أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالاطلاع على القوانين بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب.

الجيش الإسرائيلي: سوريا تمكنت من إختراق بث الطائرات بلا طيّار

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
الدخول
فقدت كلمة المرور
القوانين
البحث فى المنتدى



الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | .
 

  الجيش الإسرائيلي: سوريا تمكنت من إختراق بث الطائرات بلا طيّار

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
لواء طبيب

عقـــيد
عقـــيد



الـبلد :
العمر : 49
المهنة : طبيب عسكرى
المزاج : متفائل بزوال الاستعمار من الوجود
التسجيل : 28/03/2010
عدد المساهمات : 1262
معدل النشاط : 2377
التقييم : 67
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: الجيش الإسرائيلي: سوريا تمكنت من إختراق بث الطائرات بلا طيّار    الثلاثاء 9 نوفمبر 2010 - 6:32

كشفت تحقيقات لجنة عسكرية اسرائيلية حول تمكن حزب الله من رصد صور التقطتها طائرات بلا طيّار اسرائيلية، أن سوريا أيضاً تمكنت من رصد الصور التي التقطتها تلك الطائرات.
وقالت القناة الإسرائيلية الثانية إنه تبيّن لذوي الجنود الإسرائيليين الذين قُتلوا في عملية انصارية، خلال لقاء مع قائد سلاح البحرية اليوم للإطلاع على نتائج لجنة التحقيق، أن ليس فقط حزب الله تمكن من اختراق بث الطائرات بلا طيار، بل أن سوريا أيضاً تمكن من اختراق ورصد بث الطائرات وكانت على اطلاع كامل لكل خطوة للجنود الإسرائيليين في الأراضي اللبنانية.
يذكر ان 12 جندياً اسرائيلياً من وحدة النخبة البحرية الإسرائيلية قتلوا في كمين قرب قرية انصارية اللبنانية.
عملية انصارية وقعت في ليلة 4-5 أيلول/ سبتمبر 1997، حيث وصل 16 جنديا من وحدات البحرية المختارة لتنفيذ عملية سرية في عمق لبنان.
وخلال تحرك القوة الإسرائيلية بالقرب من أنصارية، الواقعة الجنوب من صيدا، تم تفجير عبوة ناسفة أدت إلى تفجير عبوات أخرى، كما أدت إلى انفجار العبوات التي كانت تحملها القوة الإسرائيلية، ما أدى إلى مقتل 11 جديا، وإصابة 4 آخرين.
وكان رجل الاتصال في المجموعة هو الوحيد الذي لم يصب، فقام باستدعاء قوات إنقاذ، حيث وصلت مروحيات عسكرية إسرائيلية لتخليص الجرحى ونقل القتلى. وخلال تبادل إطلاق نار مع مقاتلي حزب الله قتل الطبيب العسكري ماهر دغش من طواقم الإنقاذ.
وبقيت جثة أحد الجنود الإسرائيليين بأيدي مقاتلي حزب الله، بالإضافة إلى أعضاء من جثث أخرى، ولم تتم استعادتها سوى في العام 1998 في صفقة تبادل، أطلق بموجبها سراح 60 أسيرا، و 40 جثة لشهداء، بينهم جثة نجل حسن نصر الله.
http://www.arabs48.com/?mod=articles&ID=75468
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Expert

رقـــيب أول
رقـــيب أول



الـبلد :
المهنة : طالب
المزاج : وطني غيُّور
التسجيل : 08/10/2010
عدد المساهمات : 330
معدل النشاط : 350
التقييم : 11
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الإسرائيلي: سوريا تمكنت من إختراق بث الطائرات بلا طيّار    الثلاثاء 9 نوفمبر 2010 - 8:38

الحرب الالكترونية هي مستقبل الحروب ..وأفضل طريقة لكشف العمليات و إحباطها ...
وهذه كانت من أنجح عمليات حزب الله ...ومن أفشل عمليات إسرائيل
و لكن قلت أن المروحيات جاءت للإنقاذ ...ألم يستطع حزب الله إسقاطها " فالمروحيات سهلة الإسقاط " أم أنه تقصد عدم إسقاطها ؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
waledkooo

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 22/07/2010
عدد المساهمات : 3159
معدل النشاط : 3032
التقييم : 141
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الإسرائيلي: سوريا تمكنت من إختراق بث الطائرات بلا طيّار    الثلاثاء 9 نوفمبر 2010 - 9:17

Expert

اقتباس :
الحرب الالكترونية هي مستقبل الحروب ..وأفضل طريقة لكشف العمليات و إحباطها ...
وهذه كانت من أنجح عمليات حزب الله ...ومن أفشل عمليات إسرائيل
و لكن قلت أن المروحيات جاءت للإنقاذ ...ألم يستطع حزب الله إسقاطها " فالمروحيات سهلة الإسقاط " أم أنه تقصد عدم إسقاطها ؟؟


اخي الكريم حزب الله لا يمتلك اسلحه مضاده للطائرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Expert

رقـــيب أول
رقـــيب أول



الـبلد :
المهنة : طالب
المزاج : وطني غيُّور
التسجيل : 08/10/2010
عدد المساهمات : 330
معدل النشاط : 350
التقييم : 11
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الإسرائيلي: سوريا تمكنت من إختراق بث الطائرات بلا طيّار    الثلاثاء 9 نوفمبر 2010 - 9:39

اقتباس :


اخي الكريم حزب الله لا يمتلك اسلحه مضاده للطائرات

صديقي المروحيات غير الطائرات النفاثة ....فإذا حلقت على علو منخفض يمكن إسقاطها بسهولة بأي سلاح أو مدفع أر بي جي ...
أما بالنسبة لمضادات الطيران حزب الله وقتها أكييييييييييد لم يكن يملكها
لكن الآن فهو يملكها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
waledkooo

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 22/07/2010
عدد المساهمات : 3159
معدل النشاط : 3032
التقييم : 141
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الإسرائيلي: سوريا تمكنت من إختراق بث الطائرات بلا طيّار    الثلاثاء 9 نوفمبر 2010 - 10:26

Expert

اقتباس :
صديقي المروحيات غير الطائرات النفاثة ....فإذا حلقت على علو منخفض يمكن إسقاطها بسهولة بأي سلاح أو مدفع أر بي جي ...
أما بالنسبة لمضادات الطيران حزب الله وقتها أكييييييييييد لم يكن يملكها
لكن الآن فهو يملكها

اخي العزيز انا اعرف ان المروحيات غير الطائرات النفاثه.... هل تعتقد ان سلاح فردي مثل الكلاشينكوف يمكن ان يسقط مروحيه...؟؟
وهل تعتقد ان المروحيات ضعيفه لهذه الدرجه...؟؟
هل تعلم اخي الكريم ان المروحيات الحديثه تمتلك انظمه اكتشاف المضادات الارضيه ويمكنها رصد اي مضاد لمسافات طويله... اخي الكريم ان اسقاط مروحيه ليس بتلك السهوله التي تتخيلها...
ثانيا الار بي جي العادي المضاد للدروع لا يمكنه اسقاط مروحيه لأن نظامه لا يسمح له بالانطلاق عموديا لمسافه تتعدى مئة متر ولا يمتلك مستشعر او نظام توجيه فكيف يمكنه اسقاط مروحيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Expert

رقـــيب أول
رقـــيب أول



الـبلد :
المهنة : طالب
المزاج : وطني غيُّور
التسجيل : 08/10/2010
عدد المساهمات : 330
معدل النشاط : 350
التقييم : 11
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الإسرائيلي: سوريا تمكنت من إختراق بث الطائرات بلا طيّار    الثلاثاء 9 نوفمبر 2010 - 10:31

صديقي أنا أفهمك جيدا ...ولم أقصد كل هذه السهولة ....لكن المروحيات هبطت للإنقاذ
وكانت على أرض لبنان وكان حزب الله يملك كل الخيارات ...
...هل أفهم من قصدك أن حزب الله ام يستطع إسقاطها أم غير ذلك ؟
أرجو الرد و توضيح رأيك ....و شكرا لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
dabet

رقـــيب
رقـــيب



الـبلد :
العمر : 28
المهنة : تاجر
المزاج : مبشر
التسجيل : 05/08/2010
عدد المساهمات : 204
معدل النشاط : 201
التقييم : 0
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الإسرائيلي: سوريا تمكنت من إختراق بث الطائرات بلا طيّار    الثلاثاء 9 نوفمبر 2010 - 10:36

حدة ردن لل- قصف الأخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
waledkooo

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 22/07/2010
عدد المساهمات : 3159
معدل النشاط : 3032
التقييم : 141
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الإسرائيلي: سوريا تمكنت من إختراق بث الطائرات بلا طيّار    الثلاثاء 9 نوفمبر 2010 - 10:49

Expert

اقتباس :
صديقي أنا أفهمك جيدا ...ولم أقصد كل هذه السهولة ....لكن المروحيات هبطت للإنقاذ وكانت على أرض لبنان وكان حزب الله يملك كل الخيارات ...
...هل أفهم من قصدك أن حزب الله ام يستطع إسقاطها أم غير ذلك ؟
أرجو الرد و توضيح رأيك ....و شكرا لك

هل تعتقد ان المقاتلين سيتركون المروحيه تفر لو كان بأستطاعتهم اسقاطها...؟؟
هل تعتقد ان الاسناد الاسرائيلي غبي لدرجة انه ارسل مروحيه واحده لأنتشال الضحايا...؟؟
بالتأكيد لا فقد كان الاسناد مدعوما بالاباتشي مثلا ولم يكن بوسع مقاتلين حزب الله الا الاختباء فلا يمكن مواجه الاباتشي ب آر بي جي مثلا__ فافضل حل في هذا الوقت هو الفرار واخذ الجثث الاسرائيليه لمبادلتها بالاسرى اللبنانيين وهذا ما حدث..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Expert

رقـــيب أول
رقـــيب أول



الـبلد :
المهنة : طالب
المزاج : وطني غيُّور
التسجيل : 08/10/2010
عدد المساهمات : 330
معدل النشاط : 350
التقييم : 11
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الإسرائيلي: سوريا تمكنت من إختراق بث الطائرات بلا طيّار    الثلاثاء 9 نوفمبر 2010 - 10:58

صديقي مع احترامي عندما تقرأ ردي هل تعتقد اني غبي حتى لا أفهم هذه الأمور؟
أنا أختصر ردي على أمل ان تفهمني ...
كلامك منطقي وكنت أريد كلمة لا يستطيعون وقتها ذلك ...ونقاش للحادثة فقط .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
waledkooo

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 22/07/2010
عدد المساهمات : 3159
معدل النشاط : 3032
التقييم : 141
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الإسرائيلي: سوريا تمكنت من إختراق بث الطائرات بلا طيّار    الثلاثاء 9 نوفمبر 2010 - 11:05

Expert

اقتباس :
صديقي مع احترامي عندما تقرأ ردي هل تعتقد اني غبي حتى لا أفهم هذه الأمور؟
أنا أختصر ردي على أمل ان تفهمني ...
كلامك منطقي وكنت أريد كلمة لا يستطيعون وقتها ذلك ...ونقاش للحادثة فقط .


اخي العزيز انا لم اتهمك بالغباء فأرجوك لا تفهمني خطأ... اخي الكريم لا يمكن الحكم على العمليه الا بمعرفة تفاصيلها بالكامل ولا يمكننا ان نقول لماذا لم يفعلوا كذا ولماذا فعلو كذا الا بمعرفة الظروف التي وقعوا بها... وعندها يمكننا الحكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Expert

رقـــيب أول
رقـــيب أول



الـبلد :
المهنة : طالب
المزاج : وطني غيُّور
التسجيل : 08/10/2010
عدد المساهمات : 330
معدل النشاط : 350
التقييم : 11
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الإسرائيلي: سوريا تمكنت من إختراق بث الطائرات بلا طيّار    الثلاثاء 9 نوفمبر 2010 - 11:10

@waledkooo كتب:
Expert

اقتباس :
صديقي مع احترامي عندما تقرأ ردي هل تعتقد اني غبي حتى لا أفهم هذه الأمور؟
أنا أختصر ردي على أمل ان تفهمني ...
كلامك منطقي وكنت أريد كلمة لا يستطيعون وقتها ذلك ...ونقاش للحادثة فقط .


اخي العزيز انا لم اتهمك بالغباء فأرجوك لا تفهمني خطأ... اخي الكريم لا يمكن الحكم على العمليه الا بمعرفة تفاصيلها بالكامل ولا يمكننا ان نقول لماذا لم يفعلوا كذا ولماذا فعلو كذا الا بمعرفة الظروف التي وقعوا بها... وعندها يمكننا الحكم


صديقي أنا أعتذر عن ردي الخاطىء
وكلامك صحيح لذلك سأحاول جلب معلومات عن العملية..
و شكر ا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Expert

رقـــيب أول
رقـــيب أول



الـبلد :
المهنة : طالب
المزاج : وطني غيُّور
التسجيل : 08/10/2010
عدد المساهمات : 330
معدل النشاط : 350
التقييم : 11
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الإسرائيلي: سوريا تمكنت من إختراق بث الطائرات بلا طيّار    الثلاثاء 9 نوفمبر 2010 - 11:25

كمين أنصارية من ويكيبيديا

في الليلة الفاصلة بين الرابع والخامس من أيلول عام 1997، قُتل 12 جندياً إسرائيلياً، من أفراد وحدة الكوماندوس البحري الإسرائيلي «شييطت 13»، في كمين لحزب الله في بلدة أنصارية. جيش الاحتلال رأى حينها أن الكمين كان «صدفة»، متجاهلاً الكثير من الوقائع التي سُلّط الضوء عليها حديثاً، تؤكّد أن العملية لم تكن أبداً صدفة




تحليلات

«حزب الله» حلّل صور طائرات التجسّس... والاستخبارات استخفّت بمعلومات عن «شخصيات مشبوهة» هذا ما كشفه محلل الشؤون العسكرية في صحيفة «معاريف»، عامير رابابورت، في تحقيق نُشر في ملحق الصحيفة أمس، أنّ حزب الله علم مسبقاً بعملية أنصارية، وأنّ الصور ومقاطع الفيديو التي رصدتها الطائرة من دون طيّار الإسرائيلية عن مسار وحدة الكوماندوس البحري الإسرائيلي، التقطت بواسطة أجهزة تلفزيون تابعة لحزب الله. ويكشف التحقيق أيضاً عن إخفاقات أخرى، وإخفاء معلومات «ضرورية» وصلت إلى قيادة سلاح البحرية الإسرائيلي، عن وجود «شخصيات مشبوهة» في مسار العملية. ويشير رابابورت إلى أنه «كان بالإمكان منع موت 12 جندياً إسرائيلياً»، مضيفاً أنهم «بُعثوا إلى موتهم».


رصد العملية

بداية العملية كانت «تسير على ما يرام». قوة الكوماندوس من «شييطت 13» عبرت باباً إلى حديقة على مقربة من قرية أنصارية، إلا أنه في الدقيقة الحادية والأربعين من بدء التنفيذ، وبعد منتصف ليل الرابع والخامس من أيلول عام 1997، انفجرت أولاً عبوة ناسفة في مسار القوة الإسرائيلية. كان الانفجار قوياً، انطلقت منه كرات حديدية في كل اتجاه، وانفجرت في أعقابه عبوات ناسفة حملها أفراد الكوماندوس البحري لنصبها «داخل الهدف الذي كانوا في طريقهم إليه»، من دون أن يشير رابابورت إلى الهدف الذي أراده الإسرائيليون.

والانفجار خلّف «أرضاً محروقة»، وصمْتُ الموت كسره إطلاق نار من بين الأشجار. فرق الإنقاذ العسكرية الإسرائيلية هرعت إلى المكان، «لكن عملها كان مليئاً بالإخفاقات» و قتل أحد الأطباء المسعفين بشظايا قذيفة . فمروحيات إسرائيلية من طراز «يسعور» هبطت في «ميدان الانفجار» على بعد 60 كيلومتراً من الحدود الإسرائيلية ــ اللبنانية، بعيداً عن «القطاع الأمني» الواقع تحت سيطرة الجيش الإسرائيلي في حينه، وعدد من الجنود تُركوا من دون علاج فماتوا متأثرين بجراحهم. وتبيّن أنه بعد هبوط المروحيات في إسرائيل، تُركت جثّة أحد أفراد الكوماندوس الإسرائيلي، إيتمار إليا في لبنان.





المكان حيث قتل أفراد وحدة الشييطت

ويشير رابابورت إلى سؤال مركزي تردد على مدار عشر سنوات، بشأن ما إذا كان الكمين الذي نُصب كان صدفة أم أنّ حزب الله خطّط له؟ ويتابع أنه لو كان الكمين صدفة، لكان من الممكن الادّعاء أن ما حصل كان «سوء حظ». أما إن كان الكمين مخططًا له من قبل حزب الله، «فهذا يعني أنّ إخفاقات ضخمة سبقت الكارثة»، موضحاً أن ما جرى في أنصارية «كان مفهوماً ضمناً، لكن في إسرائيل فعلوا كل شيء لإخفائه».

واقع مغاير

ملف:لا تحذفها يا شرف الدين.jpg

عناصر من الجيش اللبناني يتفقدون المكان الذي تم فيه الإنزال الإسرائيلي في بلدة أنصارية جنوب لبنان

تعدّ «كارثة الشييطت» من أصعب ما تعرضت له وحدات النخبة الإسرائيلية العسكرية، وإحدى الضربات القوية التي تلقتها هذه الوحدات منذ قيام الجيش الإسرائيلي. وكانت نتائج الحملة الفاشلة «ضربة لعزيمة» أفراد الوحدة. وفي أعقاب الكارثة، تألّفت في إسرائيل لجنة تحقيق في القضية ترأسها لواء الاحتياط في الجيش الإسرائيلي، غابي أوفير. هذه اللجنة رفضت فكرة الكمين المحكم، رغم التصريحات الواضحة للأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله عن «كمين مخطط له». ورأت لجنة التحقيق أنه «لم تكن هناك تسريبات استخبارية قبل العملية، وأن حزب الله لم يعرف شيئاً عنها». وعقدت مؤتمراً صحافياً في بيت سوكولوب في تل أبيب قالت خلاله إنّ الكمين الذي تعرّض له أفراد الكوماندوس كان «صدفة». تنفّس قادة سلاح البحر الإسرائيلي الصعداء في حينه. فلا حاجة إلى التفتيش عن متهمين في هذه الحال. ويقول رابابوت: «هذا ما تمنّوه، لكن الواقع كان مغايراً». ويكشف أن «شركاء في السر» في الجيش الإسرائيلي، كانوا على علم في قمة الاستعدادات للحملة، أن الطائرات الإسرائيلية الصغيرة من دون طيّار، بثت صوراً وفيديو يظهر من خلالها الوادي الذي كان على أفراد الكوماندوس البحري الإسرائيلي المرور منه بعد البحر إلى داخل لبنان. ويوضح رابابورت أن هذا المسار رصد المنطقة مرّة تلو الأخرى قبل الحملة للبحث عن علامات مشبوهة، وتبيّنت مشكلة واحدة، أن بث الطائرة من دون طيار التي رصدت المكان كان من الممكن التقاطه عن طريق كل جهاز تلفزيون بيتي، لكون الطائرة غير مزوّدة بأجهزة تشفير. وقال إن صورة الشاطئ التي بدت واضحة من نظرة من الأعلى، باستطاعتها أن تكشف مسار الحركة المخطط له من قبل قوة الكوماندوس البحري الإسرائيلي، وكان بالإمكان تجنّب هذا عن طريق رصد مساحة أكبر، تشمل عدداً من الأودية، من «أجل تضليل حزب الله»، إلا أن هذا لم يحصل. بعد الكارثة، أعدّ ضابط من وحدة التكنولوجيا في الجيش الإسرائيلي تجربة لفحص ما إذا كان حزب الله علم مسبقاً. أعطى أشرطة الفيديو التي بثّتها الطائرات من دون طيار، إلى عدد من «مفككي الرموز» الهامشيين، وطلب منهم تحليل المادة من دون إبلاغهم أن الصور مأخوذة عن التحضيرات للعملية العسكرية السابقة. إلا أنّهم، ورغم عدم تزويدهم بالمعلومات، استنتجوا أن العملية ستمر من طريق أنصارية. كان الاستنتاج في الجيش الإسرائيلي أنه في حال استطاع «مفككو رموز هامشيون» أن يشيروا إلى مكان العملية، فلا بدّ من أنّ حزب الله يستطيع فعل هذا، وأن ينصب كميناً في المكان نفسه. إلا أن لجنة أوفير، عرضت من خلال تقريريها استخلاصات عكسية. وتساءل رابابورت «هل استعمال البث غير المشفّر، من طائرة من دون طيّار، في الأيام التي سبقت الحملة العسكرية الإسرائيلية، التي يظهر من خلالها مرة تلو المرة، المكان نفسه الذي يفترض أن يمر منه أفراد الكوماندوس البحري الإسرائيلي هو من كشف لحزب الله أن الجيش الإسرائيلي يستعد لاقتحام في منطقة أنصارية؟». مسؤول رفيع المستوى في الاستخبارات الإسرائيلية مقتنع بأنّ حزب الله كان على علم بالعملية مسبقاً، يقول إن «باستطاعة حزب الله أن يسمع كل طائرة من دون طيار في سماء لبنان»، مضيفاً: «نحن نعرف اليوم، إلى أي مدى كانت استخبارات حزب الله، على مدار سنوات، ذكية بمساعدة إيران، وما لا شك فيه أن البث غير المشفّر، التُقط بسهولة بواسطة أجهزة تلفزيون عادية». وتابع: «هذا الإخفاق، الذي كشف لحزب الله عن خطة الاقتحام مسبقاً، مستفز بشكل خاص. كان بالإمكان منعه لو استعمل الكوماندوس البحري أجهزة تشفير تابعة لسرية هيئة الأركان (سييرت متكال)، أو على الأقل رصد في مرة ثانية مساحة أخرى، وليس تصوير المسار نفسه في كل يوم». ويتابع المسؤول نفسه: «يبدو واضحاً أن أفراد حزب الله، علموا المسار المعدّ لأفراد الكوماندوس البحري، ووضعوا العبوات الناسفة مستندين إلى تحليل مسبق للمنطقة». ويشير رابابورت أيضاً إلى كتاب نائب الأمين العام لحزب الله، الشيخ نعيم قاسم، الذي نُشر عام 2002، موضحاً أن قاسم كتب بكل وضوح أن «المقاومة كانت على علم بخطة العدو، وأن المقاومة كانت مستعدة للهجوم، ونصبت عبوات ناسفة جرى تفعليها عن طريق أجهزة تحكّم عن بعد».

إخفاقات أخرى

لم يكن البث هو الإخفاق الوحيد في العملية. فليلة تنفيذها، تلقّى الإسرائيليون معلومات عن «شخصيات مشبوهة»، كانت في المسار المعدّ لأفراد الكوماندوس البحري، رُصدت عن طريق أجهزة تكشف الإنسان من علوّ شاهق، معتمدة على حرارة جسده. هذه المعلومات وصلت إلى قيادة العملية الأمامية، إلا أنّها لم تُنقل إلى القوات الميدانية. كذلك فإن «شكوكاً كثيرة» ساورت الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية بأنّ مقاتلي حزب الله يتجولون في المنطقة المعدة للاقتحام. إلاّ أن هذه المعلومات لم تنقل إلى المسؤولين الكبار في شعبة الاستخبارات، ولا إلى سلاح البحرية. بعد العملية والإخفاق، اندلع نقاش حاد داخل الوحدة، إلاّ أنه بقي داخلياً ولم يتسرّب إلى الخارج، ادّعى خلاله العقيد «ر» أنه نقل معلومات «ضرورية» إلى الضابط «أ»، الذي احتفظ بها. في أعقاب هذا، اتهم قادة في الاستخبارات العقيد «ر» بأنه يريد تحويل المسؤولية إلى الأعلى. وفي أعقاب النقاش، لم تجرِ ترقية «ر» على مدى سنوات، في وقت حظي الضابط «أ» بمساندة. ويشير رابابورت إلى أن التحقيقات تواصلت لسنوات، وبعدما أنهت لجنة أوفير عملها، عملت أربع لجان تحقيق على خلاصة تقرير لجنة أوفير. وفي نهاية المطاف، اعترف الجيش الإسرائيلي بأن في «أغلب الظن»، الكمين «لم يكن صدفة»، وأن حزب الله خطط له، لكن هذه القضية لم تطرح ذات يوم رسمياً. ويوضح رابابورت أنه في غياب تحقيق يهدف إلى التوصل إلى الحقيقة، لا تزال الخفايا تلف القضية، وليس واضحاً حتى اليوم، ما إذا كانت هناك علاقة بين اختفاء مواد استخبارية قبل أسابيع معدودة من العملية، وبين فرضية أن حزب الله كان مستعداً لها. وتابع أن من غير الواضح أيضاً ما إذا كان هناك خلل داخل العبوات الناسفة التي حملها الجنود الإسرائيليون على أجسادهم فانفجرت. فقد تبيّن، بحسب رابابورت، أنه في ليلة العملية، اتصل قائد الكوماندوس البحري بمسؤول التسلّح في الجيش الإسرائيلي من أجل التأكد من أن كل العبوات الناسفة التي أُخذت إلى العملية كانت صالحة. وقال مسؤول رفيع المستوى في قيادة المنطقة الشمالية العسكرية إن «العملية العسكرية هذه عُدّت منذ البداية خطيرة، وكثيرون لم يسلّموا بها في المنطقة الشمالية وفي سلاح البحر». وقال أحد أفراد الكوماندوس إن الجيش الإسرائيلي فعل كل ما في وسعه من أجل إخفاء القضية، «كما فعل الشاباك الإسرائيلي في قضية الخط 300».

التاريخ يعيد نفسه

ملف:لا تحذفها رجاءاً.jpg

أشلاء وعتاد جنود إسرائيليين تمّ جمعها من أنصارية خلال عرضها بعد العملية (أرشيف)

في الثاني عشر من تموز عام 2006، أسر مقاومو حزب الله الجنديين الإسرائيليين، إلداد ريغف وإيهود غولدفاسر، وقتلوا في العملية ثمانية جنود إسرائيليين. ويشير تقرير عامير رابابورت إلى أنه في هذه العملية، كما في عملية أنصارية عام 1997، بقيت المعلومات الاستخبارية في شعبة الاستخبارات العسكرية، ولم تشق طريقها نحو الوحدات العسكرية التي تحتاجها. ويرى التحقيق أن هناك علامات كانت قد حذّرت من عملية اختطاف ممكنة عند الحدود الشمالية وصلت إلى الوحدة نفسها في شعبة الاستخبارات، التي لم تعالج المعلومة الضرورية التي سبقت «كارثة الشييطت». بعد حرب لبنان الثانية، اندلع نقاش بين أفراد قيادة المنطقة الشمالية وأفراد شعبة الاستخبارات العسكرية. وقد ادّعوا في قيادة المنطقة الشمالية أن معلومات استخبارية، تشبه المعلومات التي لم تنقل قبل الثاني عشر من تموز 2006، أدّت في أحداث سابقة إلى استعدادات قصوى عند الحدود الشمالية، مدّعين أن خطوة كهذه، أي نقل المعلومات إلى الوحدات، كان من شأنها أن تمنع أسر ريغف وغولدفاسر. في المقابل، يدّعي أفراد شعبة الاستخبارات العسكرية، أن المعلومات الاستخبارية التي وصلتهم لم تكن «ذات قيمة»، ومن الصعب فهم معناها.

كشف حزب الله تفاصيل العملية في 10 أغسطس 2010 كشف الأمين العام لحزب الله اللبناني السيد حسن نصر الله تفاصيل العملية، حيث أكد رصد الحزب لصور طائرات الاستطلاع الإسرائيلية قبل العملية، والتي تدل على الطرق التي سيسلكها الجنود الإسرائيليون أثناء العملية، مما مكن الحزب من رصد كمين محكم للقوات الإسرائيلية في مكان العملية، وبالتالي حسم الجدل حول التقاطه لبث طائرات الإستطلاع الإسرائيلية وأن الكمين لم يكن صدفة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
maiser

لـــواء
لـــواء



الـبلد :
التسجيل : 23/01/2010
عدد المساهمات : 2756
معدل النشاط : 2797
التقييم : 132
الدبـــابة :
الطـــائرة :
المروحية :




مُساهمةموضوع: رد: الجيش الإسرائيلي: سوريا تمكنت من إختراق بث الطائرات بلا طيّار    الثلاثاء 9 نوفمبر 2010 - 21:15

عملية كهذه هى ناجحة جدا وتضاف لرصيد حزب الله......
اختراق بث الطائرات بدون طيار سلاحا مضادا رائعا...لكن يجب التنبه للتغييرات الممكن حصولها فى هذا البث......لان العملية اساسا معقدة وليست بالسهلة..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الجيش الإسرائيلي: سوريا تمكنت من إختراق بث الطائرات بلا طيّار

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش العربي Arab Army Forum :: الأقســـام العسكريـــة :: الأخبـــار العسكريـــة - Military News-
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ادارة الموقع ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

Powered by Arab Army. Copyright © 2015

شركاؤنا: روسيا ما وراء العناوين