أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

القوة الاقتصادية للعالم الاسلامي

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 القوة الاقتصادية للعالم الاسلامي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زياد المصري

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
العمر : 62
المهنة : Mining engineer
المزاج : خائف علي وطني الكبير
التسجيل : 30/03/2008
عدد المساهمات : 66
معدل النشاط : 5
التقييم : 0
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: القوة الاقتصادية للعالم الاسلامي   الثلاثاء 29 أبريل 2008 - 12:04


ما من قرن مر على الأمة الإسلامية أعجب من هذا القرن- الخامس عشر الهجري- من نواحي عدة أهمها الهوان الذي يعيشه المسلمون رغم الثراء والكنوز التي وهبها الله سبحانه وتعالى لهم في أراضيهم واقتصادهم، والتي ينبغي –حسب قوانين التاريخ والحضارة – أن تجعلهم أمة مهابة من الجميع ويحسب لهم ألف حساب وحساب، لكن حالهم الملموس المشاهد هو الضعف الذي أغرى الآخرين أن يطمعوا فيها وفي خيراتها، مصداقا لقول الصادق المصدوق صلى الله عليه وسلم:(يوشك أن تتداعى عليكم الأمم كما تتداعى الأكلة على قصعتها، قالوا: أومن قلة نحن يا رسول الله؟ قال: لا، أنتم يومئذ كثير ؛ ولكنكم غثاء كغثاء السيل) وفي رواية : ( لا ، ولكنكم غثاء كغثاء السيل ، ينزع الرعب من قلوب عدوكم؛ لحبكم الدنيا وكراهيتكم الموت)

ونظرة سريعة في قوة وثروة العالم الإسلامي المنافسة تظهر لنا الإمكانية الأكيدة للاستقلال بالقرار وجني أرباح طائلة لا تجعل في المسلمين فقيرا، ولا في الأعداء متجبرا طاغية

وإن تجاوزنا تفصيل الأسباب التي يعيدها البعض لكيد الأعداء، والبعض لضعف الحكام وعمالتهم، والبعض لذلة الشعوب المسلمة ورضاها بالدون، والبعض لغيرها، نحب أن نذكر طرفا من القوة الهائلة للعالم الإسلامي حسب الإحصائيات الحديثة الصادرة من مراكز البحوث والمراجع الغربية نفسها.
تعداد العالم الإسلامي:
مما يزيد على الستة مليارات نفس بشرية تذكرهم الإحصائيات والتقديرات المتخصصة في هذا السنوات؛ يربو عدد المسلمين على المليار والربع، أي بنسبة الربع أو 25% من الناس

وهم ينتشرون في كل دول العالم ، وتختلف أعدادهم ونسبهم من دولة لأخرى، ولكنهم يزيدون على النصف في ستة وخمسين بلدا، كما نرى في هذا الجدول التقريبي:

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زياد المصري

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
العمر : 62
المهنة : Mining engineer
المزاج : خائف علي وطني الكبير
التسجيل : 30/03/2008
عدد المساهمات : 66
معدل النشاط : 5
التقييم : 0
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: القوة الاقتصادية للعالم الاسلامي   الثلاثاء 29 أبريل 2008 - 12:05

نسبة المسلمين
أسماء الدول مع (عدد السكان)
أكثر من 90%
(في 32بلدا)
اليمن(19مليونا)، السعودية(20 مليونا)، الكويت(1,5مليون)، الإمارات(2,5مليون)، عمان(2مليون)، البحرين(600ألف)، قطر(500ألف)، العراق(23مليونا)، الأردن(4ملايين)،سوريا(12مليونا)، مصر(70مليونا)، ليبيا(4ملايين)، تونس(7ملايين)، الجزائر(25مليونا)، المغرب(27مليونا)، موريتانيا(2,5مليون)، السنغال(7ملايين)، مالي(9ملايين)، غينيا(7ملايين)، النيجر(7ملايين)، الصومال(7ملايين)، جيبوتي(400ألف)، المالديف(250ألفا)، جزر القمر(350ألفا)، إيران(60مليونا)، تركيا(58مليونا)، باكستان(115مليونا)، أندنوسيا(190مليونا)، أفغانستان(20مليونا)، إضافة إلى طاجكستان، وتركمانستان، وقرغيزيا
من 80% إلى 90%
(في 7 بلدان)
السودان(24مليونا)، فلسطين المحتلة{الضفة القطاع}(3ملايين)، بنغلادش(112مليونا)، أرتيريا(4ملايين)، تشاد(6ملايين)، جامبيا (800 ألف)، إضافة لأوزباكستان، وتركستان الشرقية المحتلة من الصين
من 70% إلى 79%
(في 5 بلدان)
نيجيريا(118مليونا)، ألبانيا(3ملايين)، غينيا بيساو(مليون)، إضافة إلى بروني وأذربيجان، وكذلك إقليم كشمير المحتل ثلثاه من الهند
من 60% إلى 69%
(في 6بلدان)
أثيوبية(49مليونا)، تنزانيا(24مليونا)، سيراليون(4ملايين)، بنين(4ملايين)، لبنان(3ملايين)، إضافة إلى كازاخستان
من 50% إلى 59%
(في 6بلدان)
ماليزيا(21مليونا)، الكاميرون(12مليونا)، ساحل العاج(12 مليونا)، بوركينا فاسو(9ملايين)، توجو(4ملايين)، جمهورية إفريقيا الوسطى(3ملايين)

كما أن هناك أقليات إسلامية كبيرة جدا رغم أن نسبتها تقل عن النصف مثل الأقلية المسلمة الكبيرة في الهند والتي تمثل خمس السكان وتقدر بأكثر من 200 مليون إنسان، وكذلك في الصين.

وتختلف الكثافة السكانية في بلاد المسلمين من دولة لأخرى، والكثافة هي التناسب بين عدد السكان ومساحة البلاد، وهذا مثال لبعض الدول:

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زياد المصري

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
العمر : 62
المهنة : Mining engineer
المزاج : خائف علي وطني الكبير
التسجيل : 30/03/2008
عدد المساهمات : 66
معدل النشاط : 5
التقييم : 0
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: القوة الاقتصادية للعالم الاسلامي   الثلاثاء 29 أبريل 2008 - 12:07

الكثافة
(شخص في الكيلومتر المربع)
الوصف
أسماء الدول
أكثر من 100
مرتفعة جدا
باكستان، بنغلادش، لبنان، فلسطين المحتلة
من 50 إلى 100
مرتفعة
أندنوسيا، نيجيريا، الكويت، أوغندا
من 25 إلى 50
مرتفعة نوعا ما
مصر، سوريا، المغرب، تركيا، ماليزيا،البحرين
من 10إلى 25
متوسطة
اليمن، العراق، إيران، أفغانستان، أثيوبيا
من 1إلى 10
منخفضة
السعودية،الإمارات،السودان،الصومال، عمان
أقل من شخص
منخفضة جدا
ليبيا، موريتانيا
[ دخل الفرد من الناتج القومي الإجمالي في بعض بلاد المسلمين:

وهذا المعدل هو حصيلة قسمة الدخل القومي على عدد سكان الدولة المعينة، مع الأخذ في الاعتبار الأحوال غير المرضية للحالة الراهنة للدول المسلمة وتفرقها، وهذا جدول تمثيلي لبعض الدول:

الناتج السنوي للشخص(بالدولار)
الوصف
أسماء الدول
أكثر من 10000
مرتفع جدا
لا يوجد من الدول المسلمة
من 7600إلى10000
مرتفع
معظم دول الخليج إضافة إلى ليبيا
من3250إلى7600
مرتفع نوعا ما
عمان، فلسطين المحتلة(إسرائيل)
من760إلى3250
متوسط
سوريا، لبنان، الجزائر، ماليزيا، تركيا، إيران
من330إلى760
منخفض
مصر، السودان، المغرب، الكاميرون،السنغال
أقل من330
منخفض جدا
اليمن، موريتانيا، باكستان، أثيوبيا، تشاد

وهذه الأرقام هي المفترضة، وهناك عوامل عدة تتدخل في تغيير الواقع مثل الحصارات والديون والفساد السياسي وسواها.
ومن المؤسف أن معظم الدول الإسلامية من المرتبة الأقل وهي المنخفضة جدا.
مصادر القوة الاقتصادية للعالم الإسلامي:
أولاً: الطاقة والوقود:
أ‌- إنتاج الطاقة في العالم الإسلامي: يقسم العالم في إنتاج الطاقة إلى سبعة أقسام، والمقصود بالطاقة جميع أنواعها من نفط، وغاز، وفحم، ولينيت، وطاقات كهر ومائية، ونووية، وشمسية، وغيرها، وللعالم الإسلامي نصيب في إنتاج الطاقة بإجمال كما في الجدول التالي:

الإنتاج المعادل لألف طن من الفحم
أسماء الدول
أكثر من مليون
لا توجد من الدول المسلمة
من 500ألف إلى مليون
لا توجد من الدول المسلمة
من 100ألف إلى 500ألف
السعودية، إيران، أندنوسيا، نيجيريا، الكويت
من 10آلاف إلى100ألف
العراق، ليبيا، مصر،تركيا، ماليزيا، باكستان، الجزائر
من ألف إلى 10 آلاف
المغرب، تونس، بنغلادش، ساحل العاج، أفغانستان
أقل من ألف
اليمن، الأردن، لبنان، مالي، النيجر، غينيا

ب‌- استهلاك الطاقة في العالم الإسلامي:

الاستهلاك المعادل لألف طن من الفحم
أسماء الدول
أكثر من مليون
لا توجد من الدول المسلمة
من 500ألف إلى مليون
لا توجد من الدول المسلمة
من 100ألف إلى 500ألف
لا توجد من الدول المسلمة
من 10آلاف إلى 100ألف
السعودية، نيجيريا،باكستان، ماليزيا،اندنوسيا، تركيا
من ألف إلى 10آلاف
السودان،العراق،سوريا،بنغلادش،الكاميرون، أثيوبيا
أقل من ألف
اليمن، تنزانيا، عمان، أفغانستان، موريتانيا

أما نصيب العالم الإسلامي من الطاقة والوقود فنذكر مجموعة من الدول التي في المراتب العشرة الأولى في العالم، بحسب أنواع الطاقة:
1- النفط (البترول): وينتج العالم منه سنويا قرابة 3مليارات طن، وتعتبر السعودية المنتج الأول في العالم للنفط بنسبة 13,5% تليها أمريكا فروسيا، ثم إيران رابعة 5,8%، والإمارات ثامنة 3,7%، ومن الدول الأخرى المتقدمة في إنتاج النفط (بالترتيب) الكويت والعراق وليبيا وتركيا ونيجيريا واندنوسيا.

وبالنسبة للاحتياطي ففي العالم الإسلامي 70% من احتياطي هذه الثروة، ابتداء من السعودية 26% من الاحتياطي العالمي مرورا بالكويت والعراق وإيران.

2- الغاز: والإنتاج العالمي 2مليار طن، تأتي دولة تركمانستان في المرتبة السادسة في العالم بنسبة 3%، ثم الجزائر سابعة 2,6%، فأندنوسيا ثامنة 2,6%، وأوزباكستان تاسعة 2,1%، والسعودية عاشرة 1,7%.

أما الاحتياطي فتأتي إيران كثاني دولة في العالم من ناحية الاحتياطي بعد روسيا.

2- الفحم الحجري: وهو مصدر طاقة مهم، وينتج العالم منه 3,5 مليار طن سنويا، وتأتي كازاخستان في المرتبة التاسعة في العالم 3%، وإنتاجها هو نصف إنتاج العالم الإسلامي من هذه المادة.

3- اللينيت: توجد منه كميات صغيرة في أوزباكستان وقرغيزيا.

4- الطاقة النووية(اليورانيوم):وينتج منه سنويا أكثر من 36ألف طن، وتعتبر النيجر الدولة السادسة في العالم في إنتاج اليورانيوم، ويوجد هذا المعدة في عدة دول هي: مصر،والجزائر، والباكستان، والصومال، وجمهورية إفريقيا الوسطى، وتوجو، وأوزباكستان، وقرغيزيا.

وهذا في إنتاج المادة نفسها وليس في استخدامها كمصدر للطاقة، والتي لا تستخدم إلا في باكستان وإيران.

5- الطاقة الشمسية: يختلف المعدل السنوي للإشعاع الشمسي على الدول، ولكن تعتبر أكبر كمية من السعرات الحرارية المتولدة من الإشعاع الشمسي في العالم موجود في مصر(وسطها وجنوبها) والسودان(أقصى الشمال) حيث تصل إلى 220 ألف سعر حراري في السنتيمتر المربع الواحد، ومنطقة الجزيرة العربية بما فيها اليمن غنية بطاقة الإشعاع الذي يصل إلى 200ألف سعر/سم المربع، وأقل طاقة شمسية في الكاميرون 100سعر/سم المربع.

وللأسف فإن الطاقة الشمسية غير مستغلة في العالم الإسلامي إلا بنسب بسيطة، وتوجد محطات للطاقة الشمسية في بعض الدول الإسلامية هي السعودية وعمان والكويت والأردن وتركمانستان وفلسطين المحتلة.

6- الطاقة الكهرومائية: يتم استغلال الماء لتكوين طاقة كهربائية في دول كثيرة من العالم، وتسمى الطاقة الكهرومائية، ولها العديد من المحطات، وتصل نسبة الطاقة الكهربائية المولدة من الماء إلى أكثر من 90% من إجمالي الطاقة الكهربائية في بعض الدول في العالم مثل البرازيل والكونغو الديمقراطية(زائير).

أما العالم الإسلامي فيكمن تقسيمه في استغلال هذه الطاقة إلى سبعة أقسام كالتالي:

نسبة الطاقة الكهرومائية
من مجموع الطاقة الكهربائية
أسماء الدول
أكثر من 80%

ج إفريقيا الوسطى، الكاميرون غانا، ألبانيا

من60%إلى 80%
بنغلادش، تنزانيا، إثيوبيا، أفغانستان

من40 إلى 60%
مصر، السودان،باكستان، نيجيريا،تركيا،لبنان
من 20% إلى 40%
المغرب، إيران، أندنوسيا، توجو

أقل من 20%
تونس

لا تستخدم أبدا

اليمن،السعودية ودول الخليج،ليبيا، النيجر،تشاد


وهناك محطات رئيسية كبرى لتوليد الطاقة الكهرومائية في كل من: مصر، الجزائر، تركيا، باكستان، أندونيسيا، نيجيريا، وغيرها.
ثانياً: الثروات المعدنية:
أ- الذهب: ونتج العالم منه سنويا أكثر من 2,280طنا ينتج العالم الإسلامي سدس هذه الكمية تقريبا.
وتعتبر أوزباكستان ثامن دولة في العالم في إنتاج الذهب وتنج 3,3% من إنتاج العالم منه، ثم اندنوسيا العاشرة عالميا 2%، ويوجد الذهب بكميات لا بأس بها في السودان والسعودية وساحل العاج.
ب- الفضة: وينتج العالم من هذا المعدن سنويا 12,5 طنا، نصيب العالم الإسلامي من إنتاجه العشر تقريبا.
وكازاخستان سادس دولة في العالم في إنتاج الفضة 7,1% من الإنتاج العالمي، وتوجد الفضة في المغرب وإندنوسيا وأوزباكستان.
ج- الألماس: ونتج العالم منه أكثر من مليون قيراط سنويا، ويقل هذا المعدن في العالم الإسلامي، ويوجد البعض منه في تنزانيا والكاميرون وساحل العاج وسيراليون.
د- البلاتين: وينتج منه 150طنا سنويا، ويقل في العالم الإسلامي وجوده، لكنه يوجد في غينيا وسيراليون وإثيوبيا[ـ- النحاس: وينتج العالم منه 8,5 مليون طن سنويا، للدول الإسلامية نسبة 8%منه، ابتداء من اندنوسيا العاشرة في العالم في إنتاجه مرورا بدول أخرى تنتج منه كميات لا بأس بها مثل المغرب وتركيا والبوسنة والهرسك وأذربيجان وطاجكستان وكازاخستان.
و- الحديد: أكثر من نصف مليار طن هو الإنتاج العالمي من هذا المعدن المهم، للعالم الإسلامي نسبة 8%، وكازاخستان هي الدولة العاشرة في العالم في إنتاجه بنسبة 3,2% منه، ويوجد بنسب أقل في تونس والجزائر وموريتانيا وغينيا وأذربيجان وسيراليون.
ز_ الرصاص: وينتج العالم منه مليونان وثلاثة أرباع المليون من الطن في السنة، في العالم الإسلامي 12% منه.
وكازاخستان هي تاسع دولة في العالم في إنتاج هذه المادة بنسبة 3,6%، ثم المغرب عاشرة 2,8% منه، ويوجد الرصاص بكميات كبيرة في إيران وتونس وألبانيا وطاجكستان وأوزباكستان.
ح- الخارصين والكروم والنيكل: وهي معادن متوسطة الأهمية، ويوجد الخارصين(الزنك) في كازاخستان وأوزباكستان وطاجكستان، والكروم في السودان وتركيا وإيران وألبانيا، والنيكل في أندنوسيا.
ط- البوكسايت والمنغنيز والقصدير: وهي كسابقاتها في الأهمية، ويوجد البوكسايت في ماليزيا وغينيا وإندونيسيا وساحل العاج والكاميرون، وتعتبر غينيا ثاني أكبر منتج للبوكسايت في العالم بنسبة 15% من الإنتاج العالمي، والمنغنيز موجود بكمية كبيرة في تركيا ويوجد منه أيضا في السودان والمغرب وإيران وساحل العاج وبوركينا فاسو، ويوجد القصدير في النيجر ونيجيريا وإندنوسيا وماليزيا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زياد المصري

عريـــف
عريـــف



الـبلد :
العمر : 62
المهنة : Mining engineer
المزاج : خائف علي وطني الكبير
التسجيل : 30/03/2008
عدد المساهمات : 66
معدل النشاط : 5
التقييم : 0
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: القوة الاقتصادية للعالم الاسلامي   الثلاثاء 29 أبريل 2008 - 12:08

ثالثاً: الصناعات:

‌أ- صناعة الإسمنت: ويصنع العالم الإسلامي 10% من مجمل صناعة الإسمنت في العالم، وتزدهر هذه الصناعة في السعودية ومصر والعراق والمغرب ولبنان وسوريا وتونس والجزائر وإيران وباكستان وإندنوسيا وماليزيا.
‌ب-تصنيع المواد الغذائية: ويصنع العالم الإسلامي 10% من النسبة العالمية، وأكبر مراكز هذه الصناعة في إندنوسيا وتركيا وإيران وباكستان ومصر والسودان والجزائر.
‌ج- تصنيع الكيماويات: مجمل تصنيع العالم الإسلامي لهذه الصناعة 5% من الإنتاج العالمي، وتوجد هذه الصناعات الكيماوية في مصر والمغرب وتونس وقطر والعراق وإيران وتركيا وباكستان وإندنوسيا.
‌د- تصنيع الحديد والصلب: ومجمل تصنيع العالم الإسلامي لهذه المواد 2% من الصناعة العالمية لها، وتوجد في تركيا والجزائر والعراق وتونس ومصر.
‌ه- تركيب محركات السيارات: وتوجد هذه الصناعة في إيران وتركيا والمغرب ومصر وماليزيا وإندنوسيا.
‌و- إنتاج الأجهزة الألكترونية (راديو وتلفاز وغيرها): في مصر وتركيا وماليزيا وتونس وإندنوسيا.
‌ز- تصنيع الألمنيوم: في الإمارات والكاميرون والبحرين.
‌ح- صناعة النسيج: في باكستان وإيران ومصر وبنغلادش والعراق وأفغانستان.
‌ط- الصناعات الهندسية: في سوريا ومصر وتونس والجزائر والمغرب وتركيا وإيران وإندنوسيا.
رابعاً: الحبوب:
‌أ- القمح: ونتج العالم منه أكثر من 650مليون طن في السنة، وتعتبر تركيا ثامن أكبر منتج في العالم للقمح بنسبة 3,7% من الإنتاج العالمي، ثم باكستان العاشرة 2,9%، ويزرع بكثرة في المغرب والجزائر وتونس، وبشكل أقل في مصر وإيران وأفغانستان والسعودية.
‌ب- الأرز: الإنتاج العالمي منه 520 مليون طن سنويا، وإندنوسيا ثالث دولة في العالم في إنتاجه 9,2%، ثم بنغلادش الرابعة 5,3%، ويزرع بكثرة في باكستان ومصر.
‌ج- الذرة: الإنتاج العالمي 460مليون طن، ونسبة إنتاج العالم الإسلامي 3%، وكمياته جيدة في مصر وباكستان.
‌د- الذرة البيضاء: والإنتاج العالمي منها 95مليون طن، ونيجيريا رابع دولة في العالم في إنتاجه 8% من الإنتاج العالمي، ثم السودان السابعة 2,5%، والنيجر التاسعة 1,4%، وتزرع الذرة البيضاء بكميات كبيرة في اليمن ومصر والصومال وإثيوبيا وبوركينا فاسو.
‌ه- الشعير: وينتج العالم منه حوالي 160 مليون طن في السنة، وكازاخستان الرابعة في العالم 6,2%، ثم تركيا التاسعة 4,5%، ويزرع الشعير بوفرة في سوريا والمغرب وإيران.
خامساً: المنتجات الزراعية:

‌أ- السكر: وينتج العالم منه أكثر من 110 مليون طن، 10% منها من دول مسلمة، وتعتبر تركيا وباكستان ومصر وإندنوسيا دولا منتجة للسكر بكميات كبيرة.
‌ب- البن: وإنتاج العالم الإجمالي منه 5,7 مليون طن، وإندنوسيا ثالث منتج في العالم منه 8,2%منه، ثم ساحل العاج الرابعة 3,5%، ثم إثيوبيا السابعة 3,1%، وينتج بكميات كبيرة في الكاميرون وجمهورية إفريقيا الوسطى.
‌ج- الشاي: وإنتاج العالم منه 2,5مليون طن في السنة، وإندنوسيا خامس منتج للشاي في العالم 6,5%، ثم تركيا السادسة 5,6%، فبنغلادش التاسعة 1,9%، ثم إيران الحادية عشر 1,6%.
‌د- نبات الكاكاو: وإنتاج العالم منه 2,3مليون طن سنويا، ساحل العاج الدولة الأولى في العالم في إنتاجه بقرابة ثلث الإنتاج العالمي 31,2%، ثم إندنوسيا رابعة 9,4%، فماليزيا خامسة 9,1%، ويزرع بوفرة في نيجيريا والكاميرون.
‌ه- المطاط: وينتج العالم الإسلامي أكثر من 65% من الإنتاج العالمي منه، ماليزيا الأولى في العالم بنسبة إنتاج 38% من الإنتاج العالمي، ثم إندنوسيا الثانية 25%.
سادساً: النباتات الزيتية:

‌أ- زيت النخيل: وينتج العالم الإسلامي 75% من إنتاج العالم منه، وماليزيا أكبر دولة في العالم في إنتاجه بأكثر من نصف الإنتاج العالمي 51%، ثم إندنوسيا الثانية في العالم 16%، ويوجد بكثرة في الكاميرون.
‌ب- الفول السوداني: وينتج العالم منه أكثر من 24 مليون طن سنويا، وتعتبر نيجيريا رابع دولة في العالم في إنتاجه 5,1%، ثم إندنوسيا الخامسة 4,3%، ومن الدول الغنية به السودان والسنغال.
‌ج- الزيتون: وينتج العالم منه أكثر من 13,5مليون طن سنويا، وتعتبر تركيا رابع دولة في العالم في إنتاجه 9,9%، ثم تونس الخامسة 7,9%من الإنتاج العالمي، ويوجد بكثرة في المغرب وسوريا.
‌د- جوز الهند: وإندنوسيا أكبر منتج للعالم لهذا المنتج، وماليزيا الخامسة.
سابعاً: الغلات النسيجية:
‌أ- القطن: وينتج العالم منه أكثر من 17 مليون طن سنويا، وتعتبر رابع دولة في العالم في إنتاج هذه المادة هي الباكستان 10,7%، ثم خامسا أوزباكستان 7,8%، ثم تركيا سادسة 2,9%، وتركمانستان ثامنة 2,3%، ومصر عاشرة 2%، ويزرع بوفرة في السودان وإيران وأذربيجان ونيجيريا وأوغندا وقرغيزيا.
‌ب- الكتان: وإنتاجه السنوي 650 ألف طن في السنة، ومصر الخامسة في العالم في إنتاجه 5,9%، ولا يتوفر كثيرا في البلاد المسلمة.
‌ج- القنب: وبنغلادش ثالث دولة في العالم في إنتاجه، ويزرع بكميات كبيرة كازاخستان وأوزباكستان وطاجكستان وقرغيزيا.
ثامناً: الفواكه:

‌أ- الموز: وينتج العالم منه 46 مليون طن سنويا، والموز متوفر بكميات كبيرة في إندنوسيا وماليزيا وبنغلادش.
‌ب- الحمضيات: ويقارب إنتاج العالم منه 80 مليون طن سنويا، ومصر في المرتبة السابعة في العالم في إنتاج الحمضيات 3%، ثم باكستان العاشرة 2,1%، ثم المغرب الحادية عشرة 1,7%، ومن الدول الغنية بالحمضيات تركيا وفلسطين المحتلة.
‌ج- التمر: وكل إنتاج العالم منه- تقريبا- في البلاد الإسلامية، وأكثر الدول إنتاجا له السعودية والعراق ومصر وإيران.
‌د- العنب: ويكثر في تركيا وإيران ثم سوريا ولبنان والأردن والمغرب وفلسطين المحتلة.
‌ه- التفاح: ويكثر أيضا في تركيا وإيران، وبشكل أقل في لبنان وفلسطين المحتلة.
‌و- فواكه أخرى: وتعتبر بعض البلاد المسلمة غنية في أنواع أخرى من الفواكه مثل تركيا والمغرب وسوريا.
تاسعاً: الثروة الحيوانية:
‌أ- الإبل: وعددها المعروف المسجل في العالم الإسلامي يصل إلى 300 ألف رأس، أكبر كمية منها في الصومال ثم السودان، ويوجد بكثرة في موريتانيا وإثيوبيا وباكستان وجيبوتي.
‌ب- البقر: وتعدادها في العالم الإسلامي قرابة 220 مليون رأس بقري، تتصدر بنغلادش البلاد المسلمة ثم السودان وتركيا وباكستان.
‌ج- الغنم: وتعدادها في العالم الإسلامي أكثر من 350 مليون رأس، تركيا أولا، ثم إثيوبيا وإيران، ثم أفغانستان وباكستان والسودان والمغرب وأرتيريا.
‌د- الماعز: أكثر من 250 مليون رأس مقدر في العالم الإسلامي والعدد الأكبر في إثيوبيا وباكستان وتركيا والسودان والصومال وإيران، ثم المغرب واليمن.
عاشراً: الثروة المائية:

‌أ- الأسماك: ويصل مجموع صيد السمك البحري في العالم الإسلامي إلى أكثر من سبعة ملايين طن في السنة، وفي المقدمة إندنوسيا فماليزيا فتركيا والمغرب.
‌ب- الملح البحري: ويوجد بكثرة في مصر والجزائر وتونس وليبيا والمغرب ولبنان وفلسطين المحتلة واليمن وجيبوتي والصومال وإندنوسيا.
‌ج- الإسفنج البحري الطبيعي: ويكثر في سوريا ومصر وليبيا وتونس والمغرب.
وختاما فهذا ذكر لأكثر من خمسين صنفا اقتصاديا تمثل الثروة الإنتاجية في العالم، يتضح بها الثراء الذي يتمتع به العالم الإسلامي، والذي يحتاج لحسن إدارة وأن تصبح البلاد الإسلامية بلدا واحدا متحدا؛ سيصبح بالتأكيد القوة الاقتصادية الأولى في العالم.

هذا الموضوع تكملة لموضوعي السابق مصر و ايراوتركيا...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

القوة الاقتصادية للعالم الاسلامي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: مواضيع عسكرية عامة - General Topics-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين