أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

لـمـاذا لايـكـون هـنـاك حـلـف عـسـكـري عـربـي؟؟!! - صفحة 2

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 لـمـاذا لايـكـون هـنـاك حـلـف عـسـكـري عـربـي؟؟!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2
كاتب الموضوعرسالة
كتيبة مضـادة للطائرات

مقـــدم
مقـــدم



الـبلد :
التسجيل : 27/03/2011
عدد المساهمات : 1159
معدل النشاط : 1073
التقييم : 16
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: لـمـاذا لايـكـون هـنـاك حـلـف عـسـكـري عـربـي؟؟!!   الثلاثاء 17 مايو 2011 - 22:47

كيف نكون حلفا علسكريا من مستوى حلف الناتو مثلا اذا كان كل سلاحنا نشتريه من الخارج

يبقى مهزلة دول اروروبا وامريكا تقطع علينا قطع الغيار المعقدة اسطول جرار من الطائرات المتقدمة غير صالح للطيران

او تتضارب مصالحنا معهم وهم الذين صنعو اسلحتنا يرسلون حاملة طائرات صغيرة فيها 25 طائرة تضرب وتقصف وتدمر ولا احد يوقفها بسبب تشويش كافة دفاعاتنا وطائراتنا لانهم الجهة الصانعة لها تخيلو حلف عربي لديه 1500 طائرة حربية تقف عاجزة عن مواجهة 25 طائرة من حاملة صغيرة ؟

اي حلف هذا !!!!!!!!!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Field marshal

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المزاج : عصبى
التسجيل : 07/03/2011
عدد المساهمات : 2141
معدل النشاط : 2567
التقييم : 407
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: لـمـاذا لايـكـون هـنـاك حـلـف عـسـكـري عـربـي؟؟!!   الأربعاء 18 مايو 2011 - 0:00

المشكلة تكمن فى تحدى الصعوبات وتخطى العقبات لكى يكون هناك حلف عسكرى عربى
او قوة دفاع لانشاء مشروع اتحاد عربى
الصعوبات والعقبات
- تعدد الأنظمة السياسية
هناك علاقة بين تعدد الانظمة السياسية ونموذج التعاون العسكري فنجد
انه كلما زاد عدد الانظمة السياسية كلما قل مستوى التعاون واتجه من العمل
الموحد الى العمل المشترك الى العمل المتحالف الى التنسيق بين الاعمال كما
ان تحديد الهدف السياسي العسكري يتطلب جميع الدول المتحالفة ، ومن البديهي
ان زيادة عدد الأعضاء يزيد من صعوبة اتخاذ القرار حول تحديد الهدف واتخاذ
قرار سياسي يختص بالشؤون العسكرية يحتاج الى اتفاق بالاجماع او بالاغلبية
وحين ذاك يجب ان يكون القرار ملزما.

- اختلاف التصور الاستراتيجي .
توصلت بعض الدول العربية إلى اتفاق على ضرورة انشاء قوة عسكرية مشتركة
والبدء في انشاء نواة هذه القوة التي تمثلت في قوات درع الجزيرة التابعة
لدول مجلس التعاون الخليجي ، هذا الإتفاق يجب أن تتوحد فيه تصورات اعضاء
المجلس من استراتيجية تصور طبيعة التهديدات التي تشكل خطرا على امن
الخليج.
لأن اختلاف التصور السياسي يؤدي إلى صعوبة اتخاذ القرار السياسي العسكري اللازم لبدء التعاون الفعال .

- التجمعات الاقليمية
تبرز اهمية التجمعات الاقليمية كاحدى اليات تسهيل اتخاذ القرار ، وقد
سبق ان تشكلت تجمعات اقليمية مهمة ربما كان اهمها الوحدة بين مصر وسوريا
والاتحاد الهاشمي بين الاردن والعراق ، ثم محاولات الوحدة الثلاثية بين مصر
وسوريا والعراق ، وإنشاء مجلس التعاون الخليجي وأخيراً الوحدة اليمنية
المباركة ورغم ان هذه التجمعات لم تحقق ما ارتبط بها من امال فانها قد
حققت درجة عالية من التعاون في فترة اقامتها وربما كان اهمها تجربة اتحاد
الجمهورية العربية التي قادت الصراع في الحرب عام 1973 والوحدة اليمنية
التي اعتبرت نواة للوحدة العربية ، فالتجمع الاقليمي العربي ذات فائدة ،
خاصة في مواجهة الصراعات مع دول الجوار ، وخصوصا اذا كانت الدول المشتركة
في التجمع قادرة على مواجهة التهديد بالاعتماد على قدراتها الذاتية ، وفي
الوقت الحاضر يمكن القول ان مجلس التعاون الخليجي يعتبر افضل التجمعات
العربية وذلك لانه يسير في خطوات ثابته نحو التكامل بين الدول الاعضاء في
كافة المجالات

- تعدد التهديدات
يبدو احتمال صراعات الاطراف في صراعات القلب العربي واضحا فقد غلب
الصراع العربي الاسرائيلي على ما عداه من الصراعات المسلحة الاخرى كالصراع
العراقي – الايراني في الثمانينات والصراع في جنوب السودان ممثلا للصراع
بين العرب واثيوبيا ، واستمرار الصراع المسلح بين تشاد وليبيا حول اوزو
وتفاقم حركة التمرد في جنوب السودان وفي إقليم دارفور في مقابل تراجع حدة
الصراع العربي الاسرائيلي نتيجة لمعاهدة السلام بين مصر واسرائيل وبين
الاردن واسرائيل وانحصر الصراع العربي الأسرائيلي في الصراع الإسرائيلي
الفلسطيني ، لا بد ان تنعكس على احتمالات التعاون العسكري العربي في
المستقبل فهي اولا ترغم اقطار الاطراف العربية على البحث عن امنها ودفاعا
عن وجودها وهي ثانيا تضع بقية الاقطار العربية وبخاصة اقطار القلب في حيرة
بالنسبة الى اولويات التعاون العسكري خاصة عند تعدد التهديدات ومصادرها .

- اختلاف السياسة العسكرية
هناك صعوبات في التعاون العسكري العربي نتيجة اختلاف السياسة العسكرية
لكل بلد عن الاخر فنظرة مقارنة الى بعض العناصر السياسية العسكرية للدول
العربية توضح مدى التفاوت في اساليب التجنيد والتعبئة وفي مصادر التسليح
والمعدات وفي مصادر العلم العسكري واساليب القتال وما يتبع ذلك من اساليب
التدريب والتأمين الاداري والفني وتفاوت القدرات القتالية للتشكيلات
والوحدات وفي اسلوب اعداد الدولة للحرب وعلى الرغم من ان الاقطار العربية
وبالتالي جيوشها تتكلم لغة واحدة الا ان المصطلحات العسكرية المستخدمة
تختلف من قطر عربي الى اخر وهذه الاختلافات كلها تزيد من صعوبة التعاون
العسكري .

- اختلاف مصادر العلم العسكري
اختلاف مصادر العلم العسكري في الاقطار العربية ادى الى تغيير
الاتجاهات السياسية ومصادر التسليح واساليب القتال ، اذ يلاحظ مثلا ان
القوات المسلحة المصرية ما زالت تستند الى العلم العسكري المستمد من
المصادر الشرقية رغم ان مصادر تسليحها الرئيسية اصبحت من الدول الغربية ،
وعلى العكس من ذلك فان القوات المسلحة العراقية – سابقاً - كانت تطبق العلم
العسكري الغربي رغم انتقالها الى الاعتماد على مصادر التسليح من الدول
الشرقية ، ويؤثر اختلاف مصادر العلم في التعاون العسكري نتيجة لاختلاف
أساليب القتال ومصطلحاته ، الامر الذي يجعل من الصعب اشتراك قوتين مختلفتين
في مصادر العلم العسكري في معركة واحدة اذ يختلف اسلوب تخصيص المهام
والتحضير لاعمال القتال ومفهوم ساعة الصفر وغير ذلك حيث يحتاج الى مزيد من
الجهد والوقت .

- اختلاف التنظيم
يختلف تنظيم الوحدات والتشكيلات المقاتلة والمتخصصة من بلد عربي الى
اخر ، الامر الذي يؤدي الى اختلاف حجم هذه الوحدات وبالتالي اختلاف قدراتها
القتالية ويؤثر اختلاف التنظيم في التعاون اذ ان مهام القتال لا بد من ان
تختلف وفقا لاختلاف القدرات القتالية للوحدات او التشكيلات الامر الذي يزيد
من صعوبة التخطيط للعمليات والتحضير للمعارك لذا يجب ان تتناسب المهام مع
القدرات القتالية ويمكن التغلب على هذه المعظلة بالدراسة المسبقة لتنظيمات
التشكيلات والوحدات المتوقع تعاونها في الصراع المحتمل ، مع اجراء التدريب
المشترك للقيادات المتعاونة كما انه من المفضل اجراء دراسة مشتركة بين
الاقطار العربية للوصول الى انسب تنظيم بحيث يسهل التخطيط المسبق للعمليات
المشتركة المحتملة.

- اختلاف اعداد الدولة للحرب
تنفذ بعض الاقطار مخططا لاعداد الدولة للحرب او الدفاع عنها بينما لا
تمتلك اقطار اخرى نفس الدرجة من التخطيط وذلك لان مخطط اعداد القوات
المسلحة يتم على اساس مصدر التهديد المباشر للدولة وليس للدول العربية
الاخرى وهكذا فان استخدام القوات المسلحة لقطر عربي في اراضي قطر عربي اخر
وضد عدو غير العد المباشر له يستلزم دراسة ووقتا قد لا يتوفر زمن اشتعال
الصراع .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

لـمـاذا لايـكـون هـنـاك حـلـف عـسـكـري عـربـي؟؟!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 2انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام غير العسكريـــة :: تواصل الأعضاء-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين