أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

البنتاجون: الهجمات الإلكترونية من دولة أجنبية "حربا" تستدعى الرد العسكرى

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 البنتاجون: الهجمات الإلكترونية من دولة أجنبية "حربا" تستدعى الرد العسكرى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
santos2000

رقـــيب
رقـــيب



الـبلد :
العمر : 27
المهنة : محاسب
المزاج : متحمس
التسجيل : 25/12/2010
عدد المساهمات : 250
معدل النشاط : 256
التقييم : 4
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: البنتاجون: الهجمات الإلكترونية من دولة أجنبية "حربا" تستدعى الرد العسكرى    الأربعاء 1 يونيو 2011 - 12:55

1
ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية على صدر صفحتها الرئيسية أن
البنتاجون يسعى لوضع استراتيجية رسمية تردع الهجمات الإلكترونية ضد
الولايات المتحدة الأمريكية من شأنها اعتبار الهجوم على النظام الإلكترونى
من قبل دولة أجنبية "فعل حرب" ربما يسفر عن رد عسكرى.

واقترح عدد من المسئولين فى الإدارة الأمريكية خلال العامين المنصرمين أن
أى رئيس أمريكى ينبغى أن يدرس ويضع مجموعة متنوعة من ردود الأفعال، سواء
فرض العقوبات الاقتصادية أو الهجوم الإلكترونى المضاد أو حتى الهجوم
العسكرى، وذلك فى حال تعرض النظام الإلكترونى للهجوم.

ورأت "نيويورك تايمز" أن الاستراتيجية العسكرية الجديدة، التى كثر الحديث
عنها قبل عدة أعوام ووضع إطارها خلال الخمسينيات من القرن الماضى للتصدى
للهجمات النووية، تظهر أن الهجمات الإلكترونية من شأنها أن تكون مساوية
لأفعال الحرب. ويعلن البنتاجون أن مثل هذه الهجمات تهدد بوقوع ضحايا مدنيين
على نطاق واسع، وهذا ربما يحدث إذا ما انقطعت إمدادات التيار الكهربائى عن
المستشفيات وشبكات الطوارئ.

ويعد الأمن المعلوماتى من أولويات الرئيس الأمريكى، باراك أوباما، فعقب
أربعة أشهر من توليه الرئاسية، قال الجنرال كيفن شيلتون، قائد القيادة
الإستراتيجية للولايات المتحدة، فى مايو عام 2009، إنه فى حال أى هجمات
إلكترونية فأن "قانون النزاعات المسلحة سيطبق، وحذر بالقول: "لن نستبعد أى
خيار عند نظرنا فى كيفية الرد"
المصدر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الرمح العربي

رائـــد
رائـــد



الـبلد :
التسجيل : 23/05/2011
عدد المساهمات : 906
معدل النشاط : 939
التقييم : 15
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: البنتاجون: الهجمات الإلكترونية من دولة أجنبية "حربا" تستدعى الرد العسكرى    الأربعاء 1 يونيو 2011 - 17:11

اجل الله يعين مصر والسعودية والمغرب افضل ناس تهكير مواقع ههههههههههههههههههههههههههههههه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Direct_Trust

مقـــدم
مقـــدم



الـبلد :
العمر : 28
المهنة : تخصص كمبيوتر
المزاج : مضايق شويه
التسجيل : 07/04/2011
عدد المساهمات : 1182
معدل النشاط : 955
التقييم : 25
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: البنتاجون: الهجمات الإلكترونية من دولة أجنبية "حربا" تستدعى الرد العسكرى    الأربعاء 1 يونيو 2011 - 17:19

انتا بتقول فيها خبره بيقعدوا يخربوا فى اللى يقع تحت ايدهم واحد من القاهره قبل كده فك شفرة حاجه فى البنتاجون كبيره وقعد حوالى 25 دقيقه على ما يقدروا يوصلوا ليه واخر ما سمعته عنه انه اطلب فى اميركا ولم اسمع عنه اى شىء بعد ذلك
اتشرف انه ابن الحى اللى انا عايش فيه

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اعدام ميت

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المزاج : ربى الله .... وليس امريكا
التسجيل : 05/03/2011
عدد المساهمات : 3728
معدل النشاط : 3221
التقييم : 167
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: رد: البنتاجون: الهجمات الإلكترونية من دولة أجنبية "حربا" تستدعى الرد العسكرى    الأربعاء 1 يونيو 2011 - 17:31

يا جماعة

حد عرف الاختراق الاخير للوكهيد مارتن كان من اى دولة ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

البنتاجون: الهجمات الإلكترونية من دولة أجنبية "حربا" تستدعى الرد العسكرى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: مواضيع عسكرية عامة - General Topics-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين