أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

إسرائيل تجمد الانسحاب من قرية الغجر بعد سقوط حكومة الحريري

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 إسرائيل تجمد الانسحاب من قرية الغجر بعد سقوط حكومة الحريري

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
jwaillyy

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
المهنة : ____
المزاج : متفائل ... بحساب...
التسجيل : 07/04/2010
عدد المساهمات : 2758
معدل النشاط : 2546
التقييم : 21
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :



مُساهمةموضوع: إسرائيل تجمد الانسحاب من قرية الغجر بعد سقوط حكومة الحريري   الأربعاء 9 فبراير 2011 - 12:23




قال
مسؤول سياسي إسرائيلي إن إسرائيل جمدت تنفيذ خطة للانسحاب من القسم
الشمالي لقرية الغجر، في أعقاب سقوط الحكومة اللبنانية برئاسة سعد الحريري
وتشكيل حكومة جديدة يشارك فيها حزب الله، فيما نفت اليونيفيل تبليغها بأي
تغيير في موقف إسرائيل في شأن مسألة الانسحاب.



ونقل موقع "يديعوت أحرونوت" الإلكتروني، في 7
شباط/ فبراير، عن المسؤول السياسي الإسرائيلي قوله إن فكرة الانسحاب من
شمال الغجر كانت تهدف إلى "تعزيز المعتدلين وليس المتطرفين، واليوم فإن
تسليم الغجر إلى حكومة حزب الله أصبح مشكلة".



وأضاف: "يوجد في الجو توتر كبير ويجري حوار
مع الأمم المتحدة وقوات اليونيفيل حول الموضوع، ولم نتمكن في كانون الأول/
ديسمبر الماضي من توقع انعدام الاستقرار وأن يسقط حزب الله الحكومة"، وتابع
قائلا "لا نريد إعطاء هدايا لحكومة حزب الله".



وكان المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر
للشؤون السياسية والأمنية (الكابينيت) صدق قبل ثلاثة شهور على انسحاب الجيش
الإسرائيلي من القسم الشمالي من قرية الغجر المفتوح على الأراضي
اللبنانية.



ونص قرار الكابينيت في حينه على أن تُعدّ
وزارة الخارجية الإسرائيلية خطة، بالتعاون مع القوات الدولية في جنوب لبنان
(اليونيفيل)، من أجل تنفيذ الانسحاب وذلك في غضون 60 يوما من القرار.



لكن "يديعوت أحرونوت" أشارت إلى أنه لم يتم تنفيذ شيء في هذا السياق، وبعد ذلك سقطت حكومة الحريري ما أدى إلى تجميد الانسحاب.


وقال المسؤول الإسرائيلي إنه لا يتوقع حدوث
شيء في موضوع الغجر "قبل عودة الاستقرار النسبي إلى الشرق الأوسط، ولن يحدث
شيء قبل نشر التقرير بشأن اغتيال (رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق)
الحريري".



من جهته، قال المتحدث الرسمي باسم القوات
الدولية العاملة في جنوب لبنان، أندريا تيننتي، أنه لم يتم إخطار القوات
الدولية من قبل إسرائيل بأي تغيير في موقفها في شأن مسألة الانسحاب
الإسرائيلي من شمال الغجر، في القطاع الشرقي من جنوب لبنان.



وقال تيننتي: "موقفنا واضح جدا، وهو أن
إسرائيل مجبرة على الانسحاب .. والقوات الدولية منشغلة مع الطرفين على أساس
اقتراحها تسهيل انسحاب الجيش الاسرائيلي من المنطقة، وإن القوات الدولية
منذ إبلاغها، في تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، بقرار حكومة إسرائيل قبول
هذا الاقتراح واصلت مناقشات مكثفة مع الطرفين لتحقيق الانسحاب السريع
للقوات الإسرائيلية من هناك".



يشار إلى أن سكان الغجر يعارضون تقسيم
قريتهم ويصرون على أنها أرض سورية محتلة، وأن الانسحاب منها يجب أن يتم
سوية مع الانسحاب من هضبة الجولان.



لكن في أعقاب انسحاب الجيش الإسرائيلي من
جنوب لبنان في أيار/ مايو العام 2000 رسمت الأمم المتحدة خطا حدوديا جديدا
بين إسرائيل ولبنان يعرف ب"الخط الأزرق" الذي قسم الغجر إلى قسمين أحدهما
مفتوح على الأراضي اللبنانية والآخر على الأراضي الإسرائيلية.



وتشير التقديرات في وزارة الخارجية
الإسرائيلية إلى أن موضوع الغجر سيطرح مجددا على الكابينيت خلال الشهرين
المقبلين، ويتوقع أن يتم اتخاذ قرار بتجميد الانسحاب على ضوء التغيرات
السياسية في لبنان والوضع في مصر، إذ تعتبر إسرائيل أنه ينبغي في ظل هذه
الأوضاع أن يتم تعديل أجندتها.

http://www.sdarabia.com/preview_news.php?id=21461&cat=1
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

إسرائيل تجمد الانسحاب من قرية الغجر بعد سقوط حكومة الحريري

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الأخبـــار العسكريـــة - Military News-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين