أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

وثائق ويكييلكس

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 وثائق ويكييلكس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مصطفى محمد عبد الحليم

رقـــيب
رقـــيب



الـبلد :
العمر : 25
المهنة : طالب فى معهد خدمة اجتماعية
المزاج : مية مية
التسجيل : 25/12/2010
عدد المساهمات : 291
معدل النشاط : 422
التقييم : 3
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: وثائق ويكييلكس   الإثنين 27 ديسمبر 2010 - 16:32


ويكيليكس: الحكومة السورية وراء الهجوم على السفارات السكندينافية في قضية الرسوم الكاركتورية المسيئة للنبي (ص)







أشارت
مذكرة دبلوماسية اميركية نشرها موقع ويكيليكس ونقلتها صحيفة "افتنبوستن"
النروجية ان سوريا سهلت الهجمات على سفارات الدول الاسكندينافية في دمشق
خلال التظاهرات العنيفة التي جرت احتجاجا على الرسوم الكاريكاتورية للنبي
محمد مطلع 2006.

وافادت المذكرة ان رئيس الوزراء السوري محمد ناجي العطري "أوعز" قبل ايام
من اعمال العنف الى كبير مفتي سوريا ان يطلب من الائمة استخدام "عبارات
قاسية" في خطبة الجمعة "من دون تحديد سقف للكلام المستخدم".

وتاتي معلومات الدبلوماسية الاميركية من "احدى الشخصيات الدينية السنية
الاكثر نفوذا في دمشق" التي تم محو اسمها في الوثيقة المنشورة في
افتنبوستن.

واضاف رجل الدين الذي نقلت السفارة الاميركية كلامه ان "الحكومة السورية
افسحت المجال لاستمرار اعمال الشغب فترة مطولة, وعندما رأت ان +الرسالة
وصلت+ تحركت لوقفهم مهددة باستخدام العنف".

واضاف رجل الدين السني ان رسالة دمشق الى الغرب كانت "هذا ما ستنالونه ان اجزنا لديموقراطية حقيقية وتركنا الاسلاميين يقررون".

وفي الوقت نفسه، ارادت دمشق ان تظهر "للشارع الاسلامي" انها تحمي "كرامة الاسلام"، حسب المصدر نفسه.

في الرابع من شباط/فبراير 2006 احرق متظاهرون السفارة الدنماركية في دمشق
التي ضمت ممثليتي السويد وتشيلي، احتجاجا على نشر 12 رسما كاريكاتوريا
للنبي محمد في صحيفة دنماركية.

واستدعت الدنمارك سفيرها احتجاجا على الحماية الضعيفة التي امنتها السلطات السورية للسفارة.

وحصلت صحيفة افتنبوستن التي نشرت المذكرة المعنية على موقعها على مجمل
المذكرات ال250 الفا التي تملكها ويكيليكس بوسيلة مجهولة، من دون ابرام
اتفاق مع الموقع على غرار ما فعلت خمس صحف كبرى هي نيويورك تايمز وذي
غارديان ولوموند والبايس ودير شبيغل.

ويكيليكس: مسؤولون بريطانيون وأميركيون تواطؤوا لإخفاء كميات من القنابل العنقودية على الأراضي البريطانية







قالت
صحيفة غارديان البريطانية طبقا للبرقيات الدبلوماسية التي سربها موقع
ويكيليكس إن مسؤولين بريطانيين وأميركيين تواطؤوا لإخفاء كميات من القنابل
العنقودية المحرمة دوليا.

و طبقا لهذه البرقيات فإن وزير الخارجية البريطاني في الحكومة العمالية
السابقة ديفيد ميليباند، أقر خطة للالتفاف حول الاتفاقية الدولية لتحرم
القنابل العنقودية, والسماح للولايات المتحدة بإخفاء مخزونها من هذه
القنابل على الأراضي البريطانية.

يذكر أن الولايات المتحدة رفضت التوقيع على الاتفاقية الدولية لتحريم
القنابل العنقودية، لكن بريطانيا وقعت عليها. وكانت القوات الأميركية قد
استخدمت القنابل العنقودية في حربيها في العراق وأفغانستان، ووقع عدد كبير
من المدنيين ضحايا لتلك القنابل الفتاكة.

الجيش الأميركي قال إن القنابل العنقودية "مشروعة وتضفي ثقلا عسكريا
نوعيا"، ويريد أن يستمر في استخدامها وحفظها في قواعد بريطانية، بغض النظر
عن الحظر المفروض على هذا النوع من القنابل.

المسؤولون الحكوميون البريطانيون اقترحوا أن يتم إخفاء الاتفاق على إبقاء
القنابل العنقودية الأميركية على التراب البريطاني عن البرلمان، كي لا يؤثر
على تصويت البرلمان على توقيع بريطانيا الاتفاقية التي تحرم القنابل
العنقودية، لأن رئيس الوزراء السابق غوردون براون كان متحمسا ولدوافع
سياسية أن توقع بريطانيا على الاتفاقية.

البرقية التي يعود تاريخها إلى عام 2008 تظهر عدم ارتياح أميركي لاتفاقية تحريم القنابل العنقودية التي دعت إليها النرويج.
وكان الدبلوماسي الأميركي جون رود في البرنامج الأميركي لمراقبة التسلح قد
قال لمسؤول بريطاني -في وزارة الخارجية في محادثة ثنائية- إن بلاده لم ترتح
للاتفاقية التي تعرف بمشروع أوسلو.

وقد أدان الأميركيون الاتفاقية التي اعتبروها "غير عملية وغير بناءة" وحثوا
جميع الدول على عدم التوقيع عليها. أفغانستان فاجأت الولايات المتحدة
بالتوقيع على المعاهدة بعد أن كان الرئيس الافغاني حامد كرزاي قد وعد
الأميركيين بعدم التوقيع عليها.
ويكيليكس: أسبانيا عرقلت إنشاء مصنع لحمض النيتريك في ليبيا







كشفت
صحيفة "الباييس" الأسبانية عن وثائق جديدة لموقع "ويكيليكس" الإلكتروني
تفيد بأن الحكومة الإسبانية طلبت مساعدة الولايات المتحدة لإيجاد مبرر لعدم
سماحها لإحدى الشركات الأسبانية من اقامة مصنع لحمض النيتريك في ليبيا.

وكانت شركة "إسبيندنسا"، أحد فروع مؤسسة "تكنيكاس ريونيداس"، هي المسؤولة عن اقامة المصنع.

وطبقا لمصادر من داخل الشركة فإن الحكومة الإسبانية تذرعت في منعها للشركة
الأسبانية من تنفيذ المشروع بهجمات 11 سبتمبر/ أيلول 2001، والخوف من
استغلال الليبين المنشأة لتصنيع وقود لصواريخ سكود، القادرة على الوصول
لـ"إسرائيل".
ويكيليكس: ساركوزي امتعض من تذوق الأطعمة العربية التي قدمت له وأثار غضب السعوديين





قالت
برقية دبلوماسية أميركية سربها موقع ويكيليكس إن السعوديين شعروا بالإهانة
والامتعاض من احتمال قيام الرئيس الفرنسي نيكولاي ساركوزي باصطحاب خطيبته
عارضة الأزياء السابقة كارلا بروني معه في زيارته إلى السعودية قبل زواجه
منها.

وتقول البرقية إنه على الرغم من عدول ساركوزي في النهاية عن اصطحاب بروني
معه، إلا أن ذلك لم يخفف من وطأة الحنق السعودي عليه لعدم احترامه التقاليد
العربية والإسلامية التي تمنع سفر امرأة غير متزوجة مع رجل أجنبي عنها.

استنكاف
الزيارة التي اصطبغت بعدم الارتياح قبل أن تبدأ، لم تسر على ما يرام،
فزيارة ساركوزي شابها الكثير من المخالفات البروتوكولية والمطالب
"اللوجستية" غير المفهومة من الوفد المرافق له، وفق البرقية.

ورغم أن زيارة ساركوزي كانت رسمية هدفها توثيق علاقته بالعاهل السعودي
الملك عبد الله والتأكيد على أن المملكة هي في أعلى سلم أولويات سياسة
فرنسا في الشرق الأوسط، إلا أن البرقية تقول إنه استنكف عن تذوق الأطعمة
العربية التقليدية التي قدمت له ضمن البروتوكولات الرسمية وبدا متململا
خلال مراسم استقباله الرسمية، مما ولد مشاعر سلبية لدى السعوديين.

وتنقل البرقية تعليق أحد السعوديين بأن ساركوزي فشل في احتلال مكانة الرئيس الفرنسي السابق جاك شيراك في عيون السعوديين.

مندوب تسويق أكثر منه رئيس دولة
ورغم أن الصحافة السعودية أعطت حيزا كبيرا للزيارة وكانت تتبنى نبرة
إيجابية للغاية حولها، إلا أن برقية السفارة الأميركية قالت إنه ومن خلال
اتصالاتها مع السعوديين لمست استياء كبيرا من الطابع التجاري الذي حرص
ساركوزي على إضفائه على زيارته، حتى بدا وكأنه مندوب تسويق أكثر منه رئيس
دولة.

وفي نفس السياق تقول البرقية، إن ساركوزي حرص على أن قدم قائمة من 14 صفقة
مقترحة بإمكان الشركات الفرنسية أن تعقدها مع السعودية، وأن تلك القوائم
كانت جاهزة بالأسعار والخصومات التي من الممكن أن يناقشها ساركوزي مع
السعوديين.

وتذكر صحيفة غارديان أن ساركوزي معروف بصفاقته، ففي زيارته إلى المغرب عام
2007 أظهرت إحدى الصور جلوسه وهو يضع رجلا فوق رجل ونعل حذائه موجه إلى وجه
العاهل المغربي الملك محمد السادس، وهو أمر يعتبر غير لائق في التقاليد
العربية والإسلامية.












ويكيليكس: العرب لن يستطيعوا الانضمام للولايات المتحدة في تحالف ضد إيران خوفا من انتقامها







في
هذه الوثيقة تنقل السفيرة الأمريكية في القاهرة في لقاء جمع وفداً
أمريكياً برئاسة السيناتور جون كيري مع الرئيس المصري حسني مبارك معلومات
عن اللقاء, وتقول أن مبارك وصف الإيرانيين بالكذابين وانهم يدعمون
الإرهاب, وأن العرب لا يمكنهم الانظمام إلى تحالف رسمي بقيادة الولايات
المتحدة ضد الإيرانيين خوفاً من انتقامهم ويرد في البرقية عرض الرئيس
مبارك على المالكي تدريب القوات العراقية واعطاءه لرقم هاتفه غير أن
القيادة العراقية تجاهلت ذلك.
ويكيليكس: الرئيس الجديد لمصر قد يتبنى خطاباً معادياً للأمريكيين حتي يثبت للشارع المصري وطنيته







تتناول
البرقية التالية مستقبل كرسي الرئاسة المصرية بعد مبارك, من هم الأشخاص
المحتملون كخلفاء لمبارك وما هي وجهات الرأي حول هؤلاء الخلفاء المحتملون,
ويقول السفير ريتشاردوني أن كثيراً من صفوة المصريين يرون في خلافة جمال
لوالده مسألة إيجابية لأنه سيضمن استمرار مصالحهم السياسية. كما أن جمال هو
الشخص الوحيد الذي يمكن تداول الحديث حول اسمه كخليفة محتمل بشكل أكبر من
أي مرشح آخر لأن ولاءه للرئيس مبارك وللخط العام لسياسته يعتبر "أمراً
مفروغاً منه" حسبما يقول ريتشاردوني. غير أنه يعود ويقول أن الرئيس التالي
لمصر مهما يكن فإنه سيكون أضعف سياسياً من مبارك وهو ما قد سيدفعه لتبني
"خطاباً معادياً للأمريكيين حتي يثبت للشارع المصري وطنيته".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
algerien mig

عمـــيد
عمـــيد



الـبلد :
المهنة : طالب
المزاج : معاك يا الخضرة ديري حالة
التسجيل : 31/03/2010
عدد المساهمات : 1584
معدل النشاط : 1511
التقييم : -9
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: وثائق ويكييلكس   الإثنين 27 ديسمبر 2010 - 16:36

كذبة كبيرة لحاجة في نفس يعقوب
بالتوفيق لسوريا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مصطفى محمد عبد الحليم

رقـــيب
رقـــيب



الـبلد :
العمر : 25
المهنة : طالب فى معهد خدمة اجتماعية
المزاج : مية مية
التسجيل : 25/12/2010
عدد المساهمات : 291
معدل النشاط : 422
التقييم : 3
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: وثائق ويكييلكس   الإثنين 27 ديسمبر 2010 - 17:22

السلام عليكم هذا هو الموقع لوعايز تتاكدويكيليكس بالعربي | خفايا وأسرار السياسة العالمية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مصطفى محمد عبد الحليم

رقـــيب
رقـــيب



الـبلد :
العمر : 25
المهنة : طالب فى معهد خدمة اجتماعية
المزاج : مية مية
التسجيل : 25/12/2010
عدد المساهمات : 291
معدل النشاط : 422
التقييم : 3
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: وثائق ويكييلكس   الإثنين 27 ديسمبر 2010 - 17:37


ويكيليكس: مصر لديها خلايا نائمة في إيران وسوف تستمر في "تجنيد العملاء الذين يفعلون كل ما يطلب منهم"







■ مسئول أمني مصري رفيع المستوى: مصر لديها خلايا نائمة في إيران وسوف تستمر في "تجنيد العملاء الذين يفعلون كل ما يطلب منهم"
■ أولويات مصر في الملف الفلسطيني: إضعاف حماس ودعم عباس
■ دعم حكومة المالكي أفضل وسيلة للقضاء على النفوذ الإيراني
■ الرئيس مبارك أقنع الملك عبد الله عاهل السعودية بـ"عدم البحث عن رجل آخر" والاستمرار في دعم المالكي
■ مسئول أمني مصري رفيع المستوى يتفاخر أمام باتريوس بأن مصر هي من أضعفت حماس بقطع المال والسلاح عنها
■ مسئول أمني مصري رفيع المستوى يطلب من باتريوس عدم الانسحاب من العراق "لأن ذلك سيقوي النفوذ الإيراني"
■ مسئول أمني مصري رفيع المستوى: الضغط على حماس بقطع السلاح، وعلى إيران
بالخلايا المصرية، وعلى حزب الله بدعم الحريري، وعلى سوريا سيجبر كل هذه
الأطراف على اتخاذ "مواقف أكثر مرونة"

نص الوثيقة بالغة العربية:

السفارة الأمريكية في مصر
الصراع العربي الإسرائيلي
سري
الموضوع: مقابلة الجنرال ديفيد باتريوس، قائد القوات الأمريكية والدولية في أفغانستان والعراق مع مسئول أمني مصري رفيع المستوى
المرسل: السفيرة مارجريت سكوبي

1- النقاط الرئيسية:
- تمت المقابلة في 29 يونيو بين الجنرال باتريوس، ومسئول أمني مصري رفيع
المستوى. كان موضوع المقابلة هو استعراض وجهة نظر المسئول الأمني المصري
فيما يخص كل من العراق، وإيران والجهود المبذولة بشأن إتمام المصالحة
الفلسطينية - الفلسطينية.
- فيما يخص العراق، وصف المسئول الأمني المصري رفيع المستوى موقف القادة
العرب بأنه "موقف جديد" ينطوي على دعم لرئيس الوزراء العراقي نوري المالكي،
وذلك بعد ما حدث في الانتخابات الإيرانية، كما أكد أن خطة مصر هي زيادة
التعاون مع الحكومة العراقية.
- يعتقد المسئول المصري رفيع المستوى أن الانتخابات الإيرانية، وهزيمة حزب
الله في الانتخابات اللبنانية فرصة جيدة لتقليل التدخل الإيراني في
المنطقة، بما في ذلك تحسين علاقة سوريا بالعالم العربي.
- على صعيد المصالحة الفلسطينية الفلسطينية، كان المسئول المصري رفيع
متشائما ويظن أنه من الصعوبة الوصول لاتفاق، إلا أنه وعد بأن مصر "لن تيأس"
وستستمر في جهودها للتقليل من سطوة حماس، بما في ذلك منع المال والسلاح من
الدخول إلى غزة.

ويكيليكس: مصر تلقت عرضاً بالحصول على أسلحة نووية لكن حسني مبارك رفض







يتواصل
سيل الوثائق التي تكشف عنها ويكيليكس بصفة يومية, وفي وثيقة سرية كشف عنها
اليوم الاثنين ونشرت بالتزامن في جريدة الغارديان البريطانية وموقع
ويكيليكس تكشف الوثيقة إنه قد عرض على مصر عقب انهيار الاتحاد السوفييتي
شراء أسلحة نووية ومواد وخبرة تصنيع من علماء نوويين في السوق السوداء، إلا
أن الرئيس المصري حسني مبارك قد رفض هذا العرض.

والمصدر هنا ـ كما تقول البرقية الأمريكية المؤرخة في 2009-05-13 ـ هو
المندوب المصري في الأمم المتحدة ماجد عبد العزيز الذي كشف الموضوع لروز
جوتيمولير المندوبة الأمريكية في "محادثات كبح التسلح النووي" في حديث
بينهما ذُكر في البرقية الأمريكية فيما يبدو أنه " محاولة من جانب عبد
العزيز لتصوير مصر كعضو مسؤول في المجتمع الدولي."

وتقول صحيفة الجارديان إن مبارك رفض ذلك العرض، غير أن ما يثير التساؤلات
في هذا الموضوع يدور حول المبيعات التي قامت بها تلك الدول أو الجماعات في
خضم الفوضى التي سادت روسيا وجمهوريات الاتحاد السوفييت سابقا في اوائل
التسعينيات.

وتضيف الجارديان "إن الموضوع أثير أثناء محادثات حول إقامة منطقة خالية من
الأسلحة النووية في الشرق الأوسط وهي من اولويات وزارة الخارجية المصرية.

وتقول الصحيفة إن عبد العزيز قد رفض التعليق على فحوى الوثيقة كما أن البرقية لا تبين من الذي قام بالعرض.

غير أن الوثيقة تشير إلى أن جوتيمولير كانت قد سألت عبد العزيز عن مصدره في
هذه المعلومات فأجابها بأنه كان في موسكو في ذلك الوقت وكان على علم شخصي
ومباشر بذلك".

غير أن الجارديان في متابعتها لهذا الموضوع حول مصدر هذه العرض تنقل عن
ماريا روست روبلي الخبيرة في تاريخ البرنامج النووي المصري والمحاضرة في
جامعة أوكلاند تقول إنها علمت من ثلاثة مصادر وثيقة الاطلاع (دبلوماسي مصري
سابق وضابط جيش وعالم نووي) أن جهات "وليس دولا" تقدمت بالعرض من جمهورية
سوفييتية سابقة لم يذكر اسمها حيث حاولت بيع مواد انشطارية وتقنية لمصر.

وتنقل الجارديان عن روبلي مؤلفة بحث "معايير عدم الانتشار النووي" وهي
دراسة حول أسباب لجوء بعض الدول إلى خيار الانضباط النووي" قولها إن "مبارك
رفض، وهو شديد الحذر حتى في مسألة الطاقة النووية، وإنه ألغى كل خطط
الحكومة بعد تشيرنوبيل".

ويكيليكس: إيران حاولت تجنيد بدو سيناء من أجل تهريب أسلحة لغزة






ويكيليكس: إخوة بوتفليقة وراء تفشى الفساد فى الجزائر وبوتفليقة مريض بالسرطان







كشفت
وثائق دبلوماسية أمريكية نشرها موقع "ويكيليكس" عبر الجريدة الأسبانية
"الباييس" عن فحوى المحادثات المختلفة التى جمعت بين السفير الأمريكى
بالجزائر وصحفيين بالجزائر حول فشل نظام الحكم فى الجزائر وتفشى الفساد فى
البلد، حتى وصل إلى أشقاء الرئيس الجزائرى "عبد العزيز بوتفليقة" بالإضافة
إلى تهديد انقسام قيادة الجيش الذى يهدد استقرار البلاد.

وقال "بيرنارد باخوليه"، السفير الفرنسى فى الجزائر، لنظيره الأمريكى روبرت
فورد، إن "الفساد بلغ مستوى متقدما، حيث وصل إلى داخل الجيش ووصل إلى قمة
الهرم"، أى إخوة بوتفليقة المتورطين فى فضيحة فساد فى بنك "خليفة".

هذه الوثائق المرسلة خلال سفارة الولايات المتحدة الأمريكية فى الجزائر
للدولة نفسها، ليست فقط تنقل وجهة نظر الدبلوماسيين الأمريكيين، ولكن أيضا
وجهة نظر "باجوليه" الخبير الفرنسى فى الجزائر، وهو الآن منسق المخابرات
الفرنسية.

وقال باجوليه إن "الجزائر ليس لديها ما يجعل جارها يحسدها على الفساد، ولكن
نظامها السياسى مختلف عن المغرب، ليس فقط لأنها جمهورية، ولكن لأن السلطة
تقع على كاهل رئيس الدولة فقط مما أدى إلى انقسام الجيش، وهذه الازدواجية
فى السلطة تنشئ نوعا من الشلل فى استقرار البلد".

وأضاف أن فى بعض الأحيان الجيش، يتآمر مع المدنيين ضد بوتفليقة نفسه.

وتعتقد مصادر من الولايات المتحدة الأمريكية أنه لابد من إعادة سيطرة
بوتفليقة على الجيش الذى يؤثر بالسلب على البلد وراء الكواليس، مشيرة إلى
أنه الشخصية الرئيسية لضمان السيطرة على النظام، كما أن الجنرال "توفيق
ميدينى" رئيس المخابرات الجزائرية على علم بمشكلة الفساد، لافتة إلى أن
الحالة الصحية لبوتفليقة ليست على ما يرام مما يؤثر بالسلب على الجزائر.

وقال السفير فورد فى ديسمبر 2007 إن النظام الجزائرى يبدو "هشّاً" من أى وقت مضى، حيث أصبح يعانى من الفساد والانقسامات فى الجيش".

وأعرب الفرنسى "باجوليه" عن نفس رأى فورد، مضيفا أن "الحكومة الفرنسية تشعر
بالقلق، لأن الجزائر تتجه تدريجيا إلى المزيد من عدم الاستقرار، ولكن لا
يوجد بديل يفوق بوتفليقة الذى سيحكم البلاد حتى 2014.

وتبعا لوثيقة أخرى سربها موقع " ويكيليكس"، واستنادا إلى حديث الوزير
الجزائري السابق سعيد السعدي والذي يعمل أيضا كطبيب، فإن الرئيس الجزائري
بوتفليقة يعاني من سرطان المعدة, وأن نظام الحكم بات مهددا، وفق ما دار في
حديث السعدي إلى السفير الأمريكي روبرت فورد.
ويكيليكس: الجزائر أحبطت هجوماً لاغتيال كونداليزا رايس







كشفت
احدى الوثائق الامريكية التي سربها موقع "ويكيليكس" ان اجهزة الامن
الجزائرية احبطت محاولة لاغتيال وزيرة الخارجية الامريكية السابقة
كوندوليزا رايس خلال زيارتها للجزائر في سبتمبر/ايلول 2008.

ونقلت صحيفة "لوس انجلوس تايمز" عن احدى المراسلات السرية المتبادلة بين
السفارة الامريكية في الجزائر ووزارة الخارجية الامريكية اشادتها بمدى
التعاون بين الجزائر والولايات المتحدة في مجال مكافحة الارهاب.

واشارت البرقية الى الضربات التي وجهتها الأجهزة الأمنية الجزائرية
للجماعات المسلحة بقتلها واعتقالها 19 من أعضائها البارزين بينهم أمراء،
وعثورها على العديد من المخابئ ومخازن الأسلحة.

ووصفت الوثيقة نفسها الجزائر بكونها أقرب حليف للولايات المتحدة في مجال
مكافحة الإرهاب في شمال إفريقيا، وقال السفير الأمريكي في الجزائر ديفيد
برس في برقية سرية مؤرخة في 6 يناير/كانون الثاني من العام الجاري "لا يوجد
بلد أكثر أهمية من الجزائر في مكافحة تنظيم القاعدة في منطقة الساحل
والمغرب العربي".

وجاءت تعليقات بيرس بعد لقائه مسؤولا كبيرا من وزارة الخارجية الجزائرية مطلع العام الجاري.

ونقل الأخير للسفير "الاستياء العميق" للرئيس عبد العزيز بوتفليقة من إدراج
الجزائر ضمن قائمة البلدان التي تنفذ بحق مواطنيها إجراءات تفتيش صارمة في
المطارات الأمريكية، خصوصا في ظل استمرار التعاون بين البلدين في المجال
الأمني.

وبناء على ذلك أوصى بيرس بضرورة رفع مستوى التعاون الأمني مع الجزائر الى
أعلى المستويات، بما في ذلك تزويد الجزائر بآخر أنظمة تحديد البصمات وأجهزة
الاتصال اللاسلكية.
ويكيليكس:
السعودية تتخوف من صفقة كبرى بين إيران والولايات المتحدة ودول الخليج قد
تسمح بتمركز أسلحة نووية في المنطقة لردع الإيرانيين







كشفت
برقية نشرها موقع ويكيليكس مؤخراً حول امكانية اقدام دول الخليج على
التسلح النووي في حال أقدمت إيران على امتلاك أسلحة نووية, وقالت البرقية
التي لخصت لقاءا جمع وكيل وزارة الخارجية السعودية الأمير تركي الكبير
وكلاً من سفيري هولندا وروسيا والملحق العسكري الأمريكي في الرياض أن الدول
في المنطقة ستسعى "إلى أن تفعل الشيء نفسه" فيما لو حاولت إيران امتلاك
أسلحة نووية, أو أنها ستسمح "بتمركز أسلحة نووية في منطقة الخليج لتكون
بمثابة رادع للإيرانيين".

وكشف اللقاء المدون في البرقية المؤرخة في 27 يناير 2009 عن مخاوف
السعوديين من أن تتوصل الولايات المتحدة إلى عقد صفقة كبرى مع إيران تكون
على حساب دول المنطقة ودون علمها.

النص الكامل للوثيقة:

ويكيليكس: إسرائيل شعرت بالقلق على مستقبل برويز مشرف وتعتقد أن دول الخليج لا تجيد التعامل مع التجهيزات العسكرية التي بحوزتها







كشفت
وثائق جديدة نشرها موقع ويكيليكس ما كان يدور بين تل أبيب وواشنطن حول عدد
من القضايا، من بين تلك الوثائق رسالة مؤرخة في 31 أغسطس 2007 أرسلها
السفير الأمريكي في تل أبيب إلى وزارة الخارجية الأمريكية، وهي عبارة عن
تقرير حول أول لقاء جمع رئيس جهاز المخابرات الاسرائيلي (الموساد) السابق
مائير داجان بوكيل وزارة الخارجية الأمريكية.

وفيما يلي نص الرسالة:
في
الاجتماع الذي عقد في 18 أغسطس شكر رئيس جهاز الموساد الاسرائيلي مائير
داجان مساعد وزيرة الخارجية الأمريكية بورنز على الدعم الأمريكي لاسرائيل
حيث تم قبلها بيوم واحد توقيع مساعدات عسكرية بلغت قيمتها 30 مليار دولار
كمساعدات عسكرية لاسرائيل للفترة من 2008 – 2018.

ملخص
طرح داجان خلال الاجتماع رؤيته لقضايا الشرق الأوسط، وباكستان وتركيا،
مشيرا إلى أن ما يشغل بال اسرائيل بالدرجة الأولى هو مصير الرئيس
الباكستاني برويز مشرف، يليها القضية الايرانية وكيفية إجبار ايران على
تغيير سلوكها، ثم بعد ذلك تأتي تركيا ومصر والأردن وسوريا ولبنان، حيث
اعتبر داجان أن هذه الدول تعيش حالة عدم استقرار في انتظار مستقبل مجهول.

وحاول داجان معرفة بعض التفاصيل عن المساعدات العسكرية الأمريكية لدول
الخليج، محذرا من أنها قد لا تستطيع استيعاب مساعدات ضخمة، ملمحا في الوقت
نفسه إلى تأييده لسياسة واشنطن تجاه دول الخليج فيما يتعلق بمواجهة مباشرة
مع ايران.

وعرض داجان استراتيجية اسرائيل التي تعتمد على خمسة أسس، محذرا من برنامج
ايران النووي، وشدد داجان على أن الاقتصاد الايراني هش وضعيف، مشيرا إلى
ضرورة زيادة الجهود الموجهه لدعم الجماعات والأقليات التي تسعى لقلب نظام
الحكم في ايران. وحثنا داجان على توخي الحذر فيما يتعلق بتقديم مساعدات
لحكومة فؤاد السنيورة في لبنان، مشيرا إلى الجهود السورية والإيرانية
للاطاحة بالحكومة اللبنانية.

ووصف بورنز المساعدات العسكرية الأمريكية بأنها دليل ملموس على التزام
الولايات المتحدة تجاه اسرائيل ، مشددا على أن أمريكا تساعد جميع اصدقائها
بما فيهم العرب في منطقة الشرق الأوسط، كما أنها ستبقى منخرطة في المنطقة
لفترة طويلة. ووضح بورنز جهود واشنطن في دعم حكومتي قرضاي و مشرف حيث أنهما
يواجهان معارضة داخلية من طالبان والقاعدة، وشرح بونرز قائلا إن الحوارات
الأمنية مع دول الخليج تأتي في إطار دعم تلك الدول في مواجهة الخطر
الإيراني.

كما عرض المسؤول الأمريكي جهود الولايات المتحدة لعزل ايران وزيادة الضغط
عليها مشددا على أن واشنطن تركز في الوقت الحالي على الجهود الدبلوماسية.
وأشار إلى تطلع الولايات المتحدة إلى التشاور مع اسرائيل فيما يتعلق
بالحكومة اللبنانية.
نهاية المخلص.

المساعدات الأمنية والعسكرية لاسرائيل
اعتبر داجان أن المساعدات العسكرية الأمريكية لم تكن لتأتي في وقت أفضل من
ذلك، مشددا على تقدير تل أبيب للدعم الأمريكي. واتفق معه مسؤول الخارجية
الأمريكية بورنز فيما يتعلق بالتوقيت، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة
واسرائيل والدول الحليفة لهم يواجهون مخاطر متعددة حول العالم، فمنطقة
الشرق الأوسط منطقة خطرة للغاية. لافتا إلى أن تلك المساعدات دليلا قويا
على أن الولايات المتحدة ملتزمة بأمن حلفائها وعلى استعداد لتلبية مطالبهم.
وذكر مسؤول الخارجية الأمريكية أن الشرق الأوسط في الوقت الحالي يأتي في
صميم المصالح الأمريكية.

ولأن مصر تقوم بدور مهم في المنطقة، فإن الولايات المتحدة ملتزمة بتجديد
مساعداتها العسكرية للقاهرة. وذكر أن معظم تلك الأنظمة والأدوات التي يتم
تقديمها لمصر وغيرها من الدول العربية يتم استبدالها بما كانت تلك الدول قد
حصلت عليه في الماضي.

يقول داجان إن اسرائيل ترى نفسها وسط مناخ محيط يتغير بسرعة كبيرة في منطقة
تتأثر فيها البلدان ببعضها بشكل كبير جدا. وعبر داجان عن قلقه تجاه مصير
الرئيس الباكستاني، متسائلا إلى متى سيستطيع البقاء، يقول داجان "إن الرئيس
الباكستاني يواجه مشكلات كبيرة وضخمة مع الميليشيات، وربما ينتهي المطاف
بقدرات باكستان النووية إلى أيدي نظام حكم اسلامي".

وبالتحول للشأن الإيراني ، يقول داجان إن إيران تمر بمرحلة انتقالية. فهناك
جدل حول القيادة بين رفسنجاني وأحمدي نجاد وبين مؤيدي كل منهم. إن حالة
عدم الاستقرار في ايران ترجع إلى التضخم والتوترات العرقية بين الأقليات.
وهو ما قال عنه داجان "الفرصة المناسبة لاسرائيل وأمريكا لاحداث تغيير في
الواقع الايراني".

يقول رئيس الموساد الإسرائيلي إن دول الخليج والسعودية لديها مخاوف كبيرة
من تنامي الدور الايراني وتأثيرها عليهم. فهم يقومون باتخاذ اجراءات
احترازية عبر زيادة قدراتهم العسكرية.

وفيما يتتعلق بالحوار الأمني مع الدول الخليجية، حذر داجان من عدم قدرة تلك
الدول على التعامل مع النظم العسكرية التي سيحصلون عليها، ويقول داجان
:"إنهم لا يستخدمون تلك الأسلحة بشكل فعال".

قال داجان إن الأردن نجحت في القضاء على تهديدات الاخوان المسلمين وحماس،
بينما تصارع مصر من أجل الحصول على إجابة لسؤال "من سيخلف مبارك"؟ ويرى
داجان أنه لا أمل للفلسطينيين، وإذا نظرت اسرائيل لسوريا ولبنان فلن تجد
إلا حالة من الإضطراب وعدم الاستقرار. وينظر داجان إلى أبعد من تلك المنطقة
ليرى الاسلاميين وقد أصبحوا أصحاب شأن عظيم في تركيا، أما تساؤله حول ما
يجري في تركيا فهو "كم من الوقت سيبقى الجيش التركي على قناعته بأنه حامي
العلمانية التركية؟.

ويرى داجان إنه إذا كانت الدول المجاورة لاسرائيل تعيش حالة من عدم
الاستقرار، فإنه من الخطر أن تلعب روسيا دوراً في منتهى السلبية في
المنطقة. وقال إن كل تلك القضايا يجب طرحها ومناقشتها دوليا فلا يمكن
التعامل معها كل على حده.

يعود داجان للأردن لضرب مثال لتوضيح كلامه، فيقول إن هناك حوالي مليون
عراقي يعيشون في الأردن كلاجئين وقد يؤدي وجودهم بهذا الشكل إلى تغيير
المجتمع الأردني، وإجباره على بدء علاقة جديدة مع السعودية، ودلل داجان على
كلامه بقيام العاهل السعودي الملك عبد الله بزيارة عمان وهو ما يعني وجود
تفاهم كبير بين السعوديين والأردنيين.

الحوار الأمني مع الدول الخليجية
بالعودة إلى موضوع الحوار الامني مع دول الخليج، قال داجان إنه على قناعة
بأن تطوير القدرات العسكرية لتلك الدول هو التوجه الصحيح خاصة مع وجود
الكثير من المخاوف لديهم تجاه الدور الايراني ، فمثل هذا الالتزام الأمريكي
يعد أحد دعائم الاستقرار في المنطقة.

وعبر داجان عن عدم اعتراضه على قيام الولايات المتحدة بمساعدة حلفائها
العرب، ومع ذلك أبدى داجان قلقه تجاه سياسات بعض تلك الدول، خاصة فيما
يتعلق بالعلاقة مع سوريا وايران.

وأضاف داجان أنه إذا كان على تلك الدول الاختيار بين الولايات المتحدة
وفرنسا كمورد للنظام الدفاعي والأدوات العسكرية، فهو يفضل أن يكون الاختيار
هو الولايات المتحدة، حيث أن ذلك من شأنه أن يزيد ارتباط تلك الدول
بواشنطن.

لقد بدأ داجان حديثه عن ايران بالقول إن كل من الولايات المتحدة واسرائيل
لديهما جدول زمني مختلف حول قدرة ايران على امتلاك أسلحة نووية. وقال داجان
إن الجدول الزمني الذي وضعته وكالة الطاقة الذرية الإسرائيلية يعتمد على
عوامل تقنية بطبيعة الحال، بينما يعتمد الموساد في جدوله الزمني على عوامل
أخرى، منها اصرار النظام الايراني على تحقيق نجاح في برنامجه النووي.

وعلى الرغم من قناعة داجان بأنه لازال هناك متسع من الوقت للوصول لحل في
الملف الإيراني، إلا أنه شدد على أن ايران تسير بوتيرة سريعة في جهودها
لامتلاك سلاح نووي.

وشدد داجان على وجود نقاط ضعف ايرانية يمكن استخدامها في جهود وقف البرنامج
النووي الايراني ، وبحسب معلوماته، فإن حجم البطالة يتجاوز 30% من إجمالي
عدد الايرانيين، بينما تبلغ في مدن وقرى معينة 50% خاصة في المرحلة العمرية
بين 17 و 30 عام. كما بلغ معدل التضخم أكثر من 40%، بينما يتزايد الغضب
الشعبي تجاه الحكومة بسبب دعم حماس، معتبرين أنه يجب على حكومتهم أن تستثمر
اموالها داخل ايران.

ويقول داجان إن الوضع الاقتصادي الإيراني يمر بمرحلة صعبة للغاية تضع
القادة الايرانيين في أزمة حقيقية، مضيفا بالقول إن الأقليات الدينية في
إيران بدأت تطل برؤوسها وعلى استعداد للجوء للعنف.

وكرر داجان ضرورة الحاجة باحداث اضطرابات في ايران من الداخل من خلال
التواصل مع الشعب الإيراني مباشرة. وقال إن إذاعة صوت أمريكا تقوم بدور
مهم، ولكن دورها لا يمنع ضرورة وجود إذاعات أخرى تتحدث الفارسية.

ويرى داجان أن التعاون مع دول الخليج مهم ولكن يجب أيضا إشراك دول اخرى مثل
اذربيجان ودول اخرى تقع الى الشمال من ايران لتكثيف الضغط عليها.

باكستان: اسرائيل قلقة على مشرف
فيما يتعلق بباكستان يرى داجان أن الرئيس برويز مشرف يفقد السيطرة شيئا
فشيئا إلى جانب أن شركائه الحاليين في الحكومه قد يمثلون خطرا وتهديدا عليه
في المستقبل، وعبر داجان عن ملاحظته تزايد محاولات التخلص من مشرف ما دفعه
للتساؤل "هل سينجو في المرة القادمة"؟ من جهته عبر بورنز على حقيقة أن
منطقة جنوب آسيا تمثل أهمية خاصة بالنسبة للسياسية الخارجية الأمريكية منذ
الحادي عشر من سبتمبر، وأكد على استمرار دعم الولايات المتحدة للرئيس
الباكستاني وتوسيع قدراته العسكرية، كما تعمل واشنطن على حث الجانبين
الباكستاني والأفغاني للتعاون عسكرياً.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

وثائق ويكييلكس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: مواضيع عسكرية عامة - General Topics-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين