أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

صاروخ جديد مضاد للدبابات يمثل تهديدا جديدا من غزة

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 صاروخ جديد مضاد للدبابات يمثل تهديدا جديدا من غزة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الدرع المصرى

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 14/06/2010
عدد المساهمات : 5977
معدل النشاط : 6723
التقييم : 438
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: صاروخ جديد مضاد للدبابات يمثل تهديدا جديدا من غزة   الأربعاء 22 ديسمبر 2010 - 13:45





قال رئيس الاركان الاسرائيلي يوم الثلاثاء ان نشطاء في غزة استخدموا
صاروخا روسيا متطورا ضد دبابة اسرائيلية هذا الشهر مما يظهر مدى تحسين
الاسلحة المهربة للقدرات القتالية للفلسطينيين. جاء
كشف اللفتنانت جنرال جابي اشكينازي للهجوم الخارق للدروع عقب تقرير لصحيفة
اسرائيلية عن اعتزام الجيش نشر كتيبة الدبابات الوحيدة المزودة بدرع جديد
مضاد للصواريخ خارج قطاع غزة.
وطبقا
لنص رسمي أرسل لوسائل الاعلام قال اشكينازي امام جلسة برلمانية مغلقة "في
السادس من ديسمبر وللمرة الاولى اطلق صاروخ كورنيت واصاب دبابة لقوات
الدفاع الاسرائيلية واخترق درعها.
"لحسن
الحظ لم ينفجر داخل الدبابة. انه صاروخ ثقيل ضمن اكثر الصواريخ خطورة التي
شهدناها على هذه الجبهة ولم يستخدم حتى أثناء حرب لبنان."
وبحسب
(مكتب كي.بي.بي لتصميم المعدات) الشركة المصنعة لصواريخ كورنيت ومقرها
مدينة تولا الروسية يمكن لهذا الصاروخ اختراق درع يصل سمكه الى 1200
ملليمتر (47 بوصة) من مدى يصل الى 5.5 كيلومتر.
والصاروخ
موجه بالليزر ومزود بأجهزة استشعار للحرارة لتسهيل استخدامه ليلا. وبداخل
رأسه الحربي شحنة شديدة الانفجار تزن عشرة كيلوجرامات.
ولم
تعلن اي جماعة فلسطينية مسوؤليتها عن الهجوم الذي تحدث عنه اشكينازي والذي
قال متحدث عسكري انه استهدف دبابة كانت تتمركز على حدود قطاع غزة. وتستخدم
اسرائيل المدرعات لتغطية الدوريات الراجلة وعمليات التوغل داخل الاراضي
الفلسطينية.
ورفضت حركة حماس المسيطرة على قطاع غزة التعليق على تصريحات اشكينازي.

لكن حماس التي خاضت حربا استمرت ثلاثة اسابيع مع اسرائيل في اواخر 2008
واوائل 2009 لم تخف سعيها لتعزيز ترسانتها التي تضم في أغلبها اسلحة
بدائية الصنع باسلحة متطورة اشترتها من السوق السوداء وهربتها عبر انفاق
مع مصر
وتحاول حماس تقليد
جماعة حزب الله اللبنانية التي صدت هجوما اسرائيليا في 2006 . ودمر مقاتلو
حزب الله او اعطبوا اكثر من ثلاثين دبابة في تلك الحرب وهو ما يزيد على
عشرة في المئة من مجمل الدبابات التي نشرتها اسرائيل.
وهز
ذلك ثقة اسرائيل في قوتها العسكرية التقليدية وسارعت بتطوير نظام تروفي
وهو نظام يركب على الدبابات يقوم برصد واسقاط الصواريخ المضادة للدبابات.
وذكرت
صحيفة ها ارتس يوم الاثنين ان اسرائيل ستبدأ الشهر المقبل نشر كتيبتها
التاسعة المدرعة وهي الكتيبة الوحيدة المزودة دباباتها بنظام تروفي خارج
غزة.
ويبلغ
عدد الدبابات في الكتيبة الاسرائيلية نحو 36 في حين يتكلف تركيب نظام
تروفي حوالي 250 الف دولار. ويعكس البطء النسبي في تطبيق ذلك النظام قيود
الميزانية مع استعداد اسرائيل لمواجهة تهديدات محتملة من غزة ولبنان
وايران.
وردا
على سؤال بشأن تقرير هاارتس اكتفت متحدثة باسم الجيش الاسرائيلي بالقول ان
الجيش سيجري يوم الاربعاء اختبارا ميدانيا على دبابة مزودة بنظام تروفي
مستخدما صاروخا خاليا من المتفجرات

المصدر
وكالة رويترز



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الدرع المصرى

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 14/06/2010
عدد المساهمات : 5977
معدل النشاط : 6723
التقييم : 438
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: صاروخ جديد مضاد للدبابات يمثل تهديدا جديدا من غزة   الأربعاء 22 ديسمبر 2010 - 13:47

أشكينازي: «كورنيت» في غزّة






أشكينازي (غالي تيبون - رويترز)







للمرة الأولى تعترف إسرائيل، على لسان أكبر مسؤول
عسكري فيها، بأن قوة المقاومة الفلسطينية باتت تعادل، إلى حد كبير، القوة
التي كانت تمتلكها المقاومة اللبنانية خلال حرب تموز 2006



محمد بدير



في تطوّر نوعي يرسم علامات الفشل والاستفهام على
السواء بشأن جدوى الحصار الإسرائيلي لقطاع غزة، كشف رئيس الأركان لجيش
الاحتلال، غابي أشكينازي، عن امتلاك المقاومة الفلسطينية داخل القطاع
لصواريخ «كورنيت» المضادة للدروع من النوع الذي استخدمه حزب الله في حرب
تموز وأدى إلى تدمير عشرات الدبابات الإسرائيلية وعطبها.


وقال أشكينازي خلال عرض أمني أمام لجنة الخارجية
والأمن في الكنيست أمس: «في 6 كانون الأول أُطلق للمرة الأولى في غزة
صاروخ من طراز «كورنيت»، وهو مضاد للدبابات، وأصاب دبابة للجيش الإسرائيلي
واخترق درعها، ولحسن حظنا الصاروخ لم ينفجر داخلها». أضاف أن «هذا صاروخ
ثقيل ومن أخطر الأنواع في ميدان القتال، وقد أُطلق باتجاه (دبابات) الجيش
الإسرائيلي ولم يستخدم حتى أثناء حرب لبنان الثانية».


وأشارت القناة العاشرة في التلفزيون الإسرائيلي إلى
أن الصاروخ وصل إلى غزة في جزء من عملية التسليح التي تقوم بها إيران
لحركة حماس، وأن الحركة أرادت أن توصل من خلال إطلاقه رسالة إلى إسرائيل،
هي أن قواعد اللعبة قد تغيرت، ورسالة أخرى إلى السلطات المصرية مفادها أن
الجهود التي تبذلها في إحكام الحصار على القطاع لا طائل منها. وكانت وسائل
الإعلام الإسرائيلية قد كشفت أول من أمس أن الدبابة التي اخترقها الصاروخ
هي من طراز ميركافا من الجيل الثالث، وأنه في أعقاب استهدافها تقرر نشر
كتيبة الدبابات الوحيدة في الجيش الإسرائيلي المجهزة بمنظومة «معطف الريح»
الاعتراضية على حدود القطاع.


وقدم أشكينازي صورة متشائمة للأوضاع على جبهة غزة، مشيراً إلى أن الواقع هناك «قد يكون هشّاً وقابلاً للانفجار، وليس لدينا ضمان


أن الوضع لن يتدهور». أضاف: «معظم الأنشطة التخريبية
موجهة إلى عمليات الجيش الإسرائيلي خلف الجدار (الحدودي للقطاع)، مشيراً
إلى أنه في العام الحالي نفّذ الفلسطينيون 112 هجوماً على قوات الجيش
الإسرائيلي، وأن الجيش قتل 60 مسلحاً فلسطينياً. وتطرق أشكينازي إلى
الغارات التي نفذها الجيش الإسرائيلي في قطاع غزة أمس، وقال إنها تأتي
«على خلفية رغبة المخربين في تصعيد هجماتهم» بادّعاء أن القوات
الإسرائيلية تعمل «على بعد عشرات ومئات الأمتار من الجدار الحدودي (داخل
القطاع) لمنعهم من الوصول إلى البلدات (الإسرائيلية)». ولوّح أشكينازي
بشنّ هجمات شديدة على قطاع غزة، مؤكداً أن الجيش الإسرائيلي يستهدف عناصر
ومؤسسات تابعة لحماس رداً على الهجمات الصاروخية المنطلقة من قطاع غزة.
وترى تقديرات الجيش الإسرائيلي أن حماس، خلافاً للماضي، تسمح حالياً
لمسلحين في القطاع، من لجان المقاومة الشعبية والجهاد الإسلامي، بشنّ
هجمات على قوات الجيش الإسرائيلي لمعرفة نوع ردّ الفعل الإسرائيلي.


ونقلت وسائل الإعلام الإسرائيلية عن مصدر عسكري
إسرائيلي قوله أمس إن أشكينازي أصدر تعليماته بأن تستهدف الغارة الجوية
التي شنتها طائرات من سلاح الجو الليلة الماضية في قطاع غزة عناصر من
حماس، وذلك لأول مرة منذ انتهاء عملية الرصاص المصبوب قبل نحو عامين.
وأوضحت الإذاعة أن هناك اعتقاداً يسود الدوائر الأمنية والعسكرية
الإسرائيلية بأن قيادة حماس تقف وراء التصعيد الأمني الذي تشهده المنطقة
الحدودية مع قطاع غزة منذ أسبوعين، حيث تحثّ قيادة حماس منظمات أخرى على
إطلاق القذائف الصاروخية باتجاه إسرائيل، وذلك لأسباب مختلفة داخلية
واستراتيجية. وارتفعت حدة التوتر بين قطاع غزة وإسرائيل إثر إطلاق صاروخ
جديد من قطاع غزة انفجر صباح أمس في جوار حضانة للأطفال في إحدى
المستوطنات، ما أدى إلى إصابة شخص بجروح طفيفة، وذلك غداة الغارات التي
شنّها سلاح الجو الإسرائيلي على القطاع. وقال نائب وزير الدفاع الإسرائيلي
متان فيلنائي إن التصعيد الحاصل عند الحدود بين إسرائيل وقطاع غزة «يحمل
بصمات حرب استنزاف».










http://www.al-akhbar.com/?q=node/395


























الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

صاروخ جديد مضاد للدبابات يمثل تهديدا جديدا من غزة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الأخبـــار العسكريـــة - Military News-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين