أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

كما تحدثنا من قبل عن اسباب الحرب الامريكيه العراقيه انها حرب من اجل صفقات السلاح اقرا الفضائح

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 كما تحدثنا من قبل عن اسباب الحرب الامريكيه العراقيه انها حرب من اجل صفقات السلاح اقرا الفضائح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Ahmadyaya

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
العمر : 29
المزاج : قادمون
التسجيل : 31/08/2010
عدد المساهمات : 3163
معدل النشاط : 2944
التقييم : 133
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: كما تحدثنا من قبل عن اسباب الحرب الامريكيه العراقيه انها حرب من اجل صفقات السلاح اقرا الفضائح    الأربعاء 24 نوفمبر 2010 - 8:07

يذكر خبراء في مجال التسلح * لصحيفة الهيرالد تربيون : أن أي طلقة تغادر فوهة مدفع أو رشاش هي كم هائل من الدولارات يدخل جيوب جهابذة المجمع الصناعي العسكري الأمريكي المسيطر على الحكم في واشنطن , ومن أبرز رموزه ديك تشيني نائب الرئيس بوش وعضو مجلس إدارة هاليبرتون ، ووزير دفاعه السابق دونالد رامسفيلد ، وجي كارنر الذي كان نصّب حاكما عسكريا على العراق بعد غزوه وهو في الأصل تاجر سلاح ، وكانت الشركة التي يمثلها هي المسؤولة عن توريد صواريخ باتريوت للجيش الأميركي
لكن رامسفيلد ممثل المجمع الصناعي العسكري وشركات صناعة " الأسلحة الذكية " تصور أنه عبر هذه الأسلحة سيمكنه أن يغزو العراق دون أي خسائر تذكر بالمعدات والأشخاص .
[/size]

ولكن المشكلة الحقيقية التي تواجه تسليح الجيش العراقي هي نسبة الفساد الهائلة الموجودة في وزارة الدفاع حيث يتم توريد معدات وتجهيزات عسكرية مختلفة منتهية الصلاحية ولا تصلح للاستخدام وهي بالأصل من مخلفات استخدام الجيش الأمريكي بعد طلائها بالإصباغ وتصليحها كيفما اتفق وكما حدث قبل فترة في مسألة تجهيز مدرعات همر , وبنادق أم / 4 وأم/ 16 ـ وكما سوف نوضحه بالوثائق والمستندات ـ على العكس من مبيعات الأسلحة من البرنامج الأمريكي لحلفائها في قارة أسيا أو الدول الأوربية التي لديها حكومات ديمقراطية حقيقية ومسؤولين نزيهين , فأن هذه الأسلحة تمتاز دائمآ بأنها متطورة جدآ وتتصف بالجودة والنوعية الجيدة وسنة الصنع الحديثة .
في هذا السوق المتفجر بشراء مختلف أنواع الأسلحة وفوبيا الخوف التي تسيطر على أغلب دول العالم من المجهول القادم , يعمل المقاولون العسكريون الأميركيون بشكل وثيق مع البنتاغون الذي يقوم بدور الوسيط في شراء الأسلحة إلى الزبائن الأجانب من خلال برنامج مبيعات الأسلحة الخارجية , يقول بروس ليمكن نائب مساعد وزير القوة الجوية والذي يعمل على تنسيق العديد من الصفقات الضخمة بين المجمع الصناعي القذر والحكومات المستوردة " لسنا بائعي أسلحة مهربة يدور الأمر كله حول بناء عالم أكثر أمنا " أي وقاحة هذه في العراق تتحول إلى مجرد أسلحة خردة ولا مفاجأة في أن يكون أكبر زبائن هذه الأسلحة اليوم هما العراق وأفغانستان , فعلى مدى السنتين الماضيتين وقع العراق اتفاقيات شراء أسلحة بقيمة تزيد على 5 مليارات دولار ، كما أعلن عن الخطط لشراء تجهيزات أميركية بقيمة قد تصل إلى 7 مليارات دولار، يتم تمويل هذه الصفقات الضخمة من عائدات النفط العراقية وتقديم خدمة لا تعوض لتجار الكارتل الصناعي بعد حالة الكساد الاقتصادية التي ضربة الاقتصاد الأمريكي .
ومن المهازل الأخرى لتسليح ما يسمى بالجيش العراقي ـ الذي يصل نسبة ضباطه الذين ليس لهم شهادة دراسية واغلبهم لا يجيد القراءة والكتابة بين 35 % إلى 40% حسب إحصاء المفتش العام بوزارة الدفاع أثناء انتهاء فترة حكومة إبراهيم ( الجعفري ) ـ بأسلحة فاسدة ومنتهية الصلاحية وعديمة الفعالية في المستقبل والسبب المباشر في ذلك أذا حدث انقلاب في وحدات الجيش العراقي ( والذي تم تكوينه من ميليشيات جماعة المجلس والأحزاب والحركات ) الموالية لدولة ولي الفقيه الإيرانية ومن ضمنهم معظم حكومة سلطة الأحزاب الدينية الحاكمة في العراق اليوم , وهذا يوضحه لنا بصورة أخرى ترافيس شارب / محلل سياسات عسكرية في مركز السيطرة على التسلح والحد من الانتشار النووي وهي مجموعة بحثية في واشنطن أن " أكثر ما يقلقه انه إذا انحاز الحلفاء الحاليون إلى الجهة الأخرى ، فان الولايات المتحدة قد تواجه في النهاية عدوا مسلحا بأسلحة أميركية الصنع حديثة ومؤثرة. فقد حملت تجارة الأسلحة عواقب غير محسوبة من قبل . على سبيل المثال حينما قامت الولايات المتحدة بتسليح المليشيات المناوئة للاتحاد السوفيتي في أفغانستان، ثم اضطرت في نهاية الأمر إلى مواجهة مقاتلي حركة طالبان المتمردين المسلحين بنفس الأسلحة هناك ".
بلغت الميزانية العراقية لسنة 2009 أكثر من 62 مليار دولار وسوف يتم أنفاق مابين 8 إلى 10 مليار دولار لاستيراد معدات وتجهيزات عسكرية من الحكومة الأمريكية حسب برنامج التسليح الخارجي لهذا العام .
في فترة سابقة قامت قوات الاحتلال الأمريكي ببيع 8500 عربة نوع همفي , وهي في حقيقة الأمر مستعملة ومحالة لتسقيطها من العمل في الجيش الأمريكي , حيث أشار تقرير خاص بالجيش الأمريكي بداية شهر شباط 2009 إلى إن هذه المعدات العسكرية سوف يتم بيعها حسب العقد الذي يبلغ قيمته 200 مليون دولار حيث يجري عليها عمليات تصليح وإدامة وتأهيل لتلك العجلات في معسكر التاجي قبل تسليمها إلى وحدات الجيش العراقي وبمعدل 400 عجلة شهريآ . وهذا نوع أخر من الفساد المستشري بصورة خطيرة في وزارة الدفاع حيث رفض في فترة سابقة وزير الدفاع عبد القادر محمد جاسم العبيدي الحضور إلى البرلمان لغرض استجوابه حول ملفات الفساد التي تخص وزارته الموجودة في هيئة النزاهة والخاصة بالعقود والمناقصات غير القانونية حيث تدخل شخصيآ في هذا الأمر شخصيات متنفذة ولديها سطوة حزبية حاكمة في رئاسة مجلس الوزراء لعدم تنفيذ أو عرقلة أمر الاستجواب لوزير الدفاع في مجلس النواب لان جميع هؤلاء بدورهم متورطين في هذا الفساد وقبضوا ثمن فسادهم وخيانتهم لوظائفهم الحكومية .
العديد من الوثائق والمستندات الرسمية التي حصلنا عليها في فترة سابقة من احد القضاة الشرفاء في مجلس القضاء الأعلى أثناء مقابلته شخصيآ , والتي تبين بصورة خطيرة حجم الفساد بخصوص العقود والمناقصات التي تخص وزارة الدفاع ( العراقية ) وتلقي الرشوة والعمولات الخاصة لغرض القبول بأسلحة فاسدة وغير صالحة للاستخدام والتي أشترك بها أغلب المسؤولين الكبار في الدولة والمشرفين على توقيع هذه العقود مع الجانب الأمريكي والهدف منها ضمان مناصبهم ودعمهم بعدم تقديمهم للمحاكمة وعدم مطاردتهم ومصادرة أموالهم المنقولة وغير المنقولة وأموالهم المودعة في البنوك العالمية حتى لعوائلهم وأقربائهم في حالة كشف الفساد ومطالبة الحكومة العراقية أو الأمريكية بمحاكمتهم وملاحقتهم في المستقبل ... يتبع مع المزيد من الأحداث والوثائق الخاصة بالفساد...

http://www.lahona.com/show_news.aspx?nid=41055&pg=2

الولايات المتحده تعوض عجز اقتصادها بتصدير السلاح للخارج ومحاربه من يتسلح بسلاح غير امريكي
الان الجيش العراقي يتسلح بالاسلحه الامريكيه (الالعاب المريكيه )التالفه والخارجه من الخدمه والتي اذا لم يرو مصدر يشتريها سيرموها في البحر
الان يظهر الوجه الحقيقي للحرب
29
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كلاشينكوف

رقـــيب أول
رقـــيب أول



الـبلد :
العمر : 30
المهنة : طالب بكلية الهندسة
المزاج : متقلب على حسب الموقف
التسجيل : 21/10/2010
عدد المساهمات : 344
معدل النشاط : 346
التقييم : 4
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: كما تحدثنا من قبل عن اسباب الحرب الامريكيه العراقيه انها حرب من اجل صفقات السلاح اقرا الفضائح    الأربعاء 24 نوفمبر 2010 - 14:32

الناس دى ناس ولاد............... عايز اقل ادبى عليهم واللة بس عشان الشكل العام انا مش فاهم احنا لاذم نفوق شوية مش هنفضل نرضخ للامريكيين واسلوبهم فى الاقناع غبى جدا الناس دى انا مش فاهم ازاى سيقا العالم والعالم واقف بيتفرج ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Ahmadyaya

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
العمر : 29
المزاج : قادمون
التسجيل : 31/08/2010
عدد المساهمات : 3163
معدل النشاط : 2944
التقييم : 133
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: كما تحدثنا من قبل عن اسباب الحرب الامريكيه العراقيه انها حرب من اجل صفقات السلاح اقرا الفضائح    الأربعاء 24 نوفمبر 2010 - 15:55

@كلاشينكوف كتب:
الناس دى ناس ولاد............... عايز اقل ادبى عليهم واللة بس عشان الشكل العام انا مش فاهم احنا لاذم نفوق شوية مش هنفضل نرضخ للامريكيين واسلوبهم فى الاقناع غبى جدا الناس دى انا مش فاهم ازاى سيقا العالم والعالم واقف بيتفرج ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
القوه وليس بالاقناع والعقل الولايات المتحده تحل مشاكلها بالحرب وليس بالمفاوضات
نحارب وبعد كده نتفاوض
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
maiser

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 23/01/2010
عدد المساهمات : 2756
معدل النشاط : 2797
التقييم : 132
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: كما تحدثنا من قبل عن اسباب الحرب الامريكيه العراقيه انها حرب من اجل صفقات السلاح اقرا الفضائح    الأربعاء 24 نوفمبر 2010 - 22:07

تمام كلامك...ليست بالاقناع نهائيا...امريكا اقوى قوة عسكرية فى العالم وهذا ما يجعلها تسيطر على الجميع ليس الا..ومن المعروف انها تستفيد كثيرا من الحروب..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

كما تحدثنا من قبل عن اسباب الحرب الامريكيه العراقيه انها حرب من اجل صفقات السلاح اقرا الفضائح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الأخبـــار العسكريـــة - Military News-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين