أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

فلسطين لفلسطين

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 فلسطين لفلسطين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جنرال السرايا

مســـاعد أول
مســـاعد أول



الـبلد :
العمر : 29
المهنة : مجاهد
التسجيل : 14/10/2010
عدد المساهمات : 506
معدل النشاط : 715
التقييم : 18
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: فلسطين لفلسطين    الثلاثاء 5 أبريل 2011 - 22:40

فلسطين لفلسطين

أولاد العثرة كبروا ،
ومقابر النوح جاهزة ،
اليتامى ، زرعوا الصفحات خطوات ،
وشبابيك الخريف تفتح لدخول الربيع إلى غرف المدارس علانية ،
الحارس نائم ،
والخيمة وطن وبسملة ،
طقوس تتبدل ،
وأجنحة للعيون اُستكملت،
صباح الخير
صباح الخير

***
زمن في منارة الاعتراف ،
والأنين يفصح عن أمجاد موزعة على الضفاف الأخرى ،
نزل برج الضوء ليكون ترابا ،
وليكون في الدعاء قرى متناثرة على بطاح الأمل ،
فلسطين انتهت من ترتيل أسفار الجروح ،
وزرعتها الأيام في سنيِّها أبجدية ،
الوداع توقف عن الرحيل ،
الرحيل ينبت ثغورا في تراب النظرات ،
عائدون :
حيث الوطن في قرنفلة ،
والقرنفلة التي قطفت ، نبتت في عطرها ،
وبقايا العطش أغرقه العطش بماء الرجوع ،
والانتظار ، عاد من الانتظار ليلقي التحية على وطن اسمه :
فلسطين.
***
أمها الأرض ،
وأمها السماء،
وأمها أبوها ،
وأبوها – هي أبو نفسها
ونفسها من مطر ، وعطر ، ومدار ..
قلبها رجع نهار إلى نهار ،
وبداية في البداية ...
قرابتها : كلمات من كلمات لا تولد من حروف ، ولا من نسق ..
وعائلتها : البراري ، المراعي ، الشموع .. كل الذين لم يولدوا من رحم ،
وكل الذين ينتظرون الميلاد ،
وكلُّ مَن ليس له أماً ،
وكلُّ مَنْ ليس له أباً ،
أما مَنْ ..
يقامرُ ، ويغامرُ و ويعرضُ مائدةً للجياع وللقديسين للبيع ، فهو طي هواه ..
من يتجرأ على اعتراض وجودها وهو عابر ظل ،
من يسأل ، ولا يتساءل عن المصير ،
ركبته الحماقة ،
فمثيلاتها قديسات ، لا يرهبهن خوف اعتلى ظهر الخائفين ،
ولا شجب أدمى حناجر المتسولين ،
ليس من ظهر ، أو من نظرة ، أو رغبة ،
من يعرضها في سوق النخاسين ،
ويقف إلى جانبها كسلعة خيش ،
كل ما في الأمر ، اختبار :
هي خارج الاختبارات
خارج المتاهات ،
واكتمل رونقها ، والراغبون في شرائها جُهّل ،
اختبار لمن تسول له نفسه ،
اختبار لمن يقبل أن يقف في سوق العرض ،
ويكشف أنه ليس من رحم ،
وليس أقل من ابن فراغ ،
وتجرأ على وضع ابنة السماء على طاولة التفاوض :
9528قبل الميلاد- 1948 - 1968- - 2001- 2025- 30052بعد الميلاد ..
أي زمن كان ، أو سيكون ،
أي وقت كانت فيه الخلائق أو ستكون ،
ابنة السماء ليست للبيع ،
هي ابتاعت نفسها ، وانتهى الأمر ،
واشترت نفسها ، لنفسها ، وانتهى الأمر ،
فلسطين لفلسطين ،
فلسطين لزيتونها ،
وزيتون فلسطين لفلسطين ،
وفلسطين لنجومها ،
لبحرها
لنقبها ،
لعكا
لحيفا
لرام الله
لغزة
لموسكو
لواشنطن
لباريس
لجوهانسبرغ
لـ........
فلسطين
للعالم
فمن معه أن يدفع ثمن العالم ،
فليدفع ثمن الشمس ،
ومن معه أن يدفع ثمن الشمس ،
فليدفع ثمن المجرة ،
ومن معه أن يدفع ثمن المجرة ،
فليبقَ هناك ولا يعود..
فلسطين لفلسطين
***
هل سألتَ النجوم كم سعرها ؟
وهل سألتَ القمر كم سعرها ؟
وهل سألتها كم سعرها ؟
هل نظرتَ في عينيها ؟
هل قابلتها ؟
هل تتجرأ أو حتى تقف إلى جانبها في المزاد؟
هل مددت يديك لتدفع ثمن الكعك في الأعياد ؟
ماذا فعلت؟
هل لديك ثمن السؤال ؟
لملم خزيك
وارحل ..
فلسطين لفلسطين

***
أيها الــ..
هل تعرف كم في جسمك خلية ؟
وهل تعرف كم في الفضاء نجمة؟
وهل تعرف كم في المحيطات قطرات ماء؟
عندما تعرف
ابق حيث أنت ولا تأتي ،
لأنك لست أي أحد ،
ولست من يبيع ويشتري ،
فلسطين لفلسطين
***
إن كنت من الذين يحكم بانقلاب،
أو جئت إلى القصر تجرك الكلاب ،
أو وصياً من قبل استعمار ،
أو مرائيا ،
أو مهانا،
أو دون ذاكرة ،
فلسطين تعلمك:
فلسطين لفلسطين .
***
قبل الخطوط الحمراء ،
بعد حدود الأرض ،
في دائرة العاطفة ،
في مجال اللانهاية ،
بعد خطوط القمع ،
وفي قلب ضمير الأم ،
تقيم فلسطين في فلسطين ،
***
فلسطين لفلسطين :
أينما ذهبت ومهما فعلت ،
وأي سلاح امتلكتَ : الوشاية ، النووي ، المدمر ،
الساحق ، الماحق ...
ومهما زينتَ وتزينت وتنكرت وتبرأت ،
فلسطين ليست قطاعا من خيانتك ،
وليس لها من ضميرك المحنط ،
وليس كيسا من هوانك ،
ليست لقادم من بعيد أو قريب ،
ولا للقادم من الاسيكموا أو الحبشة ،
أو لناجٍ من محرقة ،
ليست لمغن أو مطرب أو قديس ،
فلسطين ملك ترابها
ملك زيتونها
ملك سماها
ملك عنبها
و ملك الحب .
***
بعد حدود الدم ،
قبل حدود الأحلام ،
في دوائر الشجاعة ،
خارج الهم ،
في فسحة الأمل ،
فلسطين ثابت العدالة ،
خارج الأوطان ،
والقرارات ،
والبيانات ،
والرموز ،
فلسطين تتكلم بكل اللغات :
فلسطين لفلسطين .
***
معادلة تحل نفسها بنفسها ،
وتكشف أمام العالم أجمع ،
أن الحل الوحيد هي مَنْ تعرفه :
فلسطين لفلسطين .
***
تتحمل الظلم ،
تتجاوز ضرب الجلاد ،
تدمى ، ولا تصرخ ،
تفجع ، وتصبر ،
ليتعلم العالم :
أن فلسطين لفلسطين .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

فلسطين لفلسطين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: قسم فلسطين الحبيبة - Palestine Dedication-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين