ، وكذلك في اسرائيل
وروسيا هو أن مصر تطور هذه الاسلحة
بهدوء خاصة الاسلحة البيولوجية
والصواريخ.


ويهدف جزء كبير من تطوير هذه الاسلحة فى مصر بطبيعة
الحال الى مواجهة
مكانة اسرائيل وبرامجها العسكرية المتطورة فضلا عن وضع نفسها
كقوة رائدة
في العالم العربي.


اسرائيل
تمتلك اسلحة دمار شامل ومصر هى اول دولة عربية وقعت معاهدة سلام
مع الدولة
اليهودية ، ومع امتلاك اسرائيل رؤوس نووية تقدر بحوالى 200 رأس
نووى وهو عدد
اكبر مما تمتلكه بريطانيا وصواريخ متوسطة المدى فانها على
الاقل قوة إقليمية
عظمى.


في حين أن مصر لا تزال تشير بأصابع
الاتهام الى قدرة إسرائيل النووية ،
هناك ادلة كثيرة على ان مصر تطور بهدوء
العديد من برامج الاسلحة بما في
ذلك بعض الأدلة على الاهتمام بتطوير الاسلحة
النووية والاشعاعية.


بعبارة اخرى ، قد لا
تكون مصر تمتلك الايدى النظيفة و الولايات المتحدة
لديها قلق متزايد من أن مصر
تعمل حاليا على عدة برامج للاسلحة من شأنها ان
تزعزع الاستقرار و السلام فى
الشرق الاوسط.


خلال العقد والنصف الماضى
، كلا من وكالة Foreign Intelligence Service
الروسية ووكالة U.S. Arms Control
and Disarmament Agency الامريكية اعلنا
عن وجود برامج غير معروفة من قبل وفيما
يلى تفاصيل عن برامج الاسلحة فى
مصر.



ادلة على وجود قدرات نووية
يوجد وثيقة كتبت بواسطة جهاز المخابرات الروسية KGB و لم يتم تحديثها
منذ ذلك الحين تتحدث عن ذلك.
سجل الروس فى وثيقة "انتشار اسلحة الدمار الشامل"
التى صدرت فى
28 يناير 1993
ان
بالرغم من انه لا يوجد برنامج خاص للبحوث العسكرية المطبقة في المجال
النووي
المصرى ، الا انه هناك بعض التطورات التى لابد ان تذكر وهى :
- طورت مصر مفاعل بحثي 22 ميجا واط في انشاص شمال القاهرة
بمساعدة الارجنتين
- تعاقدت مصر مع الهند
لترقية مفاعل ابحاث سوفياتي عمره 30 عام من 2 ميجا واط الى 5 ميجا واط
- تعاقدت
مصر مع روسيا لتوريد 20 مليون جالون يوميا مسرع سيكلوترون وهذا
سيكون مفيدا في استكشاف تكنولوجيات تخصيب اليورانيوم
- بدأت مصر بناء
منشأة في مركز ابحاث انشاص والتى لاحظ الروس انها تمتلك
في
معالمها التصميمية والهندسية حماية يمكن أن تستخدم في المستقبل للحصول على
البلوتونيوم من اليورانيوم المشع في مفاعلات البحوث


بالاضافة الى ذلك
، عند استجواب الجمارك الأمريكية للبطل المصرى عبد
القادر حلمى الذى سجن في عام
1980 لمحاولة الحصول على تكنولوجيا الصواريخ
المختلفة ، قال عبد القادر حلمى فى
الاستجواب أن مصر لديها برنامج نشط لتطوير الاسلحة
النووية
شمل ارسال اليورانيوم الى باكستان لتخصيب اليورانيوم لمستويات صنع
قنبلة ذرية.

تطوير
الأسلحة الكيميائية

اهتم المصريون ايضا
بتطوير الاسلحة الكيميائية ففى الوثيقة الروسية الى
تكلمنا عنها من قبل كتب
الروس ان مصر تمتلك تقنيات إنتاج غازات شل الاعصاب
والغازات السامة الاخرى


وعلاوة على ذلك ، هناك معلومات مفادها أن مصر تظهر اهتمامها بشراء
رؤوس
الحربية مخصصة لملء السائل الكيميائى ، المخزون من المواد السامة
المتوفر
في هذا الوقت غير كافى لعمليات واسعة النطاق ، ولكن الطاقات
الصناعية
ستتيح تطوير إنتاج إضافى في وقت قصير نسبيا.


تأكيد وجود برامج اسلحة
بيولوجية


وبالمثل ، فإن مصر
لديها برنامج للاسلحة البيولوجية حسب التصريحات التي
صدرت مؤخرا من قبل وكالة
FIS الروسية ووكالة ACDA الامريكية.


في
بداية عام 1970 أكد الرئيس السادات ، وأعلن عن وجود مخزون من المواد
البيولوجية
مخزنه في محطات تبريد واكد انه يجري حاليا دراسة على السموم
الطبيعية المختلفه
لكى يتم تطويرهم وانتاجهم فى مركز قومى للبحوث رفض ان
يحدد اسمه.


وردا على سؤال خلال جلسة فى
مجلس الشيوخ الأميركى 24
فبراير 1993 بشأن مخاوف تتعلق بالانتشار النووي ، أكد
مدير وكالة
المخابرات المركزية جيمس وولسي ان مصر دولة لديها القدرة لصنع
اسلحة
بيولوجية.

وتبعا لتقارير وكالة ACDA السنوية ، تصنف مصر دائما انها
من المحتمل ان تملك

بالفعل اسلحة
بيولوجية.

في ثلاثة تقارير سنوية ارسلت الى مجلس الشيوخ منذ عام 1995
استخدمت وكالة
ACDA الامريكية نفس اللغة لتقييم البرنامج المصري حيث قالت "ان
الولايات
المتحدة تعتقد أن مصر قد بدأت تطوير برنامجها البيولوجى منذ عام 1972
وليس
هناك أدلة تشير إلى أن مصر قد ألغت هذا والمرجح أن القدرة المصرية
لإجراء
الحرب البيولوجية لا يزال قائما"


الأمر اللافت أيضا حول هذه التقارير اللاحقة هو على
عكس تقرير مماثل في
عام 1994 ، وكالة ACDA لم تضع هذه الجمله " ان الولايات
المتحده حصلت على
معلومات حديثه عن البرنامج " ومعنى ذلك أن الولايات المتحدة لم
تحصل على
معلومات حول البرنامج ابتداء من عام 1995.


وكانت وكالة FIS الروسية أقل حذرا في
تقريرها لعام 1993
حيث قالت ان مصر لديها
برنامج وبحوث تطبيقية وعسكرية في مجال الأسلحة البيولوجية
ولكن لم يتم الحصول على البيانات التي
تشير إلى
ان هذا البرنامج له دور فى دعم
البرامج العسكرية الهجومية
جديرا بالذكر ان برنامج الاسلحة البيولوجية المصرى
ي
عود الى عام
1960.


خطوات واسعة
في تطوير الصواريخ بفضل كوريا الشمالية

اشارت
وكالة FIS الروسية ان عام
1990 امتلكت مصر صواريخ Scud-B و

Frog
7
وكميات من Sakr 80 و Sakr 365 وهى صواريخ قصيرة المدى بالمشاركة بين مصر والعراق وكوريا
الشمالية ومن الناحية التقنية تسمح هذه الصواريخ بحمل رؤوس كيميائية.

وفى اتفاق تم عام 1990 حول التعاون العسكرى مع الصين حيث
ساعدت الصين مصر
فى تحديث مصنع الصاروخ المصري صقر و إنتاج تعديلات جديدة من
صواريخ Scud-B
وانتاج صواريخ سطح-سطح مصرية.

في عام 1992 قوات الدفاع
الإسرائيلية فى مذكرة بشأن برامج الصواريخ في
الشرق الاوسط عن البرنامج المصرى
ان مصر تولي أهمية كبيرة لاقتناء صواريخ
ارض-ارض

وبناء البنية التحتية التكنولوجية ، خلال عام 1950
وبمساعدة من العلماء
الألمان النازيين تم بذل الكثير من الجهود لبناء مصانع
قادرة على تصنيع
الصواريخ وهذا الجهد تواصل على مدى سنوات ، في الوقت الحالي
الجيش المصري
يحول الموارد في هذا المسعى.

ركزت مصر فى صواريخها
الارض-ارض على صاروخ Scud-B الروسى فالقاهره ترغب في
بناء البنية التحتية التي
تمكنها من تجميع صواريخ سكود بنفسها دون مساعدة
احد وكوريا الشمالية بالطبع هى
حليف مصر الرئيسى في هذا الصدد.


في بداية
عام 1980 اشترت كوريا الشمالية عشرات من صواريخ Scud-B من مصر

وكما هو معروف ان صواريخ Scud-B هى صواريخ متوسطة المدى
قادرة على حمل رأس حربية يصل وزنها إلى طن واحد.

وفى المقابل ساعدت كوريا
الشمالية مصر فى اقامة البنية التحتية لانتاج
الصواريخ وتجميعها وقد تم ذلك عن
طريق علماء كوريا الشمالية ونقل
التكنولوجيا الكورية الشمالية

ويتواصل العمل في هذه المصانع في الوقت الحاضر وقيل فى
الوثائق الروسية إنها ستبدأ إنتاج في عام 1993.

واضافت ايضا
وكالة FIS الروسية
فى وثائقها ان استخدام التكنولوجيا التي تم الحصول عليها
ساعدت مصر فيما
بعد فى ترقية فئة صواريخ Scud التى اشترتها مصر فى وقت سابق من
الاتحاد
السوفيتى.

تطوير الصاروخ Condor-II

دانيال بيرنز الذى القى الضوء فى 18 ابريل
1991 على برنامج الصواريخ المصرى
،
اجرى بيرنز محادثات مع حلمي عبد القادر ، وهو عالم
الصواريخ المصري
الأمريكي الذي ساعد القاهرة فى الحصول على المعدات والمواد
اللازمة لصاروخ
Condor-II. وكان الصاروخ
مشروع مشترك بين مصر والارجنتين والعراق.

واضاف بيرنز انه عرف من عبد القادر
حلمى معلومات منها :

- تمويل العراق والمملكة
العربية السعودية لبرنامج الصاورخ
Condor-II
-
الجهود المصرية لتطوير رأس
نووى
حربي
، بما في ذلك شراء
يورانيوم من فرنسا

- تطوير صاروخ Scud
بين مصر وكوريا الشمالية
- علم الرئيس حسني مبارك ببرنامج
الصاروخ Condor-II وحقيقة انه وافق عليه عام
1984

- التعديل على صاورخ Scud وصاورخ
SS-10


منقول لـلآمآنة وموضع جديد وتقرير جديد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Direct_Trust

مقـــدم
مقـــدم



الـبلد :
العمر : 28
المهنة : تخصص كمبيوتر
المزاج : مضايق شويه
التسجيل : 07/04/2011
عدد المساهمات : 1182
معدل النشاط : 955
التقييم : 25
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: تقرير جديد يتحدث عن قدرات مصر الصاروخيه البيلوجيه و الكميائيه    الإثنين 20 يونيو 2011 - 5:02

تقرير جميل وواضح
بس مصر الى اين
يعنى نسنا نعرف وصلنا لحد ايه :)

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
raed1992

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
العمر : 24
المهنة : Junior Android Developer
المزاج : جميل ولذيذ طول ما انت بعيد عن مصر...هااك
التسجيل : 17/09/2010
عدد المساهمات : 7248
معدل النشاط : 6826
التقييم : 303
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: تقرير جديد يتحدث عن قدرات مصر الصاروخيه البيلوجيه و الكميائيه    الإثنين 20 يونيو 2011 - 5:20

الموضوع منقول من الاخ الصقر الاسود من ساحات الطيران اللى هو اساسا ناقله من مواضيع ها فى المنتدى
منقول
مكرر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ahmed abdo

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
العمر : 26
المهنة : طالب في كليه هندسه
المزاج : جيد جدا طول ما بلدي بخير
التسجيل : 31/05/2011
عدد المساهمات : 69
معدل النشاط : 70
التقييم : 1
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: تقرير جديد يتحدث عن قدرات مصر الصاروخيه البيلوجيه و الكميائيه    الإثنين 20 يونيو 2011 - 9:18

ولله يا ريت يكون الكلام دا حقيقي ومصر تكون عندها اسلحه بيولوجيه وكميائيه ونوويه كمان علشان محدش يتجرأ ويفكر حتي انو يقول نحارب مصر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr Isa

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
العمر : 36
المهنة : طبيب
المزاج : متقلب
التسجيل : 26/12/2010
عدد المساهمات : 15051
معدل النشاط : 11019
التقييم : 573
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :





مُساهمةموضوع: رد: تقرير جديد يتحدث عن قدرات مصر الصاروخيه البيلوجيه و الكميائيه    الإثنين 20 يونيو 2011 - 10:53

اين المصدر؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الدرع المصرى

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 14/06/2010
عدد المساهمات : 5977
معدل النشاط : 6723
التقييم : 438
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: تقرير جديد يتحدث عن قدرات مصر الصاروخيه البيلوجيه و الكميائيه    الإثنين 20 يونيو 2011 - 11:06

انا سبق و وضعت هذا التقارير هنا فى المنتدى و تناقلته المنتديات تباعا و انت نقلته من منتدى اخر رغم انه موجود هنا بالاساس

http://www.arabic-military.com/t14357-topic
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

تقرير جديد يتحدث عن قدرات مصر الصاروخيه البيلوجيه و الكميائيه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الأخبـــار العسكريـــة - Military News-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين