أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

هآرتس": قلق إسرائيلي كبير من تزويد روسيا لبنان بالأسلحة ونقلها الى حزب الله

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 هآرتس": قلق إسرائيلي كبير من تزويد روسيا لبنان بالأسلحة ونقلها الى حزب الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نسر قرطاج

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 06/09/2010
عدد المساهمات : 3458
معدل النشاط : 4456
التقييم : 349
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: هآرتس": قلق إسرائيلي كبير من تزويد روسيا لبنان بالأسلحة ونقلها الى حزب الله   الإثنين 22 نوفمبر 2010 - 15:44

هآرتس": قلق إسرائيلي كبير من تزويد روسيا لبنان بالأسلحة ونقلها الى حزب الله


نقلت صحيفة "هآرتس" الاسرائيلية عنمصادر عسكرية في موسكو إعلانها أن "روسيا ستزود لبنان بصفقة من المروحياتالحربية والدبابات، بالاضافة الى الكثير من القطع العسكرية المتميزة والتيتتمتع بالعديد من المميزات والخصائص".
وأشارت الصحيفة الى أن "من أهمالخصائص التي تتمتع بها تلك القطع القدرة على الهروب من الرصد الراداريوالتزويد بأفضل الاسلحة سواء من القنابل أو المدافع السريعة الطلقات التيتستطيع تدمير أي هدف مهما بلغت دقته أو إبتعاده عن مصدر الطلقات والضرب".
وإعتبرت "هآرتس" أنه و"رغم شراءلبنان الكثير من المعدات العسكرية من أكثر من دولة ألا أن الخطورةالحقيقية لهذه الصفقة هي أن روسيا لم تشترط على لبنان عدم نقل هذه الاسلحةالى "حزب الله"، مشيرة الى أن "جميع دول العالم تحرص على وضع هذا الشرط فيأية صفقة عسكرية تبرمها مع لبنان"، مذكرة أن "روسيا تعتبر أن "حزب الله"غير شرعي ولا يجوز التعاون معه".
ولفتت الصحيفة الى أن "الموقف علىالصعيد الاستراتيجي يتأزم في ظل التقارير التي تشير الى تكاثر اعدادالضباط الشيعة في الجيش اللبناني"، معتبرة أن "هذا التكاثر بات خطيراللغاية، خصوصاً أن هؤلاء الضباط منضمون الى الكثير من الاسلحة الحساسةوالهامة وعلى رأسها السلاح الجوي، الامر الذي يجعل من هذه الصفقة الروسيةالاخيرة للبنان تهديداً مباشراً لاسرائيل التي من الممكن أن تتعرض للضربفي أية لحظة من هؤلاء الضباط الشيعة".
ونقلت "هآرتس" عن دراسة للمعهدالاسرائيلي لدراسات الشرق الاوسط إشارتها الى أن "الكثير من الضباط الشيعةباتوا من أمهر الطيارين في الجيش، ويتفوقون في استخدام الطائرات الروسيةالصنع بالتحديد والتي تنتشر في الجيش اللبناني، خاصة الطائرات (الميح -29)التي تتميز بالكثير من الخصائص والتي ستشملها الصفقة الروسية الجديدةللبنان، خاصة أن كبار القادة في الجيش اللبناني أعربوا عن ثقتهم في هذهالطائرة وتفاوضوا مع الروس من أجل الحصول على دفعة جديدة منها". وذكرتالصحيفة أنه "رغم أن الدراسة ترى أن الضباط في الجيش اللبناني على اختلافأصولهم الدينية يحترمون في النهاية الجيش ويعتبرونه المؤسسة الأولى والأهمبالنسبة لهم، إلا أن الرعب الذي يسيطر على الكثير من قادتنا من لبنانيدفعهم إلى التخوف من إمكانية مبادرة بعض الضباط الشيعة للقيام بأنشطة منالممكن أن تهدد أمن إسرائيل في النهاية، الأمر الذي يفسر سر القلقالإسرائيلي الكبير من هذه الصفقة الروسية، والأهم من هذا التجاهل الروسيللطلب الإسرائيلي بوقف إمداد الجيش اللبناني بالسلاح، وهو الطلب الذي يرىالكثير من الخبراء أن تعمد تجاهل روسيا له يمثل تحديا غير مبرر لناواستهتارا بأمن البلاد".
18


http://www.lebanonfiles.com/news_desc.php?id=200138
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
oushrinada

رقـــيب أول
رقـــيب أول



الـبلد :
العمر : 34
المهنة : ذباح اليهود
المزاج : عاوز اسفك دم يهودي
التسجيل : 02/10/2010
عدد المساهمات : 371
معدل النشاط : 359
التقييم : 1
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: هآرتس": قلق إسرائيلي كبير من تزويد روسيا لبنان بالأسلحة ونقلها الى حزب الله   الثلاثاء 23 نوفمبر 2010 - 4:49

شعب يصيبه القلق عندما لا يقلق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

هآرتس": قلق إسرائيلي كبير من تزويد روسيا لبنان بالأسلحة ونقلها الى حزب الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الأخبـــار العسكريـــة - Military News-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين