أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

تعلم كيف تكون صياد محترف.(فن اقتفاء الاثر)

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 تعلم كيف تكون صياد محترف.(فن اقتفاء الاثر)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
[DM]

رائـــد
رائـــد



الـبلد :
التسجيل : 28/02/2011
عدد المساهمات : 979
معدل النشاط : 988
التقييم : 25
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: تعلم كيف تكون صياد محترف.(فن اقتفاء الاثر)   الأربعاء 27 أبريل 2011 - 21:45



اولا:-ويعتبر الدرس الاساسى.(فن اقتفاء الاثر).
ويعتبر من اهم الدروس التى يجب الاستفاده منها فى الجيش وخاصه القوات الخاصه.
قد يبدو معرفة اثر حيوان معين او شخص معين شئ يستحيل بالنسبة لهاوي او مبتدئ ولكن مع التمرين الدائم والتتبع الدائم لاثارالكائنات يمكنك ان تكتسب المهاره والخبرة وهذه وحدها كفيلة بان تجعلك حينما تري اثر ان تحدد حجم الكائن ونوعه سواء انسان او حيوان وحالته هل هو جائع ام شبعان وهل هو مرهق ام نشيط وكم وزنه وماهي السرعه التي كان يسير بها وكم مضي من الوقت علي مرور الانسان من هذه المنطقه وسوف نبدأ اول دروس تقفي الاثر في هذا الموضوع الذي اتمني ان تستفيدوا منه وان تتابعوه لان الموضوع سوف يحتاج لأكثر من درس واكثر من تلميح وكل هذه التلميحات اتمني ان تساعد من ينوي ان يحترف الصيد.

وعلامات الأثر كثيرة ولا يمكن حصرها بدقة أو التقليد بعلامات معينة وهي تكون
ظاهرة واضحة أو خفية يستلزم الكشف عنها معالجه خاصة فأي شي يمكن اعتباره علامة
ولكن المعيار هو التأليف بين ما جمعه الكشاف من معلومات للوصول إلي النتيجة الطبيعية
عن طريق الدراسة والمقارنة وهنا تظهر فطنه الكشاف في تحليله للأمور والربط بينها ،
لهذا كله يجدر بالكشاف تتبع الأثر والاحتفاظ بة وتثبيته وقرأته واستنباط مدلوله.
ومن العبث أن اذكر هنا طريقه الكشف عن الأثر وتثبيته بوسائل محدودة إذ أن الموضوع
يعتمد أولا قبل كل شيء على صبر الكشاف وجله وتفحصه لكل ما يمر عليه بكل دقه
وعناية وبشروط الا تخدعه المظاهر وكذالك الحال بالنسبة لقراءة الأثر واستنباط مدلوله قد
يعتمد على هذه التجربة والخبرة ودراسة الأحول والاعتبارات المحيطة واعمل الفكر حتى
تصل إلي نتيجة واضحة منطقيه يقبلها العقل وتبررها الظروف.

حفظ الأثر وتثبيته :
إننا كثيرا ما نحتاج للرجوع إلي حفظ الأثر وتثبيته أو أن نتخذه أساسا للمقارنة وتستخدم
لذالك آلة التصوير الشمسي إذا كان الجسم صلبا أو بالرسم باليد على ورق شفاف بوضعه
على الأثر فوق لوح زجاج نصف شفاف أو بوضعه مباشر ه عليه ويجب العناية وعدم الضغط
على الأثر حتى لا يتلف وتضيع مدلولاته.
وإذا كان الجسم غير صلب فتكتب وصفا شاملا عنه ثم يصور إن أمكن أما إذا كان الأثر
مطبوعا على ارض طينية فيوخذ له قالب باستخدام الشمع المصور أو معجون الجبس
القص ثم يترك حتى يجمد

بعض النصائح.
أنه من الصعب أن نوضح
بالكتابة الأسس التي يقوم عليها فن الملاحظة و الاستنتاج إذ تكتسب
بالتمرين . ولذالك يمكن الاكتفاء ببعض النصائح لاقتفاء الأثر.

في الأماكن التي يصعب
فيها تبين الأثر كالأرض الصلدة أو المعشبة يحسن بالكشاف أن يقف على
الخطوات الأخيرة الظاهرة الأثر و أن يتابع ذالك الاتجاه بنظره مسافة 25
متراَ مثلاَ فيلاحظ ـ إذا كانت الأرض معشبة ـ أن العشب يبدو موطوءاَ في
مكان ما و إذا كانت الأرض صلبة يلاحظ
التغيير
في مواضع بعض الأحجار التي تبدو مبعثرة أو مهشمة و هذه العلامات الدقيقة
الفارقة تشكل بصورة متتالية أثرا َظاهراَ بينياَ و قد حدث لي مرة أن تبينت
آثار دراجة في طريق معبد لم يكن عليه آي أثر ظاهر و ذلك بواسطة الشمس
المشرقة التي كشفت لي خط مسير الدراجة فوق طبقة من الندى رقيقة كانت تغطى
الطريق ذلك الصباح و لو أنني ظللت واقفاَ أتفقد الأثر أمام قدمي لما
استطعت رؤية شيء بتاتاَ.

من البديهي أن ينظر
المبتدئون في تعلم فن اقتفاء الأثر إلى الأقدام العادية كلها نظرة واحدة
متشابها و أن يجدوا كبير المشقة في التمييز بينها. لذلك سأبين في ما يلي
التدابير التي يتوسل بها رجال الأمن في الهند لاقتفاء آثار المجرمين
الهاربين و التي يستفيد منها الكشافين كثيراَ و بخاصة في البلدان التي لم
تزل بعض سكانها يفضل الحفاء على انتعال الأحذية.

لقياس موطئ قدم الشخص الذي تتتبع أثاره أعتن
بملاحظة أصابع القدم و أوضاعها من الخط المستقيم الذي تريد. أو كانت الأرض
مليئة بآثار متعددة متباينة .

باستطاعة عريف الطليعة أن يختبر ذلك بنفسه
بأن يجعل كلاَ من كشافيه يرسم موطئ قدمه حافية على الأرض و يرى الفوارق
البينية التي تميز هذه الأقدام بعضها على بعض وبخاصة في ما يتعلق بخط
الأصابع
.

اقتفاء الاثر عند البدو و اهميته.
ولقد
تفرد العرب بشكل عام والبدو بشكل خاص بهذا العلم دون غيرهم من الأمم ولهم
في ذلك مهارة عجيبة، لا يكاد يجاريهم فيها أحد معتمدين على الفطنة، ودقة
الملاحظة والذكاء الفطري. واستطاعت المأثورات تخليد الوقائع بشكل يكاد
يرقى في بعض الأحيان إلى مستوى الأساطير والخوار
يحتل قصاصو الأثر
في البادية مكانة عالية لما يقدمونه من دور كبير في استقرار المجتمع
البدوي من خلال الكشف عن أسرار كل عمل أو فعل قد يلطخ به فاعله سمعة
العشيرة، وهناك قصاصون مشهورون يقوم البدو باستدعائهم لتتبع الأثر حين
تدعو الحاجة الى ذلك، وهم يتميزون بمهارات خاصة تمكنهم من أداء مهامهم
بنجاح، وهي خاصة تعتمد علي قوة الملاحظة، والموهبة المكتسبة والخبرة
والمتابعة المستمرة التي تبدأ منذ الصغر


إن تعلق البدوي الدائم بديرته
وارتباطه بعشيرته يدفعانه الى المحافظة على استمرارية الحياة بشكلها
الطبيعي للحيلولة دون تعكيرها، فالبدوي يتفحص ديرته ليل نهار، فإن لاحظ
أثراً غريبا تبعه حتى يكشف حقيقته، ومن هنا فإن قصاص الأثر، يعين الجهة
التي جاء منها صاحب الأثر، كما يعين الجهة التي اتجه إليها بعد ارتكابه
الجريمة


باعتبار أن البادية مقسمة إلى عشائر
ولكل عشيرة منطقتها، فإن الجهة التي يتجه اليها الأثر تساعد في حصر
المسؤولية بتلك لتبرئة ساحة بقية أفرادها. كما أن رمال الصحراء تختلف خاصة
في ألوانها من منطقة إلى أخرى، لذلك فإن تعلق ذرات من هذه الرمال في حذاء
صاحب الأثر تقوم دليلا على وجوده في تلك المنطقة


أهمية قص الأثر
عند البدو.
يعتبر قص الأثر من أهم الأساليب التي تؤدي إلى اكتشاف الكثير من الحوادث الغامضة في المجتمع البدوي،

ومن الأسباب التي زادت في أهمية قص الأثر ما يلي

1-طبيعة
الأرض الصحراوية: إذ من السهل أن تترك حركة الإنسان أو الحيوان مهما كانت
خفيفة أثرا واضحا على الأرض الصحراوية لأنها رملية بطبيعتها

2-
قلة السكان: إن قلة السكان في الصحراء يسهل ملاحظة أي أثر جديد فوقها كما يسهل ذلك على القصاص تتبع الأثر لمسافات بعيدة
3-
التخوف
من الأثر الغريب: إن البدوي حذر دائم الانتباه لما يدور حوله، وهو يهتم
بملاحظة الآثار الجديدة فوق أرض الصحراء، يدفعه ذلك الخوف من الخطر على
نفسه او على أفراد عشيرته أو الخوف على مواشيه

4- دفع الأخطار:كذلك يقوم البدوي بتتبع آثار الحيوانات المختلفة المفترسة كالضياع والذئاب من أجل القضاء لأنها تشكل خطرا على البدو ومواشيهم

5-
هواية
الصيد:إن البدوي صياد بالفطرة منذ أقدم العصور، وهو يفاخر أبناء عشيرته
بمهاراته في هذا الفن، ومن أجل ذلك يدقق في ملاحظة آثار حيوانات الصيد
كالغزلان والوعول والأرانب وغيرها، ثم يقوم بتتبع آثارها لحصر المنطقة
التي توجد فيها، وبعدها يختار الوقت المناسب لصيدها
.


نماذج من قص الأثر
تبدأ
مقدرة قص الأثر عادة بالتعرف إلى آثار أقدام الأهل والأصدقاء ثم أفراد
العشيرة، وبعدها تتدرج في التعرف إلى آثار أقدام الآخرين الأغراب، ومن هذه
الخاصية اشتهرت بعض العشائر بوجود عدد من أفرادها قد احترفوا هذا العمل
بعد مران طويل وصبر وتجلد... والحكايات في هذا المجال اكثر من أن تحصى
لكننا نذكر منها ما يلي


[size=21]يذكر أن أحد الأشخاص
سافر ليلا إلى مضارب فريق آخر من عشيرته بقصد زيارة فتاة يحبها، وحين
اقترب من البيوت تبعته الكلاب وتبعه أهل البيوت وبعدها رماهم بعدة طلقات
من بندقيته فتركوه وعادوا الى مضاربهم أما هو فغير حذاءه بحذاء آخر ثم ذهب
إلى عندهم من جهة أخرى مستفسرا عن أحوالهم فأعلموه بما حدث. وكان قد خبأ
الحذاء الأول الذي كان يستعمله أثناء ذلك. وبعد مرور سنة على الحادث، بدأ
يستعمل ذلك الحذاء، فتعرف أحد البدو على الحذاء وقال إن صاحب هذا الحذاء
هو الذي جاء منذ سنة، وقد خاف من ذلك وادعى بأنه اشترى الحذاء جديدا من
شخص لا يعرفه وقد بذل مجهوداً كبيرا حتى استطاع الإفلات
.
قص آثار الحيوانات

لا يجد قصاص الأثر صعوبة في معرفة أثر الحيوانات بأنواعها فبعض قصاصي الأثر يميز بين أنواع الحيوانات تمييزاً يدعو إلى الدهشة: فهم يميزون:

آ- أثر الجمل من أثر الناقة على أساس:

1-
أن قدم الجمل تنهب الأرض نهبا، بينما قدم الناقة تلامس الأرض بلطف، وأما الناقة الحامل فتكون مضربة بخطواتها.

ب- أما الأعور من الإبل فيميزه البدو سواء أكان جملا أم ناقة بناء على الأسس التالية:
1-
طريقة السير: إذ إنه يسير دون تمييز إلى الجهة التي تكون باتجاه العين العوراء، ولذلك فإنه يمكن أن يطأ الحجارة أو الشجر أو غيرها دون تمييز.

2-
طريقة الطعام: إذ إنه يأكل من جهة العين السليمة ولا يأكل من جهة العين العوراء.

د- أما بالنسبة للذئب فيميزون بين أثر الذئب أو الذئبة على أساس أن:

1-
قدم الذئبة أصغر من قدم الذئب.
ه-
ويميز البدو بين الغزال وهو في طريقه إلى المرعى، والغزال الذاهب إلى
النوم، وكذلك الأرنب بالتدقيق في أثر سيرهما، وتمييز حركات السير والسرعة،
وفيما إذا كان متثاقلا بسيره أم مرحاً سريعاً.

من هو الجفير..؟

الجفير هو قصاص الأثر أو متتبع الأثر .

إنه
بالمسمى العربي هو الشخص الذي يتقصى الأثر ... وهي هواية التعرف على آثار
أقدام الآخرين والتي تنتشر بين القبائل العربية وبالخصوص البدوية منها ...
وهي الصفة التي ينفرد بها سكان الصحراء الذين تنتشر مضاربهم في البراري
حيث الرمال الناعمة والسواحل المبتلة رمالها بماء البحر
.

كما
أن الجفير يعتمد عليه في تقصي اثار الماشية التي تملكها القبيلة في حالة
فقدانها في الصحراء ... بالإضافة إلى الاستعانة به في رحلات الصيد لدوره
الهام في تقصي اثار الطرائد.


[b]مواصفات الجفير

كان للجفير مواصفات خاصة منها ما حباه الله بها ومنها ما أكتسبه من الطبيعة ومنها ما تعلمة من الذين سبقوه في هذه المهنة

1-
فراسة العقل .
2-
قوة الملاحظة.
3-
الخيال الواسع.
4-
الصبر.
5-
الإلمام بالفروق بين الأثر.
6-
اللياقة البدنية العالية .

كيف كان يعمل الجفير..؟

أنطلق
أحد البدو قديما في صحراء قاحلة يبحث عن جماله الضائعة وهو في رحلة البحث
وجد أثرا للناقة وتمعن النظر في ذلك الأثر ثم قال :- هذه ناقة بعين واحدة
وهيه تحمل إمرأة حامل أو شيخا مسنا وهيه كذلك مقطوعة الذيل
.

كان
مجرد تخمين لذلك البدوي القديم وبعد فترة من الطريق تحقق من كل ما خمنة
حيث أنه وجد رجلا يبحث عن ناقة وإمرأة وقام البدوي بإكمال صفات الناقة
وماتحمل فإستغرب الرجل الأخر منه وطلب منه الذهاب الى مضاربة وهناك طلب من
الرجال الإمساك به ظنا منه بأنه سارق الناقة ولكنه قال بأن الناقة لم تسرق
فهية متجهة غربا بقيادة إمرأة حامل فكيف عرف هذا الرجل عن تلك المواصفات
!!!

2-
وجد العشب الذي أكلتة الناقة وهيه جالسة من جانب واحد مما جعلة يخمن بأن الجانب الأخر لم تره الناقة وذلك لفقدانها إحدى عينيها

3-
وجد أثر ليد غارسة في الرمل بجانب ركبة الناقة وهذا ما جعلة يخمن بأنها إمرأة حامل أو أنه شيخا مسنا .

4-
قال بأن الناقة لم تسرق لأنها كانت وحدها ولايوجد أي أثر لسارق

فلكم أن تتخيلوا ذكاء هذا الجفير .

كان الجفير عندما يرى أثرا للخيل أو ناقة وبعدها يجد الخطوات إتسعت من ثم يجد وقفة مفاجئة بإنغراس الخفوف وتحويل الإتجاة الى اليسار أو اليمين .
يخمن من ذلك بأن هذا الخيل مطارد وهذا سبب تسارع الخطوات وربما ظهر له شىء مفاجأ وهذا ما جعلة يقف بقوة ويغير إتجاهه.
كان الجفير إذا وجد أثر الجمل منغرسا فالرمال عرف بأن هذه الناقة محملة .
وكان يعرف من الأثر سرعة الناقة وكم مضى على أثرها .

العوامل المساعدة على الإبداع في هواية تقصي الأثر :-

توفر الوقت الكافي لممارسة هذه الهواية وذلك من خلال تواجد الرجل البدوي في الصحراء لحراسة ممتلكاته من الماشية أثناء فترة رعيها .

-
طبيعة المناطق البدوية الصحراوية التي يعيش فيها البدوي ونعمومة رمالها التي تساعد بشكل كبير على وضوح الآثر .

-
قلة المترددين على البيئة البدوية بجانب العدد المحدود لأفراد القبيلة الذي يشجع على التعرف والمقارنة والبحث .

-
سير معظم الناس ان لم يكون اغلبهم بدون نعل او حذاء .

العوامل التي ساعدت على اندثار هواية الجفير

-
التطور
الذي شهدته المنطقة والطفرة الحضارية .. بالإضافة إلى توفر أجهزة الشرطة
... بمعداتها المتطورة من مختبر جنائي ودليل البصمة ... فضلا عن الكلاب
البوليسية المدربة على تتبع رائحة المجرم أو الشخص المطلوب
.
-
توفر العديد من الأحذية ... ناهيك عن كثرة الأماكن والوسائل التي تكمن الفاعل من الهرب والإختباء .

انتظر الموضوع القادم ان شاء الله عن الدرس الثانى.





عدل سابقا من قبل [DM] في الأربعاء 27 أبريل 2011 - 22:36 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
[DM]

رائـــد
رائـــد



الـبلد :
التسجيل : 28/02/2011
عدد المساهمات : 979
معدل النشاط : 988
التقييم : 25
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: تعلم كيف تكون صياد محترف.(فن اقتفاء الاثر)   الأربعاء 27 أبريل 2011 - 22:07



اقتفاء الاثر عند القوات الخاصه.
[size=9]هناك قوات عسكرية خاصة تتخصص في
البقاء معزولة عن العالم لأيام طويلة من أجل الاحتفاظ بتفوقها على الخصم. ويحاول
الجنود الاحتراس اثناء تقدمهم خوفا من ترك آثار قد تكشف عن وجودهم أو السبيل
الذي قطعوه، ومن ذلك:

<li>1 و 2. قوات محملة بعدة الحرب قد تترك وراءها خدوشا على لحاء الأشجار
أو الغصون المكسورة اثناء مرورها من هناك.
</li><li>3. أوراق شجر التي تسقط على الأرض تتعفن من الجانب الذي يواجه التربة،
ولو وجدت مقلوبة يدل ذلك على أنها تحركت ربما بسبب مرور جنود عليها. بنفس
المنطق، قد تشي الحجارة المبعثرة بأن أحدا قد مر من فوقها.
</li><li>4، و 5، و6. آثار الأقدام تشير الى معلومات حول عدد الجنود المارين
و نوعية الأسلحة التي يحملونها. و إذا كان هناك أغصان متكسرة على الأرض أو
أعشاب بالية تغطي مساحات كبيرة فهذا يدل على انتشار أعداد كبيرة من القوات
في المنطقة.
</li>
[/size]







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

تعلم كيف تكون صياد محترف.(فن اقتفاء الاثر)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: القوات البرية - Land Force-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين